الشيخ نهاري: شمولية الإسلام من طبيعة هذا الدين

الشيخ نهاري: شمولية الإسلام من طبيعة هذا الدين
الأربعاء 2 مارس 2011 - 15:49

بسم الله الرحمان الرحيم


من خلال مطالعتي لبعض ردود الأفعال والملاحظات حول بعض الخطب المعروضة في الموقع أتوقف عند واحدة منها والتي تتكرر من حين لآخر على أمل الوقوف عند ملاحظات أخرى فيما يستقبل من الأيام إن شاء ربي عز وجل، سائلا منه التوفيق والإخلاص، إنه ولي ذلك والقادر عليه سبحانه سبحانه…


يرى بعض الأخوة أن تناول الخطيب لمواضيع سياسية ملتهبة في المسجد، كان الأولى أن ينزه منها فضاء المسجد كونها تعرف تباينا في الآراء بين رواده، وكان يفترض أن تعالج في فضاءات أخرى، ويظل المسجد في منأى عن التجاذبات السياسية ويوحد كل جهوده إلى توفير الأمن الروحي بالتركيز على مواضيع ايمانية وتعبدية واخلاقية…


وللتوضيح، نقول وبالله التوفيق:


الذي يقول مثل هذا الكلام هو أحد اثنين:


– إما إنسان لا يفهم طبيعة هذا الدين، وبالتالي لا يعرف رسالة المسجد ووظيفته الخطيرة في توعية الأمة بدورها الرسالي في العالمين، وهو دور يسعى منذ القدم اعداء الأمة من أجل إلغائه، والمحاولات في هذا الإتجاه تتجدد في كل مرحلة ويعاد التأكيد عليها من حين لآخر، وهذا ليس مجال لبسط بعض هذه المحاولات، فما جرى ويجري في مساجد كثير من البلدان العربية من تضييق على الأمة والخطباء ليكونوا لسان الحاكم ينطقون باسمه خير شاهد على ذلك.


– وإما إنسان واع بما يقول، فهو ينخرط بوعي كامل في مشروع كبير عنوانه: عزل الدين عن واقع الحياة، وحبسه بين أربع جدران في المساجد، وحصر العبادة في علاقة العبد بربه، كما هو الشأن عند الكنيسة التي ترفع شعار: دع ما لله لله، وما لقيصر لقيصر، فديننا ليس فيه هذه القسمة الضيزى، فقيصر وكل ما لقيصر هو لله، وهو الذي في السماء إله، وفي الأرض إله، هو رب السماوات والارض، وما بينهما، له الخلق والامر، بيده الخير، واليه النشور والمصير…


لهؤلاء نقول لهم: سلام عليكم لا نبتغي الجاهلين.


أما للصنف الثاني فنقول،


1- المسجد فضاء للدعوة إلى الله وحده (وان المساجد لله، فلا تدعوا مع الله أحدا) (الجن 18) ويحرم الدعوة فيه إلى غيره من الأفراد أو الأحزاب أو المؤسسات…



والدعوة إلى الله تعالى هي عين الدعوة إلى دينه، ودينه هو الإسلام (ان الدين عند الله الاسلام) (آل عمران 19)، ومعلوم أن الاسلام من خصائصه الشمول، فهو يوجه حياة الإنسان كلها، طولا وعرضا وعمقا، طولا، اي حياة الانسان قبل خروجه إلى الحياة، وشابا وكهلا وبعد الموت، وعرضا، أي يهتم بكل شرائح المجتمع: الشباب، والمرأة، والعمال و… وعمقا، اي يضبط حركة الانسان في الفكر والعواطف والمشاعر… شعار المسلمين قوله تعالى: “قل ان صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين، لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين” (الأنعام 162).


2- الاسلام شمل اذن حياة الانسان كلها، العقائد والعبادات والمعاملات، الاسلام عقيدة وشريعة، دين ودنيا، دعوة ودولة، يهتم بتكوين الفرد المسلم عقلية ونفسية وسلوكا، وبتكوين الاسرة المسلمة الملتزمة الداعية، وبتكوين المجتمع المسلم، وبتكوين الدولة المسلمة، وبالدعوة لبناء حضارة إنسانية قوامها التعارف والتعاون وتبادل المنافع والمصالح…


3- الاسلام يشن حربا شعواء على المنكرات في الداخل، ويفرض جهادا ضد الظلم في الداخل يسبق جهاد الكفر في الخارج، يجاهده باليد واللسان والقلب كما ورد في حديث ابي سعيد الخدري رضي الله عنه: “من رأى منكم منكرا فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه، وان لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الايمان.”


4- الاسلام يدعو اتباعه للاهتمام بهموم اخوانه أينما كانوا وحيث تعينوا يفرح لفرحهم، ويحزن لحزنهم، “فالمسلمون تتكافأ دماؤهم، ويسعى بذمتهم أدناهم، وهم يد واحدة على من سواهم”، لهم واجب النصرة والتأكيد والمساندة اذا احتاجوا تحت أي ظرف من الظروف ذلك، ولا يجوز بحال خذلانهم أو وقوف المتفرج على معاناتهم، “فمن لم يهتم بأمور المسلمين ليس منهم”.


فالخطيب من واجبه ان يتطرق لكل المواضيع، يعالجها بطريقة اسلامية بانية وهادفة، يسلك في سبيل ذلك منهج القرآن الذي يخاطب كيان المسلم كله في الموضوع الواحد، بحيث تجد الآية الواحدة تمزج بين الدعوة إلى الايمان وتصحيح العبادات والثورة على المنكر… الا ترى أن قوم شعيب أنكروا على نبيهم حين نهاهم عن التطفيف في المكيال، فقالوا لشعيب: “قالو: يا شعيب أصلواتك تأمرك ان نترك ما يعبد آباؤنا أو أن نفعل في أموالنا ما نشاء. إنك لأنت الحليم الرشيد” (هود 87).


كأنهم يقولون بلسان العلمانيين الجدد: “لا دخل للدين في المعاملات المالية”، فكل الأنبياء في القرآن ثاروا ليس فقط على عقائدهم الباطلة، بل كان ذلك المدخل الرئيسي لإنكار الإنحرافات الفكرية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية، لأن العقيدة الصحيحة تأبى على أصحابها استمراء الظلم كيفما كان، ومهما كان مصدره.


فلو افترضنا أن كل الناس سكتوا على الظلم الواقع على إخواننا في غزة او العراق أو عمان أو البحرين أو الأردن أو مصر أو ليبيا أو في المغرب أو في كل مكان، ما جاز أبدا للخطيب أن يسكت، فالساكت عن الحق شيطان أخرس.


فالخطيب نائب رسول الله صلى الله عليه وسلم، يرقى منبره، ليعلم، ويذكر، ويعظ، ويقوم بتوعية الناس بما يخطط لهم، وما يتهدد هويتهم ودينهم واستقرارهم، ويخلص في ذلك، مستعينا بربه، مستفيدا من توجيهات إخوانه، وإلا لم يفعل، فأسلم لدينه وعرضه أن لا يحمل نفسه أمانة ناءت بحملها الارض والسماوات والجبال…


قال صلى الله عليه وسلم كما في صحيح مسلم عن ابي رقية تميم بن أوس الداري رضي الله عنه أن الحبيب صلى الله عليه وسلم قال: “الدين النصيحة. قلنا لمن يا رسول الله؟ قال: لله ولكتابه ولرسوله ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم”.


والله يقول الحق ويهدي السبيل. واستغفر الله كثيرا وأتوب اليه، انه هو التواب الرحيم.

‫تعليقات الزوار

69
  • maroc
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:49

    ما أكثر الخطب عن كيفية الوضوء للأسف

  • abou salah
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:05

    أخي الكريم،جزاك الله خيرا،إستفدنا من خطبك ودروسك الكثير.

  • l7aj
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:41

    For the first comment drs:
    Brother are you sick lah yahdik

  • Marocain
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:43

    il ne faut pas jeter des jugements sur la personne, si on a des idees contre, il faudrait les exprimer avec des arguments et avoir un esprit de dialogue plutot qu’une rage qui releve d’une puerilite sauvage/// merci

  • القلم
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:45

    إلى صاحب تعليق رقم ١ أزين ما تقول يا صاحبة المقال أضن أنك لا تعريف سيد عبدلله نهاري حتى تقول عنه هذا

  • mohamed atmane
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:03

    السلام عليكم
    كماهو معروف هناك محاولات كثيرة لمنع المسجد من اداء وظيفته وحصر مقاصده ودوره بين اربعة جدران كما عبر استاذنا عبد الله النهاري حفظه الله في مقالته، فعلمنة المجتمع وتمييعه صارت الشغل الشاغل لمن يمسكون بزمام السلطة والاعلام ،فالالتزام بالخط الفرنكوعلماني هو المنهج المقبول في البلد وغيره من المناهج تقصى بدعوى الرجعية والظلام

  • rachid
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:11

    le vendredi il faut parler des problémes des peuples.je trouve que Monsieur NHARI fait son role comme il faut.j’ésper que tous les imames doivent avoir le courage pour parler clair des soucis de leurs sociétes
    merci

  • rachid
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:21

    جزاك الله عناالف خيرهدا لهو الحق فديننا شمولي يجمع بين الدين و الدنياومن يدعوا لغيرذالك اصحاب الفكر العلماني الحاقدين الكارهين لان يكون الدين هو منهاج حياثهم

  • عبد الرحيم الوجدي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:13

    بارك الله فيك يا شيخنا الجليل ووفقك الله في إرشاد وتنبيه الأمة..للأسفف الشديد بعض المنافقين والجهال وضعاف النفوس من بني جلدتنا أصبحوا يتكلمون بأفواه اليهود والنصارى بل ألسنتهم أشد سلاطة وعداوة للإسلام..وهذا انحراف خطير في العقيدة..هؤلاء الضالون ينفذون أهداف الغرب عن طريق الوكالة في فسخ المنهج الإسلامي في حياة المسلم وتجميده حتى يصبح المسجد مرادفا للجلابة والدروشة.

  • khatib
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:27

    لديك كل الحق ايها الاخ الكريم.فالاسلام دين ودنيا

  • abdelaziz
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:15

    أوافق شيخنا الحبيب عبد الله النهاري على كل ماقاله
    أنعم الله علينا بنعمة الإسلام ، فهو دستورنا الشخصي و الإجتماعي .

  • EL HOUSSEIN MAHDAD
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:29

    مسألة الصراع بين الحداثة والسلفية في الخطاب المعاصر، فنرى فيها صراعاً بين شكل تاريخي سياسي، وأسلوب تاريخي معاصر للسياسة كفن لإدارة المصالح المتنازعة، وبين شكل حقوقي فقهي كانت دالاته متطابقة مع مدلولاتها في زمنها، ثم غابت المدلولات خلال مسيرة التاريخ، وبقيت الدالات بدون مدلولات في عالم الواقع. وأصبحت المصطلحات الفقهية الإسلامية تدور في العدم لأنها تاريخية بحتة. هذا الصراع يدور بين قطبين: ـ المعاصرة: وهي إيجاد مدلولات معاصرة في العالم القائم لدالات موجودة في التنزيل الحكيم، تحقيقاً للانسجام بين الدال والمدلول وهذا مانطلق عليه التأويل والاجتهاد ونقد الواقع. ـ السلفية: وهي إيجاد مدلولات قسرية أو وهمية للدالات الموجودة في كتب الفقه والتراث، ولهذا فإن الطرح السلفي الآن لايمكن إلا أن يكون مستبداً، ويمكن أن يمارس العنف عندما تسنح له الفرصة بذلك، والسبب أن معظم طروحاته السياسية تنتمي إلى عالم الوهم أو عالم الذاكرة التاريخية أكثر مما تنتمي إلى عالم الواقع. والطرح السلفي هو المرحلة الأولى في غسيل دماغ الشباب لإرسالهم إلى حتفهم لقتل أنفسهم والآخرين دون تمييز.

  • انس
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:19

    بارك اللّه فيك و في علمك و جهادك, و اعانك اللّه على قول الحق في زمن سكت فيه العلماء.

