المغرب 'حاضر' لأول مرة في نهائي كأس العالم

المغرب 'حاضر' لأول مرة في نهائي كأس العالم
السبت 10 يوليوز 2010 - 01:04



يسدل الستار، غدا الأحد، على أول مونديال إفريقي، بإجراء المباراة النهائية بين منتخبي إسبانيا وهولندا، اللذين يبحثان عن أول تتويج عالمي لهما.


وإذا كان المغاربة تحسروا، وهم يتابعون فعاليات المونديال، على غياب المنتخب الوطني عن النهائيات، إلا أنهم يستحضرون، بنوع من الفخر الممزوج بالمرارة، حضور لاعبين من أصل مغربي، يدافعان عن ألوان هولندا في مباراة النهاية، هما المدافع خالد بولحروز، ولاعب الوسط إبراهيم أفلاي، وأكسبهما ذلك تعاطف الكثيرين، الذين يريدون رؤية أسماء مغربية على منصة التتويج.


وسيكون هذا النهائي هو الوحيد، على مدار تاريخ بطولات كأس العالم، الذي يخلو من أي من منتخبات البرازيل، والأرجنتين، وإيطاليا، وألمانيا. وبغض النظر عن هوية المنتخب الفائز، ستكون المرة الأولى، أيضا، التي يتوج فيها منتخب أوروبي بلقب بطولة كأس العالم خارج القارة الأوروبية.


وفاجأت نتائج أول كأس عالم تحتضنها القارة السمراء عشاق الساحرة المستديرة ومتتبعيها، إذ نجح منتخبا هولندا وإسبانيا في ضمان تذكرة المرور إلى المباراة الرابعة والستين في نهائيات جنوب إفريقيا 2010، وسيكونان، غدا الأحد، على موعد مع دخول تاريخ أم البطولات، وتحديد هوية ثامن منتخب متوج باللقب العالمي.


وسيخوض المنتخب الإسباني المباراة من أجل الدفاع عن ريادته لكرة القدم الأوروبية، بعدما نجح في التخلص من خصم صعب، مثل المنتخب الألماني، الذي أزاح من طريقه إنجلترا والأرجنتين، وبعدما أعاد للجماهير الثقة في أسلوبه الجميل والمهاري، سيحاول منتخب “لاروخا” الجمع بين كأس أوروبا وكأس العالم.


بالمقابل، يبدو المنتخب الهولندي الحالي، بقيادة بيرت فان مارفيك، أقل توهجا من نظيريه في السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، لكنه يتوفر على لاعبين، مثل آريين روبن وويسلي شنايدر، يمكنهما مضاهاة عباقرة خط الوسط الإسباني، مثل أندريس إنييستا، وتشافي هيرنانديز، في المهارات والإمكانيات.


وكلف الاتحاد الدولي الحكم الإنجليزي، هاوارد ويب، بإدارة المباراة النهائية، بينما سيتولى الحكم المكسيكي، بينيتو أرشوندا، قيادة مباراة المركز الثالث، اليوم السبت، بين منتخبي ألمانيا والأوروغواي.

‫تعليقات الزوار

18
  • مافاهم والو
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:38

    هذا هو الحماق بعينيه..لاعبان بالوان هولندية وتقول انت ان المغرب ممثل في النهاية العالمية..شوفو ليكوم شي حاجة اخرى اما هاذ التخربيق ما منو والو ..كن كانو هاذ اللعابة حقا مغاربة مايلعبوش بقميص هولندا و قد طالبهم المغرب اكثر من مرة

  • عبد الحميد
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:08

    رحمة الله على الحكم الدولي المغربي سعيد بلقولة الذي شرّف المغرب بتحكيمه نهاية كأس العالم 1998فرنسا,حيث مثل التحكيم المغربي أحسن تمثيل وشرفنا كمغاربة,أما بلحروز وابراهيم أفلاي الذين أتمنى لهما التوفيق ,فيدافعون عن علم هولندا وليس العلم المغربي.

  • oustad
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:42

    aflay et boulahrouz sont des hollandais et pas des marocains, il faut pas dire n’importe quoi aux marocains
    on doit oublier le football car on peut jamais arriver à ce niveau tres elevé..

  • redouan
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:24

    et bien nous sommes au finale a cause de ibrahim afelay et khalid boulhrous vive hollande la coupe est hollandaise

  • اسامة القاسمي
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:10

    نتمنى فوز هولندا.اما علا اللاعبين من اصل مغربي والله احسن حاجة درتوها هي لعبتو معا منتخبات ديال بلدان كيقدرو البشر ماشي بحال واحد الكوانب عندنا.

