السجن 3 أشهر مع وقف التنفيذ لـ النائبة التى وصفت الرسول بـمغتصب أطفال

السجن 3 أشهر مع وقف التنفيذ لـ النائبة التى وصفت الرسول بـمغتصب أطفال
الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:34

قضت محكمة نمساوية بالحكم 3 أشهر مع وقف التنفيذ على النائبة البرلمانية النمساوية ذات الاتجاه اليميني سوزان فينتر (51 عاما) بتهمة الإدلاء بتصريحات تزدري الإسلام.

وألزمت محكمة مدينة جراز أثناء نظرها القضية الخميس النائبة بدفع غرامة قدرها 24 ألف يورو.

وأعلنت المحكمة ومقرها عاصمة ولاية شتايرمارك جنوب النمسا في حيثيات الحكم أن النائبة مدانة “بالتحريض على الفتنة، واحتقار التعاليم الدينية”.

وكانت المحاكمة بدأت أولى جلساتها الخميس، حيث واجهت النائبة اليمينية تهمة ازدراء الإسلام .

وكانت سوزان فينتر- عضو في حزب الحرية النمساوي اليميني- قد أدلت قبل عام خلال المعركة الانتخابية بمقاطعة شتاينمارك في غرب البلاد بتصريحات مهينة للإسلام كادت أن تتسبب في إثارة نزاع دبلوماسي بين النمسا وعدد من الدول الإسلامية ، ووصفت فينتر النبي محمدا (صلى الله عليه وسلم) في أثناء خوضها للمعركة الانتخابية في ولاية شتايرمارك بأنه “مغتصب أطفال”، وطالبت بافتتاح “ماخور حيواني” في منتزه مدينة جراز حتى “يكف مسلمو المدينة عن اغتصاب الأطفال”.

ومع ذلك، أعلنت أنها ستطالب ببراءتها أثناء المحاكمة.

وينص القانون النمساوي على عقوبة السجن مدة تصل إلى عامين لتهمة التحريض على الفتنة وازدراء الدين وهي التهمة التي واجهتها فينتر في هذه القضية.

‫تعليقات الزوار

58
  • moslim+
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:14

    ننتظر حكم الله فيك فإن لم يكن في دنياكي فالآخرة في الإنتضار يازنات المحارم أين كانت هته المعتوهة عندما تم القبض على الأب الدي أنجب الأطفال مع إبنته ؟؟

  • جواد
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:16

    قال تعالى : ( وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ ) آل عمران/ 144
    صدق الله العظيم

  • سارة
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:00

    حسبي الله ونعم الوكيل .

  • مها المغربي
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:42

    العالم الإسلامي يعيش مأزقا حقيقيا و يجب إعادة الأمور إلى نصابها، و إن تمادت هذه الميمينة المتطرفة على أشرف الله فلن تنقص و لن تزيد إلا المزيد من الحب في قلوبنا لرسول الله صلى الله عليه و سلم. المشكلة أننا نتعرض إلى أبشع إرهاب فكري و همجي ضد الدين من الغرب و من أبناء جلدتنا أيضا. المتطرفون الذين يتمنون تفجير أنفسهم في أسواق أوروبا لن ينصروا الإسلام و سيزيدونه أوجاعا أكثر مما هو موجوع في زماننا الحالي لأن الفتنة أصابت الدين على حد تعبير الشيخ الغزالي رحمة الله عليه.. الكلام الذي يأتي من الخنازير لا يمكنه توقيف مسار الإسلام، لكننا نحتاج إلى نصرة الإسلام بالممارسات الناضجة، و العمل النافع و البناء و بالارتقاء، لا بالتهديد بالتفجير و الإرهاب.. إرهاب الكنيسة في القرون الوسطى يندى له الجبين و مع ذلك لا أحد يتحدث عن ذلك لأن المجتمع المسيحي المدرج في سياق المجتمع الغربي استطاع أن يصنع لنفسه إطارا علميا و تكنلوجيا مهما بينما المسلمين بقوا يتاجرون في لحم الحريم، يفتون في الفروج و النهود، و ينظرون إلى الإسلام فقط من زاوية ما سيناله المسلم في الجنة من حور العين ليعيش حياة جنسية مكتملة.. هذه أهم الدروس التي بكل أسف يخضع إليها المسلم اليوم الجهاد الذي تحول إلى ارهاب ( قتل الأبرياء دون توجيه الرصاصة إلى العدو الرئيسي) وبالتلي التفكير أن عملية انتحارية تحصد بحياة الناس سوف تجعل المنتحر يدخل إلى الجنة لمضاجعة حور العين!!! هذه قمة الرداءة التي وصلنا إليها جعلت الإسلام يندرج في أنه يقهر المرأة ليصنع من الرجل سيدا إلى الأبد و المرأة سبيته إلى الأبد!! النتيجة هي ما نحن فيه. فهم الدين كأنه سترة يلبسها المسلم حسب مقاسه. يحلل و يحرم على هواه وفق المصالح. فكيف نتفاجأ من كل هذه الكراهية التي يواجهها الغرب إلينا؟ يجب بناء مجتمع مسلم حقيقي يفرض احترام العالم لنا. مجتمع تسوده القيم الحقيقية، و لا يسوده العنف اللفظي و الفكري. لا تسوده الروح القبلية الضيقة، و لا ينظر إلى المرأة كما لو أنها جارية لا تصلح سوى ” للنكاح” سواء كانت طفلة أو بالغة!!!

    أرجو النشر و شكرا

  • Anti-Fassade
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:28

    ردا على هذه المتخلفة المسكينة وأمثالك، اقرئي “كتاب العظماء مئة” أعظمهم محمد صلى الله عليه وسلم، وهو كتاب جميل جداً، ألفهُ الكاتب الأمريكي “مايكل هارت” وفيه يستعرض سيرة أعظم مئة شخصية تاريخية ظهرت على مر العصور، والمُلفت فيه أن المؤلف قد رتب أهمية تلك الشخصيات بحسب مدى التأثير الذي تركته الشخصية في البشرية وعدد المتأثرين بها، فكانت النتيجة التي خلص إليها المؤلف أن أعظم شخصية مؤثرة في التاريخ على مرّ العصور هو النبي العربي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وعن ذلك يقول هارت وهو المؤلف المسيحي في تقديمه لرسول الله محمد صلى الله عليه وسلّم وتبرير و تعليل إختياره له كأول العظماء في التاريخ كله، فيقول: “لقد اخترت محمد صلى الله عليه وسلم في أول هذه القائمة، ولابد أن يندهش كثيرون لهذا الإختيار. ومعهم حق في ذلك ولكن محمد عليه السلام هو الإنسان الوحيد في التاريخ الذي نجح نجاحاً مُطلقا على المستوى الديني والدُنيوي. وهو قد دعا إلى الإسلام ونشره كواحد من أعظم الديانات، وأصبح قائِداً سياسياً وعسكرياً ودينيا. وبعد 14 قرناً من وفاته. فإن أثر محمد مايزال مُتجدِّداً. وأكثر هؤلاء الذين اخترتُهُم قد وُلِدوا ونشأوا في مراكِز حضارية و من شعوب متحضرة سياسياً وفِكرياً. إلا محمد صلى الله عليه وسلم، هذه الحقيقة توصل إليها الكثيرون من المفكرين العالميين غير المسلمين وأعلنوها بصراحة في مؤلفاتهم الشهيرة، يا أُمةَ مُحمَّدٍ (ص): لا تَحْزَنِيِ وَلاَ تَيأَسِيِ مِنْ سَبِّ نَبِيُكِ والاسْتِهْزاءِ بهِ، فَقَدْ كَفَاهُ رَبُّهُ هؤُلاءِ المُسْتهْزِئينَ حَيًّا وَمَيِّتاً، فقال تعالى: (إنا كفيناك المستهزئين)، وزكاه من فوق سبع سماوات بقوله تعالى: (وانك لعلى خلق عظيم)، فلو قرأت هذه النمساوية السيرة النبوية لأسلمت في الحين، كما أناشد المسلمين الذين يعيشون في المهجر بأن يكونوا خير سفراء للإسلام والمسلمين بالتحلي بالأخلاق الحميدة والعفة، حتى تؤثروا على المجتمع الغربي إيجابيا، لأنهم يحكمون على الإسلام من خلال معاملاتكم وأخلاقكم، فاقتدوا برسول الله محمد (ص) الذي قال: “إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق”، اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم، عدد خلقك ورضاء نفسك وزينة عرشك ومداد كلماتك.

  • Moroccan in Ney york
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:04

    هل هي مريضة نفسانيا ام ماذا ؟ ما علاقة سيساستك بالرسول (ص) هل هو منافسك في الانتخابات ام ماذا؟

  • proud Moroccan
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:06

    النصارى واليهود اعداء الدين الاسلامي مند ظهوره فليس هذا بالجديد, وان رأيت ابتسامة في وجهه فهو يخفي حقدا كبيرا, ولكن ان اتبعت ملته اصبحت صديقه الحميم ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم ) مادمت مسلم فانت دائما عدوه

  • سارة
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:38

    مهما كان رايها ب محمد ف احسن ليها تخلي هاد الراي لراسها احتراما للمسلمين

  • مسلمة إن شاء الله
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:36

    حسبي الله و نعمة الوكيل في هده العاهرة الكافرة الله يسلط عليه كل الأمراض إن شاء الله و يبلياالكلبة الحقيرة المفروض تنسجن طول العمر مع التعديب

  • karimtazi
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:40

    حسبنا الله و نعم الوكيل اللهم انصر دين محمد وانصر امة الاسلام و المسلمين ربنا لاتواخدنا بدنوبنا و اعفوا و اصفح عنا امين يــــــــارب

  • صيا ح مصطفى
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:12

    اليس هوالذي في عهدي لم يعد الاطفال يدفنون احياء وتاتي هذه العاهرة وتقول هذا الكلام متى كان رسول الله يفعل ذلك

  • مفكرة
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:10

    المسلمين بقوا يتاجرون في لحم الحريم، يفتون في الفروج و النهود، ………..
    أضحكتني و الله هاته العبارة من تعليق الأخت مها المغربي، جاءت في الصميم، فالمرأة في نظرهم أي المسلمون المتشددون كلها عورة حتى صوت المرأة منهم من يطلب بوضع اليد على الفم اثناء الرغبة في الكلام لتغيير نبرة الصوت،
    الستر باللباس الأفغاني من اغمص القدمين إلى الشعر، تغيير نبرة الصوت، حرمانها من الشغل، حرمانها من الغيرة و ذلك بتطبيق تعدد الزوجات، وعد الرجال بالحور العين في الجنة، …….. ما ذا بقي للمرأة؟؟؟؟؟ بماذا هي موعودة في الجنة؟؟؟؟؟ أم ان الكون قد خلق لرفاهية الرجال فقط.

  • الزناني أبو هبة
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:36

    ليس العيب في الأسلام ولكن العيب فينا نحن معشر المسلمبن فلنكن قدوة للأ خر لأن بصراحة المسلمون شوهوا صورة الأ سلام فمزيدا من الحذر .

  • nezha de salé
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:54

    لقد تم الانتهاء من موقع
    رسول الله صلى الله عليه وسلم
    أنشر الموقع للعالم
    حتى تكون قد بلّغت..
    http://www.rasoulallah.net
    استحلفك بأعظم محبوب لديك وهو الله
    الرحمن الرحيم أن ترسل
    هذه الرسالة لكل من عندك
    اللهم يا عزيز
    يا جبار اجعل قلوبنا تخشع من تقواك واجعل عيوننا تدمع من
    خشياك واجعلنا يا رب من
    أهل التقوى وأهل المغفرة

  • mohamed
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:08

    حسبي الله ونعم الوكيل
    والحبيب صلى الله عليه وسلم أشرف وأطهر الخلق. وكمسلمين نحبه أكثر من أبائنا وأولادنا، وهو قرة أعيننا عليه أطيب التحيات والصلوات والسلام الكثير.
    يجب علينا نشر سيرة الحبيب صلى الله عليه وسلم العطرة للتعريف بالحبيب صلوات ربي و سلامه علبك يا سيدي يارسول الله.

  • جمال امازيغ
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:20

    في السنوات الاخيرة ومع دخول الالفية الثالثة أصبح الغرب يخرف ولا يقول الا التفهات والخرافة بل أصبح يظهر لنا أنه متخلف رغم أنهم ينعتوننا بذلك فإذا كانت الحرية والديمقراطية والاحترام من مبادئه فلما لا يحترموننا ويحترمون ديننا رغم أنهم يعرفون بأنه الدين الوحيد الذي لازال يحترم الجميع فجاءت هذه الكافرة لتقول عن رسول الله ما قالته ولكن ان الله يمهل ولا يهمل الايام ستحكي لها من نحن ومن هو ديننا ومن هو رسولنا .

