الشيخ يوسف القرضاوي..ثورية الوسطي المعتدل

الشيخ يوسف القرضاوي..ثورية الوسطي المعتدل
الخميس 24 فبراير 2011 - 23:59


في العقد التاسع من عمره؛ هرم الجسد وشاخ..، يتقدم في السن، وروحه مشتعلة، وفكره متوهج، وعيناه تبرقان، وصوته يزأر، إنه الإمام الثائر الشيخ يوسف القرضاوي…


كتب الكثير عن القرضاوي، وصف بالخطيب والمعلم والفقيه والمجدد والمصلح، مع أحداث ثورتي تونس و مصر، أكد صفة الإمام الثائر على الظلم و الاستبداد، الإمام الثائر الذي عانق نبض الثوار الشباب، و هتف معهم إذا الشعب يوما أراد الحياة فلابد أن يستجيب القدر ..


من فوق من منبر خطبة الجمعة كان يرسل القرضاوي خطابات نارية يوجهها للرئيسين المخلوعين مبارك و ابن علي، فتنزل على الثوار بردا و سلما في ميدان التحرير و في محافظات تونس، أمام هذه الحالة الخطابية للشيخ الفقيه، يستوقف المتتبع لسيرة هذا العالم العلم، التساؤل الآتي؛ لماذا ثار الشيخ يوسف القرضاوي وهو داعية الوسطية و الاعتدال في العالم الإسلامي؟


القرآن حاكم على السنة وليس العكس


اجتهد دعاة الفكر النصوصي خلال الثورة الشعبية السلمية المصرية، في حشد الكثير من الأحاديث المصنفة في باب الفتن، ثم يأتي القرآن عندهم في المرتبة الثانية، كل ذلك من أجل إقناع جمهور الثورة على المكوث في بيوتهم تجنبا للفتنة، و الاهتمام بخاصة أنفسهم كما يشير إلى ذلك حديث أبي حذيفة رضي الله عنه، و هذه المنهجية في التفكير مؤداها أن تصبح السنة حاكمة على القرآن، ولا يستدل بالقرآن عندهم، إلا لتبيان أن ما يعرفه الإنسان المسلم من أحداث، هو نتيجة ذنوبه الكثيرة، و لا يستدلون بالقرآن في عرض مصير الظلم و الظالمين و الطغاة و المستبدين.


بالرجوع إلى خطب الشيخ القرضاوي و بياناته، القرآن الكريم يحتل مرتبة الصدارة عنده، ثم تأتي السنة للبيان و التوضيح.


نماذج من الآيات القرآنية: يقول عز وجل:( فَقُطِعَ دَابِرُ الْقَوْمِ الَّذِينَ ظَلَمُواْ وَالْحَمْدُ لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ) الأنعام: 46، هذه الآية عرضها الشيخ القرضاوي في الكثير من خطبه، و نبه من خلالها أن سقوط الظالم هو من النعم التي ينبغي على المسلم أن يحمد الله عليها..، و لبيانه شناعة الظلم، فإن الله يحذر من يركن إلى الظالمين من أن تمسه النار ، يعرض هذه الآية:( وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللّهِ مِنْ أَوْلِيَاء ثُمَّ لاَ تُنصَرُونَ) هود:113، و ينبه الشيخ إلى أن العذاب إن نزل لا ينزل على الظالمين خاصة بل على من سكت عن المنكر أيضا فيعرض قوله سبحانه:( وَاتَّقُواْ فِتْنَةً لاَّ تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُواْ مِنكُمْ خَاصَّةً) الأنفال:25.، ويشير إلى مصير الظالمين بقول الله تعالى:( إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا كَانُوا خَاطِئِينَ ) القصص:8 وقوله تعالى:(فَأَخَذْنَاهُ وَجُنُودَهُ فَنَبَذْنَاهُمْ فِي الْيَمِّ فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الظَّالِمِينَ) القصص:40.


يؤكد القرضاوي بعرضه هذا، على أن القرآن الكريم هو المصدر الأول للتشريع و التوجيه، والذي ينهى عن الظلم و الطغيان، بغرض إكساب خطابه حجية شرعية مفحمة للمثبطين، الذين يستدلون بأحاديث خبرية مصنفة في باب الفتن، و منها حديث سلام عن أبي حذيفة، الذي يتضمن زيادة “..تسمع وتطيع للأمير ، وإن ضُرب ظهرك ، وأُخذ مالك فاسمع وأطع..” فاعترض القرضاوي على هذه الزيادة الضعيفة، بقول للإمام الدارقطني جاء فيه:” وهذا عندي مرسل لأن أبا سلام لم يسمع حذيفة“.


نماذج من الأحاديث النبوية: يستدل القرضاوي بعد عرضه لنماذج من آيات القرآن الكريم التي تنهى عن الظلم و تبين مصير الظالمين، بأحاديث كثيرة منها:


في الصحيحين عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال؛ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( إن الله ليملي للظالم حتى إذا أخذه لم يفلته قال ثم قرأ:”وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ” 102هود)


وفي سنن الترمذي عن أبي سعيد الخدري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:( إن من أعظم الجهاد كلمة عدل عند سلطان جائر)


وفي المستدرك للحاكم، عن عبد الله بن عمرو ، رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( إذا رأيت أمتي تهاب فلا تقول للظالم : يا ظالم فقد تودع منهم )


وفي صحيح مسلم، عن أبي سعيد الخدري، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال:( مَن رأى منكم منكرا فليغيِّره بيده، فمَن لم يستطع فبلسانه، فمَن لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الإيمان).


وفي صحيح مسلم، عن ابن مسعود مرفوعا:(ما من نبي بعثه الله في أمة قبلي، إلا كان له من أمته حواريُّون وأصحاب، يأخذون بسنَّته، ويتقيَّدون بأمره، ثم إنها تخلف من بعدهم خلوف، يقولون ما لا يفعلون، ويفعلون ما لا يؤمرون، فمَن جاهدهم بيده فهو مؤمن، ومَن جاهدهم بلسانه فهو مؤمن، ومَن جاهدهم بقلبه فهو مؤمن، وليس وراء ذلك من الإيمان حبَّة خردل).


وروى أبو بكر رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:(إن الناس إذا رأَوا الظالم فلم يأخذوا على يديه، أوشك أن يعمَّهم الله بعقاب من عنده).


إن المتأمل في هذه الأحاديث الواضحة البينة، تشير بجلاء إلى فضل قول الحق أمام الإمام الظالم، و أن الله يعاقب الظالم عقابا شديدا، و الإسلام يدعو إلى تغيير المنكر حسب الاستطاعة، و أن السكوت عن المنكر ذنب كبير، فهذه الأحاديث لا يستدل بها أصحاب الفكر النصوصي بالرغم من أنهم يحفظونها عن ظهر قلب، و بعضها أحاديث صحيحة مليحة، و كل ما يرجون له هو الأحاديث التي توجه و تدعو المسلم إلى الاقتلاع عن الذنوب، مع أن الحدث هو حدث تسلط حاكم مستبد.


قواعد ومنهجيات الفهم و البيان


إن هذه الآيات و الأحاديث لا يمكن فهمها إلا في ضوء قواعد و منهجيات مؤطرة، تسلم الفقيه المجتهد إلى الرأي الصواب، و من خلال تتبع خطب و تصريحات الشيخ القرضاوي حول الثورة المصرية، تم الوصول إلى ما يلي:


إحقاق العدل أولا: اشتهرت مدرسة الوسطية و الاعتدال مع الشيخ يوسف القرضاوي، بإرساء فقه الأولويات والموازنات، وفقه المقاصد، وفي هذا السياق و ردا على الدعاة الذين دعوا المصريين إلى المكوث في بيوتهم والابتعاد عن الفتنة، أرجع القرضاوي موقف هؤلاء إلى” عدم استيعابهم لفقه الأولويات، فلا يردوا الظنيات إلى الكليات، و لا المتشابهات إلى المحكمات، و لا الجزئيات إلى الكليات فحرفوا الكلم عن مواضعه، و من فقه الموازنات الشرعية؛ لا يمكن أن تجامل فردًا على حساب شعب، لا سيما وهو أقرب إلى الأموات منه إلى الأحياء“.


فهذه الخلفية المنهجية، هي أساس العقل الإسلامي في تعامله مع النص و الواقع، و هذا ما يسير عليه الشيخ القرضاوي، فهو يصدر عن أساس منهجي في إصدار المواقف و الأحكام، و لا يتعامل مع النص القرآني أو الحديث بطريقة الحكاية و الإخبار دون فهم أو استيعاب، كما سار على ذلك بعض الدعاة في سياق تفاعلهم مع الحدث المصري، بل يستدل بالدليل في سياقه مبينا معناه، ويبحث عن القطعيات و يرجع إلى الكليات، و يستدل بالمحكمات، عكس ما سار عليه دعاة التثبيط و الانعزال، حيث حشدوا أحاديث الفتن، التي هي من الخبر لا الإنشاء الذي يستند عليه في الحكم التشريعي، لكن القرضاوي، يسوق الكثير من الآيات القرآنية الصريحة التي تبين جرم الظلم و عاقبة الظالمين و ثواب من وقف أمام الظلم، إضافة إلى الأحاديث التي تدعوا إلى مواجهة الظلم و الاستبداد، و إحقاق العدل الذي هو من المقاصد الكبرى للشريعة الإسلامية ” إن الله يأمر بالعدل و الإحسان”، و الذي بغيابه يعسر عيش الإنسان في أمن و أمان، و القرضاوي هنا، يرجع إلى الكليات القطعيات التي تواترت نصوص الشريعة الحث على حفظها، فيرد الجزئيات و الظنيات إليها، ليخلص إلى حكم جلي و واضح.


ليس خروجا مسلحا بل ثورة سلمية: يمتاز الشيخ يوسف القرضاوي بالتدقيق المفاهيمي و اللغوي، و يتضح ذلك بجلاء كبير في كتابه معالم و ضوابط فقه السنة، و يسير على ذات المنهج في تعاطيه مع حدث الثورة المصرية الشعبية السلمية، ففي رده على من وصف ثوار ميدان التحرير ب”الخوارج”، عمل الشيخ على تدقيق مفهوم الخوارج كما اشتهروا في التاريخ الإسلامي، فبين أن الخوارج “هم من خرجوا على الحاكم بثورة مسلحة و استحلوا الدماء و كفروا من عادهم، وشباب الثورة المصرية، لم يخرجوا على مبارك لا بمدافع و لا قنابل، بل تظاهروا في ثورة بشكل سلمي، ولم يكفروا أحدا، و لم يستحلوا دم أحد”


إن هذا التدقيق المفاهيمي من أهم الخطوات التي تتجلى به الحقائق و المعاني، والفقيه الذي يعتمد في استدلالته على حفظ فتوى المدونات الفقهية، قد يجد صعوبة في تكييف بعض النوازل المستجدة، فما إن يستجد في أحوال الناس جديد، إلا ويستدعي ذاكرته لكي يجد جوابا، وفي حالة الثورات الشعبية السلمية، التي لم يعرفها التاريخ العربي الإسلامي، و لم يعرف أن الفقهاء القدامى أجابوا على مثل هذه النوازل، فإن هذا الفقيه إن لم يتريث في حكمه فإن سيقيس هذه الثورات السلمية الشعبية على الخروج المسلح على الإمام، ويفتي بالحرمة، و الحق؛ أنه شتان بين الخروج المسلح و ما يسمى بالثورة الشعبية السلمية، و لبيان ذلك، لابد أن يقوم الفقيه بالتدقيق المفاهيمي لهذه المصطلحات حسب سياقها الزماني و التاريخي.


ومن هنا، فإن” الفكر الاستظهارتي” المغرم باستظاهر النصوص و المصطلحات، يخلط بين السياقات التاريخية لكل ثورة، وبهذا المنحى يعطل هذا الفكر أفقه التحليلي، و لا يكلف نفسه عناء التمييز المنهجي، و يهفو إلى البساطة والاستراحة الفكرية، لإنهاء التفكير و التأمل.


الظلم ثابت و وسائل مواجته متجددة: يعجز الفكر النصوصي عن التفريق بين ” المقاصد الثابتة و الوسائل المتجددة” ، فيضع الوسائل في خانة الثبات، و يعطل التجديد المرتبط بحركية الواقع و التاريخ، فإن تم الاتفاق على مواجهة الظلم و الاستبداد كمقصد ثابت، فهذا الفكر لا يستطيع الانتقال و مواكبة ما استحدثته الإنسانية من طرائق جديدة لمواجهة الحاكم المستبد، و منها العصيان المدني الذي يبدأ في شكل انتفاضة سلمية لا تحمل سلاحا و لامدفعا، تريد إسقاط الشرعية عن حاكمه المستبد، و ينتج عن هذا، إطلاق أحكام جاهزة و قديمة، كل من خرج عن الحاكم المستبد و لو كان ظالما فإنه سيثير الفتنة!، دون أن يبين طريقة الخروج هل هي سلمية أم عنفية؟


ولذلك فالشيخ القرضاوي يؤكد بقوله:” ولقد ابتكر عصرنا وسائل سلمية لمقاومة الحكَّام المستبدِّين والمتسلِّطين على شعوبهم، ومنها هذه الوسيلة الفعالة: وسيلة التظاهر السلمي، تقوم به الجماهير بالنزول إلى الشارع، والهتاف بمطالبها المشروعة، وهي وسيلة ضغط معروفة في العالم كلِّه، وكثيرا ما تؤدِّي إلى سقوط الحكم الدكتاتوري رغم أنفه، دون طلقة نار، لا سيَّما إذا تكاثر المتظاهرون وتكاتفوا“.


حفظ الكيان الإنساني قبل انهياره: لا يمكن الترجيح بين المفاسد و المصالح إلا بقراءة عميقة للواقع، و الفكر النصوصي يقفز على الواقع المصري الذي دفع المواطن للثورة على الحاكم المستبد ثورة سلمية، و هذا الفكر يتجه مباشرة للنص لتنزيله دون أن يدرك موضع التنزيل، إلا الشيخ القرضاوي يقدم قراءة واعية و واضحة لواقع مصر السياسي و الذي حكمه المستبد لمدة ثلاثين سنة و الذي يقول فيه حسب بيان للشيخ القرضاوي:” لقد ظلم الحاكم في مصر، وطغى على الشعب، وضيَّع حقوقه، وأهدر حرماته، حتى تخرج الملايين ولم يجدوا لهم عملا يتعيشون منه، ولا يجد الشاب شقَّة يسكن ويتزوَّج فيها، في حين نرى فئات من الناس نهبوا أرض مصر، وسرقوا ثرواتها، لمجرَّد انتمائهم إلى الحزب الحاكم، كما زور الحاكم الفرعوني في مصر الانتخابات على كل مستوى…ومكن جهاز أمن الدولة في مصر من التسلُّط على الشعب.. “


فهذا التشخيص للواقع المصري، يبصر الفقيه العالم حين يتعامل مع نصوص القرآن و السنة، و التي لا تقره بحال من الأحوال ، فيبحث الفقيه عن حل لهذا الواقع الأليم الذي يعيش فيه المواطن، و أن يكون حلا دافعا للمفاسد و جالبا للمصالح، هذا من جهته، أما من جهة الشعب الذي يعيش هذا الواقع؛ فبادر إلى حل يراه صحيحا و سليما و هو الانتفاضة السلمية التي تطورت إلى ثورة، وهذه المبادرة تشكل خبرة ميدانية أخذت شرعيتها من الإجماع الشعبي، فما كان على الشيخ القرضاوي إلا أن يقرها خصوصا و هي تدفع الكثير من الظلم و الفاسد، و الفكر المقاصدي هذا مؤداه، يلتحم مع تطورات الواقع دون أن يخرج عن الكليات الكبرى للدين، و التي جاء لحفظها، الدين و النفس و العقل و النسل و المال، فينظر إلى هذه الكليات الضرورية أنها مهددة بالزوال، فما عليه إلا أن ينادي في الأمة أن هلموا لحمايتها.


في الختام، إن وسطية الشيخ يوسف القرضاوي هي الدافع الرئيس لثوريته، فمنهج الوسطية الاعتدال، الذي يقر بجمع الأدلة في الموضوع الواحد و النظر في القرآن أولا و الحديث ثانيا، و الذي يولي أيضا اهتماما بالغا للأولويات، أكد أن إحقاق العدل أولا؛ و بطريقة سلمية و فق وسائل العصر المناسبة من أجل حفظ الكيان الإنساني من الانهيار، كل ذلك تحقق في هذه الثورة المصرية، فلم يتوان عن التحريض و الدعوة، بل هب ثائرا لكي لا تضيع هذه الفرصة التاريخية.


– تنبيه: مراجع المقالة هي تصريحات الشيخ على الجزيرة و خطب الجمعة و بيان الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين


[email protected]


http://www.bougarne.blogspot.com

‫تعليقات الزوار

49
  • سعيد ونان
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:19

    جزا الله الدكتور الف خير عن امته ودينه. قال كلمة الحق دون خوف او طمع في كرسي او المال العام. ونطلب من الله ان يحفظ ملكنا محمد السادس وان يرزقه بطانة صالحة تجعل مصلحة بلادنا العليا فوق كل اعتبار، بعيدا عن الجشع والطمع والانانية حتى يصبح المغرب بلدا امنا مزدهرا لجميع ابنائه امازيغا وعربا .

  • محمد
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:33

    القرآن والسنة لايتفرقان أبدا انتم تتهمون الرسول صلى الله عليه وسلم انه ينطق عن الهوى وما ينطق عن الهوى ان هو إلا وحي يوحى .سبحان الله
    سترون نتيجة الفتوى الضالة للقرضاوي والنتائج قتلى وقتلى

  • عبد الله
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:43

    يقول أحد السلفيين جزاه الله خيرا:
    “…..ثمة أمور أخرى إذا تأملها البصير عرف فداحة ما فعله هؤلاء، وإلا فلو صبرنا لكان خيراً لنا، وقد صبر سلفنا الصالح على الحجاج فكان خيراً لهم، ولما لم يصبر طائفة منهم، وخرجوا مع ابن الأشعث كان في ذلك شراً لهم؛ مع أنهم خرجوا غضباً لدينهم، وغيرة لانتهاك حرمات الله؛ ولما لم يصبر ابن حنظلة الغسيل؛ هو وابن مطيع العدوي على ما بدر من يزيد؛ افتُضت أبكار بنات المهاجرين والأنصار، بخلاف تقتيل رجالهم، وسلب أموالهم. وصبروا على المأمون والمعتصم والواثق مع دعوتهم الناس للكفر البواح، وإزهاق أرواحهم، وقطع أرزاقهم، وعدم افتكاك أسراهم من أيدي العدو؛ …
    حادي عشر: أحكام الشرع تبنى على الغالب؛ فلو ظهر لأحد من الناس أن ما فعله طلاب الدنيا هؤلاء؛ أسفر عن نتائج هامة؛ على رأسها إقصاء الحاكم، فليس هذا دليلاً على صحة طريقتهم، فإن هذا نادر والنادر لا حكم له؛ .. ونحن لم نقل: إن الخروج لن يفلح، ولن ينجح؛ لأننا نعلم أنه ما من شر إلا وفيه خير؛ فالخمر والميسر فيهما منافع للناس؛ لكن إثمهما أكبر من نفعهما؛ لذا حُرما، .. الخروج؛ فإن المفاسد المترتبة عليه أعظم بكثير من المصلحة المرجوة منه – لو وجدت – …علماً بأن المصلحة في نظر الخارجين؛ مفسدة في نظر أهل العلم والدين؛ .. الخوارج الأقدمون حققوا في نظرهم أعظم انتصار لهم؛ ألا وهو قتل الخليفة الراشد علي بن أبي طالب رضي الله عنه، وكل عاقل – لا أقول: عالم – يعلم فداحة هذا الفعل، وعظم ذنب فاعله عند الله تعالى؛ …. لذا فلو قدر أنه سيقتل شخص واحد فحسب مقابل إقصاء الحاكم؛ فإنه لا يجوز أيضاً؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: “لزوال الدنيا جميعاً أهون على الله من سفك دم مسلم”؛ فالصبر على الظلم والعدوان؛ أهون مرات ومرات من سفك دم حرام؛ فكيف وقد أُزهقت عشرات بل مئات الأرواح؛ ناهيك عن السرقات وانتهاك الأعراض، وتخريب وتدمير المنشآت. فلا تقولوا إذن: نهيتمونا عن الخروج،….

  • منا رشدي
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:01

    عادة ما لا يشكل الجانب المعلن من مثل هذه الإطلالات إلا رأس جبل الجليد الذي ينظر إليه العموم ، لكن جانبه الخفي وهو القاعدة التي يقوم عليها وهو الأكبر حجما الله وحده أعلم بمداخله ومخارجه إن كانت له مخارج ، وأتمنى أن يحفظ الله سفينتنا المغرب من مصير سفينة ” تيطانيك ” المعروف لدى الخاصة والعامة والتي كان سببها جزء جبل الجليد الخفي

  • BERKANE Mahir
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:03

    مقال موفق في محاولة توضيح منهجية التعامل مع الوقائع و النوازل عندالعلا مة الشيخ و المجتهد يوسف القرضاوي موسوعة فكرية و عبقرية انسانية لا يمكن لاي عاقل ان يجرؤ على ظن السوء به. فا نا ومنذ دراسة جزء قليل من كتبه و بخاصة مؤلفه (في فقه الاولويات) تبين لي ان العلامة حكيم (A INCARNER LES OBJECTIFS DU LA CHARI’AÄ) et cet ouvrage nous a fait une route de la lumière vers notre rôle comme des musulmans en EUROPE en particulier. et merci beaucoup pour l’écrivain.

  • mohammed
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:29

    Merci, un article d’une haute qualité!
    Merci moustafa, prière de bien vouloir l’envoyer à ALJAZEERA net.

  • أبو سليمان المراكشي
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:45

    بسم الله الرحمن الرحيم… لا نشك أن اي مسلم في اي مكان تواجد فيه سيرضى عن الظلم أوالاستبداد أو القهر و الضغط.. و الدكتور القرضاوي من هؤلاء.. وقد أنكر الظلم كما أنكره كل الناس .. علماء كانوا أو عوام… لكن الذي اريد ان انبه إليه صاحب المقال الذي لا نعرفه وهذا لايضره في شيء.. أن الانسان لا ينبغي ان يتجاهل الجهود الاخرى.. فليست القضية قضية هتافات أو شعارات.. وليس كل من لم يخرج فهو مع الظلمة و الفجرة..لا ولكن لكل يرى الامور من وجهة نظره.. أما كلامك الذي فيه تلميحات و تعريض بمن هو أعلم وأعلى مكانة وقدرا.. فليس من شيم الناقد الباحث.. “وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى” . فأين أنت من الشيخ الفاضل الداعية السلفي محمد حسان حفظه الله الذي قدم الدعم لرفع الظلم ماديا ومعنويا.. اين جهود هلماء الاسكندرية الذين حرس فيها الشباب السلفي المستشفيات وقد قدمت لهم شواهد تقديرية.. و دعوا الناس لرد ما سرق وردوه لأصحابه.. وحموا المحلات.. وقدموا المساعدات للسكان.. وخففوا من وطأة غلاء الاسعار في تلك اللحظات.. هذا امر اول..أما بهض المباحث الاخرى من تقديم القران على السنة فهذا غير مسلم.. فنحن لا نأخذ بواحد تلو الاخر… ولكن نجمع بينهما..ولا نفرق بينهما.. فكلاهما وحي.. الا إني أوتيت القران ومثله معه كما قال النبي صلى الله عليه وسلم…زكلام آخر نحفظه لان ليس كل ما يعلم يقال.. ولكل مقام مقال.. ثم أريد أن أبه غلى مسالة مهمة وهي ان صلاة الجمعة التي صليت في ميدان التحرير أمر مخالف للشريعة.. فان صلاة الجمعة في الخلاء اما ان يكونوا مسافرين فتسقط الجمعة ويصلون الظهر ركعتين سرا.. لانهم مسافرون..أما غير ذلك فانهم يصلون الظهر .. وإن صلى بهم القرضاوي .. فالحق في سنة النبي صلى الله عليه وسلم.. وبه تم الاعلام .. والسلام

  • مغربي
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:39

    فتاوى شيخ البيترو دولار،حلوة،لاحول ولاقوة إلا بالله.

  • أم حمزة المغربية
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:31

    الحمد لله الذي جعل في الأمة مثل هذا العالم الجليل الذي نحترمه ونجله

  • مغربي
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:05

    السلام عليكم
    90 عاما ويدعو إلى الفتنة بين المسلمين ويحرضهم على سفك الدماء.
    الله سيتولى أمرك

  • مريم
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:17

    غير ان الشيخ الفقيه له الوقت للصغيرات ولا يجد حرجا في السكوت عن هدر مال المسلمين ومنحه لنلاتير وامثاله والسكوت عن صاحب البطنة الممتلئة سبحان الله

  • المغرب العربي الكبير
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:11

    قَالَ ذُكِرَ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجُلَانِ أَحَدُهُمَا عَابِدٌ وَالْآخَرُ عَالِمٌ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَضْلُ الْعَالِمِ عَلَى الْعَابِدِ كَفَضْلِي عَلَى أَدْنَاكُمْ ثُمَّ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ وَأَهْلَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرَضِينَ حَتَّى النَّمْلَةَ فِي جُحْرِهَا وَحَتَّى الْحُوتَ لَيُصَلُّونَ عَلَى مُعَلِّمِ النَّاسِ الْخَيْرَ ” “

  • يوسف
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:13

    لكنه سكت عما يجري بالبحرين ، واعتبر ان صدام شهيد من اهل الجنه لانه تلفظ بالشهادتين قبل اعدامه ! ليس الا !!!! .
    احيي موقف القرضاوي من مصر وتونس وليبيا ، ولكن ماذا يقول لربه حين يسئله :
    – كيف تؤيد سفاح قتل خمسة الاف شخص في حلبچة بدقيقتين بالكيمياوي ؟ وشن حروب ضد شعبه وضد جيران مسلمين ؟

  • ناصح أمين
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:05

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين .
    أسألكم بالله العلي العظيم هل بحثتم عن حكم المظاهرات و الخروج على ولاة الأمور في الإسلام ليتبين لكم جهل هذا الشيخ المتحزب حيث عاد به الحنين الى حزب الإخوان بعدطول إنقطاع فكلامه لا يختلف عن السياسيين الجهلة في الدين و الناعقين بكل كلام في السياسة بدون عودة و لا رجوع لديننا الحنيف الذي هو منهج حياة متكامل من رب العالمين فأنصكم أن تعرفوا هذا التكفيري على حقيقته و الدليل قوله في بن علي رئيس تونس الأسبق أنه سقط اللات و بقيت العزى و منات الثالثة الاخرى و هو تكفير واضح وضوح الشمس في ساهة الظهيرة في كبد السماء و أكملها بإهدار دم القذافي منذ يومين بالله عليكم أليس للتكفير ظوابط أهمها توضيح سبب التكفير و مراجعة صاحبها بالدليل كي لا يكون جاهلا أو متأولا و إقامة الحجة عليه فهل قدم لنا هذا التكفيري على ماذا اعتمد في فتواه البائسة و عليه أن يتقي الله في الجماهير التي أفتاهى بالخروج في المظاهرات ألم نرى بأم أعيننا ما جرته علينا هذه المظاهرات الغوغائية
    فأتقوا الله يحفظكم الله و يرعاكم و لا تتبعوا كل ناعق بل تحروا قبل التصديق و ها هي خذمة الأنترنت بين أيديكم
    و السلام عليكم و رحمة الله

  • Halima
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:21

    احترم هذا الرجل واتمنى ان أتزوج شخصا متدينا ادعوا معي يا قراءhespress

  • الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:19

    a cause de son dialogue satanique a insité la violence en libie en provocant le malade de cadafi
    et voila le resultat

  • AHMED AZAMI
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:09

    Je n’aime pas ce fantôme il me fait peur et je doute de ces appartenance..je n’ai jamais vu un vrai musulman incitant les Gens a La fitna comme ce lui ci
    Quant a ces avanture d’amoureux c’est un vrai MJNOUN LAILA
    Non Je n’aime pas

  • الغرب وما أدراك ما الغرب
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:15

    والله العظيم لقد وصل الغرب لأهدافه أليس غريب دولة عربية بعد أخرى .

  • amanius
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:27

    thanks for the effort of the our journalist and even more thanks to our cheikh alqaradaoui may allah bless him

  • بدايــة النهاية للطغا ت
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:17

    لاحولة ولاقوة إلابالله بعض الإخوان بدأوا في الإفتاء والنقد الذي لا ينفع مع
    الحقيقة في شيئ كلماستدل به الشيخ الفاضل بدأً من القرآن والسنة صحيح والكثيرمن يشهد لهذا الشيخ بالإعتدال في كل الأصول أنه على حق وهذه هي الثورة

    ونعم الثورة دون سلاح دون أي شيئ،فالخروج على الحاكم الجبارالذي لايستمع
    ولايفقه مطالب الشعب شيئ ضروري.أقول لكم إنه وقت التغييرحان شئتم أم أبيتم
    فشدوا فتواكم عندكم عن الفتنة وماجاورها. سآل لكم ياعباقرةهل استجاب الملك
    لطلبكم؟؟؟؟؟ أجبونا بكل صراحة .

  • الدكتور الورياغلي
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:31

    بداية أشكرك جزيل الشكر أيها الكاتب على هذه الرصانة والموضوعية ونهيب بك أن تكثر من هذه المقالات التي ترد على أنصاف المتعلمين الذين يدعون للأسف أنهم على منهاج السلف !
    ———
    وأريد فقط أن أنبهك إلى أن الأحاديث التي فيها التحذير من الفتن والتحذير من الخروج على الحاكم ليس بينها وبين القرآن أي تعارض بحمد الله، ومع أدنى تأمل يتبين ذلك :
    1- فالقرآن نفسه حذر من الانجرار وراء الفتن وحذر من قتال المسلمين بغير حق وأمرنا في النهاية باتباع رسول الله (ص) فيما قاله .
    وكذلك السنة فعلت، فهما إذن متوافقان في هذا الجانب.
    2- أما النهي عن المنكر ومقارعة الظلمة والمجرمين فالقرآن والسنة مليئان بالنصوص الدالة لذلك فهما أيضا متفقان في هذا الجانب .
    3- أما خصوص الحديث الذي فيه الصبر على أذية الظالم وإن جلد الظهر واستباح المال فنحن نؤمن به وندين به أيضا، ولكن الحديث لم يفق عند هذا الحد ولم يأمر بهذا بإطلاق، بل شرط لذلك شرطين :
    أحدهما إقامة هؤلاء الظلمة للصلاة، وإقامة الصلاة هنا تحمل على العرف الذي كان زمن النبي (ص) والأزمان التي تلته، فقد كان الخليفة هو من يصلي بالناس فسمي لذلك إماما، فكانت تلك الصلاة دليلا على إيمانه كما يبقى التنصيص على الصلاة كونها تنهى عن الفحشاء والمنكر، فيغلب على من يصلي ويكون إماما بالناس أن يأتي شيئا من هذه المنكرات.
    الثاني: إظهار شعائر الإسلام المنوطة بالحكام من نحو إقامة الحدود وإقامة الجمع والأعياد وإقامة ولايات السياسة التي بها قوام الدين كالقضاء والحسبة ونحوهما.
    فإذا اختل أحد الشرطين فالحديث يقول ” (( إلا أن تروا كفرا بواحا )) وتقديره فعند ذلك فاعزلوا هذا الحاكم .
    ولاحظ أن الحديث علق الكفر بالرؤية ومعلوم أن الكفر محله القلب، لكن المراد به هنا أعمال الكفر التي ترى بالعيان ، فقد يكون هذا الحاكم مسلما كما هو شأن معظم حكام العرب ، فنحن لا نكفرهم، لكن سياستهم وأعمالهم ليست من الإسلام في شيء !

  • abdou
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:33

    هدا الكاتب تجاهل اشيا كثيرة
    ان كتب القرضاوي فيها ضلالة كثيرة
    القرضاوي دراسته أزهرية , وليست دراسة منهجية على الكتاب والسنَّة , وهو يفتي الناس بفتاوى تُخالف الشريعة , وله فلسفة خطيرة جداً : إذا جاء الشيء محرماً في الشرع يتخلص من التحريم بقوله : ( ليس هناك نص قاطع للتحريم ) , فلذلك أباح الغناء وأباح لذلك الإنجليزي الذي كان أسلموهو من كبار مغنين بريطانيين أن يظّل في مهنته وأن يأكل من كسبه ,وادعى القرضاوي بأنه ليس هناك نصّ قاطع لتحريم الغناء أو آلات الطرب , وهذا خلاف إجماع علماء المسلمين أن الأحكام الشرعية لا يُشترط فيها النّص القاطع , بدليل أنهم -ومنهم القرضاوي نفسه- يقول الأدلة : الكتاب والسنّة والإجماع والقياس , والقياس ليس دليلاً قاطعاً لأنه إجتهاد , والاجتهاد معرض للخطأ والصواب كما هو في الحديث الصحيح .
    لكنه جاء بهذه النغمة : أنه لا يوجد دليل قاطع , لكي يتخلص ويتحلّل من كثير من الأحكام الشرعية , والرسول يقول : (( لعن الله آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهديه )) ، فلا يَجوز أبداً أن يستفيد المسلم من مال حرام , بحجّة أنه لن يأكل الربا هذا الحديث يقول : (( لعن الله آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهديه )) , أما بناء المساجد من الأموال الربوية فالرّد عليه بقوله عليه السلام : (( إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا )) . وإن الله أمر المؤمنين بِما أمر به المرسلين فقال : +يَأَيّهَا الرّسُلُ كُلُواْ مِنَ الطّيّبَاتِ وَاعْمَلُواْ صَالِحاً_([2]) . ثم ذكر الرجل أشعث أغبر يطيل السفر يرفع يديه يقول : يا رب يا رب , ومأكله حرام ومشربه حرام وملبسه حرام وغُذِّيَ بالحرام , فأنَّى يستجاب لذاك .
    فهذه هذه الأحاديث كلها ترد على القرضاوي وأمثاله ممن يفتون بآرائهم على طريقة الآرائيين قديماً , الذين يغلب عليهم أن يكونوا من الأحناف .([3])

