المغاربة واللقاح الصيني لكورونا .. نوازع نفسية تضبط المزاج العام‬

المغاربة واللقاح الصيني لكورونا .. نوازع نفسية تضبط المزاج العام‬
الخميس 26 نونبر 2020 - 12:00

في وقت تقود الحكومة، بمعية وزارة الصحة، حملات تواصلية “مكثفة” لإقناع المغاربة بجدوى اللقاح الصيني وفعاليته من أجل الحد من انتشار فيروس “كورونا”، يصر مواطنون كثر على التشكيك في مصداقية الخطاب الرسمي، إذ ينظرون إلى عملية التطعيم برمّتها بنوع من الريبة.

ومن المرتقب أن تبدأ عملية التّطعيم خلال الأسبوع الأول من شهر دجنبر المقبل، بينما مازال المغاربة يجهلون طريقة تدبير العملية وما إذا كانت إجبارية أم أنها تبقى اختيارية لمن أراد التّطوع والمشاركة فيها؛ فيما مازال مؤشّر الإصابات يراوح مكانه بتسجيله آلاف الحالات الإيجابية يومياً.

ولم يقتنع مغاربة كثر بجدوى اللقاح الحالي، انسجاما مع تشكيكهم الأولي بشأن وجود فيروس كورونا، ليمضي هذا الشعور مجددا ويكرس نظرية المؤامرة، إذ يشك البعض في وجود شريحة أو تحولات جينية قد يسببها اللقاح بإيعاز من “الدول الكبرى”.

ومعلوم أن التلقيح سيهم في البداية أساسا الذين يشتغلون في الصفوف الأمامية (أطر صحية وأمنية وتعليمية)، على أن تعطى الأولوية أيضا للمصابين بأمراض مزمنة، والذين يعانون هشاشة صحية؛ بينما سيتم تعميمه في مرحلة ثالثة على البالغين من العمر أزيد من 44 سنة، ثم يعمم بعد ذلك على باقي الفئات العمرية.

وبخصوص توجّس المغاربة من اللقاح المذكور، تشير المتخصّصة في علم النفس الاجتماعي خلود السباعي إلى أنّ “هذه الخاصية لا تميّز المجتمع المغربي فحسب، وإنّما هي إحساس عام مرتبط بتداول المعلومة/الشائعة، التي تروّج في العالم بأسره ولا تميّزنا نحن كمغاربة”، موردة أنّ “نسبة الشّك تختلف من دولة إلى أخرى”.

وقالت الدّكتورة السباعي، في تصريح لهسبريس، إنّ “نسبة الشّك تختلف حسب طبيعة المجتمعات، هل هي منفتحة أم منغلقة، وحسب ثقة المواطنين في خطاب الحكومة والمؤسسات الرّسمية”، موردة أنّ “الشّك كشعور نفسي هو عالمي، لكن نسبته تختلف حسب مستوى الثّقافة والوعي والدّيمقراطية”.

وشدّدت المتحدثة ذاتها على أنّ “نسبة الشّك في اللقاحات ضئيلة في المجتمعات الاسكندنافية، لأنّ المواطنين هناك يثقون في دولهم ومؤسساتهم”، مبرزة أنّ “الدول التي فيها تخلف وسياساتها الصّحية ضعيفة وغير شفّافة ومبنية على استغلال الظّرفية الحالية و”الحكرة”، وهو حال المغرب، يرتفع فيها الشّك وتزيد خطابات التّوجس لتتعمّق في وجدان المواطنين”.

واعتبرت الدكتورة ذاتها أنّ “المواطن العادي يمضي جلّ وقته في البحث عن قوته اليومي، ولذلك فلن تصدر منه خطابات التّشكيك، لأنه أصلا لا يعترف بوجود فيروس كورونا”.

‫تعليقات الزوار

60
  • كريم
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:08

    FDA باقي مالقات لقاح لكورونا والمخزن باغي يجرب فينا لقاح الصين لا شكرا

    Vaccine Status: Currently, there is no FDA-approved or authorized vaccine for the prevention of COVID-19.

    نهار توافق ادراة ال FDA على لقاح الصين نديروه.

  • محمد ا
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:09

    تخوف المغاربة هو تخوف مشروع. و لماذا لم تلقح الصين شعبها كاملا و الذي يتعدى المليار. و لماذ يقال أن البرازيل أوقفت التجارب.

  • طارق حتى لأولاد علي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:10

    يجب قبل تلقيح المغاربة التأكد ما إن كان كل شخص قد أصيب وكون مناعة ذاتية قبل الإقبال على ذلك…فالأطباء ورجال التعليم بالخصوص أصيب منهم كثيرون واحتمال أن من لم تظهر عليهم أعراض و كونوا مناعة ضد الفيروس كبير..
    فهاتين الشريحتين هم في احتكاك مباشر مع عدد كبير من الأشخاص في أماكن مغلقة.. لذلك فاختبار تكوين مضادات أجسام عند هذه الشريحة أولى من التلقيح…

  • Samira
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:12

    ما هي مدة فعاليته !؟ شهر شهرين عام..؟اين هي نتائج الابحاث الاولية !؟ لمادا يلزم 10 سنوات للحديث عن الوصول للقاح معين نظرا لكثرة الدراسات و الابحاث للتاكد من فعاليته و من اضراره ان وجدت بينما لقاح كورونا ما كملش حتى عام !!! العديد من الاسئلة الاساسية التي يجب على اشخاص من دوي الاختصاص و مستقلين عن الحكومة الاجابة عليها.

  • مواطن
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:13

    دير اللقاح او سكت . او حمد الله اللي الدولة جابت هاد اللقاح .
    الى ما بعيتيش دير اللقاحات الاجنبية صاوب لينا نتا لقاح .
    او خدموا شوية بالمعقول راه عيينا من هاد الكدوب او النفاق او العصير او السليت او دهن السير ايسير اللي ولات رايجة عندنا فالمجتمع كلشي ولا باغي الرشوة بغيتي دخل الما او الضو دور بغيتي ورقة دور بغيتي تقرا دير السوايع عند الاستاد مشيتي للسبيطار دور . او الانسان يقرا شوية يعمر الراس القراية راه ماشي عيب . او رجعوا للدين ديالكم شوية .
    راه حشومة .

  • مواطن من المغرب
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:14

    محج بويا عمر عندما كان يزوره المرضى وكثيرا منهم يقولون بأنهم شفوا من امراضهم. والسر في ذلك هو ارتياحهم لذاك المكان يعني العامل النفسي كان له ثأتير كبير. أما والحالة مع اللقاح الصيني فالأمر معكوس ليس هناك ارتياح له بلا شك ستكون له أضرار جانبية اذا فرض على المشككين

  • الورزازي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:14

    لقد عشنا نحن المغاربة تجارب مريرة مع العديد من المنتجات الصينية ، و ما نزال .
    الإنتاج الصيني يرادفه عندنا :
    ــ التزوير و الانتحار ؛
    ــ الغش في الجودة ؛
    ــ "في رخصو تدي نصو" …
    النظام الصيني قوي و لا شك ..؛ و لكن تنقصه الشفافية .
    و في ظل غياب الشفافية ، تغيب المصداقية و يحضر الشك بقوة .

  • nouro
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:15

    يقول المثل الشعبي سول المجرب و لا تسول طبيب..ليشاف الموت من شي مرض اقولو ليه شرب السم باش تبرا اشربو..ما دمت لا تصنع اللقاح فلا تتشرط ما دمت لا تفهم وليست لك دراية باللقاحات فلا تدخل انفك في الموضوع..اللقاح الصيني امن وما كرهت نديرو اليوم قبل غدا ما دمت مهدد بالموت ولا تجد حتى فيتامين س في الصيدليات يحتكرون كل شيء له علاقة بالفيروس ولو الصيدليلت مكلفة حتى باللقاح الصومالي والله لا شفتيه ما كاين غير التسمسيرة ومن برى العكس فيما اقول اعتذر له…تحياتي

  • انا انسان
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:17

    في نظركم لماذا يتم التلقيح عبر مرحلتين؟؟؟؟
    المرحلة الاولى ستكون مرحلة الحقن اما الثانية ستكون مرحلة المراقبة والتشخيص واخد عينات الدم لاغير من الفءران البشرية.
    هل تعلم صديقي ان اي لقاح يتم تطويره عبر ستة اطوار تاخد على الاقل عشر سنوات من العمل الجاد .

  • MOUISSA
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:17

    مع الأسف نناك بعض من يسمون أنفسهم بنشطاء مواقع التواصل الاجتماعي و هم في الأصل لا شغل و لا مشغلة لهم يعيشون عالة على عائلتهم و المجتمع حيت يقضون يومهم مسمرين أمام جواليقهم النقالة بنشر الأكاذيب و الإشاعات عن اللقاح فقط لأنه منتج صيني و إذا طالبتهم بتقديم دليل علمي يتبت صحة كلامهم فإنهم يعجزون عن ذلك و أتحداهم يتبتون صحة كلامهم فليس من المنطقي أن نستمع لكلام السفهاء و الأميين و نتكرك كلام العلماء و الأطباء

  • الأبجدي محمد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:20

    كثير من الناس لا يشكون في اللقاح كونه صينيا. فالصين لا غبار على ذلك دولة عظمى صاعدة قوية و لها باع طويل في العلم والطب وتاريخها في العلوم الطبية له آلاف السنين. لكن صنع أي لقاح بوسيلة كوكوت مينوت، يدعو للتريث حقا. هذا ما يقوله العلم والمنطق العلمي وليس وسواس المؤامرة أو التخلف والجهل كما يقول البعض. اللقاحات تستلوم على الأقل تمهلا وليس الاندفاع. الخطأ وارد بنسبة قوية. دعنا من النفسيات والتشريحات في الفضاء و الإسقاطات السياسوية، مثلا بخصوص الكمامة قيل في البداية بأنها غير مفيدة و غير ضرورية والبعض قال بأنها ضارة ومنظمة الصحة العالمية نفسها انخرطت في ذلك الرأي لكن سرعان ما أصبحت مفيدة وضرورية ويعاقب القانون على عدم وضعها … هذا خذأ علمي كبير انتشر على مستوى العالم يوصي بعدم ضرورة الكمامة. كذلك كلوروكاين تسبب في جدل وحلاف طبي علمي وما يزال مثيرا للجدل بل وتم إلغاؤه في بقاع واسعة من العالم. هذا الرأي المتواضع لا يرمي إلى تبرير عدم استعمال اللقاح أو استعماله، لكنه يطرح حقيقة الأمر على الأقل من وجهة نظر معينة. فلا داعي لاستغباء المجتمعات و رميها بالجهل والعقد النفسية …

  • مغربي 100 %
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:21

    عندما لا يتلمس المواطن من المؤسسات المصداقية و الشفافية و النزاهة ..
    عندما لا يشعر بأن هناك محاسبة للمسؤولين و مسيري الشأن العام ..
    عندما يشعر بالدونية و مساس حقوقه كفرد عليه واجبات ..
    هنا تنعدم تقته في هذه المؤسسات و يشكك في خطاباتها و يتوجس من توجهاتها و لا يراها إلا كطرف معاد له ..

  • رشيد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:21

    كيفاش خصنا نديرو حنا كمغاربة باش نبقاو نفكرو بحال شعوب الدول الاسكندنافية النرويج السويد فنلندا……
    عافاكم جاوبوني
    و مؤسساتنا تشتغل كمؤسساتهم

  • المغربي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:25

    هذه كلها محاولات غير موفقة للالتفاف على جوهر القضية والتهرب من الإجابة على الأسئلة المشروعة للمغاربة :

    – لماذا على المغاربة أن يكونوا أول شعب يلقح في العالم قبل الدول المتقدمة وحتى قبل الصين صانعة اللقاح،

    – لماذا لم تشرع الصين والإمارات بعد في التلقيح الشامل لمواطنيها بهذا اللقاح، وتكتفي باختباره على عينات محدودة منهم (المقيمين في حالة الإمارات)،

    – ما طبيعة هذا اللقاح، وماهي لائحة مكوناته بالتدقيق،

    – كيف يمكن الثقة في لقاح أعد على عجل ولم يستوفي بعد جميع المراحل التجريبية، علما أن تطوير اللقاحات يتطلب سنوات طويلة،

    – ما هي الاعتبارات التي دفعت لاختيار هذا اللقاح بالضبط،

    – من هم أعضاء اللجنة العلمية المشرفة على اتخاذ سياسات كورونا في المغرب وماهي مؤهلاتهم وسيرهم الذاتية بالتدقيق،

    – ما هي الضمانات القانونية المخولة للمواطن، ومن هي الجهة المسؤولة قانونيا في حالة مضاعفات على المدى القريب والمتوسط والبعيد،

    – ما هي الجهة العلمية (المحايدة) المخولة بإجراء الخبرة الصحية لتحديد أية أضرار أو مضاعفات محتملة،

    – ماذا عمن أصيب بالفيروس وشفي منه علما أن كثيرين حصل معهم هذا دون علمهم حتى…

  • عابر سبيل
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:27

    عجبتني الفقرة الأخيرة: واعتبرت الدكتورة ذاتها أنّ "المواطن العادي يمضي جلّ وقته في البحث عن قوته اليومي، ولذلك فلن تصدر منه خطابات التّشكيك، لأنه أصلا لا يعترف بوجود فيروس كورونا.

  • mirak
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:29

    لا نريد لقاح لأننا ليس لنا تقة بالحكومة ولا وزارة الصحة لأنهم مصلحتهم تغلب عليهم علي مصلحت الشعب الله الشافي والعافي اصلا المواطين المغربي ميت بدون أن يصيبه فايروس الدخل محدود التغطية الصحية صفر الخدمات الصحية صفر

  • مشكك
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:29

    التشكيك ليس في وجود كورونا من عدمه او في جدوى التلقيح بل ان تشكيك المغاربة في اللقاح الصيني المشكوك في فعاليته واعراضه على صحة المواطنين وهي شكوك في محلها خاصة ان هذا اللقاح لم تعترف به اي جهة علمية ذات مصداقية ولا حتى منظمة الصحة العالمية .
    فلماذا الاصرار على اللقاح الصيني ؟

  • النقد الذاتي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:30

    لولا صدور قانون تجريم ناكري كورونا في الأسبوع الأول ما وقع هذا الشك عند معظم المغاربة وباعتراف ملك البلاد.. ثم إن هذا الشك مشترك عند كل الشعوب

  • مواطن
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:31

    اللقاح الصيني آمن باذن الله ووجب علينا الانخراط كمواطنين في هذه الحملة و مسألة اجباري او اختياري لا تعني شيئا بقدر ما هو واجب وطني.
    ما ديرو كمامة ما تباعدو عاطيينها للعراضات و ما باغينش ديرو اللقاح اوا لعجب .
    اللقاح اول الطريق للرجوع الى الحياة الطبيعية وخا الاغلبية راه عايش الخياة الطبيعية هههه

  • مراقب
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:31

    يبدو ان المغرب كان محقا في اختياراته منذ بداية الازمة رغم قلة ذات اليد- و اختيار اللقاح الصيني جد موفق لان اللقاح الصيني اتبث فعاليته و نجاعته و سلامته و امانه و هو يعتمد على التقنية التقليدية المعروفة لكافة العلماء و الاطباء و هو مجرب على نطاق واسع في الصين (اكثر من 1.5 نسمة) و في الامارت و مصر و الارجنيتين.و رغم ان هناك منافسة شرسة بين امريكا و الصين و محاولات تبخيس اللقاح الصيني الا ان الواقع واقع و لا يعلى عليه و الصين اليوم عادت تقريبا الى حياتها الطبيعية الاقتصادية الاجتماعية. و حسب كبار علماء فرنسا في علوم الجينات و الجينومات مثل العالم الكبير اكسيل كوهين الذي يعتبر اللقاح الصيني الاكثر امانا و ابدى الاستعداد للتلقيح به قبل الاخرين في فرنسا كما يميزه عن اللقاحات الاخرى المبنية على تقنية جديدة لازالت غير معروفة بدقة و ايضا عالمة الجينات الفرنسية/الانجليزية الكسندرا هنريون كود تنبه الى بعض مخاطر اللقاح بالتقنية الجديدية اير اين اذ قد تصبح اثاره وراثية .و اما اوربا عموما فمتجاوزة بسبب الشيخوخة و تعب سكانها من العيش و الانتاج و بسبب كثرة الجدل البزنطي و الحيطة و صعوبات الاقتصاد الخ

  • sidmoubm
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:33

    تقول الكاتبة إن نسبة التشكيك في اللقاح في البلدان الإسكندنافية ضعيفة ألم تتساءل لماذا لانهم ليست عندهم سياسة الكيل بمكيالين و باك صاحبي.
    لقد حان الوقت لكي تتصالح الدولة و الموسسات المغربية مع المواطن و مع نفسها.

  • المكناسي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:34

    كحرفي في الميدان الصحي أنصح كل المغاربة أن يلحقوا أنفسهم ضد هاد الوباء وان يتركوا الإشاعات والشكوك التي لا أساس لها من الصحة وأن يضعوا ثقتهم في الدولة المغربية الحبيبة برئاسة قائدها صاحب الجلالة حفظه الله لا يستهن اي أحد بقدرات المؤسسات الصحية المغربية لأنني أعلم عين اليقين أنها تضم أساتذة كبار واكفاء في جميع التخصصات ولن يوافقوا ابدا على أي شيء فيه ضرر للمغاربة وشكرآ لمن اخد هاده النصيحة

  • الشك و اليقين
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:37

    الفيروس جديد و اللقاح جديد. تبين للعلماء أن نصف جرعة من اللقاح المطور من طرف جامعة أكسفورد أكثر فعالية من الجرعة الكاملة. ماذا يعني هذا لمسؤولينا و خبرائنا المهرولين للقاح الصيني من دون دراسة مكوناته؟ لماذا لم تعتمده الصين و تعممه و تجعله إجباريا؟ نفس الشيئ في روسيا. أمريكا تتريث. الوفيات في أوروبا مرتفعة ب 10 مرات عنا. هل هرولوا للقاح الصيني و الروسي؟عندهم حس السيادة و المسؤولية و الحذر الضروري لأن المشكل في طبيعة الفيروس الذي قد يكون غير طبيعي؛ أي أنه حرب بيولوجية. إذا كان الأصل؛ يعني الفيروس، حربا بيولوجية، فلماذا سيخرج اللقاح عن هذا الإطار؟ نحن لم نتحدث عن دراسة اللقاح. نتحدث عن التلقيح و التصدير. يعني نبحث عن السبق البهرجي و الربح المادي. أين المساهمة العلمية؟ الشك المنهجي و العلمي ليس هو الريبة و تبني نظرية المؤامرة. قدموا أجوبة للأسئلة أعلاه و مرحبا باللقاح. اللقاح عن علم و ليس عن جهل و جشع ربحي محض و بروباغانندا فارغة كما مع نجاح تفادي الكارثة بالحجر الصحي.

  • مهاجر
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:44

    لقد قلتها يا استاذة شعوب الدول الاسكندافية تتق في حكومتها انت اعطينا ولو نقطة واحدة اقول واحدة واسطر عليها تجعل الشعب المغربي يثق في جكوماته ان لم تستحيي فافعل او قل ما تريد

  • عادل
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:45

    واش اللقاح ياله دار شهرين ديال التجارب على البشر اتجيو تلقحونا بيه اقل حاجة 5سنوات ديال التجارب.الفاهم افهم

  • Naoufel
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:48

    بغض النظر على التلقيح مصر أو لا…
    بغيت غير نفهم المنطق ديال بعض المغاربة… كورونا قهرنا عطلات لينا اشغالنا….الدولة قالت الحل الوحيد هو نلتازمو بالنظافة و التباعد الاجتماعي لي اصلا هادشي مكااااينش العالم يشهد حتا شي واحد ماملتازم و الاغلبية متهورين
    الدولة قالت الحل الوحيد هو اللقاح…! بعض أبناء الشعب واااايكم راه غادي يقتلكوم
    انا عندي سؤال … ما هو الحل الوحيد للقضاء على كورونا من غير النظافة، التباعد و اللقاح ؟؟؟؟

  • Said
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:51

    شهد شاهد من أهلها ،حيث قالت الدكتورة اننا في دولة متخلفةو سياستها الصحية ظعيفة و غير شفافة و مبنية على استغلال الظرفية و (الحكرة) تكلمت نيابتا عن المغاربة و نظرتهم لواقع الصحة في بلد قلة الصحة ،،،،،

  • محمود
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:53

    بعض المحللين الإجتماعيين و النفسيين يبنون نظرياتهم على الحالات الشاذة دون القيام بإحصاءات الميدانية من قال لهم أن المغاربة لا يؤمنون بوجود وباء كورونا ؟و من قال لهم أن المغاربة لا يثقون في دولتهم بالعكس يثقون في الدولة أكثر من ثقتهم في القطاع الخاص و الدليل هو أن الكل يريد الوظيفة العمومية ! عدم ثقة المغاربة و أنا واحد منهم في اللقاح راجع ربما لأنه صيني و هذا تراكم منذ عقود لأن السلع الصينية مغشوشة و ذلك راجع للصين نفسها فهي تصدر "للعالم الثالث" سلع رخيصة الثمن و مغشوشة حتى أصبح المغاربة يلصقون كل ما هو ردئ للمنتوجات الصينية في حين تصدر للإتحاد الأوروبي و أمريكا الشمالية منتوجات ذات مواصفات و معايير تلك البلدان .

  • مغترب
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:56

    لنكن واقعيين، مسألة الشك لا تقتصر على المغاربة فقط. فهذه المرة العالم بأسره يراوده الشك. سواء في الدول المتخلفة أو المتطورة. ولهم الحق في ذلك. لماذا؟
    حينما تسمع أطباء مختصين وباحثون في علم الفيروسات ومديرو أكبر المستشفيات يصرحون بأن هناك مؤامرة، فكيف لأ يدخلنا الشك حتى هنا في اروبا النصارى يشككون في الأمر.والدليل تابعوا الشريط الوثائقي hold up. ساعتين من الزمن تثبت فعلا نظرية المؤامرة.
    مدير مستشفى في باريس يصرح بأنه كان مرغما بتسجيل كل الوفيات بأنها Covid 19.كما أن الحكومات تدخلت لسحب دواء الكلورين من الصيدليات رغم فعاليته بشهادة كل الخبراء، حتى لأ أطيل عليكم شاهدوا الشريط الوثائقي .

  • كبور ولد الكبيرة
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:57

    إذا كانت لنا الثقة في اللقاحات السابقة التي اتبتث فاعليتها ونجاعتها في الوقاية من مجموعة من الامراض فيجب تجديد الثقة نفسها في اللقاح الجديد لجهة التخفيف من سرعة انتقال الكوفيد الذي استفحل في كل الاوساط رافعا نسبة الفتك بشكل خطير… كل الهواجس والتخوفات ستظل مشروعة ومبررة لكون اللقاح ما زال جديدا لكن ما باليد الحيلة. الضرورات تبيح المحضورات والضرورة تقدر قدرها.. لايمكن ان نقف مكتوفي الايدي ..الوقاية خير من العلاج نسال الله ان يكون ناجحا ناجعا في القضاء علي هذا الفيروس الذي داهمنا من حيث لانحتسب….واملنا في الله كبير….

  • Mounir
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:59

    في فرنسا سيكون التلقيح اختياري وليس اجباري,ذلك ما صرح به ماكرون

  • SIMO
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:04

    كان لزاما على الدولة فرض إجبارية التلقيح لأن الأمر له علاقة بالصحة العامة لكافة المواطنين. أما مايعتقده جهلاؤنا من نظريات بوزپالية يغرفونها من الواد الحار المسمى وسائل التواصل الاجتماعي وينشرونها في تلك الفضاءات النتنة، فذلك شأنهم. فهم يشكلون قنابل موقوتة ومتحركة تشكل خطرا على كل من صادف طريقهم. وبذلك، كان من الأفضل إجبارهم عل التطعيم لتعود الحياة إلى مجراها الطبيعي. نقطة إلى السطر…

  • واقعي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:06

    منذ الاستقلال الى يومنا هذا المغاربة لن يثقوا في المسؤولين لان وعودهم كاذبة في كل المجالات الشغل. الصحة. التعليم..واكبر كذبة لازلنا نسمعها ان المغرب اجمل بلد في العالم بماذا؟!!بمدونة الشغل المشؤومة التي تستعبد العامل قانونيا،ام بمدونة الاسرة التي فرقت شمل الاسر، ام بنهب الثروات… .لن نثق فيهم و ان صدقوا

  • yahya
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:07

    نحن لنا تقة في ماكنا محمد السادس نصره الله لنا يأتي بما هو مضر لشعبه تانيا البرازيل أوقفت تجاربها لانها أنظمة الى اللقاح أمريكي تالتا تركيا هي ايضا انضمت إلى احد المستافدين من اللقاح الصيني رابعا انضروا الى احوال الصين و شعبها خامسا باركة من هدرة خاوية ديال مؤامرة و دوك اشاعات راه مغاديش تجي ولايات المتحدة او اتحاد الأوروبي و سيعترفون بالقاح الصيني لأن الصين مجهد عليهم لذلك فلنا تقة عند ملكنا العزيز لا عند وزير او كذا و كذا فاللهم أرفع عنا هذا الوباء و اشفي مرضانى و ارحم امواتنا و احمنى من الوباء أنك على كل شيء قدير

  • رشيد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:09

    بقليل من العقل. هل يعقل أن تغامر الدولة بالجيش والشرطة والدرك والقوات المساعدة ورجال الوقاية المدنية والاطباء الذين هم أعمدة البلاد مالم يكن اللقاح مضمونا؟
    كفى من التخريف وكلام المقاهي.لنتوكل على الله وليجعل هذه الحملة شاء الله نهاية لهذا الوباء اللعين.

  • slima
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:13

    من خلال تجربتنا للمنتوجات التي نستوردها من الصين منذ سنوات تأكدنا أنها كلها مغشوشة ومخدوعة استعملت جميع حيل الغش في صناعتها ! هذه التجربة ترسخت لدينا حتى أصبحنا نخشى كل ما هو صيني الى درجة جعلتني أنا شخصيا أمقث رؤية عبارة "صنع في الصين"

  • الخطوط الأمامية و الخلفية
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:14

    في كل مقال يتم التركيز على تلقيح الفئات الموجودة في الخط الأمامي: الطاقم الطبي، رجال الأمن، أسرة التعليم . هذا يعني أننا غير متساوين في مواجهة الفيروس. هناك من يواجه مباشرة و بشجاعة في الخط الأمامي؛ و هناك من يتوارى عن الأنظار خائفا يلوذ بالخطوط الخلفية الغير مشرفة. نريد أن نكون متساوين كما ينص على ذلك الدستور: جميعا في الخط الأمامي في الصحراء دفاعا عن الأرض و العرض؛ و أمام الفيروس قهرا للخوف منه أو من اللقاح. الخط الخلفي يليق بالجبناء فقط. نريد أن يقف جميع المسؤولين الكبار بدون استثناء مع المواطنين في صفوف التلقيح في الأحياء الشعبية المزدحمة؛ ما دام اللقاح أثبت فعاليته و لا غبار على ذلك! الوقوف يجب أن يكون اعتباطيا و الكل يأخد جرعته من اللقاح الصيني أو الروسي أو الأمريكي. عندها ستتبين لنا الحدود بين الخطوط الأمامية و الخلفية؛ و الحدود فيما بين الشك و الريبة و اليقين من اتصال و انفصال عند الجميع.

  • samir
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:24

    حذاري ثم حذاري من اللقاح الصيني. فالصين لا تصنع إلا الأشياء فاقدة الصلاحية و تجريبية ومضرة بالصحة. وسيأتي يوم تشهدون فيه الآثار الجانبية لهذا اللقاح فإما عقم أو شلل أو أمراض أخرى. لو كان جيدا لصادقت عليه منظمة الصحة العالمية وتهافت عليه الأوربيون. فحذاري

  • مسلم حر
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:29

    لا يمكن باي شكل من الاشكال ان تمتلك الدولة اجساد وصحة المواطنين الا الصحة فهي هبة ربانية لايمكن العبث بها سواء من طرف ايا كان.
    اخر شيئ نملكه هو صحتنا ذهبت اموالنا وحقوقنا
    لايمكن لاي انسان عاقل ان يهب صحته للقاح صيني مجهول العواقب على المدى الطويل.
    لالاجبارية التلقيح.

  • عن غير مسمى
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:48

    الجودة الصينية هي عند الماركات الغير الصينية الأصل تصنع في الصين وتباع في الدول المتقدمة. أما المنتوجات الصينية الأصل دائما حسب التجربة ذو جودة غير معترف بها عالميا. معادلة ااحزب الشيوعي الصيني بيع منتجات رخيصة جدا لجذب الزبائن وبيعها بالجملة و جودة رديئة.

  • صاحب رأي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:52

    إلى المعلق رقم 3 هل تدعي الغباء ؟ اللقاح ماشي تا لواحد يكون مريض عاد يتلقح راه اللقاح كايدار للناس باش يكونليهم الأونتيكور يعني باش تولي عندهم مناعة قوية ضد هاد الفيروس، و اللقاح ماخاصش يكون مشكوك فيه بحال اللقاح ضد السل اللقاح ديال الزكام الموسمي اللقاح ديال بوحمرون و زيد و زيد فيقو شوية و بركة من الجهل نعم للتلقيح.

  • الأصمعي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:57

    لو كان هذا اللقاح جيدا، لما فكروا في قرار إجباره وفرضه على المواطنين، بل بالعكس، سيبيعونه للمواطن المسكين بأعلى ثمن (أثمنة المحروقات فقط في المغرب توضح ما أقول) ..
    غير بالصحة والراحة ، ما خصنا لقاح ، غير فرقوه بيناتكم ..

  • ikhlass
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:00

    je suis prête pour prendre le vaccin arrêtez les mensonges on veux revenir à notre vie

  • باء امستردام
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:00

    التلقيح يجب أن يكون اختياريا ولا إجباريا ولماذا بالظبط التلقيح ديال الشينويين أهل مكة ادرى بشعابها إذن الدولة كتدير كل حاجة بالحسابات الدقيقة الا الفقر والبطالة مافراسهومش المهم نتوكلوا على الله نتلقحوا الله ايجب الشفاء ان شاء الله اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا يارب العرش العظيم قبل هذا التلقيح واذا اردت شيءا ان تقول له كن فيكون وشكرا لهسبريس

  • و فينك أدوزيم
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:02

    ورينا حقيقة هاد اللقاح لي على الابواب تلقيحه لهاد الشعب المغلوب عن أمره ياك ديما تتنصحينا أوهاد مرة شفناك مقلتي لينا والو على هاد اللقاح الصيني و الى أخره و لا حادقة غير في… إيوى شتو المغاربة معامن عايشين في الاعلام دق أوسكات أوكيات لي جات فيه لخبار في راسكم.

  • جواب على رقم 13 رشيد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:11

    غاتكون بحال الدول السكندينافية نهار تولي بلادك مغطية بالثلج العام كااامل بحالهوم ههه .

  • رشيد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:13

    الكمامة لم تعجبهم التباعد لم يعجبهم غسل اليدين لم يعجبهم التعقيم لم يعجبهم والآن اللقاح ولم يعجبهم.
    بالله عليكم ماذا يعجبهم؟

  • اسماعيل والحاج
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:27

    وشددت الدكتورة السباعي على ان ………….الخ.
    هذه هي حقيقة المشاكل .ومن حق أي انسان ان يعرف عن طريق التواصل بطريقة علمية .فتحية وطنية للدكتورة السباعي.الان لنا ثقة كاملة في صاحب الجلالة بانه سعى الى ان يوفر لنا تلقيح جزاه الله خيرا. وعلى مسؤولي الصحة ان يتكلموا لنا عن النوع والخصائص وووو …..فقط للاطمئنان والاستعداد النفسي.
    اللهم نسمع من خبراءنا او نتلقى ذلك من جهات اخرى قد تكون مجالا للشائعات.
    نسال الله اللطف بما جرت به الأقدار والتوفيق لبلدنا الحبيب ولساءر خلق الله اينما وجد.

  • الوحي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:28

    المغاربة من يؤمنون بالمؤامرة من اكثر الدول لقلة المعرفة والتعليم يشهد على دلك.لو اتى محمد صلى الله عليه وسلم واراد ان ينشر الاسلام بداية من المغرب لما انتشر الاسلام لما عرضوه عقبة بن نافع حارب كسيلة ميءة عام قبل دخول المغرب.في امريكا سيكون اختياري وبعد دلك سيكون اجباري no vaccine no service go somewhere else

  • Mounir Amsterdam
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:30

    نحن في اوروبا نعيش حالة قلق و ترقب لان حكوماتنا لا تذري ما تفغل اما المغرب ورغم موارده المحذوذة قرر و نفذ تحياتي لكل من افتخر وهذا يذل علي ان المغرب الحبيب ان اراد فعل التحدي القادم الاقتصاد و العيش الكريم فهل تحضر نفس العزيمه و الاراده

  • hassia
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:41

    Ce vaccin chinois et Russe sont pas reconnue,laissez les marocains tranquilles

  • hassia
    الخميس 26 نونبر 2020 - 15:01

    Com10
    Faut pas generalisier jai 71ans retraite

  • مازن
    الخميس 26 نونبر 2020 - 15:45

    لا أريد أي لقاح الحمد الله على مناعة الجسم. داك اللقاح سيرو جربوه في الدجاج

  • مغربي من المغرب
    الخميس 26 نونبر 2020 - 16:54

    قولو للناس حقيقة مرحلة هذا اللقاح !!
    هذا اللقاح من اكتشاف مختبر sinopharm الصيني و هو مثل أغلب اللقاحات أنه لحد الساعة لا يزال لقاحا تجريبيا (في المرحلة الثالثة) ! و هو لم يحصل لحد الآن على تصريح homologation من السلطات المختصة لا من الصين و لا من منظمة الصحة العالمية !
    و الصين التي فيها 1,3 مليار شخص لم تستعمله لحد الآن إلا مع مليون واحد نسمة ! أي بنسبة 0,1% من الشعب !!

    هل قلتم للشعب هذا الكلام ؟؟؟؟؟ أم أنكم أخذتم الأموال لتجريبه مع 40 مليون مغربي ؟؟؟؟؟ أجيبوا !

  • الرحمني
    الخميس 26 نونبر 2020 - 18:00

    المغاربة لا يتقون في سلع الصين. يضنون انها ناقصة الجودة. الصين لها في كل صناعة عدة درجات من الجودة لكن التجار المغاربة عندما يذهبون للصين يشترون السلع الرخيصة والرديئة حتى اصبح الكل يظن ان جميع سلع الصين رديئة. الصين فاقت لاروبيون الامريكان في عدة صناعات. أما من يقول ان الصين لم تلقح شعبها. كيف عرفتم ذلك. وكيف قضوا على الوباء الا بالتلقيح

  • مدوخ
    الخميس 26 نونبر 2020 - 18:24

    لقاح الصيني حذرت منه البرازيل ولم تعترف به أي دولة في العالم كلقاح فعال . الشعب المغربي ليس رخيص. مقاطعون

  • مهاجر
    الخميس 26 نونبر 2020 - 22:16

    السلام عليكم
    لو كان لقاح الصيني ناجح لما لجءت الصين لشراء اللقاح من دول اخرى.

  • هل انا غبي
    الجمعة 27 نونبر 2020 - 12:03

    اولا اتكلم عن نفسي انا شخصيا لااتق في قرارات الدولة الارتجالية ولكم خير دليل ايام عيد الاضحى حيث أغلب الناس عيدات بعيدة على الاهل ديالها انا اناشد جميع مكونات المجتمع من أساتذة ومحامون ودكاترة اناشد أصحاب الضمائر الحية اناشد النخبة المثقفة في هذا البلد السعيد واقول لهم بالله عليكم أليس منكم رجل رشيد يقول الحق: هذا اللقاح غير مجدي وغير فعال وأضراره أكثر بكثير من نفعه لماذا البرازيل رفضت هذا اللقاح لماذا المغرب لوحده بين جميع دول المعمور يجرب فيه هذا الدواء لماذا ولماذا ؟ أقول لكم ومن خبر موتوق من أناس مثقفون جزاهم الله خيرا ان هذا الدواء أو اللقاح الهدف منه هو نقص اعداد البشرية بحيث ان أعراض هذا اللقاح لا تظهر الا بعد مضي ٣او٤سنوات انا والحمد لله بصحة جيدة لماذا سيتم إجباري واجبار ناس آخرين على أخد هذا السم عفوا هذا اللقاح إحدروا إحدروا إحدروا اللهم اني قد بلغت والسلام عليكم ورحمة الله.

  • كبدانة سيتي
    الجمعة 27 نونبر 2020 - 16:44

    يتوهم كلّ من يظن أو يعتقد بأننا تجاوزنا مرحلة أوج كورونا أونعيش فترة انخفاض معدل توالد الفيروس أو أنه قد يتم النّجاح في السيطرة و التحكّم في جائحة كورونا و القضاء عليها يتوهم كل من يظن أن بالتلقيح هذا سوف يتم القضاء على الجائحة بشكل نهائي . ويتوهم كل من يعتقد أن بوجود اللقاح يمكن تجاوز الأزمة الصحية و الاقتصادية و الاجتماعية و العودة إلى الحياة الطبيعية بين عشية و ضحاها.بل العكس سيؤدي كل هذا إلى المزيد من تفاقم الأزمة و تعميقها، حيث سيعتقد الجميع بأن بالتلقيح هذا ستنتهي الجائحة و بهذا الإعتقاد الخاطئ سيتم بضرب جميع الإجراءات الإحترازية و التدابير الصحية على عرض الحائط في المرحلة ما بعد التلقيح مباشرة. .حيث سيتم تأجيج الإستهتار و التهور و اللامبالاة و التراخي و التسامح و سترتفع حالات الإصابات و الوفيات بأعداد مهولة ممّا سيؤدي إلى فقدان السيطرة و التحكم في الوضعية الوبائية بشكل غير مسبوق…فاحذروا جميعا من الوقوع في خطإ يؤدي إلى عواقب وخيمة و خطيرة تكلفنا ثمنا باهضا.
    يجب أن يعلم الجميع أنّنا مقبلون على مرحلة جد حاسمة تتطلب منا جميعا المزيد من اليقظة و الحيطة و الحذر.

  • المرجو التمهل والانتظار قليلا
    الجمعة 27 نونبر 2020 - 22:26

    أنتظر بفارغ الصبر لقاح فايزر أو موديرنا، ولما لا اللقاح البريطاني؟ فالولايات المتحدة وبريطانيا دول عظمى لهما تجربة طويلة في مجال اللقاحات والأدوية والبحث العلمي، ويتوفران على مؤسسات صحية قوية ومستقلة تراقب بكل صرامة وحزم عملية إنتاج اللقاحات وتسهر على نجاعتهما، وإذا كان هناك أي مشكل يعلنون عنه فورا ويوقفون العملية، دون حرج أو خوف!

    أما الصين، فعلا هي دولة صناعية كبرى لا أحد ينكر هذا، لكن لم تكن أبدا مختصة في اللقاحات، فهذا ليس مجالها، علاوة على كونها دولة تفضل دائما التستر على الفضائح.

    لابأس في الانتظار بضعة أسابيع وشراء اللقاح الأمريكي أو البريطاني، فهما في المراحل الأخيرة من التجارب.

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33

مطالب بفتح محطة ولاد زيان