‫تعليقات الزوار

41
  • انس ابو وردة
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:21

    لافض فوك يا ابن حمزه فكم للصحافة من دبزه يخوضون في كل امر رجاء خبزه ويطعنون فيمن ابتغى للدين العزه ولست اقاضيهم جميعهم فنمهم معتزة باهل الله وهم عندهم موضع الرزة

  • ABOU HAMZA
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:37

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاك الله خير..جزاك الله خير
    وعلي ماتقدمة يديك ولسانك وجوارحك من خير

  • souhail
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:47

    السي الفقيه تعرف علاش نحب المشايخ والعلماء من اهل السنة والجماعة، والمشايخ الشرقيين لانهم يتحدتون على نهج السلف الصالح ويقولون قال الله وقال الرسول ماشي كيعطوا متال بالراقصات وبالمغنيين. كيفاش بغيتونا نسمعوا ليكم ونقتانعو. سؤال هل حلق اللحية حلال ام حرام حتى لو كان الانسان املط يبتغي رضى الله باتباع سنة رسوله (ص) ويترك زغيبات تكبر…

  • برهان
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:19

    كلام مردود على الشيخ و من يفكر مثله. علماء الاسلام يخطئون بعضهم في كل مناسبة و فيهم من يتعرض للتفسيق و التبديع و التجهيل بالرغم من علمه. كما ان الشيخ الذي يتكلم في السياسة او المشاكل الاجتماعية يتكلم في ميادين لها اصولها العلمية الموضوعية و التي يستطيع ان يدرسها الكافر فضلا عن المسلم. هل فتوى العبيكان الاخيرة حول رضاع الكبير تصدر عن عالم؟ في الحقيقة فتواه اصلها السنة و تلك طامة اخرى. من هو العالم بمنظور الاسلاميين؟ كل حزب او فرقة لهم معايرهم. هذا الشيخ يريد ان يحذف الشرعية عن من ينتقد اهل الفتوى و هو لا يدري ان اهل الفتوى يجهلون و يشككون في عقائد بعضهم و اسئلوا الشيخ ربيع المدخلي ان كنتم لا تعلمون.
    الانسان الذي لا يعرف كيفية الوضوء له عقل و كما يقال العقل هو اعدل الناس قسمة بين الناس. هناك الكثير من الطقوس في الاسلام التي لا يمكن تقيمها تقيما عقليا و من يحاول ذلك فمحتاولته ضرب من العبث و بذلك نوافق الشيخ بان اهل الاختصاص هم من يحق لهم الحديث حولها. و لكن الكثير من احكام الاسلام بخصوص المراة و الحريات و حقوق الانسان هي احكام تنتمي الى ما قبل التاريخ و تتطور بتطور التجربة البشرية و يجب نقدها حتى لو كان المرء لا يعرف كيف يزيل الجنابة. هل عندما يفتي سعودي بتحريم المظاهرات في الشوارع يجب على كل من لا يعرف الوضوء ان ينظر الى الديكتاتورية الدينية تشرع للغطرسة امامه؟ كل مواطن له حق الكلام بغض نظر عن سلوكه في المرحاض….لسان حال الشيخ يقول ان من لا يعرف كيف ينظف نفسه حسب الشريعة لا حق له في حرية التعبير او الرد على تراهات الفكر الديني…و زوينه هاذ القضية السي الشيخ…انتم تعبثون و تفتون في كل شئ بدون اسيحياء بينما الجماهير عليها السمع و الطاعة بحجة انها لا تعرف كيفية الاستنجاء.

  • MAXIMUS
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:33

    انه يتكلّم عن علماء !!!!!!! العلماء صانعي دعاء دخول الحمّام!!! لقد افسدتم الدين يا فقهاء،،،،
    و النتيجة بين ايديكم ؛ الرشوة الغش ، انتشار الجريمة ، انعدام الاخلاق………
    فنحن لسنا بحاجة لكم كي نتعلّم احكام ازالة الجنابة !!!!! او لتعلم دعاء دخول الحمّام

