المعارضة في المغرب.... مثيرة للشفقة

المعارضة في المغرب.... مثيرة للشفقة
الأحد 29 يوليوز 2012 - 16:17

هذا العنوان مستنبط من آخر استطلاع للرأي نظمته الجريدة الالكترونية الأكثر مقروئية في المغرب “هسبريس” حول تقييم أداء المعارضة، والذي شارك فيه قرابة 80 ألف متصفح ومتصفحة ، حيث أجاب 83.39 منهم بان أداء المعارضة مثير للشفقة، في حين اعتبر حوالي 5.75 أداءها جيد، و 5.99 اداء متوسط و 4.88 بقي بدون رأي في تقييم الأداء.

وتزداد الإثارة بالشفقة إذا رجعنا إلى الدستور المغربي الجديد ليوليوز 2011، والذي أعطى دور هاما لهذه المعارضة وذلك في الفصل 10 حين نص على أنه “يضمن الدستور للمعارضة البرلمانية مكانة تخولها حقوقا، من شأنها تمكينها من النهوض بمهامها، على الوجه الأكمل، في العمل البرلماني والحياة السياسية”.

ويضمن الدستور للمعارضة حقوقا عديدة من أهمها ” المشاركة الفعلية في مسطرة التشريع، لا سيما عن طريق تسجيل مقترحات قوانين بجدول أعمال المجلسين”، وكذا “رئاستها لجنة التشريع” و” المشاركة الفعلية في مراقبة العمل الحكومي، لاسيما عن طريق ملتمس الرقابة، ومساءلة رئيس الحكومة، والأسئلة الشفوية الموجهة للحكومة، واللجان النيابية لتقصي الحقائق”، كما نص نفس الفصل العاشر على أنه “يجب على فرق المعارضة المساهمة في العمل البرلماني بكيفية فعالة وبناءة”.

فكيف يمكن تفسير ما آلت اليه وضعية المعارضة التي وجدت نفسها مثيرة للشفقة؟

إن هذه النتيجة التي عبر عنها الاستطلاع المشار إليه أعلاه تبدو منطقية بالنظر للأسباب والعوامل التالية:

أولا : كما هو معلوم تتكون معارضة اليوم أساسا من ثلاثة أحزاب كبرى وهي “التجمع الوطني للأحرار” و”الأصالة والمعاصرة” و”الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية”، فالحزبين الأوليين يصنفان ضمن أحزاب الإدارة، كما أن “الأحرار” و”الاتحاد الاشتراكي” كانت في موقع تسيير الشأن العام منذ 14 سنة على الأقل، مما يجعلها تتحمل المسؤولية المباشرة أو غير المباشرة عن واقع الأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي أوصلت المغرب إلى ما هي عليه، ومعارضة اليوم لازالت حديثة عهد بتلك التركة الغير مشرفة.

ثانيا: تسرعت هذه الأحزاب في اتخاذها موقع المعارضة حتى قبل الاتصال بها من طرف رئيس الحكومة، وذلك ما اعتبر تموقعا ضد التغيير الذي صوت عليه الشعب المغربي في انتخابات 25 نونبر2011، فهذه الانتخابات لم تكن عادية بل جاءت بعد دستور يوليوز2011، والتي أفرزت حكومة مهمتها الأولى هي التنزيل الديمقراطي للدستور، وهو ما كان يقتضي من الاحزاب غير المشاركة فيها اتخاذ موقع المساندة النقدية لكي لا تعارض صوت التغيير والاصلاح المعبر عنه في صناديق الاقتراع …. لكن اتخاذ هذه الاحزاب الموقف المتسرع جعلها تعارض حكومة التغيير منذ يومها الأول بل قبل ولادتها – نتذكر انتقادات تشكيل الحكومة قبل الاعلان عنها من طرف المعارضة-.

ثالثا: ينتمي جزء كبير من المعارضة الحالية إلى احزاب تأسست في دواليب الدولة وجاءت لقتل السياسة وتكريس الاستبداد والتحكم، بل إن رموزها المؤسسة كان في مقدمة من طالب الشارع المغربي برحيلهم بالنظر للمسؤوليات العمومية التي تحملوها أو للمظالم التي اشتركوا فيها.