  • dounati
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:31

    عن اي اسلام تتحدثون اولها دعوة واخرها تسلط و جبروت الكل يستغل الدين من الفرد الى الانظمة نعم الدين شمولي فيه كل ما تريد من التطرف و القمع و القتل و كبت الحريات باسم الدين الى التسامح و فعل الخير 14 قرنا من الاسلام و الكل يتحدث عن الاسلام الصحيح كل دولة و لها دينها الصحيح بل كل جماعة و لها دينها الصحيح اتركو الناس و شانهم ادا كنتم تؤمنون بيوم الحساب و العقاب البشرية اوجدت الحل لهده المعضلة و هو فصل الد ين عن الدولة حتى لاتبقى اي جماعة تستغل الدين للوصول الى السلطة

  • lautre
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:33

    لقد أثلجت قلبنا بخطبك التي نتشوق دائما لسماعها لأنها تكون من بين مواضيع الساعة, أعانك الله والسلام عليكم.

  • الدكتور الورياغلي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:45

    بداية أود أن أشكرك أيها الشيخ الفاضل على غيرتك الكبيرة على الدين وعلى الحرمات، ودفاعك المستميت وجهادك المنبري ضد الظلم والطغيان والجبروت، وهذا كله مما ستجد ثمرته اليانعة عند وقوفك بين يدي الله العزيز العليم .
    ————
    ولكن دعني أسألك في هذا السياق عن قضية طالما حيرتني، أنت أيها الشيخ تلوح وتصرح بالفساد المستشري في البلد وقد رأيناك كيف دعوت الله أن يجمد الدماء في عروق الطغاة والظلمة، ومع كل ذلك نراك لا تزال خطيبا لم تتعرض لتوقيف ولا لسجن ولا لتهميش ولا لاتهامك بالإرهابي المقنع
    ونحن نعلم أناسا أنت تعلمهم أيضا زج بهم في سجون الظلم والجبروت لمجرد لحاهم فقط، وآخرين لمجرد أنهم عبروا عن رأي الشرع في بعض الحالات المخزية في البلد، وآخرين اتهموا بالتنظير للإرهاب وتعلم كما نعلم جميعا أنهم براء من هذا براءة الذئب من دم يوسف، بدليل أنهم كانوا خطباء في عهد الحسن الثاني لسنين عديدة وأزمنة مديدة ومع ذلك لم تلصق بهم تهمة الإرهاب ولكن مع استئساد حزب الهمة أصبحوا بقدرة قادر إرهابيين من أعضاء القاعدة !!!
    —————-
    والسؤال هنا أيها الشيخ ما هو الفرق الدقيق بينك وبين هؤلاء ؟ هل بقاؤك خطيبا كرامة إلهية ؟ أم ثمة شيء لا ندريه وأنت والله يدريه ؟ أجبني بارك الله فيك وفي عملك .

  • عبدالله
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:31

    افهم اولا مذايقول ثم اكتب تعليقك

  • RYuZaKi
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:51

    ماكنت اريد قوله قد قلته انت !
    تحياتي لك ..

  • احمد ديدات السوسي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:47

    السلام عليكم
    انا من محبيك يا شيخنا الفاضل لانك من الغيورين على هدا الدين و على هده الامة ارجوا ان تزورنا في اكادير ان شاء الله

  • أسد الريف ـ لا هاي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:17

    هذا هوالإمام والعالم الحقيقي الذي لا تكتب له خطبته في وزارة أحمد التوفيق ، هذا إمام عالم بما يجري حوله ، إمام من طينة الشرفاء الحقيقيين الذين يصدعون بالحق ولا يخافون في الله لومة لائم.
    حفظك الله ياشيخنا الجليل وسدد خطاك في تنوير مستمعيك في كل مكان داخل المغرب وخارجه.

  • mohamed
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:59

    اقول لك يا شيخنا احسنت فهناك بعض ائمة المساجد يغفلون عن الاحداث المحيطة بهم او يغضون الطرف عنها كانهم في ليسو في هدا العالم

  • بيضاوي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:23

    كلامك كله معقول يا شيخنا الجليييييييييل.. جزاك الله كل خير واني والله احبك في الله لانك تقول الحق…

  • ....
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:09

    رد جمييل جازاك الله خيرا

  • عبدو ربه
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:01

    معك حق يا شيخ عبد الله
    كل ما قلته صحيح
    حيث انننا نجد اشرف الخلق محمد صلى الله عليه وسلم كان يحدث الصحابة بامور الدين داخل المسجد وكدلك عن الحرب

  • المقيد
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:39

    أتفق مع قولك يا أستاذ. وأضيف أن واقع الحال هو تم الحجر على بيوت الله الا ما رحم ربي، فأصبحوا يأمرون الأئمة بخوض مواضيع رغم أن الأحداث التي يعيشها الناس تتطلب مناقشتها أولا. على سبيل المثال لا الحصر المغرب يعرف تقلبات كبيرة واحتجاجات وإمامنا يخطب بتفسير سورة من القرآن، أو يتكلم عن الايمان. رغم أننا قد نجد ارتباطا بالحدث لكن يتم حضر التطرق من قريب أو بعيد للحدث الراهن.
    الله المستعان فهل هم مجبرون على تحمل مسؤولية الخطيب في ظل هذه الظروف.

  • المجاهد
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:55

    بسم الله الرحمان الرحيم ، صلى الله و سلم على محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه أفضل السلام وأزكى التسليم ، أما بعد ، نحبك في الله يا أستادنا القدير د.نهاري ونسأل الله أن يوفقك في دعوتك القائمة على الدعوة للخير و المعروف والنهي عن المنكر والرذائل، كما وفق شيخنا و علامتنا عبد الحميد كشك ، وأنت بفضل الله و توفيقه تابث على هذا الصراط المستقيم ، وما أحوجنا إلى خطباءٍ يتحلون بشجاعتك وخطبك المليئة بالعبر و المعلومات القيمة ، نسأل الله أن يوفقك لما يحب و يرضى،ويهدي بك عقولا قد خفي عنها الكثير،و السلام عليكم.

  • عبد الله
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:05

    إن كان المقصود بالخطب السياسية الطعن في ولاة الامر، وتحريض العامة على السلطات، وتشحينهم دون تبيان ما يجب عليهم. هذا ليس من هدي السلف الصالح،لأنه ليس كل ما يعلم يقال للعامة، الله تعالى يقول: “وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا”وقد قال مسلم في مقدمة صحيحه: عن أبي هريرة, عن النبي صلى الله عليه وسلم, قال: ((كفى بالمرء كذباً أن يحدث بكل ما سمع))… وفي الصحيحين, عن المغيرة بن شعبة: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم, نهى عن قيل وقال.
    كان عليٌّ رضي الله عنه وأرضاهُ يقول: ((لا تكونوا عجلا مذاييع بذرا فإنّ من ورائكم بلاء مبرحا مكلحا وأمورا متماحلة ردحا))

  • مسلم فخور با سلامه
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:57

    انت وامثالك وحدكم تفهمون في الدين.كفى من الأرهاب الفكري وأتهام كل من دعى الى العلما نية بالكفر.العلمانية هي الشرط الأول للحرية والدمقراطيةوالتقدم.أفهمك ا سي نهاري لأن العلمانية ليست في صالحك لأنك وأمثالك تستمدون صلطتكم من تأويلكم للدين على أهوائكم وأهواء ولات نعمتكم.العلمانية ستدفعكم الى البحث عن شغل آخر وهدا لستم قادرون عليه.

  • khalid
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:49

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته,
    شيخنا الحبيب النهاري,والله إني أحبك في الله,وجزاك الله خيرا على سعيك لفهم هدا الدين الحنيف للمسلمين,أسأل الله تعالى أن يجمعنا وإياكم مع النبيئين والشهداء والصالحين.وأن يحسن خاتمتنا ويغفر لنا إنه هو التواب الرحيم.
    سلام الله عليك شيخنا الفضيل من أيسلندا.

  • حسن وجدة
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:47

    السيد عبد الله انهاري داعية في المستوى و رجل صادق و نحبه و أنا متفق معه في أن يكون المنبر يهتم بكل ما يهم المسلمين خاصة ما هو سياسي، لكن ما أعتب عليه شخصيا هو خوض السيد عبد الله انهاري المحترم في مهاجمة جماعات إسلامية أخرى أو تيارات كجماعة العدل و الإحسان و السلفيين و … مع العلم أني لا أنتمي لأي جماعة أو تيار و أحب الصالحين من بينهم السيد عبد الله، و من جهة أخرى الهجوم على المذاهب الأخرى كالمذهب الشيعي و حسب رأيي خاصة في الظرف الراهن يجب الابتعاد كل البعد عن كل ما يشتت و يقسم و يجب أن نقبل الآخر مهما اختلفنا معه شريطة أن يكون شريف و صادق و لا يهاجمنا.

  • مهاجر مغربي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:53

    كلام راق متزن جميل،يحمل الكثير من المعاني والمفاهيم باسلوب سلس بسيط ،يسهل عل المرء فهمه وتدبره مما يعكس خلفية ادبية للشيخ بالاضافة لعلمه الشرعي الكبير جزاك الله الف خير يا شيخنا ونسالك دعوة صادقة .سلام الله عليكم من المانيا.

  • مغربي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:07

    انت مجرد كاهن الذي يكت لك الخطب هي زوجتك انا اعرفك جيدا

  • أبو عمار
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:03

    بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلات والسلام على سيدنا محمد وعلى أله وصحبه أجمعين أما بعد أخي الكريم سؤالك لشيخ غابت عنه الحكمة وفيه طعن خفي بالشيخ جزاه الله عنا خيراً ولو أني لم اقرأ الكتير من تعليقاتك الجيدة لتهمتك لكن أحسن الظن بك وربما خانك التعبير أخي الكريم أنا أقول لك ماهو السبيل الذي يبدد حيرتك ويجب سؤالك ما عليك إلا أن تسافر إلى وجدة وتسأله بنفسك وسيجيبك بإدن الله تعالى لأن مثل هذا السؤال ليس هذا مكانه والمسلم لا يتمنى البلاء لكن إذا أصابه فإنه يصبر والشيخ رجل محب لدينه وحريص على وطنه ولم يدعو إلى فتنة أو شيء من هذا القبيل فلماذا يعتقلوه وأرجو أن تقبل نصيحتي وأنا أحبك في الله والحمد لله رب العالمين

  • ismail
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:35

    لكل زمان رجاله و نحمد الله اننا نشهد هدا الزمان بشيخ مثلكم

  • سليمان وجدي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:09

    جزاك الله خيراا اخي الكاتب
    كل هده النقاط تطرق لا الداعية عبد الله النهاري البارحة في مسجد القدس بمدينة وجدة
    انا اوافقه في مواقفه فالمسجد ليس مكان للعبادة والصلاة فقط
    مسجد مكان لتوعية الناس في دينهم ودنياهم
    لكن للاسف اغلب مساجدنا مغلقة الا في وقت الصلاة
    لازات المساجد لم تحقق اهدافها في اداعدة الوعي لشباة الامة

  • بنادم
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:07

    من لغا فلا جمعة له ياايها الامام الفاضل عندما نتحدث في امور سياسية هناك من يقبل بهدا الراي او يختلف معه انتم تتحدثون عن ان الاسلام يقول هدا ليس الاسلام انك تهرب الى الامام انما شخص مسلم نعم نحترم ائمتنا لكن هناك من يحاول استغلال الامر لنفسه او جهته او جماعته فما السبيل ادن المسجد كان يلعب هدا الدور لانه المكان الوحيد الدي كان يجمع المسلمين الان هناك احزاب وفضاءات ارحب ثم هل امام مسجد يعيش في بلد اخر يفتي في امور لايعرف ادواتها الصحيحة من قال لي ان ما يسمى بثورة ليبيا هي بارادة شعبية وليس لانتقام الغرب ثم عندما سنتحدث عن امور سياسية داخلية نعرف ان كل جماعة ولها خطها السياسي هل يمكن ان نقبل من يستغل الدين لاغراض جماعته انتم تتحدثون ان الاسلام هكدا الامر لايتعلق بامور دينية السياسة لها ما لها وعليها ما عليها ويجب ان نحدر ان نخطئ ولكم واسع النظر

  • عزيز
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:25

    بسم الله الرحمان الرحيم الى مسلم فخورباسلامه اولا الاسلام برئ منك هل نسيت ان الحكام الطغاة الدين يحكموننافى مجتمعنا الاسلامى عزلوا الدين عن الدولة مند دهاب المستعمر الغربى وعزل الدين الاسلامى عن الدولة احد شروط الاستعمار الدى شجع فى بلادنا الاسلامية الانحلال الخلقى والخمر والقمار والفساد والطبقية والعبودية وتكديس الطغاة للثروة ثم تهريبها الى بلاد الغرب والاسلام الحقيقى ضد هده الاعمال الوحشية الجارى بها العمل فى بلداننا العربية اليست هده هى العلمانية التى تتبجح بها وهى موجودة فى بلادنا مند 65عاما ونحن فى تخلف وجهل فى شتى المجالات

  • مغربي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:13

    الى عبد الله رقم 28
    بارك الله فيك يا أخي
    و لا أزيد على ما قلته كلمة واحدة.

  • abdo
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:11

    شكرا لشيخنا عبد الله النهاري على ما تفضل به من مقال بحيت وضح أن الدين هو اساس هذه الأمة

  • عبد الحق
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:19

    بسم الله الرحمن الرحيم
    عادة لا اعقب ولا اتدخل في هذا الموقع لكن اثار انتباهي سؤالك المتكرر في عدة مواضيع كلما تعلق الامر بالشيخ النهاري ولم تدلي بدلوك ولو مرة في صلب الموضوع .هل مايهمك هو كلام الشيخ وغيرته على دين الله أم يهمك لما لم يسجن بعد ؟ سبحان الله اذا سكت الانسان عن الحق سمي شيطان اخرس واذا تكلم فهناك كواليس تجعله يتكلم بدون خوف تمنيت لو افصحت عن ما في داخلك وسألت الشيخ بكل شجاعة وضوح عما يدور في خاطرك وما ترمي اليه من خلال اسألتك الا أنه كان عليك الاستفسار قبل طرح السؤال ولذلك أجيبك فالامام عبد الله النهاري تعرض للاعتقال مرات عديدة وأخرج من المسجد وهدد مرات وتعرض بيته للترهيب وأبنائه الا أن الله حفظه من مكر هؤلاء اما عن الاشخاص الذين تحدث عنهم وان كنا نعلم أنهم ظلموا فللأسف قد استغلت الدولة أقلامهم في السنوات الماضية وما ان انتهى دورهم في أعين السلطات حتى زجت بهم في قصص ملفقة ولذلك أدعوك لحسن النية في الاشخاص فالاستاذ عبد الله النهاري ماعهدنا عليه الا الخير وخطبه ودروسه استثنائية ولها دور فعال ولقيت تجاوبا من جميع الفئات والجماعات باختلاف فكرها ونسأل الله ان يرينا الحق حقا ويرزقنا اتباعه والسلام

  • فيصل
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:15

    كلام مسطح , لا حياة فيه , جاف , مع كل الاحترام ,
    الدعوة الى الله هي دعوة الى السلام و المحبة , اين انت من هذه المعاني , سمعتك يوما ما في تسجيل صوتي تندب و تدعو على الناس بتجميد الدم في عروقهم , هل هذا من الاسلام , هل فعله الرسول ص هل فعله الانبياء , ؟؟؟ لماذا تستعملوا بيوت الله لما لا يحبه الله ؟؟ ان الاسلام ليس حفظا للقران و الاحاديث و ليس صراخ و ليس تشغبل اسطوانة البكاء و التاثير على الضعفاء من الناس , هذا بعيد كل البعد عن الاسلام , الاسلام حياة , الاسلام طمانينة , اذا رايت مسلما متجهما عبوسا فاعلم انه اخطا الطريق , اذا رايت شيخا يصرخ و احسست في قلبك شيئا لا تحبه من الخوف و الكراهية فاعلم ان ذلك ليس اسلاما , اذا رايت شيخا يدعو على الناس في المسجد فقل استغفر الله في نفسك , لا تامن على دعاء قتل و كراهية و تجميد الدم في العروق , قل امين لدعاء خير و سلام و هداية و تعليم و سعادة و متعة و حياة و حب و تنوير .
    هذا ما تيسر و احبكم جميعا محبة انسان لاخوته ومحبة في الله و حتى الشيخ الا اني لا احب دعواته على الناس بتجميد الدم

  • لطفي رزق الله
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:21

    لن أطيل لأنه مجرد تعليق و ليس مقالا.
    أقول بدابة” و بالله التوفيق “:)، لو علم المخزن في النهاري و أمثاله خيرا ما أنطقهم . الصادقون في هذا البلد ، كما مضت سنة الأولين ، بين ثلاث : المستشفيات ، السجون و المقابر . و لم أسمع يوما أن صاحبنا مر بأحد منها في سبيل الدعوة.
    ثم أرى صاحبنا يطلق على نفسه الألقاب ، فسولت له نفسه أنه شيخ ، و ما أراه بهذا من القذافي ببعيد ! فالمشيخة مرتبة لا تنال بقلقلة اللسان و لا بالجعجعة و الصراخ و الندب و النتف على المنبر! صاحبنامجرد مهرج يتحلق حوله بسطاء العقول، من أجل الفرجة ، أو لأنهم يخالونه كما يتوهم هو نفسه نفسه عالما . جاذبية صاحبنا نابعة من محاولة تقليد يائسة للداعية عبد الحميد كيشك ، لكن المقارنة لا تجوز ، لان بين الرجلين مسافة سنوات ضوئية .

  • karim
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:23

    ان هدا الشيخ جزاه غيور على دينه و وطنه لله عزة والمؤمنين وشكرا

  • أبو أسامة
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:57

    السلام عليكم ورحمة الله
    أقول للشييخ عبد الله النهاري والله إننا نحبك في الله وأقول لك سر على بركة الله سبحانه أسألأه عزوجل أن يوفقك ويأيدك وأقول لك إن معظم المغاربة في أوروبا يحبونك ويتابعونك وإن شاء الله لسنا لا من الصنف الأول ولا الثاني.

