"الديون العالمية" تلامس سقف 253 تريليون دولار

"الديون العالمية" تلامس سقف 253 تريليون دولار
الثلاثاء 14 يناير 2020 - 07:38

أفادت بيانات معهد التمويل الدولي بارتفاع نسبة الدين العالمي إلى الناتج المحلي الإجمالي إلى 322 بالمائة، مسجلا 253 تريليون دولار بالربع الثالث من العام 2019.

وتوقع المعهد (أكبر تجمع للمؤسسات المالية في العالم)، في تقرير صدر الاثنين، أن ينمو الدين العالمي بوتيرة أسرع في 2020؛ ويقدر أن يتجاوز 257 تريليون دولار بنهاية الربع الأول من العام الحالي.

وعزا هذا الارتفاع، بالأساس، إلى ديون القطاع غير المالي والفوائد المنخفضة والشروط الميسرة للاقتراض.

وأشار التقرير إلى أنه “مع ارتفاع الديون سيكون من الصعب الحصول على تمويل لأهداف التنمية المستدامة على نطاق أوسع، خاصة بالنسبة لبعض الاقتصاديات الناشئة”.

ومعهد التمويل الدولي، هو مؤسسة عالمية تضم أكثر من 470 مؤسسة مالية، وتتمثل مهمته في دعم الصناعة المالية وإدارة المخاطر، ويضم في عضويته البنوك المركزية العالمية والبنوك الدولية الكبرى وشركات التأمين، وصناديق التقاعد، ومديري الأصول وصناديق الثروة السيادية.

‫تعليقات الزوار

3
  • عينك ميزانك
    الثلاثاء 14 يناير 2020 - 09:40

    هاده الديون هي حيلة تفتقت بها قريحة الدول الاستعمارية القديمة والمؤسسات المالية الضخمة الراسمالية لتسلط على رقاب الشعوب في العالم الثالت لنهب خيراتها هاد الدول متتعطيك لا مال لا والو تتقوليك الابناك انا غدي نمول ليك مثلا مشروع السكك الحديدية او الانارة او الماء الصالح لشرب او تجعلها او ميناء او مطار هديك التجهيز تتعطيها لاحدى الشركات في الدول الغربية لتحريك اقتصادها هي تتعطيق منتجاتها مقابل الدين و نسبة الدين انت كدولة تتبيعها متلا الفوسفاط او البترول او الدهب او الماس باسعار تفضيلية و قد تعطي هاته الدول حقوق استغلال ل50 او90سنة قابلة لتجديد صدام و علاش انقلبات عليه امريكا حيث لم يشأ ان يجدد معها عقود استغلال البترول واسلحة الضمار الشامل كانت فقط دريعة لتدخل المباشر و تغير صدام بمن يقبل التبعية .و يجدد العقود لستغلال النفط

  • عمر
    الثلاثاء 14 يناير 2020 - 12:49

    لمن يدين العالم بهذا المال ؟ هل للفضائيين أم لأوبتيموس برايم هههه

  • AV2
    الثلاثاء 14 يناير 2020 - 12:49

    امريكا تدين بضعف ناتجها المحلي .
    اليابان تدين بثلاثة أضعاف ناتجها المحلي .
    فرنسا تدين بضعف ناتجها المحلي .
    تقريبا كل دول العالم المتقدم تدين بأضعاف ناتجها المحلي .
    أما الدول النامية التي تعرف مخاطر الديون " كالمغرب " فتدين فقط بنصف ناتجها المحلي . أما الدول التي لا تجيد التصرف مع الدين كمصر فهي تدين بكامل ناتجها المحلي تقريبا وهي مهددة بالإفلاس .
    ليس بالضرورة أن الدول النامية هي وحدها المدينة .
    بل كل بلدان العالم باستثناء بعض دول الخليج التي تعرف فائضا ماليا هائلا .
    لولا الديون لما تسارع النمو الاقتصالدي للدول النامية . ولولا الدين لما بلغ العالم هذا المستوى من التقدم التكنولوجي .
    ان الدين نعمة ونقمة في نفس الوقت .
    فهو ساهم في تقدم البشرية لكنه أيضا يساهم في خلق فقاعة ضخكمة من الديون قد تنفجر في أي لحضة .
    وأفضل حب يمكن اللجوء إليه للقضاء على هذه الكارثة قبل حدوثها هو إلغاء هذه الديون واعفاء الدول المتعثرة . واعادة بناء نظام مالي جديد قائم على احتياطي الذهب . حيث لا تقرض اي دولة فوق معدل احتياطي الذهب لديها . وبالتالي خلق توازن اقتصادي في العالم .

صوت وصورة
مشاريع تهيئة الداخلة
الأربعاء 27 يناير 2021 - 21:40 8

مشاريع تهيئة الداخلة

صوت وصورة
انفجار قنينات غاز بمراكش
الأربعاء 27 يناير 2021 - 20:24 16

انفجار قنينات غاز بمراكش

صوت وصورة
أشهر بائع نقانق بالرباط
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:54 25

أشهر بائع نقانق بالرباط

صوت وصورة
انهيار بناية في الدار البيضاء
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:30 5

انهيار بناية في الدار البيضاء

صوت وصورة
مع بطل مسلسل "داير البوز"
الأربعاء 27 يناير 2021 - 10:17 12

مع بطل مسلسل "داير البوز"

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46 16

كفاح بائعة خضر