الحرية الحقيقية هي تحرير فلسطين

الحرية الحقيقية هي تحرير فلسطين
الأحد 27 فبراير 2011 - 20:54


وفلسطين … أين نصيبها من مطالب الشعوب ؟!


هكذا تساءلت مع نفسي وأنا أقرأ عشرات المقالات التي تتحدث عن ثورات الشعوب العربية، والمئات من التعليقات في الفيس بوك وتويتر التي تطالب بتغيير الأنظمة والثورة عليها من أجل تحرير الشعوب من الذل والعبودية .


في لحظة ما وسط هذا الكم الهائل من الأخبار التي تقذفنا بها وسائل الإعلام الفضائية والرقمية، نسينا أن التغيير الحقيقي يبدأ من الداخل، ومن فك الحصار عن عقولنا، وبناء الذات وإعادة الثقة إلى نفوسنا .. وهي كلها تتأسس ضمن هوية واحدة هي : تأسيس الوحدة الإسلامية التي يلتقي فيها كل العالمين، من الشمال والجنوب والشرق والغرب . تلك الوحدة التي لا يمكن أن يكون مركزها إلا في فلسطين .. ففي هذه الأرض المغتصبة يكمن السلام والحق والعدالة والقوة والعزة والكرامة لأمة لا إله إلا الله محمد رسول الله ..


قريبا، هل ستتوجه الشعوب إلى فلسطين، وتطالب في شعاراتها ضد الاستبداد والفساد والظلم بتحرير فلسطين وإنقاذ الأقصى من أنياب التماسيح البرية والبحرية هناك، كما عودتنا دائما في مسيراتها التي تخرج في كل العواصم والمدن العربية والإسلامية والإنسانية عندما تتعرض الأرض المقدسة وشعبها للقتل والذبح والإحتلال من طرف الصهاينة .


فهل تستطيع شعوبنا أن تعي أن كرامتنا لن تكتمل إلا بحرية فلسطين .. والسعادة إن كنا نطلبها في وحدة شاملة بين الروح والجسد، فالجسد هو نحن وروحه هي فـلسطيــــن .


كل أملي أن أسمع صوتا واحد من المحيط إلى الخليج، وعلى لسان كل الأحرار :


الشعب .. يريد .. تحرير فلسطين .

‫تعليقات الزوار

11
  • المغربية
    الأحد 27 فبراير 2011 - 21:02

    كلام جميل لكن للاسف بعيد التحقق لان التورات الموجودة الان ماهي الا الاعب الله اعلم من يلعبها لعلها اسرائيل نفسها
    اتمنى بدل من الخلق المشاكل بيننا ان نتحد فاسترجاع ما هو لنا فلسطين عربية و لم تجد الدعم العربي ليس من حكامهم فقط لكن من الشعوب ايضا فمن منا مستعد لتضحية و الدهاب الى فلسطين لطرد اسرائيل من ارضنا فلسطين
    بدل ان نخرب بلادنا لمادا لا نتحد في تطويرها
    بدل من طرد الرئساء ة تغيرهم بمن هم اكفس منهم فالنتحد لتكون يدا وحدة و النحارب الاعداء اعداء ديننا امريكا و اسرائيل

  • Marocain
    الأحد 27 فبراير 2011 - 21:06

    la palestine n’est pas le problème des marocains et ne l’a jamais été.C’est un problème importé par les panarabistes marocains et relayés ensuite par les islamistes
    .l’avenir du maroc c’est avec l’occident.L’auteur de cet article ne connait ni l’histoir ni la geographie de la palestine .les marocains ont en assez des problèmes des autres.

  • hassan
    الأحد 27 فبراير 2011 - 20:56

    حكام العرب استغلوا فلسطين و الارهاب للضغط و على شعوبهم و قتل الديموقراطية. ذا ارادت فلسطين التحرر فهناك شعب اسمه الفلسطينيون. و حسي التاريخ كل شعب مسؤول على تحرير بلده. من يريد مساعدة الفلسطينيين فما عليه سوى الذهاب الى هناك و ترك الشعب المغربي لحل مشاكله الداخلية. كفانا أكثر من 60 سنة من هاته المسرحية.

  • abounasrallah
    الأحد 27 فبراير 2011 - 21:10

    بعد السلام أود القول أن هذا الحلم بعيد التحقق فقط في عقول الخانعين… ثانيا كان أجدر بالسقوط قبل كل المتسلطين العرب العميل الأول لإسرائيل محمود عباس وحشيته لكن لم يمر الوقت أبدا فربما تكون هذه الإطاحة والإزاحة النقطة التي تجمع كل الشعوب العربية لنصرة الظلم والظالمين في فلسطين بعدما تكون هذه الشعوب قد تحررت من ضغط المتآمرين المنتسبين للإسلام المشوهين لسمعة الإسلام المنفرين من الإسلام الغادرين بالإسلام والمسلمين…. ومن يدري ؟ فعمر الباطل ساعة والحق يبقى إلى قيام الساعة…

  • belgique_8
    الأحد 27 فبراير 2011 - 21:12

    هل حررنا الصحراء ,سبتة ومليلية,والجزر الجعفررية,ولم تبقى لنا الا فلسطين يا صاحب المقال؟والتي تبعد عنا الاف الكلومترات.عودوا الى رشدكم ايها المستلبون. انتم الذين ينطبق عليكم المثل المغربي القائل؟ما سيقاتش دارها،مشات اتسيق لمسيد.

  • mohamed
    الأحد 27 فبراير 2011 - 21:14

    لا ياأخي نحن لم ننسى فلسطين فهيافي قلوبنادائماولله الحمدوان انشاء الله قادمون لتحريرهاولكن لابدلنا أولا أن نعيد للمسلم ثقته وشجاعته وايمانه الدائم بأن الله معه وبان النصر من عند الله

  • مراد
    الأحد 27 فبراير 2011 - 21:04

    على المغاربة اولا التفكير في وطنهم و كيفية تحريره من براثن المافيات التي تنهشه، و عليهم التفكير في تقوية أسس الديمقراطية في بلدهم و ضمان الإستقرار و العيش تلكريم، عندئذ فقط يمكنهم التصضامن مع الشعوب المقهورة و منها فلسطين، و اقول الشعوب و ليس فلسطين وحدها لأن هناك شعوب أخرى محتلة و محرومة من أبسط الحقوق، لنكن إنسانيين و نترك الإيديولوجيات القومية العربية و الإسلاموية جانبا فهي لا تنفع إلا في إذكاء الصراعات و الفتنو إثارة العنصرية

  • حنين
    الأحد 27 فبراير 2011 - 21:00

    نحن امازيغ لكننا مسلمون اولا قبل كل شيئ نحن لا نتعرض الى المجازر كما يتعرض لها الشعب الفلسطيني ,و ارض فلسطين هي ارض لكل المسلمين و ليس الفلسطينيين فقط و واجب الدفاع عنها واجب كل مسلم . اللغة العربية في المغرب ليست هى اللغة الرسمية حتى و ان قيل فى الدستور غير ذالك فالحقيقة التي نعلمها جميعا ان الرتبة الاولى في هذه البلاد هي للغة الفرنسية لغة المستعمر يجب اولا ان نتحرر من الاستعمار غير المباشر لبلادنا حينئذ لنا ان نجلس و نتحاور و نعطى كل ذي حق حقه , الديمقراطية و الحرية لا تعنى ان نشتت البلد الى دويلات حتى الامازيغ انفسهم يمكن ان ينقسموا الى عدة دويلات صغيرة لان لهجات الامازيغية متعددة , بجب ان يتقبل كل منا الاخر و كفى عزفا على وتر العرقية . و من يطالب بحقه يجب ان يعترف بحقوق الاخرين

  • حنان
    الأحد 27 فبراير 2011 - 21:08

    عفوا اخي سكان المغرب امازيغ و عرب و ليس امازيغ وحدهم لاداعي لخلط الاوراق

  • BEN
    الأحد 27 فبراير 2011 - 21:16

    ON S4EN FOUT DE LA PALESTINE ET DES PROBLEMES ARABES,NOUS SOUFRONS DU CHOMAGE,DE MISERE D’IMPOTS C’EST L’ESSENTIEL

  • المعاكس
    الأحد 27 فبراير 2011 - 20:58

    لا يمكن لشعب ييرزح تحت نير الاحتلال ومسلوب الحرية ان يساهم في تحرير شعب آخر
    ليست هناك حرية حقيقية وحرية غير حقيقية ، حرية الشعب الفلسطيني هي حرية جميع الشعوب.
    الحرية واحدة تسري على جميع الشعوب

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 6

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 5

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 23

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 11

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 2

محمد رضا وأغنية "سيدي"