الديمقراطية ونمط الحياة يجذبان المهاجرين المغاربة الشباب إلى ألمانيا

الديمقراطية ونمط الحياة يجذبان المهاجرين المغاربة الشباب إلى ألمانيا
صورة: أرشيف
الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:00

كشفت دراسة أنجزها معهد “غوته” الألماني، بتعاون مع جامعة محمد الخامس بالرباط، أن أغلبية الشباب المغاربة الذين يطمحون إلى الهجرة إلى ألمانيا يأملون أن يهاجروا بصفة نهائية؛ في حين يرتبط هذا التصور بالسنّ.

ووفق نتائج الدراسة التي أشرف على إنجازها سعيد بنيس، أستاذ علم الاجتماع بجامعة محمد الخامس الرباط، فقد بلغت نسبة الذين صرّحوا برغبتهم في الهجرة الدائمة إلى ألمانيا 64 بالمائة في صفوف الفئة البالغة أقل من 18 سنة.

وتنخفض النسبة لدى الفئة البالغة ما بين 18 و36 سنة إلى 44 في المائة، لتنخفض إلى 33 في المائة لدى الفئة ما بين 37 و 55 سنة، حسب الدراسة التي شملت عيّنة من 338 شخصا يتعلمون اللغة الألمانية في معاهد غوته بالرباط والدار البيضاء ومكناس.

ويظهر من خلال الأجوبة التي قدمها سعيد بنيس، في مقابلة نُشرتْ مع الدراسة، أنّ هجرة المغاربة المتراوحة أعمارهم بين 18 و36 سنة إلى ألمانيا هي هجرة شرعية، كما يغلب عليها طابع “الذكورة”، ذلك أنّ الأشخاص المستجوَبين يوافقون على هجرة الذكور وليس الإناث.

وتكشف نتائج الدراسة كذلك عن وجود تصوُّرٍ مختلف لدى المغاربة إزاء الهجرة إلى ألمانيا، إذ اعتبر الأشخاص المستطلعة آراؤهم أن الأطباء والمهندسين والتقنيين المستقبليين “لهم الحق” في الهجرة إلى ألمانيا، وأنّ العمال والأشخاص غير الحاصلين على دبلوم جامعي لا يحق لهم ذلك.

وقال بنيس، بناء على المعطيات التي توصل إليها من خلال الدراسة، إن دوافع الأشخاص المستطلعة آراؤهم للهجرة إلى ألمانيا لا تقتصر فقط على الدوافع الاقتصادية، بل هناك دوافعُ أخرى، مثل الديمقراطية ونمط الحياة؛ غير أنّ الدوافع المادية هي العامل الأساسي للهجرة.

ويتصدّر مستوى المعيشة عوامل جاذبية ألمانيا في تصوّر الشباب المغربي، التي تدفعهم إلى التفكير في الهجرة إليها، بنسبة 76.9 في المائة، ثم فرص العمل، بنسبة 72.1 في المائة، ثم البحث العلمي بنسبة 68 في المائة.

وتفيد الدراسة بأن الصورة المشكَّلة لدى معظم الراغبين في الهجرة من المغرب إلى ألمانيا تتشكّل عن بُعد، عبر وسائل الإعلام المختلفة، دون أن يسبق لهم أن عاشوا فيها؛ كما أن جاذبيتها في تصورهم تعززها قصص المغاربة الذين هاجروا إليها.

وتبيّن الدراسة كذلك أنّ الثورة الرقمية وما يتيحه الأنترنيت من سهولة تلقي المعلومات، سواء في ما يتعلق بالصور الإيجابية أو السلبية، خففت بشكل كبير “الصدمة الثقافية” لدى الشباب المغاربة الراغبين في الهجرة إلى ألمانيا.

ألمانيا الشباب المغاربة الهجرة معهد "غوته" الألماني

‫تعليقات الزوار

61
  • مقلوبة عليهم القفة
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:16

    مقلوبة عليهم القفة
    و لا يعرفون أي شيء عن الحياة في ألمانيا
    إنهم يحلمون
    الحلم الجميل لكن الواقع الحقيقي مر
    ألمانيا عندها أقبح جو في العالم
    الضباب الأسود بشكل يومي
    ويترتب عن نقص الشمس و الضوء
    مرض نقص فيتامين دال
    ثم تدخل في دوامة الإكتآب

    ثم

    إذا كان لك شغل يجب أن تعطي فيه 120% يوميا
    ثم تدخل في دوامة الشطرس .

    ثم

    نضام التقاعد في ألمانيا
    يعد صعب جدا
    هناك من يجني 50% أو 60% أو حتى 70% أقل من راتبه

    لهذا تجد الألمان الأقحاح يهاجرون من ألمانيا
    من أجل حياة أفضل فيها الشمس و البحر و العيش الكريم

    أضن أن الشباب المغربي يحلم و لا يعرف الحقيقة المرة

    ألمانا كانت دولة راقية
    لكن اليوم إنتهى كل شيء

  • مغربي من البيضاء
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:21

    والمانيا طلع ليها الخروطو في الراس …
    وطلعت ليها عقلية وطريقة عيش الخروطو وكحل الراس في الراس ..

  • مهندس من المانيا
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:21

    الواقع هنا في المانيا، ليس وردي كما يتصور اغلبية المستجوبين.
    لن اقول اكثر من هذا، الكثير سيندم….

  • رباطي
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:22

    الدراسة أنجزت على عينة من الشباب يدرسون الألمانية في معاهد غوته، يعني ليست عينة عشوائية من الشباب، في نظري أمر عادي أن تجد أنهم يريدون الذهاب بصفة نهائية لألمانيا، الطريقة الإحصائية خاطئة و الله أعلم.

  • البهلول
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:27

    بقاو تما بلا تجيو المغرب حياة سعيدة أفضل من تاعيسة الله ايسهل علينا من هذ الكهف . مبروك عواشركم مسبقا تحياتي لك هسبرس

  • الرأي المستقل
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:29

    لا يطيقون العيش في الدول الاسلاميه نظرا للخناق الاي تفرضها على الحريات الفرديه وغياب العيش الكريم والديموقراطية. يفضلون العيش نمط حياه عيش العلمانبيين نظرا لما تقدمه العلمانيه من حريات فرديه واسعه وعيش كريم. لكن في نفس الوقت مجرد ذكر كلمه العلمانيه في بلدانهم يقيمون الدنيا ويقعدونها . مرددين الحمد لله على نعمه الاسلام.
    لا اظن ان هناك شعوب منافقه اكبر كهذه في العالم اطلاقا. قوم فقد البوصله بالكامل.

  • Karim
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:33

    إتقو الله في هذا البلد ، كلشي باغي يهاجر شكون يبقى ، والله حتى عار عليكم كتفكرو تخدمو في بلادات الناس وتخليو بلادكم

  • مغربي-الماني
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:35

    جامعي اصبح يحق لهم الهجرة لالمانيا للتكوين المهني اAusbildung في كل الحرف المهنية من له اهتمام للهجرة يزور صفحة ووكالة العمل Jobagentur لم تكن الهجرة لالمانيا اسهل لكن قطع الاتصال بالسفارة الالمانية كل شيئ متوقف

  • براني
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:38

    لي عندو عندو يقدر يوصل في المغرب اولي فنيان را غيبقا غير كيعدي بالسوسيال الهجرة سراب فارغ ماكاين ماحسن الواحد يبقى فبلادو واليديك خوتك او صحابك سال المجرب لا تسال طبيب

  • تالف فهاد الدنيا
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:51

    أظن أنه لكل بلد مميزات وعيوب، وهناك من ستكون تجربة عيشه بهذا البلد جيدة وهناك بطبيعة الحال من سيعانون وهذا أمر مسلم به.
    شخصيا أشجع الشباب الطموح على البحث عن مستقبل أفضل أينما كان وأن لا ييأس إن لم تنجح تجربته.
    والله الموفق.

  • Kamal
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:55

    العامل عادي في ألمانيا يربح 1200 أورو نيطوا
    بعد 8 ساعات في اليوم عمل شاق بمعنى الكلمة

    منزل عادي بالكراء البارد + الكراء السخون + الماء + الكهرباء
    على الأقل 900 حتى 1000 أورو .

    فكيف ستعيش في ألمانيا .

    إنكم لا تعرفون أي شيء عن ألمانيا

    ألمانيا كانت أما اليوم فقد إنتهت بكترة
    طالبي اللجوء و المجلوقين ثم مهاجري أوروبة الشرقية
    من رومانيا بلغاريا بولونيا ….

    يجب أن تبحثوا في الإنتيرنت
    لمادا يهاجر اللمان من ألمانيا ؟
    وهنا ستفهمون جيدا مشاكل ألمانيا

    الكثير من المغاربة و لدوا و ترعرعوا ولهم شواهد عليا
    رحلوا من ألمانيا باحثين عن الجو الجميل و البحر و الشمس

  • Anas
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:01

    انا كنت من بين %76.9 اللتي كانت تحلم بالمانيا, اقسم بالله اللدي لا اله اا سواه انني ندمت ندمة العمر في المجيء الى بلاد الكابة والشؤم اللمانيا.
    الحديث كتييييير وطوييييييل.. لمهم كل واحد يجرب وبالتوفيق انشاء الرحمان.
    نصيحة اخيرة اخوية: لاتفكر في الهجرة الى المانيا بدون راس المال.وماتكدبش عل واليديك بانك غادي توصل وغادي تخدم…

    خاصك عل الاقل 1000EUR في الشهر مدة 2 سنوات الاولى..

  • Rachid
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:07

    معهد “غوته” الألماني يعرف مند سنوات عجزا في عدد الطلاب الوافدين الى المانيا, وهده طريقة دكية لاغراء الشباب والشابات للدهاب الى بلد المشاكل النفسية كالمانيا..احدروا يا اباء .لا ترو بولدكم الى التهلكة.. فرنسا احسن واخير بكتتييير..

  • لمكرد Lamgarade
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:12

    المغرب هو أفضل بلد في العالم، وهناك ديمقراطية تاريخية، وحقوق الإنسان مضمونة وفقا للمعايير المغربية، والجميع يأكلون جيدا، والمستشفيات عالية الجودة، والتعليم شكل واحد من أفضل أنحاء العالم. لا شيء للمقارنة مع ألمانيا.

  • rme1974
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:12

    ce ne sont plus des immigrés mais des réfugiés politique ils quittent ce maroc devenu invivable où la corruption et l insécurité de partout .la corruption montante .dès qu ils mettent le pied en europe ils vont vivre leurs vies loin du maroc comme nous depuis 1974 c est à dire 47 ans

  • الماني مغربي
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:14

    انا اعيش في المانيا (العاصمة برلين) مند احدى عشرة سنة و صراحة لا يوجد مثل المانيا في العالم من حيث جودة الحياة و العمل و النضام الصحي وووو… الشغل موجود ولو في عز كورونا و الشركات تتسابق على المهندسين لتشغيلهم. نعم ندفع ضرائب عن الشغل و التغطية الصحية ولكن حينما نمرض نعالج مجانا في ارقى الكلينيكات…
    اكثر ما يجدبني هنا هي الديموقراطية و حقوق الانسان و الحرية التي تنعدم في كثير من الدول كالمغرب على سبيل المثال… الشعب الالماني كل واحد دايها فسوق راسو وليس التبركيك: تمشى شبه عاري في الشارع، خد الجعة في يدك واشربها في وضح نهار يوم رمضان شيئ عادي جدا.. حاول ان تفعلها في المغرب ههه
    اليوم الدي اخدت الجنسية الامامية احسست لاول مرة اني مواطن: قالت لي السيدة التي استقبلتني ببشاشة و سلمت لي الشهادة: اليوم انت ألماني! ان كان لديك مشكل وانت في اي دولة في العالم، فاعلم اننا لن نفرط فيك و المانيا كلها ستقف الى جانبك… احسست فعلا ان لي الآن دولة تساندني وبجانبي… ولكن اكملت: ولكن بما ان لديك جنسية مغربية فنحن لا نتحمل مسؤولية ما سيقع لك في المغرب… ههه

  • garabiayoup
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:15

    عشت في ألمانيا لمدة تمانية سنوات..وسأسرد لكم ما فتقدته…إفتقدت المواصلات والسفر بأريحية..إقتقدت التطبيب بدون تعقيدات..الادارة الالمانية..الطبيعة..الاكل المتنوع..الأصدقاء الحقيقيون لان في الغربة تكون صداقة من نوع خاص..هده ف نبدة لتضح الصورة..أما سلبيات الحياة هناك..ضغوط العمل..الانحلال الخلقي وأطره عليك و على دريتك..المواقف العنصرية في بعض الاحيان..البعد عن الوالدين..وغيرها من الامور..أما عن الجو فلا أطنه يشكل فارق كبير..بسبب وجود أماكن الترفيه كتيرة من مسابح و غيرها..هل ندمت على رجوعي إلى المغرب…الحقيقة يأتيني الحنين في بعض الاوقات لحياة السابقة..لاكن دفئ العائلة..ومعالم التدين في بلدي تنسيني الأمر..هل أنصح الشباب بالهجرة لا تم لا..إدا كانت له إرادت في العمل سيحقق داته هنا..

  • محمد بن محمد
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:19

    يحلمون بالتحرر و الانفتاح و حين تنبري بوادر تفتح مناسبة و ملائمة للثقافة المغربية و مسايرة للحداثة تثار ثائرة هاجوج و ماجوج فيعمدون للإستنكار و يحرمون و يغضبون و و و ، و حين يشاهدون دولا اخرى تتمتع بنوع من التحرر الذي يناسب شعبها و ثقافتها يبادرون للتلويح بأمنيات الوصول الى مساكنة تلك الشعوب و لو عن جهل و عدم اليقين !! إنه الطيش و و عدم الإطلاع .

  • مواطن مغترب
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:32

    ههههههه من هذا الأبله الذي يريد العيش هناك، يموت غي بالقنط. فرنسا و سويسرا أفضل بكثير. نظام التقاعد خير دليل، ألمانيا= الفقر + تمارة + القنط. الله يهدي الشباب معارفين والو.

  • Nadia
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:34

    تنصح بالمانيا لي والديه عندهم الفلوس يقرا ويرجع للمغرب.ويجي مزوج مع الزوجة دياله. والا سيضيع عمره في الجري على العمل و الدراسة والاوراق و الزوجة و الاولاد و في الاخير يجد عمره ضاع هباءا منثورا وان زملاؤه في المغرب حياتهم افضل منه وبكثير.

  • ولد مول الليمون
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:06

    أخيرا عندما أبدأ في قراءة تعليقات القراء أحس أن الناس ولو قلة بدأت تفهم وهذا شيء مفرح! تعليقك في الصميم وصحيح جدا لأن الناس تحلم كثيرا وتظن أن الهجرة هي الحل لكل مشاكلها ولكن الواقع مخالف تماما٠ أغلب الدول المتقدمة يكدح فيها الإنسان بحال الماكينة يالاه باش يبقى حي، أما المال فله أصحابه لي عارفين كيفاش يجبدوه! كثير من الشباب يبحث عن الحياة السهلة ويظن ألمانيا روضة وردية٠ وفيق يا بنادم خدم وطور بلادك٠٠

  • sarah
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:07

    walo dar al makhzen

    même les retraites marocain fuit ver l’allemand. la liberté de penser
    de travailler est de vie.
    حتى معاشات التقاعد المغربية تهرب إلى ألمانيا. حرية التفكير
    لحياة العمل.

  • Maghribi
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:15

    الحياة في ألمانيا ليست وردية كما يتصور كثير من الناس. تكاليف المعيشة مرتفعة للغاية ، والطقس سيء للغاية ، وشتاء طويل وبارد. الصيف قصير وممطر ، كما يمكن أن يصبح الطقس بارداً في الصيف. لكن أسوأ شيء في ألمانيا هو التأمين الصحي. إذا لم يكن لديك تأمين صحي ، فلن تحصل على رعاية صحية. باختصار ، الرعاية الصحية ليست مجانية. يدفع كل شخص يعيش في ألمانيا شهريًا مقابل رعايته الصحية.
    لقد توصلت إلى استنتاج مفاده أن المغرب هي أفضل دولة على هذا الكوكب. لقد زرت العديد من البلدان في جميع القارات الخمس.

  • هشام المانيا
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:17

    اعيش في ألمانيا منذ 12 سنة، الحلم شئ والواقع المعاش شئ اخر، لن اتكلم كثيرا، لكن الكثير سوف يندم.
    المشكل ان الانسان كيندم حتى كيدوز سنين فالغربة، ماكاين ما أحسن من بلادنا، والله على ما أقول شهيد.
    المهم كل واحد الله يسهل عليه، ورمضان مبارك.

  • Marokkaner
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:24

    N° 16
    مغربى معه جنسية ألمانية

    أنت تحكي الخزعبات الخاوية

    أضن أنك لست في قواك العقلية

    ألمانيا دولة العمل الشاق اليومي
    وليست بلاد الخزعبلات التي تحكيها

    أعطوك الجواز الألماني لا يدل أنك
    ستعيش في الأحلام
    الملايين من الألمان الأقحاح يعانون بشكل
    يومي من أجل لقمة العيش وخصوصا المتقاعدين .

    باركا ماتكذبوا على الناس .

  • احمد
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:32

    ماقيمة المال أمام التعاسة والقلق والأمراض النفسية والجو البارد وقلة الشمس والابتعاد عن الوالدين والعائلة والعادات والأكل والتحميمة وووووووووو
    والأخطر هو اولادك وتربيتهم فلازم ان تتحمل وتتنازل عن أشياء رغما عنك حتى لايضيعون منك اوزوجتك
    الضغط العملي والأسري والمادي حلل وناقش
    هذا رائي وتجربتي الشخصية وكل واحد حر

  • karim
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:33

    قرأت جل التعليقات و أغلبهم يدعي أنه من ألمانيا كمهاجر، ألمانيا لا تظلم و لا يظلم عندها مجتهد، ألمانيا تجد فيها التعليم العالي من المستوى العالي و تجد العمل بدون باك صاحبي بعد الحصول علي الدبلوم لكن حسب التخصصات و ليس كل دبلوم هو مطلوب بشكل كبير في ألمانيا، مثلا الإعلاميات بكل تخصصاتها، التخصص في تدقيق الحسابات و مادة الكنترولنج (مواد خاصة بالاقتصاد ) و كذلك الترجمة بحيث أنك تجمع بين الترجمة و الإقتصاد، حتى ترقى أسما و أعلى المراتب، و هناك تكوين يخص التمريض، يعني الاعتناء بالناس داخل دار العجزة و يتطلب اللغة و الباك، هذه التخصصات أنقلها لكم من تجربتي الخاصة و تجارب أصدقائي، بمعنى ألمانيا أحسن بكثير من المغرب و فرنسا بالرغم أن هناك تحديات، و لكن اللي بغا يخدم و يقرأ، يمكن له فعل ذلك، غير هو حاليا الطالب المغربي في ظروف كوفيد، يمر بمرحلة صعبة إذ لم يكن له دخل قار من المغرب مثلا، لأن جميع المقاهي التي تعتبر المتنفس الوحيد للعمل مقفلة، و نصيحة لكل شخص درس المحاسبة، ماتضيعش راسك في الخوا الخاوي، تعلم المحاسبة باللغة الألمانية و خدم بها نيت و قرا على راسك، حتى لا تتقولب مثلي، و الله ييسر لكل.

  • عبدالإله
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:35

    السلام عليكم
    يكفيك التقاعد ب 67 عام يعني من التقاعد إلى القبر.

  • الكل يريد الخارج
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:39

    هذا البحت أرقامه كلها اما مبالغ فيها او انها بحتت بعشوائية. في المغرب ما بين 80و90 ٪ من الشباب بشواهده او بذون شواهد يريد السفر والعيش خارج البلاد وبالأخص اوروبا لانه لا يعرف كيف أصبحت الحياة في أوروبا ولانه يرى فيها الجنة على وجه الأرض . إذا أوروبا فتحت غدآ أبوابها للمغاربة لولوجها لما بقي شاب في المغرب لأن جلهم يحلم كيف يصل إلى أوروبا وبأي طريقة حتى لو كان دفع حياته كثمن للوصول إلى الجهة الأخرى من المتوسط. خد مثل المغاربة الذين هاجروا لكندا جلهم ندموا لأنهم تركوا وراءهم في المغرب مناصب شغل مهمة في بلدهم ليصبح ا اما سائق تاكسي او الطوبيس او نادل في مطعم. وكل هذا سببه عقلية السفر للخارج

  • مهندس
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:46

    مرحبا بكم في بلد التوتر، الأمراض النفسية، و اهم شئ استعدوا لتلقي الفواتير الجنونية، gez, تامين صحي موجود لكن يصلح فقط لاخد اجازة مرضية، التقاعد لتشئ لاننا نحن اامغاربة نبدا في العمل بدوام كامل بعد الثلاثينات.
    اسكن هنا من 18 سنة و كل يوم ادعو الله ان يفتح علي ابواب رزقه غي المغرب.
    و الذي سياتون الى هنا و عنده احلام ورديه فلستعد للجنون او الطاسة….
    اكبر حشيا غي العالم

  • الماني
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:46

    تعليقات جلها سلبية تبعث على الاستغراب. واحد قاليك الصالير 1200 و الكرا 900 على من تضحك يا اخي؟ حتى الولايات الاقل تقدما يحصل سكانها على رواتب اعلى بكثير و الكراء لا يتجاوز 500 اورو مع احتساب الماء و الكهرباء بالنسبة لمنزل متوسط. في الولايات و المدن التي يصل فيها الكراء الى 900 اورو تكون الرواتب عالية بما يكفي لتسديد مصاريف العيش و يشيط الخير. اما المقارنات الغبية مع فرنسا فلا تعليق .. اذا كان الفرنسيون انفسهم يأتون للعيش هنا فلا وجود لمقارنة
    اخي او اختي من تقرأ هذا التعليق توكل على الله ولا تدع الفاشلين يحبطونك. المانيا بلد الفرص لمن يغتنمها و لا عزاء لاصحاب Hartz IV ..

  • قرقوش بو طربوش
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:48

    يجب على من جاء الى المانيا ان ينسى عليه المغرب ويستقر هنا الى بغا يدير شي حاجة.
    ماشب تجمعها وتخسرها ليهم في المغرب …المانيا تمنحك فرصة تحقيق احلامك… هناك صعوبات نعم …ولكن ممكن للانسان المكافح ان يحقق طموحاته و اكتر و ان يرقى بدون حدود الى الاعلى.
    مفتاحين لتحقيق احلامك في المانيا راس المال او العلم النافع

  • بديع
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:51

    المانيا خيار خاطء. يكفي قراءة التعاليق. لا انصح بها بتاااتا

  • Zakari
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:53

    قرات فقط العنون و صدمت، انا اعيش هنا بالله عليكم اين هي الديمقراطية،،، حرية التعبير الرتبة 13، هنا يوجد فقط الراي الرسمي و كل من يخالفه ينعت باقبح النعوت و ان كان مشهورا يتم تجاهله و اقصاٶه و الكثير من المشاهير فقدو عملهم بسبب تصريحات ضد اجراءات كورونا، الرشوة هنا لا تقارن بما هي علي في المغرب ب 20او 30 درهم، ملايين الاوروهات بتم تبديرها في مشاريع وهمية و مطار برلين خير دليل، فضاٸح الاقنعة فضایح الغش في صناعة السيارات و القاٸمة طويلة۔۔۔الشغل فقط عن طريق المعارف و العلاقات الشخصية۔
    اما المعيشة فهي جد غالية الفلفلة حمرا ب 8 اورو الفريز كذلك ۔۔۔
    الطقس متقلب و بارد الشمس تزورك مرة في الشهر، اليوم نحن في شهر ماي و الله تقول ديسيمبر
    العنصرية و التكبر و العجرفة حدث و لا حرج
    ما يحذب الناس لالمانيا هي سمعتها الخاوية و المعونات الاجتماعية فقط لا غير

  • مراد
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:56

    الى المعلق 16
    انا عندي الجنسية الاسبانية ونفس القوانين والكلام الذين قالوه لك …لكن هذا لا يعني انك لست من كحال الرأس لان مكان ولادتك واسمك يبقى منقوشا في جواز سفرك الالماني حتى مماتك …الجنسية باالنسبة لي هي كاالام والاب الاب الذي اعيش معه الان الذي يدافع عن حقوقي وكرامتي وعيشي الكريم والام التي ولدتني و كبرتني وعلمتني وهي بلدي المغرب التي فيها ذكرياتي وثقافتي ودمي.

  • Zakari
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 11:21

    الی المسمی الماني
    نعم هنا في دارمشتات السكن منعدم و اقل من 1000 للشقة فيها غرفة نوم و صالون و الله لا سكنتي اما برلين و ميونخ و بريمن وجل المدن الكبري ف الف يورو تكري بها فقط بيت و كوزينة، اما الرواتب فهي جد متدنية و يجب ان يعمل شخصين ليعيشا عيشة عادية۔ يمكن انت تسكن فشي دوار في المانيا الشرقية و كاري شي شقة من عهد الحرب العالمية الاولی ب 500 اورو
    انصح باي دولة في العالم الا المانيا لا حرية لا فلوس لا طقس لا ماكلة لا حياة ۔۔الناس لي عندها الفلوس كلها هاجرت و بقی هنا فقط الحزاق و اللاجٸين و نحن مغاربة الشتات۔

  • Lamya
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 11:26

    روسيا اشد برودة و قساوة الجو من المانيا و رغم ذلك يذهب المغاربة الى هناك للدراسة. الدراسات العليا في المانيا متطورة جدا, و حتى الصينيون يذهبون للدراسة في المانيا في بعثات رسمية.
    المهم الشباب المغربي يهاجر تاركا وراءه وطنه الجميل, الشمس و البحر و دفئ العائلة و الاصدقاء, لانه لا يوجد عمل. لا نريد ان نكون من حاملي الشهادات العاطلين في المغرب.

  • München
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 11:30

    تقبلوا الحقيقة

    إدا إخترت الدراسة في ألمانيا
    فستعاني مع اللغة أولا

    إذا جئت إلى ألمانيا بسن عشرون سنة
    ستتنتهي دراستك الجامعية فوق الثلاثين
    ( تعليم اللغة + الباك ألماني + الدراسة الجامعية = على الأقل 10 سنوات )
    أي أنك ستضيع 10 سنوات
    وستتعلم لغة لا تستعمل إلا في ألمانيا و النمسى و جزء من سويسرا

    ستضيع عشر سنوات من حياتك

    هي الباكالوريا المغربية تأخدها بعد 12 سنة .

    لهذا أطلب من الإخوان البحت عن

    السلبيات في ألمانيا قبل الحلم في الإيجابيات .

  • ألماني مغربي تتمة
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 11:43

    تتمة التعليق رقم 16
    كل من يتباكى حول الجو و المصاريف الغالية غالب الضن هو من اصحاب “هارتز فيير” اي المواطنين الذين يعيشون من مساعدات الدولة و لا عمل لهم سوى العيش من عرق جبين دافعي الضرائب الالمان!! لهؤلاء اقول: نعم الجو في المانيا جو ليس مشمس على الدوام، برد و شتاء الخ.. متله متل جل دول اوروبا باستتناء اسبانيا و جنوب ايطاليا… ولكن يجب كذلك ان تعرف ان تمن تدكرة السفر من برلين الى مراكش دهاب و اياب تساوي 70 Euro يعني يمكن ان تدهب و تتشمش في مراكش الويكاند و ترجع.. اصدقاء كثيرون يفعلونها (قبل كورونا طبعا)…
    نعم الايجار مرتفع ولكن الخلصة كذلك مرتفعة، مثلا ان اشتغل “فول تسايت” كمبرمج لدى شركة بعقد لا نهائي بمرتب 40k في العام.. اي 2700 اورو خالصة (اي تم اقتطاع الضرائب، التغطية الصحية، التقاعد، التعويض عن فقدان الشغل الخ..) اكتري و اولادي منزل من تلاتة بيوت و حمامين و مطبخ بتمن 800Eur و تبقى لي 1900 اورو شهرية خالصة، هذا دون احتساب خلصة زوجتي و دون احتساب البريكولات التي اعملها مرة مرة و اتقاضى منها 65 اورو للساعة! و يمكن ان اتقاضى اكثر لو احببت…
    تحيات المحبة من برلين براندنبورغ

  • الى المعلق Zakari
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 11:56

    المشكل ان جل المعلقين يعلقون انطلاقا من تجارب شخصية فاشلة لا تعكس البتة واقع المغاربة في المانيا. الاخ Zakari الا تستحيي ان تكذب؟ شقة متوسطة 50 او 60 متر مربع ببرلين تكلف 600 اورو او اقل، و معدل الراتب الصافي ببرلين يناهز 2000 اورو. لا اعلم سر الكذب مع تخراج العينين هل هي حملة ممنهجة ضد المانيا ام ماذا؟!

  • الى مغربي الماني رقم 16
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 11:57

    من خلال تعليقك يظهر انك محدث نعمة،
    انك اعتزلت الحرية في شرب الجعة في رمضان نهارا؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    لن يتكلم معك احد لكنهم سيحتقرونك احتقارا لانه يعتبر سكير من يفعلها alcoolique !

  • السكن أصبح صعب على الألمان أنفسهم
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 12:04

    أنت قادر على دفع 1000 أورو كراء

    شكون يعطيك الدار ؟

    هم يختارون دائما الألمان أولا
    ثم الأوربيون من دول أوروبة الغربية
    ثم الأوربيون من دول أوروبة الشرقية

    المسلمين و الأفارقة هم في آخر الترتيب

    نفس الشيء في البحث عن عمل .

    هذا العمل و السكن
    ( السكن أصبح صعب على الألمان أنفسهم )

    ثم الجو

    كل نها ر الضبابة زرقة كحلة و الأمطار
    حلك الوحيد هو الجلوس في المنزل

    نضام التقاعد ( يضحكون على الناس فيه )
    كم من ألماني كان يسكن منزلا 100 متر مربع
    بعد سن التقاعد رحل إلى بيت عند الجيران لأن
    التقاعد لا يكفي للعيش .

    ألمانيا كانت
    أما اليوم بقي الإسم فقط

    العديد من طالبي اللجوء من سوريا
    كانوا يحلمون مثلكم
    سأشتغل في شركة مرسيدس / سأشتغل في بيمفي ..

    وهم أصحاب شواهد عليا

    إنتهى بهم الأمر يشتغلون عند الأتراك
    في محل شوارمة أو دونا كباب .

    أنصحكم بالدراسة بالإنجليزية مثل أمريكا كندا أستراليا

    لكن ألمانيا صعبة وتتطلب أموال كثيرة .

  • Jaouad
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 12:24

    انا اعيش من 2003 في المانيا, عندي شهادة مهندس في electronic, صراحة الى كان الانسان متمكن قد يحصل على اجرة مربكة، بنيت بيت هنا، لكافح يصل….. الحقيقة هي ان النقوذ تصبح فقط على شكل ارقام.
    كحل الراس تيبق كحل الراس….
    احسن حاجة الحياة في بلادك، انا عندي اولادي او تنفكر باش نرجع
    نصيحة: الى كان الانسان باغي الدراسة نشجع انا باش يجي…. وًلكن ينس الزواج و اوراق الاقامة، باش الانسان يبق حر من بعد

  • Mrakchi
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 12:40

    هاجرت لالمانيا ف ايمات العز ….اكبر عنصري استغلالي هم الالمان..كن عرفت يرجع بيا الزمان..كون بقيت ف بالادي…تصور شي اورو من هنا يشدوه من جهة اخرى…. المشاكل من الصباح للعشية..وليت كنشوف ساعي البر يد وكنتخلع..الضريبة والخطية..ولادي منعت عليهم يبقاو ف المانيا..كلهم خرجو من اوروبا..ولقاو راحتهم..اسيا احسن من اوروبا واحسن من هاد المانيا..لا جو ديالهم لا نساءهم لا فلوسهم فيها البركة..هده تجربتي

  • النفاق
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 12:40

    أغلبية التعاليق يقولون أن الحياة في ألمانيا صعبة و يقولون أن ألمانيا بلد الإكتئاب و الحل بأيديهم و سهل المغرب أبوابه مفتوحة يمكنكم الرجوع إليه.أشم رائحة النفاق…

  • كمال
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 13:25

    هاهما دابا المعلقين كايفوحوا على بعضيتهم وبداوا إكايستعرضوا الجنسية لي عندهم بحال تقول شدوا الجنسية ديال الجنة.اوا باز لي فيه شي فيس فيه.عمروا متيتفك معاه وخا يمشي لي أعتى الديمقراطيات

  • سليم
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 13:26

    اعيش في المانيا منذ 20 سنة ودرست في هذا البلد اربد ان اقول لكم المانيا اليوم ليست المانيا الامس، المانيا المعجزة الاقتصادية لسنوات الستينات الى نهاية التسعينات أصبحت في خبر كان، كثرة القوانين والالتزامات تجعلك تعيش تحت ضغط نفسي لا يوصف، غلاء المعيشة في السنوات الأخيرة حيث أصبح كراء بيت يلتهم اكثر من نصف راتبك، نظرة الالمان التي تغيرت بسبب جحافل اللاجئين والمهاجرين من أوروبا الشرقية والجراكة، تدهور سوق الشغل وتقشف المنظومة الصحية وغيرها من المشاكل، صدقوني الحلم الألماني انتهى ومن لم يصدق فليأتي ويجرب

  • Marhaban BIKOM
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 13:38

    اللي بغا يجرب الٱمراض النفسية

    مثل اضطرابات القلق
    الوسواس القهري
    عدم الثقة بالنفس.
    الشعور بالتشاؤم حيال كل شيء.
    الاكتئاب
    الخوف
    صعوبة السيطرة على مشاعر القلق.
    نقص فيتامين دال
    اضطراب الهلع

    مرحبا به في ألمانيا البلاد التي كلها ضباب أزرق و أسود و الأمطار اليومية

  • ......
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 14:06

    بعض المعلقين هنا هم من يقولون عنهم يأكلون الغلة ويسبون الملة.ينسونا أيامهم بسرعة عندما كانوا يصطفون طوابير أمام القنصليات لعلى وعسى تجود عليهم بالفيزا وبعد أن يسافروا وترجع فيهم الروح ويبان عليهم النور ديال ألمانيا كايوليوا إسبوا فيها كاللذي أدخلته إلى بيتك ضيفا كي تطعمه من الجوع اللذي فتك به وبعد أن يشبع يبدأ في سبك وشتمك عوض شكرك على المعروف اللذي أسدلته له حين أتاك جائعا

  • Berlin
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 14:51

    هم الألمان إختفوا في هده البلاد

    حاليا غير الأجانب فقط

    طالبي اللجوء من الشرق الأوسط
    ( سوريا العراق إيران أفغانستان )
    و فقراء جنوب أوروبة
    اليونان و إسبانيا
    فقراء أوروبة الشرقية
    البلغار الرومان و البولنديين )

    هاذوا كتلقاهم كيدوروا وأصبحوا في كل مكان

    أما الألمان فبلعتهم الأرض

    قديما
    كانوا يتكلمون على كثرة الأثراك

    دابا سكتوا أو فهموا
    بلي
    الأتراك هم من بنوا ألمانيا بعد الحرب .

    المشكل الكبير هم مافيا أوروبة الشرقية .

  • الماني مغربي
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 14:59

    خاتمة لتعليقاتي السابقة:
    لكي تعيش و نستمع بالماني خاصك تندامج فالثقافة الألمانية، أما ايلا تبعتي كحل الراس (قوة الشفوي و البكية) و الخروطو راك ماغادي تندامج و غاتبقي تبكي على الجو و الغلاء وتبقى حاضي فلوس المساعدة باش تقولب الالمان اللي اصلا ما مسوقينش ليك… دور بيك اصقاء مثقفين مندمجين او عايشيين الاسلوب الالماني فالحياة او ستافد منهوم… ماتبقاش تابع كحل الراس… المانيا فيها كل جنسيات العالم احتك معاهوم و استافد من افكارهوم… توحشتي الشميشة و البحر: شد طيارة لليونان او كرواتيا او مايوركا… دوز سيمانة واكل شارب او غادي تقام عليك أرخص من انك تمشي سياحة للمغرب… توحشتي المغرب و المشاكل: شد طيارة من برلين لمراكش ب 700 درهم او اربعة سوايع هانتا فمطار المنارة وسط مراكش… ما حاملش المانيا، هز حوايجك او خوي: ناقص كحل الراس = ناقص مشكل!

  • brahimoulkj19
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 15:21

    إلى Karim صاحب التعليق كلشي باغي إهاجر حيت المسؤولين هما لي كرهو الناس ف هاد البلاد كل واحد فيهم كايدير مابغا حتى واحد فيهم مامسوق لمواطن وأي واحد تفتح ليه مجال المناقشة إقول ليك والله ما كرهت نمشي بحالي من اليوم او أصلا داكشي لي بغاو هادوك المسؤولين باش إتهناو من الناس البسطاء ف مرة

  • حنان
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 15:38

    لي بغا يمشي لألمانيا يمشي، أي دولة أوروبية مزيانة، غير تبدل لعقلية ديالك رجع للمغرب. حيت لعقلية لي عندك دبا فاسدة وخا تگول لي كلتي.
    بلادك نتا لي كتزينها ولا تخيبها غير تمشي تما تفهم هاد الهضرة.
    انا مكرهش يحيدو هاد الفيزا في مرة باش كلشي يوعى، مايبقاوش سادين علينا ف المغرب كنسمعو القصص الخيالية على العالم الخارجي.

  • ما دخل الإسلام!
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 18:03

    إلى من يحشر الإسلام في كل شيء نحن نعرف أن الناس تهاجر من أجل لقمة العيش ثانيا عن أي إسلام تطبقه الدولة تتحدث عنه؟!! كفاكم إقحاما للإسلام في مشاكلكم لو كان يطبق الإسلام لرأيت المسؤول المفسد يأخد جزائه و السارق كذالك و الراشي و الربوي و الخائن و الضالم….

  • عبدالله
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 18:14

    يعجبونك حين يقولون انا ألماني مغربي.منين جاتك أوليدي ألماني.انت مجرد مغربي وتعيش بجنسية البلد المضيف وبما انك عندك الجنسية فهذا لا يعني أنك فعلا ألماني بل مجرد مغربي يعيش في ألمانيا وسيعتبرونك دائما مغرربي حتى لو نلت مئة جنسية ثم الالمان أعينهم زرقاء أو خضراء وشعرهم أشقر وطوال القامة وأنت شعرك أسود وقصير وتفوح منك ملامح العربي وتقول أنك ألماني.والله ما بقا بنادم كايحشم من داكشي لي ولا كايقول.باز أنا حشمت بلاصتنم

  • ولد مول الليمون
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 18:31

    إلى ألماني مغربي صاحب التعليق 16، لايمكن إطلاقا أن تجد شقة ب3 بيوت و2 حمامات ومطبخ ب 800 أورو في الشهر في ألمانيا، واتربط السلوكية، إلا إذا كنت تعيش بالبادية!!

  • marocain americain
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 19:20

    j,ai passer 41 ans aux etats unis et maintenant je vis au maroc et a la compagne il n,ya pas mieux que le maroc si la personne a tout les moyens

  • au commentaire 16
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 19:34

    hhh tu m,as fait rire oullah makathchmou,,,,je te le jure sur la tete de ma mere que j,etais en allemagne en 1978 et je l,ai quitter en 1983 pour les etats unis.

  • تقني من المانيا
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 21:50

    ألمانيا أعطتنا الحقوق هنا… لكن ما خفي كان اعضم.. العنصرية حدث ولا حرج…

  • حسن بويزكران
    الأربعاء 5 ماي 2021 - 04:03

    ان شاء الله ستفتح الحدود عما قريب و على كل شخص غير راض عن عيشته في ألمانيا ان يغادرها و يعود للمغرب بدون رجعة كما فعل احد الاصدقاء قبل 16 سنة حيث أعاد لهم جوازهم و عاد في طائرة من هانوفر إلى كازا عبر فرانكفورت…. هاد ليام غ تحل الحدود و الطيارات يبداو خدامين الريان اير غير بخمسين يورو تصيب راسك في قلب مراكش… لا أحد يجيركم على البقاء في ألمانيا

  • طامح في الوصول لألمانيا
    الأربعاء 5 ماي 2021 - 18:37

    أغلب التعليقات تحدتث عن سلبيات الحياة في ألمانيا وغفلت عن الإيجابية، صحيح أن هناك الضغوطات النفسية ومشاكل العمل… لكن جل دول العالم هكذا لا راحة في الدنيا تبقى ألمانيا من بين أجمل بلدان العالم فهي الأولى أوربيا والرابعة عالميا على المستوى الاقتصادي أفضل بكثير من الموغريب الذي يضحي فيه الشباب بحياتهم ويرمون بأنفسهم في البحور ويواجهون الموت هروبا من المعاناة والذل والحكرة… خلاصة القول اللي ماعجبتوش ألمانيا إرجع أقسم بالله العلي العظيم أن لو تم فتح الحدود إلى أوربا لن يبقى أحد هنا وسيغادر الشيوخ قبل الشباب.

صوت وصورة
مساعدات مغربية لفلسطين
الأحد 16 ماي 2021 - 01:45 4

مساعدات مغربية لفلسطين

صوت وصورة
مغاربة ضد العدوان الإسرائيلي
الأحد 16 ماي 2021 - 01:33 1

مغاربة ضد العدوان الإسرائيلي

صوت وصورة
مقهى الوداية في حلة جديدة
السبت 15 ماي 2021 - 22:56 1

مقهى الوداية في حلة جديدة

صوت وصورة
تهيئة حديقة الجامعة العربية
السبت 15 ماي 2021 - 22:48 7

تهيئة حديقة الجامعة العربية

صوت وصورة
أخنوش وأعداء النجاح
السبت 15 ماي 2021 - 20:16 140

أخنوش وأعداء النجاح

صوت وصورة
جنازة الفنان حمادي عمور
السبت 15 ماي 2021 - 19:33 5

جنازة الفنان حمادي عمور