الغالي: تماسيح وعفاريت بنكيران تَوَاصل بالمرموز لا بالواضح

الغالي: تماسيح وعفاريت بنكيران تَوَاصل بالمرموز لا بالواضح
الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 20:24

اعتبر الدكتور محمد الغالي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاضي عياض بمراكش، بأن تشبيهات رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، من قبيل “التماسيح والضفادع والعفاريت”، مستوحاة من فقه الواقع.

وقال الغالي إن شعار حكومة بنكيران تجسد في محاربة الفساد ورواده، مضيفا أن الكل ـ في الظاهر ـ يذرف الدموع من أجل محاربة الفساد، ولكن في الواقع فإن الفساد يغير أشكاله ويكيف مناعته، فأضحى المفسدون مثل العفاريت لا يضبط لهم أثر، أو مثل الضفادع التي لا تظهر سوى في الليل .

لأول مرة يتحدث رئيس حكومة مغربية عن عقبة “التماسيح والضفادع والعفاريت”، فمن يقصد بذلك؟

هذه التشبيهات مُستوحاة من فقه الواقع باعتبار أن شعار هذه الحكومة تجسد بشكل استراتيجي في محاربة الفساد ورواده، والذي يظهر أن الكل يبكي ويذرف الدموع من أجل محاربة الفساد، ولكن في الواقع فإن الفساد صامد يغير أشكاله ويكيف مناعته، مستغلا الوضعيات المتقدمة للمعنيين به في مجموعة من الدواليب أكسبتهم مناعة جعلتهم مثل العفاريت، لا يضبط لهم أثر، أو مثل الضفادع التي لا تظهر سوى في الليل .

هل يمكن القول إن مثل هذه ” النعوت ” المرتبطة بذهنية المغاربة بالخوف والدهاء وغيرها، تعني المعارضة بالنسبة لبنكيران؟

هي تشبيهات تحيل على التواصل بالمرموز وليس بالواضح، وهذا يذكرنا بنوعية التواصل التي سادت في حقب من تاريخ المغرب حيث سيادة النزعة السلطوية، جعلت الناس يستعملون نمطا من التواصل يعتمد لغة الألغاز لاتقاء شطط السلطة، وعليه نتساءل هل لجوء رئيس الحكومة إلى هذا النوع من التواصل ـ من دون تسمية الأشياء بمسمياتها ـ يجعلنا لا نكاد نتصور حالة ما تم الوصول إليه في هذا الباب.

هل يمكن القول إن مثل هذه النعوت مجرد تبريرات لبنكيران لفشله في فتح ملفات الفساد واجتثاثه، حسب ما وعد به المغاربة سواء أثناء حملته الانتخابية، أو عند تنصيبه على رأس الحكومة؟

رئيس الحكومة مطالب بممارسة صلاحياته الدستورية المتعلقة بضمان السير العادي للمرافق العمومية، ولن يسمح له بأي تذرع، أو أن يقدم أية مسوغات تحت أي عنوان قد تمنعه من عدم ممارسة صلاحياته، ودون أن يحددها بشكل واضح ومن دون أية ترميز، ستجعل الناس يشككون في استحقاق فاتح يوليوز 2011، والثقة لن تتكرس إلا بالتزام الصراحة والصرامة والوضوح في الخطاب، بعيدا عن لغة التلميح التي قد تفقده قوته وحجيته.

ما هي قراءتك لمن يقول أن بنكيران متسلط، يفتقد للياقة والرزانة وكلامه لا يليق برجل دولة؟

مهما تعددت القراءات يبقى الرجل رئيس حكومة كل المغاربة، له مشروعية سياسية استمدها من صناديق الاقتراع، ولقد جرب المغاربة كل أشكال رؤساء الحكومات؛ منهم الحكيم والرزين والذكي والثاقب؛ وحتى أننا جربنا من لقبوا بإمبراطورات الصمت، فماذا كانت النتيجة؟.. إن نمط بنكيران ينقلنا إلى نمط الوزراء المشاكسين الذين تأتي بهم الصناديق من بيئات شعبية، كما هو حال مزاج مجموعة من الرؤساء في دول أمريكا اللاتينية…