  • ابن الشعب
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:47

    لا شك أن الانسان الواعي بأمور المستضعفين في الأرض لا يمكنه الا ان ينحاز للحق. والواقع عند بعض المتدينين الذلن التبس عليهم الحال ولا يفهمون الواقع من حولهم فيمارسون العلمانية من حيث يدرون اولا يدرون بل ان ليعض العلمانيين مواقف اشرف من مواقفهم. اما الحديث عن الشيخ المتبصر الجليل القرضاوي الذي يفقه الواقع الذي تعيشه الامة اليوم والذي يتفاعل معه من المشرق الى المغرب لان الفريب عند البعض هو ان يتكلم الفقيه غي امور الناس وهو ما يكرسه بعض المحسوبين على الاسلام وهو من منظوري علمانية الفقهاء

  • ابو الوليد
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:51

    عن عدي بن حاتم رضي الله عنه قال:قلت يا رسول الله لا نسالك عن طاعة من اتقى ولكن من فعل كذا وكذا-وذكر الشر-فقال رسول الله صلى الله غليه و سلم:اتقوا الله و اسمعوا و اطيعوا. صححه الالباني
    هذا لمن كان له قلب او البقى السمع و هو شهيد ::::

  • houssine
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:53

    Si ce Qaradaoui a le courage d’un musulman qui defend sa religion sans peur, qu’il lance une fatwa contre la prsence de la base américaine au Qatar, l’oeil qui surveille israel dans la région de tout agression musulmane. Q’il lance une fatwa contre l’emir qui a osé visiter israel et signer des contrats économiques

  • ABDOU
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:55

    قل هذا الكلام لامير قطر و طبق معه أفضل الجهاد

  • عمر
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:13

    اتفق تماما مع المواطن الليبي الدي افحم القرضاوي برد بليغ وازيد مارايكم في قمع حرس العلامة الكبير للمناضل الحقيقي واءل غنيم في ميدان
    التحرير

  • Marocain
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:35

    Le sieur Kardaoui ,coureur de jupons ,est un mufti des petrodolars Katari.Je le defie de dire un mot sur ls familles des emirats du golf et sur la base americaine au Qatar.Les gens comme KARD-oui sont un danger pour le monde arabe

  • أبو الوليد
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:29

    أو لا قولك ” كما يشير إلى ذلك حديث أبي حذيفة ” ظننت أنه خطأ مطبعي فإذا بي أتفاجأ بقولك “و منها حديث سلام عن أبي حذيفة” ،فصدقت عندما قلت أن لام لم يسمع من أبي حذيفة لأنه ليس هناك صحابي قط اسمه أبي حذيفة ، هذا من جهة ، و من جهة أخرى فالحديث صحيح بإذن الله رواه مسلم و صححه الإمام محدث العصر محمد ناصر الدين الألباني في الصحيحة و سماع أبي سلام من عبادة بن الصامت رضي الله عنه وهو متوفى سنة 34هـ ، فسماعه من حذيفة المتوفى سنة 36هـ أولى وأحرى.
    و قد نسي القرضاوي المسكين أن الإمام مسلم ساق الحديث من طريق آخر عن أبي سلام عن أبي إدريس الخولاني عن حذيفة ، فحتى لو كان أبو لام لم يسمع من حذيفة فقد سمع من أبي إدريس الخولاني كما قال ذلك الإمام البخاري و تجدر الإشارة إلى أنه لم ينكر سماع أبي سلام من حذيفة إلا الدارقطني و خالفه في ذلك علماء الحديث . و للحديث شاهد عن النبي ﷺ قال: «اسمع وأطع، في عُسرك ويسرك، ومنشطك ومكرهك، وأثرة عليك، وإن أكلوا مالك وضربوا ظهرك»
    رواه الشاشي في مسنده(رقم1221)، وابن حبان في صحيحه(10/425، 428رقم4562، 4566)، وابن أبي عاصم في السنة(رقم1026)، وابن زنجويه في كتاب الأموال(رقم24)، وابن عساكر في تاريخ دمشق(15/374، 57/184) ، وابن العديم في تاريخ حلب(3/1230) وغيرهم من طريق مُدْرِكِ بْنِ سَعْدٍ الْفَزَارِيِّ عَنْ حَيَّانَ أَبِي النَّضْرِ سَمِعَ جُنَادَةَ بْنَ أَبِي أُمَيَّةَ سَمِعَ عُبَادَةَ بْنَ الصَّامِتِtبه. وسنده صحيح.
    فما قول العلامة القرضاوي في هذا الحديث ؟ منكر ؟
    ثم ما قول العلامة في الإمام أحمد الذي كاد يجلد لعدم قوله بخلق القرآن و قد قتل الأمير آنذاك الكثير من العلماء لعدم قولهم بذلك و مع هذا كان الإمام لا يرى جواز الخروج عليه ، فهل الإمام أحمد جاهل أيضا ؟

  • Abdelhamid
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:23

    *هل القرضاوي كان لاجئا سياسيا هنا في قطر؟
    *ألم تكن قطر سخية معه ومع أبنائه ودعمهم ماديا في دراساتهم والحصول على فرص تشغيل في أمريكا وبريطانيا مقابل فتاويه المعتدلة ودعما لأمريكا في مشروعها ضد الإرهاب؟
    *لماذا لم يجرؤ على النظام في مصر إلا بعد تدخل قطر رسميا الجزيرة؟
    *لماذا لم يجرؤ على القذافي إلا بعد تدخل قطر والجزيرة في ليبيا؟
    *لماذا غاب ضمير الشيخ مع زوجتيه الجزائرية والمصرية وكان حنونا مع القطرية؟
    *لماذا لم يفت في مهاجمة مصالح اسرائيل وأمريكا؟
    *لماذا لم يفت في فساد المؤسسة الحاكمة في قطر؟
    *وما حكم الشرع في عاق الوالدين يا شيخ القرضاوي؟ إذا اجاب شرعا سيطرد من قطر وتضيع مصالحه لن أمير قطر عاق الوالدين.
    ولكم واسع النظر يا اصدقاء

  • رضوان
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:21

    كلمة حق أريد بها باطل.كفانا يا شيخ من الفقه القطري المسيس.انك تقص وتخيط الفتاوي على حسب ورغبة رئيس قطرلمادا لا تقول لحق في حاكم قطر الدي إنقلب على أباه ونفاه و تحدته عن بر الوالدين.كنت احترم القرضاوي و استمع له دائماً ولكن تبين لي في الأخير أنه لا يستحق.لماذا لم يقول هذامن قبل لا نريد من يركب على تورة الشعوب

  • منير
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:01

    كذب القرضاوي و لو صدق. يوم يذهب هذا الرجل و أمثاله ستشرق شمس الاسلام

  • مسلم
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:03

    ماذاتفعل يا شيخنا؟اتدفع المسلمين للفتنة؟مـاذا تقول لربك يوم تلقاه’؟اخطأت في آخر مشوارك ؟هل تريد انت كذلك ان تصبح أميرا؟ما الفرق بينك وبين الآ خرين ؟انت مثلهم تريد الشهرة والتباهي فوق دماء المسلمين. لا ســــــــامـحك الله.

