العنف الزوجي يرتفع خلال الحجر الصحي .. الإهانة النفسية تتصدر

العنف الزوجي يرتفع خلال الحجر الصحي .. الإهانة النفسية تتصدر
الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:00

كشفت فدرالية رابطة حقوق النساء تلقيها عددا من الاتصالات المتعلقة بالعنف ضد المرأة بنسبة مرتفعة خلال فترة الحجر الصحي، الذي اعتمدته المملكة شهر مارس الماضي لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، وذلك مقارنة مع الفترة نفسها من السنة الماضية.

وأوضحت الفدرالية في تقرير لها، تم تقديمه اليوم الثلاثاء بمناسبة الحملة الأممية لمناهضة العنف ضد النساء، أن منصات الاستماع والتوجيه القانوني والنفسي التي وضعتها منذ 16 مارس 2020 استقبلت 1774 اتصالا هاتفيا للتصريح بالعنف من 1038 امرأة عبر مختلف ربوع التراب الوطني، مشيرة إلى أنها خلصت إلى أن “العنف المبني على النوع ارتفع خلال فترة الحجر الصحي والطوارئ الصحية بنسبة زيادة بلغت 31.6% بالمقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2019، رغم أن ظروف الحجر والطوارئ الصحية لم تتح لكل النساء والفتيات ضحايا العنف إمكانية التبليغ والتصريح”.

وشددت الهيئة المذكورة على أن ما مجموعه 4663 فعل عنف “مورس على النساء والفتيات بمختلف أنواعه وتجلياته خلال الفترة ذاتها، إذ شكل العنف النفسي أعلى نسبة بـ 47.9%، يليه العنف الاقتصادي بنسبة 26.9%؛ أما المرتبة الثالثة فاحتلها العنف الجسدي بنسبة 15.2%، حيث تم تسجيل 709 أفعال عنف جسدي، منها حالة قتل سيدة وحالة محاولة قتل سيدة أخرى؛ في حين بلغت نسبة العنف الجنسي 5.1%، إذ سجلت منصة الاستماع العديد من حالات العنف الزوجي التي صرحت بها النساء”.

وبخصوص العنف الإلكتروني، أشار التقرير المذكور إلى كون الفدرالية سجلت 17 حالة عنف، رغم أن هذا العدد، وفقها، “لا يعكس الواقع، وذلك راجع إلى عدم قدرة النساء على التصريح بهذا النوع من العنف واكتفائهن بتغيير أرقام الهواتف أو الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وأكدت الفدرالية ذاتها أن العنف الزوجي يعد أعلى النسب التي تم تسجيلها خلال فترة الحجر والطوارئ الصحية، إذ بلغ 81.8%، بما فيه عنف الخطيب والطليق، كاستمرار للعنف الزوجي، رغم أن العلاقة منتهية.

وشددت الهيئة داتها، ضمن تقريرها، على كون العنف الممارس على النساء عرف ارتفاعا مستمرا خلال أزمة فيروس كوفيد 19، مشيرة إلى أن تجلياته وآثاره على الصحة النفسية والجسدية للضحايا، وكذا أبعاده الاجتماعية، “صعبة جد ومكلفة، ما يستدعي مزيدا من تعزيز الجهود والآليات الاستعجالية والملائمة للتخفيف من حدة العنف ضد النساء وحمايتهن خلال هذه الظروف العصيبة”.

وسجلت الهيئة المدافعة عن حقوق النساء أن المعنفات وجدن صعوبات وإشكالات عديدة للتبليغ عما طالهن خلال فترة الحجر الصحي والطوارئ الصحية، مشيرة في السياق نفسه إلى أن قرار تعليق العمل بالمحاكم وضبط عملية الولوج إليها أدى إلى “تأزيم وضعية العديد من النساء اللواتي وجدن أنفسهن عاجزات عن الوصول إلى العدالة قصد الحصول على حقوقهن وحقوق أبنائهن المتعلقة بالنفقة والسكن والنسب والحضانة، والتماس إجراء الصلح في النزاعات العائلية، بما فيها قضايا الطلاق والتطليق”.