رابعا: كشفت الحرب على الفساد عن فضائح مزلزلة لموقع المعارضة، ففتحت المتابعة القضائية في حق قياديين في حزب معارض بعد أن تحملوا مسؤوليات عمومية وتورطوا في فضائح مالية وأخلاقية وتم ايداعهم بالسجن، والكشف عن تعويضات خيالية في البرلمان وصفحات الجرائد لزعيم حزب معارض، إضافة إلى حزب الإدارة في فضائحه المختلفة وخاصة ما جرى لرئيس فريقه بمجلس النواب حين طلب العضوية في هيأة إصلاح العدالة من وزير العدل والحريات …. ما جعل وضعية المعارضة مثيرة حقا للشفقة وجعل خطاباتها فارغة تماما من أي مضمون.

خامسا: بعد أن أقدمت الحكومة على عدد من الخطوات الاصلاحية، وخاصة في مجال الإعلام ومحاربة الريع وإصلاح صندوق المقاصة، برزت لوبيات مقاومة لهذه الخطوات والتي لبعضها ارتباطات ببعض أحزاب المعارضة، إضافة إلى عدم دعم المعارضة لهذه الاصلاحات التي لاقت ترحيبا شعبيا…. مما جعل المشهد يبدو وكأن هناك تحالف أو تواطؤ مباشر أو غير مباشر بين فلول مقاومة الإصلاح – العفاريت والتماسيح- وبين أحزاب المعارضة.

سادسا: هناك مؤشر كمي مرتبط بأداء المعارضة خلال مناقشة قانون المالية ومقارنته بأداء المعارضة السابقة، فقانون المالية لسنة 2012 والذي أعدته الحكومة السابقة –وزير ماليتها مزوار وهو زعيم المعارضة- فقد ساهم فريقه التجمع الوطني للأحرار بـ 22 تعديلا، والاتحاد الاشتراكي الذي تكلف نائب كاتبه الأول فتح الله ولعلو بالمالية العامة لولايتين متتاليتين بـ18 تعديل، لتنضاف إليهما23 أخرى من الأصالة والمعاصرة الذي يرأسه أحد أكبر الخبراء الماليين المغاربة “مصطفى الباكوري”، أي بمجموع 63 تعديلا، في حين قدم فريق العدالة والتنمية حين كان في المعارضة 66 تعديلا على قانون مالية2011 في اللجنة المالية والتنمية الاقتصادية و21 تعديلا خلال الجلسة العامة.

قد تبدو نتائج هذا لاستطلاع وهذه الوضعية المثيرة للشفقة مريحة بالنسبة لأحزاب الحكومة وأنصارها، لكنه مؤشر بالغ القلق بالنسبة للوطن ولمستقبله، ولسنا بحاجة الى التذكير بدور المعارضة في التحول نحو الديمقراطية، بالنظر لما يمكن أن تشكله من قوة اقتراحية ونقدية عالية، وتعبير عن مطالب وقضايا المجتمع والتزام نضالي إلى جانب الفئات الشعبية، وتحضير الطرح البديل لما بعد فشل الحكومة أو إفشالها، بدل التموقع في موقع عرقلة ما يمكن عرقلته من إصلاحات، ويزداد هذا المؤشر قلقا بالنظر لخفوت وتراجع دور الشارع المغربي الذي كان ممثلا في حركة 20 فبراير، وتخلي قواها الرئيسية عن الضغط من أجل التغيير مفضلة موقع الانتظارية حتى يفشل الإصلاحيون لتواصل مهامها الثورية.

‫تعليقات الزوار

18
  • الهيلالي
    الأحد 29 يوليوز 2012 - 17:29

    اذا كانت المعارضة مثيرة للشفقة فما على الحكومة الاان يتسع صدرها وان تستمع الى ملاحظاتها واقتراحاتها لعلها تفيذها وتاخد بها لان الحكومة لحد الان لم تعالج مشاكل الطبقات المحرومة التي كانت تدافع عنها في وقت قريب

  • عقبة
    الأحد 29 يوليوز 2012 - 19:17

    السلام عليكم ورحمة الله وبركته , من قال أن في المغرب معارضة فهو منافق والجميع يعلم هذا وأنتم تعلمون ولله يعلم قبل أن تعلمون ,ببهتانكم ونفاقكم وكذبكم ومسرحياتكم وبخوفنا منكم ساعدناكم وركعنا لأومركم ,فطوبا لكم فانتظرون انا معكم من المنظرين .

  • المواطن
    الأحد 29 يوليوز 2012 - 20:14

    رغم نسبية المصداقية التي تتسم بها ما يسمى استطلاع الراي في المغرب سوا من طرف الجهة التى انجزته ونوعية الاسئلة الموجهة للجمهور او من جهة الفئة المستهدفة 'جمهور الانتيرنيت؟؟؟)الا انني ساذهب معك بعيدا في وصفك للحكومة بانها حكومة تغيير رغم ان الاحزاب المشكلة لها باستثناء العدالة والتنمية هي احزاب ساهمت بشكل مباشر في الوضع الكارثي للمغاربة خاصة الاستقلال والحركة ثانيا نسبة المشاركة في الانتخابات برقمها الرسمي لا يرقى الى المشاركة الشعبية (45 في المائة)المعبرة عن التغيير ثالثا كل الاحزاب المشاركة في الانتخابات لم يكن لها اي نصيب في احتجاجات الشارع المطالب بالتغيير لدا اين يتجلى الحكم على هذه الحكومة بانها حكومة تغيير للاسف انها حكومة الالتفاف على مطالب المغاربة وليس لديها اي مشروع في التغيير واتحداك ان تاتيني ببند واحد من ادبيات العدالة والتنمية تتبنى فيه بالتغيير كفاكم من صراع الديكة محكومة ومعارضة وكفاك انت وهما وانتشاء بنصر وهمي لاننا نراكم تحت اقدام الفساد تتيرون الشفقة والغتيان

  • صالح المجدي
    الأحد 29 يوليوز 2012 - 20:49

    مقال ممتاز وضع النقط على الحروف ؛حقا إنها معرضة مثيرة للشفقة .وخصوصا عندما تكون المعارضة من اجل المعارضة لا لشيئ إلا للأنانية وحب الذات والتملك بل ولحماية الفساد والمفسدين . نعم هذه المعرضة مثيرة للشفقة للأسباب التي ذكرها المقال . ألم يسبق لهذه المعارضة أن تحملت المسؤولية واوصلت البلد إلى هذه الحالة المزرية من الفساد ولولا لطف الله وجلالة الملك الذي يبذل كل ما في جهده من أجل هذا الوطن لكنا في خبر كان .
    عندما تنطفئ كل الأنوار أمام المعارضة ولا ترى إلا السواد في الليل المدلهم فإنها حقا تثير الشفقة . ولست أدري هل يستيقظ الوازع الوطني عند هذه المعارضة وتشارك في بناء الوطن من موقع المعارضة البناءة ؟ أم أن دار لقمان ستبقى على حالها ؟.

  • محمد
    الأحد 29 يوليوز 2012 - 20:57

    مقالك مثير للشفقة ايضا والاداء الحكومي مثير للشفقة اين هي دفاتر التحملات الخاصة بالاعلام العمومي اين هي لوائح المقالع والكريمات اين هوشعار محاربة الفساد؟

  • أغراس أغراس
    الأحد 29 يوليوز 2012 - 21:21

    شخصيا آري ان المعارضة تقوم بواجبها .شكون لي كايعرظ الاصلاح غير هاد المعارضة ؟

  • Rachid
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 00:16

    Il semble, et en tand que lecteur indépendant, qu'Hespress est devenu un porte parole de la majorité gouvernementale ou spécifiquement du parti avec un grand P au pouvoir. L'opposition doit assurer son devoir sans qu'elle soit opprimée par le gouvernement. L équilibre selon les lois universelles ne peut être établi qu en présence de deux forces interactives. De même, les médias y compris hespress ne doivent pas tomber dans le colognalisme et la perte de l identité. Le lecteur cherche surtout l information et l analyse non contaminée. Nous voulons bâtir un pays souverain et des esprits saints. Soyons à la hauteur de ce défit.