كيف تقرأ تأجيل حكومة بنكيران لملفات الفساد الكبرى في الوقت الذي كان ينتظر المغاربة مواصلة كشفها سيما بعد الإجراء الذي أقدم عليه الرباح في ما يخص كشف بعض المستفيدين من المأذونيات، رغم أن الأمر اقتصر على بعض الضعفاء واستثنى كبار المستفيدين من مقالع الرمال مثلا؟

الجميع يتفق بخصوص محاربة الفساد الأكبر من حيث المبدأ، لكن كيف يتحقق ذلك هو مربط الفرس؟.. حكومة بنكيران ـ من حيث الخطاب ـ عبرت عن رغبة وإرادة قوية في محاربة الفساد، لكن على مستوى آليات تحقُّق ذلك ظهر قصور كبير، مما بدأ يخلق الاعتقاد لدى المواطنين بأن الإصلاح في المغرب لا يمكن اختزاله فقط في مجرد مراجعات دستورية، وإنما في مراجعات جوهرية تمس العلبة السوداء المتحكمة في القرارات السيادية.

هل يمكن القول إن هذه الزيادة في المحروقات التي انعكست سلبا على جيوب المغاربة، قد تكون بداية لفقدان شعبية حزب بنكيران؟

في اعتقادي، مسألة الشعبية ليست أساسية لأنها ليست المحدد الأساسي في ممارسة السلطة، والمغاربة بدأ يتكرس لديهم اعتقاد يكمن في عدم جدوى الانتخابات، وهي أمور قد تؤثر في نسبة المشاركة بشكل سلبي في الانتخابات الجماعية المقبلة.

بعد سنة على إصلاح الدستور، هل المغرب تجاوز الربيع العربي.. أم أن الوضع الحالي مجرد رماد أخمد بالإصلاح الدستوري، لكنه يمكن أن يشتعل في أي لحظة سيما بعد زيادة التحاقن الاجتماعي التي ترجمت عبر مسيرتي الدار البيضاء والرباط الأخيرتين؟

الوضع في المغرب له خصوصياته، وتأثيره يبقى محدودا على اعتبار أن قطار الإصلاح في المغرب ظل متحركا، وهذا عكس الدول التي عرفت الربيع العربي التي كان القطار فيها متوقفا، وعاشت على وهم الرئاسات المطلقة.

ومطالب التغيير في المغرب تعرف نقلات نوعية وكمية على مستوى الديناميات الاجتماعية، وبالتالي الإصلاحات يجب أن تكون في هذا الحجم ليس على مستوى النصوص فقط، وإنما في أمور عملية تنعكس بشكل إيجابي على حياة المواطنين.

‫تعليقات الزوار

36
  • هشام
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 21:48

    كلام بنكيران عن العفاريت والتماسيح دليل على عجزه عن مواجهة الفساد والمفسدين وهو الذي بنى حملته على هذه العينة من الشعارات وهي التي منحته المرتبة الاولى في الانتخابات .إن المغاربة يريدون من حزب العدالة والتنمية الالتزام بما وعدهم بتحقيقه ويريدون الكثير من الفعل والقليل من الكلام.

  • محمد الطنجاوي
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 21:51

    كثرو مساحين الكابا هاد ليام. مبروك آسيدي.زيد آسي بنكيران في المازوت.

  • محمد
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 22:14

    حوار السر بين بنكيران و صديقه باها:

    – بنكيران : واش غاندير دابا، هانا شاد منصب الرئيس، و أنا ما قاد على والو، كغندير لهي هاد الشعب اللي كيتسانا فيا؟
    – باها : هدي ساهلة ماهلة!

    – بنكيران : كيفاش؟ فيدني بالزربة قبل ما نحصل عافاك

    – باها : غادي دير راسك كتواجه مع الفساد و المستبدين!
    بنكيران : أواه باغي تصيفطني بحالي، ما نقدرش نجبد المفسدين و المستبدين، غاي اخرجو عليا

    – باها : أوشكون قالك جبدهوم

    – بنكيران : هدا عليا، او كبغيتني نديرها؟

    – باها : ساهلة، عوض ما تقول المستبدين قول العفاريت، و عوض ما تقول المفسدين قول التماسيح

    – بنكيران : تبارك الله عليك، الا قولت ليهم العفاريت و التماسيح ما يقدر حتی شي واحد احاسبني. من واحد الناحية ما نجبدش النحل عليا من لكبار،او من جهة اخری نبان للشعب باللي كنحارب الفساد و الإستبداد اللي درنا بيه الحملة الانتخابية. و لكن أجي، ياك ما يقدر اخرجو ليا العفاريت و التماسيح حيت سبيتها فيهم الله اسمحلي؟

    – باها : ممم، التماسيح لا حيت هيا حيوان معندناش في المغرب، أما العفاريت و الله ما عرفت حيت هما من الجن؛ و لكن توكل علی الله ما عندناش شي حل آخر.

  • محمد
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 22:14

    حوار السر بين بنكيران و صديقه باها:

    – بنكيران : واش غاندير دابا، هانا شاد منصب الرئيس، و أنا ما قاد على والو، كغندير لهي هاد الشعب اللي كيتسانا فيا؟
    – باها : هدي ساهلة ماهلة!

    – بنكيران : كيفاش؟ فيدني بالزربة قبل ما نحصل عافاك

    – باها : غادي دير راسك كتواجه مع الفساد و المستبدين!
    بنكيران : أواه باغي تصيفطني بحالي، ما نقدرش نجبد المفسدين و المستبدين، غاي اخرجو عليا

    – باها : أوشكون قالك جبدهوم

    – بنكيران : هدا عليا، او كبغيتني نديرها؟

    – باها : ساهلة، عوض ما تقول المستبدين قول العفاريت، و عوض ما تقول المفسدين قول التماسيح

    – بنكيران : تبارك الله عليك، الا قولت ليهم العفاريت و التماسيح ما يقدر حتی شي واحد احاسبني. من واحد الناحية ما نجبدش النحل عليا من لكبار،او من جهة اخری نبان للشعب باللي كنحارب الفساد و الإستبداد اللي درنا بيه الحملة الانتخابية. و لكن أجي، ياك ما يقدر اخرجو ليا العفاريت و التماسيح حيت سبيتها فيهم الله اسمحلي؟

    – باها : ممم، التماسيح لا حيت هيا حيوان معندناش في المغرب، أما العفاريت و الله ما عرفت حيت هما من الجن؛ و لكن توكل علی الله ما عندناش شي حل آخر.

  • مالك
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 22:32

    بن كيران رجل ذو نية حسنة. أعانه الله.

  • شيئ غريب و رهيب
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 22:37

    ما أستغرب في بعض المعلقين و يثير إنتباهي إن كانوا يعرفون ما معنى اللوبيات التي تشبه الأخطبوط التي تحرك المشهد السياسي حتى من خارج البلد نهيك عن الخونة الداخل أسماء لا ترى بالعين المجردة ولكن لها القدرة أن تحرك في وجه الحكومة ما لا يعد و يحصى من العراقيل عبر طرق و قنوات متعددة و لكم في الغزيوي و طائفته أقرب مثال و سياتل و شيخ أحسن برهان و المعطلين المعربطين في باب البرلمان أكبر دليل و و ناهيك عن النقابات كل هذه أدوات مسيرها واحد ذالك اللوبي الذي بدأ يحس بخطر الإصلاح يقترب من مصالحه.

  • ayoub
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 22:42

    Jusqu'ici M.Benkirane n'a pris qu'une seule et unique décision importante, celle qui consiste à augmenter le prix des carburants, mais là, c'était facile ,c'est le peuple qui paye et donc ,aucun problème.
    Mais ,sur d'autres dossiers, il ne pourra rien faire: devant lui,il trouvera une résistance farouche de ceux qui profitent des biens de l'Etat et il fera comme ses prédécesseurs, il gardera le silence.

    Et pourtant,cette fois,on avait une petite lueur d'espoir de changement…C'est raté !
    prenons rendez-vous avec le vrai changement …dans deux siècles…
    et encore !!!!!

  • زعلان
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 22:43

    العفاريت و التماسيح يا سيدي ( رئيس الحكومة ) لها حصانة قوية يضمنها الدستور الممنوح الذي كنتم تصفقون له .لقد مل الشعب من مسرحيتكم .كلام و وعود و خطابات و مهرجانات و تمنيات هذه هي الشعارات التي منحها لكم هذا الدستور الممنوح .اما الافعال و القرارات الحاسمة فهي بعيدة المنال و انتم تعرفون هذا قبل توليكم رئاسة الحكومة .كفى من التهريج ….

  • houcine
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 22:49

    Je viens de vivre une expérience douleureuse dans la fonction publique ou l'on peut comprendre que les corrumpus et les resistans au changement se tronsforment et s'adptent avec la nouvelle politique de telle sorte à rendre la tache difficile de les détectee. le nettoyage doit commancer par la destitution de tous les serveteurs de ces groupes puisque le chef de gouvernement a actuellement les pouvoir nécessaires pour le faire. tous les départements sont concernés

  • بلبل kbm
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 23:02

    لم اشاهد يوما رئيس حكومة مغربي واضحا اكثر من الرئيس الحالي .هؤلاء هم الطينة التي لم يكن الى وقت قريب ممكنا وصولهم الى منصب رئيس الوزراء لان الممارسة الديمقراطية هي التي يمكن ان تنتج رئيسا مشاكسا الم يقل يوما عن حميد شباط بانه عفريت .

  • يونس
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 23:05

    فل يعلم كل المواطنين أن شعب ينتضر الإصلاح

    وليس الضيع الوقت مع بما يسمونهم المفسدون

    صراحة المفسدون يريدون مضيعة الحكومة الوقت مع الفسادا

    وليعلم كل واحد ان مادا سنستفيدون من الإعلان عن المفسدين

  • الحائر
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 23:18

    نحن في الحقيقة مهما قلنا يبقى كلامنا مجرد تخمين ووهم والمعروف انه ليس الخبر كالمعاينة الله تعالى وحده هو الذي يعلم الوضع الذي يعمل فيه الرجل ربما وجد نفسه كانه ساقط من السماء اوانه قدم من عالم الى عالم هناك من لايعرف من السياسة الا الكذب والتضليل ويعتبر الصراحة والشفافية فيها سذاجة كان الله في عون كل مصلح قال الشاعر
    متى يبلغ البنيان يوما تمامه
    اذاكنت تبنيه وغيرك يهدم
    لو كان سهما واحدا لاتقيته
    ولكنه سهم وثان وثالث

  • Moroki
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 23:25

    لا ينكر عمل حكومة بنكيران الجيد واللدي حقق للمغرب في اقل من سنة ما لم تحققه الحكومات السابقة جمعاء الا جاحد بالواقع او جاهل بما يدور او حاقد من احزاب المخزن او احزاب اصحاب البطون الغليضة او من بعض الجماعات المتأسلمة اللتي تحسد العدالة والتنمية لانه سحب البساط من تحت قدمها…

    نعم عمل الحكومة حتى اليوم جيد ولكننا نريد اكثر ونريد ان يكمل رباح ما كشف عنه ونريد تنزيل دفتر التحملات بقوة ونريد ان نرى المفسدين في السجن بدأً بالكبار وليس الصغار فقط.
    ولكن لابد من إعطاء الحكومة وقتاً كافياً فنحن لا نعلم ما يفعله الوزير رباح او الوزير الرميد في مكتبه ولدلك وجب الثريت وعدم القفز للاستنتاجات من دون حجة وعدم التفلسف الكثير واعطاء الاوامر للوزراء حتى اصبح بعضنا يتكلم وكأنه يعرف عمل الوزير احسن من الوزير نفسه…

    كفانا من الانتقادات السخيفة وبدل ذلك فعلى كل واحد منا ان يسأل نفسه سؤالاً بسيطاً:
    مادا فعلت انا لاساعد الحكومة على محاربة الفساد?
    هل قدمت شكوى ضد احد من المسؤولين المرتشين? ام انني اعطي الرشوة في الصباح واتضاهر ضد الفساد في المساء?

  • فؤاد
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 23:26

    فليحذر المفسدون العفاريت الحقيقية..

  • صنطيحة السياسة
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 23:29

    كلام السيد رئيس الحكومة عن العفاريت يدكرني بشخصية " دونكيشوت " الدي يحارب طاحونات ويتخيل أنه يحارب الأشرار …

    لا أحب أن أكون متشائما ولكن عندما أضع مقارنة بسيطة بين ما فعله الرئيس الفرنسي والإسباني والمصري في أسبوع من اختياره
    "نقص نفقات الوزراء،اعفاء الطلبة ،زيادة أجور الموظفين …"
    وأقارنها بسياسة بنكيران الدي لا يعترف ب100 يوم فأجد
    " زيادات بالجملة على الضعفاء ، تهديدات للموظفين بالإقتطاع وضرائب جديدة لملئ الصندوق ،التصدي لأي ضريبة على الأغنياء …" كل هدا يصيبني بالإحباط …

  • الدياني
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 23:30

    انت ايضا سميت كوابح الاصلاح بالعلبة السوداء وبنكران سماها التماسيح والعفارت واظن ان تعبير بنكران ابلغ لان التماسيح تخوض في الماء العكر وتصطدم بها دون ان تراها وربما تكون لقمة سائغة لها وهذا ما سيحدث لبنكران ادا لم يحسن السباحة والمراوغة.

  • hamza
    الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 23:47

    الحكومة ليست لها شخصية لمحاربة الفساد وكل من يطالب بالإصلاح أصبحت الحكومة تتهمه بعرقلة سير البرنامج الحكومي الخجول في ظل هده المناورات الضعيفة التي تقوم بها الحكومة سنظل نقبع في الحضيض والقمع والفساد…

  • عبدالو فيزازي
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 00:06

    مسيرتي الدار البيضاء والرباط مسيرات مدفوعة اجر كفى اغليط هده مسيرت والتى تلتها ليس لها من احتجاجت اجتماعية الا العلوان انها اقل واكتر مسيرت من يخفو عن متيزتهم

  • hafid
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 00:14

    لقد جرب المغاربة كل أشكال رؤساء الحكومات؛ منهم الحكيم والرزين والذكي والثاقب؛ وحتى أننا جربنا من لقبوا بإمبراطورات الصمت، فماذا كانت النتيجة؟.

  • ولد الرشيدية
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 00:38

    كذبتم على الناس . تحايلتم على الناس . استغليتم طيبة وسداجة الناس. اللي عول عليكم عول على الريح. ماشي هكذا يابن كيران احسن ليك تستقل من هذا المهزلة فين راك. المفسدون راك عرفهم قبل ماتدخل للحكومة اعارف خباياهم
    وامتيازاتهم. ماذا فعلت ؟ عرفت غير تزيد في المحروقات اللي كيؤدي ثمنها الفقراء وعاف الدخل. لاحول ولاقزة الا بالله.

  • amalkatani
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 00:55

    يا اخي كما يعلم الجميع ان الظروف اللتي جاءت فيه الحكومة الحالية قاسية وشديدة تتطلب مجهودات جبارة ومتواصلة من طرف كل شراءح الشعب وبالخصوص الفءات التي لها ثقلها في الميدان الاقتصادي والسياسي لان قوة الدولة تتجلى في اقتصادها .قديما يقول المثل la force d'un payie depend de son armes mais actuelement la force depend de son economie,نهذا يجب ومن المفروض عل الكل ان نتعاون ونتضامن في ما بيننا لنعطي فرصة للحكومة لقيادة التنمية والاصلاح والتغيير,كيف يمكن للحكومة ان توفي بوعودها وفي جوانبها اناس يحطمونهم ويناقضونهم ويعتبرون انفسهم اهل العلم والمعرفة[ ها لي حضي رءيس الحكومة اشنو لبس,شنو اخرج من فمو,شنو…..شي اغوت,شي ابكي,شي اتنك ونفق,شي….]او هذه هي البراري لي فيه تماسيح و……….

  • igassi
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 00:59

    لقد سئمت ادناي سماع هذه العبارة المملة و الغير منطقية في عصرنا هذا الا و هي "التماسيح والضفادع والعفاريت" اذا كان هناك عفاريت او اشياء من هذا القبيل فليقم بصرعهم و اعتقد انه ربما يوجد هناك في بلدنا شخص ما يحسن عملية الصرع و يخلص الحكومة من الاشباح و "التماسيح والضفادع والعفاريت"و هكذا يطرق المسمار كما نقول نحن العامة ويلتفت لما هو اهم ويريحنا من سماع نفس المقولة كلما استعصى عليه امر ما و يبحث له عن شماعة اخرى يعلق عليها ما سيواجه مستقبلا من مشاكل لا حصر لها و التي لا اتمنى حدوثها برغم من انها تضل واردة في الحسبان فالسياسة سياسة و لا مكان فيها لللاغاز الابيض ابيض و الاسود اسود الاشياء يجب ان تسمى بمسميتها و كفى وبهذا يكون قد اختصر الوقت الذي يمضي كالبرق دون استغلاله فيما هو اجدى و انفع لنا جميعا و بهذه العملية البسيطة سيريح و يستريح.

  • mouatine
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 01:30

    الفساد لوبي خطير يشبه الحية. يصعب ضربه ضربة واحدة على الراس بقوة . لهذا اختار بنكران و من معه نخسها اولا لتتحرك من مكانها و نبشها من ذيلها على ان يتكفل النمل بقتلها.

  • محمد
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 01:35

    المغاربة بدأ يتكرس لديهم اعتقاد يكمن في عدم جدوى الانتخابات، وهي أمور قد تؤثر في نسبة المشاركة بشكل سلبي في الانتخابات الجماعية المقبلة. . مما بدأ يخلق الاعتقاد لدى المواطنين بأن الإصلاح في المغرب لا يمكن اختزاله فقط في مجرد مراجعات دستورية، وإنما في مراجعات جوهرية تمس العلبة السوداء المتحكمة في القرارات السيادية. .والثقة لن تتكرس إلا بالتزام الصراحة والصرامة والوضوح في الخطاب، بعيدا عن لغة التلميح التي قد تفقده قوته وحجيته.كلام عميق يحتاج لعقول واعية كل خمس سنوات يكرر الشعب المسرحية وما مل منها يصدق خرافة الوعود الانتخابية ثم يندم بعدها ثم يعود ليصدقها من جديد متى سيستيقظ الشعب من نومته رحماك ربي تحية للشعب التونسي والمصري والسوري

  • وجدية
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 01:36

    قال الإمام ابن حزم رحمه الله :

    من تصدّر لخدمة العامة فلابد أن يتصدّق ببعض من عرضه على الناس لانه لا محالة مشتوم حتى وإن واصل الليل بالنهار .

  • دون تسمية الأشياء = فشل
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 02:31

    هذا النوع من التواصل ـ من دون تسمية الأشياء بمسمياتها ـ يجعلنا لا نكاد نتصور حالة ما تم الوصول إليه في هذا الباب.
    un 1er ministre a l'etranger ne prenonce jamais ces alghaaaze…et va directement ausujet et aux personnes pas justes avec leurs nom mais avec les details al-momiiil et les cameras les suit partout pour les montrer a la population en leur posant des questions DIRECTES et CLAIRES concernant leur accusations du FASSADE…
    Benkirane se moque de l'intelligence des marocains et joue sur le cote sentimental ou traditionel de la population……le meme senario avec ses ministres pdg
    publier cette fois et merci….on en a marre de continuer dans le flouuuuu sans nous rendre justice et retourner la richesse volee du peuple
    الإصلاح في المغرب لا يمكن اختزاله فقط في مجرد مراجعات دستورية، وإنما في مراجعات جوهرية تمس العلبة السوداء المتحكمة في القرارات السيادية.

