العلامة الجزائري بن باديس يكتب عن الخطابي والمقاومة الريفية

العلامة الجزائري بن باديس يكتب عن الخطابي والمقاومة الريفية
السبت 21 شتنبر 2013 - 09:15

نبش الأستاذ إدريس كرم، الباحث المتخصص في علم الاجتماع الثقافي والديني، في بعض الكتابات التاريخية حول المقاومة الريفية بالمغرب، فوجد وثيقة تاريخية لها أهميتها، بالنظر إلى أن مُدبِّجها هو العلامة الجزائري عبد الحميد بن باديس، مؤسس جمعية العلماء المسلمين بالجزائر، والذي أشاد بمقاومة الريف وأسدها الأمير محمد عبد الكريم الخطابي.

ووصف بن باديس الخطابي بأنه “رجل سياسي كبير، ومن المتأدبين العصريين”، مضيفا أن هذا القائد المحنك “يعتقد أن إسبانيا لا قيمة لها أمامه، وقد بطش بها بطشة كبرى بالأمس”، فهو “من أقدر الزعماء على استعمال كل سلاح تتيحه له الظروف”.

وفيما يلي نص مقالة إدريس كرم كما توصلت بها هسبريس:

كتب العلامة الجزائري عبد الحميد بن باديس في جريدة “المنقذ” عدد:3 بتاريخ: 16 يوليوز 1925م ما يلي:

الحرب الريفية

من المعلوم أن الحرب لا تزال إلى اليوم، في منطقة التراب الفرنسوي (يقصد المنطقة التي تحتلها فرنسا بالمغرب جنوب سلسلة جبال الريف) وأن العساكر الفرنسوية لم تطأ شبرا من أرض الريف.

وتفيد الأنباء أن الريفيين يوالون هجومهم الحربي حتى قاربوا “تازا” و”تيسة”، ولا تبعد هذه عن “فاس” بعدا كثيرا، وهجومهم السياسي ببث الدعوة بين القبائل حتى أثاروا جملة منها.

وأن إسبانيا حاورت الأمير في شأن الصلح بواسطة: “أشفيرنا” مباشرة عن نفسها، وتوُسطا عن فرنسا، وأن الأمير صرح كما يصرح، أنه لا طمع له في غير استقلال بلاده في حدودها الطبيعية.

وأن الحكومة الفرنسوية تؤكد دائما أنها لا تريد الاستيلاء على شبر من الريف، وأنها تعمل على إنهاء الحرب بسرعة، وتعقد الصلح متى جاء أوانه.

وهل بعد هذا نقول إن الصلح قريب؟

كلا، إن استقلال الريف المجعول في الأوراق تحت النفوذ الإسباني لا تطيب به نفوس الماليين والعسكريين من الإسبان، فهم يراوغون ويخالفون، وخصوصا على حساب غيرهم، ويتمسكون بكل سبب، لإبقاء الريف تحت نفوذهم رسميا، ولو كان ملكه فعليا أبعد عنهم من العيوق.

على أن استقلال دولة شرقية إسلامية اليوم ليس مما تراه أوربا بعين الاستحسان، وفي مقابل هذا تجد الأمير بن عبد الكريم رجلا سياسيا كبيرا، وهو من المتأدبين العصريين، يفهم كل هذا كله وأكثر، ولكنه يعتقد أن إسبانيا لا قيمة لها أمامه، وقد بطش بها بطشة كبرى بالأمس.

ويعتقد أيضا أن التنافس الاستعماري، والبغضاء الأوربية بين أممها، سلاح عظيم لمن عرفوه، وكتبوا عنه، من الأوربيين والأمريكيين، من أقدر الزعماء على استعمال كل سلاح تتيحه له الظروف.

ثم هو وإن كان لا يجهل قوة فرنسا وبطشها، فإنه يعتقد أنها مرتبطة ببرلمانها الذي يرى أنه لا يرضى بإطالة مدة القتال في حرب إذا ربحتها فرنسا، لا تنال شبرا من أرض المغلوبين، فلهذا نراه لا يجازف برجاله، بل يستعمل التؤدة والتأني، يرجوا من وراء ذلك، أن ينفذ صبر الفرنسويين، فيعقدوا معه صلحا كما يريد.

هل هو مخطئ في ظنه أم مصيب؟ المستقبل وحده يجيب.

والذي نعلمه اليوم هو أن الأمة الفرنسوية على يقين تام بأن لها النصر الأخير (انتهى منه بنصه).

أنباء العالم

وجاء في نفس العدد من الجريدة المذكورة أعلاه، هذا الخبر، تحت عنوان: “أنباء العالم”.

بن عبد الكريم ينظم قوة الطيارين

ابتدأ بن عبد الكريم ينظم قوة الطيارين، ليباشر الحرب الجوية.

اكتشاف بيع الأسلحة للريفيين

اكتشفت إدارة المحافظة بباريس جمعية تتعاطى بيع الأسلحة والذخائر الحرية للريفيين، وكان زعيم الجمعية أرمينيا اعتنق الجنسية الفرنسوية منذ 18 شهرا.

انتهاء المذاكرات مع أمير الريف

سيشعر أمير الريف بانتهاء المذاكرات الفرنسوية الإسبانية، وتفتح معه مذاكرات جديدة بواسطة “أشفارينا”طبق القواعد التي سيقررها المؤتمر.

في مجلس العموم البريطاني

صرح “شانبيرلان” في مجلس العموم، أنه لم يخطر بباله، إرسال الجنود البريطانية إلى طنجة، بعثت بريطانيا إلى إسبانيا، تعلمها بعدم تدخلها في مسائل الريف، تتباعد عن ذلك تباعدا كليا.

‫تعليقات الزوار

44
  • اسامة عيسى الجزائري
    السبت 21 شتنبر 2013 - 09:40

    السلام عليكم ، رحم الله اسد الريف المغربي الاميرعبد الكريم الخطابي اعزه الله بعزة الاسلام ، نحن الشعب الجزائري نبجل علامائنا وابطالنا والبطل الخطابي رحمه الله واسكنه فسيح جنانه ، دوخ فرنسا واسبانيا بخططه الحربية وبحنكته العسكرية وكان شوكة في حلق الغزاة المسيحين ، نعتز به وبشجاعته ، يا ربي ابعد البغضاء و الشحناء عن الشعبين المغربي والجزائري وسدد خطى الحكام وفتح بصيرتهم وانصرهم على القوم الكافرين خاصة بنو صهيون المتربصين بوحدتنا الدين يعملون ليل نهار لزرع الفتنة والضغينة بين الشعوب العربيية خاصة الجزائر والمغرب ، ان العلامة ابن باديس الجزائري رحمه الله يعرف قدر الزعماء والابطال ، نرجو من المملكة المغربية الاهتمام بالربف المغربي والعمل على جعله جنة فوق الارض لما قدمه هؤلاء الابطال للمغرب خاصة والمغرب العربي عامة ، دام الحب بيننا ولعنة الله على المفسدين والخلاطين ، المجد والخلود لشهدائنا الابرار ، تحيا الجزائر والمغرب واعملي يا هسبريس على نشر المحبة بين الاشقاء بمثل هده المواضيع التاريخية القيمة .

  • rifi walakin amazighi
    السبت 21 شتنبر 2013 - 09:42

    حين كان لالريف كلمه في هذا العالم. أمى اليوم فنحن مشتتون مهمشون، و إن حاول أحدنى القيام كسروه و شيطنوه بإسم الوطنيه المزوره العميله و الوحده الفاشيه أﻹقصائيه. عاشت تريفيت جزء ﻻ يتجزء من تمغربيت.

  • راضية سعدون
    السبت 21 شتنبر 2013 - 10:49

    صحيح أننا شعب عنيف ، ولكننا كذلك شعب شهم ذو مرؤة ، في 20 أغشت
    1956 ، زحف المجاهدون الجزائريون في الشمال القسنطيني على الجيش الفرنسي من أجل الضغط على فرنسا لأطلاق سراح الملك مولاي محمد الخامس ، وإعدته الى المغرب ، وهذا ما لا يعرفه الشباب المغربي بل أغلب
    الشعب المغربي ، وما لا يعرفه أغلب الشعب المغربي ، والجزائري أن بعضا من الوطنيين الجزائريين من كان يدعو الى دعوة الملك مولاي محمد الخامس
    ليكون ملكا على الجزائر وشمال إفريقيا كله ، وهناك الكثير من الأعلام في
    الجزائرمن كان يدعم المغرب في كل المناسبات ، والظروف ، والى اليوم مازال
    بعض الشيوخ والعجائز في الجزائر يقولون مولاي محمد الخامس .
    إبن باديس واحد من أعلام الجزائر الذين وقفوا الى جانب إخوانهم المغاربة
    في ثورة الريف وفي غيرها ، بل أنا خالي واحد ممن شاركوا في جيش الأمير
    عبد الكريم الخطابي في الريف المغربي ، واستشهد هناك .
    صحيح أننا شعب عنيف، ولكننا شعب شهم ، ذو مرؤة لا يحب الضيم، ووثيقة
    إبن باديس لعلها تذكر الشباب بهذه الروابط بين الشعبين .

    اغشت

  • bombardy
    السبت 21 شتنبر 2013 - 11:10

    الشيخ عبد الحميد ابن باديس كان يقصد أراضي الجمهورية الريف الإسلامية ولم يكن إسم المغرب موجود على الخريطة الجغرافية في تلك الحقبة بل كان يطلق عليها سلطانة فاس وأخرة مملكة مراكش حتى في نصف الأول من سنة 1956 طلبت الأمم المتحدة من سلطانة فاس وبعد إستقلالها من فرنسا أن تعطيها الإسم الرسمي لتسجيلها هيئة الأمم المتحدة دات سيادة و مباشرة تم إعطائهم الإسم الرسمي و هو المغرب الأقصى و تم قبولها بعد التصويت ، لنعود للموضوع ففي العصر الحديث لم يعرف سوى أميرين في منطقتنا و هما الأمير عبد القادر ابن محي الدين الجزائري و هو كثير الشهرة ومعروف عالميا ثم الأمير القاضي الفقيه عبد الكريم الخطابي الذي لم يأخذ حقه في معرفته عبر كثير من الدول العربية و الإسلامية والعالمية لدواعي السياسية بينه وبين المخزن الذي قنبل وشرد في مجازر سنة 1959 مع إسبانيا وأيضا فرنسا

  • aziz boumasmoud
    السبت 21 شتنبر 2013 - 11:54

    Tout le monde doit savoir que les peuples marocain et algérien sont un seul peuple uni par le sang et les mêmes origines culturelles er religieuses.Feu Hassan aimait et adorait l'algérie et avait dit un jour :"la géographie nr se changera jamais entre nos voisins frères".Depuis belle lurette,les deux peuples s'aiment et s'entendent à merveille et ça pour l'infini.Vive l'amitié maroco-algérienne!

  • Mc Moon
    السبت 21 شتنبر 2013 - 11:58

    je savais pas que la presse algerienne existait depuis les annees 20.

  • zaer
    السبت 21 شتنبر 2013 - 12:14

    لم يكن هياب اي شيء بل كان ايمانه بالوطن فوق كل اعتبار

  • ملاحظ
    السبت 21 شتنبر 2013 - 12:27

    "تلك امة قد خلت لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ولا تسالون عما كانوا يعملون" لما هذا كل هذا الاهتمام بالخطابي ما هو الا لحاجة في نفس يعقوب اتركوا الرجل في قبره فيكفيه سؤال القبر.اما المزايدات السياسية على ذمم الموتى فهذا تمام الانحطاط الاخلاقي.

  • العربي
    السبت 21 شتنبر 2013 - 12:36

    يستشف من كلام بن باديس أنه يتكلم كمواطن فرنسي و ليس كمسلم عربي مهموم بوضع إخوانه في الجهة الغربية خصوصا الجملة التي يقول فيها : " والذي نعلمه اليوم هو أن الأمة الفرنسوية على يقين تام بأن لها النصر الأخير" كيف لا و قد كان ينعت فرنسا بالأم الرحيمة

  • Kriminal Vad
    السبت 21 شتنبر 2013 - 13:11

    ليس هناك نجاح او فشل
    إنتصار او هزيمة
    بل شيء إسمه الواجب
    وانا قمت به قدر استطاعتي
    عبد الكريم الخطابي

  • Abdo
    السبت 21 شتنبر 2013 - 13:37

    يقول تعالى في محكم كتابه" ولا تحسبن الذين قتلو في سبيل الله أموات بل أحياء عند ربهم يرزقون"
    محمد بن عبد كريم الخطابي شخصية خلادها التاريخ بأحرف من ذهب وهي حية ترزق عند ربها !وحية تعيش في قلوب الشعب اريفي البطل، كما لا يجب أن يخفى عن الجميع أنها كانت تدعو للمبادئ والقيم النبيلة من حرية كرامة مساواة .. أي أن يعيش المجتمع الكل على مفهوم حقوق الإنسان …
    لكن وإن تم تضليل الحقائق وتغير التواريخ … فالشعب الريفي أدرى بتاريخه

  • mostapha amine algerien
    السبت 21 شتنبر 2013 - 13:38

    ذلك زمن الرجال رحمهم الله أسد المغرب وأبو الثورة الجزائرية أما حالنا اليوم دجاجة الجزائر ونعامة المغرب اللهم لا تحاسبنا بما فعل السفهاء منا، مصطفى الجزائري

  • houmad mansour
    السبت 21 شتنبر 2013 - 13:55

    En 1921 à la tete des tribus du Rif,écrase les espagnols et s'empare d'une grande quantité d'armes et de munitions.Chef musulman de son temps Très udiqué et très intelligent de son temps .Il a consacré tout une vie à appeler à l'unification du monde muslman.

  • هند المغربية
    السبت 21 شتنبر 2013 - 14:17

    يحيا المغرب وتحيا الجزائر الشقيقة

  • Brahim
    السبت 21 شتنبر 2013 - 14:27

    هل تعلمون ان ابن باديس هم له قولة مشهورة(هذا موثق) سأكتبها بالدارجة كما يحلوا للجزء ريني النطق بها:
    " و خا الماء يولي حليب عمرو المغرب ما يولي حبيب"

  • ابو البراء الجزائري
    السبت 21 شتنبر 2013 - 14:30

    رد على الرقم 9 "العربي"
    ادهشني ذكاؤك وانت تستنتج ان ابن باديس يتكلم كمواطن فرنسي ,اقرا جيدا كلامه وتمعن فيه, لا تدع العصبية الممقوتة تعمي بصرك ,هو يتحدث عن رؤية الدولة الفرنسية لمقاومة الخطابي ,اقرا عن ابن باديس جيدا قبل ان تتكلم وتفتري على الرجل في قبره, يحضرني الان من بعض كلامه انه قال ردا على فرنسا التي كانت ترى ان الجزائر فرنسية فقال" ان الجزائر ليست فرنسية,لم تكن فرنسية ولن تكون فرنسية حتى لو ارادت"

  • newhorizon
    السبت 21 شتنبر 2013 - 14:53

    @bombardy

    الخطط الحربية التي كان يستعملها عبد الكريم الخطابي في حربه ضد فرنسا واسبانيا لازالت تدرس في وقتنا الحالي في اعتد واكبر المدارس الحربية في العالم وان دل هذا على شيء فانما يدل على ان الماضي والحاضر والمستقبل يشهد على شجاعة وقوة وذكاء اسد الريف المغربي.