  • amin
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:27

    Les musulmans en général et les sunnites en particulier ont besoin aujourdh’hui de ces oulémas qui défient les tyrans. Les musulmans sont réstés trop lomgtemps enchainés dans des fatwas qui leurs interdisent de défier les tyrans. Ces fatwa ont été faites par des oulémas dans d’autres conditions et d’autres epoques qui n’ont rien avoir avec la notres : Comment par exemple un Oulema peut interdire à tous un peuple de ne pas critiquer Kaddafi par exemple sous pretexteque c’est un ouli Al Amr et que cela entrainera la Fitna. C’est de l’esclavagisme. Heureusement qu’il y’a des oulems comme qui commence à dire la verité et montrer que l’islam est une religion de justice et pas d’esclavagisme et de soumission aux tyrans.

  • حسين
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:07

    شكر الله سبحانه وتعالى للدكتور يوسف القرضاوي وقوفه مع الشعوب المظلومة المسحوقة، لقد قال كلمة حق ولقد اسس لفتواه، وردا على منتقديه اقول هل تظنون يامن تنتقد الدكتور يوسف ان ثمن الحرية بخس وزهيد جدا؟ لا ثم الف لا ،الله عز وجل حرم قتل نفس بغير حق لما له من ذنوب وعقاب شديد ولكن ثمن الحرية غال جدا ولا يلتمسها سوى اهلها.ام ثمتة اقلام وابواق مأجورة تدافع عن اسيادها الظالمين المستبدين؟؟؟

  • adam007
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:41

    الأمن والتمكين يكون بالسمع والطاعة والفقه في الدين لا بالمظاهرات الهوجاء والإنقلابات العوجاء…
    الشيخ ابن عثيمين : المظاهرات محرمة ولو سمح بها ولي الأمر.إن المظاهرات لا تفيد بلا شك ، بل هي فتح باب للشر والفوضى، فهذه الأفواج ربما تمر على الدكاكين وعلى الأشياء التي تُسرق وتسرق ، وربما يكون فيها اختلاط بين الشباب المردان والكهل ، وربما يكون فيها نساء أحياناً فهي منكر ولا خير فيها ،ولا ينبغي النظر لما يحصل من منافع دنيوية دون النظر إلى المفاسد المترتبة عليها ، فالخمر والميسر فيهما منافع بنص الكتاب العزيز ، ومع ذلك هي محرمة .الضال يوسف القرضاوي دعى الناس إلي الخروج وأجاز لهم ذلك . فخرج الرويبضة والجهال وتركوا أعمالهم ومشاغلهم. وحتى الصلاة في المساجد. وشجعهم على سب والي البلاد فمنهم من شتم . ومنهم من قبح لسانه على ولي أمره
    فإن لله وإنا إليه راجعون
    وكلهم مرتاحون. وحجتهم أن المعتزلي الضال القرضاوي قد أفتاهم
    أسأل الله العلي القدير أن يهدي القرضاوي ويصلح أمره أو يقصم ظهره… لو أن كل ناعق في ميدان التحرير نظر في كلام علماء الأمة وفتاويهم في منع المظاهرات . الفاسدة المستوردة من الغرب
    لما وقع هذا الفساد في مصر وغيرها من البلدان العربية
    القرضاوي يصف في القتلى بأنهم شهداء. ويعطي لهم صكوك الشهادة وكأنه بيده مفاتيح الجنة
    أقسم بالله العظيم والذي لا اله غيره. أنك يا قرضاوي مخالف لمنهج أهل السنة والجماعة وأنت من كبار دعاة الضلالة
    فأتق الله وتب وعد إلي رشدك . وأقتفي أثر السلف الصالح

  • jalal
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:25

    كثيرة هي المراة التي قرأت فيها مقالات وسمعت تصريحات تسيء إلى فضيلة الشيخ القرضاوي الذي يعتبر مجدد هذا القرن لكونه نبغ وأعطى الحلول لمجموعة من القضايا التي كانت تتخبط فيها الأمة والشباب العربي فمن باب إحقاق الحق لأهله كان لزاما علينا أن نعترف له بالفضل فالإنسان الفاضل هوالذي نستطيع أن نعد خطاياه فجزى الله الشيخ علينا احسن الجزاء وأطال لنا في عمره ووفقه لما فيه خير لهذه الأمة وصلاحها

  • moha
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:11

    اولا اود ان اوضح بعض المغالطات.
    منها اولا لا يجب التشبيه بين حكام المسلمين السابقين كالمامون و هارون الرشيد ومن سلك حدوهم وبين الحكام الصعاليك في زماننا الذين صنعتهم امريكا وحمتهم لكي يخدموا مصالحها ومصالح اليهود .
    هؤلاء الحكام في زماننا يمكن ان نسميهم منافقين لانهم علموا ما لهم وما عليهم لكنهم اتخدوا من الكفار اولياء على حساب بلدهم ودينهم.
    وانا اتفق مع عالمنا الجليل يوسف القرضاوي في فتواه في الخروج على الامام الظالم .وهذا الحاكم ليس ظالمافقط بل منافق اظهر نفاقه ومحاربته لاحكام الشريعة والدين والله المستعان.

  • zouhair canada
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:49

    Mais c’est claire que comme eljazeera ce personne est devenu un jouer de politicien Qatari,, il bien profiter des systeme de dictateur en moyen orient et en algerie aussi,un vrais imam n’attends pas que les rois et les president sont déguager pour parler de l’injustice,cet personne la est un tres grand profiteur,avec une chaine de propagand aljazeera,derier lui le dictateur du catar et sa femme MOZZA,,qu’il garde ces consiels a lui,on c’est comment il sont ces imam rotana

  • المغربى
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:57

    نشكر الله الذى منحنا فى هذه الايام العصيبة التى تمر بها الامة العربية و المغاربية من احتجاجات ملكا متدينا ليس كرؤساء المخلوغين و الغير المخلوعين اذكى ملك و اطيب ملك عاش الملك نحبك و لا نقدسك لان التقديس لله اننا نحترمك لانك رجل مغربى حرا الله الوطن الملك
    وصلى الله على سيدنا و نبينا و حبيبنا محمد عليه ازكى السلام

  • العبدي
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:09

    جيد جدا ان نرى هذا النقاش.والكل سيرجع الى الحديث المهم و المؤطر لكل حركة و ساكنة. انما الاعمال بالنيات و انما لكل امرئ ما نوى. حتى الانسانية تجمع على حياة الفرد مهمة جدا فمثلا الصهاينة دائما يبادلون واحدا منهم بالف.والغربيون يتحركون لتقديم الفديات بالملايين لمجرد رهينة واحدة.و الكل يعلم ان حرمة دم المسلم اقدس من الكعبة. اعتقد ان المواطن المسلم عبر 400 سنة الاخيرة مر بعدة مراحل تتمثل في القعوس و الجهل والامية ثم الاستعمار و الاستقلال بمعنى خروج المستعمر الجسدي فمرحلة التخلص من اصحاب الوصاية الوطنية و الان هي مرحلة الاستقلال الفكري من الهيمنة الغربية و هي بداية.ستعاد للهوية الحقيقية وجودها و سنكون ندا و منافسا او مشاركا للغرب في اتخاذ القرارات الحضارية.انه بداية التاريخ العربي الاسلامي.

  • أبو حذيفة العيون
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:59

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده محمد عليه أفضل الصلاة والسلام أما بعد :
    أولا الدكتور القرضاوي عهدنا عليه مثل هذه الفتاوى المضلة ويكفيه مرة أنه قال في الإنتخابات الإسرئيلية لما حصل حزب إسرائيلي على نسبة %99 : ما هذا لو أن الله عرض نفسه على الناس ما أخذ هذه النسبة. والعياذ بالله كان يجب عليه أن يتوب .
    ثانيا ما جاء في المقال من أن أحاديث رسول لله أحاديث نصية والله هذا العبث بنفسه وهل ترد مثل هذا الحديث قَالَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ كَرِهَ مِنْ أَمِيرِهِ شَيْئًا، فَلْيَصْبِرْ عَلَيْهِ، فَإِنَّهُ لَيْسَ أَحَدٌ مِنَ النَّاسِ خَرَجَ مِنَ السُّلْطَانِ شِبْرًا، فَمَاتَ عَلَيْهِ، إِلَّا مَاتَ مِيتَةً جَاهِلِيَّةً» رواه مسلم في صحيحه
    أخرج الإمام مسلم أن سلمة بن يزيد الجعفي ـ رضي الله عنه ـ قال:
    (( يَا نَبِيَّ اللَّهِ أَرَأَيْتَ إِنْ قَامَتْ عَلَيْنَا أُمَرَاءُ يَسْأَلُونَا حَقَّهُمْ وَيَمْنَعُونَا حَقَّنَا فَمَا تَأْمُرُنَا؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: اسْمَعُوا وَأَطِيعُوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِمْ مَا حُمِّلُوا وَعَلَيْكُمْ مَا حُمِّلْتُمْ )). والله إنك وإمامك القرضاوي مفتي الفضائيات يخرج كل يوم بفتوى لا تشبه أختها
    الله المستعان

  • saidf
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:23

    pourquoi il ne critique pas le Qatar,alors. Peut etre que le qatar est un pays démocratique et moi je ne le sais pas. Il est le plus grands des hypocrites , les masques sont tombé,seuls les aveugles ou les hypocrites comme lui ne voient pas la vérité

  • mohamed
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:25

    لمادا لا يفتي القرضاوي للشباب بجواز قتال الامريكان في شوارع الخليج?وبمهاجمه قاعده السيليه الي فيها القياده العسكريه الوصطاالتي تقود كل المؤامرات ضد الامه الاسلاميه والعربيه?لمادا لا يفتي القرضاوي بجواز الجهاد وبان البلاد العربيه والاسلاميه محتله?لمادا لا يفتي شيخنا القرضاوي بجواز مهاجمه القواعد الامريكيه اينما حله وارتحله?لمادا لا يفتي بوجوب قتال الغرب في الخليج?لمادا لا يفتي بمهاجمه الاصطول الخامس الامريكي في البحرين و الفرنسيه في الخليج?الم يفتو في ما مضا بقتال حليف العرب الوحيد وساهموا في اسقاط الاتحاد السوفياتي وبالتالي إستئساد امريكا!!اليس هم من فتا بوجوب قتال هؤلاء في افغانستان!!لمادا لا يفتو بوجوب قتال الصهاينه والوقوف الا جانب اخوانهم في فلسطين?خمسمئه مليار دفعها الخليجيون لاسقاط السوفياتيون و خمسه وعشرون الف عربي حاربوا إلا جانب الامريكان للاطاحه بالاتحاد السوفياتي لمصلحه امريكا ….لمادا لم تصدر فتاوي من اتحاد علماء المسلمين التي يرءسها القرضاوي بفتوا ضد الصهاينه والامريكان?الم يقفوا تاره مع ايران وحزب الله ومع امريكا تاره اخرا ومن جهه لهم علاقات مع اليهود ونراه اليوم يفتي لشباب المسلمين في الثوره علا حكامهم بينما يقبع في منزله في قطر يتنعم بما طاب ولد من الماكولات وتعدد الزوجات اخرهم الجزائريه التي هي في سن ابنته

  • بلال
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:35

    اللهم هدا منكر في القدافي أقتلوه

  • زيدمحجوب
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:15

    وعسى انتكرهو شيئا وهو خير لكم
    خير الجهاد قول كلمة حق في وجه حاكم ضالم
    هذا ما يفعله شيخنا القرضاوي رضي الله عنه
    وقليل جدا جدا من يسطتيع ان يقولها

  • مريم
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 00:37

    القرضاوى قرض الله لسانه عاجلا غير اجلا .المظاهرات غير جائزه حت لوكانت سلميه لما يترتب عن ذالك من مفاسد فمابلك بالخورج عن الحاكم لايجوز .كما افتى بدالك علماء الامه من الالباني والعتيمين والشيخ ربيع المدخلى وغير هم كتير فى هده المسالة وانضرو الى مصر وتونس لم يتغير عندهم شي سوى الدمار والخراب والاموات والجرحى وهدا القرضاوى يفتى من اجل انمصالحه لاغير انصحكم اخوانى ان تقراو فتوى العلماء فى الخروج عن الحكام واقصد بالعلماء الرباني وليس كل من هب ودب نسميه عالم فما دا نريد من الملوك ورواساء هل ان يفرشو لنا الارض ذهبا القناعة كنز لايفنى فانا ارى الن الشعوب طماعه الحمد لله عندنا حريه ولا نرى ان ملكنا ضلما والحمد للله عاش الملك من كانت له دعوه فليدخرها لك مع ولي امره واقول اللهم نصر ملكنا وايده على القوم الظالمين واحفضه من كيدهم

  • عبد الله
    الجمعة 25 فبراير 2011 - 01:07

    لقد صدمت في هذا الرجل
    فهو طائفي وتحركه المصالح
    أليس الحق واحد
    فلماذا يقف هذ الرجل لمساندة إخواننا في مصر وليبيا بينما يتجاهل ما يحدث في البحرين وكأن البحرينيين ليسوا مسلمين
    يا للعار
    غدا تسأل يا شيخ الأزهر فلن ينفعك لا أمراء الخليخ ولا نفوذهم
    اللهم أنصر الإسلام وأهله وأهلك المنافقين أينما كانوا

  • nabil
    الجمعة 22 يوليوز 2011 - 14:55

    و أسوا ما في الأمر كله، أن تجد من يستهزأ بهؤلاء العلماء واحدا من العامة أو واحدا من الذين لا علم لهم بالفقه كبعض الصحفيين، و إذا سالت هؤلاء المستهزئين عن تعريف الفقه لما استطاعوا الإجابة، فالذي يسفه القرضاوي مثلا إذا سألته عن أركان الوضوء لوجدته يحمر ويصفر، و تراه مبدعا ودكتورا في فن الاستهزاء بالعلماء الكرام

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33

مطالب بفتح محطة ولاد زيان

صوت وصورة
منع احتجاج موظفي التعليم
الأربعاء 20 يناير 2021 - 13:32

منع احتجاج موظفي التعليم

صوت وصورة
أسر تناشد الملك محمد السادس
الأربعاء 20 يناير 2021 - 10:59 4

أسر تناشد الملك محمد السادس

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 5

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40 1

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور