القوانين الانتخابية تمنح القيادات الحزبية صلاحية طرد النواب من البرلمان

القوانين الانتخابية تمنح القيادات الحزبية صلاحية طرد النواب من البرلمان
صورة: و.م.ع
الإثنين 15 فبراير 2021 - 23:00

أعطت القوانين الانتخابية الجديدة القيادات الحزبية حق التقدم بطلبات تجريد البرلمانيين الذين غيروا “جلدهم السياسي” من مهامهم الانتدابية، إذ نص مشروع القانون التنظيمي لمجلس النواب على أنه يصبح من حق الأحزاب مراسلة رئيس مجلس النواب بهدف طلب طرد نائب برلماني بسبب التخلي عن انتمائه السياسي.

وأعلنت وزارة الداخلية ضمن المذكرة التقديمية لمشروع القانون التنظيمي أن هدف المقتضى الجديد هو تعزيز إجراءات التخليق المتخذة في مجال محاربة ظاهرة الترحال السياسي، مشيرة إلى “منح التجريد من صفة عضو في مجلس النواب في حق كل نائب تخلى خلال مدة انتدابه عن الانتماء إلى الحزب السياسي الذي ترشح باسمه لعضوية المجلس”.

وفي هذا الإطار، ولمواجهة التخلي عن الفريق أو المجموعة النيابية التي ينتمي إليها النائب، مكن المشروع الحزب السياسي الذي ترشح المعني باسمه من تقديم ملتمس لرئيس مجلس النواب المؤهل قانونا لإحالة طلب التجريد على المحكمة الدستورية.

وجاء في مشروع القانون التنظيمي أنه يجوز للحزب السياسي الذي ترشح النائب المعني باسمه أن يلتمس تجريده من صفته النيابية، مشيرا إلى أن المحكمة الدستورية تصرح بشغور المقعد الذي يشغله المعني بناء على إحالة من رئيس مجلس النواب.

ويأتي هذا المقتضى الجديد في ظل استعداد عشرات البرلمانيين للتخلي عن أحزابهم والتوجه نحو أحزاب أخرى، رغم تجريم الدستور المغربي عملية “الترحال السياسي”، إذ يعرف المشهد المغربي صراعا كبيرا بين الأحزاب السياسية من أجل استقطاب العديد من النواب البرلمانيين الذين غالبا ما يضمنون التواجد في المؤسسة التشريعية، لكن هاجس فقدان المقعد البرلماني يجعلهم يؤخرون موعد إعلان انتمائهم السياسي الجديد.

وتنص المادة 20 من القانون التنظيمي للأحزاب السياسية كما وقع تغييرها وتتميمها على أنه لا يمكن لعضو في أحد مجلسي البرلمان أو في مجالس الجماعات الترابية أو في الغرف المهنية التخلي عن الانتماء إلى الحزب السياسي الذي ترشح باسمه للانتخابات، تحت طائلة تجريده من عضويته في المجالس أو الغرف المذكورة.

وجاء في المادة 22 من القانون التنظيمي المشار إليه أنه يمكن لكل عضو في حزب سياسي، وفي أي وقت شاء، أن ينسحب منه، شريطة الالتزام بالإجراءات المنصوص عليها في نظامه الأساسي في هذا الشأن، مع مراعاة أحكام المادة 20.

ووفقا لما تنص عليه المادة 10 من النظام الداخلي لمجلس النواب فإن بت مكتب المجلس في الترحال السياسي يمكن أن يكون بمبادرة منه، أو بطلب من الفريق النيابي الذي غير البرلماني جلده السياسي منه، وستتم إضافة التقدم بالطلب من طرف الأحزاب السياسية للنظام الداخلي.

بعد ذلك، يصدر المكتب مقررا يثبت واقعة التخلي ويرفقه بطلب التجريد من العضوية، ويحيله رئيس مجلس النواب على رئيس المحكمة الدستورية الذي يعلن شغور المقعد البرلماني، ويحيط رئيس مجلس النواب ورئيس الحكومة علما بذلك، في أجل لا يتعدى ثمانية أيام.

وينص الفصل 61 من الدستور على أنه “يجرد من صفة عضو في أحد المجلسين كل من تخلى عن انتمائه السياسي الذي ترشح باسمه للانتخابات أو الفريق أو المجموعة البرلمانية التي ينتمي إليها”، مضيفا: “تصرح المحكمة الدستورية بشغور المقعد، بناء على إحالة من رئيس المجلس الذي يعنيه الأمر، وذلك وفق أحكام القانون التنظيمي للمجلس المعني، الذي يحدد أيضا آجال ومسطرة الإحالة على المحكمة الدستورية”.

الترحال السياسي القوانين الانتخابية القيادات الحزبية انتخابات

‫تعليقات الزوار

15
  • احسن خبر
    الإثنين 15 فبراير 2021 - 23:17

    الله اسخر. احسن خبر قريتو هاد النهار.

  • غوبر فريد
    الإثنين 15 فبراير 2021 - 23:34

    ما يسمى احزاب مجرد مخلوقات مرخص لها من طرف المنظومة العب دور الكومبارس في مسرحية الديمقراطية مقابل الريع والامتيازات اللامتناهية لرؤسائها دون حسيب ولا رقيب مكلفون ببيع التزكيات ومنح الامتيازات المقربين وتثبيت كراسيهم بصفة ابدية ذلك ما تريده المنظومة فقط بيءة فاسدة لتكريس السيطرة والتحكم مما ينتج عنه التسيب والفساد !!اما الشعب فاخر ما يفكرون فيه
    Un pays à la dérive

  • لطيفة المغربية
    الإثنين 15 فبراير 2021 - 23:46

    يا ودي هما ر خدامين تيرحلو و يبدلو فالاحزاب من دبا

  • مدوخ
    الإثنين 15 فبراير 2021 - 23:48

    كان من الاحسن ان كل ممثل منتخب غير الحزب الذي ترشح باسمه ان يطرد من الحزب ويمنع من الترشح للولاية التي تلي طرده من اجل وضع للترحال السياسي الانتهازي واعطاءه الوقت الكافي للتاقلم داخل الحزب الملتحق به والتشبع بمبادءه قبل الترشح من جديد

  • Me again
    الإثنين 15 فبراير 2021 - 23:58

    البرلمانيون يستغلون الاطفال كخادمات البيوت. و القرآن الكريم يؤكد في سورة مريم ان حتى العزيز/ وزير فرعون و ما أدراك ما فرعون قال لإمرأته اتجاه الطفل يوسف: اكرمي متواها! يعني احترمي وجوده و مسكنه و طفولته! و كيف يتعامل البرلمانيون و حتى الآباء مع الاطفال، يسخرونهم و ينظفون لهم بيوتهم و يستغلونهم…

  • caprice
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 00:16

    القرار كان سيكون له معنى لو ان المواطنين ينتخبون الاشخاص لتوجههم الحزبي و الايديولوجي لكن حين ترى حزب العدالة و التنمية الدي يوصف بالرجعي يفوز في المدن و الاصالة و المعاصرة التقدمي يفوز فالبوادي تستنتج ان الناخب ينتخب الشخص وليس الحزب اللهم ادا كان سكان البوادي في المغرب تقدميون اكتر من سكان المدن

  • mouncef wld lblad
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 00:30

    نريد قانون طرد كل من استغل ثقة و اصوات الشعب ليصل إلى مجلس النواب و بعدها لم يحضر و اذا حضر ينام او يسافر خارج المغرب و يدخل فقط مع الانتخابات نريد تطبيق قانون الطرد و التجريد من الممتلكات

  • بنادم
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 03:32

    لا يحق لأي حزب ذلك الشعب الذي صوت على ذلك البرلماني هو من يحق له…كل برلماني يجب عليه التمسك بما وعد به الناخبين فإن فعل غيره وجب على من إنتخبه توقيع عريضة تطالب بإعادة عملية الإنتخاب فإن لم يفز وجب عليه إعادة كل ما حصل عليه بسبب منصبه والتحقيق معه …..هذه هي الديمقراطية …..

  • تقدمو إلى الوراء
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 06:24

    قانون يذكرني بذلك السائق الذي ينهظ من مقعده ويتجه نحو الراكبين صائحا تقدمو إلى الوراء… تقدمو إلى الوراء…
    إذا انحرف رئيس أو كاتب عام الحزب نفس الإجراء ؟ سيشكى به لرئيس البرلمان وهذا الأخير سيطرده؟ . إنه قانون بيروقراطي خطير يفتل عظلات رؤساء الأحزاب ويقبر الديموقراطية داخلها.إنه التخلف الديموقراطي بأنيابه. فإذا كان أي سياسي في المغرب له علم بأي برلمان ديموقراطي في العالم المتقدم يعمل بمثل هذا القانون فيطلعنا عليه مشكورا

  • مواطن2
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 06:38

    ظاهرة الترحال السياسي او الحزبي ليست بالجديدة..تسميتها الحقيقية هي ” الترحال النفعي ” او المصلحي…هي البحث عن الامتياز اينما وجد. وبالتالي تجريد نائب من منصبه لمدة محدودة لن تؤثر على الترحال ..قد يفقد صفة النائب لمدة معينة ليلتحق بحزب آخر واعد ليضمن مقعدا لمدة ولاية اخرى احسن له بكثير من بقائه في حزب لا يضمن له مكانا تحت قبة البرلمان او على راس جماعة من الجماعات…الحرب الدائرة لا تخدم مصالح المواطنين . هي حرب اما بين اعضاء الحزب او بين الحزب واحزاب اخرى والهدف واحد…البحث عن الامتيازات والمناصب السياسية والكراسي.امور كلها اصبحت واضحة لدى المواطنين.وليست لها علاقة بهموم المواطنين.

  • المذغري
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 07:31

    يا ودي هداك البرلمان لو تم بيعه في المزاد العلني،اهنيتونا،ومكانه ومصاريفه تنقل ءالى مستشفى جامعي.

  • اجديك
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 07:37

    من الأحسن او الأجدر ان ينظموا مايشبه المركاتو في كرة القدم، الناس عيات من هاته المسرحيات، جل هؤلاء النواب او بنسبة كبيرة لايمتلون الشعب بقدر ما يمتلون انفسهم مع كل الامتيازات والصلاحيات، انا بعدا كن جاو عليا كن ينظموا مباريات واللي عندوا الصح او اللي غادي يشكل اضافة يتقدم..

  • benaissa
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 14:57

    الجنيرلات ديال الاحزاب تصفية الحسابات ولكن وخا يخرج من الحزب تيحترفو فحزب آخر يعني اللعبة هي هي ونفس الوجوه المهم لاصقين اتمنى من الملك إنشاء الله يحبس عليكم المرقة انشوفكم آش غديرو

  • THEATER:
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 16:39

    ما يسمى احزاب مجرد مخلوقات مرخص لها من طرف المنظومة العب دور الكومبارس في مسرحية الديمقراطية مقابل الريع والامتيازات اللامتناهية لرؤسائها دون حسيب ولا رقيب مكلفون ببيع التزكيات ومنح الامتيازات المقربين وتثبيت كراسيهم بصفة ابدية ذلك ما تريده المنظومة فقط بيءة فاسدة لتكريس السيطرة والتحكم مما ينتج عنه التسيب والفساد !!اما الشعب فاخر ما يفكرون فيه
    Un pays à la dérive; ALLAH OMMA HADA MONKAR

  • حسن بن علي
    الثلاثاء 16 فبراير 2021 - 23:24

    تلك المفتضيات منصوص عليها في القوانين التنظيمية للجماعات الترابية … اي ان من تخلى عن انتمائه يجرد من منصبه ……………
    ما هو مختلف في شأنه هو في حالة طرد منتخب جماعي من الحزب هل يتم تجريده من المنصب ام لا ….. المجلس الدستوري صرح ان هذا لمقتضى غير دستوري و حذفه من القانون التنظيمي 113.14.

صوت وصورة
خرق الطوارئ بداعي الصلاة
السبت 17 أبريل 2021 - 13:59

خرق الطوارئ بداعي الصلاة

صوت وصورة
مقهى مفتوح في رمضان
السبت 17 أبريل 2021 - 13:33

مقهى مفتوح في رمضان

صوت وصورة
تشديد المراقبة بسيدي بوزيد
السبت 17 أبريل 2021 - 12:34

تشديد المراقبة بسيدي بوزيد

صوت وصورة
بين المرض وقلة ذات اليد
السبت 17 أبريل 2021 - 11:33

بين المرض وقلة ذات اليد

صوت وصورة
عبد الرزاق أفيلال
السبت 17 أبريل 2021 - 10:30

عبد الرزاق أفيلال

صوت وصورة
حزب مايسة .. المغرب الذي نريد
الجمعة 16 أبريل 2021 - 23:00

حزب مايسة .. المغرب الذي نريد