  • عبد الله
    السبت 21 شتنبر 2013 - 15:42

    ليس الفتى من يقول كان أبي إنما الفتى من يقول ها أنذا درسنا كثيرا من الاحداث على هذا الرجل الذي دخل التاريخ من بابه الواسع وهذا لا يختلف فيه اثنان والحديث عنه اليوم هو نبش على جرح عميق

  • ابن فرناس الجزائري
    السبت 21 شتنبر 2013 - 17:06

    بسم الله والصلاة على رسول الله … إلى رحمة الله لكل أبطال أمتنا العربية والاسلامية. لقد كان جدي يحتفظ بصورة الزعماء السياسيين العرب ومنهم صورة الأمير عبد الكريم الخطابي وحمد الخامس -رحمهم الله- رغم أنه يخاطر بحريته فلو وجدها آنذاك الاستعمار (سنوات 50) لتمّ سجنه ولكنه أبقاها عنده للاستقلال إعظاما لهؤلاء. وأقول للمعلق "العربي" أن ابن باديس قال يوما لخلاّئه : لو قالت لي فرنسا أدخل الاسلام ما فعلت. ورجاء راجع لسان العرب (أو العجم) لتعرف الفرق ما بين الأم و الأمــة. والسّلام.

  • morroki
    السبت 21 شتنبر 2013 - 17:14

    ces sujets qui portent sur les relations maroco-algériennes me tiennent à coeur. j'ai toujours été convaincu que ni la politique, ni l'économie, ni la géopolitique ne peuvent rompre ce qu'il y a de plus solide entre les deux peuples:le sang, la culture, l'affinité et la l'affection.
    vive la fraternité entre les deux peuoles!!! à bas les politiciens ratés des deux cotés!!!

  • احمد العنبرى
    السبت 21 شتنبر 2013 - 17:19

    ( إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ) صدق الله العظيم………………………………………………………………..هذا قانون فوق كل القوانين…حكم فوق كل الاحكام… فمن يصر على التفريق بين الشعبين الشقيقين المغربى و الجزائرى الا بقايا الثقافة الاستعمارية و من لازال متشبع بها باستخدامها كالحزبية و الوطنية الضيقة و عبادة الحدود و حتى اصبح الوطن وثنا…اروبا تتوحد و نحن نتوعد…بالقتل و التقتيل و الحقد و الكراهية و الانتقام…باسم الوطنية الوثنية…الارض ارض الله و العبد عبد الله فاين المشكل…………..فى حدود رسمها الاستعمار.ببناء المغرب العربى يمكن ان نعالج المشاكل مهما كانت…و بناء الثقة بين الشعبين الشقيقين ان توفرت الارادة السياسية.فمنطق القوة قد ولى و جاء ت قوة المنطق بين الاخوة.

  • حسن
    السبت 21 شتنبر 2013 - 18:15

    للاسف عندما كنا مستعمرين كنا إخوة أعزاء ولما تحررنا اصبحنا إخوة أعداء.
    أيام الاستعمار كان اغلب سكان المنطقة الشرقية يذهبون للعمل في الجزائر والعكس، ولم تكن هناك أية عداوة.
    يارب إرجع تلك الايام لا أقصد الاستعمار وإنما وحدة الشعبين الشقيقين

  • راضية سعدون
    السبت 21 شتنبر 2013 - 18:23

    الى 06 Mc Moon
    السبت 21 شتنبر 2013 – 10:58
    je savais pas que la presse algerienne existait depuis les annees 2 .
    والآن يبدو أنك عرفت ، وكانت بالعربية، ولعلمك أنها وجدت قبل العشرينات ،
    وأول رجل حامل درجة دكتوره في العالم العربي والإسلامي هو: بن شنب من
    الجزائر وأول روائي كتب ثلاثية ( بالفرنسية) في العالم العربي قبل نجيب محفوظ المصري ، هو محمد ديب من الجزائر ، كما عرفت الجزائر تشكل
    الأحزاب السياسية في مطلع القرن العشرين ، كما تشكلت فيها النوادي الرياضية الجزائرية لا الفرنسية في بداية عشرينات القرن الماضي…أقول هذا ليس تفاخرا ولكن حتى لا يقول احد لم أكن أعلم (… je savais pas ) .
    إن الحزب الذي إنحدرت منه جبهة التحرير الوطني الجزائرية فيما بعد هو
    نجم شمال إفريقيا ، تشكل في (20) عشرينات القرن الماضي .
    أخي المغربي الكريم ها أنت عرفت (Cher frère,maintenant vous connais ) .
    أتمنى نشر هذا التعليق لأنه في سبيل نشر المعرفة فقط.

  • المصطفى
    السبت 21 شتنبر 2013 - 18:29

    الى صاحب التعليق رقم ٤
    التحقيق قبل كتابة التخريبق
    على صاحب التعليق أن لا يكتب إلا أن يتحقق من مصادر ما يكتبه.
    في الربع الأول من القرن العشرين كانت الدولة المغربية تسمى بالمملكة الشريفة وستجد المعطى في رفوف خزانات ووثائق الإقامة العامة الفرنسية
    والحماية الإسبانية (L'Empire Chérifien ).
    أما سلطنة فاس ومملكة مراكش فلا وجود لهم في قاموس الدولة المغربية .
    وللإشارة فكان خليفة السلطان بطنجة .

    وعن موضوع المجاهد سيدي محمد بن عبدالكريم فلا احد في العالم يجادل في جرأته وشجاعته وحنكته وقد أعطى انطلاقة الحركة التحررية للعالم كله وكان رحمه الله مجاهدا ضد الاستعمار وكان يطمح لاستقلال المغرب كله رحمه الله واسكنه فسيح جنانه .

  • Algerian Pride
    السبت 21 شتنبر 2013 - 18:31

    Reponse au n9 avant d`accuse ibn badis essai au moins de lire sur son histoire c`est lui qui a dit que si la france me demande de dire la chahda je refuserai j`esper un jour que toi et tous les marocains penserent avant de parle.
    pour votre information essai de faire des recherchessur d ou vient larmement pour el khatabi et les soldats vous auriez certain surprise..

  • الريفي
    السبت 21 شتنبر 2013 - 18:48

    الذي لم يعش في الريف وبالضبط في قبيلة مولاي موحند " بني ورياغل " لن يعرف أبدا شخصية عبد الكريم الخطابي بتفااصيلها. عزة النفس والموت من أجل الكرامة و " النيف" مع الأجنبي مهما كان نوعه ومعما كانت قوته . للأسف الرجل ما زال تاريخه محاصرا

  • Rif libre
    السبت 21 شتنبر 2013 - 19:33

    Ce monsieur a bien parler de la réalité de l époque d une armees Rifaine une république de Rif dirigée par mulay Mohand le père de la nation Rifaine est Amazigh vive le Rif Amazigh libre

  • Figuig
    السبت 21 شتنبر 2013 - 19:53

    les historiens dignes du Maroc doivent apprendre au peuple marocains et surtout aux rifains que feu Abdelkrim El khattabi est enterré en Exil en Egypte, ils doivent leur enseigner pourquoi cela est arrivé et pourquoi Hassan2 a nommé le plus grand harki de l'histoire du Maghreb, à savoir Belkacem Ameziane, comme Maréchal des FAR alors que ce Améziane a combattu et massacré des rifains alors qu'il était au service des Espagnoles!!!!!,

  • Mustafa
    السبت 21 شتنبر 2013 - 20:16

    Le Roi du maroc feu Mohamed V est retournè au Maroc en 1955. Avant de faire des comentaires sans bases de conaissance, lis bien l'histoires du maroc ou celle international non celles faites par vos generaux.
    Le maroc a eu la protectorat francais en 1912 puis degageè en 40 ans

  • Najib Rifi
    السبت 21 شتنبر 2013 - 21:26

    Nous saluons l'intellectuel Marocain le professeur IDRISS KARAM pour son travail et son intérêt à l'histoire du RIF contemporaine et ses œuvres académiques que nous apprécions à leur juste valeur de qualité remarquable et nous renouvelons notre reconnaissance à ce grand intellectuel marocain oublié par les distinctions officielles et les médias publics,qui nous invitent que des vantards,les vrais Intellectuels Marocains vivent pour la plupart dans l'ignorance et l'oubli jusqu'à leur départ final vers la maison éternelle celle qui demeurera pour toujours

    Abdelhamid Ben Badis est un éminent et brillant savant Amazigh Sanhaji Algérien témoigna des capacités héroïques du LION DU RIF au niveau stratégique comme au niveau intellectuel et tactique de guerre El Emir Mohamed Ben Abdelkarim Al Khatatbi

    LA RÉPUBLIQUE DU RIF a été fondée dans un seul et Unique but pour être INDÉPENDANTE DU PROTECTORAT FRANÇAIS imposé au reste du MAROC,servir de base arrière pour libérer le reste du MAROC

  • حسن المكناسي يوسفي
    السبت 21 شتنبر 2013 - 22:07

    السؤال هنا اين المفكرين غير الذين يكتبون التاريخ مع جهلم له.هناك الذي ان ذكر الاستعمار تحدث عن استعمار فرنسا لتراب المملكة المغربية ويجهل او ينسى او همه ونيته بعيدة عن نية حسنة .والاخر الذي ان تكلم يذكر استعمار الاسبان لمناطق ولا يذكر الفرنسيين ولا طنجة الدولية ولا الصحراء المغربية ولا القنيطرة الامستعمر من امريكا.لم اجد من بدا بالحزوب الاوربية والامريكية واليهود ثم معاهداتهم لاستعمار افريقيا واسيا وغيرهما والسبب .كيف القبائل في المغرب كانت تتطاحن فيما بينها واسماء اولئك زعماء القبائل. وكيف وقفوا لادفاع عن بلادهم من الاستعمار ليس في منطقة فقط بل الدافع للجهاد في سبيل الله وقتل الكفرة .كيف خلافة جلالة النلك والقضر الملكي تعامل مع كل ذلك .ولماذا يحسبون ان عبدالكريم الخطابي هو الوحيد الذي حارب الكفر والاستعمار علما ان المملكة المغربية هي هدف الاستعمار لكونها قوة ساعدت لازدهار اسبانيا واوروبا.وان المغاربة هم من حرروا اسبانيا من الشيوعية وفرنسا من النازية وانقذوها من الصين.ايها المفكرون انقلوا الحق واذكروا من جاهد في سبيل الله ضد الكفر والاستعمار في كل نقطة من جغرافية المغرب .وابعدواالفتن

  • al 3osfoor
    السبت 21 شتنبر 2013 - 22:17

    إبن باديس يتكلم عن الخطابي وعن الريف لأنه كان كدولة وعن الرجال المعروفين بالبسالة الريافة..وليس عن الخونة الأعراب الذين كانوا مع المستعمر يدافعون عن أمهم فرنسا وعن المخزن وزعيمهم الخائن علال الفاسي الذي قال يجب القضاء عل الأمازيغ و لغتهم.. لا أدري لماذا يحشر الأعراب وسكان الداخل أنفهم في أمور لا تعنيهم أبداً ؟ كل شيء جميل وبعد فوات الأوان يقولون نحن أيضاً منكم ..كما قال الله تعالى في المنافقين : "ولئن جاء نصر من ربك ليقولن إنا كنا معكم" صدق الله العظيم.

    أرجو أن تتكلموا عن خيانتكم لهذا الوطن، وإستعباد فرنسا لكم و أن تتركوا الريف لرجاله! ألم يكن اجدادكم يقولون أن الريافة من أصل جرماني بعدما سمعوا ذلك من أمهم فرنسا ؟ نظراً لأن فرنسا انهزمت في أقل من 3 أيام من ألمانيا الجرمانية… الريف لأهله الريافة وليس لأحد ولا نريد أن يتكلم أي عن الريف إن لم يكن ريفياً

  • إلى رقم: 31 - حسن المكناسي..
    الأحد 22 شتنبر 2013 - 01:08

    هل تريد تــاريخاً مصمم بمقياسك و حسب طلبك؟و كما ترغب أن يكون كي تشعر بالرضا و الإرتياح؟
    كلما تحدثت على حرب الريف يجب عليك أن تستدعي إلى ذهنك أنها كانت حرباً ضروسة آستخدم فيها كل أنواع الأسلحة ضد المدنيين و ساهم ـ شارك فيها جيشين عدوانين "إسباني ـ فرنسي" قدروا تعدادهم حسب المؤرخين المحليين و الوطنيين بـ 450.000 وهناك من يقول 750.000 وعلى رأسهم 59 جنيرالا من أفضل ما كان عند القوى الغزاة من ظباط مقابل ذلك 80.000 مجاهد محارب ريــفي،وآنتهى بهم الأمر بالإنتقام لهزيمتهم بآستخدامهم الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين الريفيين كان مسرح جرائمهم الــريــف الأوسط…
    لماذا وقعت معادة الحماية سنة 1912 ؟ وضد من؟ومن وقعها؟وما الهدف من آستدعاء المستعميرين لآحتلالنا عسكرياً و آستعبادنا؟ولماذا حولت العاصمة من فاس إلى الرباط في عهد الحماية؟
    تحرير الريف كان سنة 1922 و آستقلال باقي المغرب كان سنة 1956 لماذا؟ولتذكيرك أن الريف حينها كان يتعرض للقصف و محاصر من الجو و البحر و البر!لماذا؟
    لماذا لم يستشهد أي مغربي أخر من غير الريفيين في الحرب الريفية؟أين كانت وطنيتكم و غيرتكم على المغرب؟..
    محا حمو زياني تعرض لخدعة…

  • RIFIA HOURRA
    الأحد 22 شتنبر 2013 - 05:40

    سبحان الله شعب مزاجي يحب القبة و الكبرة, كم انتم طيبون بزاف يا مغاربة, الان تتحدثون عن الاخوة الجزاءرية! يا بنادم, نحن الان في سنة 2013 ولن يغير فكرتي مقالا يتحدث عن ما قاله جزاءري قرونا خلت. الجزاءر تاوي اعداء وحدتنا الترابية و تدعمهم بالغالي و النفيس من اجل اللنيل من بلدنا, الجزاءر تشتري دول افريقية لتقزيم مكانة بلدنا افريقيا. بسبب الجزاءر نحن نعاني الان اقتصاديا, لو حل مشكل الصحراء نهاءيا لوفرنا كل الميزانية اللتي تصرف من اجل الدفاع عن وحدة ترابنا, الجزاءر تبحث عن خنقنا حتى يتسنى لها استعمارنا باسم مساعدة الشعب الشقيق كما تحاول ان تفعل في تونس. نحن ريافا لا نحتاج لدزايري يذكرنا بتاريخنا, نحن مع وحدة مغربنا و مع ملكنا الطيب اللذي رد لنا الاعتبار و اصلح اخطاء والده. الملك يقضي اغلب وقته سنويا عندنا بقربنا و هذا شرف لنا. نعلم ان اصحاب الداخل فيهم من يحسدنا. انا بصراحة لن اغير فكرتي عن جيران السوء اللذين يسبوننا ليل نهار في كل المواقع. ماداموا يحشرون انفهم في صحراءنا و يدعمون اعرابا اتوا من اليمن ضدنا لن يصف خاطري منهم و لن اثق في ابتسامتهم ابدا.

  • Ryad_DZ
    الأحد 22 شتنبر 2013 - 05:53

    Entre le Maroc et l'Algerie ils existaient beaucoup de liens avant que les juifs ont fait leurs travail sous formes de conseils etc..Mais une chose est Certaine et c'est d'un visionaire strategique espagnol quand Jose Maria Aznar a decider d'envoyer son armee afin de donner une leçon au Maroc a cause de l'ile Lilla Isla perejil..en croyant que comme les frontieres entre le maroc et l'Algerie sont fermes et entre le Palais Marocain et la Presidence Algerienne beaucoup de dossiers sont a traiter y compris celui du polisario Jose maria aznar a poser la question avec un air d'aisance que l'Algerie n'allait pas intervenir puisque on attaque le maroc son ennemi le conseiller l'as repondu que si Jamais l'Armee espagnole penetre dans le sol marocain et bombarde partout les Algeriens ne vont pas etre content ou regarder la television mais je peux vous dire que l'espagne va perdre Ceuta et Mellila en 24 heures car les Algeriens ne suportent pas voir l'espagne les Attaquer ,,Reflechissez!!

  • خديجة ماء العينين
    الأحد 22 شتنبر 2013 - 07:27

    هل توجد كتابات عن ابن باديس يتكلم عن الامير عبد القادر ؟
    وهل يمكن نشر وثيقة الاستسلام الموقعة من طرف الامير عبد القادر للفرنسيين ؟
    وكم عددالاتفاقيات بين الامير عبد القادر والفرنسيين ؟
    وهل كان الجيش الفرنسي يمول الامير عبد القادر يالسلاح ويطلبه بالتوجه غربا لتلمسان حسب التفاقيات بينهم و ما السر في ذالك ؟
    وهل الامير عبد القادر صناعة فرنسية كما قال ابنه احمد؟
    ولم الى اليوم تدفع فرنسا من ميزانيتها مبلغ من المال لعائلة الامير ؟

  • راضية سعدون
    الأحد 22 شتنبر 2013 - 11:26

    من رقم 03 – راضية سعدون الى رقم 33 (لماذا لم يستشهد أي مغربي أخر من غير الريفيين ) .
    ( أنا خالي واحد ممن شاركوا في جيش الأميرعبد الكريم الخطابي في الريف المغربي ، واستشهد هناك وهو جزائري عربي الأصل والى اليوم نعتز بعبد
    الكريم الخطابي…وقد روت لي أمي أن خالي ذهب ليحارب مع جيش الخطابي
    ( تقول جيش المروك) مع كثيرين من طلبة القرآن الجزائريين العرب ، ونحن
    الى اليوم في الجزائرلا نفرق بين من هو عربي ومن هو أمازيغي ( بربري)
    تقول أمي : ذهبوا للجهاد في جيش الإسلام ( هكذا) المغربي ضد الكفار (النصارى) ، وسمعت عن أبي قبل وفاته أنه هو الأخر كان يريد الذهاب الى
    المغرب ( المروك كما يقول) مع خالي ليحارب ( النصارى) ولكن خالي قال
    له أنت صغير السن إبق هنا لتحفظ القرآن ، وتعين أبيك على فلاحته ومواشيه
    لهذا أقول لك أن قضية الريف المغربي لم تكن ريفية محضة بل كانت تهم
    جميع سكان شمال إفريقيا والعالم العربي ، والمكان الذي دفن فيه الخطابي
    خير دليل على ذلك ..وشكرا

  • chouf
    الأحد 22 شتنبر 2013 - 12:45

    rahima lah elabtals fi koli makane.ces deux azaouamas sont morts.mais leur histoire reste toujour presente dans les memoires.l'ennemi etait commun pour le peuple algerien et marocain et quel desatre.c'etait dur,dur à vivre et le marocain vivait dans l'esclavage pur et simple.il n'y avait tout marocain ne vivait que duremment.et encore le ravage que faisait les epidemies.y a rabb evite nous le retour de cette periode.malgré que le maroc etait sous le protectorat mais quelle op protectat le ravage,le pilaage et les impots sur les personnes tirtib.hitoire noire de notre cher pays.vive le maroc haut et libre.amine.

  • ريفي الناظور
    الأحد 22 شتنبر 2013 - 15:42

    الأسد الأمازيغي المسلم العتيد محمد بن عبد الكريم الخطابي كل أبناء عصره يشيدون به من جل بلدان " المغرب العربي " نظرا لعناده وقوته وإصراره لتحرير أرض الريف والمغرب عامة من أعداء البلاد والدين لكن للأسف رغم انتصاره الذي كان سببا في استقلال المغرب لانرى حسن نية ولا جزاء من طرف الحكومة المغربية تجاهه في تلك الآونة حيث أن بعض الخونة من أبناء بلاده ممن انتظرو نفيه للإستيلاء على الحكم وتركه بعيدا عن بلاده وعن أحبته الريفيين الدين ذرفو الدموع يوم نفيه . لكن ولله الحمد الملك فاروق والمصريين أعزّوه وأكرموه وضايفوه هو وأسرته بل وقد أطلقو اسمه على الشارع الذي كان يقطنه . وأحسن ختام هو جنازة الأبطال التي قامت بها مصر للشهيد عبد الكريم الخطابي رحمك الله يا أبانا .وتحية للإخوان المصريين . والسلام عليكم .

  • إلى رقم 37 راضية بنسغدون
    الأحد 22 شتنبر 2013 - 19:38

    إذا كنتم لا تميزون بين مناطق المغرب فهذا جهل ناتج عن قلة مصادر الإعلام وفقر خطابها . بحكم اهتمامي بالمسألة الأمازيغية و الخصوصيات الثقافية بمناطق شمال إفريقيا إتضح لي أن الحدود لم تخلق التجانس الثقافي داخل البلد الواحد وبالعكس نجد تشابها كبيرا بين مجموعات بشرية موجودة بالمغرب مع أخرى بالجزائر . مثلا منطفة القبائل رغم وجودها بالجزائر فهي شبيهة جدا بالريف . لون البشرة ، الموسيقى ، اللغة ، الحكي الشعبي ، الأزياء التقليدية ….وأكثر من ذلك فعقلية الريافا والقبائليين متشابهة حد التطابق . بالمقابل منطقة الشاوية عندكم ، رغم وجود بعض التقارب اللسني مع الريف فهي أكثر تشابها مع سكان الأطلس "الشلوح" . ولديكم منطقة أخرى صغيرة إسمها الشينوة ,لهجتهم قريبة جدا من الريفية . شخصيا أتفاهم أكثر مع شخص من يجاية ، ولا أتفاهم مع اخر من مراكش . الخلاصة أن المروك والدزاير مجرد كيانات سياسية لا غير . ولا وجود لشعب مغربي واخر جزائري .

  • إلى رقم :37 - راضية سعدون
    الأحد 22 شتنبر 2013 - 21:59

    مظطر لتصحيح مغالطاتك التي صممتها كأنها واقعية و حقيقية…
    من أي جهة أنت من الجزائر؟من الغرب "تلمسان"أيت موشنت"…عليك أن تفهمين جيداً أن هذه الآراضي كان سكانها من "الريفيين" و يتحدثون الأمازيغية قبل تعريبهم قسراً..
    حتى تفهمين جيداً مكونات الريف و حينئذ يحق لك أن تهرولين بتلك الطريقة،فنحن أمازيغ الريف نعرف تاريخ(الدْزَايرْ)=الجزائر، فلن يستشهد أي جزائري في حرب الريف مع الأسف لو كان حدث هذا لكان شرف عظيم أن نذكر بطولتكم التي تتميز إلا بطرد 350000 أمازيغي ريفي من أرضه من الجزائر هذا هو الجهاد الواحد الذي قام به"بومديان"بطلكم المصطنع هذا كان تحت حماية الريفيين في مدينة الناظور حيث يوجد آثار مقر (جبهة التحرير الجزائرية)،نحن الريفيين الذين ساعدنا في تحرير الجزائر وليس العكس،حيث كانت البواخر المحملة بالأسلحة تأتي من مصر إلى شواطئ الناظور و الحسيمة و الريف ويتم تهريبها من طرف أصحاب "النيف" الحقيقي الريفيين إلى الجزائر..
    الجزائر أستقلت في سنة 1962 و الريف في سنة 1922 من سيساعد من؟ الجزائريين كانوا يقبعون تحت القمع الفرنسي، أحد أسباب قصف الريف بالكيماوي هو تدخل الأمير الخطابي في تحرير الجزائر..

  • ميسرات حتيم
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 08:52

    تعليقات سخيفة على موضوع حساس يستغله البعض لغرض في نفس يعقوب مما لا يفهمه الجاهلون ان جيش الخطابي كان يتكون من اهل الريف الشرقي والريف الغربي وهذا لايخص عنصرا ويقصي عنصرا كما ان مؤونة المجاهدين كانت شعير وقمح وقطنيات الشاوية التي تتسرب عبر الحمير والبغال هدية ومجانا اما عن الجهاد ووومايوصف به الاخر فاذكر المتتبع ان المنطقة المحتلة من بلاد المغرببالتعريف القانوني للاحتلال فهي الشاويةوالدار البيضاء والصحراء المغربية وما غير ذلك سلم رهنا باسم الحماية وهذه مناطق عربية كانت المقاومة فيها اشرس مما يفوق الخيال واذكر المعتز بنفسه ان الخطابي استمد مقاومته من رجالات النخبة المتقدمين عليه في الجهاد مصطفى ماء العينين والهيبة والقائد العربي بن الحاج الحفيان والقائد القرشي ورجالات زاوية الشريف التاغي واهل المذاكرة العظاموالعشاش و وليقرا ما كتب الاجنبي عن الجهاد في اراضي سهلية لا حماية للمجاهدين فيها امام تسليح المحتل وليقرا في التاريخ: الخونة اليس الكلاويين وحيدا ميس والكندافي وقياد حاحا من باع وقبض قياد الشلوح
    اليس الدين ضحوا وقاتلوا كانوسكان الدار البيضاء احمد الطويل ابراهيم عريبات والصغيرووو

  • stager
    الجمعة 27 شتنبر 2013 - 12:23

    مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ

    يَنْتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا

  • citoyen du monde
    الأحد 29 شتنبر 2013 - 01:25

    كان بحوزتي كتاب قديم جدا, وهو يتكلم عن محمد بن عبدالكريم الخطابي, اظن انه من سنة 1954, اقترضه مني استاذ للغة الفرنسية, والكتاب كذلك كان باللغة الفرنسية, الا ان مقترض الكتاب تحت اعذار تبدو كاذبة لم يرد ارجاعه لي, المهم انه يذكر الخطابي على انه كان في البداية عميلا للاستعمار الاسباني, و انه ذات يوم كان ينقل اخبارا لاحد الضباط الذي لم يعجبه ما كان يقوله الخطابي فقام بصفعه مما جعل خده يرتطم بعمود (سارية) و يجرحه, يمسح ابن عبد الكريم دمه ويتركه تذكرة للاسبان على انه سوف ينتقم….

صوت وصورة
الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:31

الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت

صوت وصورة
تخريب سيارات بالدار البيضاء
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:05

تخريب سيارات بالدار البيضاء

صوت وصورة
وصول لقاح أسترازينيكا
الإثنين 25 يناير 2021 - 00:52

وصول لقاح أسترازينيكا

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41

آراء مغاربة في لقاح كورونا