  • mohamed
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:27

    bravo notre grand savant , vous avez tres bien repondu comme toujours et avec grand simplicité qu on trouve si rarement chez les faux savant des medias et du balat du palais , en verité il faut traiter ,dans les mosqués les sujets recent et suivre l actualité qui nous concerne nous les marocains ,berberes et arabes en tant que muzulman , c est la moindre des choses comme vous avez dis dans une khotoba tres touchatne a la mosque Al kawtar a wejda , avec nos coeurs et ames on est bien obligé de prier pour nos freres en lybie en tunizie et en egypte et a ghaza et en afganistan et au pakistan et au yaman et behrayn et pour tout les muzilmans du monde qui subisssent des grandes injustice et des genocides ; c est vraiment honte et un grand peché de ne pas traiter ce sujet nous les marocains , alors que les intelectuels et peuples du monde en parle ,, en europe et en amerique , chretiens et majousse , lahalalah comme vous dites notre grand chekh nhari hafidaka alah , que dieu vous garde

  • moh
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:59

    حفضك الله شيخنا النهاري
    ويمكرون ويمكر الله و الله خير الماكرين

  • kimo
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:53

    كثيرون من يعرفون الشيخ النهاري في الشرق و أنحاء المغرب..بفقهه ، و شجاعته..و استقامته..و وسطيته..فهو يؤدي رسالته على أحسن وجه بدون مهادنة و لا تطرف… كثيرون كذلك يعرفون تضييق السلطات عليه لثنيه و كسر عزيمته لكن بدون جدوى…كثيرون يعرفون أنه في احدى الانتخابات البرلمانية حين أراد الترشح ، و الكل يعلم أن له مكانة عالية في نفوس الجمهور الوجدي ، خيرته السلطة بين البرلمان أو المسجد، فاختار المسجد، و فضل حرمانه من حقه الدستوري كمواطن يحق له الترشخ لأي انتخابات.
    هذا شئ قليل لمن يلمزون و يغمزون الشيخ الفاضل بأسئلتهم البليدة

  • Soufian
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:55

    يقطع لسانك قبل أن تتكلم على شيخنا الكريم

  • ghita
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:25

    arretez de domnier les pauvres gens avec vos discours qui n ont pas servi notre pays et qui le serviront jmais .arretez de vous voiler la face comme des gens saints qui ne commettent pas de pecher .arretez de droguer notre population .on a besoin des gens instruits qui manipule toutes les langues et tout le materiel informatique .on a pas besoin des imams pedophiles frustrés qui se cachent derriere leir barbes pour montrer leur face hypocrites .on veut des jeunes bien habillés cravatés dynamiques.pas des jeunes avec des kchachebes de 14 eme ciecle.des femmes bien belles bien instruites bien presentables que des femmes entourées de baches a voiture cachant derriere toute sorte de frustration et d envie .arretez vos conneries et vos discours .dieu n a pas besoin de votre aide ni de vos dicours .pour se faire connaitre .il est bien capable de le faire seul .ne vous cacher pas derriere ces discours a la con reveillez vous cher jeunes .on a besoin de vos competances de votre defence pas de votre priere .les pays arabes ont prié des années et n ont pas pu changer leur sort et maintenant on bougeant ils ont pu avoir leur liberté leur independance .

  • khalid
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 18:03

    اسألك فقط سؤال واحد ..ما الفائدة من حمل الخطيب لتلك العصا بيده اليمنى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ اجبني من فضلك أما السياسة فالكل اصبح سياسيا في المسجد في الحمام في الشارع في ….تطبيقا للمثل الشعبي طاحت البقرة كترو الجناوي

  • مسلم
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 18:05

    بسم الله الرحمن الرحيم
    لا لفصل الدين عن السياسة وكل من يقول بالفصل اما جاهل او ببغاء تأثر بكلام العلمانيين الذين تأثروا بالديانة المسيحية ولهؤلاء اقول ان الاسلام ليس كالمسيحية وسأعطي دليلا بسيطا . سيدنا محمد عليه افضل الصلاة والسلام كان نبيا وفي نفس الوقت رئيس دولة . اما عيسى عليه السلام وغيره من الانبياء فكان نبيا وقيصر رئيس دولة . والنتيجة ان ديننا لا يفصل عن السياسة.ولايقارن بالديانات الاخرى .

  • عبد ربه
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:17

    كونوا على يقين ان عبد الله نهاري سيستدعى للتحقيق من قبل اجهزة الملك. و هذا ما كان يقع في مصر منذ زمان. و سيكون الحال في المغرب كما كان في مصر

  • لا يهم
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 18:07

    لى صاحب المقال الذي يجهل القرآن
    فبقولك:
    المسجد فضاء للدعوة إلى الله وحده (وان المساجد لله، فلا تدعوا مع الله أحدا) (الجن 18) ويحرم الدعوة فيه إلى غيره من الأفراد أو الأحزاب أو المؤسسات
    يبدو عليك انك تجهل كل الجهل معاني القرآن . فطفل صغير يستطيع فهم المعنى لذا انصحك بتصفح القرآن وان كنت تستعمل القرآن لتمرير فكرتك فاتق الله و راقبه

  • ياسين التطاوني
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 15:51

    يشهد الله أني أحبك فيه يا شيخنا الفاضل العزيز على قلوبنا.بأمثالك لا زال الله يرحمنا
    ليتك تزور مدينة تطوان لأراك عن قرب

  • محمد اركيك
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 15:53

    الشيخ الجليل عبد الله نهاري.
    كان لي شرف العمل باحدى المدارس التي عملتم بها في الريف ومن هنا تعرفت على المامكم الواسع بكافة مناحي الحياة الاجتماعية للناس التي تؤهلكم لشغل منصب الامامة ولا اشك في كفاءتكم فقط لدي ولدى الكثير من الغيورين على وطننا وديننا من المستوى المتدني لبعض الائمة في المساجد بحيث يعنون الكثير من القصور امام قضايا اجتماعية وسياسية راهن عكس ما نجده لدى رجال الدين المسيحي في اوربا الذين يخضعون لتكوين شامل في شؤون الحياة الاجتماعية .
    تحياتي واحترامي لشخصكم الكريم.

  • rachid
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 15:57

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على مولانا رسول الله
    أريد أن أسأل عن دورالمندوبيات والمنادبة بالخصوص في مثل هذه الحالات؟ وأقصد هنا حالة الخطيب النهاري ، فبغض النظر عن علمه ومعلوماته الدينية ، أين النهاري من تطبيق كتاب دليل الامام والخطيب والواعظ الذي ألزمت به كثيرا من خطبائنا ولم تلزم به السيد النهاري ؟ أم أنه مستثنى من هذا الدليل وعندما أتحدث عن دليل الامام والخطيب والواعظ الذي أصدرته وزارة السيد أحمد التوفيق مشكورة لتقنين مجال الدين في المغرب فإني أقصد التزام الأئمة بعرف البلد في لباس وهندام خطيب الجمعة فالمعروف والمُُسَلم به لدى أئمة المغرب خلفا عن سلف أن الخطيب لا يرتقي المنبر حتى يلبس جلبابه الأبيض تماشيا مع السنة في استحباب لبس البياض خصوصا في يوم الجمعة ، ولبس السلهام الذي يدخل في عرف بلدنا ونعرف جيدا أن العادة محكمة والعرف من أصول التشريع في المذهب المالكي الذي نتبعه. اليس حريا بالخطيب أن يجنب المنبر ما يتعلق بالسياسةوأقول بأنه وحتى وإن تناولها فبطريقة تكون محكمةوجيدة،لا بطريقة تخرج المسجد عن روحانيته والمنبر عن وظيفته فكثير من الفقهاء يتناولون قضايا سياسية في بلدنا لكن بأسلوب رفيع وجميل أما خطيبنا السيد النهاري أطال الله عمره فمن ملاحظاتي واطلاعي على بعض من خطبه أقول بأن تناوله للسياسة ليست موفقة ، لاستعماله المفرط للدارجة المغربية ، وتهريجه المبالغ فيه وكثرة حركته على المنبر بعصاه وجسمه مما يفقد المتلقي التركيزأظف الى ذلك صراخه المبالغ فيه ، حتى أنه فقد السيطرة على أعصابه مما جعله يكسر لوحة تتضمن آيات قرآنية، فمثل هذه الأفعال ستنفر الأطفال الذين يحضرون خطبه من معاودة الحظور للمسجد ، فماهكذا تورد الإبل ياالنهاري.
    وقبل الختام أشكرك على حماسك وعملك في الدعوة الى الله ، لكن أنصحك بتغيير أسلوبك شكلا ومضمونا. فكلامي هذا صواب يحتمل الخطأ وردك على مداخلتي هذه خطأ يحتمل الصواب .
    وأقول أين دورمندوبي الأوقاف؟ الذين يتصرفون بلامبلاة ولا اهتمام ، مما يجعلنا نتساءل عن وظيفتهم ومهامهم؟

  • الـدكــــالـي الـصـغـيـر
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 15:59

    عهدناك شيخا وإماما لا يخاف في المجاهرة بالحق لومة لائم…
    خطبك الفصيحة، وعلمك الواسع يا شيخنا تذكرنا بشيخ جليل عظيم بدوره، الكشك رحمه الله.
    جزالك الله يا أخانا الفاضل، وحفظك من كل سوء، تنورنا بخطبك في زمن أئمة البلاط الذين يسيئون للإسلام، وينشرون من الجهل ما لا ينشرونه من العلم الشرعي الصحيح.

  • omar
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:01

    بسم لله الرحمان الرحيم اريد الرد على maroc_1 اذاكنت تتاسف على كثرة الخطب في تلقين الناس الوضوء والصلاة ورقيع الصلاة فربما اذاسالناك انت عن الوضوء والصلاة وترقيعهاسنجدك لاتعرف منهاشيئ.

  • الثائر الامازيغي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 15:55

    بارك الله في جهودكم لخدمة المسلمين وفقكم الله يا شيخنا العزيز لما يحبه ويرضاه

  • yahya khomri
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 18:01

    تربيت في مسجدك وعلى خطبك ومحاضراتك وعشت خارج المغرب أشتاق لتلك الخطب التي تعلم الانسان دينه الله يحفظك آسي عبد الله.

  • benhammou
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:35

    العلمانية هي التي أعطت حرية العبادات بأروبا, و لو كانت دساترهم تنص على أن الدين هوالمسيح لما وجد مسجدا واحدا بالدول العلمانية والتي يتنكر طثير من المتقفين والفقهاء لدورها النهوض الاسلامي و من يقول العكس فالينظر الي الجالية المسلمة في أنجلترا. ان فقهاءنا لم يفقهوا بعد ما يجري في العالم وعلى مادا يحتوي. العالم لا يوجد به مسلمون فقط, ما عدد المسلمين بالصين التي بها أكثر من 5 مليارات من البشر, ماعدد المسلمين بأوروبا ؟ بامريكا ؟,,, نقول بأن الدين الاسلامي شامل و التقدم الفكري و العلمي يوجد في الدول الأخرى, لمادا ؟ لأن هناك حرية الفرد و كرامته فوق كل العقائد, هناك كن مسيحيا أو يهوديا أو مسلما أو ملحدا فلن يقيمك الا عملك و انتاجك في المجتمع. في العالم الاسلامي أقفلنا جميع الأبواب و لم يعد فقهاءنا وشبابنا يفكر الا في العنعنة , هل هي صحيحة أو لا. من الواجب على فقهاءنا أن يعيدوا ويجتهدوا. الاسلام أعطانا ابن خلدون, وابن الطفيل, وابن سينا و ابن رشد و الفرابي وووو. و اليوم ؟ لا نجد من الخليج الى المحيط الا فقهاءلا يفقهون الا في الحرم و الحلال, وكثيرا الجنة و جهنم, و عداب القبر,,,أهكدا يمكن لنا نحن كدلك كأمة اسلامية أن نتقدم. سيدي الشيخ أحترمك لأنك مسلم, لكن لا أشاطرك الرأي في كثير من الأشياء. ان الدولة يمكن لمجتمعها أن يتقدم ادا كان للفرد حرية التفكير و العقيدة, وبالتالي لا يمكن لنا أن نكون في الركب الا مع دولة مدنية علمانية.

