المعتصم... من السجن إلى جوار الملك في 48 ساعة

المعتصم... من السجن إلى جوار الملك في 48 ساعة
الثلاثاء 22 فبراير 2011 - 23:59

سبحان مبدل الأحول. إلى غاية يوم الجمعة الماضي كان جامع المعتصم القيادي البارز في حزب العدالة والتنمية والنائب الأول لعمدة مدينة سلا يقبع في زنزانته بسجن نفس المدينة التي كان يديرها، إلى جانب أصحاب السوابق والمنحرفين والمتهمين بالإرهاب والإجرام، فإذا به يصبح حرا طليقا، بل أكثر من ذلك.. يعين يوم الاثنين عضوا في أول مجلس اقتصادي واجتماعي يعرفه المغرب ويأخذ صورة تذكارية إلى جانب الملك محمد السادس في الصف الأول من بين عشرات الشخصيات.


في ظرف 48 ساعة تحول هذا القيادي في الحزب الإسلامي المعارض، والذي يشهد له العدو قبل الصديق بالنزاهة والاستقامة وحسن الخلق، من متهم بالفساد و”الارتشاء واستغلال النفوذ والاختلاس وتبديد أموال عمومية والغدر والتزوير في وثائق رسمية وإدارية وإحداث تجمعات سكنية بدون الضوابط العقارية والمشاركة” ـ حسب صك الاتهام الذي عممته وكالة الأبناء الرسمية “ماب” ـ إلى شخص يحظى بثقة عاهل البلاد.


أن يتم تنصيب المعتصم في الصف الأول خامسا إلى يسار الملك محمد السادس ورابعا إلى يسار الأمير مولاي رشيد لم يكن اعتباطا ولا سهوا ولا خطئا ارتكبه علماء وفقهاء البرتوكول بالقصر الملكي، وإنما كان قرارا ملكيا له دلالاته وأبعاده التي لا يدركها إلا من خبر لغة السيميائية التي يتقنها علماء البلاط.


إنها بالفعل لإشارة جد قوية لأولئك الذين يعبثون بالسلطة القضائية ويسلطون سيف الظلم والجور والباطل على رقاب المواطنين الشرفاء، سيف الظلم الذي لا يبقي ولا يذر ليطال حتى المناضلين الذين أفنوا حياتهم في خدمة الوطن. يقذفون الناس بالباطل ليدحضوا به الحق فيتهمونهم في أعراضهم ونزاهتهم وشرفهم لتصفية حسابات سياسوية بخسة.


من المستحيل أن يثق عاهل البلاد في شخص مرتشي وفاسد ويستأمنه على منصب مسؤولية عمومية في مجلس من الأهمية بما كان، من المستحيل أن تقوم أجهزة الاستخبارات والاستعلامات العامة والخاصة في تقاريرها السرية والعلنية بتزكية شخص إن لم تكن متيقنة من “نظافته” ومن نصاعة بياض سجله الدنيوي.


بعد ثلاثة وعشرون سنة من العمل الوظيفي، و12 سنة كبرلماني، كل ممتلكات جامع المعتصم هي: شقة متواضعة في عمارة، نصف ثمنها يؤديه في شكل أقساط شهرية (قرض)، إضافة إلى سيارة خاصة متواضعة (من نوع KIA) لا زال يسدد أقساط ثمنها لحد الآن.


إنه بالفعل لقرار ملكي لا يستحق منا إلا كل التنويه والإشادة. قرار شجاع ومنصف يا حبذا لو يليه قرار حاسم يستأصل الظلم من جذوره ويستجيب لمطلب ملح لأبناء الشعب المغربي التواقين إلى بلد يسوده العدل، بلد يتمتع بعدالة نزيهة ومستقلة عن باقي السلط، عدالة لا يشكك أحد في قرارتها وأحكامها. عدالة فوق الجميع مهما علوا وكبروا.

‫تعليقات الزوار

176
  • WAKWAKALHAK
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:43

    C’EST LE SAVOIR FAIRE D’UN ROI,QUI A MIS LA PROXIMITÉ UNE PRIORITÉ POUR LUI ,DEPUIS LE DÉBUT DE SA REINE
    VIVE LE ROI MED VI

  • Badr
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:13

    قرار حكيم
    عاش الملك

  • abdelhadi
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:09

    أنا شخصيا أعرف جامع المعتصم،إنه إنسان متواضع و متجرد و جدي إلى أقصى درجة يحبه الجميع و يحترمه الجميع،إنسان ,,,,أحسبه كذلك ولا أزكي على الله أحدا

  • يوسف لوكيلي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:09

    هذه هي الصفقة التي عقدها بنكيران لاخروج في 20 فبراير مقابل اطلاق صراح المعتصم وتعيينه في المجلس الذي يرسخ اقصاء دور المؤسسات الدستورية المنتخبة للأسف كان على المعتصف أن يرفض هذه السفقة المذلة والمشينة

  • SAGE
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:35

    Il faut enlever la racine du mal…Il y’en a bcp qui subissent des injustices mais n’ont pas un grand parti derrière eux et souffrent en silence!!!

  • madrane aziz
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:51

    la caravane passe et les chiens aboient

  • انا شيوعي وافتخر
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:37

    كلمة حق اقولها وانا اعرف هذا الرجل الذي كنت اصفه بالظلامي صاحب الاخلاق النورانية وانه الوحيد في ذلك الحزب المخزني الدي احترمه ليس لظلاميته لكن لما عرفت عليه من قوةالصدق والامانة والشفافية والزخم السلوكي الممتاز :::::: لكن هذا لا يعني ان حزبه المنافق الشوفيني الظلامي غير بريء لكن كما قلت المعتصم ظلامي اجتمعت فيه قواميس الشرفاء

  • ADIL
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:39

    Toujours les memes gueules cela prouve qu il ya quelque chose qui ne va pas dans ce pays

  • عبدو
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:41

    أن يزج برجل في السجن ثم يغادره دون محاسبة ودون رد للاعتبار إلا أن يأخذ صورة بجانب الملك ، معناه أننا لازلنا في بلد يستهتر بحقوق الإنسان, فإذا كان المعتصم مجرما فيجب ان يحاكم وإذا كان بريئا فيجب أن يطالب بإثبات براءته , وأتذكر هنا قصة سيدنا يوسف المهم ليس الخروج من السجن وإنما إثبات ظلم المدعي وإثبات براءة المتهم, ،، هذه هي بلاد المخزن لا قانون ولا حقوق ،،، وهذا لا يحسب للملك بل يحسب عليه لأنه يسكت عن الظلمة والمفسدين. وصاحب المقال يستخف بعقول الناس لأنه يعتبر إطلاق سراح الرجل مكسبا للمخزن وهذا غير صحيح
    . وأتساءل لماذا لم يطالب المعتصم بإعادة الاعتبار أم يكفيه أن يكون جزءا من مخزن فاسد . نحتاج رجالا يمتلكون الجرأة لا الانصياع والركوع.

  • مغربي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:05

    القرار الحكيم هو متابعة من كان وراءحبسه قضائيا.
    لان امتال هؤلاء كثر

  • Sahrawi
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:07

    ليس من الموضوعية الانتباه لمن يقف يمين الملك ونتغافل على من يحاذيه مباشرة عن يساره إنه مدير معامل الخمور بالمغرب وصاحب خلية بلعيرج المفبركة. فهل من قراءة أخرى منصفة.

  • maghribi
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:05

    franchement moi je ne comprend pas ce qui se passe dans notre pays . si quelqu’un peut m’expliquer?? notre roi a envie de changer ce pays et nous on est derrière lui mais il faut d’abord qu’il change et fasse le ménage autour de lui, après il doit s’attaquer au changement de la justice parce que franchement c’est l’un des systèmes les plus corrompus au maroc. Après la justice il doit s’attaquer au système sécuritaire (police, gendarmerie …) parce qu’ils sont tous corrompus et ils font pas leur travail qui est garantir la sécurité du peuple or on a des villes au maroc comme salé qui sont devenues très dangereuses, tout ce qui les intéressent c’est rachwa rachwa rachwa .notre pays a des moyens de devenir mieux que des pays européens croyez moi je vis en france et je sais ce que je dis.En tout cas espérant que notre roi a compris le peuple et j’en suis sûr qu’il a bien compris et il vas tout faire pour le changement comme il fait depuis 10 ans maintenant il vas passer à la vitesse supérieure inchalah .

  • alchimiste
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:45

    Je pense que ce massage n’est pas neutre. D’abord faut-il rappeler qu’un suspect reste innocent jusqu’à condamnation ce qui peut s’appliquer au cas de ce monsieur. Ensuite, je ne vois pas quel est l’interet de cet article dans ce contexte particulier. Nous sommes avec le roi et nous le soutenons. Je suis comme tout les marocains pret à faire tout pour empecher toute personne qui tente de déstabiliser le pays ou porter atteinte à sa sécurité.

  • AGHARAS
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:59

    عاش الملك محمد السادس نصره الله

  • lمغربية حتى النخاع
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:47

    يستاهل السي المعتصم كيبان انسان جدير بالثقة ديال سيدنا،
    لكن ما استغربت له لماذا اقام السيد بنكيران الدنيا و لم يقعدها لنصره المعتصم؟ هل بالظبط لانه عدلي منهم و اليهم، وماذا عن مظاليم اخرين في السجون، ام هم كفار قريش هههههه
    يا بخت من كان الوزير خالو، لووووول

  • adil
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:47

    je sais pas de koi vous parlez
    si on vous croi a ça et que mouatassim est un homme bien
    et les autres?????
    chakib benmoussa …….??
    tu delire

  • Mohamed
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:31

    Je me demande où sont les médias pour éclaircir ce conseil au peuple. Où sont les intellectuels. Je parie que que rares sont les personnes qui ont compris le discours du Roi. J’espère que le message est claire sinon ça risque de dégénérer dans tous les sens. Lah ihfed bladna

  • Mohamed
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:35

    I don’t doubt Al Moutasim integrity but this is clearly the king rewarding Benkirane for speaking ill aboout the Feb 290th demonstration

  • maroc
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:01

    very good commentaire n 1

  • ولد الخير
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:37

    صدقت في تحليلك فالملك وفي هذه الظروف يريد أن يقترب أكثر من المصلحين لكن للتذكير فاقتراح المعتصم لهذا المنصب كان منذ شهر غشت الماضي وأظن أن التسريع في قرار تعيين المجلس الاقتصادي والاجتماعي بعد ثورة مصر هو الذي أخرج معه المعتصم من الاعتقال
    كما يبدو أن هناك تضاربا بين الأجهزة وهذا الحدث يظهر ذلك بجلاء فمن يعتقلون ليس هم من أطلقوا

  • hassan
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:05

    ما بفينا فاهمين وااااااالو

  • zakaria
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:09

    من قرأ العنوان يحسب أن صاحب المقال ينتقد أداء القضاء. بل مدح و كان قضاؤنا مستقل نزيه و أن السلطة لا دخل لها بالقضاء.
    إن هدا الحدث ليوضح بما لا يدع الشك أن قضاءنا متكم فيه الى أبعد الحدود و بشكل لا يتصور. كيف يعقل أن يفرج عن رجل لا شك في نزاهته بهده السرعة و يعين بسرعة البرق في المجلس الاقتصادي و الاجتماعي.
    !!!!!!!

  • the northern citizen
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:23

    If the man is found guilty then he is to go to jail.That is justice.To blackmail someone because of his beliefs and send him to prison and few weeks later release him and make him a member of a council headed by the king is incredible.How does the judiciary work in Morocco?I can only think of Alice in wonderland!Last Sunday,Moroccans ,not demagogues,voiced their demands for a real,competent Judiciary system among other grievances that need to be looked at immediately.It is time to action what the people of Morocco want:Stem out corruption now.

  • محمد العسري
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:33

    فيفتي فيفتي هاك وراا ما فيها حزارا المكافأة سقط القناع قاليك اسلامي التسمية الاحق منافق اللهم لا تجعل اخر ايامنا عصيانك

  • hamid berrada
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:25

    Apres la manifestation du 20 fevrier le roi s’est rouve dans une position difficile, surtout que les manifestatnts ont reclame fort bien la reforme constituitionnelle et que le roi devienne un roi a l’anglaise ou a l’aespagnole. Afin de maquiller cette fprte demane il a recompense le parti de benkirane sachant qu’il etait derrierre cette manifestation.
    Il est a signaler que le Roi ne se deferera jamais de ses prerogatives car ses cionseillers lui disent qu’il est aime et qu”il n’a rine a craindre de ce genre de manifestation.
    mais vous verrez qu’ukl jour sous des manifestations fortes qu’il abdiquerea . Il est don soninteret de faire des consssessions des maintennat avant qu’il soirt trpp tard pour lui , son fils et son trone

  • مغربي طنجاوي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:21

    هذا هو ثمن عدم مشاركة العدالة والتنمية في خرجات 20 فبراير والله أعلم
    المجلس الإقتصادي والإجتماعي نسخة طبق الأصل لحكومة الفاسي ،أين الثمثيلية الجهوية في هذا المجلس ، لا أعرف شخصا واحدا من هؤلاء يمثل جهتي فكيف بإمكانه المساهمة في حل مشاكلها ، وبالتالي فأنا أبشر المغاربة بميزانية إضافية سوف ثثقل لا محلة كاهل البعض منا مقابل إستفادة هؤلاء منها ، مع بقاء نفس المشاكل وعلى رأسها البطالة

  • maghribi
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:39

    se sont que des paroles .chakib benmoussa makhzani à la tete d un coseil economique et social .c est l approche d agent d autorite et non une approche sociale

  • marocain libre
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:37

    إنه بالفعل لقرار ملكي لا يستحق منا إلا كل التنويه والإشادة. قرار شجاع ومنصف

  • Oummounir
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:49

    On nage en plein délire ! C’est absurde ce qui se passe. Pour des milliers de Marocains, cet homme restera suspect puisqu’il n’a pas été blanchi par la justice. Mais, apparemment, c’est ça la politique !

  • ...maroc 200.
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:51

    هذه سوى ثمار عدم مشاركة حزب العدالة والتنمية في مسيرة 20 فبراير

  • العبدي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:17

    هناك عقلية التطرف في كل شيء.اين الاعتدال اين الحكمة اين الاخلاق.لو كان هذا الرجل من القاعدة لقلتم ان ارهابي. لو كان مع الثوابث لقلتم انه مخزني.لو اراد الاشتغال من الواقع السياسي في التسيير المحلي لقلتم ان مفسد و مرتشي. اتريدون منه ان يعلق على مشنقة او يحرق نفسه لترضوا عليه. ما لكم كيف تحكمون. انه انسان مسؤول.ليس كان اي احد يشارك في مسيرة لا نعرف من يسيرها و لا نعرف ما هي اهدافها.المطلوب الشفافية و الوضوح .هناك مفسدون ايضا من يلغبون بامن البلد يختبئون و راء الشعارات.ان كنت تريد التغيير فعبر نفسك صراحة انشئ حزبا خذ قلما . اكتب و كن مسؤؤلا امام الله و الشعب. نعم اؤيد حزب العدالة و التنمية لانه واضح .لانه ليس شبحا.لانه واقعي و سانتقذه ان اخطا.و سانتقذ الفساد.اما امارة المومنين فانها الرمز و الدلالة بقوة التاريخ.لست غبيا و لا ساذجا.افكر في المواطن البسيط في حالة اي مغامرة من طرف مجهولين.الاولوية الان للامن و الامان و الاستقرار و تدعيم الهوية الحقيقية.كذلك على الدولة ان تراجع بعض الخطوات المستفزة للعمل السياسي من خلال رفع الحصانة عنpam.الله من وراء القصد دون نفاق و لا خنوع.ليعلم وطني اني احبه بالغيب و العلن.

  • bourjila
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:19

    une erreur impardonnable de la part de l’entourage du roi , comment quelqu’un qui n’a pas ete juge ,malgre que plusieurs affaires de corruption pesent sur lui ou il y a des preuves, en plus il a ete aquitte non pour etre innocent mais simplement en attendant son jugement , c’est vraiment rigolo et qui va faire le tour du monde de notre democratie , quelqu’un qui attend son jugement dans une assemblee presidee par le roi, et je me demande est-ce que le roi est au courant que monsieur moeetassim etait il y a seulement 4 jours en prison

  • shamkara
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:45

    الأن تأكدت أنه كلمة اتجهنا نحو المحيط كلما قلت الشهامة و التضحية من أجل المبادئي.
    لك الله يا بلادي الحبيبة لمغرب، لن نتحرك أبدا وسنبقى على حالنا لقرون قادمة.

  • abdrzk de usa
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:11

    غير الشفارة او الانتهازيين

  • امازيغية اصيلة
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:13

    فقسوا اعينكم يا شلة عالي الهمة
    فمن كان بالسجن بالامس اصبح اليوم بجوار الملك لذلك اخشى عليكم من الاصابة بنوبة صرع مفاجئة و ملاذكم باذن الله اقسام المستعجلات
    ابن سوس العالمة جبل لا تزعزعه رياح ال الفاسي مع احترامي للشرفاء لا ناهبي الاموال و الحقوق من اصحابها

  • العبدي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:29

    هناك عقلية التطرف في كل شيء.اين الاعتدال اين الحكمة اين الاخلاق.لو كان هذا الرجل من القاعدة لقلتم ان ارهابي. لو كان مع الثوابث لقلتم انه مخزني.لو اراد الاشتغال من الواقع السياسي في التسيير المحلي لقلتم ان مفسد و مرتشي. اتريدون منه ان يعلق على مشنقة او يحرق نفسه لترضوا عليه. ما لكم كيف تحكمون. انه انسان مسؤول.ليس كان اي احد يشارك في مسيرة لا نعرف من يسيرها و لا نعرف ما هي اهدافها.المطلوب الشفافية و الوضوح .هناك مفسدون ايضا من يلغبون بامن البلد يختبئون و راء الشعارات.ان كنت تريد التغيير فعبر نفسك صراحة انشئ حزبا خذ قلما . اكتب و كن مسؤؤلا امام الله و الشعب. نعم اؤيد حزب العدالة و التنمية لانه واضح .لانه ليس شبحا.لانه واقعي و سانتقذه ان اخطا.و سانتقذ الفساد.اما امارة المومنين فانها الرمز و الدلالة بقوة التاريخ.لست غبيا و لا ساذجا.افكر في المواطن البسيط في حالة اي مغامرة من طرف مجهولين.الاولوية الان للامن و الامان و الاستقرار و تدعيم الهوية الحقيقية.كذلك على الدولة ان تراجع بعض الخطوات المستفزة للعمل السياسي من خلال رفع الحصانة عنpam.الله من وراء القصد دون نفاق و لا خنوع.ليعلم وطني اني احبه بالغيب و العلن

  • 1
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:07

    اين الذين كانوا يدعون بان المعتصم لا يمكن ان يقبض عليه بدون سبب.
    لماذا يخرصون الان
    لقد دقت ساعة الحقيقة

  • ابو فاطمة
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:21

    انااستغرب لماذا دائما تعين نفس الوجوه في رئاسة الامور المتعلقة بالمواطن الفقير! ben moussa et lagraui….

  • Abdul Alcasaoui
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:27

    I was not expecting the king to promptly respond to the Sunday events by such a strong message. This a huge slap in the demonstrator faces and the rest of the Moroccans that support this movement. Just one day after the people of Morocco walked the street to ask for changes to the constitution and the right to form their government through a democratic process, the king responds by forming a committee that contain again the same corrupt people like Benmoussa, alallawi, and benkirane. All these are faces that Moroccan have known before. He also appointed Jamea Al mooutassem, who got released last Friday and was supposed to appear in front of the judicial system on Monday, after cutting a deal with his party to not support the demonstrations. I am not saying by any mean that he is guilty, however, in a democratic system you cannot appoint someone that has not been cleared by the judge. This is again another way for the King to tell the Moroccan that the buck stops at me and I am not going to listen to your demands nor do I care. Let’s be honest with each other as Moroccans, the Moroccan system is nothing than a reflection of the Monarchy and the problem is with the Monarchy not the political parties.
    PS. Please publish as you have not published my comments multiple times.

  • jaafer tiqadine
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:25

    ان لست ضد المعتصم لانني لا اعرفه ولكن من يجب ان يدفع الحساب هم اوالئك الدين زجوا به في السجن .ان كان مظلوما فيجب ان ينصف وان كان مدنبا فيجب ان يعاقب ويعرف ابناء الشعب دلك .لكي لا نقع في المحظور ونظلم السيد المعتصم
    الاشكالية الكبرى في هده الدولة هو ان القرارات عمودية ويحرم انتقادها . ترى ما دور هدا المجلس فقط مجرد مجلس من ورق لتزيين الواجهة لاسكات المتظاهرين .
    المجالس لن تفيد في شيئ .الترياق هو ايجاد الشغل للعاطلين ومراقبة الاسعار ومكافاة الكفاءات المهمشة .
    والتقليص من الميزانيات المعلومة والتي ترهق كاهلنا
    الله يهديكم.

  • حسن
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:53

    رغم كل المكائد ورغمة ما قدمه المناوئين والمترهلين الذين لا يؤمنون بأن هناك شرفاء لا يباعون ولا يشترون، فقدأحسن الملك بإهداء رساءل غير مشفرة لألائك.
    ففي السجن برءاء من العدليين والسلفيين وغيرهم، فسيأني الوقت لتنقل الأمور.
    أما جامع المعتصم، فهو ليس فقط معروف باستقامته ونزاهته بل هو مشهور عند الجميع بغيرته وتفانيه نحو وطنه، فقد قدم عندما كان مستشار برلماني باسم نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب مائات الأسئلة ومجموعة من التعديلات في الترسنة القانونية رغم تواجده لوحده كنقابي عن هذه المنظمة.
    ورغم ظروفه العائلية فإنه لم يتغيب عن أي لقاء كلف به.فهو يتفانى في خدمة الغير.
    فقرار الملك صائب جدا لا يقبل أي شك

  • سمير أحمد
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:59

    لا فظ فوك يا كاتب المقال، فعلا أعطيت لكل ذي حق حقه، وابدعت بأسلوب شيق، فعلا أننانحتاج لرفع الظلم والغبن، والملك نصره الله على علم بذلك وهو بهذا التعيين يرسل كما أشرت إلى برسالة لمن يهمه الأمر أنكم في الطريق، ستزاحون عن رقاب المغاربة الذين سيقفون إلى جلالة الملك لنصرته ومحابرة الفساد

  • من مظلومي هذا الشعب
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:01

    أسيدي زمان بو رقعة و لى إلى الأبد إما التغيير الحقيقي الذي ينقذ البلاد و العباد و يرد ثروة المغرب للشعب الفقير و إما الدروس اللي كتشوفوا في تونس مصر و ليبيا

  • holla holla holla
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:03

    salam
    moi aussi jetais etonne je me dit peut etre cest pas lui apres quand il veint saluer le roi j etais convaincu que c etait lui en chere et en os anyway
    au maroc toute est possible la seul chose que n est pas possible que al abbas te laisse la chance d avoir good job toute pour la famille abbas c est euxles samrts du pas heuresment quon laisse tput pour eux si non on va crever bal fakassa

  • نوفيق
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:21

    لدينا سورة في القران الكريم و هي سورة يوسف تدلنا كيف ان المكر و الخديعة اوصلت سيدنا يوسف الى السجن و كيف خرج منه معززا مكرما إنها مشيئت الله سبحانه و هذه سنة كونية لا يفقهها الا الو الالباب اما الهمة والياس اجندتهم إنتهة بلا رجعة بنتهاء الحزب الواطي المؤسسة الملكية لها من الحكمة أنتربولوجيتها تعود إلاى 3 قرون

  • abdel
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:19

    Mr Mou3tasim, qu’est ce que c’est passé?…la semaine dernière au prison, et cette semaine membre désigné au conseil de je ne sais pas quoi. Si tu es vraiment sincère est pur comme PJD proclame. On veut un vidéo de Mr. Mou3tassim pour savoir que c est passe
    Vive Le Maroc mon pay et shame on the blood suckers..
    Merci

  • هشام
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:17

    لا أفهم هذا القرار,فالسراح المؤقت يعني أن العدالة لم تقل كلمتها الأخيرة في شخص الأخ المعتصم,هذا دليل على أنه لا توجد عدالة و هذا المجلس لا دور له فقط أحذث لإرضاء بعض الأشخاص كحال مجموعة من المؤسسات العمومية التي تستنزف ميزانية الدولة,أضن أن المسؤولين لم يستوعبوا جيدا الدرس المصري و التونسي

  • العبدي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:21

    هناك عقلية التطرف في كل شيء.اين الاعتدال اين الحكمة اين الاخلاق.لو كان هذا الرجل من القاعدة لقلتم ان ارهابي. لو كان مع الثوابث لقلتم انه مخزني.لو اراد الاشتغال من الواقع السياسي في التسيير المحلي لقلتم ان مفسد و مرتشي. اتريدون منه ان يعلق على مشنقة او يحرق نفسه لترضوا عليه. ما لكم كيف تحكمون. انه انسان مسؤول.ليس كان اي احد يشارك في مسيرة لا نعرف من يسيرها و لا نعرف ما هي اهدافها.المطلوب الشفافية و الوضوح .هناك مفسدون ايضا من يلغبون بامن البلد يختبئون و راء الشعارات.ان كنت تريد التغيير فعبر نفسك صراحة انشئ حزبا خذ قلما . اكتب و كن مسؤؤلا امام الله و الشعب. نعم اؤيد حزب العدالة و التنمية لانه واضح .لانه ليس شبحا.لانه واقعي و سانتقذه ان اخطا.و سانتقذ الفساد.اما امارة المومنين فانها الرمز و الدلالة بقوة التاريخ.لست غبيا و لا ساذجا.افكر في المواطن البسيط في حالة اي مغامرة من طرف مجهولين.الاولوية الان للامن و الامان و الاستقرار و تدعيم الهوية الحقيقية.كذلك على الدولة ان تراجع بعض الخطوات المستفزة للعمل السياسي من خلال رفع الحصانة عنpam.الله من وراء القصد دون نفاق و لا خنوع.ليعلم وطني اني احبه بالغيب و العلن

  • مغربي حر
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:29

    المرجو نشر تعليقي الذي نشرته بالسابق, تحت نفس العنوان, فهو مهم جدا ان كنتم فعلا جريدة مغربية حرى لا تنحاز الى اي جهة كانت. اكرر تعليفي خريد تغير الكلي الجدري و اسقاط الظلم و القمع و استولاء على مال العام, لا نريد ترقيع و ضحك على عفول الناس وسلب اموال البلاد والعباد.

  • عادل
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:23

    Ils se moquent de nous.On est marre de ce pays.en tout cas ,la tempete de l’est sera bientot la.

  • منار - مراكش
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:57

    أين هو البلطجي واطي الهمة الأن
    لماذا لم يحرق نفسه لو كانت عنده ذرة كرامة
    صحيح بلطجي و مجرم و دكتاتوري العهد الجديد
    إما العيش بكرامة أو نموت و سحقا للبلطجي واطي الهمة و المفسدين الذين دمرو و خربو المغرب وعاتو فيه فسادا من الستينات الى التسعينات لماذا لم يرمهم واطي الهمة فالسجن و يسلط عليهم القضاء الفاسد في المغرب
    أنشر يا ناشر فأنا أتحمل المسؤولية

  • Fadi
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:03

    لتوضيح برلماني يتقاضى 35000 درهم*144 شهريساوي 5040000 اي 500 مليون و يسكن في
    شقة credit لست بغبي من باب نكثة بائع متجول اشترى منزلا كاش بدون تقسيط صدق او لا تصدق

  • oualou
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:01

    المتتبع لأحداث المحاكمة ثم العفو عن معتصم يرىبالعين المجردة أن قضاءنا هو قضاء مآرب أو بالأحرى قضاء ذو الوجهين في حين أن العدالة لها مفهوم واحد ، يا ترى أليست هاته الضربة القاضية للعدالة خاصة و أن العفو جاء قبيل مسيرة 20 فبراير كرد احتراسي من السلطات .
    كنا نخاف أن تسرق نتائج ثورة تونس و مصر من قبل المعارضين في النظام القديم فإذا به خطنا الوجهة ،كان حريا بنا أن نخاف على أنفسنا ، لأنه على بعد 24 ساعة تخلق مناصب شغل مباشرة ل 100 شخص

  • شرقي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:35

    دليل آخر على استقلالية القضاء و دليل آخر على مشروعية الحركات الاجتماعية

  • قاروط
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:53

    هذا دليل على براءة الرجل وانه شريف وكان مستهدفا بالفعل لان الملك لايمكن ان يضع لصا في هذا المجلس وبهذا كشفت عورة عصابة الحزب الواحد الاصالة والمصارعة وخاصة البلطجي عدو الديمقراطية الياس العماري ‘ اوا انتف اشلاغمك’ a mon ami

  • ولد باب الله
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:27

    مقال خسيس يستغفل دكاء القراء والغريب ان كاتبه لم يجد ما يبرر به براءة المعتصم الا بالاستظلال بمظلة ثقة الملك وهي حيلة جبانة يتقنها اصحاب بنكيران وانا اتفق مع التعليق الاول واضيف انه وردت في المقال مغالطات حول املاك المعتصم فقد صرح بلسانه وهدا موجود بفيديو معروف انه على الاقل يملك شقتين اقتناهما من المقاول المعتقل بدوره واسمه عواد وقال ان اللجنة التي اتهمته ساورتها الشكوك انها رشوة له الخ الخ الخ ادن لاداعي للكدب فصاحبكم متهم بالفساد واظن كما يعتقد الكثيرون انها صفقة مع الحزب لاطلاق سراحه وان كان حقا بريئا فليطالب برد الاعتبار وامعاقبة من اتهموه باطلا…واقول للاخ هل المعتصم الاخر والركالة والمرواني وووواقل شانا من صاحبكم حتى لايطلق سراحهم الايشهد لهم الجميع بالنزاهة بما يفوق امر صاحبكم النكرة..انها امور لاتفقه فيها ياصاحبنا فاصمت…ولاتحشروا امر ملكنا في اموركم الداخلية وسوف نرى عاقبة امثال كل الماكرين

  • الصفريوي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:13

    السلام عليكم و رحمة الله
    كم هو محزن و مخزي أن نرى الكثيرين من الناس من يهضم هكذا سيناريوهات مخزنية, العملية بكل بساطة هي مسألة إظفاء بعض من المظهر الجميل و الوديع على مُحيّى المخزن, لا أقل و لا أكثر, و آتضح أن المخزن بدأ تدشين مرحلة جديدة مبنية على آستقطاب الشعب من خلال آحتضان المخزن لواحد أو أكثر من ممثل لحزب العدالة و التنمية. و لقد سبق لي و قرأت أحد التعليقات الصريحة بشأن المعارضين إذ يُبدلون جلدهم مباشرة بعد الإلتحاق بمنصب على يد الملك.
    و لله في خلقه شؤون

  • وزاني
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:13

    ان هدا التعيين صك براءة لهدا الرجل ترى ما هوموقف اولائك الناس الدين مرغوا سمعة الرجل ..عجبامندمدة وانا اسمع بنكيران يصيح مدافعا وخصومهم اغرقوا المحكمة بالاتهامات حتى خلت الامر جد في جد…فجاة تبخر كل شيء لا اتهام لا متهم لا وثائق ادانة الرجل ربح القضية بشكل نهائي ببراء ساطعة لن يتجرا اي قاض او وكيل ولا حتى وزير العدل نفسه ان يطعن فيها رب ضارة نافعة

  • بن عينوس
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:35

    المعتصم كان مقترحا ليكون عضو هذا المجلس ولهذا الغرض ربما تم إطلاق سراحه ، وليس كما حاول البعض أن يقنع به الرأي العام بأن إطلاق سراحه كان سفقة بين الداخلية والعدالة والتنمية مقابل عدم مشاركة الحزب المذكور في 20 فبراير، ولكن الدولة كانت محرجة أن تأتي يوم التنصيب وتقول عن غياب بعض أعضاء المجلس المقترحين بأنهم غابوا لأسباب صحية وعائلية ، وعند ذكر المعتصم تقول غاب لأنه في السجن؟؟؟
    ولذلك كان لزاما إطلاق صراحه خاصة وأن محاكمته في حالة اعتقال كان محط احتجاج من طرف عدد كبير من أهل الذكر في القانون لما للأستاذ المعتصم من ضمانات ، فقد كان نواب العدالة والتنمية الستة والاربعين مستعدون لضمانه، ثم إن بلطجة حزب الهمة لم تعد تجدي في زمن الثورات على الظلم والظالمين. والدولة أدركت و نتمنى ذلك أن التماهي مع حماقات حزب الهمة سيكون مكلفا للدولة على الاقل في هذه الايام.

  • أحمد
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:15

    هل تمت تبرأته بحكم قضائي؟ فيناهية هذ دولة الحق والقانون؟
    بارك من الصفقات على حساب مطالب الشعب المشروعة.

  • مغربي محتار
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:23

    و مادا بعد؟ ماهي الاضافة؟ لايهمنا مادا يملك هدا المعتصم. ليس هو الوحيد في هدا البلد كونه مواطن شريف ونزيه, ننتضر ما ستأتي به الايام و نحن ايدينا على قلوبنا, الله ايدير تاويل نتاع الخير.

  • مرتضى
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:25

    لم اعد افهم شيئا ترى لو لم يكن المغرب والعالم العربي يمر من هذا الظرف الذي نعرفه جميعا فهل سيلاقي هذا الشخص نفس المصير ؟ لااظن واذا كان هذا الشخص بهذه النزاهة والاخلاص فلماذا تم الزج به في السجن ؟ ومن كان وراء ذلك ؟ ولماذا يحارب مثل هؤلاء الناس ؟

  • ahfal
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:07

    المعتصم معين في هذا المجلس منذ شهر يوليوز 1010 وقد غاب عن اعدائه الذين ارادوا الدسيسة. ولم ينتبهوا الا عندما اقترب الموعد ولهذا سارعوا الى اطلاق سراحه.
    وبغض النظر عن هذا فالأمر لله من قبل و من بعد.
    والمؤمن الصادق معه الله.
    والحمد لله على كل حال.

  • غزلان
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:09

    اذا كنت في المغرب فلا تستغرب، قمة السريالية المخزنية

  • محمد المراكشي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:11

    للأسف بعد أن نال المعتصم تعاطف الجماهير.. وقلنا أنه يؤدي ضريبةالإصلاح ومحاربة الفساد،ويحتسب أجره عند الله، هاهو يؤتى به لتلميع الواجهة،ولتلعب به وبأمثاله الأوراق الأخيرة.وربما تكون هذه الخطوة جائزة للعدالة والتنمية على حسن سلوكه. سجل يا تاريخ.

  • ABDOU
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:29

    انه المنطق الكوني الذي لن يتغير والقانون الالهي الحكيم الحق يعلودوما فوق الباطل وكما خرج المعتصم سوف تخرج البقية من شرفاء هذا البلدو سوف ترون ذلك عما قريب ان شاء الله.المعتصم كان معه الله وشهد له الشعب.والمعتقلين الستة ننتظر لقاءهم بشوق وعاش الشعب

  • Echo
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:31

    Drole de Scenario. C’est du Cinema. Si ca montre quelque chose, ca montre l’amateurisme des decisions, jouer sur les emotions des gens. Une chose est sure, ca ne reglera en rien les raisons de la manifestation.

  • المررروكي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:33

    لم تفهم الرسالة…
    لأن العدالة والتنمية قاطعت تظاهرة 20 فبراير.
    فلو أن العدالة والتنمية شاركت في التظاهرة هل كان سيفرج عنه من السجن ويعين في المجلس الاقتصادي.
    وبما أن الرجل متابع بملف جنائي ثقيل فهل ترك الملك حكما للقضاة غير البراءة.لأن السلط كلها بيد الملك.
    طالبنا يوم 20 فبراير بدستور جديد ومن أهم بنوده فصل السلط
    لكن من امتنعوا عن المطالبة بذلك هاهم اليوم يجازون بالقرب والعطف المولوي ومن طالب بذلك فقد نال حصته من الزرواطة الكريمة يوم الاثنين بباب الاحد بالرباط

  • كريم
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:57

    نتمنى ان تكون خطوة الاولى في الاتجاه الصحيح لاطلاق جميع السجناء الاسلاميين دون استتناء

  • Mhammed
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:35

    وشد على قلبك أالهمة
    ها الحق بان

  • Mohamed SOKAR
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:37

    أنا كيبان ليا أنها مجرد عملية لإستيعاب المعتصم مادام قد إنفصل على الحزب الاسلامي ورسالة لمن لم ينفصل بعد لترك المجال فارغ أمام تراكتور…
    أما المعتصم فلا أفهم موقفه لأنه إنفصل على العدالة على أساس أنا العدالة لم تشارك في 20 فبراير.
    فإدا به يقلب الحلاسة إما وقع في فخ مستشارين الملك وإما باع لماتش أو كأدنى تقدير نفسيته مشوشة نضراً لسجنه وتسارع الأحداث  … اللهم تبتنى على مانؤمن به

  • أبو حسام
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:39

    إن إطلاق سراح السبد معتصم قرار حكيم فوت الفرصة على المتاجرين بالمبادىء والفضابا,وإن وجود المعني بالأمر في الصورة الى جانب صاحب الجلالة يعني بصدق مدى الحكمةو الخبرة التي أصبحت تتمتع بها المملكة المغربية,

  • عبد الله
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:41

    حسبنا الله و نعم الوكيل للأسف كنت أظن أن الملك أذكى مما هو عليه و سيأخذ العبرة مما جرى حوله و يقوم بإصلاح جدري و جاد لاخراج البلاد مما تعانيه من ويلات في جميع المجالات إلا أنه أبا إلا أن يواصل سياساته الخرقاء و تشكيل مجلس من 100 فرد من تجار الخمور و أصحاب سوابق و جرائم و سرقة هذا هو المجلس الذي سيصلح حال البلاد و يعالج المشاكل الكبيرة التي يتخبط فيها البلاد وا أسفاه

  • ملك عادل
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:45

    يكفينا فخرا أن ملكنا عادل و أن ملكنا يبحث عن الشرفاء أمثال المعتصم ما يجعلنا كشعب نرتاح لإختيار ملكنا
    عاش ملكنا ناصر الضعفاء
    دمت للمغرب ملكا

  • hassan
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:21

    خطأ فادح يرتكبه محيط الملك بتزكية إنسان مازالت العدالة لم تبرأه ،بل فقط أطلق سراحه في إنتظار محاكمته ؛خطأ جسيم ،ففيما النظام يعمل جادا لإظهار حسن نيته وليظهر للعالم أنه في الطريق الصحيح نحو الديموقراطية خصوصا في الظروف الحرجة التي يمر بها ؛ سؤالي هو ماذا وقع بالضبط فالروايات تتضارب

  • med
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:23

    vive le roi vive les honorables citoyens de notre pays que dieux protège le maroc et les vrais marocains qui priorisent le travail au language du bois

  • Ahmed
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:43

    ياليت المسؤلين المغاربة من وزراء وبرلمانيين ورؤساء جماعات مثل جامع المعتصم. المكل يشهد له بالنزاهة والجد.
    عـــــــاش الـــمـــلـــــك
    ولتحيا الروح الوطبية في كل مغربي حر.

  • hassan
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:47

    يجب متابعة ملف الفساد العقاري في سلا انه ملف خانز وعطات ريحتو واذا كان هذا المعتصم نزيه فيجب عليه فضح هذا الفساد والا فانه شيطان اخرس. ان الخروقات كبيرة يعرفها القاصي والداني فكيف لا يعرفها السيد المعتصم واذا كان يعرف لماذا يسكت. و اذا كان نزيها فيجب ان يحترم القضاء لا يجب ان يستغل الظروف الدولية هو وحزبه. مزال خاصنا بزاف باش نتعلمو النزاهة فهاد البلاد.

  • boul3wan
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:15

    عـــــــــــــــــاش الملك

  • محمد
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:25

    كم من مظلوم مايزال قابعا في سجن سلا دون محاكمة لمدة فاقت تسعة اشهر لم يجداذنا صاغية .حينما حينما تسيس القضاياتهضم حقوق الناس

  • jalal
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:51

    و التنمية، لقد تم الضغط على الحزب بعدم المشاركة في مسيرة 20 فبراير والتي راهن عليها اتباع هذا الحزب حتى أن الكثير منهم أصبحو ينعتون بن كيران بالخائن،فجاء التتويج للمعتصم وهكذا سيتم إقبار هذا الحزب كما تم إقبار الاتحاد الاشتراكي و بنفس الطريقة بعدما يفقد شرعيته

  • abdo atlas
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:53

    ان بعض الضن اثم.
    C’est un homme d’honneur,bravo sa majesté pour la décision

  • لبنى العرايشي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:55

    أي مصداقية بقيت للقضاء بعد هذا القرار، وأي مصداقية للملك الذي يترك الأبرياء في السجون ولا يخرجون إلا بصفقات سياسية مشبوهة تنازل الحزب فيها عن كرامته ومبادئه بالوقوف مع الشباب ومطالبهم، إذن إحقاق القانون واسباغ الرعاية الملكية لاتكون إلا مقابل تجاهل مطالب الشعب والتنكر لقضاياه الأساسية

  • mohajir
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:01

    ظهرالحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا

  • Abdou
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:03

    ايها المدافعون عن الملك الدي يمتل راس المخزن والآمر والناهي فيه. انتم مغفلون جدا جدا جدا.
    سياسة الملك مع المعارضين الترغيب والترهيب حتى يتم تدجينهم ووضعهم ديكورات للدمقراطية المزيفة وما القوى الاشتراكية اليسارية منكم ببعيد.
    ايها المغفلون المجهلون المفقرون عيشوا في جهلكم وتفاهتكم لآنكم رضيتم بالدونية والعبودية للملك.
    أيها المغفلون المجهلون المفقرون أنتم لا تستحقون الحرية والكرامة والمساواة وحقوق الانسان.

  • ahmad al majid
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:05

    أشك في كون هذا التحليل من أندلس بريس لأنه يحمل الكثير من التدليس و التضليل حيث يحاول إيصال رسالة للمغررر بهم من المغاربة المقلوبة عليهم القفة مفادها أن الملك لا يعين إلا من تثبت نظافة يده و رجله و باقي أعضائه و لو كان الأمر يتعلق بالظاهر لاتفقنا مع هذا المحلل العبقري لأنه لا يمكن لقاء الملك إلا بعد تدقيق غربي و رهيب في جسم و يد من يكتب له هذا اللقاء أما من الناحية العملية الواقعية فأسأل صاحب التحليل عن دواعي تعيين بطل فضيحة النجاة وزيرا أولا و قبلها وزير دولة؟ و ما دواعي التمسك بفؤاد المهمة؟ و ما دواعي التمسك بإلياس العماري؟ هل حتى هؤلاء نظيفون كما تعتقد أم أن محمد السادس لم يسمع بسوابقهم التي لا يحصيها العد ثم أين كان محمد السادس عندما اعتقل جامع المعتصم ؟ هل لم يكن في علمه ذلك ؟ فهي مصيبة كبيرة جدا أم في علمه ذلك و بتعليماته ؟ و هي مصيبة أشد منها … أرجو ممن يملك ذرة عقل و ضمير أن يحجم عن مثل هذه التحاليل أو يتحلى بما يلزم من الوطنية و الصدق قبل الخوض في هكذا مناقشات لأن الشعب المغربي ليس قطيع من الضباع ينطلي عليه هذا النصب و الكذب بل نحن شعب حي يعي و يتابع و لكن لا حول له و لا قوة

  • alilo
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:27

    حينما يموت 11 مواطن في موازين على أنغام كمنجة الستاتي وحينما يقتلع المراكشيون 500 من كراسي ملعبهم الجديد “الدوبل في” وحينما يكسر جمهور الرباط جميع الحافلات والسيارات على الطريق السيار قبل أسبوعين بعد مباراة الجيش والوداد -وانا شاهد على الد…مار- وحينما تتعرض النساء للاغتصاب وتسقط بطانات -قتلى- يوميا في ربوع المملكة… يكون الأمر عادي جدا ومجرد أحداث عابرة
    لكن في المقابل حينما يعبر جزء من الشباب المسحوق والمقهور والمستحمر القاطن في أحزمة البؤس في مدن الشمال والريف المهمشة على غضبه ويأسه بطريقته الخاصة التي لا يجيد غيرها في ظل غياب تعليم في المستوى ونوادي ثقافية وملاعب رياضية وحتى أئمة مساجد فقهاء حقيقيين ينشرون الوعي والتربية وأخلاق الاسلام السمحة -ماشي الطلبة- … فالكل يدين شباب العشرين السلمي الذي أعطى درس حضاري راقي في الرباط والبيضاء لمن يهمه الأمر
    قالو سيادنا اللوالا : طاحت الصمعة علقو الحجام … انا أقول : طاحت البانكا علقوا شباب العشرين

  • اسريك
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:29

    تحية من كل قلبي لك أيها المناضل النزيه ، ان اختيار الأستاذ جامع المعتصم كعضو من أعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي اختيار في محله فالرجل معروف بأخلاقه الفاضلة وبنزاهته واستقامته وهي الخصال التي افتقدها كثير من مناضليناالسياسيين أو بالأحرى لا تتوفر فيهم بتاتا، ان مثل هؤلاء الأشخاص هم الأمل في بناء مغرب قوي متماسك مغرب متطور مغرب المؤسسات ، فما ينقص مسؤولينا هي النزاهة والاستقامة ونظافة اليد . فهنيئا لنا ولحزب العدالة والتنمية وللاتحاد الوطني بالمغرب وللمغرب بهذا الإطار الفذ وبهذا الابن البار .

  • مغربي مع الحقيقة
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:31

    يضاف هذا المجلس للائحة طويلة من المجالس الاستشارية التي تعرفها بلادنا، فالمجلس الاقتصادي والاجتماعي بالمغرب حسب المادة 94 من الدستور هو فقط مؤسسة استشارية تدلي برأيها في القضايا الاقتصادية و الاجتماعية، ما الفائدة من تكوين هيئة تتوفر على مقر في مستوى عال و من تجهيزات تقنية عالية الجودة و من تعويضات تعد بملايين السنتيمات لكل عضو من أعضائها المئة شهريا، إذا ماكانت ستعد تقارير و أبحاث ليكون مصيرها الرفوف و تتساقط عليها غبار السنين؟
    من أعضاء هذا المجلس من لم يكلف نفسه حتى حضور حفل التنصيب، و منهم من جاء جريا بعد أن تمت المنادات عليه في آخر لحظة، و منهم من عات فسادا في قطاع ما أو في تنظيم معين فكان جزاؤه خير الجزاء.
    بعد هذا ماذا ننتظر؟

  • د عي الشامي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:33

    نعم شكرا لك صاحب الجلالة
    نريد شباب من العدل و الأحسان في بعض المناصب في الدولة
    لم لا عامل أقيم احدى المدن
    في تطوان مثلا و أغلبية سكانها اسلاميو التوجه فغالبية سكان المدينة المثقف ناشط اما في العدل و الأحسان او من بي جي دي
    لم لا تعطى لهم مناصب من مثل عامل صاحب الجلالة أو قياد في المقاطعات أو رجال امن ولم لا تعطلا لهم ادارة بعض الأمور التي يشتكي منها الساكنة في الشمال
    على شريطة ان تسمع ملاحظاتهم اليومية وترسل يوميا الى السدة العالية بالله كي تتم حمايتهم من المفسدين
    لم لا ؟؟
    اكيد العملية لها أيجابياتها على أمن البلاد
    وستخفف من الشحن الفكري و الأجتماعي الخطير الذي يسمه و يرى يوميا ازقة البلاد ويهمس بين العباد عن الفساد والعصابات المتغلغة في السلطة
    نعتز بملكنا ونعتز بمغربنا ونعتز بكل فرد من رجال الأمن في هذا البلد الشريف
    لذالك ننادي بمبادرات استباقية تاريخية من صاحب الجلالة شخصيا
    وكذا مراجعة بعض البروتوكولات الملكية التي يستغلها أعداء المملكة الشريفة في نشر الأكاذيب بين السدج و المتخلفين من قبيل أها تدخل في السجود والركوع لغير الله
    وللاسف الشديد سمعت شخصيا الأمر من رجال فقه وحفاظ لكتاب الله فمابالكم بالجهلة وعامة الناس و ما اكثرهم
    لذالك كتب هذا المطلب حب في ملك البلاد وصون له على مايدار في الخفاء ويسري بين الناس
    والله المستعان

  • أحمد أبو ليلى
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:09

    صاحب المقال كتب :من المستحيل أن يثق عاهل البلاد في شخص مرتشي وفاسد ويستأمنه على منصب مسؤولية عمومية في مجلس من الأهمية بمكان.
    لماذا ياترى مستحيل من فضلك ؟

  • علي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:17

    هذه ليست إلا صفقة أبرمتها الحكومة مع حزب العدالة و التنمية مقابل عدم مشاركته في مسيرة 20 فبراير و الفاهم يفهم و استقالة الرميد و الشوباني جاء احتجاجا على هذه الصفقة لان فيها حماية للصوص و ضربا للقسم الذي أداه الرميد

  • ben
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:19

    La corruption, le vol des richesses publiques etc. sont les activites qui connaissent le plus d’expansion et le regime propose un comite economique qui contient des faces qu’on n’a pas envie de voir (les faces qu’on veut disparaitre); pour faire quoi? pour voler et gaspiller l’argent publique, pour proposer des projets qui vont profiter a eux et/ou a leurs familles. On n’en a marre de ce cirque. On veut des vrais changements ou la situation va exploser (on espere que non) car ca va etre le bordel (comme en Lybie maintenant. le regome doit sortir de sa bulle; cette bul;le est similaire a la bulle de Ghaddafi etc.

  • مفارقة
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:11

    بتعيين جامع المعتصم الذي لازال لم يصدر في حقه حكم نهائي رغم اني أقدر الرجل وأحترمه اقر اني لم اعد افهم شيئا في السياسة واختلطت علي الأوراق وخروجه عشية مسيرات 20 فبراير واستقالة الرميد و وما ادراك ما الرميد و حامي الدين و ما ادراك ما حامي الدين و الشوباني و ما ادراك ما الشويباني وبسكوت الهمة و أتباعه عن خرجاتهم المعتوهة المعتادة والله وبالله لم اعد افهم شيئا ومهما حللت فالمعادلة في الاخير تقول لي دخول سوق راسك هاد الشي راه عارفو غير بنكيران والهمة ووووووو المهم الله يكمل بخير اسي بنكيران

  • تعليق
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:13

    واشحال عاود ديال آل الفاسيين في هدا المجلس

  • مغربي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:55

    هذه صفعة قوية للبام وأدنابه ممن حاولوا تجريب النموذج التونسي البائد بالمغرب، ورد على الذين تحدثوا -حتى على صفحات الهسبريس- على صفقة بين العدالة والتنمية والداخلية، في حين أن الحقيقة هي أن أجندة المفسدين قد فاجأتهم أجندة الملك فاضطروا إلى إطلاق سراح المعتصم قبل أن يتطور الملف ليصبح جمرة تحرق من كانوا وراءه.إن المطلوب ليس هو إطلاق سراح المعتصم فقط، بل متابعة المفسدين الحقيقيين في ملفات الفساد بسلا وغيرها من المدن المغربية.

  • abdoufort
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:41

    آه أين أنت من سيدنا يوسف الذي قال رب السجن أحب الي مما يدعونني اليه دعوك يا حبيبي لمائدتهم مائدة الطواغيت ناهبي المال العام العابثين بكرامة و حقوق أبناء الوططن بالأمس القريب ككنت تدافع عن الجياع و الفقراء من خلال قناعاتك الدينية و عقيدتك الشريفة و مما يمليه عليك ايمانك وهاأنت خلال وقت وجيز أصبحت تسبح عكس التيار فلا حول و لا قوة الا بالله شوهتم سمعة حركتككم الإسلامية و جلبتم العار لها و لمن يؤمن بخطها

  • عقيل
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:47

    قرار حكيم والسيد المعتصم اهل لثقة الملك به.وهذا دليل على ان رياح التغيير اتية على الظالمين الذين يدخلون الشرفاء الى السجون لإسكات صوت الحق.
    دمت ذخرا وفخرا للشرفاء ياملك المغرب.

  • غبد الرحيم
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:57

    السلام عليكم ورحمة الله و بركاته . ان الازمة تلد الهمة , ولا يتسع الامر الا ادا ضاق , وليس بعد الضيق الا الفرج , سنة الله في خلقه . نساءل الله ان يوفقه في عمله ويوفق من اختاره بفضل من الله سبحانه وتعالى , ملك البلاد حفظه الله ووفقه لكل خير لمصلحة البلاد انه ولي دالك والقادر عليه امين وصلى الله على محمد واله وصحبه

  • يوسف
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:59

    باراكا ما تصفقوا
    اش هاد روانا هدي مجرد حسابات سياسية ضيقة جدا
    ولاو كيبيعوا و يشريو فالشعب المغربي كيف بغاو
    فاين هما دوك اللي كيتحاكموا يوميا زورا و اللي كيطلقوا بعدما عاتوا في الارض فسادا اليوم يطلقون صاحبهم
    عيب

  • Reda
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:01

    مشكورين على الخبر والتوضيح. قراة لائحة الاسماء سريعا ولم انتبه لاسمه
    بارك الله فيكم وفي صاحب الجلالة لهذه الالتفاتة

  • سنفور
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:49

    هذه سياسة مخزنية تقتضي تقريب كل شريف الى الملك كي يسلمو من لسانه مستقبلا ، جامع سيتسخ و لن يبقى كما عهدتموه ، هكذا حاول النظام ان يفعل مع العدالة والاحسان وهكذا فعل في السابق مع رموز المعارضة الاشتراكية

  • yossef
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:03

    hrbna mn lhfra otihna flbir hhhhhhhhhhhhhhhh

  • عبد الكريم السوسي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:51

    مبروك يامعتصم. تستحق والله.

  • خالد المغربي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:03

    يمكن أن نعطي عنوانا آخرا للصورة : بيرا حلال

  • عبلى فرانكفورت
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:07

    بصراحة الخطاب لم يشف غليلي .نناشدكم يا صاحب الجلالة اصلاحات جدرية بداية بدستور ديموقراطي حقيقي.غالبية شعبك صارت ناضجة وتستحق دلك و اصلاح القضاء ومساءلة المسؤولين مهما علا شأنهم وسيادة القانون على الجميع…….هل تعرفون يا ملكنا العزيز ان المغاربة الدين يحبونكم والوطن، يكرهون جنسيتهم المغربية، ولا اقول الوطن الدي نحبه واعطايناه الكثير دون من ولم نأخد شيئا، عندما يضطرون للدهاب الى الادارة حيث يمتنع قائد بمقاطعة الالفة الحي الحسني عن منح شهادة العزوبة رغم توفر الوثائق التي لم يراها اصلا ويرمي امرأة وراء الباب رغم توفرها على الوكالة من المعني بالامر لتعذر حضوره بنفسه فقط لانها لم تعط رشوة ولا تنتمي الى عائلة يهابها…..في الوقت الدي يأخد فيه هده الوثيقة اناس لايستحقونها قانونيا…. و في قنصلية فرانكفورت التي تشبه مقاطعة متسخة في بلد متخلف وفقير من درجة الصومال واعتذر لهذا البلد، حيث الاكتضاظ وسوء المعاملة وقليان السم وعدم الاجابة على الهاتف وتساؤلات الناس
    وحيث الموظفون سيئي التكوين ولا يتكلمون الالمانية لايقبلون وثيقة بالفرنسية ويطلبون ترجمتها الى العربية وعندما تكون بالعربية ربما يطلبون ترجمتها الى الفرنسية. القنصلية لاتقبل عقد زواج عالمي من الدنمارك الله يكثر خيره تمت صياغته بالانجليزية والفرنسية والالمانية وهو عقد مقبول ومعترف به من طرف الادارات الالمانية، وتطلب اعترافا بالاعتراف والسبب هو سوء تكوين العاملين بها والرغبة في تعقيد الامور قصدا. لقد سمعت مرة مواطنة المانية تقول: انه امر مقزز و مخجل كوصف لحال مرحاض القنصلية. والمانيا يصف موظفا علنا بالمرتشي دون ان يجيب هدا الاخير……………والمجال لايتسع لسرد جميع الاحداث وانا لاأريد دلك. ياصاحب الجلالة نحبك ونناشدك اصلاح الوضع وعزل الفاسدين وكفانا من بنموسى وال الفاسي وغيرهم اليس هناك كفاءات اخرى في المغرب. الله ينصرك على الفاسدين ويعينك على ما فيه خير للشعب المغربي.

  • Mohamed SOKAR
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:23

    vous publier se ke vous aimer ossafi ça se voi clair ke vous etes des marionettes rien de plus vous devez avoir honte de vous

  • مغربية
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:27

    جامع المعتصم ينطبق عليه المثل الذي يقول سيماهم في وجوههم فقط يكفي لتنظر لوجهه لتعرف مدى نزاهته ونظافةاخلاقه ولا تحتاج الى رتوشات او مساحيق فهو انسان شهد له العدو قبل الصديق بذلك والملك محمد السادس يخطو خطوات جد مهمة وايجابية نحو مغرب نضيف ونزيه وفق الله ملكنا الى ما يحبه ويرضاه امييييين

  • maroki
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:15

    “” ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين”” صدق الله العظيم. أين تدفنون رؤوسكم يا من عملتم المستحيل من أجل ادخال الرجل في غياهب السجون.ولكن الله قدر وما شاء فعل. وفعلا قد كرمه جلالة الملك و لا أظن أن ذلك كان اعتباطيا. فلولا فضل الله ونزاهة الرجل التي يشهد له بها الجميع، والرسول صلى الله عليه وسلم ذكر أن أمته لا تجتمع على ضلال،لما تم اختياره.فكيد الهمة والعماري ومن يسير في فلكهما باءت بالخذلان والفشل رغم محاولتهمااستغلال القضاء لتنفذهما فيه. ومن هذا المنبر نطالب بقضاء نزيه ببلادنا، كما نطالب بفتح تحقيق نزييه ومحاكمة الشفارة الحقيقيين بالمجلس القديم لمدينة سلا.

  • arfoudifoune
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:17

    تقول :””من المستحيل أن يثق عاهل البلاد في شخص مرتشي وفاسد ويستأمنه على منصب مسؤولية عمومية في مجلس من الأهمية بما كان، من المستحيل أن تقوم أجهزة الاستخبارات والاستعلامات العامة والخاصة في تقاريرها السرية والعلنية بتزكية شخص إن لم تكن متيقنة من “نظافته” ومن نصاعة بياض سجله الدنيوي.””
    أ بكلامك هذا تريد توهيمنا أن كل من يحظون بهذه ‘الثقة’ يتصفون ب:'”النظافة” وب’ نصاعة بياض السجل الدنيوي.” أ حقاأعضاء عائلة الفاسي يتمتعون بهكذا صفة ؟؟ هل يتمتع بها شكيب بن موسى الوير “المخلوع”؟ أ تتمتع بها تلك النساء الكاسيات العاريات اللائي كن حاضرات و شكلن المجلس؟؟
    كفانا استغفالا و استغباءً للشعب..
    أتفق مع صاحب التعليق 1 قلبا و قالبا.
    “”أتى أمر الله فلا تستعجلوه “”
    ســــــــلااااااااااااااام..

  • chosen
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:31

    بنكيران و أغلب حوارييه من حزبه فهموا اللعبة. موقفهم من 20/02 كان الإشارة التي بُعتت فلم ينتظروا، الرّد كان سريعا. الإشتراكيون بالأمس، “العدالة” اليوم. الإيديولوجيات تسقط تِباعاً و الثمن دراهم معدودات.
    الخشية الأيَام المقبلة من إنتقام إلياس العماري “المنضِّر” للفكر الريفي الإنفصالي. لا أستغرب أن يكون هو من أشعل الفتنه في الحسيمة في 20/02. نضع أيدينا على قلوبينا

  • ا موسى
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:15

    هذا المجلس يضم ناس شرفاء ومومنين وعاملين لله مثل ذ مصطفى بن حمزة… لكن و كجل المغاربة لم افهم الهدف من إنشاء هذا المجلس. وما قربه من الشعب الذي يعاني مرارة الزبونية و المحسوبية. هناك بعض الاسر و العائلات نسبة البطالة فيها %0 واخرى النسبة تصل الى %100 ولا أبالغ و…وو…فاسأل الله عز و جل ان يبارك هذه الخطوة وهذا المجلس و يوفق اعضائه لصالح العمل و الله ولي التوفيق

  • MAROCAINE
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:15

    قضية السيد المحترم ليست رأي خاص بل كل المواطنين الاحرار ينتضرون الحجج لتبرأته و الا غذا سوف نسمع باسم صاحب الجلالة حكمت المحكمة بتبرأة جميع المتهمين بملف سلا على رأسهم السيد نور الدين الازرق وجعله عمدة مدى الحياة رفعت الجلسة

  • ازم
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:51

    القضاء هل قال كلمته؟ المعتصم مذنب ليس مذنب ؟ المهم ان نثق في قضاءنا ؟ هنيئا للمعتصم بالثقة التي حصل عليها ؟ ان كان المعتصم مظلومافعليه ان يرفع دعوى ضد من يتهمهم بانهم وراء تلفيق التهمة الموجهة اليه ليس للانتقام ولكن لاعطاء مصداقية للقضاء الذي يتساو امامه المواطنون فالبناء السليم يدوم ويقاوم الزلازل . اتمنى ان نرى معتصما نزيها.

  • HASSAN
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:39

    هدية المخزن للعدالة والتنمية على مقاطعتها لمسيرة20 فبراير

  • شفيق
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:55

    هنيئا لك اخى المعتصم وامثالك يستحقون احسن من هادا. غير اني لو كنت مكانك لرفظت الخروج جراء صفقة بين بنكيران والداخلية مقابل التزام الحزب بعدم خروج مناضليه في مسيرة الاحد وان كان يعلم سلفا انه سيضحي بجملة من مسؤولي الامانة العامة. عملية الافراج+التعيين تحمل اكثر من دلالة:
    1 محاولة استمالة القصر لجزء من اسلامي ا لبلد.ظنا بان هادا الحزب لازال يحظى بشعبية بعد تخلي قياداته عن الشعب المطالب بالتغيير.
    2 النظام يؤكد عدم استقلالية القضاء
    3 تعيين متهم لم يطلق في حقه حكم نهائي تعالي صريح على العدالة وطعن مباشر في نزاهتها.
    ملاحظة; انا لا اشك في براءة اخينا الدي يشهد له العدو قبل الصديق غير اني ااحتج على توظيف ملفه بهده البلادة

  • bn jddi
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:25

    بعد ثلاثة وعشرون سنة من العمل الوظيفي، و12 سنة كبرلماني، كل ممتلكات جامع المعتصم هي: شقة متواضعة في عمارة، نصف ثمنها يؤديه في شكل أقساط شهرية (قرض)، إضافة إلى سيارة خاصة متواضعة (من نوع KIA) لا زال يسدد أقساط ثمنها لحد الآن.
    راتب البرلماني يساوي ثلات ملاين سنتيم يمكن أن تسدد بها أقساط السيارة المذكورة في ضرف 3 أشهر على أكثر تقدير و بمثل هذا الراتب يمكن أن تسدد أقساط الشقة في مدة سنة.
    هذا مبرر واهي تزكي به صاحبك هذا
    الأمر لا يعدو أن يكون مساومة ليست غريبة عن مثل هاؤلاء
    و إلا لماذا لم تشارك العدالة والتنمية بين الاف الأقواس في خرجة الشعب يوم 20 فبراير وهي التي تتبجح بالوقوف إلى جانب الطبقات الشعبية و تعتبر نفسها من رحم هذه الطبقات
    نقولها باللسان الدارج كاين تماك بيعا أ شريا

  • prince
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:29

    و الله ليستحق منا المعتصم ألف تحية و تحية شقة و سيارة بسيطة في حين أن شخص اخر مكان هذا الرجل كان ليتوفر على أشياء لا تخطر على البال

  • Abdo
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:27

    Vive M6, deriere toi inconditioellement que dieu te protege pour le maro, nous sommes rien sans toi .

  • khalid
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:37

    Lui est une personnalité public.Qui ce qui se passe pour les autres les simple gens comme moi et vous si on est poursuivie injustement!!.Si il y a eu erreur judiciaire et volontaire en plus il doit y avoir punition.Il est temps de passer d’une gestion personnalisé de la chose public a une gestion institutionnelle.

  • فيصل القنيطري
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:03

    السجون المغربية ومن لا يعرفها, تحتوي بكل تأكيد على الكثيرمن المعتصمين وليس المعتصم وحده, ألا تدرس حلاتهم و يفرج عنهم أيضاً.
    على كل حال قرار صائب و حاكم.
    عاشت المملكة المغربية على يد ملكنا المحبوب محمدِِ السادس نصره الله و أيَّده.
    تحياتي لكل المغاربة الأوفياء لوطنهم و ملكهم!

  • ahmed33
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:49

    c est la meilleure preuve de la dépendance de la justice.

  • abidi abdellah
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:07

    je suis tous a fait d accord avec l’intervenant n1. c est un coup de maitre de la part des faiseurs d image de la monarchie. le fait que le roi a nomé almou3tasim dans son poste, ca ne vas pas dire, qu il veux donné un signal fort, a ceux qui abuse du systeme de justice au maroc. si il veux vraiment corriger ce systeme, il vas le faire directement et sans prendre ce raccourcis, et il a les tous les moyens de le faire. mais lui il a amené ce mo3tasim, qui a perdu toute crédibilté, a mon avis en acceptant , le poste, et en rentrant dans le rang de ces semblables , ces serviteurs du roi. et la preuve, c est que Almotasim s’affiche au premier rang, pas loin du roi, et pour ceux qui ont vu le reportage a la tele, il a eu plus que sa part , dans couverture de la camera.

  • karim
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:47

    يجب محاكمة من أدخل المعتصم الى السجن. و السلام.

  • youssef
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:27

    salam
    on ce que monsieur mourtassime est un homme droit est qu il innocent mais le fait d etre liberer avant la marche et que son partie ne participe pas dans la marche donne toute une explication et aussi comment l etat utilise la justice qui n ai pas independante pour faire des pressions que le roi le choisi maintenant on dirais qu il vienst juste d entendre parler de cet homme arraiterz de nous prendre pour des immbisiles, le chemein et long pour le changement ,et ne croyais pas qu un conseil allah sait combien de fois on vas ettendre parler par tous les medias ,le conseil c est une aspirine que la jeunesse marocaine a deja connu et qui ne gueri plus notre gros mal de tete de toutes cette injustice
    l etat

  • logica
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:15

    المعتصم يفرج عنه,هذا يعني انه برئ من التهم المنسوبة اليه ,هذا بدوره يعني ان من اتهمه كانوا على خطأ اذن يجب يحاكمو هم ايظا, والا فالمسألة فيها الغموظ و التزوير والمصالح الشخصية والحزبية المتبادلة ,باللغة العامية,قظي لي نقظي لك,

  • محمد الروداني
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:17

    جوابي قوله تعالى : {و لا تهنوا و لا تحزنوا و أنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين * إن يمسسكم قرحٌ فقد مس القوم قرحٌ مثله و تلك الأيام نداولها بين الناس}
    [آل عمران:139 ، 140]
    يا جامع يا معتصم ارفع راسك فقد نصرك الله و عبده محمد السادس

  • Concierge
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:19

    nous les pauvres et les manoeuvries ont veux justice egalite et dignite
    vive le maroc

  • nour 31
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:53

    قرار حكيم
    عاش الملك

  • مكلخ
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:09

    ” بعد ثلاثة وعشرون سنة من العمل الوظيفي، و12 سنة كبرلماني، كل ممتلكات جامع المعتصم هي: شقة متواضعة في عمارة، نصف ثمنها يؤديه في شكل أقساط شهرية (قرض)، إضافة إلى سيارة خاصة متواضعة (من نوع KIA) لا زال يسدد أقساط ثمنها لحد الآن.”
    إنه العجب بعينيه؟
    هل كان هذا المعتصم لا يتقاضى أجرا على العمل الذي كان يقوم به سواء بالإدارة أو بالبرلمان
    أم أنه كان إسلاميا كريما جدا فكان يتصدق بأجرته كاملة على المساكين و الضعفاء
    و بقي المعتصم المسلم الشهم يقتصر على العيش و بتواضع قل نظيره (شقة صغيرة و سيارة)معتمدا في ذلك على سلفات بفوائد ربوية (يحرمها الإسلام)
    هل من توضيح من فضلكم؟؟؟؟

  • brahim
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:43

    si Mouàtassim est innocent, on doit le dire juridiquemlent et déclarer son innocence. Le PJD semble jouer un role dangereux sur la scéne politique en négociant les dignités contre un simple geste. Et c dangereux. est ce que comme ça que le PJD veut faire une place sur l’échéquier politique au Marocain. on doit voir grand et large et non pas de cette manière qui est incapable de convaincre memes les profanes en politique. On l’a dit, benkiran peut conduire le PJD vers le bas du versant et … en chute libre

  • rami
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:11

    إذا كان ثوار 20 فبراير يفهمون في السياسة، فليبدأو بالأشياء الصغيرة، وإذا تحققت يمرواإلى الأشياء الكبيرة. مثلا حزب الهمة صديق الملك أنشأ حزب البام وفي مشاركته الأولى حصل على الأغلبية؟؟؟ هل هذا أمر معقول؟ مجموعة من السياسيين المنحرفين والفاسدين التحقوا بهذا الحزب، الذي كان وراء أحداث العيون وطاطا والحسيمة. لماذا لا نبدأ بمسيرات تطالب بسقوط هذا الحزب الفاسد، وعندما ننجح، نمر إلى حزب فاسد آخر مثل الاستقلال. أما أن نخرج نطالب بمطالب عامة وفي الأخير لا يتحقق شيئ فهذا يعني أن أصحاب 20 فبراير مجرد مراهقين لا يفهمون في السياسة شيء.

  • خالد
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:13

    جاء الوقت لمحاكمة من يحكم على الابرياء ضلما وعدوانا واصلاح القضاء الفاسد واستقلاليته. وبقي محمد6 حاميا لهذا الشعب.

  • Mostafa
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:39

    On ne peut pas changer des mentalités et un pays en deux jours ou avec une baguette magique. Le netoyage a bien commencé il y a 10 ans et ce que fais le Roi et a fait en dix, peu de pays l’ont fait et avec plus de ressource. Les politique corompu n’ont qu’a se tenir car la machine et on marche.

  • maroc man
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:43

    قرار ليس ديمقراطي ,كيف يعقل ان السيد المعتصم انتقل من السجن الى القصر بهده السرعة ,اذا كان المغرب يحترم نفسه ويدعي الديمقراطية ,كان من الاجدر محاسبة الدين فبركوا التهمة على السيد المعتصم الذي قيل عنه بانه نزيه ومظلوم ووووو هل يجب علينا ان ننتظر دائما قرارات وخرجات الملك لانقاد الحكومة والمغاربة اين هو موقع القضاء المغربي ؟؟؟؟ هل نحن اغبياء بهده الدرجة لكي نصدق هده الثمثيلية ؟؟؟ لا توجد ديمقراطية في المغرب والمغاربة يضحك على دقونهم مع سبق الاصرار والترصد ,لابد من الحدر كل الحذر من كل هده التراجعات الخطيرة ,صديق الملك ينتقل بسرعة البرق من الداخلية الى زعامة حزب صوري يزرع القتن والشقاق بين الاحزاب الشكلية, ملك يرقي قيادي من العدالة والتنمية بعد خروجه من السجن على راس المجلس الاقتصادي والاجتماعي ,اين هو الراي العام المغربي ,مند مدة والمعتصم اتهم بعدة اتهامات وهاهو اليوم معزز مكرم ,,,لاحول ولاقوة الابالله ,اننا نريد الحقيقة والعدالة المغيبتين فلسنا كراكيز او اوباش ؟؟؟؟

  • سلسبيـــــــــــل
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:21

    اللهم صلي على سيدنا محمد
    حسبي الله ونعم الوكيل.ملكنا الهمام يمضي بنا خطوة إلى الأمام …ويأتي من بني دمنا ليعود بنا 10 خطوات إلى الوراء…دعوا الناس الشرفاء يعملون وتابعوا الخونة والمرتشين الذين ينجحون من لا يستحق مكان من يستحق…والله أكبر مصيبة عندنا هي الرشوة في المباريات…طموحي أن يضاف للدستور المغربي بنذ جديد : توضع كامرات أثناء كل مباراة شفوية تنظمها الدولة .إذا لم يستحيوا من الكاميرا الإلهية فربما يستحيوا من الكاميرا الظاهرة ….تحياتي.

  • عاشق المغرب
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:33

    جامع المعتصم القيادي البارز في حزب العدالة والتنمية والنائب الأول لعمدة مدينة سلا يقبع في زنزانته بسجن نفس المدينة التي كان يديرهاوالذي يشهد له العدو قبل الصديق بالنزاهة والاستقامة وحسن الخلقفي ظرف 48 ساعة تحول هذا القيادي إلى عضوا في أول مجلس اقتصادي واجتماعي يعرفه المغرب ويأخذ صورة تذكارية إلى جانب الملك محمد السادس لإشارة جد قوية لأولئك الذين يعبثون بالسلطة القضائية ويسلطون سيف الظلم والجور والباطل على رقاب المواطنين الشرفاء، سيف الظلم الذي لا يبقي ولا يذر ليطال حتى المناضلين الذين أفنوا حياتهم في خدمة الوطن

  • EL MOKHTAR
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:41

    EVENTUELLEMENT JE CONSTATE QUE LA SITUATION SOCIO-ECONOMIQUE ET POLITIQUE COMMENCE A BOUGER NON PAS A UN RYTHME OPTIMAL MAIS EN FONCTION DES MOYENS DISPONIBLES(dispositif intelectuel mit en place).MAIS LE CONSEIL QUE JE DONNE A TOUS A PROPOS DE CET ARTICLE,RENSEIGNEZ VOUS BIEN AVANT DE JUGER QUELQU’UN,IL FAUT BIEN S’INFORMER AVANT D’ENTAMER A UNE TELLE ANALYSE.JE NE SUIS PAS LE PROPHETE LOKMAN,MAIS ASSEZ FACILE A CROIRE ;;QU’ALLAH EXALTE SOIT IL GUARDE TOUS LES MAROCAINS BIEN UNIS;;

  • هشام الصحراوي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:45

    ادا كان المعتصم قد افرج عنه و عين في مؤسسة دستورية فما هو مآل ملف التحقيق الدي لا زال مفتوحا بين يدي قاضي التحقيق بمحكمة سلا ،
    فهل سيستمر التحقيق مع المتهم السيد المعتصم ام ان الجهات التي عينته ستتدخل لحث المسؤولين القضائيين لحفظ الملف .
    انها ادن ورطة العدالة في زمن اصلاح القضاء.

  • hassna
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:05

    لقد قرأت ما جاء في بعض التعليقات وأحز في نفسي معرفة بعض الناس اللي كيطاولو على قرار الملك
    ملي الملك ديالنا بغا جامع المعتصم يكون من الأغضاء اللجنة الإقتصادية و الإجتماعية اللي تدارت على ود السنتيم الصفر ما يخرج حتى يعرفو فين وكيفاش وعلاش… فهو عين الصواب علاش غدن ناقشو
    وراه إلا كانت من بعد شي اختلاسات ولا شي اختلافات دك الساع إتدخلو لصالح الصواب
    والله للإنسان غير إبقا يعرف شنو كيقول

  • مغربي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:07

    هذا هو المغرب بلد اللاقانون والفوضى كل له قانونه الخاص
    عباس الفاسي الذي نصب على 30000 عائلة يصبح وزيرا اولا
    وهذا يخرجونه من السجن الى جوار الملك.
    امر عادي مادام البلد بلا قضاء.

  • Oummounir
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:41

    Dear Abdul Alcasaoui
    If this is really a slap, then it is a slap for all Moroccans together because millions of Moroccans sharing the same demands and the same preoccupations with the demonstrators didn’t take part in the Action Day thinking that the message would be clear anyway. Whatever the case, I absolutely agree with you. We might not be the exception after all!

  • marocain
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:45

    C’est vraiment un cirque, une personne qui a été condamné par le procureur du roi pour vol et abus de pouvoir est nommé dans un tel conseil, une des deux, si le procureur s’est trempé il doit le déclarer et donner des preuves au peuple, sinon ce conseil est comme tout le reste, une nouvelle scène pour embrouillé le peuple.

  • badr
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:41

    ما لا يعرفه العديد من المغاربة أن إنشاء هدا المجلس لم يكن ردا على مظاهرات 20 فبراير بل إن انشاءه كان مقررا مند غشت المنصرم أي حتى قبل هبوب رياح التغيير على العالم العربي

  • شوقي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:49

    الملك محمد السادس سدده الله نعمة من نعم الله على بلدنا فلنحافظ عليها بشكرنا لله

  • زائر
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:51

    في السجون الكثير من المظلومين كجامع المعتصم.
    على الدولة مراجعة الماضي القاتم واطلاق سراح الابرياء
    كالكتاني والعبادلة والمعتصم وكل الابرياء

  • PJ
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:47

    ليست هناك اي صفقة بين العدالة والتنمية ووزارة الداخلية.
    وكل هذه الادعاءات لا اساس لها.
    حزب العدالة والتنمية ككل الاحزاب والجماعات لا يمكنه تحمل التبعات غير المعروفة 20 فبراير

  • sidi moumen
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:05

    A mon avis c’est du scandal politique , et les partis et le roi continuer de se moquer de notre peuple , malgre ce qui ce passe dans les payers du maghreb, ils ne veulent pas se changer vers la démocratie vers et l’Etat du droit dont le peuple pourre gouverner à travers les representants qu il a choisi L’affaire de Mr Mouatassim montre bien que on ‘est pas dans un Etat de droit ou la justice doit mettre les point sur la ligne , au contraire on sens bien que le Roi et les partis politiques ne font pas recoure à nous institutions juridique mais il font recoure à des calcules qui prend en compte leurs propres interer D’autre parts au moment ou le peuple demande la limitation des pouvoir du Roi au profit des institution ligitimes,ce dernier ce precepete pour former un autre consiel avec les memees figure et les memees pensées sans prendre en compte ce que veux le peuple .

  • زهور
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:59

    المغرب والمغاربة في حاجة الي مجالس حقيقية لها سلطة تقريرية اما المجلس الاقتصادي والاجتماعي فما هو الا واجهة للخارج حيت المغرب غير ممثل في مثل هده المجالس علي العيد الدولي وحتي العربي
    ثم ان الشعب لن يقطف نتائجه ودليل علي الدول التي سبقت المغرب في احداث مثل هده المجالس ومن ضمنها مصر وتونس ودول الخليج ومع دلك هناك بطالة وفقر وسكن غير لائق واقتصاد الريع والرشوة والمحسوبية وتدني الخدمات الاجتماعية وضعف التطبيب
    مما يعني ان لا جدوي في هده المجالس التي لا سلطة لها في حل المشاكل التي يطالب بها الشعب
    اما التشكلة فلا حدث ولا حرج

  • muhammad
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:43

    بسم الله الرحمان الرحيم و الصلاة والسّلام على سيّد المرسلين
    خمس جهات كبرى
    فلكلل جهة مالها وعليها ماعليها ،تطَلّب الأمر مع قريش مؤتمنا وثوب وحجرا حجرا بحثا في أمر إبراهيم و إسماعيل عليهما السَّلام
    للإنتقال من ثلاثية إلى ثنائية ..يحكمها الموضوع ،العدل بإسم اللَّه الرحمان الرحيم،الوسطية العالمية
    هناك من يجب أن يُطيعَ وهناك من يجب أن يُطاعَ
    وللَّه المثل الأعلى واللَّه أعلى و أعلم

  • بدرالدين المغربي الطنجاوي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:01

    الحمد لله والشكر لله ، قرار جد شجاع من جانب صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله وأيده على اظهار الحق و ازهاق الباطل، ونرجو المزيد المزيد من أمثال المعتصم، فالشعب المغربي أحوج لهم من أجل التنمية و الازدهار . “عــاش المــلك وعاش المــغرب وأهـالــيـه”

  • مواطن
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:19

    القرار الحكيم هو متابعة من كان وراءحبسه قضائيا.
    لان امتال هؤلاء كثر

  • ناقذ
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:39

    انه يتناقض مع ما يدعو اليه الملك من احثرام القضاء فالاخ المعتصم لا يزال متابع في حالة سراح (رغم انه بريء)
    وبالتالي لا يجوز تحميله اية مسؤولية حتى يبت القضاء نهائيا في قضيته. ثم انه بين خروجه من السجن و يوم الاعلان عن المجلس عطلة نهاية الاسبوع فمتى ثم ادراج اسمه في المجلس وما هي الرسالة الحقيقية من وراء هذا التعين خلافا لما
    يروج له صاحب المقال الذي يريد ان يفك رموز اشارات لا وجود لها

  • سيد نفسه
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:17

    العدالة و التنمية لم تشارك في مسيرة 20فبراير رغم أنها من المعارضة و رغم تقاطع مطالبها مع مطالب الحركة …..
    إطلاق سراح المعتصم صفقة لا أقل و لا أكثر …. من السجن إلى جوار الملك؟
    الشك الديكارتي المؤدي لليقين هو السبيل لقراءة إطلاق سراح المعتص و الإستقالات الأخيرة في الأمانة العامة للحزب “المعارض”

  • yam
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:43

    نتمنى ان تتغير الحكومة المغربية الحالية و تولى المسؤوليات السياسية الى الشرفاء و النزهاء مثل المعتصم. عاش الملك

  • حسن مكنا
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:55

    بعد تأكيد شبيبة العدالة والتنمية على المشاركة في تظاهرة 20 فبراير ضد الفساد الاقتصادي والاجتماعي في البلاد لم تتردد لحضة واحدة في الانسحاب منها بعد مساومة مفضوحة ب جامع المعتصم.
    لقد سقط قناع حزب إسلامي كنت أحترم توجهاته مند سنوات لكن مند اعتلاء بنكيران لأمانة هذا الحزب وهو كا يرجع لور.
    لا أملك سوى الدعاء لكم بالهداية.

  • wf
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:57

    الى كل من إختار التظاهر وخاصة في الاوضاع الغير المستقرة و أوعيب على السياسيين والقياديين في الاحزاب المغربية انه من الضروري الثكاثف وليس التحضير للانتخابات القادمة(بركةمنالقوالب)

  • kamal
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 04:35

    ce que j ai pas compris , c’est pourquoi il etait mis a la prison et apres…..

  • wf
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:31

    الى كل من إختار التظاهر وخاصة في الاوضاع الغير المستقرة و أوعيب على السياسيين والقياديين في الاحزاب المغربية انه من الضروري الثكاثف وليس التحضير للانتخابات القادمة(بركةمنالقوالب)

  • Marocain
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:49

    ce qui m’étonne c’est qu’on retrouve toujours les même fassi pourris qui ne font qu’approuvrir ce peuple depuis toujours. il est temps que le maroc soit gouverné par tout les marocains…

  • tataoui
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:53

    هناك العديد من النزهاء مثل القباج بأكادير هو كذلك محارب من طرف المفسدين بالبلاد.

  • عامر
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:45

    اخطر ما يهدد الاستقرار بالمغرب هو تلوث قيادات النخب السياسية بدون استثناء على الصعيد الحزبي والنقابي فالمغاربة فقدوا الثقة فيهم ولم يعد هناك من يستطيع منهم ان يغالط المغاربة وخير دليل عتى مااقول هو نسبة المشاركة في الانتخابان السابقة لكن يبدوا ان المسؤولين ما زالوا لم يفهموا الرسالة وعليهم ان يتاكدوا بان استمرار ظهور هذه الوجوهعلى مسرح المسؤليا يشكل استفزاز للمغاربة وقد يدفعهم الى النفجار في اي لحظة

  • احمد الزعتر
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:23

    قد يكون هذا السيد مظلوما وياما في السجن من مظاليم..ولكن لاتقلي بأنه مادام الملك قد قربه منه فهو نزيه هذا استغباء للمغاربة فمحيط الملك يعج باللصوص والمخادعين وناهبي العقارات والمتطاولين على القانون و الأموال والأملاك العمومية..و دون أن أسمي فالشعب المغربي يعرفهم جميعا حتى الاطفال في المغرب يعرفونهم.

  • محمد العسري
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:31

    97 – ملكي
    الى صاحب التعليق رقم 97
    شوف اخويا راه العدل والاحسان رجال وخى يعطيهم الملك الوزرات كلها ما يقبلوش بها راها القضيةعندنا فالمغرب ماشي فالحكومة ولا في البرلمان ولكن القضية ان الملك عندو كلشي فيدو القضاء…الاقتصاد…الدفاع …وزيييد او زيد

  • hassan du maroc
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:11

    لا حوال ولا قوة الابالله الرجل الشريف يسجن واللصوص يتمتعون في اموالنا نعم الله اكبر فهو القادر على تحويل حال شخص ما ,من السجن الى منصب احسن من الاول فشريف الله معه والسجن في اخر المطاف ليس سوي ابتلاء من عند الله ولكن المهم ان كان هدا الشخص بريئ فييجب سجن القاضي اللدي حكم بالسجن عليه بل اقالة وزير العدل هدا
    الخطاء لايغتفر

  • نائبة عن العدالة و التنمية
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:19

    أنتم يا المغاربة ديما باغين غير الهضرة فبنادم معارفينش قمة الفساد اللي وصلت ليه الحكومة ماعارفينش الجهد اللي كيعملو الاخوان والاسلاميين باش يدافعوا على حقوقكم كتعضوا اليد اللي قدمت ليكم الاحسان واحد النهار فيقو من الغلبة أو كونو رجال ديال بصح مشي رجال كرتون لا قراية لا خدمة لا ردمة لا مجي بكري أو نجيكم من الأخير جامع المعتصم انسان اللي متوصلوهش حتا فضفرو .أ لا حول ولا قوة الا بالله العلي العضيم
    نائبة عن حزب العدالةوالتنمية
    وصال ادبلا 12سنة

  • مغربية
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:59

    اول شيئ انا ارى كل الناص اصبحت سياسية وهي لا تعلم في السياسة شيئ السياسة تختلف عن الواقع تماما وعن العواطف وكل المجتمعات حتى الاروبية والامريكية ماشية بنفس الطريقة المهم الملك بيثبت لكم هنا انه دائما مع الممظلوم وينصف المظلوم لكن هناك اناس لا يفهمون الا مايريدون فالمعتصم دخل السجن بمؤامرة بادلة والقضاء لا يحكم الا بالادلةوالملك ليس بالضرورة يعلم كل صغيرة وكبيرة بالبلاد كل مجال له ناسه ناقص انه يعرف كل بيت في المغرب ماييدور فيه لما اراد تاسيس هذا المجلس سال عن الناس الذين يستحقون وكان من ضمنهم المعتصم فاراد ان يثبت لكم انه ضد الفساد وانه ينصر الحق لكن لابدا الكل يساعدونه لكي نقضي على الفساد ولا يتم هذا الا بجهودنا نحن ونقف ضد الفساد انظلاقا من انفسنا لانه الفساد اصبح ملتزم في دم كل مغربي من اصغر موظف وحتى البائع العادي والرشوة اصبحت في دمنا لنتحرر نحن الاول ونصلح انفسنا سينعكس اكيد على كل المستويات

  • عمر الساولي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:33

    انه ملكنا يعلم ما فيه خير البلاد فكفى تلميحا

  • حمادة
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:37

    حسنا انه قبل الخورج من السجن وكان من الاحسن ان لا يقبل ذلك حتى يثبت براءته، كما فعل يوسف عليه السلام رغم ان كم التهم الموجه لجامع اثقل بكثير مما وجه ليوسف عليه السلام وشتان ما بينهم. إن الاسئلة المحرجة التي يجب ان تطرح الآن هي بالاكيد، هل لا يحس الاخ جامع و من وراءه ان التلاعب بهم سهل للغاية، إن الكرامة ليست مفهوم اخلاقي فحسب إنها موقف سياسي قد يختزن جبالا من المعاني و المواقف السياسية.

  • محمد التطواني
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 05:49

    ياحاسدا للمعتصم اتدري على من اسأت الادب
    اسات على الله في حكمه ولم ترض له ما وهب
    فاخزاك ربي بان زاده وسدعليك وجوه الطلب
    مالكم حاللين فمكوم على المعتصم؟
    السلامة يا رب السلامة يارب
    شوفو هذا جزاء النزاهة المتصف بها. ويستاهل. بصحتو وراحتو
    مثله كمثل النبي يوسف الصديق
    ارادو به كيدا وادخل السجن
    ومن السجن اصبح مقربا من الملك
    ربي سبحانه يجازي عباده الاوفياء.وان شاء الله سيكون مبروكا على المغاربة .

  • نقابي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:29

    ما اثار الانتباه ايضا في هده التعيينات حالة عبد الصادق محمد السعيدي الكاتب العام لنقابة العدل التابعة للفيدرالية والتي لوت يد وزارة العدل لمدة طويلة عبر الاضرابات المتواصلة لكتاب الضبط والتي شلت العمل في محاكم المملكة قبل ان تصل اخيرا الى هدنة مع الوزارة ..والسؤال المطروح في الاوساط النقابية هل كان ثمن السلم الاجتماعي مع الوزارة هو تعيين الكاتب العام للوزارة في هدا المنصب رغم وجود كفاءات اخرى اكثر جدارة وتاهيلا لهدا المنصب؟؟

  • فاطمة
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 01:33

    ملكنا الله ينصره ويحميه لايمكنه اخد اي قرار عبتي لانه حكيم ويعرف كيف يستعمل الجهاز القوي لتقصي الحقائق.والله هو المعين.

  • مغربي
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:57

    هذا هو حال أبناء سوس الأخلاق الحميدة و التواضع و المعقول و التفاني في العمل. كون بقات عليا غادي نعطيهوم كاع الحكومة يسيروها بلا انتخابات

  • moha
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 03:25

    ملكناعزيزولكن هرب مناتبع الفاسى ولكن ره ارجع عندنا نعم للملك لالدباب الدي حوله عاش الملك هدارأيي كمواطن مغربي عاش الأسرة العلوية

  • أبو أسامة
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 02:55

    و أخيرا إستجاب الله لدعاء جامع كبريء من بين آآآآآآآآآآلاف الأبرياء في سجون المملكة الحبيبة شرقا و غربا نسأل الله تعالى أن يعجل بالفرج عن باقي الأبرياء , في الحقيقة هذه الحالة التي وصل إليها القضاء المغربي تدمي القلب و تدغدغ العواطف و تكرهنا في مهنة القضاة و أصحاب المسطرة و الميزان مع احترامات لمن يناشد الحق في مهنته , و أتذكر الآن في هذه اللحظة رجل قتل شابا بسيارته في الليل لأن الرجل صاحب السيارة لا ضوء له كي يبصر الطريق جيدا , و نتفاجأ في الشهر المقبل عن زمن الحادث بوجود المجرم معنا في السوق يبيع و يشتري كعادته و كأن شيئا لم يحصل . هل خاله الوزير الأول ? أم حل المصيبة بالمليون? أم ……….. أسأل الله أن يصلح القضاء في بلدنا لأنه هو محور العدل بين الناس و أستغفر الله العظيم

  • reda aourghi
    الأربعاء 23 فبراير 2011 - 00:11

    اتمنا ان يصقط الضلم عن الناس اجمع

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 113

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد

صوت وصورة
ساكنة تطلب التزود بالكهرباء
الإثنين 18 يناير 2021 - 16:50 1

ساكنة تطلب التزود بالكهرباء

صوت وصورة
الاستثمار في إنتاج الحوامض
الإثنين 18 يناير 2021 - 15:50 3

الاستثمار في إنتاج الحوامض

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 10

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 45

الفرعون الأمازيغي شيشنق