  • أيمن
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:30

    ان تعليقك لفي الصميم و لقد أصبت كبد الحقيقة. أضم صوتي الى صوتك و يا ليتني كنت أعرفك…لك احترامي سيدتي.

  • Tétouané Vrai
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:38

    دون الإطالة أريد أن أقول، إن دين الإسلام منصور من عند الله ولا يمكن أن يتلاشى مهما صنع واخترع الكفار أو من يدعون الاسلام أيضا، لكن المهم أن لا ننسى أنه يوجد الكثير من العرب وخصوصا الجزائريين والمغاربة الذين يتركون انطباعا سيئا للغرب عن ديننا،
    يسرقون، ينهبون بالقوة، يعاكسون ويضايقون، يغدرون في معاملاتهم فبالله عليكم كيف لا يرسمون صورة سيئة عن ديننا؟؟؟؟؟
    الحل في نظري هو أن نصرة هذا الدين يجب أن تبدأ من صميم قلب وكيان كل فرد فينالأنه لا يستوي حائط ولبنة فيه معوجة.

  • السلاوي
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:56

    من يريد نصر السلام فل يتجه نحو الجهاد و كفانا من القول دون الافعال

  • القاضي العادل
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:46

    كل المعلقين محكوم عليهم بسنة سجنا موقوفة التنفيذ في سجن هسبريس بتهمة السب في حق النائبة النمساوية.

  • World Peace
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:24

    This just comes to prove that as high as she is ranked in her country…she is a complete ignorante!!!
    she just made a fool out of herself, and her punishment is yet to come from above.

  • icham
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:46

    حسبي الله ونعم الوكيل

  • الرباطية الامازيغية
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:26

    هذا ما نستحقه من هذه الوصولية الحمقاء ان تقوم بقذف نبينا الكريم باسوء الاوصاف، لاننا ومع كامل الاسف لم نلقن الغرب الدرس الذي يستحقونه اين هي المنظمات العالمية الخاصة باحترام حقوق الانسان؟ كما وانه في الحقيقة يجب ان تكون هناك منظمة اخرى تعني بحقوق الديانات وعدم المس بها،
    غريب امر هؤلاء السادة فكل من اراد الفوز في انتخابات او تحقيق الشهرة الا ويقوم بذلك على حساب الاسلام ومشاعر المسلمين كما نحترم دياناتهم على اختلافها فيجب عليهم ايضا ان يحترموا دياناتنا، اللهم اني بلغت ووجب الاعلام

  • أبو هلالية
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:48

    لا يسب رسول الأمة الأمين الذي جاء بالدين القيم إلا من سفه نفسه أونسي الرسالة المحمدية باوامرها ونواهيها الرسالة الإنسانية التي تامر البشرية جلها (استثناء هذه النائبة التي سمحت لنفسها أن تنعت الرسول عليه أزكى السلام وأفضل الصلاة ، والذي وصفه الخالق الكريم بقوله تعالى :وأنك لعلى خلق عظيم. وهو صلى الله عليه وسلم لا يحتاج إلى من يزكيه أمام الخلق ما دام الخالق قد وصفه بحسن الخلق فسحقا لك يا من جهلت مقام النبي عليه الصلاة والسلام .فقولك مردود عليك وسوف ترين أي منقلب ستنقلبين .

  • S.A.D
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:50

    كيف تكتب هذا ياأيها الصهيوني الكلب؟ أنت لقيط وحقير، نعلك الله وشلل يديك، وأعمى بصرك، وجمد الدم في جسدك. وحشرك الله مع هذه الكلبة النمساوية ومثلها.
    الإسلام ليس متهم لندافع عليه، ومحمد صلى الله عليه وسلم سيد البشرية ورؤوف رحيم وعلى خلق عظيم. ومن لا يرضى بذلك فليضرب رأسه عرض الحائط.
    إن ما يكتبه هذا السفيه ـ أمازيغي اللقيط الذي لا أصل له ـ وغيره، وأنا أشك أنه أمازيغي، بل صهيوني يهودي نثن، هو من ورا ٍه خلق الفتن والتشكيك بين المسلمين، اللهم تبث قلوبنا على الإسلام. لماذا لا يغضب الكفار اليهود من زواج داوود عليه السلام بمائة زوجة؟ وبزواج سليمان عليه السلام، بثلاثة مائة، وفي بعض الروايات بألف زوجة؟ إنه متاع إلى حين ثم للجحيم يا أبا صهيون.

  • proud Moroccan
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:50

    هذا يدل على فشل الغرب وحقدهم وعنصريتهم وتخلفهم وعدم دمقراطيتهم , فلن يضر نباحك الاسلام ولو بدرة واحدة بل الاسلام في انتشار يومي. على اقل هناك تخوف من الغرب بانتشار الاسلام وهذا مايفسر الادلاءت المتكررة والمسيئة للاسلام, يريدون تشويه سمعة الاسلام ولن يفلحو في ذلك. الغرب سيسقط قريبا, لان اقتصاده في ازمة خانقة واقتصاده في نزول مستمر ,لنتساءل كيف؟؟؟ اين تدهب هاته الاموال؟ انها آية من ايات الله.
    مثلا سبب ازمة امريكا هم افلاس اكبر بنكين في امريكا, هذا سببه الربى واكل اموال الناس بالباطل,
    قال الله تعالى : (( ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ)) (الروم:41).

  • adil
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:24

    ان هذا يزيدني تقربا من الله وبالتشبت بالسلام وبمحبة خير البشرية محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

  • karim
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:48

    سنسمع عنك يوما ما بموتت غريبة وان تموتي بها ,في الآخرة ان شاء الله عذا اليم, هذا ان لم تتوبي.
    (قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعًا).

  • امازىغىة قحة
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:44

    لقد آلمني تعليق الأمازيغي الذي دافع عن تلك السفيهة اكثر و الذي نتبرأ منه إلى يوم القيامة اتق الله و ارجع إلى ربك ألم يكفك إلحادك و تتجرأ على أشرف خلق الله حسبنا الله و نعم الوكيل

  • فداك يارسوا الله
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:14

    ألف صلاة و سلام عليك يا خير البرية ، أنت و من تبعك باحسان الى يوم الدين .. ألف صلاة عليك يا أزكى خلق الله .. ياخير يوم طلعت فيه الشمس يوم ولدت يامصطفى .. نسألك الشفاعة ياشفيع .. اللهم بلغ سلامنا الى حبيبنامحمد .. فداك أبي و أمي يارسول الله ..

  • فداك يارسوا الله
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:40

    ألف صلاة و سلام عليك يا خير البرية ، أنت و من تبعك باحسان الى يوم الدين .. ألف صلاة عليك يا أزكى خلق الله .. ياخير يوم طلعت فيه الشمس يوم ولدت يامصطفى .. نسألك الشفاعة ياشفيع .. اللهم بلغ سلامنا الى حبيبنامحمد .. فداك أبي و أمي يارسول الله ..

  • يوسف اسلام
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:18

    الى المفكرة : الانسان عقله محدود و خصوصا عقلك و ساذكر كيف ذلك بطرح سؤال واحد
    هل اخترت نقسك ان تكون امراة ?
    طبعالا لان الذي خلقي وسواكي امراة اجبركي ان تكوني امراة وهذا شانه سبحانه اذن ان الذي خلق الرجل هو من هو سبحانه اجبره ان يكون رجلا .
    والذي وعد المؤمنين بالجنة والتمتع بالحور العين وعد يجمع بينهما جميعا مؤمن و مؤمنة رجل و امراة .والسلام والصلاة على من بلغ الرسالة و ادى الامانةوجاهدفي الله حق جهاده حتى اتاه اليقين

  • محمد
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:20

    رسولنا محمد عليه الصلاة والسلام خير خلق الله انه قدوة كل انسان على وجه الارض .
    قال البخاري –رحمه الله تعالى- :
    حَدَّثَنَا عُبَيْدُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ حَدَّثَنَا أَبُو أُسَامَةَ عَنْ هِشَامٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ :
    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : [ أُرِيتُكِ فِي الْمَنَامِ مَرَّتَيْنِ إِذَا رَجُلٌ يَحْمِلُكِ فِي سَرَقَةِ حَرِيرٍ ، فَيَقُولُ هَذِهِ امْرَأَتُكَ ، فَأَكْشِفُهَا فَإِذَا هِيَ أَنْتِ ، فَأَقُولُ إِنْ يَكُنْ هَذَا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ يُمْضِهِ ].
    عائشة زُوّجت عن طريق المنام ، ورؤيا الأنبياء وحي .

  • بدر الليل
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:54

    هل تعي ما تقول أيها الأحمق . انت لست أمازيغيا و لست حرا و لست أصيلا ، بل لست إنسانا ، و لست حتى في مرتبة الحيوان .
    أتظن أنك مختف و لا يراك أحد .
    إن كنت تقول ذلك الكلام من قلبك ، فانتظر العذاب في الدنيا قبل الآخرة . إنك لفي خسر مبين يا أشقى الأشقياء .
    لا تتردد و لو لجزء من الثانية على أن تستغفر الله تبارك و تعالى ثم تستغفر و تستغفر و تصلي .. إن ما فلته من كلام في حق الرسول الأعظم صلى الله عليه و آله و سلم ، لظلم عظيم .
    و ألوم هسبريس بشدة ، لأنها نشرت كلاما تقشعر منه الجبال دون تردد .

  • Anti-Fassade
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:32

    إن مسألة زواج عائشة رضي الله عنها وهي بنت 9 سنوات بالنبي صلى الله عليه وسلم، فهذا راجع لكون أن أرض الجزيرة العربية، شديدة الحارة بحيث يكون فيها البلوغ مبكرا، وبالتالي الزواج المبكر، وهكذا كان الناس في أرض الجزيرة يتزوجوا بفتيات صغيرات في السن لكنهن بالغات بحكم طبيعة البيئة الصحراوية إلى عهد قريب، كما أن النساء يختلفن من حيث البنية والاستعداد الجسمي لهذا الأمر وبينهن تفاوت كبير في ذلك. فبنت 9سنوات في منطقتهم كبنت 18 سنة عندنا، أما الحكمة في هذا الزواج، أولا: أنه رأى رؤيا في زواجه صلى الله عليه وسلم منها، فقد ثبت في البخاري من حديث عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لها: (رأيتك في المنام مرتين أرى أنك في سِرْقَةٍ من حرير ويقال: هذه امرأتك في الدنيا والآخرة، فاكشف عنها فإذا هي أنتِ فأقول إِنْ َيَكُُ هذا من عند الله يُمْضِهِ)
    ثانيا: ما رآه صلى الله عليه وسلم في عائشة رضي الله عنها من أمارات ومقدمات الذكاء والفطنة في صغرها، فأحب الزواج بها لتكون أقدر من غيرها على نقل أحواله صلى الله عليه وسلم وأقواله.
    ثالثا: محبة النبي صلى الله عليه وسلم لأبيها أبي بكر رضي الله عنه، وما ناله رضي الله عنه في سبيل دعوة الحق من الأذى الذي صبر عليه، فكان أقوى الناس إيمانا، وأصدقهم يقينا على الإطلاق بعد الأنبياء.
    ومثل هذه المطاعن في نبي الرحمة صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ من الكفّار ونحوهم من الملاحدة، تدلّ على تمام عجزهم من أن يطعنوا في الشرع والدين الذي جاء به من عند الله تعالى، فحاولوا أن يبحثوا عن مطاعن لهم في أمور خارجة، ولكن يأبى الله إلا أن يتمّ نوره ولو كره الكافرون.

  • marouane
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:02

    حرام عليك النائبة البرلمانية الرسول عليه الصلاة والسلام كن كنت تعرف عليه غير شوية مكنتيش تكولي هداك لكلام حرام عليك والله يخد فيك الحق انتمنا تعدبي في دنيا قبل من الاخرة

  • aminah
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:16

    وددت لو كان الحبيب بيننا, الرحمة و الرحمات المهداة, عليه افضل و اطيب الصلوات,
    ووددت لو كنت عائشة, و اكرمني ربي بمعرفة ورؤية الصادق الامين,
    فقد احبها حب الصدق و العفاف, حبا يفوق كل الرومانسية و التصور,
    تزوجها لأمر إلاهي, ودخل بها في سن12
    فحاشا لله ان يكون محمد الطاهر (ص) قد أساء الى أحد من البشر, (وإنك لعلى خلق عظيم)
    كما وددت لو بيدي ان انتقم من كل من يسئ الى حبيبي و قرة عيني(ص) نطلب الله تعالى ان لا يحرمنا من شفاعته.
    وصلى الله عليه وعلى ازواجه امهات المؤمنين, واله وصحبه اجمعين, امين. و السلام على اهل الهدى.

  • مواطن
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:26

    حقا انه زمن المحن بالنسبةللمسلمين فاينما وليت وجهك تتقاذفك النوائب والمصائب والويلات .فجل الصراعات في العالم موطنها البلادالاسلامية, العراق افغانستان الصومال باكستان دارفور وفي بوتقتها قضية فلسطين.انا مع الاخت مها في ما الت اليها اوضاع المسلمين وتكالب الاعداء عليهم ,حتى من بني جلدتهم, و انهم زاغوا عن النهج القويم الذي اتى به خير خلق الله محمد صلى الله عليه و سلم .فلوان الجاليات المسلمة بالغرب بذلت مجهودا اكبر لاشاعة قيم التسامح والاخلاق النبيلة والعمل الصالح ووو كما اتى بها ديننا الحنيف ولوانهم قاموا بمجهود اكبر للتواصل مع الغرب لشرح سيرة النبي و القران و السنة والمبادئ الغظيمة التي اتى بها الدين الاسلامي لسعادة الاتسان كافة في دنياه واخرته دون اتخاذ ردود افعال تاتي بنتائج عكسية وعدم الامتثال لفول الله تعالى بعد اعوذ بالله من الشيطان الرجيم وجادلهم بالتي هي احسن فان الذي بينك وبينه عداوة كانه ولي حميد.(ص) و لو ان الجماعات الاسلامية المتطرفة كفت عن ايذاء الابرياء من المدنيين سواء في الغرب اوبلدانهم الاصلية و اتباع الوسطية والاعتدال .و لواننا اتبعنا جميعا السراط المستقيم في تديننا ومعاملاتنا لما تجرأت تلك (النايبة ) باللسان الدارج- بالتفوه بتلك البذاءة في اشرف خلق الله .لكن الغريب ان بعض المندسين بيننا ذهبوا الى ابعد حد من هذه النصرانية, ولم ينتبه اليه احد , وزادوا بعض التوابل بقذف سيدالوجود بايشع النعوت بتوظيفه كلمة بالفرنسية استحي من شرحها, و هذا الذي قلت عنه مرة بالمهجن وليس بالامازيغي الحر الاصيل هوالذي يشكل خطرا على امتنا لانه من طائفة ابن سلول اي : يلقاك بوجه ابي ذر وقلب ابي لهب .ارجوله التوبة قبل ان ياتي يوم لا بيع فيه و لا خلال(ص).

  • sabar
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:58

    على اقل هده المجرمة حوكمت رغم أن الحكم لم يكن قاسيا ؟هؤلاء كفار وهم من يعتصبون أطفال . المصيبة العضمى هي لما يصدر متل هدا إفتراء من من يدعون أنهم مسلمون وينتسبون لهدا الدين ولا يحاكمو وفي بلا د المسلمين

  • مها المغربي
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:52

    أسهل أساليب النطح هي الشتيمة التي تعود لصاحبها، و أنا بتعليقي السابق حاشا أن أكون أدافع عن مرتزقة تتطاول على رسول الله صلى الله عليه و سلم. المشكلة التي يعاني منها أغلب الذين يتظاهرون أنهم أكثر إسلاما من غيرهم أنهم يسارعون إلى الشتم. هل الجدال في الشتم؟ هل الجدال في القتل؟ كل هذا القتل الذي جرى باسم الإسلام لم يغير من ضغينة الغرب للإسلام على العكس زاد فيه. لأن المسلم يستسهل التحقير. لا يستعمل عقله بل يستعمل لسانه فقط! هذه هي الكارثة. الرد على تلك السفيهة التي أهانت الرسول لا كون بسبها أو بقتلها لأنها ستموت و لو بعد ألف عام، إنما بإظهار لها أن الإسلام أشرف منها و من أمثالها. كيف يمكننا أن نقول لهم أننا خير أمة و نحن بهذا الشكل من الرداءة على المستوى السلوكي و الفكري؟ كيف يمكننا أن ندافع عن قيمنا و نحن نسب الرب في أول لحظة عصبية تقابل مغربي إزاء مغربي آخر مثلا. أمس سمعت رجلا طاعنا في السن يسب الله لأن شخص ضايقه. سبه بتلك الطريقة البذيئة. ذلك الشخص ليس دنمركيا و لا سويديا بل مغربيا يعرف أن الله حق و أن الرسول صلى الله عليه و سلم نبي.. مع هذا في لحظة غضب سخيفة سب الله!! هل بعد هذا يعتقد أن المسلم أفضل من غيره؟ نعم نحن أفضل إن صنعنا قيمنا من جديد، و حافظنا على ذواتنا النقية. نحن أفضل عندما تخلص من تلك الرغبة على قتل الآخر و على الأذى..! و يأتي جهادي آخر يتمنى أن يفجر نفسه في سبيل الله في أوروبا في الوقت الذي ظل يتفرج على مذبحة غزة من تلفازه و كأن غزة لا تستحق الجهاد في سبيل الله و أما عن حور العين و فكرة الجنس لدى المسلم و ربطها بالجنة سأعود إليها في تعليق آخر..

    أما الذي يقول أنني رجل أقول له أنا فتاة و اسمي مها المغربي، هذا اسمي الصريح فعلا..

  • مها المغربي
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:34

    اعترف النبي محمد في أحاديثه الكثيرة بمحبته وولعه بالنساء، فقد كان رجلاً مزواجاً. ولذلك احتلت النساء مكاناً بارزاً في حياته، كما في حياة أتباعِهِ من الصحابة. ولمعرفته بمدى تأثير شهوة الجنس على الرّجال، فإنه اجتهد في وصف جمال نساء الجنّة، وهو بذلك دغدغ مشاعر وشهوات الرّجال بقوة. فمل أسهل أن يَضْعَف الرجل الذي تحكمه شهوته أمام جمال امرأة جذّابة، فيذهب عقله ويلتهب، بل ويتَحْرقُ شوقاً لمضاجعتها، وهذا بالضبط ما قاله محمد. لذلك جاءت أوصاف القرآن لحوريات الجنّةِ في غاية الإثارة. ومن أجل زيادة الترغيب، استرسل النبي محمد في الحديث عنهنَّ بما يلجم اللسان ويصعق العقل وَيُجْمِحُ الخيال. وهكذا احتل وصف الحوريات مكاناً كبيراً في الحديث عن جنّة النعيم، لدرجة يمكن وصفها بجنة الجنس الدائم والإحليل القائم.
    ذُكرت نساء الجنة في القرآن أولاً في سورة البقرة 25:2 “ولهم فيها أزواجٌ مطهرَةٌ” وتكرر هذا القول في آل عمران 15:3 “وأزواجٌ مطهرةٌ” وفي النساء 57:4 “لهم فيها أزواجٌ مطهرةٌ”. وأورد ابن كثير في تفسيره أقوال ابن عباس ومجاهد وقتادة في تفسير كلمة مطهرة، فيقول: “مطهرة من القذر والأذى. ومن الحيضِ والغائط والبول والنخام والبزاق والمنى والولد. ومطهره من الأذى والمأثم، فَلا حيض ولا كلف”. وهذه أوصاف كمالٍ لأنثى يعشقها الرّجال، لأنها تخلو من كل أنواع الوسخ. وتمتاز هذه الزوجات أيضاً بأنَّهُن “قاصرات الطرف عينٌ، كأنَهُنَ بيضُ مكنونٌ ” (الصافات 48:37و49. أنظر أيضاً ص 52:38 والرحمن 56:55) أي قصرن طرفهنُّ على أزواجهن، فلا يَنْظُرْنَ إلى غيرهم من الرجال، فهن حسان الأعين عفيفات لا ينظرن إلى غير أزواجهن. وهذه الصَّفة تروق جداً لكل رجلٍ لا يثق بزوجته ويخاف منها الخيانة، خصوصاً الرجال الجِلاف وغير الدَّمثين وناقصي الرجولة، وما أكثر أمثال هؤلاء الرجال. لذلك فإن أمثالهم يجدون عزاءً في هذه الأقوال المغرية عن نساء الجنّة المُخْلِصات. اللواتي “لم يطمثهنَّ إنسٌ قبلهم ولا جانٌ” (الرحمن 56:55و74) أي أن تلك النساء لم تمارس الجنس مع أي رجلٍ من الإنس أو الجان، فهن مخلوقات ومهيئات بالتمام لأزواجهن. وهذه صفة محببة جداً على قلوب الرجال، لأن الواحد منهم يريد الزوجة خالصة له دون أن تنكشف على الآخرين، حتى ولو كانوا أزواجاً سابقين لها وافترقت عنهم بالموت أو بالطلاق.
    واكثر اسمٍ متداول بين المسلمين عن زوجات الجنة هو الحوريات ، حيث وصفهن القرآن بأنهن حور عين كما جاء في أربع آياتٍ في القرآن: في الدخان54:44 “وزوَّجناهِمُ بحورٍ عينٍ” والطور 20:52 “وزوجناهمُ بحورٍ عينٍ” والواقعة 22:56-23 “وحورٌ عينٌ. كأمثالِ اللؤلؤ المكنون” والرحمن 72:55 “حورٌ مقصوراتٌ في الخيام”. والحور العين هي الشديدة سواد العين وشديدة بياض العين. وقد جاء وصف باهر لجمال حور العين، عن أنس ابن مالك عن النبي محمد قال فيه: “ولو أنَّ امرأةً من أهل الجنّة اطَّلَعَت إلى أهل الأرضِ لأضاءت ما بينهما ولملأتهُ ريحاً وَلَنَصيفُها على رأسِها خيرٌ من الدُّنيا وما فيها “(رواه البخاري). ويقول الشيخ محمد الغزالي: “الحور العين هنَّ بنات آدم بعد صوغهن في قوالب أخرى تجعل العجائز شوابٌّ والدميمة وسيمة! أو هنَّ خلقٌ آخر يبدعه الله في صور فتياتٍ ساحرات العيون يستمتع بهنَّ أهل الجنة”. وهكذا حدد الشيخ الغزالي دور الحور فقط للاستمتاع بهن، وهذه المتعة الجنسية الدائمة هي أقصى غاية يرجوها المسلم من إيمانه بدين محمد، فهي متعة تفوق الخَيال، ولا مثيل لها في الأساطير. وفي تفسير القرطبي لقول القرآن في سورة الرحمن 72:55 “حورٌ مقصوراتٌ في الخيام” أورد حديثاً رواه أنس قال: “قال النبي صلى الله عليه وسلم: مررت ليلة أسْريَ بي في الجنةِ بنهرٍ حافَتاهُ قباب المرجان فنوديت منه السلام عليك يا رسول الله. فقلت: يا جبريل من هؤلاء قال: هؤلاء جوارٍ من الحور العين استأذنَّ ربهنّ في أن يسلمنَ عليكَ فأذن لَهُنَّ فقلن: نحن الخالداتِ فلا نموت أبدأً ونحن الناعمات فلا نبؤس أبداً ونحن الراضيات فلا نسخط أبداً أزواج رجال كرام” ثم قرأ النبي صلى الله عليه وسلم “حورٌ مقصورات في الخيام” أي محبوساتٍ حبس صيانة وتكرمة”. فالحور كما وصفهن النبي هنا خالدات، فلا يمتن ولا تتقدم بهن الأيام، وهن ناعمات، أي ذوات أجساد أنثوية غاية في الإغراء، وهن راضيات، فلا يتذمرن على نصيبهن من الرجال، فالمهم هو متعة الرجل، لأن هذه هي غاية الله من خلق الحوريات. نلاحظ هنا وصف الحوريات أيضاً بأنهن “مقصورات في الخيام” أي محبوسات ومستورات في خيامهن ولا يحق لهن الطواف في حقول الجنّة وطرقاتها، فهذا الحق للرجال فقط. وهكذا سيبقى دور المرأة في الجنة كدورها في الأرض: الجنس ومتعة الرجال. فالزوجة “كأمثال اللؤلؤ المكنون” فهن في صفاء الدر الذي لم تمسه الأيدي، بل يقبعن في بيوتهن ليمتعن أزواجهن بهنَّ.
    وجميع نساء الجنّة متساوياتٍ في الأعمار والجمال، لقول القرآن أنهن “أتراباً” (ص 52:38 والواقعة37:56 والنبأ 33:78). ويتفق معظم مفسري القرآن على أن كلمة “أتراباً” تعني في سن واحدة وهو ثلاث وثلاثين سنة، أي أنهن على ميلاد واحد. وهنَّ أيضاً “عُرُباً”، وقد اختلف المفسرون في هذه الكلمة، ومما قالوه: كلامُهنَّ عربي، والمرأة الغنجه، أو حسنات الكلام، أو المتحببات إلى أزواجهنَّ، فالعروب تبين محبتها لزوجها بشكل غنجٍ وحسن كلام. وقيل: أنها الحسنة التبعل لتكون ألذ استمتاعاً. ويصف القرآن نواهد الحوريات بكلمة “كواعب”، أي أنَّ نواهدهن لم يتدلَّين، فالحورة ناهد مثل العذارى، مما يزيد متعة ولذة الجماع. ويقول القرآن أيضاً في وصف زوجات الجنّة بقوله: “كأنهّنَّ الياقوتَ والمرجان” (الرحمن58:55). عن أبي سعيد الخدرى قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله تعالى “كأنهن الياقوت والمرجان” قال: “تنظر إلى وجهها في خدرها أصفى من المرآةِ وإن أدنى لؤلؤه عليها لتضيء ما بين المشرق والمغرب وإنه يكون عليها سبعون ثوباً ينفذها بصره حتى يرى مخ ساقها من وراء ذلك” (رواه البخاري ومسلم) فيا له من جمالٍ يسحر الألباب، ويفقد المسلم الصواب.
    عن الحسن قال: أتت عجوز فقالت يا رسول الله أدع الله تعالى أن يدخلني الجنّة فقال: “يا أم فلان إن الجنة لا تدخلها عجوز” قال فولَّت تبكي قال: “أخبروها أنها لا تدخلها وهي عجوز إن الله تعالى يقول “إنَّا أنشأناهُنَّ إنشاءً، فجعلناهُنَّ أبكاراً”.وقد أورد ابن كثير هذا الحديث في تفسيره لما جاء في سورة الواقعة 35:56-37 الذي أورده النبي في حديثه، وتفسير النص هو أن جميع النساء من عجائز أو صغار السّن سيرجعن أبكاراً في الجنة، فالمرأة الثيب تعود عذراء لتمتع زوجها بها بلا انقطاع. عن أنس بن مالك قال: “هن العجائز العمش الرمص كنَّ في الدنيا عمشاً رمصاً”. ويضيف القرطبي في تفسيره: وقال المسيب بن شريك: قال النبي صلى الله عليه وسلم في قوله: “إنَّا أنشأناهنَّ إنشاءً” قال: “هنَّ عجائزَ الدنيا أنشأهنَّ الله خلقاً جديداً كلما أتاهُنَّ أزواجهنَّ وجدوهِنَّ أبكاراً. فلما سمعت عائشة ذلك قالت: واوَجعاه! فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: ليس هُناك وجع”. وعن أبي سعيد الخدري قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم “إنَّ أهل الجنة كلما جامعوا نساءهم عدن أبكاراً”. وقال ابن عباسٍ: “إن الرجل من أهل الجنة ليعانق الحوراء سبعين سنة، لا يملها ولا تمله. كلما أتاها وجدها بكراً، وكلّما رجع إليها عادت إليه شهوته، فيجامعها بقوة سبعين رجلاً، لا يكون بينهما مني، يأتي من غير مني منه ولا منها” فلا يوجد أعزب في الجنة، كما روى البخاري عن النبي محمد، بل جنس بلا انقطاع لجميع العباد، وهذا تماماً ما جاء في يسن55:36 “إنَّ أصحابَ الجنّةِ اليومَ في شغلٍ فاكهون” أي أنهم فرحون يتمتعون في إفتضاض الأبكار، كما قال معظم المفسرين

  • حسن
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:42

    بسم الله الرحمن الرحيم، وصلى الله على ا لحبيب المصطفى أشرف المخلوقين . . . أما بعد ؛ فالرد على الخاسئة القردة أمر هين ، ولكن الرد أهون على الجبان المريض المغبون المسمى : الأمازيغي ًالحر الأصيلً ـ وحاشى أن يكون أمازيغيا وحرا وأصيلا ـ . فأما هي فلن ألتمس لها عذرا بسبب نصرانيتها لعنها الله ، وأ ما هوفيكفيه ان رمى بنفسه في حقارة الأوضاع الوضيعة . ومن خلال نعته لنفسه بالأمازيغي ،أحب أن أشير إلى هذا الإنتماء الشريف وأقول للإخوة الأمازيغيين الشرفاء الإنسانيين الأفاضل بأن عليهم كما هو على العرب و على الجميع ان ينتبه ويحتاط ويتحفظ من المسألة الأمازيغية أو المسألة العربية أو المسألة الإفرنجية أوغيرها ، فما هي إلا مسائل خداعية تضليلية ليس إلا ! ! ! أما المسألة الوحيدة والحقيقية والمقدسة فهي المسألة الإنسانية الإسلامية السماوية الربانية . تأملوا ايها الإخوة المسلمون ، أكنتم عربا أو أمازيغ ، وتذكروا هل كانت الحرب على غزة وأهلها أم كانت على كلمة : الله أكبر، وعلى كلمة : لا إله إلا الله محمد رسول الله ؟ إنه في الأمر نظر وأي نظر لاشك ! ! ! ؟ وصلى الله وسلم وبارك على سيدنامحمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

  • omar
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:52

    من هذه الحقيرة إنها لا شيئ فلن تغير الكون فأما رسول الله نعم الآب و الصديق و القائد و زوج ………..ملا نهاية فل نحي سنة الحبيب المصطفى

  • شعيب
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:08

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على نبيه الكريم و على أله وصحبه الكريم
    اللهم ألعنها ، اللهم أرنا فيها عجائب قدرتك ، اللهم اجعلها عبرة لكل من تسول له نفسه الإستهزاء بسيدنا محمد صلى الله عليه و سلم ، اللهم أرسل عليها جميع الأمراض الباطنة و الظاهرة يا أرحم الراحمين

  • Ali
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 17:44

    حور العين جزء قليل من المتاع الذي سيؤتيه الله لعباده في الجنة, لماذا اقتصر دهنك فقط على هذا الجانب من حور العين .
    فقد قال النبي : (( قال الله عز وجل: أعددت لعبادي ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر))
    وهذا يشمل العديد من المتع لايمكن ان يستوعبه عقلك الصغير والمحدود.
    وانا شخصيا من المتع التي افضل في الجنة هن حور العين.بل اسألي اي شخص الآن من افضل امنياته سيقول لك امرأة جميلة وفاتنة وكيف بحور العين.
    عقلك صغير ومسحود عليه الشيطان.
    قال تعالى(ختم الله على قلوبهم وعلى سمعهم وعلى أبصارهم غشاوة
    الذين ضلّ سعيهم فى الحياة الدنيا وهم يحسبون انهم يحسنون صنعا)
    ونطلب لك الهداية لك و لأمازيغي حرأصيل, رغم انه ليس حر فهو مقيد من طرف الشياطين, قل اعود بالله من الشيطان الرجيم واستغفر الله لدنوبك.
    قال تعالى(قل يا عبادي الدين اسرفو على انفسهم لا تقنطو من رحمة الله ان الله يغفر الدنوب جميعا انه هو الغفور الرحيم )

  • ابتسام
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:06

    لا تصدقو من يقول انا امازيغي و يسب الدين و الرسول لانه اكيد ليس بأمازيغي فالامازيغ ناس شرفاء ناصرو الاسلام و يحبون الدين لكن ذلك الذي يقول هو امازيغي كذاب فهو يهودي يريد خلق الفتنة بين المسلمين

  • سحث الليل
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:36

    شكرنا اختي مها المغربي فعلنا
    انت مغربية اصيلة حرة بنت الاشراف الله يزيد من امثالك.
    موضوع و تحليل اكثر من ممتازفجزاك الله خيراو اطلب الله ان يرزقني ب بنتا ب فهرستك و اسميها مها.
    وحسبي الله ونعم الوكيل.
    فديناك يارسول الله فديناك بنفوسنا واموالنا
    اللهم صلي على سيدنا محمد عدد من صلى عليه وعدد من لم يصلي عليه و سلم تسليما.

  • سحث الليل
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:18

    شكرنا اختي مها المغربي فعلنا
    انت مغربية اصيلة حرة بنت الاشراف الله يزيد من امثالك.
    موضوع و تحليل اكثر من ممتازفجزاك الله خيراو اطلب الله ان يرزقني ب بنتا ب فهرستك و اسميها مها.
    وحسبي الله ونعم الوكيل.
    فديناك يارسول الله فديناك بنفوسنا واموالنا
    اللهم صلي على سيدنا محمد عدد من صلى عليه وعدد من لم يصلي عليه و سلم تسليما.

  • فاطمة
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:28

    اللهم أنزل بها عذابا دنيا و آخرة اللهم اجعلها في النار دنيا وآخرة رب اخزها يوم الدين

  • aziz tinghir
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:00

    حسبي الله ونعم الوكيل .

  • حامد
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:32

    قارنوا بين تعليقها الاول وبين تعليقها الاخير.
    حيث في تعليقها الاول تدكر نبينا وتصلي عليه كي تطمئن القارء وبعدها تبدا في الطعن والكيل للمسلمين.
    اما في تعليقها الاخير فقد فضحها الله تعالى حيث كشفت عن وجهها القبيح وكل تعليقها هو فقط منقول لاحد كبار الملحدين

  • حمزة بوخبزة الامازيغي
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:02

    حتى البخوش ولا يدصر على رسول الله صلى الله عليه و سلم
    شمروا عن سواعدكم ايها المسلمون (عربا او امازيغ او سود …) لنرد لحبيبنا مكانته و لننحر امثال هذه الكلبة

  • لمشيشا حفيدة هتلر
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:04

    السلام عليكم أيها الإخوة .
    لقد تم الانتهاء من موقع
    رسول الله صلى الله عليه وسلم
    أنشر الموقع للعالم
    حتى تكون قد بلّغت..
    http://www.rasoulallah.net
    استحلفك بأعظم محبوب لديك وهو الله
    الرحمن الرحيم أن ترسل
    هذه الرسالة لكل من عندك
    اللهم يا عزيز
    يا جبار اجعل قلوبنا تخشع من تقواك واجعل عيوننا تدمع من
    خشياك واجعلنا يا رب من
    أهل التقوى وأهل المغفرة
    *** ***
    مع تحياتي و احتراماتي .
    لمشيشا السوسية .

  • خولة
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:10

    اللهم صل على النبي الكريم وعلى اله وصحبه عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك ولله الصثل الاعلى في وصفه للكافر = ان تحمل عليه يلهث او تتركه يلهث = ان هاته المجرمة لا تستحق الرد حتى لا تعتقد ان لمقالها فيمة = اللهم يا حي يا قيوم جمد الدم في عروقها وارنا فيها عجائب قدرتك = انك سميع مجيب .

  • سبيطار المكناسي
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:12

    بحال هاد الحاقدين على أمة سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام هما اللي تيعاونو الاسلام باش يعرفوه ناس أخرين بلا مايشعرو

  • abass al fassi
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 18:34

    elle est belle

  • ليدر
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:22

    حسبي الله ونعم الوكيل عليكي وعلي كل متطاول علي رسوالنا ودينننا حسبي الله ونعم الوكيل علي كل حاكم او مسلم سمع وقرأ ها المنشور وما رد عليه وحسبي الله ونعم الوكيل علي كل ما لديه القوه وما استخدمها تجاه هؤلاء الكافريين… ويا حسره علي قوميتنا العربيه والتمسك بديننا والدفاع عنه …ربي ينتقم منك ايها الكافره………

  • fridy hassan
    الثلاثاء 27 يناير 2009 - 19:30

    عجب المرء من تطاول الألسنة على نبي الإسلام ونسج الأقلام المتطرفة لخيوطها حول الإسلام كدين وحضارة، باسم حرية الإبداع والرأي.
    وعزاؤنا الوحيد أن من افترى واستهزأ كان غالبا في ضفة الجهلة بهذا الدين؛ ممن استرعى سرطان الكراهية والعداوة عقله وعاطفته، وران ذلك على قلبه فلم يعد يسمع ولا يرى.

صوت وصورة
بوحسين .. نقاش في السياسة
الأحد 11 أبريل 2021 - 22:07 1

بوحسين .. نقاش في السياسة

صوت وصورة
الصحراء المغربية وفرنسا
الأحد 11 أبريل 2021 - 11:59 18

الصحراء المغربية وفرنسا

صوت وصورة
مشروع "سيتي فوت" بالبيضاء
الأحد 11 أبريل 2021 - 10:19 15

مشروع "سيتي فوت" بالبيضاء

صوت وصورة
وزير الفلاحة في تافراوت
الأحد 11 أبريل 2021 - 09:10 94

وزير الفلاحة في تافراوت

صوت وصورة
جمعية ضحايا الاعتداءات الجنسية
السبت 10 أبريل 2021 - 20:57 5

جمعية ضحايا الاعتداءات الجنسية

صوت وصورة
غرق في شاطئ الجديدة
السبت 10 أبريل 2021 - 19:16 10

غرق في شاطئ الجديدة