  • رشيد المغربي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:37

    “لهؤلاء نقول لهم: سلام عليكم لا نبتغي الجاهلين.”لماذا لا تردون على هؤلاء الذين يدعون إلى فصل الدين عن الدولة؟مع العلم أن لهم تأثيرا كبيرا على الشباب.اخترت الطريق السهل هذه المرة على غير عادتك

  • رمحي كلمتي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:39

    الحمد لله المعرب دولة القانون وليس دولة المشايخ نرى مايجري في دول المشايخ من الفتن من فتاويهم الاسلام دين السلام ولاكن قل الواجدون لاتجد الشيخ يربي بل يفسد بالكراهية والقتل لاسلام دين التربية وليس دين الحقد وهدا ينقص المشايخ علينا ان نربي المشايخ اولا على الاسلام والاستسلام الى الله لاللعنف الحب للجميع ولا للكراهيو هدا هو الاسلام

  • مغربي من باريس
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:41

    كم اشتقت إلى خطبك ! مسجد الكوثر في نفس الحي الذي كنت أعيش فيه كان رغم تواضع مبناه منارة لافتة وما زال. منذ 1984 في الثامنة من عمري وأنا مداوم على صلاة الجمعة التي كانت ملحمة يصدح فيها كلام الشيخ النهاري. كنا نقول إنه خلف الشيخ كشك رحمه الله. كلام واضح ورسالة قوية لإسلام منفتح وواضح.
    أتذكر كل جمعة المسجد غاصا بالمصلين وسيارة الشرطة “ستافيت” منزوية إلى مكانها ترقب ما يجري ومستعدة لأي حالة انفلات !!
    كم اشتقنا إلى خطبك.

  • lمغربية حتى النخاع
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 16:43

    لك ايميل يا شيخنا يتداول في المشرق، عنوانه “فقيه مغربي معصب” هههههه
    دلك الفيديو الدي كنت تضرب فيه المنبر بعصاك حتى كاد ينشق فيخرج منه ماء
    و كذلك لك خطبة عن “التي تاكل بثدييها” جلست تلوك في تلك الجملة الى ان اصبحت مبتدلة في مقام لا يحتمل كثير الكلام الصريح في تلك المواضيع و هو بيت الله
    كان يكفي ان تلمح، و ان تعمم بدون ان تخص بلدك بالكلام، و ان تتكلم عن الرجل و المراة معا في ضرورة احترام ما امر الله
    المساجد منابر للتربية والاصلاح وتقويم السلوك و هدا ما يجب على فقهائنا الكرام التركيز عليه، يجب ان يكون الخطاب بتؤدة و تبصر، كلام موزون، قرائن، قصص من السلف الصالح لاخد الموعضة و الاعتبار، ربطه ببعض الظواهر الموجودة في المجتمع، دون الاسفاف فيهاو دون تجريح لاحد، فربي يامر بالستر على الناس، و لا يجب فضح عورات الناس فوق المنابر، حتى من يقوم باشياء مشينة نريد ان نحبب له الخطبة الدينية ليتبع ما فيها و ليس ان نضعه موضع اتهام و كانه يحاكم،
    التركيز على التربية الاسرية وان تعلموا الاباء كيف يتحملون المسؤولية في اسرهم، و النساء كيف تصبر مع ازواجها، و الاولاد كيف يبرون بوالديهم، و تحببو لهم المطالعة و التعلم و احترام مدرسيهم، و احترام الناس في الشارع حتى لو اختلفو معهم، علمو الشباب حسن الخلق و احترام اعراض الناس، و ادب الكلام ما يصح قوله و ما لا يصح، شجعو فيهم حب البناء و نبد العنف و التخريب، علموهم ان رصيد الانسان ليس المال انما اخلاقه و مبادؤه و احترامه للاخر، علموهم الكفاح في الحياة و الصبر، و العمل الجماعي و التطوعي و حسن الظن بالناس و مد يد المساعدة، هكدا تكون صناعة الرجال و النساء و المجتمعات، كلشي يبدا من اسرة متماسكة منظمة يؤدي فيها كل فرد واجباته التي امرالله بها،
    و جزاكم الله خيرا فقهاءنا الكرام

  • lمحمد
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:33

    والله العلي العضيم والله والله كم أنا مسرور بموقعك يا شيخنا ولو أني بعيد أتابع كل جديد يوميا ولا لايمر علي يوم إلا فتحت هذا الموقع المبارك أفلجت صدري بارك الله فيك يا شيخنا والسلام عليكم وعلى جميع من ساهم ولو بقليل في هذا الموقع المبارك حتي هذه الجريدة التي ترفع خطبك ومقالاتك بارك الله فيها لأنها تقدر علامائها تماما كالجزيرة مع القرضاوي

  • hamzaoui el mahdi
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:29

    جزاك الله الف خير

  • كاتب حر
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:37

    تلك هي آراء السلفية والصوفية، فقد أجمعوا -رغم أنهم أعداء- على أن المسجد ينبغي أن يُرفعَ عن السياسة والحديث عنها، وعن الحكم وشؤونه، لأن تلك أمور لم تبن المساجد لها، وإنما بنيت للعبادة الشكلية صلاة ذكر تلاوة…. أضف إلى ذلك أن الحديث في الشؤون السياسة بالمسجد يخلق الفتنة، ويثير البلبلة، ويؤدي إلى الفرقة… هكذا يقول شيوخ السلفية المشرقية، وشيوخ الصوفية المغربية في هذه الأيام، أما أنا فلا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء، ولكني مع المعتدلين السالكين نهج الوسط…
    ولي عن الشيخ النهاري وخطبه ملاحظات سأعرضها في مناسبة أخرى…

  • نائب عن الشيخ
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 17:51

    إلى صاحب التعليق رقم 50
    سأجيبك عن الشيخ:
    السر في حمل الخطيب لتلك العصا الغليظة، هو أن يوقظ بها النائمين على كراسي مؤسسات الدولة، وليضرب بها الجهال أمثالك.

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 21

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 10

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 2

محمد رضا وأغنية "سيدي"

صوت وصورة
صرخة ساكنة "دوار البراهمة"
الجمعة 22 يناير 2021 - 23:11 13

صرخة ساكنة "دوار البراهمة"

صوت وصورة
عربات "كوتشي"  أنيقة بأكادير
الجمعة 22 يناير 2021 - 20:29 31

عربات "كوتشي" أنيقة بأكادير