  • الحرب على الساحرات
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 03:06

    دفاتر التحملات الخاصة بالاعلام العمومي سيطبق سيطبق
    لوائح المقالع والكريمات ان اعلنة سيطرح السؤال الغبي المعتاد و الذي طرح بعد نشر لوائح الكريمات و ماذا بعد؟
    شعار محاربة الفساد قائم و مستمر و ما تقديم بعض المفسدين و الذي قالوا عنه انه انتقائي
    مشكلتنا نحن المغاربة او بعض الانتهازيين الذين يصطادون في المياه العكرة انهم يريدون كل شيء برغم من عدم وجود اليات شفافة لإيجاد كل شيء لأن الفساد و الريع … قد وضع لنفسه ترسانة قانونية تحميه و تخدم مصالحه دون الحديث عن اللوبيات التي تدافع عن قلاعه
    لهذا يجب :
    – خلق للوبيات مضادة تساند الاصلاح و تترك جانبا الخلافات السياسية الضيقة.
    – البحت في اليات القانونية والمسطرية التي تكشف عن عورة الفساد و الريع بكل اشكاله و محاربته بطرق قانونية شفافة تلعب فيه العدالة دورا حقيقيا بعد اصلاحها لا ان يكون الامر كإعلان الحرب على الساحرات و اخد كل شخص بالشبهة من اجل سواد عيون المتبجحين بالاصلاح
    الاصلاح يمر عبر طريق طويل يلزم التضحية فكلنا نستفيد من الريع و عدم تطبيق القانون لكن لا نرى ذلك عندما نكون نحن فاعلون لكن عندما نكون خارج دائرته فإننا نصرخ بأعلى اصوتنا ضذه

  • عابر محيط
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 05:12

    خرجت احزاب المعارضة من وقع صدمتين اولاهما الحراك الشعبي في اطار ما سمي بالربيع العربي وثانيهما صدمة نتاءج صناديق الاقتراع التي خولت لحزب العدالة تشكيل حكومة مهمتها الانية هي تدبير ازمات التركة السلبية الثقيلة و التي يعتبر مسؤولوها وجوها سياسية لا زالت فاعلة و خصوصا في المعارضة

  • محكور
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 07:53

    المعارضة لو كانت مثيرة للشفقة فهذا لا يعني أبدا أن الأداء الحكومي في الريادة !!!

    بالمناسبة في الإستطلاع المذكور أنا أحد الذين صوتوا على أداء المعارضة بأنها مثيرة للشفقة

    و لو وضعت هسبريس استطلاعا عن الأداء الحكومي لصوت بأنه مفلس و أقل من الصفر

    فكل ظهور الحكومة هو لسلخ الناس البسطاء و لم تقرب من ملفات الفساد و خاتمها صاحبنا ديال عفا الله عما سلف و ماتعاودوش أتاماسيح 🙂

    ليست المعارضة وحدها مثيرة للشفقة ، مول البنان مثير للشفقة

    لكن الشهادة لله الداودي مثير للإشمئزاز !

    طبعا بلا ما ندويو على الخلفي المفلس الذي ضرب ألف كف من موظفة عنده اسمها سيطايل خانوم و رغم ذلك لم يجرأ أن يفعل ما هدد به لأن الكرسي له سحره

  • خالد
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 16:54

    صحيح ان المعارضة في المغرب مثيرة للشفقة كما ان الاداء الحكومي مثير للاشمئزازواصبحت تفوح منه روائح نتنة بسبب تراجع حزب الفنارعن وعوده الانتخابية بعد ما استفاد شيوخه من الوجبات الدسمة التي لم يكونوا يتصورا الوصول لها لو لا تضحيات الطبقة المغلوبة على امرها التي ما ان وصلت الحكومة الى اداج الحكم ولم يبق الا اسابيع معدودات على شهر الصيام حتى رفعت الاسعار بطريقة ماكرة اعتمادا على الزيادة في المحروقات (بصفتها عجلة الاقتصاد)وادعاء رئيسها بان الزيادة في المحروقات لن تمس الاسعارالاخرى اذن بعد هذه الزيادات ماذا فعلت الحكومة ام ان الحكومة ليست لها الوسائل لضبط المخالفين اين الحكومة من اقتصاد الرع اين الحكوزمة من رخص النقل اين الحكومة من محاربة ومقاومة جيوب الفساد الم تستطع محاربته ام اصبح يدب الى جيوبها

  • مشفق
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 18:43

    المغرب كله مثير للشفقة في ظل المعارضة، الحكومة، والملكية.

  • mohamed hersi
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 20:53

    excellent article , bien atudier. et bien clair.
    l'opposition au Maroc ou en Tunisie ou en Egypte , sont toute les memes , ne pensent qu'a la chaise du pouvoir , mais sans ni avoir ni savoir comment y arriver , pas de plan ideologique ou technique ou economique ou politique ou meme social , , ils ne savent meme pas comment presenter leurs idees( en cas ou il ya) au public ils ne voient que: le gouvernement n'est pas un gouvernement de reussite , le travail du gouvernement n'est pas satisfaisant , et aini de suite . mais sans presenter un programme de changement
    cordialement
    siyam makboul inchallah.

  • بنحمو
    الإثنين 30 يوليوز 2012 - 23:16

    مقالك هو كذلك مثير للشفقة, المعارضة موجودة و حكومتك تحسب لها ألف حساب. و لو لم تكن موجودة لرأينا من حكومتك العجب العجاب. أتدري أنت و من على صراطك هذا ؟ أو أنك توهم نفسك بضعف دور المعارضة ؟
    إذا كان كذلك, فما عليك إلا أن تعيد قراءاتك السياسية فيما جرى للدفاتر العجيبة, و لحصانة أصحاب القرطاس, و لمصائب الحكومة الأخرى . يا سيد الريع الديني لم يعد ينفع, هاتوا ما لديكم من إنجازات أو باركا ما تخباو وراء المعارضة.

  • Hassane Rhriss
    الثلاثاء 31 يوليوز 2012 - 04:06

    عماذا تتحدثون انها كائنات تسير سير حمر مستنفرة فرت من قسورة تضرب ضرب الاعمى في الظلماء لا يرى ما هو فاعله ولا يراه الغير ليقوده او يتفاداه كل مكونات هذه المسمات معارضة مرت على كراسي التسيير كهيات وكافراد وكانوا جميعا الا من رحم ربك رعاة الفساد والافساد ومن قبل بتدبير الشان العام تحت مظلة ال الفاسي لايجوز له النعيق اليوم بالحداثة والتقدمية والنضال الديموقراطي والغيرة على مصالح الفئات المسحوقة

  • Mohamed Hersi
    الثلاثاء 31 يوليوز 2012 - 15:39

    Les peuples Arabo/Musulmans , ont vecus et pour de longues annees sous des dictatures opporessantes, , par des gouvernements qui veulents seulement satisfaires leurs maitres??? et maintenant apres le soudain reveil , ils ce sont trouves tous assaoifes a la responsabilitee, alors qu'ils ne sont pas pret ni phisiquement ni metalement ni intellectuellement , ni ideologiquement a cette surprise, mais quand meme c'est leur choix , ils ont un long chemain a faire avant d'arriver a la maturitee politico/ diplomatique d'opposition reelle.
    malheureusement beaucoup de ces partis politiques pensent avoir cette maturitee, mais le plus importants c'est le manque de patriotisme chez ces gents., parceque le patriotisme fait donner la prioritee pays en grand mais pas aux idees du partis et les biens a avoir , l'amour de la patrie est necessaires et avant tout autre idee. l'argent ne m'interesse pas mais ma patrie et mon peuple en general m'interesse.

  • احمد المعارض
    الأربعاء 1 غشت 2012 - 15:30

    لا اضن ان هناك ما يمكن ان تعارضه المعارضة. فالحكومة لم تفعل اي شئ لحد الان. ما عدا الزيادة في المحروقات.

  • عبد الله الحسناوي
    السبت 11 غشت 2012 - 21:08

    المعارضة من اجل المعارضة لا غير !!

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 7

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 1

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 8

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 13

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 9

مطالب بفتح محطة ولاد زيان