  • adam
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 08:03

    ok على بن كيران أن يفي بوعوده للشعب للوطن للمبادئ التى ضل ينادي بها ولو كلفه ذلك منصبه لأن ذلك هو النتيجة الواقعية لكل من حاول أن يقترب من هؤلاء التماسيح أو العفاريت .قد يكلفك ذلك حياتك لكن لا يهم إذا كان ذلك سيؤدي إلى نتيجة إيجابية تسير بنا إلى مصاف الدول المتقدمة.نحن لم نتخط بعد منطقة الخطر فالتجربة التي مرت منها تونس ليبيا مصر كانت بسبب شرارة أشعلت نارا لم تهدأ حتى أتت على رؤوس العفاريت والتماسيح وحتى الديناصورات ورسالتي لمن يريد أن يبقى على ما هو عليه أن يفكر مرة أخرى ويتخلى عن أفكاره التي قد تأتي على الأخضر واليابس وعندها سيجد نفسه إما تحت رحمة من لم تعد في قلبه رحمة أم في بلد يمضي فيه بقية حياة مملوؤة بالوحدانية والخوف والذي يؤدي ،إلى الانتحار في النهاية.نصيحة تانية لهرلاء البلهاء الذين يريدون كل شيء أو لا شيء أن يتعضوا قبل فواة الأوان أو أن يبدؤوا بجمع حقائب louis vuitton وووووووووووووووووو لأن العقل الدي لم يفكر في يوم من الأيام تغيير الوضع في تونس وليبيا ومصر لم يفكر أنه قد يجبر على المغادرة ,السجن أم أسوأ والعياذ بالله. أرجوا النشر ……………..

  • حميدا
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 08:47

    نعم ضاهرة التواصل بالرموز في المغرب, يجب ان تنتهي وان نسمي الاشياء كما هي ونشير الئ من هو مفسد بصراحة ان اردنا التغيير ومحاربة الفساد,لذلك فالهوليدينغ الملكي والمشرفين عنه وعلئ مجموعة اونا هم العفاريت,والماجدي والهمة هم التماسيح .والضفاديع هم وزراء حزبي الاستقلال والحركة الشعبية.
    ارجو النشر .

  • سفيان
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 11:19

    من خلال قراءة هذا الحوار يتضح أن السيد الغالي، كرجل علم أو كعالم سياسية، ينحاز للخطاب الانبهاري السائد ومن ثم يستسلم لمنطق الأسطرة (نحن الملائكة والآخرون هم العفاريت) ويغيب واجب النقذ (وليس الانتقاذ) في تعامله مع موضوع بنكيران. أوفاته ادراك أن السيد بنكيران هو أولا رجل سياسة، يقوم ب"عمله" وفق أجندة واكراهات السياسة من حيث هي فن للمناورات… ؟ ومن هذا المنظور يغيب السيد الغالي ضرورة استحضار المسافة الابستمولوجية مع خطاب رئيس الحكومة. "إن الواقع ليس دائما ما نعتقده…ولكنه على الدوام ما ينبغي أن نفكر فيه"( باشلار).
    وافين قرايتك الوزاني!

  • معتدل
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 12:25

    يقول المثل (اللهم العمش ولا العمى)

  • عبد الرحمان أغربي
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 13:37

    لابد أن نهمس في أذن العدالة والتنمية أنها وسعت دائرة المتغيرات وهي قاب قوسين أو أدنى من المس بالمبادئ الذي يعبر عنها الحزب كلما كان خلف الميكروفون، ولا بد أن نؤكد أن العديد من الأطياف السياسية تتمنى الفشل لهذه التجربة جراء الخلاف الايديولوجي (المعارضة المنبوذة شعبيا) من جهة البعض ولتأكيد الطرح المناقض تماما (العدل والإحسان ـ اليسار الاشتراكي الموحدـ حركة 20 فبراير) من جهة البعض الآخر وخوفا على المواقع والثروات غير الشرعية من قبل البعض الآخر… ولم يبق أمام البيجدي إلا الوفاء بوعودها التي قدمتها أمام من صوتوا عليه بفضح الفساد ومحاربته ولو كان المفسدون من الأغلبية المشكلة للحكومة وما أكثرهم من عشاق اقتصاد الريع… أما أن يغلق كل ملف فساد يتم فتحه بعد أيام قلائل بذرائع واهية لا يتقبلها الشعب فهذا ما سيفقد الحزب شعبيته وعبثا يحاول ابن كيران أن يوهمنا بأن"ما عندو ما يدير بشعبية بحال هاذي" إن التراجع عن فضح الفساد والمفسدين ومحاكمتهم علانية سيؤكد بالملموس في فرصة الربيع العربي التاريخية أن الحكومة المغربية وسابقاتها لا تحكم إنما الذي يحكم أطراف أخرى وبالتالي ضرورة ربط المسئولية بالمحاسبة.

  • المنجد
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 15:58

    منج المسطلحات البنكيرانية

    التماسيح: هم الاباطرة الأقوياء الذين يضهرون بمضهرالعقلاء و ما أن يقترب منهم أحد حتى يلتقموه.
    العفاريت: هم أس الفساد لكنهم لا يضهرون
    الضفادع: الذين يصطادون في الماء العكر أو منتهزو الأزمات
    العقارب: المعارضون ذوا النية السيئة .عضتهم مؤلمة
    الحيات: الذين ينشرون العداوة للتفرقة حتى يسودوا

    الليث الأبيض: السيد بنكيران أعانه الله

  • etudiant droit
    السبت 14 يوليوز 2012 - 02:57

    بحديتثنا عن العفاريت و الضفادع و التماسيح نتساءل من يلعب دور الساحر و المروض لاشك ولا نقاش كون الحيات السياية لاتخلو من الوعود التى قد تكون في غالب الاحيان نابعة عن حسن نية والتى لايمكن تحقيقها بين ليلة و ضحاها بنكيران اسم تداولته الالسنة بشكل واضح ففي اسواقنا متلا نجد البائعين و الحرفين يتداولون اسم بن كيران داخل نكتهم و اتناء النزاهة لقب ب العديد من الالقاب متلا نجد بائعي الضر يهللون و يقولون ازيدي المرا مطيشة 10 دراهم انتي لي صوتي على بو لحية …….الموضوع شائك و في انتضار باقي الزيادت على ضهرالمواطن البسيط اما الوزراء فلا تحلموا ان يتم الاقتطاع من اجورهم او النقصان منها خلاها بن جيران واش بغيتو وزير يولي غارديان مغزاها ان المواطن ماشي سوقنا فيه ……………..

  • محمود
    السبت 14 يوليوز 2012 - 11:16

    بكثرة تحدثهم عن الفساد أصبحوا لا يفرقون بين من هو المفسد الحقيقي ومن هو غير ذلك وخير مثال على ذلك انظروا للتعليق رقم 6 أحد شبيحة العدالة والتنمية اختلطت عليه الأمور فأصبح يرمي الناس بالتهم جزافا إنه حقا لشيء غريب ورهيب

  • اسعد
    الإثنين 16 يوليوز 2012 - 17:44

    دائما تصيب قلب الحقيقة يا دكتور دعائي لك بالنجاح الدائم والموفقية ..تقبل ودي واحترامي
    اخوك من العراق

  • معطل
    الثلاثاء 17 يوليوز 2012 - 18:22

    اوجه سؤالي الى دوي العقول.بالله عليكم هل تحلمونا بالمستحيل.فوالله ولو اتينا بحكومة من القمر لن تغير شيئا في الامر.فلوبيات الفساد في المغرب مثل السرطان انتشرت في كامل البلاد.ادا ما اثرنا مشكل فساد نجد من ورائه الالاف.الكل فاسد من الوزير حتى ادنى موظف.والحل بالنسبة لي هو ترك الامور على حالها فلا يجدي نفعا لا محاربة الفساد ولا محاربة دعاة الحرية الجنسية ولا …….الخ.والسلام

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 1

احتجاج ضحايا باب دارنا

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 19

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 2

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 9

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 15

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة