المغرب يحافظ على مرتبته في مؤشر السلام العالمي

المغرب يحافظ على مرتبته في مؤشر السلام العالمي
الأربعاء 25 ماي 2011 - 23:59

حافظ المغرب على المرتبة الـ58 عالميا في قائمة الدول الأكثر أمنًا وسلامًا في العالم لـ 2011، بحسب تصنيف عالمي صدر الأربعاء 25 ماي عن معهد الاقتصاد والسلام الأميركي للعام الخامس على التوالي.


واحتل المغرب المرتبة السادسة عربيا والمرتبة 58 عالميا من بين 153 دولة ، وتقدم رتبتين عربيا مقارنة بمؤشر 2010 والذي حل فيه المغرب في المرتبة الثامنة عربيا والمرتبة 58 عالميا من بين 149 دولة.


ويعتبر مؤشر السلام العالمي، الذي توصلت “هسبريس” الأربعاء 25 ماي بنتائجه، أحد المقاييس الرائدة لمستويات حالة السلّم العالمي حيث يقدم قياسات للصراعات المحلية والدولية، والأمن والأمان في المجتمع، والانتشار العسكري في 153 دولة وذلك من خلال 23 مؤشر منفصل.


وكما هو الشأن في 2010 حصل المغرب على نتيجة جيدة في مستوى عدد جرائم القتل والجريمة المنظمة وعدد القتلى في المعارك وكذلك جهود حفظ السلام ، بينما حصل على درجات متوسطة فيما يخص احترام حقوق الإنسان ، والعلاقات مع الدول المجاورة واحتمال تعرضه لتهديدات إرهابية.


هذا وأكد المؤشر الذي اطلعت عليه “هسبريس” تراجع حالة السلّم العالمي في 2011 للعام الثالث على التوالي، موضحا أن تكلفة هذا التراجع على الاقتصاد العالمي وصلا إلى 8.12 تريليون دولار أمريكي في العالم الماضي.


وسلط مؤشر 2011 الضوء بصفة خاصة على تصنيفات الدول العربية في ربيع العام الحالي.


وجاءت قطر في المرتبة الأولى عربيا (12 عالميا) تبعتها الكويت في المرتبة الثانية عربيا (29 عالميا) ، وحلت الإمارات ثالثة ( 29 عالميا) ، بينما سلطنة عمان رابعة (41 عالميا) ، وتونس خامسة على المستوى العربي ( 44 عالميا(.


وقد شهدت ليبيا أكبر تراجع – حيث انتقلت من المرتبة 56 إلى المرتبة 143 في مؤشر 2011، وفقدت البحرين 51 درجة لتصير في المرتبة 123، واحتلت مصر المرتبة 73 عوض المرتبة 49 في 2010، وتراجعت تونس من المرتبة 37 إلى المرتبة 47، كما تراجعت الجزائر من المرتبة 116 إلى المرتبة 129 في مؤشر 2011.


وحسب المؤشر ذاته فقد أدى الاضطراب الناجم عن عدم الاستقرار الاقتصادي إلى تراجع مستويات السلّم في اليونان (65)، وإيطاليا (45)، وإسبانيا (28)، والبرتغال (17)، وإيرلندا (11).


وتعتبر أيسلندا أكبر الدول التي تشهدًا تقدمًا في تحقيق مستويات السلم العلمي، لتتفوق على نيوزيلندا، واليابان، والدنمارك، وجمهورية التشيك.


وحقق العراق(152) تقدمًا للمرة الأولى في مؤشر 2011، بعد تذيله مؤشرات الأعوام الماضي.


وتحتل منطقة أفريقيا جنوب الصحراء أدنى الدرجات في ترتيب السلم العالمي، حيث تضم 40% من الدول الأقل سلمًا في العالم، وبخاصة السودان(151)، والصومال(153) اللذان يقعان في أدنى درجات المؤشر.


وللعام الخامس على التوالي، تعتبر أوروبا الغربية أكثر مناطق السلم حيث تأتي أغلب الدول ضمن أعلى 20 دولة في تحقيق السلم.


في حين كانت أربع دول من دول الشمال الأوروبي ضمن أعلى عشر مراكز، ومع ذلك، فقد تراجعت السويد إلى المرتبة رقم 31 بسبب تصنيعها العسكري وحجم صادرتها من الأسلحة التقليدية.


كما أن الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي كان له أثر إيجابي على بعض الدول الأعضاء من أوروبا الوسطى وأوروبا الشرقية حيث احتلت جمهورية التشيك الصدارة ضمن مرتبة أعلى عشر دول (المركز الخامس) للمرة الأولى في حين احتلت سلوفانيا المركز العاشر.


وشهد مؤشر السلم العالمي في أمريكا الشمالية تحسنًا طفيفًا منذ العام الماضي. حيث قفزت كندا(8) ستة مراتب في تصنيف هذا العام في حين ظل ترتيب الولايات المتحدة(82) كما هو دون تغيير على الرغم من أن تصنيفها قد تحسن من المركز 85 إلى المركز 82.


ويقول ستيف كيليلا، المؤسس والرئيس التنفيذي لمعهد الاقتصاد والسلام “إن تراجع المؤشر في هذا العام مرتبط بصورة وثيقة بالصراع بين المواطنين وحكوماتهم؛ ومن ثم يتعين على الدول أن تبحث عن طرق جديدة لتحقيق الاستقرار بدلاً من اللجوء إلى القوة العسكرية.” ويضيف “على الرغم من مرور عقد طويل من الحرب على الإرهاب، فإن احتمالية الأعمال الإرهابية قد زادت هذا العام لتمحو المكاسب الضئيلة التي تم تحقيقها في السنوات السابقة.”


وعلى الرغم من انخفاض مؤشر حالة السلم بصورة عامة، إلا أن بيانات هذا العام قد أظهرت وجود زيادة في حالة السلّم في بعض المناطق – وأبرزها مستويات الإنفاق العسكري والعلاقات بين الدول المجاورة.


ويتابع كيليلا حديثه قائلاً “ثمة زيادة متزايدة في الاعتراف بوجود ‘عائد سلام’ حقيقي. حيث أشار بحثنا إلى ثمانية اتجاهات وتركيبات اجتماعية لإيجاد مجتمعات آمنة، ومرنة، وتتسم بالاستدامة الاجتماعية.”


وبعد أن احتلت أيسلندا أعلى المراتب على صعيد التركيبات الثماني فقد تمكنت من استعادة مكانتها في صدارة المؤشر هذا العام، وذلك بعد أن شهدت تراجعًا في العام الماضي في أعقاب أحداث العنف المتعلقة بانهيار النظام المالي ونظام العملة.


كما عكست المستويات العالية في التصنيف من ناحية تركيبات الحوكمة أيضًا السبب في احتفاظ اليابان بمكانتها في التصنيف – على الرغم من تعرضها لهزات خارجية هذا العام شملت وقوع زلازل وتسونامي.


أنقر هنا لمطالعة الترتيب الكامل لمؤشر السلام العالمي لسنة 2011

‫تعليقات الزوار

16
  • Amin
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:03

    شكرا لرجال الأمن على وضعهم حدا لإستفزازات جماعة الذل و الهذيان التي تسعى جاهدة الى بث الفوضى و اشعال نار الفتنة في البلاد.
    التغيير لا بد أن يتم عبر القنوات و المؤسسات الدستورية, و ليس من خلال الفوضى العارمة التي بات الإعلام اليوم يعطيها صفات مبهمة من قبيل : شباب الفايسبوك و الإحتجاجات و الإعتصامات السلمية للشباب و غيرها من العبارات الفضفاضة, مع اغفال حجم الأضرار التي تسببت فيها هذه الإضرابات و الإعتصامات المستمرة على اقتصادات هذه الدول.
    حركة٢٠ فبراير أبانت على نيتها الغير الحسنة التي تكمن في زعزعة استقرار البلاد عن طريق زرع الفوضى فيالمدن و الإخلال بالأمن العام . تحية خالصة للأمن الوطني

  • منا رشدي
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:01

    هل لتواجد القواعد العسكرية الأمريكية دور في أن تحتل دول الخليج وعلى رأسها قطر المراتب الأولى في مؤشر السلام العالمي ؟ داخل منطقة الشرق الأوسط . هل ستدفع دول شمال أفريقيا لتحتضن القواعد العسكرية الأمريكية حتى يتحسن تصنيفها في مؤشر السلام العالمي ، عش نهار تسمع خبار .

  • مغربي حر
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:21

    المغرب في تقدم مرتفع و ان شاء الله يكمل في تواصله فهو فخر الامة العربية فالمغرب صنف اول دلولة عربية من حيث الديموقراطية و حقوق الانسان و حقوق المرأة

  • سعيد المغربي
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:19

    لن ننتظر الديموقراطية من مخزن يحكمنا بالقوة و الزرواطة و الاقصاء…..مزيدا من الكذب يا أنذال….

  • Watani
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:23

    أرجو من حركة 20 فبراير أن توقف مسيراتها و تصعيداتها فهي أصبحت خارج التاريخ لما بدأت تنادي صراحة و
    علنية بإسقاط النظام. إذا و حفاظا على أمن البلاد و العباد وجب تدخل الأمن. المسيرة الإصلاحية في طريقها الصحــيح و في إطار نظام ملكية برلمانية دسـتورية. الشعب كشف عن مخططكم الهدام و الإنقلابي فهو أيضا سيكون لكم بالمرصاد بجانب أجهزة الأمن للحفاظ على مسار الثورة الهادئة بقيادة الشعب و الملك و الهيئات ذات المصداقية. فــكفـى أيها المتطرفون.
    الشعب يريد اسقاط حركة 20 فبراير

  • DOUKALI 83
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:11

    الحمد لله على مغربنا، الله ينصر سيدنا

  • casaoui
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:17

    attention a ceux qui veulent rendre le maroc un pays d’anarchie, de revoiltes, d’instabilite sous la houlette de la democratie, les droits de l’homme et les libertes sans pou autant s’apercevoir qu’il y des gents qui guettent notre cher pays pour en faire une afghanistan, un irak ou une syrie. vive le maroc.

  • مغربية حرة
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:15

    لاحول و لا قوة الا بالله

  • مغربي
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:13

    هذا التقرير لن يعجب بالطبع جماعة الفتنة التي تسعى جاهدة لخلق الفوضى في الشارع و تدمير الإقتصاد و زعزعة الطمأنينة عند المستثمرين الذين أصبحوا يخافون على أموالهم من الضياع بسبب فتنة جماعة الياسينيين و شرذمة الملحدين, المدعومة من قبل جهات معادية يعرفها الجميع.
    انشري يا هسبريس و شكرا.

  • nouna
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:09

    j’aime
    vive le maroc, les marocains et le roi Med V,

  • مغربي
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:31

    حنا فايتين الويلات المتحدة الأمريكية هي فالمرتبة 82

  • redouane
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:27

    les commentaires 1 et 3 sont policiers

  • كمال الطويل
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:29

    الاحياء الشعبية لا تعرف امنا ولا امانا فى المغرب كله ومن يكدب هدا فليدخلها .انعدام الامن لا وجود للامن بتاتا .كل انواع المخدرات فاين الامن ؟؟

  • mohamed
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:05

    المقال حول رتبة المغرب لماذا نجد من يتكلم عن جماعة الدعوة الى الله (التعليق 9)

  • abdo
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:25

    حكومة فاشلة برلمان فاشل وكملتوها بموازين:
    الشعب المغربي لا يستفيذ من الفوسفاط،
    الشعب المغربي لا يستفيذ من الذهب بتيزنيت وتارودانت .
    الشعب لايستفيذ من الفضة بمنجم اميضر بوارززات .
    الشعب المغربي لا يعرف خبايا الاتفاقيات السرية : الصيد البحري ، اكس ليبان ، …، البنود الخفية لمايسمى بوثيقة الاستغلال 11 يناير .الموقعة بين أهل الفاسي عملاء الاستعمار مع المستعمر الاوربي.
    المغرب أغنى بلد ولكن مكتوب عليه ان تسيره عصابة السراق .
    عدد سكان المغرب 35 مليون ، وعدد السراق يعدون على رؤوس الاصابع ، ولكن لاندري كيف دللو هذا الكم الهائل من البشر وجميع حقوقه مهضومة ، ذون أن يحرك ساكنا ، ربما يستعملون السحر مثل ليلى الطرابلسي .

  • amazigh.
    الخميس 26 ماي 2011 - 00:07

    من كتب هذه الخرافات ويتبعها خرافة أكثر شذوذا بقوله أن المغرب بلد عربي؟هل البلد الذي زور تاريخه وأقصي أغلب شعبه الأمازيغ هل هذا البلد أمنا؟ وإلى متى ؟ إلى متى سيتحمل الشعب الأمازيغي مسخه وإقصائه؟

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 13

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 23

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 10

مسن يشكو تداعيات المرض

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 3

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى