الزايدي: لستُ زعيما .. و"الديمقراطية والانفتاح" ضمير الاتحاد الاشتراكي

الزايدي: لستُ زعيما .. و"الديمقراطية والانفتاح" ضمير الاتحاد الاشتراكي
الجمعة 24 يناير 2014 - 22:50

قال أحمد الزايدي، رئيس الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، وزعيم تيار “الانفتاح والديمقراطية” داخل حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إن هذا التيار يُمثل ضمير ووجدان حزبه، مؤكدا أن “ما وقع في المؤتمر الوطني التاسع لحزب “الوردة” عبث بالديمقراطية، وأن نتائجه لن تستقيم ما دامت أسسه غير قائمة على أرضية صلبة.

وأوضح الزايدي، في حوار مع هسبريس، أن البيت الداخلي للاتحاد ما يزال محل استنزاف من طرف جزء من القيادة بنظرة “ضيقة” لا تخدم الحزب”، مشيرا إلى أن “ما ينتظره المغاربة هو روح الاتحاد، ومبادراته التي تستشرف المستقبل، والاتحاد الذي يجيب على الأسئلة الراهنة للمجتمع، والذي يتصالح مع مناضليه والمواطنين، ومع المجتمع أيضا”.

وتطرق الزايدي، في حواره أيضا مع الجريدة، إلى جديد تيار “الديمقراطية والانفتاح”، وكذا موقفه من أحداث طبعت أخيرا المشهد السياسي بالبلاد. وفيما يلي نص الحوار:

يطرح العديد من المتتبعين سؤالا حول غياب “تيار الديمقراطية والانفتاح” عن المشهد الحزبي، عكس ما تميزت به انطلاقتكم، كيف تعلقون أستاذ الزايدي باعتباركم زعيما للتيار؟

دعني أولا أن أوضح، وبكل أخوة، أن مصطلح زعيم التيار لا يعنيني، فلم تكن الزعامة في أية لحظة من طموحاتي، أنا مناضل تربيت في البيت الاتحادي، وتعلمت من شرفاء زعمائه معاني الالتزام والوفاء .. وكان لي شرف تحمل أمانة ومسؤوليات حزبية من أول خلية بمسقط رأسي ببوزنيقة تم سنة 1977 كأصغر مرشح للاتحاد بالعالم القروي إلى اليوم، وبرصيد خمس ولايات برلمانية، وخمس وثلاثين سنة من التمثيل الجماعي بنفس القرية والدائرة والحزب، وعندما خضت غمار المنافسة على الكتابة الأولى برغبة ملحة من خيرة مناضلي الحزب استحضرت كل هذه الشرعية السياسية والشعبية والحزبية، وليس “الزعامة”.

وعندما وقع ما وقع من عبث بالديمقراطية في المؤتمر التاسع للحزب تحملت مع زملائي مسؤولية تاريخية ، فقلنا للعالم “لا وألف”، ليس الاتحاد الذي يقع فيه هذا، وقلنا لإخوتنا أخطأتم الطريق، ولن نسمح لكم بذلك…. فاللحظة والفعل هما اللذان يستحقان لقب الزعامة.
لكن لماذا غبتم عن الساحة؟

أبدا لم نغب .. تيار “الديمقراطية والانفتاح” حاضر في وجدان كل الاتحاديين، ودعني أقول لك بكل صدق بأن خيرة المناضلين الشرفاء يعتزون بكوننا جهرنا بالحقيقة، ويقولون بوضوح لقد قمتم بما يجب القيام به، وعلى الاتحاديين تحمل مسؤولياتهم كل من موقعه، خاصة وقد أعلنا بأننا سنواصل نضالنا الإصلاحي من داخل الاتحاد، وأن المس بوحدة الحزب خط أحمر بالنسبة إلينا، وأننا لم نستعمل لغة الخشب لفضح ما وقع.

هل يعني هذا أن مهمتكم انتهت؟ أم هي إستراتيجية جديدة؟

لا هذا ولا ذاك… مهمتنا متواصلة وفي عمق الاتحاد …هذه المرة هل لنا إستراتيجية؟ لم نشتغل بمنطق الإستراتيجية، لأننا لم نكن نحضر لانقلاب أو الخروج بمولود جديد.. اقتنعنا بالتزام الكاتب الأول بالحسم في مسألة تدبير الاختلاف ومأسسة التيار، ولم توف القيادة بوعدها..

ونحن الآن متحررون، وأقوى من أي وقت مضى لأخذ حريتنا، فالتيار لم يكن غاية في حد ذاته، بل وسيلة ونحن نعتبر أنفسنا اليوم، وبدعم واسع من خيرة مناضلينا أكبر من مجرد تيار، إننا نمثل ضمير ووجدان الاتحاد الاشتراكي، وسنعمل على تنظيم أنفسنا بشكل أقوى، وهنا أفتح قوسين لأعترف بصواب سؤالك، نعم لقد ألح بعض إخوتنا على ترك فرصة للطرف الآخر، ليراجع نفسه، وكان تحليلهم “عن صواب” بأنه مهما كانت قوة حججنا، فإن استمرار شد الحبل قد يستفيد منه الذين يرغبون في إضعاف الاتحاد الاشتراكي، لذلك التزمنا بهدنة العقلاء، ولم نتخل أبدا عن مبادئنا وأعطينا الفرصة لمن بيده حل المشكل، لكنه لم يفعل.

لكن.. إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، ومن معه من القيادة الجديدة يعتبرون أنهم يقومون اليوم بإنجازات جد إيجابية لصالح الاتحاد؟

لن أرد على سؤالك بشكل مباشر، فنحن لم نؤسس تيارنا لمعارضة عمر أو زيد.. نحن من أجل الاتحاد، وما يقع لن يستقيم ما دامت أسسه غير قائمة على أرضية صلبة…

(مقاطعا) … وما هي هذه الأرضية الصلبة؟

الأرضية الصلبة هي إصلاح البيت الداخلي، والبيت الداخلي لا زال للأسف محل استنزاف من طرف جزء من القيادة بنظرة ضيقة لا تخدم الحزب الكبير الاتحاد الاشتراكي .. وما الخروقات التي شهدتها عمليات إعادة الهيكلة بالعديد من الجهات إلا دليل على قصر النظر من طرف هذه القيادة ..

تعقد اللجنة الإدارية لحزبكم دورة لها خلال الأيام القادمة، ما هو تقييمكم لهذه الدورة؟

إن الحفاظ على أجندة أجهزة مطعون فيها لم يكن أبدا من شيم الاتحاد. إن دور الاتحاد كما حلم ولازال يحلم به، بكل أمل شرفاء هذا البلد هو أكبر من أجندة تدبيرية.

إن التدبير الظرفي للزمن السياسي نقوم به جميعا على مستوى المؤسسات المنهوكة البرلمان والحكومة وبعض المؤسسات، ….إن ما ينتظره المغاربة هو روح الاتحاد، مبادرات الاتحاد، الاتحاد الذي يستشرف المستقبل، الاتحاد الذي يجيب على الأسئلة الراهنة للمجتمع، الاتحاد أولا وأخيرا الذي يتصالح مع مناضليه ومع المواطنين، ومع المجتمع، ومع اليسار، مع الديمقراطيين الحقيقيين، أما البناءات المغشوشة فلن تصمد في وجه الرياح العاتية، هذا إذا لم تولد أصلا ميتة.

في موضوع آخر، وأنتم تتحدثون عن المبادرات.. ما هو رأيكم في منع رئيس الحكومة بت فقرة “الإحاطة” بمجلس المستشارين عبر شاشة التلفزيون؟

هذا جزء من كل مما عبرت عنه بروح الاتحاد التي يجب أن تكون حاضرة مهما كان الموقع،…إنني شخصيا أرى وبالرغم من تقييمي المتحفظ في موضوع الإحاطة علما، سواء من حيث المحتوى، أو الانفراد بالموضوع دون إعطاء الحكومة حق الرد، فإنني أرفض رفضا باتا تدخل رئيس الحكومة في أنشطة البرلمان وتحديدا مجلس المستشارين، ….ماذا وقع حتى يتخذ رئيس الحكومة اليوم هذا القرار، هذا إجراء أصبح حقا مكتسبا منذ دستور 1996 مرورا بدستور 2011، هل وقع تعديل دستوري؟ هل هناك نظام داخلي جديد لمجلس المستشارين، هل هناك قرار من المجلس الدستوري، أو من الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري ؟ لا شيء .. إذا هذا خرق دستوري فاضح.

شخصيا أرفض هذا الإجراء، كما لي أن أسألك هل من الديمقراطية في شيء استدعاء قاضٍ بمجرد استعماله وسيلة اتصال الكتروني في عمل تواصلي له ارتباط بحريته وليس بمهمته..

(مقاطعا) …من تقصد بالضبط؟

أعطيتني نموذج الإحاطة..إنني أضيف لك نموذجا ثانيا مع القضاء، وهما نموذجان خطيران، إذا لم نتصد لمثل هذه التراجعات على مستوى الحريات…

‫تعليقات الزوار

27
  • MERLIN
    الجمعة 24 يناير 2014 - 23:04

    Vive tous les partis démocratiques marocains fiers de leurs coutumes, leurs traditions ainsi que leur modernisme.
    (Sauf celui de la lampe)

  • mouadaf
    الجمعة 24 يناير 2014 - 23:22

    هدد الوزير المنتذب المكلف بالشؤون العامة والحكامة ، محمد الوفا، كل الموظفين في أي قطاع من قطاعات الوظيفة العمومية بالاقتطاع من أجورهم إذا ما أقدموا على الإضراب عن العمل,

    الوفا الذي كان يتحدث في إحدى المحطات الإذاعية المغربية، بدا صارمة في هذا الجانب، خاصة مع الإشاعات التي تروج في هذه الأيام عن عزم المركزيات النقابية النزول إلى الشارع وتنظيم إضراب عام احتجاجا على الإجراءات الحكومية التي تعتبرها النقابات محطمة للقدرة الشرائية للمواطن البسيط.

  • فاتكم القطار
    الجمعة 24 يناير 2014 - 23:23

    يذكرنا حال ألاتحاد ألاشتراكي اليوم بحال الدول الغربية أثناء ألأزمات حيث يكون هناك فريقين متناحرين ظاهريا لكن في الواقع هذفهم واحد وهو الخصم أو العدو.فالطرف ألأول يهاجم بقوة وبدون قناع ويستعمل جميع ألأساليب الأخلاقية والغير ألاخلاقية في حين الطرف الثاني يكون أكثر اعتدالا تجاه العدو المشترك ويحاول أن يبين له حسن نيته .
    ألاتحاد ألاشتراكي لادريس لشكر عقد تحالفا في مجلس المستشارين مع حزب ألأصالة والمعاصرة وهو ماندد به الزايدي كما أن هذا ألأخير غير مرتاح للتقارب مع ألاستقلاليين ومن يسير في فلك الزايدي ألأكثر واقعية مع العدالة والتنمية والفريق النيابي لم يهاجمه قط رئيس الحكومة بل كان احترام بين الجانبين عكس مجلس المستشارين حيث المشاداة بين الاتحاديين ورئيس الحكومة.
    اتحاد يريد استرجاع مافقدوه طيلة 15 عام من التسيير لشؤون البلاد لكن ماأظن أن المغاربة من البلاذة الى هذا الحد .فاتكم القطار فاتكم القطار ….

  • مقهور سعيد
    الجمعة 24 يناير 2014 - 23:24

    الاتحاد الاشتراكي سينزل لأدنى مستوى له ، وفقد كل أوراقه و السبب يرجع لزعيمه لشكر الذي فقد صوابه وأخد يفتي ، يحلل ويحرم لوحده.

  • بنحمو
    الجمعة 24 يناير 2014 - 23:31

    بيان وصلني اليوم صادر عن منتدى دعم الحكم الذاتي بتندوف، أن مخيمات ‫#‏تندوف‬ تعيش على وقع احتجاجات متعددة، كان آخرها ما وقع صباح اليوم بمخيم ‫#‏السمارة‬، حيث قام المتظاهرون بـ"طرد رئيس الشرطة المعروف بقربه من محمد عبد العزيز وعناصره خارج المخيم وتحرير المخيم من كل تواجد أمني".
    وأضاف البيان أن مضايقات عديدة تعرض لها معتصمون أمام مقر المفوضية السامية لغوث اللاجئين، حيث تم منعهم من الأغطية والطعام ومُحاصرة مكان تواجدهم بالآليات العسكرية للحد من تزايد أعدادهم.
    في غضون ذلك، ارتأى مُعتصمان يدعيان عبد الحي ولد ليمام ومعروف ولد حمدي، خوض إضراب مفتوح عن الطعام، احتجاجا على الظلم والقهر الذي تمارسه في حقهم قوات البوليساريو التي تحاصر مكان الاحتجاج بدعوى حماية المحتجين.
    وأكد منتدى دعم مؤيدي الحكم الذاتي بتندوف المعروف اختصارا بـ "فورساتين"، أن "المبعوث الأممي ‫#‏كريستوفر_روس‬ رفض لقاء المحتجين أمام مقر المفوضية السامية لغوث اللاجئين رغم محاولات المحتجين الاتصال به ودعوته إلى زيارة مكان المعتصم". الأمر الذي استنكره المحتجون واعتبروه "تفريطا من مسؤول أممي ….باقي الموضوع على فايس بوك رويدا مروه.

  • Mohamed ben Mohamed
    الجمعة 24 يناير 2014 - 23:35

    Combien d'années nous faut-il encore pour que l'ensemble du peuple marocain comprenne que nous n'avons malheureusement pas de partis politiques, mais un ensemble de groupe de mafia qui dépouillent les biens de l'état depuis que le Maroc a eu son indépendance à ce jour… Dites-moi Monsieur Zaydi: Vous rappelez-vous d'un type qui passait souvent ses soirées chez Marciano "Restaurant Zerda" à Rabat ? Il resevait à chaque une grande table pour diner et boire le meilleur vin rouge en compagnie de trois ou quatre filles bien bourrées à chaque fois qu'il penetre dans ce petit restaurant!!!. Je me demandais toujours est-ce qu'il avait les moyens de payer ces factures de sa poche ou bien c'était sur le compte de la commune ? A vraie dire vous n'avez pas froid aux yeux.

  • Med Amazigh
    الجمعة 24 يناير 2014 - 23:38

    ما انتم الا كراكيز تلعب في البرلمان، انا كشاب مغربي لا آامن بديمقراطية ولا نزاهت السياسين آلمنافقين. كلكم من دلك الشبل…..

  • marrakchi
    الجمعة 24 يناير 2014 - 23:44

    Je demande à zaydi de donner sa démission de cette partie qui a perdu la confiance du peuple marocain comme je demande à zaydi avant de critiquer les autres de nous donner se qu'a fait sa partie quand il était au gouvernement et depuis qu'il auccupe ce fauteuil de parlementaire n'a pas dit un mot sur la partie honte de listighlale et son SG chbibite vraiment c'est la politique du HLAYKIYA

  • عبدالرحمان البيضاوي
    السبت 25 يناير 2014 - 00:04

    لم أفهم شيئا مما قاله الزايدي الأرضية الصلبة هي إصلاح البيت الداخلي والبيت الداخلي ما زال مع للأسف محل استنزاف من طرف القيادة إذن ما معنى وجود تياركم داخل الحزب إذا لم يوقف الإستنزاف منذ أكثر من سنة على يدأ الإستنزاف ثم أضاف قائلا … إن ما ينتظره المغاربة هو روح الإتحاد مبادرات الإتحاد الذي يستشرف المستقبل والذي يجيب على الأسئلة الراهنة للمجتمع عن أية روح ومبادرات يتحدث قضيتم أكثر من عقد من الزمن في الحكم ألم تكن لكم روح ومبادرات حينها أم أن روحكم ومبادراتكم يومها تجلت في بيع ممتلكات الدولة والمغادرة الطوعية وتعويض مناضليكم بأموال الإنصاف والمصالحة لماذا تم استثناء الفترة الممتدة من بداية الإستقلال الى سنة 1961 من الإنصاف والمصالحة عندما كنتم والإستقلال حزب واحد تفعلون ما تريدون وعن أية أسئلة راهنة التي سيجيب عليها الإتحاد لماذا لم تجب أنت وتيارك الذي يريد إصلاح البيت الإتحادي عن مطالبة لشكر بمراجة أحكام الإرث وتعدد الزوجات هذا المطلب الذي رفضه المجتمع وسكت عنه تيارك والسكوت يعني الموافقة.. يتبع

  • هشام
    السبت 25 يناير 2014 - 00:27

    الشتات الإشتراكي للقوات الشعبوية… مؤسف حقا

  • متابع
    السبت 25 يناير 2014 - 00:48

    وهل البيت الخرب يمكن أن يبنى على حامله وهم متشردمين ويلهتون وراء الرجوع إلى السلطة، بعد أن لفظهم الشعب عنها من خلال صندوق الإقتراع ولم يبق لهم من رصيد يشفع لهم فيما نهبوه من أموال الشعب عند توليهم سدة الحكم لما يزيد عن 14 سنة دون قيامهم بالوفاء بما عاهدوا عليه الشعب من إصلاح ،لأنهم ساروا في نهج من سبقوهم في النهب والإستبداد،وبقيت دار لقمان على حالها إلى أن عاقبهم الشعب بطردهم من السلطة عبر انتخابات 2011ولم يبق لهم من طريق يسلكونه سوى الإنزواءفي خندق المعارضة الذي ليس لهم من المعارضة فيه إلا الإسم دون مضمون .حيث أصبحوا مؤخرا فقهاء ومفتون في الدين الإسلامي وتجرؤاعلى الخوض فيما شرعه الله من حكم في الإرث والتعدد في الزواج لإعتقادهم العلماني أن ذلك يدخل في نطاق حرية التعبير وذلك بعد أن يئسوامن عدم الجدوى من وضعهم للعصى في عجلة الحكومة التي تسير على هدى من الله في إصلاح ما أفسدوه هم ومن سبقهم لما يزيد عن 50سنة خلت. لذا أتركوا هذه الحكومة تعمل على تنفيذ برنامجها الذي انتخبت من أجله وحاسبوها عند نهاية ولايتها ،لا أن تحاسبوها بعد 100 يوم من تنصيبها إلى اليوم ،هل يمكن إصلاح 50سنة في 100يوم….؟

  • عبدالرحمان البيضاوي
    السبت 25 يناير 2014 - 00:56

    .. تابع .. وبالرغم من تقييمه المتحفظ في موضوع الإحاطة علما سواء من حيث المحتوى أوالإنفراد بالموضوع دون إعطاء الحكومة حق الرد وهذا إعتراف منه بأن الإحاطة فيها ظلم وتجني على الحكومة وفي نفس الوقت يتناقض مع نفسهم عندما يضيف أنه يرفض رفضا باتا تدخل رئيس الحكومة في أنشطة البرلمان وتحديدا مجلس المستشارين مع العلم أن الإحاطة علما لا تدخل ضمن البث المباشرللأسئلة الشفوية وإنما ينبه من خلالها البرلمانيون الحكومة الى شيء طارئ في الوقت الذي يعطي الدستورالحق لرئيس الحكومة بوقف الإحاطة من البث المباشرفالمعارضة تطالب بشيء هي أول من يعرف أنه مرفوض وتريد به باطلا لتقريع الحكومة والإستهزاء بالوزراء وهم ينظرون ويسمعون ولا حق لهم في الرد .أما عن رفضه إستدعاء قاض لمجرد إستعماله وسيلة إتصال إلكتروني في عمل تواصلي له إرتباط بحريته وليس بمهمته فهذا كذب بالقاضي الذي اتصل بالصحفيين لم يتصل بهم لحضور جلسة بالمقهى أوإلى بيته للغداء وإنما إستدعاهم لحضور جلسة إدارية تدخل في مهمته وتتعلق بمهنته والشيء الخطير أسي الزايدي أنكم والإستقلاليين لا تريدون إلا رايكم ولا تقبلون الآخرلأنكم رغم انفصالكم لا زلتم من فصلة واحدة

  • samia
    السبت 25 يناير 2014 - 02:51

    يا سيدي ربما للاتحاد الاشتراكي كوادر سياسية يمكن ان يعول عليها في مناصب المسؤولية الكبيرة لكن على المستوى الترابي الجهوي والاقليمي والمحلي أكد لكم بناء على تجارب سابقة ان حزبكم فارغ من النخب السياسية .لنسق تجربة تدبير تازة الت كشفت وعرت عن مستوى التكوين السياسي و القدرات التدبيرية لرؤساء الجماعات كما كشفت وعرت عن مكبوتاتهم الجنسية و عن دكتاتوريتهم لدرجرة اننا كنا نكاد نموت من الضحك على طريقة تعقب رئيس جماعة تازة الجديدة موظفات الجماعة والتحرش بهن بهمجية و حيوانية و كل من يبدي تذمرايتحين له الفرصة ليهينه امام الجميع وهذه كانت طريقة الطغاة الضعفاء .
    و الله يا سيدي ان ابعدتم رجال التعليم الجوعى و المكبوتين عن التدبير المحلي سيقوم من جديد حزب الاتحاد الاشتراكي و سيستعيد نجمه

  • abibis
    السبت 25 يناير 2014 - 05:35

    ماتت الاشتراكية وأنتم مازلتم تطبلون لها .عن أية اشتراكية تتكلمون؟ اشتراكية ولعلو والمالكي ولشكر و أمثالهم ،اتركونا في الرأسمالية واللبرالية إذا كانت اشتراكية هؤلاء.الذين أتوا على الأخضر واليابس و يدعون بالنضال الإشتراكي.و الإشتراكية منهم بريئة.

  • بن المداني
    السبت 25 يناير 2014 - 06:54

    سالات العرضة أو اتفرقات أجماعة . هذا هو حال الإتحاد الإشتراكي.

  • maroc1
    السبت 25 يناير 2014 - 07:01

    ترحمو معي على الإتحا د بلإشتراكي وسماسرته الذين أصبحو يساومون في ديننا الحنيف

  • tamou
    السبت 25 يناير 2014 - 07:32

    Mr zaydi personne n a plus confiance a votre parti ni a auvun autre d ailleurs. il faut avouer que le makhzen cad le palais a reussi a decridibiliser tous les partis pourque seule la monarchie soit le seule refuge du peuple.Situation tres grave car ns vivons ds le vide

  • مغربي
    السبت 25 يناير 2014 - 12:32

    الحداثة التي يدعو اليها الكاتب الاول للحزب والتي غيرها الاستاذ الزايدي بالانفتاح ,وتجريم ركن من اركان ايمان المسلمين من الرباط الى جكرتا لا تخول له قيادة الحزب شعاره الاسلام كما حملوا له هذا الشعار في الايام القليلة الماضية.
    الانفتاح مع المحافظة على الثوابت والخصوصيات للدولة امر محمود ومقبول.
    اما الحداثة المصحوبة بالتعري وكشف عن العورات وخرق ثوابت الدولة وخصوصياتها امر غير محمود وغير مقبول من الجميع. والسلام عليكم ورحمة الله.

  • خوخومغربي
    السبت 25 يناير 2014 - 13:42

    مهدا يااستد ارك تتلون مرا هون مرا هن اك اليس عيبنا علا انسان متقف مثلك ان يتردد في قرارته اتيار العريظ للمشروع الحكوم لا يمنا لونه ميهمون كمواطيونين همهوا لمصلحه لعامه ليلواطن اما لخ زعبلات لاماناء العامون من اي تيار سياس ينتم لايهم ميهمه هوالعيش لكريم وفظاء دمقرات وظيح ولا تميز بيننا والا فورق اجتماعيه بين لونين وسلام

  • Yassine
    السبت 25 يناير 2014 - 15:53

    Zaydi rancunier comme il est, s'est donné pour mission de détruire le parti. Mais malheureusement pour lui, ces aboiements ne sont plus écouté par personne au sein de l'USFP, meme ceux qu'on comptait parmi les siens

  • حميد السوسي
    السبت 25 يناير 2014 - 16:45

    السي احمد عليك الجهر بالحقيقة ، ولتقلها بصراحة انك ترشحت للكتابة الاولى وقبلت بنتيجة الدور الاول وصفقت لها . وحييت منافسك ، لكن ماان ظهرت نتيجة الدور الثاني حتى طعنت في العملية . وهذا يذكرنا بالعقلية العربية التي تختبأ دائما وراء نظرية المؤامرة عند الفشل . فعين العقل ان تتقبل الهزيمة وتتجرع مهارتها.

  • هشام
    السبت 25 يناير 2014 - 18:53

    عن اي تربية اتحادية تتحدث بعد 36 سنة في صفوف الاتحاد الاشتراكي إذا لم تؤمن بنتائج المؤتمر. عملت جميع الحيل لانتزاع الكتابة الاولى ولكن هيهات هيهات . اباك ادريس في الميدان.

  • المازيني
    السبت 25 يناير 2014 - 18:59

    انا اخاف على الدمقراطية من اليسار لان اليسار المغربي هو من يهدد الديمقراطية . من انقلب على الدموقراطية في مصر هم اليساريون وهم من يؤيدون الحكم الدكتاتوري في كل مكان . المهم عندهم هو الوصول الى السلطة ولا تهمهم صناديق الاقتراع ونتائجها

  • محمد بنرحو
    السبت 25 يناير 2014 - 20:08

    بعض الوجوه بدأت تثير الإسمئزار في النفو س.لمجرد رؤيتها .والضجر في القلوب عند سماع أصواتها .حتى بتنا نتمنى رحيلها عن الحياة السياسية المغربية .لفسح المجال أمام وجوه شابة طموحة .

  • ittihadi
    السبت 25 يناير 2014 - 20:12

    Quand vous etiez au gouvernement et Radi ministre de la justice vous n avez pas eu le courage de poser la question suivante Qui a tue votre cher militant BENBARKA ou au moins OU est son corps
    TU vois ton parti ne cherche que les postes des ministres pour traire la vache
    Si tu un un peu d honneur Quitte ce vilain parti et trouve toi un autre qui agit comme il parle

    ON juge les actions et non les paroles qui s envolent

  • Belkadimedi
    السبت 25 يناير 2014 - 20:57

    شخصان لا ثالث لهما اولى بالامانة العامة للاتحاد الاشتراكي: "خيرات" الذي قال عنه بوعبيد لِأعْتى كوادر الاتحاد الاشتراكي، "خيرات خير منكم جميعا" ثم الزايدي، الانسان النزيه والمثقف والكفيل بحفض ماء وجه الاتحاد الاشتراكي

  • مغربي
    السبت 25 يناير 2014 - 22:10

    راهي راهي يا ولد عمي ماني من خيمة "زايد"ولا من خيمة"عمر" ما انا علي إلا نكتب اتف, انا نعرفهم ياسر منين جايين أنعرف عنهم ياسر عن خيمتهم.
    اخاخا خويا والسلام.

    19

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 6

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 6

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 23

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 11

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 2

محمد رضا وأغنية "سيدي"