‫تعليقات الزوار

16
  • خ/*محمد
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 01:39

    تيار الزايدي او ما يسمى ب"الديمقراطية والانفتاح "هوقبل كل شيء لم شمل العائلة الاتحادية; انه تيار غير بعيد عن الحزب, سيكون قوة , وستعمل على تقديم البدائل في عدد من المواضيع التي تهم الجوانب التنظيمية الخاصة بالحزب,وكذلك على مستوى مجريات الساحة الوطنية سياسيا واجتماعيا واقتصديا*

  • MOHA
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 02:29

    عاش الاتحاد الاشتراكي حزب المناضلين الشرفاء

  • الكوكبي حسن باحث
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 03:38

    يا سيدي والله لقد أخطأت المكان لأن الإتحاد إستنفد كل ما لدية وليديك ان تقوم بجرد لممتلكات الدين تقول عليهم مناظلون سوف تجد العجب العجاب .إبراهيم الراضي فتح أولعلوا. الشكر.اليازغي.خالد علوة…….أما سيدي المناضلون الحقيقيون فقدماتوا فقرأ لأنهم كانوا صادقين مع الله والشعب والتاريخ يشهد والدولة هي من خيرتهم بين الإغتناء على حساب المبادئ او التشرد والموت فقرا..الفقيه البصري ..الحبيب الفرقاني ..عائلة الشهيد الأكاديري محمد كرينة وعمر بن جلون….البقية على الجرار والدين مازلوا على قيد الحياة فحالتهم مررية أ محمد الفقير من أكادير ومجموعته المعتصمين امام المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالرباط بعد رفض الدولة تنفيد توصيات الإنصاف والمصالحة مع الجلاد . سيدي شخصيا أنا أقدرك وأعزك لكن لاحيلة مع الله فالدي باع القضية ويساوم بدماء الشهداء والمعتقلين فمأله إلى مزبلة التاريخ والعياد بالله

  • مـــوحـــى
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 10:57

    تيار الديموقراية والإنفتاح المنبثق من الإتحاد سيكون مقبولا لذا المناضلين الذين سئمموا من التصرفات المسيأة للحزب والتصريحات السوقية وتلاشي المبادئ الإشتراكية من أمثال المهرج لشكر ووزمرته المُلوّثين بالوباء الشباطي استهزاء بمكونات الحزب ودربه النضالي الشريف

  • nabil
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 10:58

    J'ai pitié de vous et de votre soi-disant "tayar"! l'égoisme, l'élcotaralisme, et le makhzanisme c'est votre tayar qui les représente et vous le savez très bien!

  • بنعمرو
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 11:47

    لقد فقدت شيئا من قيمتك بانضمامك حزب الصبار، كانت تعليقاتك وأنت ترافق المواكب تشد أنظار المتتبعين ببلاغتك وخيالك الواسع مع فصاحتك في ترتيب العبر وعلى إثر شنآن لا وزن له عندك انسحبت من الساحة وانضممت للمهلوسين بالكراسي ليس إلا دونما أي اعتبار لا للمواطن ولا للدولة وزاد المستنقع بلة تفويت زمام الحزب لوزن ثقيل معباة كرشه ببضاعة سوق أسبوعي مستعدة لالتهام المزيد ممن رمته الأقدار. وأمام هذا الجشع لأراك إلا مشمئزا وتتمنى الخلاص إما من المستنقع وإما من المستحودين عليه وكلا الخيارين أحوج لتفكير ولن تجد أفضل من الارتماء في أحضان الشعب بدون خلفية ولك واسع النظر

  • tarik
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 12:42

    عاقوا بيك أ سي الزايدي و بالحزب ديالك سير توب الله و ارجع الطريق..باب التوبة راه مفتوح..باراكا عليك

  • lyag
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 13:30

    cherche Mr zaydi un parti plus crédible comme le PJD par exemple

  • Yassine
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 13:54

    Je suis un membre de l'USFP, et le fait de dire qu'on a besoin d'un retour de la démocratie dans notre parti n'a aucun sens, tout simplement parce que l'USFP des années 80 et 90 n'était absolument pas démocratique au niveau interne. Les congrès ont commencé a être transparents à partir du 7ème congrès puis il y a eu l'election a un tour seulement du premier secretaire dans le 8ème congrès et enfin l'élection sur deux tours par tous les congressiste de ce dernier au 9ème congrès. Donc finalement la démocratie n'a jamais autant existé à l'USFP qu'aujourd'hui.

  • kamal
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 16:29

    السلام عليكم, الحزب الوحيد الدي يبني نفسه باستمرار, مادام هناك حزب مثل الاتحاد الاشتراكي في المغرب فلا خوف على البلاد

  • اللعبة السياسية
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 17:45

    صراحة احترم هذا الرجل نظرا لمبادئه وايمانه باشتراكية وديمقراطية حقيقية لكن للاسف جئت في وقت غير مناسب ضاع الامل وضاعت معه الحقوق كما قال الباحث الكوكبي حسن في تعليقه ان الزعماء الرجال الاحرار قد غابوا عن الحزب منهم قضى نحبه ومنهم رجال اكتفوا بالصمت الساكن وتركوا السياسة ولم يبق الا اصحاب المصالح ذوي العلاقة المثينة مع النظام ولم يعد اهتمام بمبادئ الاشتراكية لانهم اغتنموا الفرصة للاغتناء والبحث عن الثروة وباعوا القضية ويمكن القول ان حزب الاشتراكي في مزبلة التاريخ.