  • منير بالهاض
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:29

    “رَأَيْت النَّاسَ لَا يَعْصِمُهُمْ مِنْ الظُّلْمِ إلَّا الْعَجْزُ. وَلَا أَقُولُ الْعَوَامُّ، بَلْ الْعُلَمَاءُ، كَانَتْ أَيْدِي الْحَنَابِلَةِ مَبْسُوطَةً فِي أَيَّامِ ابْنِ يُوسُفَ، فَكَانُوا يَتَسَلَّطُونَ بِالْبَغْيِ عَلَى أَصْحَابِ الشَّافِعِيِّ فِي الْفُرُوعِ، حَتَّى لَا يُمَكِّنُوهُمْ مِنْ الْجَهْرِ وَالْقُنُوتِ، وَهِيَ مَسْأَلَةٌ اجْتِهَادِيَّةٌ، فَلَمَّا جَاءَتْ أَيَّامُ النَّظَّامِ وَمَاتَ ابْنُ يُوسُفَ وَزَالَتْ شَوْكَةُ الْحَنَابِلَةِ اسْتَطَالَ عَلَيْهِمْ أَصْحَابُ الشَّافِعِيِّ اسْتِطَالَةَ السَّلَاطِينِ الظَّلَمَةِ، فَاسْتَعْدَوْا بِالسِّجْنِ، وَآذَوْا الْعَوَامَّ بِالسِّعَايَاتِ، وَالْفُقَهَاءَ بِالنَّبْزِ بِالتَّجْسِيمِ، قَالَ: فَتَدَبَّرْت أَمْرَ الْفَرِيقَيْنِ، فَإِذَا بِهِمْ لَمْ تَعْمَلْ فِيهِمْ آدَابُ الْعِلْمِ، وَهَلْ هَذِهِ [الْأَفْعَالُ] إلَّا أَفْعَال الْأَجْنَادِ يَصُولُونَ فِي دَوْلَتِهِمْ، وَيَلْزَمُونَ الْمَسَاجِدَ فِي بَطَالَتِهِمْ” كتاب “الفروع” (1/535) لابن مفلح منقولاً عن ابن الجوزي – من مقال الشيخ سلمان بن فهد العودة

  • nomidia
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:35

    كلام جميل للدكتور مصطفى بنحمزة باركة الله فيه

  • Marocain
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:57

    الحمد لله على نعمة الإسلام، و جازاك الله بخير يا حضرة الشيخ.

  • تدكيير
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:01

    اتقو الله با أصحاب التدخلات التي تقلل من قبمة الدكتور العالم مصطفى ابن حمزة. رجل يقدم الاسلام يوميا الكثيير.
    لمن لا يعرفه. فهو رئيس المجلس العلمب لمدبنة وجدة. بنيت أغلب المساجد فب مدينة وجدة على يديه وبمجهوداته بعد فضل الله.
    يكرم أهل القران وأهل العلم ويعتني بهم. بشرف على مركز للدراسات والبحوت بالمدينة متواضع جدا. يا شيخ أحبك في الله وأنتم با لهضاضرية يالي جالسين فديوووركم وكتنتقدو أسيادكم نوضو قلبو على شي خدمة ههههههههه

  • أيت تزي
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:45

    الحمدلله الذي اكرم الأمةالإسلامية بالعلماء ولولاهم لانتشر الظلم والاستبداد فوقفة العلماء في الميدان …………………………………………… اكيد لايعجب الكثيرمن المتنطعين الذين يتضيقون من قولة عالم في المنام فكيف باليقظة ؟ يتخذهم الكثير هدف لتعليم القنص فإن كنت ايها المجادل من بعيد فعليك بالعلم حجة بحجة وإلا …..فاحترم نفسك اولا لاغير قال تعالى :(قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لايعلمون انما يتذكر اولوا الالباب )صدق الله العظيم اما موضوع اللحية وغيرها فلاشان لك بهذا فالزم شانك تكتفى …

  • المالكي
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:31

    حفظك الله يا دكتور ولكن هناك بعض الاشخاص ومنهم بعض متتبعي هسبريس لن يستفيدوا من هذه الكلمة الطيبة واول من سيقولون له اخطات سيكون الدكتور مصطفى بنحمزة حفظه الله

  • hellmster
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:49

    أصابت امرأة وأخطأ عمر…… أريد معرفة رأي العالِم في هذه المَقولة وأنا الجاهل الذي بالكاد يحفظ بعضاً من نواقض الوضوء.

  • مغربي
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:41

    بارك الله في الدكتور مصطفى بنحمزة و في علماء المغرب الأفاضل.
    أما بالنسبة لأصحاب التعليقات الغبية, فنرجو القليل من الصمت و الإصغاء.
    يقول أهل العلم :‘‘ لو سكت من لا يعلم لقل الخلاف‘‘.

  • Hassanin
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:51

    Oui Mr amza, mais parle un peux de dieu et de prophet…je veux dire du coran et de sona… il faut faire attention et ne pas entendre n´importe q´il Dr. Baraka laho fi 3olama dial al oma : abo ishak mokbil , albani , ibn baz ….etc et nous sommes pas d´accord de ce que vous dites Mr. hamza.

  • مسلم
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:43

    نقول لا حول و لا قوة إلا بالله، يتكلم على أساس أنه عالم رباني و كلامه خالٍ من ” قال الله قال الرسول ..” بل كل قوله ” قال المغني قالت المغنية “

  • أيمن زنوبي
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:15

    الدكتور مصطفى بنحمزة والشيخ عبدالله النهاري نوروا مدينة وجدة
    في عهدهما بنيت مساجد كثيرة بالمدينة وحتى الكوميسارية تطوعوا المحسنين لبنائها
    حفظكما الله لهذا الدين ولهذا البلد العظيم تحت القيادة السامية لأمير المومنين
    زائر من المحمدية

  • مواطن مغربي
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:31

    بارك الله فيك وأطال الله في عمرك يا أستاذنا و معلمنا و أبانا فضيلة العالم الدكتور مصطفى بن حمزة, نحمد الله الذي وفقك و أرشدك إلى معرفة علومه, ونحمد الله الذي وهب لنا عالمامن المعدن النفيس في زماننا هذا…
    كل هذا الكلام هو قليل جدا في حق هذا العالم الكبير .
    أما فيما يخص اللذين يقللون الإحترام في حق الأستاذ مصطفى بن حمزة (سامحهم الله) فهو منارة علمية و دينية و أدبية, رمز للوسطية و الإعتدال…
    وفقك الله وأعانك و سدد خطاك.

  • يوسف الرباطي
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:59

    السلام عليكم
    علام الإعتراض على هذا السيد بقول بعض المرضى: المشارقة يفعلون والمشارقة يقولون، تباً لكم، تنتقصون من رجل عالم عالم بالكتاب والسنة دكتور فقيه استشهد بقصة لضرب المثال وتقريب الصورة للحاضرين، ولعل في الحاضرين من كان منهم من أهل الفن فضرب المثال لهم بهذه القصة لزيادة الإيضاح، وإن لم يكن فقد فهمت ما أراد ولعل المنتقدين لم يفهموا لغباوتهم وانغلاق عقولهم، بارك الله فيك يا دكتور، وشكراً لمن أفادنا بهذا المقطع من كلام الشيخ، وأنبه هنا إلى أن كلامه هنا إنما هو مقطع من كلام وليس الكلام كله، (وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله).

  • abdelaziz
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:17

    بارك الله في شيخنا الجليل واعانه على تحمل مسؤوليته الدعوية والعلمية والاجتماعية في مدينة وجدة خصوصا والمنطقة الشرقية عموما،فالقاصي والداني يعترف بالدور الكبيرالذي يقوم به درس الشيخ الاسبوعي في تنوير سكان وجدة والذي لم ينقطع عنه لمدة تزيد عن العشرين سنة الا لمرض اورحلة دعوية كما لا يخفى على احد دوره في بناء المساجد حتى اصبح يطلق على وجدة مدينة المساجد والمآذن والفضل يرجع بعد الله عز وجل للمحسنين الذين التفوا حول هذا الرجل المبارك.اما خدمته للائمة واهل القرآن ودوره المرموق في العمل الاجتماعي من خلال دور المسنين والجمعية الخيرية فهي لا تخفى على أحد في المدينة.
    بارك الله فيك وكل علماء المسلمين.

  • مهدي
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:17

    هذا الرجل نحبه في الله .. نعرف له من الافضال الكثير .. و نخشى عليه مما سيق إليه من التضييق على يعض الدعاة ..
    ” العلماء أمناء الرسا ما لم يخالطوا السلطان و يداخلوا الدنيا فإذا هم خالطوا السلطان و داخلوا الدنيا فقد خانوا الرسل فاحذروهم ” ..
    لقد تكممت أفواه كثير ممن يحسبون على أهل العلم عن وصف الفتن المستشرية في البلاد و عن إنكار المناكر التي عمت و طمت .. فالعالم هو من لا يخشى في الله لومة لائم ، و لا يداهن و لا يداري ..
    اللهم أيقظ علماءنا من سباتهم و هيء لهذه الأمة من ترضاه لنصرة الحق ..

  • mohammed hallami
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:21

    انهى علماءناهههه كل المواضيع الكبيرة والان تفرغوا لمثل هدا ….

  • بنموسى
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:35

    لمادا يتدخل العلمانيون في الدين و هم لا يدرون فيه شيئا. يلزمهم الصمت و عدم الكلام كما يفعلون عندما يثار موضوع لا يفقهون فيه شيئا. و لكن عداءهم للدين هو سبب طعنهم فيه و في علمائه
    السيد بنحمزة جزاك الله خيرا و بارك جهودك للتصدي للإرهابيين العلمانيين

  • abdou
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:37

    و الله قد اصبت و احسنت
    و ما هى الا حقيقة الامر الواقع

  • TALEB
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:39

    Bonjour à toutes et à tous
    Mr Mustapha ben Hamza, les gens les connaissent pas, et quand ils arrivent pas à faire ce qu’il fait et de dire ce qui dit c’est normal que le critiquent, vive Dr ben hamza et vive Abdellah Enhari
    et je suis d’accord avec les commentaires 14 et 17

  • أبو حمزة المغربي
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:23

    لعلمك أولا أن الإسلام ليس فكر بل هو دين الله وأما قولك أنه فكر ديني هذا مردود عليك.عندك مجموعة من الإلتباسات فعندما تقول (هناك الكثير من الطقوس في الاسلام التي لا يمكن تقيمها تقيما عقليا )ليس هناك طقوس في الإسلام أصلا وحتى وإن آفترضنا جدلا على هناك تناقض بين النقل والعقل فنحن المسلمون نقدم النقل على العقل…لماذا ?لأني قبل أن أقدم النقل على العقل,فقد آمنت بأن القرآن حق جاء من عند العليم الحكيم وآمنت بمحمد رسول الله وأنه لاينطق عن الهوى.هذا من جهة ومن جهة أخرى,إن كنت لاتؤمن بهذه الأمور فهذا إذن موضوع آخر…وأما قولك(و لكن الكثير من احكام الاسلام بخصوص المراة و الحريات و حقوق الانسان هي احكام تنتمي الى ما قبل التاريخ و تتطور بتطور التجربة البشرية و يجب نقدها حتى لو كان المرء لا يعرف كيف يزيل الجنابة. )فهذا كلام فظفاظ لابد قبل أن تدعي فهذا كلام فظفاظ ولابد قبل أن تدعي يجب أن تحدد أين هي الأحكام التي تتعلق بالمرأة والتي تنتمي إلى ماقبل التاريخ!!!!! من فضلك حدد كي نقدم لك الجواب الشافي…وأما مجال الحريات فيكفي أننا نحن المسلمين عباد الله ولسنا عباد الدرهم والدينار …من فضلك !!!حدد أين هي الأحكام في مجال حقوق الإنسان و التي تتعلق بالإسلام وتنتمي إلى ماقبل التاريخ???.وأما قولك(لسان حال الشيخ يقول ان من لا يعرف كيف ينظف نفسه حسب الشريعة لا حق له في حرية التعبير او الرد على تراهات الفكر الديني…و زوينه هاذ القضية السي الشيخ…انتم تعبثون و تفتون في كل شئ بدون اسيحياء بينما الجماهير عليها السمع و الطاعة بحجة انها لا تعرف كيفية الاستنجاء. )كلامك هنا فيه خلط وهذا يدل على جهلك العميق … فالعالم في الشريعة الإسلامية لايتدخل في عمل المهندس والطبيب والخضاروالتاجر لكنه يحدد له بمقتضى الأدلة الشرعية الظوابط الشرعية لعمله وهنا دعني أضرب لك أمثلة لاعلى سبيل الحصر : فعندما يأتي الإسلا لكي ينهى عن الغش والربى وعلى أكل أموال الناس بالباطل أو على بيع الأخ على أخيه أوعلى المبالغة في الربح على حساب الضعفاء وحدد نسب الربح المعقولة.وعندما يحرم الإسلام الإحتكار ويحدد نسبة الزكاة التي تأخد من التاجرللضعفاء وعندما يحرم الإسلام الأشياء التي لايجب المتاجرة فيها.فهذا كله ليس تدخل في عمل التاجر بقدر ماهومساعدة للتاجر ليكون عمله على مايحبل الله ورسوله.وقس على هذا دور الفقيه في المجالات الأخرى…….

  • أبو حمزة المغربي
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:09

    ومن جهة أخرى يحق لكل الناس أن يقولوا لكن بعلم .وإذا آعترض رأيك برأيي فرأيك صحيح يحتمل الخطأ وأما رأيي خطأ يحتمل الصواب.وأما إذا آعترض رأيك بالشرع فيضرب برأيك عرض الحائط…وأما قولك(كما ان الشيخ الذي يتكلم في السياسة او المشاكل الاجتماعية يتكلم في ميادين لها اصولها العلمية الموضوعية و التي يستطيع ان يدرسها الكافر فضلا عن المسلم)لتعلم أن الإسلام دين حياة يسن القوانين في جميع الميادين وهذالايتعارض مع البحث الموضوعي في جميع المجالات …وأما قولك(علماء الاسلام يخطئون بعضهم في كل مناسبة و فيهم من يتعرض للتفسيق و التبديع و التجهيل بالرغم من علمه. )فهذا كلام مردود عليك لأن للتفسيق و التبديع و التجهيل ليس عبثا بل هو أيضا يجب أن ينظبط بظوابط الشرع ومن جهة أخرى نحن المسلمون نأخد بالحق ولو كان من الشيطان وفي هذا دليل…..وتقول( هذا الشيخ يريد ان يحذف الشرعية عن من ينتقد اهل الفتوى و هو لا يدري ان اهل الفتوى يجهلون و يشككون في عقائد بعضهم و اسئلوا الشيخ ربيع المدخلي ان كنتم لا تعلمون.)الشرعية والعقيدة تأخد من الكتاب والسنة…من فضلك لاتدخل أسماء علماء في صراع لايوجد إلا في أفكارك….وآعلم أن النظافة حتى هي من الدين

  • سعيد
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:33

    الى صاحب التعليق ١٢ قولك ـ أصابت امرأة وأخطأ عمرـ قول ليس بالصحيح. و هذه هي آفتنا أننا نتكلم بكل ما سمعناه دون أن نتأكد من صحته . و معذرة لك و السلام عليكم و رحمة الله

  • ادريس
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:27

    من لا يعرف بنحمزة, لا يعرف الشيخ و العالم و المصلح الدكتور بنحمزة.
    الرجل مرح, صاحب نكتة, ما يزال يذكر المصطلحات البسيطة لساكنة الاحياء الشعبية لمدينة وجدة, و يوظفها احيانا في دروسه العلمية. فعندما اعطى مثالا للمغنية فهذا ليس عيبا, بل محبذا, و له عدة معاني في العمق. اما علمه في النحو و الادب و الفقه, فاقول لبعض التدخلين مقولة له بالدارجة الوجدية( جيبو الى عندكم شي نيبلي باش تلعبو معاه, ماتجيبوش نبلية وحدة و تقولولو بوزيلي)