  • المغربي القح
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:18

    هادو ما مغاربة ما حتى وزة…
    بنادم كابر في بلاد برا و عندو الجنسية ديالها وكيلعب للمنتخب ديالها
    اش اودي من مغربي …..
    كونو تحشموا …
    انا بعدا كنعلاف الي مارضا بأصل ديالو كيقلب عليه البشر…

  • امين الحداوي البيضاوي
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:30

    كل من رفض دعوة بلاده
    وقبل دعوة بلاد الكفر
    فهو ليس مغربي ابا عن جد

  • kamal
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:26

    Ces 2 joueurs sont pas des marocains mais des hollondais car c’est les pays bas qui les a formé.

  • roriman
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:16

    بولحروز و أفيلاي ذوي أصول مغاربة لكنهم تكونوا و كبروا في هولاندا،وهذه الأخيرة صقلت مواهبهم ووفرت لهم كل مايحتاجونه لإبراز إمكانياتهم، تيقنوا إخواني الأعزاء أنهم لو لم يهاجروا للقوا نفس مصير آلاف المواهب التي أفلت إثر التهميش ، المغرب يتخبط خبط عشواء في سياسة يمكن إختزالها في السرقة و سوء التسيير فجميع الكبار يتنافسون في الإستحواذ على أكبر عدد ممكن من الضروع أما طبقة عريضة من الفقراء فمصيرهم الضياع.

  • mehdi nesta
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:12

    ce n’est pas la premiere fois que le maroc participe au final de lacoupe du monde .on se sounient tous du feu said belkoula note arbitre international qui avait derigé la final du 1998 entre le brésil et la france 0-3.et on a meme pris un prototype de la coupe sacrée.allah yrham said belkoula.

  • امير عاصمة الريف مليلية المحتل
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:20

    خالد بولحروز ابن مدينة الناظور ، و إبراهيم أفلاي ابن مدينة الحسيمة
    ابناء الريف دائما في الواجهة
    يحيا الشعب الريفي الابي

  • مغربي
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:14

    النصر لهولندا ان شاء الله والفوز بالكاس العالمية.

  • simo
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:22

    ان كنتم تعرفون الكرة فان بولحروز كان خجولا من نفسه وهو يلعب بديلا لصديقه الدي حصل على بطاقتين فيما زميله المدافع الاصلع يكره العرب ولايريد لعب الكرة معه وقد احس به فيما افلاي ندم ندم كبيرا على الاسود وهو يلعب دقققيين في المونديال الاسود متاكد انها ستزار بقيادة البطل الحمداوي الدي لم تغريه البرقالة ارجوكم صفقوا له بحرارة انه بطل وسوف يقول كلمته اما الاخرين الله ايسامحهم ولكن المرابط اسفادوا من دقيقتين في المونديال

  • وردة@
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:32

    ولهدا نشجع الفريق الهولاندي لانه يظم مغربيين ولن اشجع ياكلون اسماكنا ويهيننا ابناءنا..يتهموننا بالتخلف وهم يصدقون التنجيم حيث ان الاخطبوط بول توقع ان تفوز اسبانيا ففرحوا قبل الفوز كدب المنجمون ولو صدقو وانشاءالله يصدق احساسي وتفوز هولاندا…

  • marocain
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:34

    لقد سبق للمغرب أن حضر في نهائي المونديال من خلال المرحوم بلقولة.

  • دمها ريفي
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:36

    نعم هو حاضر بلاعبيه المتمييزين و اللتي اصولهم ريفية ف أفلاي هو ابن الحسيمة و بولحرز ابن الناضور و انا جد مفتخرة بهم و انا لم ارى لاعب ريفي في المنتخب سوى المختاري و الحمداوي فقط

  • إبن العاصمة
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:28

    ما أثارني في هذا الموضوع هو تعليقات بعض الزوار الأمازيغ اللذين يتخبطون في بحر من العنصرية تتكلمون و كأنكم خير من العرب وكأنكم شعب الله المختار نحن هنا في بلد لا يفرق بين عربي أو أمازيغي ونتبع نفس الدين الذي يعتبر التقوى هو المعيار الوحيد لتفاضل بين الناس أما بالنسبة إلى أفيلاي وبولحروز فهما لا مغاربة ولا أمازيغ هما هولنديان يدفعن عن ألوان وطنهم هولندا

  • redouane kazawi
    السبت 10 يوليوز 2010 - 01:06

    tu as oublie belkola l arbitre le premier arabe et africain ds la final de la coup du monde

صوت وصورة
دار الأمومة بإملشيل
الجمعة 22 يناير 2021 - 18:11

دار الأمومة بإملشيل

صوت وصورة
غياب النقل المدرسي
الجمعة 22 يناير 2021 - 14:11

غياب النقل المدرسي

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20 2

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 3

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 4

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن