التلاميذ الإسبان يرفضون المغاربة والغجر والشواذ

التلاميذ الإسبان يرفضون المغاربة والغجر والشواذ
السبت 10 يوليوز 2010 - 03:04


أفادت الكاتبة العامة الإسبانية المكلفة بسياسات المساواة، إيثابيل مارتينيث، أن ثلثي التلاميذ الإسبان يرفضون المغاربة، والغجر، والشواذ.


وأوضحت المسؤولة الإسبانية، خلال افتتاح الدورة الثانية لمسابقة “اخرج للساحة ضد العنصرية”، في العاصمة مدريد، أول أمس الخميس، أن 41 في المائة من التلاميذ الإسبان قالوا، في استطلاع للرأي أجري، أخيرا، إنهم سيشعرون بضيق، وقد يغيرون أماكنهم في الفصل، إذا “جلس بجانبهم شاذ جنسي”، وأن ثلثي التلاميذ يرفضون العمل مع المغاربة، والغجر.


وصرحت الكاتبة العامة الإسبانية المكلفة بسياسات المساواة، بالمناسبة، أن حق الاختلاف وروح المساواة ما زالا لا يحترمان في إسبانيا، مضيفة أن وزارة المساواة الإسبانية أطلقت هذه المسابقة لمكافحة الميز، وأن المواطنين يشاركون فيها بعروض فردية (مونولوغ)، ومسرحيات، وأغان، تحمل كلها خطابا يدعو لاحترام حق الاختلاف.


وكان تقرير أنجزته، أخيرا، وكالة الحقوق الأساسية، التابعة للاتحاد الأوروبي، أفاد أن 54 من المهاجرين المغاربة المقيمين في إسبانيا يتعرضون للميز، موضحا أن 10 في المائة منهم يعتقدون أن “السبب الوحيد هو معتقداتهم الدينية، في حين، يشعر أكثر من النصف بأن أصولهم العرقية هي السبب في التمييز”.

‫تعليقات الزوار

8
  • مغربي ولو كره الكافرون
    السبت 10 يوليوز 2010 - 03:08

    عادي و منتظر من السبان واش بنادم سباني كايحط بسكلييت ديالوو حدا الدار املي اخرج مايلقاها او تايعرف ان جاروا مغربي هوا لي سرقها .. اش غادي تكون ردالفعل ديالوو باينا ..
    متانقول ان المغربا كلهو لي لخارج شفارا و لكن حوتا واحدا كاتخنز شواري

  • saboaa alatlas
    السبت 10 يوليوز 2010 - 03:12

    اعتز بنفسك و بلدك ولا تجعل الغرب يدخل مغاور كبد

  • simo
    السبت 10 يوليوز 2010 - 03:10

    la solution se trouve parmi nous les marocains, on a pas besoin de ces bourricos pour survivre, il faudra une revolution populaire, aller tous ensemble et detruire les brrieres de sebta et mellilia et faire srtir ses maudits espagnols des territoires du royaume marocain. n attendez surtout pas que les espagnols vont nous rendre sebta et mellilia, il faudra bouger se revolter et prendre par force ce qui nous appartient. wa salam alaikom

  • نادم
    السبت 10 يوليوز 2010 - 03:18

    وهل تقبلون بمغاربة سبتة ومليلية ان يدرسوا بجانبكم

  • وردة @
    السبت 10 يوليوز 2010 - 03:06

    قالك واحد الاسبان شعب طيب وغير عنصري .. كاين اكثر من هاد الاعتراف جا على لسان المسؤولين من اسبانيا اوكان مغاربة نقدرو نكدبهم اودي ..كيخلعني انا انجينيور بالمانيا والله وخا تكون وزير بامريكا حتى انفضل عليك بياع النعناع في السويقة ومعتز باصله اودي استدحاش امة كما يقول احد الهسبريسيين..

  • marocain
    السبت 10 يوليوز 2010 - 03:16

    أنا طالب في اسبانيا. الإعلام الإسباني و المقررات الدراسية )التاريخ( وتربية الوالدين المتأثرين بهما يزرع كراهية المغاربة منذ نعومة الأظافر.وحتى المغاربة مرآآآآآبين تبارك الله.تربية د المغرب المتقدم

  • أحمد بلحسين
    السبت 10 يوليوز 2010 - 03:20

    لم تكن إسبانيا قطعا عنصرية في يوم من الأيام ,العدوى أتتها من فوق (أوروبا)لا تملك إسبانيا هدفا
    عنصريا (عرقيا)تتبجح به , فشلت
    كل البحوث الجينية قصد تأصيل الدم أوالمورثةالتي تخص الإسبان ولا
    يشترك فيها العربي المسلم الأندلسي والقوطي والمتوسطي وغيرهم . العدوى أصابتها يوم تخلت
    عن موقفها وتاريخها الكوني لتقول نعم للإنضواء تحت راية الحتف الأطلسي فتتبوىء بذلك مقعدا في الاتحاد الأوروبي ليغتني بعدها الإسباني الزلط .

  • القدميري
    السبت 10 يوليوز 2010 - 03:14

    سيقول البعض: بلادي هي من اجبرتني على الغربة في بلاد الناس. وهذا هو الخطأ بعينه. إعلم يرحمك الله ان المملكة المغربية لها من الخيرات مالايحصى ولا يعد. وكل فرد من الرعية له الحق في خيرات بلاده وهي كثيرة ولله الحمد. تصورا ان الموقع الجغرافي لبلادنا بين البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي وحده كفيل بسد الرمق من ضنك العيش لكل الرعايا، وان كثيرا من البلدان تحسدنا على هذا الوضع. ناهيك عن المواد الفلاحية المغربية ذات الجودة الرفيعة في كل أسواق العالم. هذا بغض النظر عن خيرات باطن ارضنا من معادن نفيسة تفوق البترول أهمية كالأرانيوم المستخرج من الفسفاط و الدهب الموجود بمنجم تافراوت…وقس على ذلك من خيرات الله عز وجل.
    المهم هو ان الحق لايعطى وإنما يأخد حتى وإن اقتضى الحال بالقوة.
    وفي المملكة المغربية لازال العمل بحكمة “فرق تسود” جاريا منذ الأزل. أما المحسوبية والزبونية لها مالها من المفعول السلبي. باختصار، خيرات البلاد يتنعم بها قلة من المواطنين المحسوبين على “المغرب النافع” الهاي كلاص. أما الأغلبية المحسوبة على بوزبال، فلا نصيب لها سوى الفتات الذي تتسوله من الأسياد بكل تواضع وإنحطاط إلى الحضيض من كرامتهم.

صوت وصورة
دار الورد العطري
الخميس 25 فبراير 2021 - 18:39 2

دار الورد العطري

صوت وصورة
غضب مهنيي النقل السياحي
الخميس 25 فبراير 2021 - 17:39 2

غضب مهنيي النقل السياحي

صوت وصورة
حريق يرعب ساكنة بفاس
الخميس 25 فبراير 2021 - 16:29 8

حريق يرعب ساكنة بفاس

صوت وصورة
كفالة الأطفال المتخلى عنهم
الخميس 25 فبراير 2021 - 15:48 3

كفالة الأطفال المتخلى عنهم

صوت وصورة
المغاربة وتقنين زرع الكيف
الخميس 25 فبراير 2021 - 11:30 6

المغاربة وتقنين زرع الكيف

صوت وصورة
احتجاج شغيلة الصحة بوجدة
الأربعاء 24 فبراير 2021 - 23:52 5

احتجاج شغيلة الصحة بوجدة