  • برهان
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:25

    الفكر الاسلامي يندرج في ايطار الفكر الديني لانه ينطلق من النصوص لتفسير الواقع و النصوص وصلتنا بالوحي او بمعجزة لا يستطيع اي عالم في الماديات ان يتبت او ينفي صحتها. كون الاسلام دين الله هذا لا ينفي انه فكر ديني لانه يعتمد على البلاغة و الخطابة في ايطال نفسه الى الناس. العالم المجتهد يستخدم عقله لتنزيل النصوص على الواقع و ليس الله هو المسؤل عن كلام الشيخ و بذلك فهو فكره و ليس فكر الله.
    المسلمون فرق و ليسوا كلهم يقدمون النقل على العقل و لا شك انك تكفر كل من يقدم عقله على النص. لماذا لم يقدم الصحابة النقل على العقل عندما قطعوا رؤوس بعضهم في موقعتي الجمل و حطين؟ ليس كلام كل الرسول وحيا. سورة عبس تؤنب الرسول لتجاهل الاعمى و الاية التي تتعلق بزواجه من زينب بنت جحش تؤنب الرسول لقوله لزيد ان لا يطلق زينب كما ان الرسول صلى على كبير المنافقين و عارضه القران فيما بعد. ايه لا ينطق عن هوى تتعلق بالقران فقط اما الاحاديث فهي ظنية الدلالة و يجب التعامل معها بحذر.
    نعم قطع اليد و الجلد و الرجم و قتل المرتد و قتل الشواذ و التميز ضد المراة في الارث و الاشهاد في القضايا المالية كلها مرتبطة بالتجربة بالبشرية و تتغير بتغير المجتمع. الرمان و الفرس و قريش قبل الاسلام كانوا يعاقبون الناس بنفس الفضاعة و كانوا يميزون ضد المراة و يعترف الجميع بفضل الاسلام في تحسين حال النساء و لكن ليس كل النساء, الحرائر فقط. اما الاماء فكن يبعن في اسواق الاسلام كالغنم.
    مقولة الكتاب و السنة التي تتبجح بها هي اكبر طامة في الفكر الديني. انطلاقا من الكتاب و السنة يمكن ان تدلل على الشئ و ضده. مقولة الكتاب و السنة مطية من لا مطية له. انطلاقا من الكتاب و السنة يبرر الارهاب و في نفس الوقت يدان و انطلاقا من الكتاب و السنة يكفر الحكام و تبرر مشروعيتهم…

  • سعيد المغربي
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:29

    الى كل من يريد البحث عن كبوة للدكتور الكريم
    سئل الدكتور القرضاوي عن سر تقبيل الحجر الأسود من طرف المسلمين واعتبار ذلك على وجود الوثنية في الاسلام فكان رد العلامة ببيت جميل لمجنون ليلي:
    أمر على الديار ديار ليلى أقبل ذا الجدار وذا الجدارا
    وما حب الديار شغفن قلبي
    ولكن حب من سكن الديارا
    فهمت أسي كريت المعنى أم لا؟؟؟
    أما عن قصة عمر رضي الله عنه والمراة، فالمرأة بريئة من تخطيء عمر، انما عدل عمر وتواضعه هو الذي جعله يعترف بخطأه وفي ذلك درس لمن يغتر بعلمه ومن لا يستمع لغيرهأما وأن تقوم العامة بتخطيء العلماء فان ذلك من علامة الساعة
    فهمت أسي كريت؟؟؟؟؟

  • salama
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:23

    السلام عليكم
    اتاسف على الكثيرمن الردود التي جرحت في شيخنا و عالمنا الذي بذل الغالي و النفيس للرفع من مستوى الامة .
    لو كلمتكم عن افضال الشيخ لما اتسع المكان ولا المقال لكن يكفي انه خادم القرءان .
    اتعرفون مذا كان يصنع المغاربة لحافظ كتاب الله او طالب او الخناش
    كانوا يجلونهم ويرفعون من شانهم رغم قلت الموارد وكيف بعالم في مستوى benhamza.net هل تعرفون انكم تتكلمون عن جبل يحمي الكتاب و السنة وخدامهما.
    لكن جاء عصر التطور واصبح الرويبضة وخفافيش الظلام يتكلمون خلف جهاز
    اقول لمن اراد ان يعرف الشيخ فليلازمه وعن بعد بموقعه بنحمزة.نت
    benhamza.net
    واحذروا من لحوم العلماء فانها مسمومة

  • أبو حمزة المغربي
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:05

    أخي الكريم الذي إلتبس عليه الحق بالباطل.فأما قولك (الفكر الاسلامي يندرج في ايطار الفكر الديني لانه ينطلق من النصوص لتفسير الواقع و النصوص وصلتنا بالوحي او بمعجزة لا يستطيع اي عالم في الماديات ان يتبت او ينفي صحتها. )فأنت لازلت مصر على أن الإسلام فكر.وكما تعلم فالفكر قابل للنقد وهو يحتمل الخطأ والصواب لهذا نرفض أن يقال على دين الإسلام فكر لآعتبارات عدة منها أن حدد قوانين وسن أحكام ليست قابلة للنقد أو التشكيك مع العلم أن بعض هذه الأحكام قد يوقف العمل بها مؤقتا,على سبيل المثال أن المسلم قد يشرب قليل من الخمر إذا خاف الهلاك عطشا..إذن فالإسلام ليس جامدا يلقي الأحكام جزافا دون أخد بعين الإعتبارالمواقف التي يمكن للإنسان المسلم الوقوع فيها .هذا من ناحية ومن ناحية أخرى فنحن المسلمون لانسقط الواقع على الإسلام بل نسقط الإسلام على الواقع ومن خلال ذلك نطبق شريعة الله في المجتمع وأما المسائل الإجتهادية فهي منوطة بأهل الإختصاص ليس لكل من هب ودب…

  • أبو حمزة المغربي
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:07

    أما أنا فأنصحك أن تتحرى الموضوعية في كلامك وتدعك من أسلوب الإفتراء واللعب بالكلمات والحكم على النيات.وأما قولك(لماذا لم يقدم الصحابة النقل على العقل عندما قطعوا رؤوس بعضهم في موقعتي الجمل و حطين؟)أريد أن أصحح لك خطأ هنا!!معركة حطين هي معركة مابين المسلمون والصليبيين سنة1187 هذا من جهة ومن جهة أخرى فالمسلمون أو بالأحرى المؤمنون قد يتقاتلون لكن لايكفر بعضهم بعضا والدليل في سورة الحجرات.وأما موقعة الجمل فلها مسببات وأحداث لايمكن قراءتها بنفس القراءة السطحية التي طرحت بها القضية .لكي نكون موضوعيين لابد نسرد الاحداث بدقة وليس آجتزاءها كما فعلت لأنه لايكفي أن تقول ويل للمصلين وتقف..وأما قولك(ليس كلام كل الرسول وحيا.)وماذا تقول في الآية الكريمة -ماآتاكم الرسول فخدوه ومانهاكم عنه فآنتهوا-السنة هي التي بينت كيفية الصلاة وهي التي ورتث الجدة وهي….السنة الصحيحة لها أحكام متعددة بدئا من التحريم حتى إلى المستحب والمندوب .إذن فقولك(لاحاديث فهي ظنية الدلالة و يجب التعامل معها بحذر.)هذا مرة يظهر جهلك المركب ولايدل على شيئ إلا على قلة علمك وضحالة فهمك…

  • أبو حمزة المغربي
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:25

    وأما قولك (نعم قطع اليد و الجلد و الرجم و قتل المرتد و قتل الشواذ و التميز ضد المراة في الارث و الاشهاد في القضايا المالية كلها مرتبطة بالتجربة بالبشرية و تتغير بتغير المجتمع. )لنأخد كلامك نقطة نقطة:في الإسلام تقطع يد السارق -الغني أو الفقير-وفي ذلك زجر قوي لكل شخص يأخد أموال الناس بالباطل ويجعل كل سارق أو أي شخص يفكر في السرقة لكن هذا ينظبط بظوابط ويحدد بشروط قاسية كي يتم الحد .حد الرجم فهو حد قاس بنفس قسوة الجريمة التي آقترفت.فخيانة الزوج لزوجته أو العكس ليس لها ردع إلا الرجم ليعلم الرجل والمرأة أن الزواج عهد مختوم بكلمة الله ومن يقترف يستحق العقوبة مع العلم أن شروط حد الرجم جد صعبة التحقق..قتل المرتد لايتم إلا بعد إقامة الحجة عليه لأنه في بلد مسلم وفيه حكم واضح وصريح.قتل الذين يقومون بعمل الفاحشة كقوم نبي الله لوط حتى هو مشرع في دين الله.قس عليه قتل القاتل المتعمد ,كل هذه الأشياء يجب على القاضي أن تكون له جميع الأدلة لكي يصدر الأحكام…الإسلام أعدل القوانين فيما يخص الإرث بالنسبة للمرأة هناك دراسة علمية تأكد أن المرأة تأخد أكثر من الرجل إذا أخدت جميع حالات الإرث مجموعة..هذه الأمور لاتتغير بتغير الزمان والمكان .فكلما توفرت الشروط أقيم الحد..فالإسلام صالح لكل زمان ومكان.. نحن لانؤمن ببعض الكتاب ونكفر ببعض .إذا أمر الله بشيئ نقول سمعنا و أطعنا لأننا آمنا به فكيف لانطبق آوامره..تقول(الرمان و الفرس و قريش قبل الاسلام كانوا يعاقبون الناس بنفس الفضاعة )هذا تجن على الإسلام فأنت تقارن ما لايقارن وهذادليل آخر على جهلك بالتاريخ..وقولك(يعترف الجميع بفضل الاسلام في تحسين حال النساء و لكن ليس كل النساء, الحرائر فقط. اما الاماء فكن يبعن في اسواق الاسلام كالغنم. )هنا لا أسمح لك أن تشبه النساء بالغنم,,أول من حارب الرق هو الإسلام وفي ذلك أدلة كثيرة ويكفي أن أقول لك أن أول شهيدة في الإسلام سمية كانت أمة وهذا لاينقص من قيمتها فهي سيدتنا وكذلك بلال ..ربما آختلط الأمر عليك فلعلك درست تاريخ غير الإسلم..

  • أبو حمزة المغربي
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:27

    وأما قولك(مقولة الكتاب و السنة التي تتبجح بها هي اكبر طامة في الفكر الديني. انطلاقا من الكتاب و السنة يمكن ان تدلل على الشئ و ضده. مقولة الكتاب و السنة مطية من لا مطية له.)هذا قول من لا علم له وقول من غرق في الشبهات إلى أذنيه..مسكين أنت.إسأل أهل العلم إن إلتبس عليك الأمر في شيئ.ودعك من القيل والقال.إنما لاتعمى الأبصارلكن تعمى القلوب التي في الصدور..لنختم بقولك(انطلاقا من الكتاب و السنة يبرر الارهاب و في نفس الوقت يدان و انطلاقا من الكتاب و السنة يكفر الحكام و تبرر مشروعيتهم…)يمكن أن تستعمل الحق في تبرير الباطل وهذا دأب أهل النفاق والشقاق..لايوجد لحد الآن مفهوم للإرهاب حتى أمريكا لاتريد تعريفه لحاجة تلبي مصالها الإقتصادية.عندنا مفهوم الجهاد الدي حدده علماء الأمة من خلال الكليات الخمس -العرض.النفس.الدين….-فالمحتل الفرنسي والإسباني أيام الإستعمار كان لزاما علينا نحن المغاربة أن ندفعه بالجهاد لابالورود..والحرب لها ظوابط وشروط في الكتاب والسنة فنحن لانقتل الأطفال والشيوخ والنساء غير المحاربات ولانقطع الأشجار ولا نغدر المعاهد,…ونحن لسنا من فرقة الخوارج الذين يكفرون الحكام والمسلمون..مشكلتك هوأنك ليس عندك العلم الكافي .معرفة الكتاب والسنة تتطلب سنوات من العلم والتحصيل.. دعك من نفث الشبهات التي لاتسمن ولاتغني من جوع وآذكر لنا ما حققه أسيادك الغرب في الحرية وحقوق المرأة والإرث وتحدث عن الديقراطية التي نشروها بحد الدبابات والصواريخ في العراق وأفغا….وتحدت لنا عن حرية الشواذ في الغرب ..تحدث لنا ماذا فعلة أحفاد الثورة الفرنسية وحقوق الإنسان عندما آحتلوا أرضنا..تحدث لنا عن خوف الغرب من الحجاب..?????????

  • محمود الريفي
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:03

    اقول لكل من يكره العلماء ويحط من قيمة العلامة مصطفى بن حمزة انكم لا تعرفون المستوى العلمي الباهر بشكل مذهل وكفاه فخرا ما قدمه وما زال يقدمه من علم وعناية بالقرآن الكريم والاعمال الخيرية والانجازات الاجتماعية فضلا عن مواقفه الشجاعة في قول الحق وعدم السكوت عن كل منكر وذلك بشهادة كل من يعرف مدينة وجدة
    كثر الله من امثال مصطفى بن حمزة

  • homeless
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:11

    من باب الاحترام أن نقدر كل منتوج فكري و ليس لأحد الحق أن يتباهى بعقله الأخلاقي لأنه يصنع الأوهام التي يعيش معها حقائق من يدعي العلم و هو يطبل للسيايات الرسمية على حساب فقراء و الجهلاء فليذهب إلى مزبلة التاريخ لأنه يبقى عامل دين و منافق اجتماعي أما ثقافة التنكيت فهي من أسس الميثولوجيا بعيدة أن تكون أسلوب أهل السنة و الكتاب

  • الحسيمى
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:15

    (نحن المسلمون نقدم النقل على العقل ,,,) ومادا عن كبار الصحابة الدين قدموا العقل على النقل كعمر بن الخطاب الدى اوقف العمل بالنص القرانى المتعلق بعقوبة الحد وقطع اليد للسارق فى عام المجاعة وعطله لما تعلق الامر بدلك العبد الدى سرق الناقة لسيده (الناقة تفوق النصاب بكثير) ,الم يرد نص صريح واضح الدلالة (السارق والسارقة فاقطعوا ايديهما,,,,) الا ان عمر عطله واوقفه ,فهل عمر بن الخطاب ليس بمسلم لما قدم العقل على النقل, هل عمر بن الخطاب ليس بمسلم لما اوقف العمل بنص صريح لما رفض منح الصدقات للمؤلفة قلوبهم رغم ورود نص صريح و خالف فى دلك النص القرانى وسيرة الرسول ص وابى بكر من قبله ؟اليس فى دلك اقتناع تام بتقديم العقل على النص من طرف عمر حيث ادرك بعقله ان الرسول ص لما كان يعطى الصدقات للمؤلفة قلوبهم كان الاسلام انداك بحاجة الى اتباع فكان يعطف على غير المسلمين حتى تتالف قلوبهم فيدخلوا الاسلام ,اما فى عهد عمر فكان الاسلام قد انتشر ومن ثم فلا حاجة له بالمؤلفة قلوبهم, بوسعى ان امدك بكثير من الادلة تثبت مخالفة عمر بن الخطاب للسنة النبوية والنصوص القرانية لمواكبة مستجدات العصر وانت تاتى لتقتل العقل وتقول نحن المسلمين نقدم النص على العقل , بهدا المنطق انت تكفر المعتزلة ,اليس كدلك؟
    الاحكام التى المتعلقة بالمراة والتى تعود الى ما قبل التاريخ ( وانكحوا ماطاب لكم مثنى وثلاث ورباع ,,,, وان لم تعدلوا فواحدة او ما ملكت ايمانكم ) الايم ما المقصود بها يا ابو حمزة هنا؟ هل هى المراة ام جنس اخر لا نعرفه؟ لمادا الانسان حر فى امتلاك ماشاء من الايماء؟ هل سناخد بهدا النص فى ق 21 يا من يتبع النقل عل العقل ؟ اليس هدا جريمة ضد الانسانية بمنطق العصر هل المراة التى يغتنمها (المجاهد) ويحل ان يفعل بها ما يشاء ليس جريمة انسانية بمنطق العصر؟ حرمتم كل شىء الا الايماء

  • اعرض عن الجاهلين
    الخميس 15 يوليوز 2010 - 00:13

    السلام عليكم
    لمن لا يعرف الشيخ العلامة الدكتور مصطفى بن حمزة اطال الله في عمره
    والله ان هدا الشيخ الجليل وزنه -على الاقل في نظري- يعادل وزن وزارة برمتها او قل 4 او 5 احزاب بعدتها و عتادها
    و اهل وجدة الحبيبة لا اظن انهم يختلفون عني في دلك
    و مباركة لي بما قال احد الاخوة فله الفضل في تغييرات جدرية في مدينة وجدة ان كانت على مستوى مظهرها – و كمثال المسجد الدي بني امام فندق وجدة- و اما على مستوى صلاح اهلها و خاصة شبابها
    ف مع كثرة المساجد الدي ارتفع عددها بشكل قياسي في وجدة تجد الزحمة فيها – خاصة من طرف الشباب – اينما دهبت
    و الخص قاولي في هدا الرجل: والله انك آية من آيات الله في خلقه و السلام عليكم

  • أبو حمزة المغربي
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:53

    يا سي الحسيمي إذا ماقلت نحن المسلمون ( نقدم النقل على العقل ,,,) فهذا في الإيطار العام كأصل من الأصول لكن هذا التقديم قد يستثنى لكن بضرورة والضرورة تقدر بقدرها ولها أهلها وأهل الإختصاص كعمر إبن الخطاب رضي الله عنه وعلماء المسلمين الأفاضل .أما قولك(فهل عمر بن الخطاب ليس بمسلم لما قدم العقل على النقل, هل عمر بن الخطاب ليس بمسلم)فهذا إفك عظيم .فآعلم يا هذا أن عمر رضي الله عنه سيدي وأحد علماء الإسلام ومن أنا كي أقارن بهذا الصحابي الجليل رضي الله عنه. هناك أحاديث صحيحة تحث على تقديم أقوال الصحابة رضي الله عنهم.وإني لا أراك إلا غراب الغرب تطبل وتزمر في هذا المنتدى لنفث الشبهات.أنا لا أكفر المسلمين وهذه ليست مهمتي أو من آختصاصي,هذه مهمة العلماء والقضاء…وأنا لا أكفر المعتزلة رغم أني أختلف معهم في الرأي.إذن دعك من التهم المعلبة والتي لاتخرج إلا من أفواه ببغوات الغرب (زريعة إسبانيا)…مادخل مواكبة العصر في كلامك نحن نشجع على بناء الطائرات وصناعة السيارات وإرسال الأقمار الإصطناعية ..والرقي بالطب وتطوير الإقتصاد وبناء الطرق والسكك الحديدية وإنشاء الموانئ وبناء السفن والغواصات…نحن نشجع على هذا وأدعوا إخواتي المغاربة المسلمين المخلصين على البناء…

  • محمد مليح من طلبة القرويين
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 23:55

    اولا اشهد الله على محبة هداالعالم الدي مافتئ يدافع عن قضايااسلامية في العمق واقول باخصار شديد الجاهل لايعرف قيمةنفسه فكيف يعرف قيمة غيره

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 8

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34 1

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 6

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 1

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30 3

أوحال وحفر بعين حرودة