وخلصت الفدرالية ضمن تقريرها إلى ضرورة “وضع تدابير خاصة لتسهيل وتسريع حصول النساء ضحايا العنف أو المهددات به وأفراد من أسرهن على رخص التنقل في الطوارئ الصحية من مدينة إلى أخرى، ضمانا لسلامتهن وحماية لهن وللأطفال من العنف”؛ كما طالبت ‬ بوضع “بروتوكول خاص بالنساء ضحايا العنف للوقاية وضمان سلامتهن عند التنقل والإيواء قصد الحد من انتشار فيروس كوفيد 19، مع توفير وسائل التعقيم والنظافة بمراكز إستقبالهن وإيوائهن خلال مرحلة الطوارئ الصحية”.

‫تعليقات الزوار

38
  • مروان وهبي
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:13

    المراة اللي ماعاجبهاش الراجل تمشي طلق منو بلا هاد صداع الراس.

  • مواطن
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:17

    حرام على كل من يعتدي على أي إمرأة اليوم الدنيا وغدا الآخرة اتقو الله في النساء وما أكرمهن إلا كريم حتى لو وصل النقاش إلى أي حد فلا يجوز استعمال العنف

  • T.S.
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:24

    دابا باين مسار التعاليق هنا. كاين اللي غادي اقولوا أن داك العنف ما كاينش، و كاين اللي غادي اقول أن الاسلام كرم المرأة و أنه لا يهين المرأة إلا اللئيم و اللي غادي اقول أن الجمعيات تحرض المرأة على الرجل و اللي غادي اقول أنه كاين من النساء هوما اللي كايقلبو على داك الشي و اللي غادي اقول أن الظروف المادية للرجل كاتخلق جو متوتر في المنزل و كاين اللي غادي اقول أن الزوج المدمن هو اللي معني بهذا العنف.

  • جمال
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:25

    حجر لم نستفيد منه سوى إلحاق أضرار كبيرة بالأقتصاد ومئات فقدو عملهم فقط

  • ={{أَبُو إِسْحَاق اَلوَسَطي}}=
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:27

    الحل الوحيد والأوحد لإيقاف العنف ضد الزوجة هو إعلانها ''إلاه يُعبد'' في القانون، هكذا سيصعب المساس بها أو إهانتها حتى…

  • الماضي فات
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:29

    المرأة المغربية قبل الزواج وعند الخطوبة تكون كالمسك وبعد الزواج بسنة تصبح حنظل لا تريد السكن مع والديك ولا تريدك أن تصرف عليهما وراتبك الشهري عليه أن يكون فوق الطاولة والطامة الكبرى عندما تنجب منك طفل عندها تصبح كثور هائج ترى كل شيء أمامها أحمر اللون
    كانت الزوجة عندما كانت تستيقظ باكرا وتذهب تحطب الحطب وتهيئ لزوجها وأطفالها الفطور في السادسة صباحا وتقتسم مع زوجها الحلوة والمرة ولم يكون هناك طلاق كاليوم شهر زواج وبعده طلاق كانت المرأة لا تعرف صباغة الشعر ولا الأظافر ولا لبس سروال جينز ملتصق باللحم
    أما الان فقد إستغلها الغرب بحقوق المرأة حتى خرب بيتها وخرب معها المجتمع أنا ضد الرجل الذي يعنف الزوجة ولكن على الزوجة أن تراجع نفسها وتنسى القيل والقال من فلانة وعلامة ومنهن من لا تستطيع حتى سلق بيضة

  • ملاحظة
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:35

    في نفس الفترة، ألم يسجل أي عنف ضد الرحال ؟

  • الحقيقة
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:35

    في هذا لانسمع إلا الحديث عن العنف ضد النساء فقط، أما الرجال فلا يسمع صوتهم وهذا ماجعلهم يستعملون العنف وبالاحرى فإن اكثرية النساء هي التي تستعمل العنف ضد الرجال ويرجع ذالك لأسباب متعددة منها مادية ومنها خروج المرأة عن طاعة الرجل وتفعل مالا يرضيه وينفعل بسبب ذالك ويبدأ العنف ونسأل الله تعالى أن يصلح بين رجال

  • نبيل
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:36

    للأسف المجتمع المغربي سائر في طريق التأنيث و ما يحز في النفس أن الكثير من الذكور أصبحوا نساءا أكثر من النساء أنفسهم و نتيجة هذا التوجه انفجار معدل الطلاق بشكل رهيب.. للأسف كذلك أن صاحبات هاته الجمعيات و الفدراليات النسائية هن في الوقت الراهن في مرحلة التمكين التي جعلتهم يغيرون العديد من القوانين التي غيرت طبيعة المجتمع المغربي فيما يخص الزواج و ساهمت بشكل كبير في ارتفاع الطلاق بالمغرب..

  • الحقيقة
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:43

    في هذا الوقت لانسمع إلا الحديث عن العنف ضد النساء فقط، أما الرجال فلا يسمع صوتهم وهذا ماجعلهم يستعملون العنف وبالاحرى فإن اكثرية النساء هي التي تستعمل العنف ضد الرجال ويرجع ذالك لأسباب متعددة منها مادية ومنها خروج المرأة عن طاعة الرجل وتفعل مالا يرضيه وينفعل بسبب ذالك ويبدأ العنف ونسأل الله تعالى أن يصلح بين رجال

  • مشاكل الناس ليست للبيع
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:46

    يجب معاقبة الجمعيات التي تقتات علی مشاكل الاسر.۔عوض تقديم النصح للزوجة ومعرفة الاسباب وراء المشاكل الاسرية تقوم هذه الجمعيات بتاجيج الوضع و تحريض الزوجة علی زوجها بل و تساعدها في الحصول علی شواهد طبية مزورة سواء جسدية او نفسية وتعمل علی تشتيت الاسرة بكاملها دون اعتبار الاطفال الذين يبقون الخاسر الاكبر في هذه القضايا۔الجمعية الحقيقية التي يهمها شان الاسرة تقوم بوساطة حقيقية للصلح بين الازواج وليس همها هو تضخيم الملفات و القضايا من اجل الحصول علی الدعم المادي ومراكمة الاموال من الداخل و الخارج .تبقي الاشارة الی ان اغلب رعاة هاته الجمعيات من المطلقات و تبعا لذلك ففاقد الشيء لا يعطيه۔

  • رشيد
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:49

    فترة الحجر أبانت عن قصور كبير في التواصل بين الزوجين بل في المجتمع بأكمله. يجب فرض شواهد و رخص للزواج على كل الراغبين في دخول القفص. ضرورة التكوين يجب أن يشمل : الحياة الأسرية في الدين الإسلامي، التواصل، الصبر،…

  • Ahmed ahfir
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:49

    يجب على خطباء الجمعة اداء دورهم في التوعية

  • Maroccaine
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:54

    صحيح نحن النساء أكثر فلة في المجتمع عاشت وتعيش ضغوطات نفسية كبيرة بسبب آثار وباء كورونا انا شخصيا لازلت أتعرض للعنف النفسي من اهمال واهنات احيانا يصل بي الامر إلى التفكير في الهروب وطلب الطلاق وفي كل مرة يعتذر مني وفي الواقع أجد نفسي مكبلة اليدين غير قادرة على الحسم والإقدام على هذه الخطوة حتى فكرة الاستعانة بخبير نفسي يرفضها رفضا قطعيا أصبحت أرى نفسي في متاهة لا يمكنني الخروج منها.

  • ابو أمين
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 20:56

    هناك أنواع عديدة من العنف تمارس ضد الرجال و لا أحد يدافع عنهم بل العكس هناك رجال يعيشون العذاب مع نسائهم قوموا بإستطلاع للرأي و سترون النتائج .

  • نورالدين المعتدل
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:03

    يجب وبسرعة قصوى إعادة النظر في مدونة الأسرة الأمر خطير جد جدا جدا جدا جدا الأسرة تمزقت و تفتتت وتعغنت ولا يعني أنني متشدد أو محتفظ إلا أنني رأيت أن المرأة لا تريد أن تفهم ما لها وما عليها واذكر مرة أخرى أن الأمر خطير جدا والمجتمع غادي للهاوية باسم حقوق المرأة والتحرر والحرية ومواكبة العصر الأمر خطير جدا ،حقوق المراءة كتعني للنساء الخروج.عن طاعة الرجل الأمر خطير جدا وإلا فقدنا هويتنا وأخلاقها. اللهم إني قد بلغت

  • Ismail
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:04

    شحال ديال الكذوب ماكاينش اللي هالك الاخر في هاد العلاقة قد العيالات.. ضربني وبكا سبقني وشكى..

  • اس تو: Mino
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:05

    اللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيرا منها

  • الحوار هو الحل
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:07

    مما لاشك فيه ان العنف منبوذ بين الزوجين ولا يقتصر الحال على العنف المادي الذي تتعرض له المراة اكثر من الرجل لكون المجتمع رجولي.لكن هناك انواع اخرى كالعنف اللفظي او النفسي او الجنسي الذي قد يتعرض له الرجل او المراة على السواء من طرف الشريك.
    القاعدة لتجاوز هذه المشاكل عي الحوار ثم الحوار.من ازعجه تصرف الشريك فل يتحدث معه عنه وكفى.

  • يتبع
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:08

    وفين كنتو من مارس عاد خرجتو من جحوركن 1700حالة عنف عندكم عدد مرتفع مشتوش وفيات كورونا في وصلت وهادشي غييير كذوب وافتراء احنا بخير مع جوزاتنا كنتعيرو ونصبحو ضاحكين مزيان وفاطرين بالبغرير والبيض مسلوق والزيت البلديا ونوجدو لشي نعسة في الليل فاعلة تاركة غييير قولوها راكو بغيتو الدعم المالي من الحكومة ولا باغيين تجوزوا هادا حقكووووم ولكن العائلات فالتقار ومتساهموش في تشتات الشمل يالاه الله يجيب التيسير

  • لمن القوامة؟!..
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:13

    بدون الحديث عن الإستثناءات، عموما، ما دامت النساء لا يقصرن دائما وأبدا في السعي من أجل نيل قوامة ليست من حقهن (تبعا لتشجعيهن بقوانين وضعية، هي في معظمها ظالمة، ومستمدة من تغليب حق طرف على الطرف الآخر)، فانتظرو المزيد والمزيد في أعداد الطلاق (ات)، لأنه وبكل بساطة و اعتمادا عى الفطرة السليمة والعقل والمنطق… ألخ، لا يمكن للرجال أن يتنازلوا عن حق شرعهالله  لهم بل وفطرهم عليه ألا وهو السالف الذكر؛ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

  • zembla
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:16

    كتبت إمرأة زوجى هو وطنى !
    فعلقت أخرى و الوطن للجميع !
    فاختفى المنشور في ثانية
    حفاظاً على وحدة الوطن وسلامة أراضيه

  • ما فاهم والو
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:18

    السلام عليكم موضوع العنف ضد النساء له مجموعة من الأسباب منها المخدرات و الفقر وفقدان الشغل و الاسرة الجاهلية بحيت ينعدم التدخل بالتي هي احسن او الصلح ما كاين غير زيت الزيت على النار ؟؟؟؟! انعدام الوازع الديني ؟؟؟! قلة الصبر والتحمل ؟؟! والضغط والأمراض ؟؟؟! انعدام المستقبل للأجيال لا صحة لا تعليم لا عدل لا امن ؟؟؟! بحيت ان من لديه ابناء وحلو فيه ؟؟؟! لا يجد اَي مساعدة من الدولة ؟؟؟! وفي الأخير على سبيل البسط ؟؟! المرأة نوعان الجميلات و المدافعات على حقوق المرأة هههههههتصلحون على خير

  • قط متجول
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:21

    بلا كدوب راه مكاين لا الحجر الصحي لا والو وبلا ما ترفعو فالارقام …….و مياو مياو

  • لمن القوامة؟!..
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:23

    بدون الحديث عن الإسثناءات، عموما، ما دامت النساء لا يقصرن دائما وأبدا في السعي من أجل نيل قوامة ليست من حقهن (تبعا لتشجعيهن بقوانين وضعية، هي في معظمها ظالمة، ومستمدة من تغليب حق طرف على الطرف الآخر)، فانتظرو المزيد والمزيد في أعداد الطلاق (ات)، لأنه وبكل بساطة و اعتمادا عى الفطرة السليمة والعقل والمنطق… ألخ، لا يمكن للرجال أن يتنازلوا عن حق شرعه الله  لهم بل وفطرهم عليه ألا وهو السالف الذكر؛ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

  • عبداللطيف
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:31

    واقتلتونا لهاد الموضوع
    اش من عنف راكم غالطين
    مجموعة عوانس مرا مرا كيجبدوا هاد الموضوع باش يكتروا من بحالهم

  • كمال
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:40

    هده سياسة الويل . حكومة لا تقوم بواجبها ما يهموها سوى جيوبها . المغاربة جلهم فقراء يحتجون الدعم حتى يرفع الله هدا الوباء . ان لله وان اليه راجعون . وان الله لعزيز دو انتقام صدق الله العظيم

  • ف . ع
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:57

    نصيحتي لكل أب وأم أن لا تنصح البنت بالصبر لعنف الزوج كيفما كان جسدي أو معنوي لأن الطبع لا يتغير والحياة قصيرة ولا ينفع الندم سبحانه وتعالى قال إن يتفرقا يغني اللله كل من سعته

  • Mohammed
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 22:14

    Votre estimations ignore les insultes faites au hommes Une chose Et sur si on laisse les hommes se remarier on. Vera a ce moment la l’inverse. Du grafic
    Avoir deux épouses c’est Moins de problème pour la première épouse,,,,

  • .....
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 22:17

    إلى المعلقين.عندكم حق لا يعنف الرجل زوجته لهذا رمت السيدة أطفالها من النافذة وسجنت بعشرة سنوات مؤخرا بسبب عنف زوجها وعائلته لها مما أذى بها إلى مرض نفسي وليس العنف فقط.انتم ملائكة لا تعنفون أبدا ولا تكذبون ولا تعترضون طريق المارة لسلبهم ممتلكاتهم

  • مغربي
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 22:25

    خطة ممنهجة لإصطناع الصراع بين الزوج و الزوجة.
    البيت سكن و الزوج و الزوجة هم أركانه و المغرضون يريدونها حربا شعواء بينهما بحيث إذا وقع أي خلاف تدخل المحكمة و الجمعيات الهدامة لتفريق و صناعة بيوت محطمة و كثرة المتشردين و الحروب في ردهات المحاكم.
    المفروض التوسط بين الزوجة و زوجها لصناعة الهدوء و الطمئنينة بدل إشعال فتيل الصراع و التطاحن.
    أسأل الله أن يجعل خطط تهديم الأسر تعود على المغرضين و ربنا محيط بالظالمين و لله المرجع فينبأكم بما كنتم تعملون.

  • مواطنة
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 01:31

    الا كنتي مزال باغي تصرف على والديك خليك حداهم لاش تتزوج وتظلم معك بنت الناس حتى ديك بنت الناس را بغاتك طهلا فيها وتعيش حياتها ماشي تجيبها خدامة لعند واليديك المرأة كتبغي تكون ملكة فدارها واصلا السكن مع أهل الزوج فيه غير المشاكل

  • المعقول
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 01:39

    غرائب وعجائب واش كلكوم ما شفتو تعنيف الرجال من النساء أقسم لكم اني اعرف من هو في الخارج الرجل الهمام وفي بيته لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم اه نسيت الرجل = وحش
    كلمته يوما قال اصبر حتى يكبر ولدي لا حول ولا قوة الا بالله

  • محمد...
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 09:01

    ليكون في علم الجمعيات أنهم لا يحبون لملمة الأسر بل بتمزيقها وتشتيتها البنت عندما تتزوج تريد أن تكون هي الامرة والنهاية المطلقة في البيت والزوج تسيره على هواها قف واجلس عليك تحصيل المال وعلي الإنفاق انت للبيت والبيت لي واهلك ليس لهم الحق المشاركة في صلطتي وكلهم إلى خارج البيت كاءن والزوج كلع من البحر لا أصل ولا اهل له والنبي صلى الله عليه وسلم قال لولا السجود لله لامرت المرآة أن تسجد لزوجها لكن اليوم الغرب طغى على العادات الاسلامية والكل أصبح عكس الإسلام الذي جعل لكل من الزوج والزوجة دوره من واجبه القيام به والاحترام المتبادل عشان الاولاد والأسرة المطمئن وأما نساء الجمعيات ملهم مطلقات ويردن كل المغربيات مطلقات وشكرا هسبريس

  • Omar
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 13:27

    لا تنسوا العنف ضد الرجال .هناك العديد منهم يعيشون تحت التعذيب النفسي و حتى الجسدي و لا يستطيعون البوح ….العنف ضد النساء بعبع فقط يستغل لغايات معينة من طرف جهات معينة …معاناة الرجال اكبر

  • Avis
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 15:59

    # النساء شقائق الرجال #

  • karim
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 22:28

    غي بين قوسين و الكلام موجه للنسوية ،،ياك كنقولو بحال الرجل بحال المرأة. ،،و مكاين تاااااا فرق بيناتهوم فالواجبات و الحقوق ،،اذن فلتدافع كل واحدة عن نفسها أما الضرب و لتضرب هي أيضا ! جامي شفت جمعية لمحاربة عصيان الزوجة !
    المهم المسلم الحقيقي متيدمش إديه على المراة مهما فعلت !! زبلااااااتها زبلاتها كيعطيها حقها ويسصيفتها لدارهوم بلا ميقيش شعرة منها ..أنا لا أقر بالعنف على كل أشكاله و لكن النسوية خرجات على الوقت ،،هي ما سبب ثروان بعض النساء الجاهلات

  • متتبع
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 22:38

    السلام عليكم
    لما كانت المرأة ملتزمة بدينها وتحترم زوجها كان الرجل يقدرها وأن زاغ تدخلت عائلته لتسوية الامور بكل الوسائل حتى ترجع المياه إلى مجاريها.
    ولما تعلقت المرأة وامنت وطبقت وتعاملت بالحقوق الغربية والماسونية التي غزت بلاد المسلمين انحلت الأخلاق وتكبرت المرأة عن واجبها وطاعتها لزوجها حينها تفاقم الوضع وانجبنا أطفال منحرفين وفي ضل القوانين الحالية تعدرت الحلول على الرجال.
    من منهن لا تعنف زوجها ؟؟؟؟؟

صوت وصورة
سجال حدة مكبرات الصوت بالمساجد
الأحد 28 فبراير 2021 - 19:15

سجال حدة مكبرات الصوت بالمساجد

صوت وصورة
رحلة "حرّاكة" مغاربة
الأحد 28 فبراير 2021 - 14:47

رحلة "حرّاكة" مغاربة

صوت وصورة
قصة موسيقي مكفوف
الأحد 28 فبراير 2021 - 13:42

قصة موسيقي مكفوف

صوت وصورة
بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء
الأحد 28 فبراير 2021 - 12:38

بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء

صوت وصورة
صناعة البنادق
الأحد 28 فبراير 2021 - 11:50

صناعة البنادق

صوت وصورة
الأمازيغ ، التطبيع وإسرائيل‎
الأحد 28 فبراير 2021 - 09:08

الأمازيغ ، التطبيع وإسرائيل‎