القدس رمز للصراع، والأقصى يحكي هوان أمة

القدس رمز للصراع، والأقصى يحكي هوان أمة
الأربعاء 26 فبراير 2014 - 14:12

يستصرخنا لاستنقاذه من خطر التهويد

الاحتلال يقتحم باحات الأقصى قبيل اقتراح بإخضاعه، في محاولات متكررة لانتهاك حرمته واستفزاز اهله، وخلفت المواجهات ضحايا كما يقع دائما في مثل هذه الحوادث،

قرأت هذا الخبر المرعب، على صفحات عدد من الجرائد العربية وطالعته في صعيد كثير من المواقع الالكترونية وأثارته بعض الفضائيات،

حين ذاك تذكرت كلاما حاسما مستنفرا للشيخ رائد صلاح -فارس الاقصى و بعض من طلائع حماة القدس وفدائييها-حيث قال أن القدس في خطر، واليهود يتربصون به الدوائر قصد هدمه وبناء الهيكل على أنقاضه، فهبوا يا عرب ويا مسلمون لاستنقاذه من مذه المخططات التخريبية والتدميرية التلمودية والصهيونية، ولحظتها أحسست بالخجل من تحميله للمغرب الاقصى بكافة أطيافه، المسؤولية عن ما يلحق أو سيحيق بالمسجد الاقصى من أذى ومن دنس اليهود الغاصبين، لان لنا حيا في القدس،

وتذكرت معها –في توارد الخاطرات- كلمات روحانية لخالد مشعل الشهيد الحي وهو حالا بالمغرب في زيارة فريدة أيان حلوله ضيفا غير عادي برحاب العدالة والتنمية في لحظة التئام مؤتمرها الاخير، تذكرت نبرات كلماته الرائقة العميقة الموحية، حين قال : سيأتي يوم تختلط دماؤنا نحن الفلسطينيين بدمائكم يا أهل المغرب فداءا للاقصى، فلكم حي وباب سميت باب المغاربة، فأنتم أحفاذ صلاح الدين الايوبي ويوسف ابن تاشفين،رموز التحرير والفداء،

وتذكرت أيضا كلمات عميقة للشيخ الدكتور ناجح بكيرات، مدير المسجد الأقصى المبارك ، لما لقيته مؤخرا في بيت الدكتور سعد الدين العثماني رفقة زمرة من الاحباب من شوامخ الهامات من بني وطني، من مقاومي المشروع الصهيوني في هذا البلد، وذكرنا بالمجاهد البطل محمد بن عبد الكريم الخطابي، وحينها قال بكيرات بعد حديث مفصل عما يخططه الصهاينة للمسجد الاقصى: أن لنا مسؤولية بثقل الجبال وبحجم التاريخ اتجاه المسجد الاقصى المبارك، لآن لنا به آصرة الدين والتاريخ والدم والاهتمام،…

تذكرت كل ذلك، وأنا أقرأ الخبر أعلاه، فازداد يقيني بحجم المسؤولية وبعظم العبء، فأحسست بالخيبة والمذلة والهوان المضاعف اتجاه أمة تكالبت عليها الأمم، فوهنت فنسيت مسؤولياتها الجسام ازاء المسجد الاقصى، لكني تذكرت يقينا أن للبيت رب يحميه، فكم يكون المرء محلقا في الأعالي وهو يعانق الثريا مع الكرام الكبار من مجاهدي الامة ومصلحيها ورموزها الذين اختلطت نفوسهم بحب القدس والاقصى،
لنقرأ الخبر كما ورد :

الاحتلال يقتحم باحات الأقصى قبيل اقتراح بإخضاعه، أصيب 12 فلسطينيا وجنديان إسرائيليان في مواجهات وقعت صباح اليوم الثلاثاء داخل باحات المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للحرم الشريف. وذلك في وقت يستعد فيه الكنيست لنقاش مقترح بإخضاع المسجد الأقصى للسيادة الإسرائيلية بدل الأردنية.

وقال الاحتلال إن الاقتحام جاء ردا على قيام شبان ملثمين بإلقاء حجارة من داخل المسجد تجاه منطقة حيث للمغاربة فيها حي يتجمع فيه الان الزوار من اليهود.

ويأتي الاقتحام بعد دخول من تسميهم إسرائيل زوارا من المتطرفين اليهود إلى باحات الأقصى ومحاولات من فلسطينيين موجودين في المكان الاحتجاج على دخولهم.

وقال ناطق باسم الشرطة الإسرائيلية يدعى ميكي روزنفيلد إن “قواتنا دخلت إلى الموقع واستخدمت وسائل تفريق التظاهرات إثر رشق فلسطينيين حجارة على زوار”، مضيفا أن “توترا شديدا” يسود قبل مناقشات مرتقبة في الكنيست مساء بشأن مشروع تقدم به نائب لبسط السيادة الكاملة على الأقصى.

ويقدم عضو الكنيست الإسرائيلي عن حزب الليكود موشيه فيغلين مقترحا اليوم يطالب فيه بوضع المسجد الأقصى تحت السيادة الإسرائيلية بدلا من الأردنية.

ويأتي هذا المقترح في إطار محاولات لفرض السيادة الإسرائيلية على المسجد الأقصى، وهو ما يعتبره الأردن نسفا لعملية السلام الموقعة بين الجانبين، حسب التقدير الرسمي.

الفلسطينيون حذروا من المساس بالوضع القائم في الحرم القدسي ، وقد حذر الفلسطينيون من تغيير الوضع القائم في الحرم القدسي، ودعوا لتكثيف التواجد فيه.

يشار إلى أن المقدسات الإسلامية والمسيحية في الداخل الفلسطيني تتبع لوزارة الأوقاف والمقدسات الإسلامية بالأردن.

وكانت مؤسسة الأقصى طالبت عماّن باتخاذ موقف حازم تجاه الإجراءات الإسرائيلية الجديدة.

وقد نقلت الصحافة الأردنية عن مسؤولين القول إن تلويح إسرائيل بفرض السيادة على الأقصى بمثابة “لعب بالنار”.

لكن للبيت رب يحميه، عود إلى أصل الحكاية للاعتبار ووعي حقيقة الصراع كلام بعض المتطفلين على السياسة يحتاج الى تنقية ، وتصريحات عدد من المسؤوليين تحتاج لغربلة. فالكلام الانشائي المترهل يتساقط ، ويتطاير مع الريح.

سجالات محمومة دارت حول خطة كيري، فاستطاع المسؤول الامريكي بمزماره ان يرقص الجميع على اللحن الذي يعزفه، ويحشرهم في غرفة جدرانها مرايا مقعرة يرى واحدهم الاخرين مشوهين، بينما يراه الاخرون كذلك مشوهاً مثلهم.

1-المقدمات الخاطئة تقود الى نتائج خاطئة، هذا في الرياضيات،لكنها في القضايا الكبرى للامة والقضية الوطنية تؤدي الى نتائج كارثية.
اليهود منذ السبي الاول في العراق، كانوا ينشدون العودة الى فلسطين لإقامة الهيكل المزعوم.

هذا الهدف الديني البحت، هو المسيطر على تفكيرهم، و هو الركن الركين وحجر الاساس في عقيدتهم التلمودية، لكن الصهيونية في اواخر القرن التاسع عشر ارتبطت بهدف سياسي يتمثل بالعودة الى فلسطين لإنشاء “دولة يهودية” نقية الهوية و خالصة الانتماء. يتضح من كلا الطرفين- الحركة الصهيونية، والعقيدة التوراتية – أنهما تهدفان لإقامة الهيكل مكان المسجد الاقصى، و انشاء دولة يهودية ـ منزوعة العرب ـ، وما يترتب على ذلك من اعتراف بحق اسرائيل على كامل فلسطين، و اسقاط حق العودة، واعتبار الوجود العربي و الاسلامي عبر التاريخ غير شرعي يترتب عله تعويضات خيالية .

2- قناعة تبلغ حدود اليقين عند اليهود ان الهيكل يقع تحت الاقصى، وإيمان عقائدي يجمع عليه الجميع، سواء كانوا متدينيين ام علمانيين، يمينيين ام يساريين ان ” لا اسرائيل من دون القدس….ولا قدس من دون الهيكل”.

السبب الكامن وراء هذا الاعتقاد الديني الراسخ لدى غلاة اليهود، ان الرب سينزل عليهم بعد بناء الهيكل ويحكم بهم العالم . يشاركهم هذا الاعتقاد الخط المسيحي المتصهين المعروف باسم “البيورتانيون” المسيحيون الصهاينة، ومنهم جورج بوش الابن الرئيس الاسبق لامريكا، الذي اعلنها صراحة عند اعلان الحرب على العراق “انها حرب صليبية”.

3- المناخ السائد في الوطن العربي اليوم، هو المناخ المثالي لتحقيق حلم اسرائيل بـ “يهودية الدولة و اقامة الهيكل”، فالمعلومات الراشحة عن المتطرفين اليهود، تؤكد ان حجارة الهيكل مرقمة وجاهزة للبناء عند هدم الاقصى الشريف .

من جهة ثانية، فان يهودية الدولة اصبحت مطلباً علنياً يؤيده الامريكيون، ويسعى كيري وزير خارجية أمريكا الحالي لفرضه على الفلسطينيين، لحظة إفشال مساعي المصالحة الفلسطسنية. ومما يسارع في تنفيذ الحلم الاسرائيلي، ان الدول العربية ممزقة، وجيوشها الكبيرة المصري،العراقي،السوري مشغولة في انقلابها وحروبها الاهلية والطائفية المميتة، في حين ان اوضاع الوطن العربي الاقتصادية متدهورة، ومياهه شحيحة، و مجتمعاته بائسة، فقيرة، ومتخلفة.

4-الادهى والامر ان اسرائيل خرجت من منطق الصراع الوجودي ازاء مقاومة شرسة مظفرة، بعد ان اصبح الصراع عربياً / عربياً.
وبلغ درجة الاقتتال العربي/ العربي.يضاف الى كل ذلك تراجع الهوية القومية والوطنية لصالح الهويات الفرعية والثانوية، مرفوقاً بانحلال قوى دول الطوق.

اما الدول الخليجية الغنية و المستقرة، فان فلسطين هي آخر اهتماماتها، اذ ان معظمها قطعت شوطاً بعيداً في العلاقات الدبلوماسية المعلنة او السرية التطبيعية مع اسرائيل، فيما التبادل التجاري البيني معها قائم منذ زمن بعيد يجري احياناً تحت الطاولة و احياناً فوقها. الاسوأ ان هذه الدول لم تف بتعهداتها لفلسطين ، وهي ليست على استعداد لتقديم فتات للمقاومة الفلسطينية، او مساعدة عائلة مقدسية للصمود في القدس التي يتباكون عليها، لكنهم على استعداد للدفع السخي لتدمير العراق وليبيا وسوريا ومصر.
5-البعض من ساسة العرب اليوم يطلق العابه النارية بالقول : “لا عضو ولا الف عضو كنيست يلغي وصاية العرب على المسجد الاقصى”، ونحن نعلم أن هذا الكلام لا يمت لواقع الدبلوماسية بصلة.

فالواقع العملي يشي بان السلطة الفعلية على الاقصى الشريف، وان تراجع الكنيست عن ادراج بند مناقشة السيادة الاسرائيلية عليه، لم يكن اكثر من تراجع تكتيكي مرحلي لحسابات اسرائيلية بحتة، وليس خوفا من احد او امتثالا لضغوطات خارجية كما يصورها البعض،
ـ لقد اعاد الكنيست الاسرائيلي ادارج الوصاية على البيت العتيق في جدول اعماله ـ .ثم اننا رأينا عبر الاعلام المرئي جريمة اعتلاء عضو الكنيست “موشي فيجلن” بحذائه سطح مسجد قبة الصخرة المشرفة، وتجواله في جنبات الاقصى بصورة استفزازية وإعلانه: ان الاقصى لليهود وعلى العرب الرحيل.

وقد تم رفع العلم الاسرائيلي داخل حرم الاقصى من جديد، ويتم استباحته شبه اليومية من قطعان المستوطنين، و يتم تطويقه من قبل الشرطة الاسرائيلية ايام الجمعة، ويدققون في هويات المصلين ويتم منع الشباب من الصلاة فيه….

6- لا يختلف أحد ، على كون اسرائيل نتاج مشروع استعماري احلالي توسعي استيطاني الطبيعة، قامت على تزوير الماضي وتزييف الذاكرة ومسخ التاريخ وتقوم اليوم بتشويه الحاضر.

و ما قاله اليهودي “ماكس بومثال”، يعكس نمط فكرهم : من كون اليهود لا يجدون ما يفخرون به في الدولة العبرية الا التفاخر بعنصرية تتجاوز كل الحدود،وتطرف عدواني وصل الى اعلى درجاته نتيجة الغرور، والاحساس بالتفوق والقوة.

اذن ، فكل الظروف باتت مهيأة لتهويد القدس بالكامل، و اقامة الهيكل على انقاض الاقصى الذي اصبح على وشك الانهيار جراء الحفريات او استحداث هزة اصطناعية خفيفة تطيح به ، اما الكلام المتهافت المترهل عن عروبة القدس واسلاميتها، فهو مجرد كلام إنشائي، لا يؤخذ على محمل الجد. فالقدس كما يقول المقدسيونتعيش اخطر مراحلها.

7-نٌذكر مسؤولي الدبلوماسية المغربية ، ان كلمات جولدا مائير ما زالت ترن مدوية في ذاكرتنا الجماعية إثر حرق الاقصى على يد صهيوني متطرف عام 1969 حين قالت آنذاك: “لم انم تلك الليلة ـ ليلة الحريق ـ ، كنت خائفة ان يدخل العرب افواجاً افواجاً الى اسرائيل، لكن عندما طلع النهار ولم يحدث شيء، ادركت ان بمقدورنا ان نفعل ما نشاء، فهذه امة نائمة “.

8- حقاً، ان امتنا نائمة، لا اقول ميتة. فما حدث عام 1969 يتكرر على الدوام ، والا كيف يقود وزير الداخلية الليكودي والمتطرف “جدعون ساعر” مظاهرة حاشدة الجمعة الماضية، على راسها وزراء ونواب وحاخامات و كبار رجالات دولة في غور الاردن معلناً على اسماع الدنيا : ” المستوطنون سيبقون هنا لأجيال قادمة، ومنطقة الاغوار مسالة اسرائيلية داخلية، لا دخل لأحد فيها”.

فتصريحات وسلوكيات الساسة الاسرائيليين، توحي بصريح العبارة: ان اليهود يعملون على تصفية القضية، ولا يفكرون بتسوية لها.
فيهودية الدولة تعني شطب التاريخ الحضاري للامة هنالك، ومسح اثاره من الذاكرة والوجدان والعمران، اهمها وعلى راسها الاقصى الشريف، لما يعنيه من رمزية.

9-الفترة التاريخية التي نعيشها اليوم، وحالة التشرذم، وانحلال القوة الحضارية للامة والارتباط التبعي بالاجنبي، تتطابق الى حدٍ مثير بفترة ملوك الطوائف في الاندلس.

فقد انفصل كل امير بمقاطعة من الدولة الام ، واستقل بها، فاصبح عددها 22 دويلة متناحرة، تستقوي كل واحدة على الاخرى بالاجنبي، وبعضها تدفع الجزية لاعدائها.

وكان آخر فضائح ملوك الطوائف وعرب اليوم معاً، ان الكنيسة الاسبانية اشترت عام 2006 جامع قرطبة الذي جرى بناؤه عام 92 للهجرة، وهو احد المآثر الفنية والهندسية التي تركها العرب بثمن بخس .

10-الافراط في الكلام والتفريط بالحقوق هو ديدن عرب الهزائم، ولا سبيل لتحرير القدس الا بوحدة الامة كما فعل صلاح الدين، و اعلان الانحياز لخط المقاومة الشاملة للمشروع الصهيوني، فما أُخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة، ما دون ذلك يقع في باب التدليس والتزييف والتستر على الواقع الفاسد

‫تعليقات الزوار

19
  • احمد
    الأربعاء 26 فبراير 2014 - 17:44

    متفق معك تماما ايها الكاتب للاسف الشديد حالة الامة الاسلامية محزنة جدا اليوم لدرجة صارة حفنة من القنوات الاعلامية تتلاعب بعقول الملاين منا وتسيرهم في اتجاه تدمير ارضهم بايدهم متجاهلين بكل بساطة لكي لا اقول سداجة من اسس هده القناة الاعلامية او تلك مع العلم ان اغلبية هده القنوات الاخبارية صهيونية المنشأ عربية المسمى؛ ولكن رغم دلك تق ان نصر الله قريب مهما اسودت الافاق فكما كانت هزيمة الامة لما تخلت عن دينها امرا طبيعيا فان نصرهاعندما تعود الى دينها امر طبيعي كدلك

  • هواجس
    الأربعاء 26 فبراير 2014 - 18:05

    هذا الخطاب تم اجتراره على مدى ستة عقود كاملة ولم يجد نفعا ، اسرائيل تمارس السياسة على قد قوتها العسكرية والاقتصادية ، وليس بخطابات الاستغاثة والاستجداء واجترار شعارات منتهية الصلاحية مثل وحدة الامة ، عن اية امة تتحدث ؟ بسوريا "الممانعة " او بدونها ، بليبيا الممزقة ام من غيرها ، بالعراق المدمر او بدونه ، بمصر الغارقة في مصائب الاخوان ام من دونها ، بالجزائر التي يترشح فيها بوتفليقة الميت اكلينيكيا ام باليمن الممزق طائفيا وعقائديا ، عن اية امة تتحدث؟، ام تنتظر صلاح الدين ان يُبعث حيا ويقود جيوشه المدججة بالسيوف والبركة الالهية ليحررها ، اذا كان للقدس ربا يحميها فعلى ماذا تتباكى ومن تنادي ؟
    تحقيق اجرته احدى القنوات الغربية حول معاناة الفلسطينيين على المعابر الاسرائيلية ، وخصوصا الامهات الحوامل ، من اصل 69 حالة ولادة عند المعابر ، توفي 32 طفلا لعدم وجود العناية الطبية ، ولما طرح صحافي السؤال على مسؤولة اسرائيلية ، اجابت ان العديد من المتفجرات تم ادخالها الى اسرائيل عبر الامهات الحوامل ، وان الاطفال الذين قتلوا في المطاعم والحافلات ليسوا اقل طفولة من الذين يموتون عند المعابر ، مؤسف جدا ..

  • الوحدة العربية هي الحل
    الأربعاء 26 فبراير 2014 - 19:38

    الحل هو أن يتحد العرب والمسلمين بأجمعهم ويتحد أيضا الحكام

    القضية الفلسطينية غير قايلة للحل على المطلق , اي انها لبست مصممة منذ البداية كي تحل , وقد ادرك ذلك بن غوريون . فرفض السلام مع العرب بعد حرب 48 م , واصر على هدنة فقط . والسبب بالنسبة لبن غوريون كما جاء في مذكرات احد مرافقيه ان العرب لبسوا كالغربيين يتعاطفون مع ماجرى لليهود قلذلك لن يخلصوا ابدا للسلام مع اسرائيل . وفي رايي ان ماقاله بن غوريون صحيح الى حد ما . ولكن في رايي ان ما انهى امكانية السلام فعلا هو الدعم المفرط لاسرائبل . فاسرائيل دولة صغيرة ومع ذلك فهي مسلحة حتى الاسنان جتى باسلحة الدمار الشامل . ان اسرائيل تواجه اثني بليون نسمة من المسلمين ومع ذلك تصر على السيادة على القدس وترفض حل مشكلة اللاجئين . وتصر على عزل خمسة ملايين فلسطيني باستيلائها على مايقرب من 82% من فلسطين مع جصار الضفة الغربية من كل الجهات و كذلك حصار غزة ولم تترك للفسطينيين سوى 20 ميلا بحريا من شواطئ غزة فقط

    إن الراع مع الكيان الصهيوني قد يمتد لمائة عام و أكثر فعلى قصيري النفس التنحي جانبا
    الحكيم جورج حبش

  • Amazigh100/100
    الأربعاء 26 فبراير 2014 - 20:19

    بالله عليكم الم يعتبر الامازيغ في الجبال اكثر من الاقصى !اخذتم ثروات المغرب وتريدون بناء به الشرق 'صندوق المقدس'

    نحن الامازغ نريد بناء ارضنا والشرق لايهمنا ولا ننتمي اليه وبعد مصر هو
    ا سيا
    يجب وقف العملة في ارضها

  • عبد المجيد
    الأربعاء 26 فبراير 2014 - 22:30

    كل ما جاء في المقال صحيح السبب في تشتت الامة الاسلامية هو ابتعادها عن دينها .الدين الحق ولا اتكلم عن الاسلام اللدي يريدنا الغرب ان نكون عليه .فلو كنا نؤمن بالله حق الايمان .لما خشينا الموت لقوله تعالى (و ان تنصروا الله ينصركم) ولكن حكام الدول الاسلامية يضنون انهم سيخلدون لدلك يخشون الموت ويقبلون بما يفرضه عليهم الغرب حتى فيما يتعلق بدينهم .حسبي الله ونعم الوكيل ضقنا درعا بحكامنا الخانعين المدلولين

  • anas
    الأربعاء 26 فبراير 2014 - 22:32

    البيورتانيون ne sont pas des sionnistes, il faut arreter de melanger les choses, puis al9ods c'est loin du maroc , c'est pas notre premiere préoccupation

  • شرشبيل
    الأربعاء 26 فبراير 2014 - 23:04

    يجب أنً تعرف أن رفاه و سعادة المواطن المغربي أهم من بناء حجري يقع في أسيا مهما بلغت درجة قداسته بالنسبة لكم أما الأمة الاسلامية و العربية فلا توجد إلا في مخيلتكم شيء وهمي فمصالح باكستان لاتعني موريتانيا و توجهات اليمن لاتلزم المغرب و رزنامة أندونيسيا لاتلزم تونس نحن بلد إفريقي و كفى نتضامن مع فلسطيين كأي شعب محتل في العالم لكن دون مزايدات نقطة أخيرة عندما أراد الفيتناميون التحرر قاتلوا الجيش الأمريكي حفاة ليس لهم إلا عزيمتهم والإيمان بقضيتهم قارن ذالك بالفلسطينيين اليوم المنشغلين بمسابقات تلفزيون الواقع و المتاجرة مع الإسرائيليين و إستجداء المساعدات فلم تريد من المغرب أن يقاتل مكانهم

  • محمد اللوزي
    الخميس 27 فبراير 2014 - 09:10

    لا يختلف اثنان صادقان على توصيف طبيعة الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين. ولعل ما دبج و كتب و نشر في الموضوع، منذ حوالي سبعين عاما، من كلام إنشائي و عنتريات عاطفية تحريضية تحفيزية يكاد يفوق بملايين المرات ما أنتجه العقل العروبي أو الإسلامي من فكر تحرري ينهض بالإنسان و يحرره من أغلال الارتهان للآخر و للعقل العبراني على الخصوص. ذلك العقل الذي احتلت ثمراته و تداعياته الفكر و الدين، المادة و الروح، الرأس و أسفل البطن عند الذكور المسلمين أيضاً. نعم إن العقل اليهودي التلمودي قد احتل العقل العربي الاسلامي احتلالا منذ أربعة عشر قرنا ولست أجد من بواك لهذا الاحتلال. تأمل يا كاتب المقال الكريم في أسفل بطنك و في ذلك العضو السليم الذي قطع ذووك جزءا منه دون علة ظاهرة، ستجد نفسك تؤبد مع العبرانيين العهد الأبدي، و ستجد نفسك من الموقعين، دون إرادة منك على وصل تملك أرض كنعان من طرفهم إلى قيام الساعة. إنهم احتلوا جسدك و دينك و فكرك قبل أن يحتلوا أرضا هي ملك للجميع، يورثها الله من يشاء من عباده. فمتى ستعلنها يا خالد حربا على احتلال الانسان و الفكر و الدين ؟ متى عهد مراجعة المنقول الموروث و تحريره من الأحبار ؟  

  • مشاكل حي القدس
    الخميس 27 فبراير 2014 - 11:00

    لا تمارسوا التعتيم على كوارث حكومة بن زيدان وترحيل عقول المغاربة عن مشاكلهم وهمومهم
    في كثير من مدن المغرب توجد بها أحياء يسمى كل واحد منها حي القدس كان أحرى بكم الحديث عن مشاكل حي القدس(هي أحياء)مشاكل ستتعلق بالكهرباء والإنارة والتبليط والمرافق التربوية والصحية والإدارية وانتشار المخدرات والجريمة وغياب المساحات الخضراء والمتنزهات ووووو
    مشاكل المغرب التي تهم المغاربة هي:
    ضرورة محاربة الفساد
    تحقيق الديموقراطية
    تنزيل الدستور
    تنزيل قوانين الأمازيغية
    الرفع من مستوى معيشة الساكنة
    محاربة الأمية
    تحقيق العدالة والمساوات
    بناء منظومة تربوية متقدمة
    بناء نظام اقتصادي متقدم متحرر
    ……………….
    الركوب على قضية فلسطين والقدس لم يعد مجديا،لقد انتهى زمن استغباء الجماهير وقيادتهم كالقطيع لتحقيق أهداف لا علاقة لها لا بالقدس ولا مكة

  • وهيبة المغربية
    الخميس 27 فبراير 2014 - 12:22

    وإحـــــتــــلا

    إسبــــــــانـيــــا

    للأنـــدلــــــس…؟

    " هـــيــايــــاعـــرب…إلى سيــوفكم لمهـــاجـمــة المحتــلين !! "

    لــتــحـــرير غـــرنــــاطـــة ….ثـــم بــرشـــلـــونــــة …"

    هَـادْشّ وْلاً كــَـايْضْحــك…

    وهيبة المغربية

  • jerusalem
    الخميس 27 فبراير 2014 - 12:31

    "تازة قبل غزة" قالها محمد 6 في إحدى حواراته مع جريدة دولية
    عندنا مشكل الصحراء في الجنوب، ومشكل سبتة ومليلية في الشمال، والجزر الخالدات في المحيد الأطلسي. لماذا نقطع آلاف الكيلومترات لنتحدث عن مشكل لا يعنينا لا من قريب ولا من بعيد؟
    زيادة على ذلك، ألم تطلع على كتب التاريخ، لتدرك أن ما يسمى بالقدس، وباعتراف القران نفسه، هو (أورشليم= أرض السلام)، وقد استولى عليها العرب، ضمن ما استولوا عليه، خلال فترة قوتهم وبأسهم، فربوها وأسلمونا، وحولوا هيكلها إلى مسجد، وفرضوا على اليهود، الرافضين للإسلام، دفع الجزية (وهم صاغرون)؟
    اليهود لم يقوموا سوى باسترجاع أرضهم التي اغتصبها منهم العر ب.

  • rif idurar
    الخميس 27 فبراير 2014 - 15:01

    ..اورشليم وليس القدس , كفاكم تعريبا وطمسا لكل شئ…

  • كاره الضلام
    الخميس 27 فبراير 2014 - 15:11

    ابشروا يا مغاربة، هو يبشركم بان دمائكم ستختلط بدماء الفلسطينيين،ادرفوا دموع الفرح بهدا الشرف الدي ستنالونه دون العالمين، ستكون دمائكم قرابين لقضايا الامة وحدكم، لقد اصبح سفك الدماء لدى الكائنات المستلبة غاية حضارية ،افق انتظار هده الامة المنكوبة ليس الرقي الحضاري و التقنية و العلم و البناء و انما الموت و الاكفان،ابشروا يا مغاربة، انكم ستبلغون المرام و ستحضون بشرف الموت من اجل قضية القضايا التي عجز عن حلها اساطين السياسة في القوى العظمى،القضية التي اضحى حلها احد اعمال ّhercule ،ستتخلصون اخيرا من دور الكومبارس في التراجيديا المشرقية و سيسند اليكم دور الخادم الوفي الدي يابى العيش بعد سيده البطل.
    ان الكلام الدي كنا نردده من انهم لا ينتمون للوطن اصبحوا يرددونه صراحة و بدون حرج،تاملوا قوله"فقد انفصل كل امير بمقاطعة من الدولة الام ، واستقل بها، فاصبح عددها 22 دويلة متناحرة، تستقوي كل واحدة على الاخرى بالاجنبي، وبعضها تدفع الجزية لاعدائها."
    انه يعتبر المغرب مجرد امارة مؤقتة في انتظار اعادة توحيد الامة العربية من جديد، هدا كلامهم الواضح و لم ندلس على احد، الاسلاميون اغراب على الاوطان

  • خبراثور
    الخميس 27 فبراير 2014 - 19:26

    الرجل يحاول تسويق منتوج انتهت صلاحيته

    الوعد الالهي لليهود مصرح به في الثوراة والانجيل والقران .

    يقراه المسلمون في صلواتهم منذ 14 قرنا .

    لو كتبت عن الحفر الموجودة في شارع القدس عندنا احسن من هذه الخرابيط .

  • Dance avec les loups
    الخميس 27 فبراير 2014 - 19:35

    لماذا يوجد في القدس حي اسمه حي المغاربة ؟
    ولماذا سمي بهذا الاسم ؟
    تجهلون تاريخكم الحقيقي وتريدون الانفصال عن كل ما هو شرقي دون الاستئذان من أجداد كم او على الأقل من آبائكم
    فلسطين قضية كل المسلمين وقضية كل الشرفاء الأحرار
    بنو اسرائيل عاثوا في الارض فسادا ولن يهنأ العالم بالسلم الا بعد اجتثاتهم

  • antifa
    الخميس 27 فبراير 2014 - 22:07

    14 – خبراثور

    "الوعد الالهي لليهود مصرح به في الثوراة والانجيل والقران ."
    ـــــ
    يا له من منطق غريب!!! ومتى كانت الكتب المقدسة شهادة ملكية؟
    الكتب المقدسة تعد أتباعها ليس فقط بأرض مقدسة بل بمشارق الارض ومغاربها. "إن الله يورث الأرض عباده الصالحين".

    13ـ كاره الضلام

    لاحق يعلو فوق أيديولوجيتك. لاوطن إلا تمازغا الأساطير، ولاتاريخ إلا شوشنق الذي هزم الفراعنة قرب تلمسان، وتربع على عرش فرعون وأسس الأسرة الفرعونية 22 وغزا اليمن. ولاعلم إلاقماش مزركش من صنع قبائلي بإيعاز فرنسي. ولا حروف إلا رموز الشعوذة. ولا أبطال قوميين إلا قواد الروم والبيزنطيين، ولا دين إلا الدين البرغواطي. وغير ذلك خيانة للوطن وكمبارس في تراجيديا مشرقية (!!!!!).
    شفاك الله وعافاك مما حل بك من الداء الذي أصاب قبلك النازيين والفاشيين ولازال يعاني منه نظراؤك في الفكر العنصري الفاشي بني صهيون.

    أما حان الوقت لتغير eufemisme "كاره الضلام" إلى "الظلامي"؟

  • Free Thinker
    الجمعة 28 فبراير 2014 - 00:12

    مللت من "الامة" و مشاكلها التي لا تنتهي.
    حنا فهاد البلاد عندنا مشاكلنا الخاصة هي لي خاصنا نديوها فيها. واش خاصنا نضحيو بحياتنا و راحتنا على قبل هاد "الاقصى" لي ماتانصورو منو غير صداع الراس?
    اجسامكم في المغرب و عقولكم في فلسطين. يجب ان تجمعوا بين الجسد و العقل في مكان واحد: يعني اما عقلكم يرجع للمغرب و اما جسمكم يمشي حتا هو لفلسطين.
    للاشارة, "القدس" كانت يهودية قبل ان يغزوها خطر الاسلمة. و اليهود يحاولون اعادة الامور كما كانت قبل الغزو الاسلامي. هل للمسلمين تفويض الهي لغزو الاخرين و محو ثقافتهم? هل حلال عليهم اسلمة العالم و حرام على اليهود تهويده?

  • ousouss
    الجمعة 28 فبراير 2014 - 02:33

    من يعتقد ان العرب ستحكم القدس وفلسطين مجددا فهو واهم.الملاد الاخير للعرب هي جزيرة العرب بعد ان يطردوا من جميع المناطق التي احتلوها سابقا .فقدوا الاندلس وجنوب السودان وزنجبار وشمال العراق وفلسطين وقريبا سوريا وشمال افريقيا حيث بدات الشعوب الاصلية بالمطالبة بارضها.

  • ladémocratie
    الجمعة 28 فبراير 2014 - 10:50

    le reve et encore le reve et rien que le reve ,ce reve a permis aux dictateurs arabes de détruire leurs peuples avides de démocratie qui garantit une vie digne,
    l'irak,la syrie, l'égypte, la lybie,le yemen ,le soudan, et?
    alors mr ,continuez à rever ,moi je reve de la démocratie dans mon pays

صوت وصورة
صرخة ساكنة "دوار البراهمة"
الجمعة 22 يناير 2021 - 23:11 1

صرخة ساكنة "دوار البراهمة"

صوت وصورة
عربات "كوتشي"  أنيقة بأكادير
الجمعة 22 يناير 2021 - 20:29 17

عربات "كوتشي" أنيقة بأكادير

صوت وصورة
دار الأمومة بإملشيل
الجمعة 22 يناير 2021 - 18:11 4

دار الأمومة بإملشيل

صوت وصورة
غياب النقل المدرسي
الجمعة 22 يناير 2021 - 14:11 1

غياب النقل المدرسي

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20 3

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 3

صبر وكفاح المرأة القروية