  • المصطفى
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 21:43

    يا سي الزايدي أنت رجل نظيف يشهادة الجميع ,لم يعد هناك اتحاد للقوات الشعبية الذي سكنه المفسدون والشلاهبية والبياعة,رحم الله حزب الاتحاد يوم كان حزب الطبقة الشعبية بمناضليه الشرفاء الميتون رحمهم الله والأحياء الذين انسحبوا في صمت لما لاحظوا استشراء الفساد والزبونية والمحسوبية.فكل من أراد الاستوزار أو وظيفة سامية ,تفتح له الجريدة ركنا خاصا به ,تشيد بخصاله,ونضاله وتاربخه في المقاومة ,وما ذلك الا فبركة وتشويه للتاريخ ,لم يعودوا يذكرون شهداءهم ومفكريهم ومثقفيهم ,فلم يعد يشغل تاريخهم سوى اولئك الذين بحثوا في موسيقى العيطة,والتبوريدة,وساهموا في بلقنة الاحزاب ,فعشيرتهم واصهارهم وابناؤهم هم في المناصب العليا وفي البرلمان كباقي الاحزاب ,فلم يبق لنا في هذا المغرب العزيز سوى محمد السادس نصره الله وبعض الشرفاء الذين يعملون بصمت,لذالك ياسي الزيدي اتركهم وشأنهم فأنت لست بأحسن من المرحوم بوعبيد,وعبد الرحمان اليوسفي ومحمد الحبابي ومحمد باهي والجابري والحبيب الفرقاني وغيرهم كثيرمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر فما بدلوا تبديلا, لقد اصبح هذا الحزب :حزب اتحاد الشركات الشعبية الذي خان القوات الشعبية

  • يامنة
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 21:59

    ان كنت بالفعل مناضلا اتحاديا وابن المدرسة الاتحادية فلا تنشر غسيل حزبك على صفحات الجرائد فيمكنك ان تناضل من داخل الحزب وتطرح البدائل وتحاول ان تقنع الاخرين بوجهة نظرك وان كنت تؤمن بالدمقراطية فالسيد الكاتب العام قد جاءت به الصناديق والمشكلة فيك انت لأنك لم تتقبل الهزيمة والفرق بينك وبين الكاتب الأول هو انه قد مهد لهذه المرحلة منذ زمن بعيد فقد اشتغل على التواصل بين القاعدة وخاصة منهم الشباب ليكسب تعاطفهم فصوتوا عليه بكل تلقائية أما الأخ الزيدي وغيره فقد يقوا في برجهم العالي .لنترك السيد الكاتب الأول يشتغل وبعد ذلك نحاسبه وأظن أنه نجح في أول اختبار هو التجمع الاحتجاجي الذي غبتم عنه أنتم وأنصاركم وهذه نقطة سجلت ضدكم واحترم السيد رضا الشامي الذي كان حاضرا لأن التجمع كان للاتحاديين وليس لادريس لشكر

  • albert
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 22:40

    ان الاوان لتغبير اسماا الاحزاب الاشتراكية بالاحزاب الليبرالية. عن اي اشتراكبة بتحدثون. الاشتراكية اطهر وانقى الانظمة.الله يرحم ماركس وماو ولينين

  • aziz111
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 22:52

    أقول لهذا الدونكيشوت الذي يخوض حروبا وهمية أن مهمته صعبة ومستحيلة بل تعد نوعا من الرؤية الطوباوية. الاتحاد انتهى عندما زج بمناضليه المخلصين يوم 08 ماي 1983 مثل بن عبد الرحمان بن عمرو وأحمد بن جلون وبوكرين… في السجون. الاتحاد مات عندما اختار الافتراق عن مناضليه المخلصين مثل نوبير الأموي والساسي وطلق بالمناسبة الكنفدرالية الديمقراطية للشغل . أما الذين يوجدون اليوم في الاتحاد الاشتراكي فهم يستغلون اسما تجاريا و ويقامرون بأسماء الشهداء وبتاريخ الحزب. لا شئ يمكن أن ننتظره من اليازغي و لشكر وأشباههما سوى تحقيق المصالح والمآرب الذاتية.

  • La conscience
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 15:21

    Monsieur ZAYDi avec tous mes respects, vous êtes une personne correcte, honnête et démocrate.
    Je comprends votre réaction, vous êtes le seul qui est conscient et qui peut dire qu'il y a beaucoup de chose qui vont plus chez USFP et vraiment dommage.
    D'autre responsable, les Vendus et qui sont toujours là et qui n'on pas compris que pour donner une autre image à ce Parti, ils doivent partir, mais ils n'ont pas compris.
    Ils ont fait beaucoup de tord à ce Parti. Ils ont découvert le Pouvoir et l'argent très tard et ils ont voulu manger la grande tarte au mépris du peuple.
    Vous pouvez voir monsieur ZAIDI sur Hespress toutes les critiques de tous les bords de la gauche à la droite envers USFP et vous pouvez voir combien de personnes s'intéresse à votre Parti à travers votre vidéo sur Hespress et à travers les visites les commentaires, et là un vrai sondage pour vous.
    Avec cette ligne de Lâche Gare, ca va être la grande Gifle pour les élections prochaines, Nettoyer, Nettoyer sans TARDER

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 1

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور

صوت وصورة
ركود منتجات الصناعة التقليدية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 16:33 5

ركود منتجات الصناعة التقليدية

صوت وصورة
تحديات الطفل عبد السلام
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 12:30 11

تحديات الطفل عبد السلام

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 115

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد