المغرب يهزم "إفريقيا الوسطى" ويقترب من نهائيات "كان 2022"

المغرب يهزم "إفريقيا الوسطى" ويقترب من نهائيات "كان 2022"
الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 18:55

عاد المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم بفوز ثمين من قلب مدينة دوالا الكاميرونية، بعد تغلبه بهدفين نظيفين على حساب مضيفه منتخب إفريقيا الوسطى، في نزال الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس افريقيا 2022، قرّبه بشكل كبير من حسم بطاقة التأهل.

وحاولت العناصر الوطنية، منذ الدقائق الأولى للنزال، البحث عن خلق مناورات هجومية وتهديد مرمى منتخب إفريقيا الوسطى؛ غير أن كل تحركاتهم الهجومية بقيت محتشمة، قبل أن تحمل الدقيقة الـ17 أول تهديد حقيقي من جانب إفريقيا الوسطى، حيث كان الأخير قريبا من هز الشباك لولا التصدي الناجح للحارس ياسين بونو.

ومع مرور دقائق الشوط الأول، وجدت العناصر الوطنية صعوبة كبيرة لتجاوز خط الوسط بسبب الانتشار الجيد لعناصر منتخب إفريقيا الوسطى، ليختار في ظل ذلك رفاق حكيم زياش التعويل على الكرات الثابتة، حيث تمكن هذا الأخير من استثمار إحداها لهز الشباك وإحراز هدف التقدم للمنتخب المغربي في حدود الدقيقة الـ39، لتنتهي تفاصيل الشوط الأول بتقدم “الأسود” بهدف نظيف.

وبحث منتخب إفريقيا الوسطى، طيلة فترات الجولة الثانية، عن فتح ممرات في الخط الخلفي للمنتخب المغربي، من خلال خلق مناورات هجومية شكلت بعضها الخطورة على مرمى ياسين بونو؛ فيما واصل المنتخب المغربي خلال الشوط الثاني تعويله على الكرات الثابتة.

واستمرت المناورات الهجومية لمنتخب إفريقيا الوسطى في باقي أطوار المباراة بحثا عن هدف تعديل النتيجة؛ فيما كان يوسف النصيري قريبا من تعزيز النتيجة بهدف ثان، بعد دخوله وجها لوجه مع الحارس في حدود الدقيقة الـ77.

وقبل نهاية مجريات المواجهة بدقيقتين، تمكن يوسف النصيري من تعزيز النتيجة بهدف ثان بعد تمريرة مركزة من رفيقه حكيم زياش، لتنهي صافرة الحكم كاستان أوطوغو تفاصيل النزال بفوز المنتخب المغربي بهدفين نظيفين.

ورفع المنتخب المغربي رصيده في صدارة ترتيب المجموعة الخامسة إلى النقطة العاشرة، متبوعا بالمنتخب الموريتاني في الصف الثاني برصيد 5 نقاط، ومنتخب بوروندي في الصف الثالث برصيد أربع نقاط؛ فيما يحتل منتخب إفريقيا الوسطى الصف الأخير برصيد ثلاث نقاط.

‫تعليقات الزوار

65
  • رأي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:13

    دائما نتأهل لكن نخسر مع فرق جد فقيرة،و الخسارة مع البنين لا تنسى….

  • aziz
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:14

    تاعرابت،الشباك،برقوق،لاعلاقة لهم بكرة القدم

  • سعيد أكادير
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:14

    فوز ثمين بطعم الهزيمة،منتخب متواضع يجب إعادة النظر فيه قبل المباراة المقبلة.

  • حرتاءه
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:15

    زياش نجم الاسود تشيلسي ستجعله ابرز اللاعبين في العالم اما اداء المنتخب مازال متدبدب فمازال هناك عملا شاق لتكوين منتخب قادر على الذهاب الى ابعد المنافسات

  • متتبع
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:16

    مباراة ضعيفة ومستوى لا يبشربخير ولا يتطورابدا,غياب تناسق بين جميع الخطوط,توظيف اللاعبين غير مقنع, أخطاء كثيرة, تاعرابت لا يفيد في اي شيء, الناصري لا يتطوركثيرا يضيع وتموضعه خاطئ, ظهير ايسرغائب.نقطة ضوء هي امرابط وزياش والبقية غيرمقنعة.

  • Moulay
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:16

    السلام عليكم
    لماذ المنادات على تاعرابت؟ ماهي الإضافة التي أتى بها برقوق؟ مدافع أيمن كاد يتسبب في تسجيل أهداف. أشرف حكيمي (المحترف) يستحق بطاقة حمراء منذ البداية. تغييرات متأخرة.

  • Bahari Montpellier
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:17

    مبروك علينا الفوز، لكن اليوم ظهر المدرب ضعيف تكتيكيا، نعلم أن حكيمي ضعيف دفاعيا لكن قوته في الصعود من الخلف وليس في تتبيثه كجناح، كان من الأفضل اللعب بنايف وسايس في الدفاع ومزواري في اليمين وحكيمي في اليسار لأن سايس في اليسار جيد على مستوى الدفاع لكنه يقتل الجهة اليسرى هجوميا، عندما خرج سامي كان الأولى إدخال وسط ميدان هجومي وليس مدافع لأننا لا نلعب ضد البرازيل، على أي المرجوا تتبيث لاعبي الدفاع لكي ينسجموا مع بعضهم البعض لأننا لاحظنا كيف أثرت التغييرات على عدم الإنسجام بين خطي الوسط والهجوم. يحسب للمدرب أنه كل مرة يبحث عن حلول لكن يجب تتبيث هيكل أساسي يبدأ ب سايس أكرد(أو سامي) حكيمي، مزواري أمرابط برقوق…، عندنا مشكل كبير في وسط الميدان، يلزمنا بوصوفة شاب.

  • parisien
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:18

    Franchement si on enlève ziyech de cette équipe y'a franchement aucun espoir attendu par cette équipe qui n'ira pas trop loin avec ce niveau actuel et chapeau pour ziyech un vrai lion de l'Atlas

  • الأسود تاهلوا
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:18

    كيفما كانت نتائج الجولة الخامسة و السادسة فالأسود متاهلون . عليكم اعادت حساباتكم .

  • التوزري
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:19

    منتخب بدون مدرب لاعبين مميزين لكن تائهين

  • مواطن مغربي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:21

    مبروك للمنتخب مستوى ضعيف والرتم ثقيل سيد المقابلة زياش بوتو مرابط المدرب باقي حاير فلبوسط اعتقد استدعاء لمرابط من السعودية وبوهلال والادريسي هدا رايي

  • ziyah
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:21

    l'equipe national sont ziyach c'est rien de tous .

  • Ghi dayez
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:22

    فوز مهم وأداء هزيل لم يرق الى مستوى الكرة الجميلة التي عهدناها في عهد هرفي رونار لا تبدو هناك اي لمسة للمدرب الجديد

  • Houssam
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:24

    مبروك للمنتخب المغربي . و العقبة انشاء الله إلى كأس العالم

  • ROBINSON
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:24

    صراحة رغم الفوز لكن الفريق كان مستواه جد ضعيف في الجولة الثانية…الفضل كله يعود إلى حكيم زياش …لابد من وجود ظهير أيسر في أقرب وقت و عودة حكيمي للدفاع

  • البركاني من بلجيكا
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:26

    مقابلة لا تستحق الذكر ولا ترتفع الى مستوى الفرجة مستوى ضعيف للفريقين لا احد يستحق المدح مستوى لا يليق بأندية المنتخبات في جميع النواحي ،الفرجة اليوم بين المانيا ونضيرتها اسبانيا مقابلة القمة ،اما الكرة الأفريقية سوى المنتخب الجزائري الذي يستحق الفرجة لانه فريق في المستوى بدون مجاملة ولا مجادلة وتحياتي للجميع وهذا رايي أضنه صواب ويحتمل الخطا كذلك .

  • reda
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:30

    certains joueurs n'ont meme pas les conditions phsysique pour jouer 10 minutes coontinus.
    je parle bien sur de Adil taarabt . achraf becharki est meilleur que lui en mileu de terrain. apparement l'entrainneur regarde les video des joueus sur youtube et apparement il a vu une video de taarabt qui date de 10 ans c'est pour ça qu'il a appelé sinon j'e trouve pas une autre explication

  • stop
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:30

    علاش المنتخب عندو 2 مدربين للحراس ?رغم ان عدد الحراس 3 ويكفي لتدريبهم واحد ام ان خسران الفلوس شعار لقجع

  • Ahmed
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:34

    لا اضهرة لاتمريرات متقنة لا سرعة عندما يشاهد كنتي حكيمي في هده المقابلة مدا سيقول عن مدرب فريقنا الوطني ما دور حكيمي في دلك المكان حتى كان حكيمي اسوء لاعب في المقابلة للاسف لم نكن نشاهد مبارات كرة قدم والمسثفيد الاكبر المدرب ١٠ ملايين درهم او اكتر

  • العماري مصدق
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:34

    لقد مر على تعيين وحيد خاليلوزيتش مدة من الوقت ولم تظهر لحد الان بصمته على طريقة اللعب ،فالعشوائية هي عنوان لعب المنتخب ،فمن ناحية توظيف الاعبين ،من ناحية اخرى استدعاءلاعبين لامكان لهم داخل التشكيلة ،من هنا نقف ونبكي على الفترة الزاهية التي مرت مع هيرفي رونار وكيفية تسيير المقابلة كان المدرب لايجلس على كرسي البدلاء دائما واقف ويصيح اما هذا المدرب فهو دائما جالس بحكم السن .فمن الان يجب التفكير في مدرب جديد يكون في مستوى هرفي رونار.

  • ربيع أخر
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:36

    فريق خميس الزمامرة أو مولودية وجدة أو يوسفية برشيد تستطيع هزم منتخب سونترأفريك بكل سهولة.

  • انا
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:36

    اضعف مدرب مر على تدريب المنتخب. اختياراته فاشلة، لا تكتيك ولاهم يحزنون أضف إلى ذلك أنه اضعف لاعبين لعدم لعبهم في مراكزهم فسايس مثلا كان وللمرة الثانية ضعيفا عندما تكون الكرة للمنتخب وحكيمي كان أيضا ضعيفا، كيف يعقل أن تضعف لاعبين يعتبرون من ركاءز المنتخب؟؟ ونتيجة كل هذا أن المهاجمين لم يتلقوا الدعم من طرف المدافع الأيمن والايسر والسبب راجع للمدرب الغائب. تغييراته كانت متأخرة متأخرة وقام بتبديل مركز بمركز يعني أنه لا يستطيع أن يقرأ المقابلة ويغير التكتيك. اللاعب شباك كان ضعيفا وإمكانياته محدودة ولا اعرف لماذا يتم استدعاءه. ختاما اذا استمر هذا المدرب فسنمرض كلنا بمرض السكر.

  • ملاحظ رياضي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:39

    لا أعرف كيف يفوز هذا المنتخب بأداء باهت لم نرى لمسات فنية ولا تبادل الكرات بشكل ملفت ورائع ولا حتى الأداء المتوسط.بعكس المنتخب الخصم .ودائما أهذاف مخربقة لا متعة فيها ،لا أفهم تاعرابت يتجول في الملعب بدون أي دور فعال و برقوق أيضا و.. و… و…ووو…. على المدرب أن يراجع المدرب تشكيلة هذا المنتخب.

  • intidam Hassan
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:42

    مبارة اليوم بدون متعة الكرة ذهاب وعوده لولا زياش لإنهزمنا دهاب و عودة / إلى خطانا زياش حزنا الماء

  • Hassan 16
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:42

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رغم الانتصار فريق منتخب متواضع. فرص التسجيل منعدمة لياقة بدنية ضعيفة.

  • شيء غير مفهوم
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:45

    مقابلة ديال الاحياء أحسن من هاد المحترفين الزعومين من أوربا وعموتة أحسن من هاد المدرب ديال 80 مليون راجعون اوراقكم

  • منصور
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:45

    أرى الرياضة الوطنية بدون أي نتائج تذكر وأخص بالذكر المنتخب الأول لا أرى سوى إنفاق المال بدون حساب هاذا مدرب بالعشرات الملايين وهاذا مساعده بالملايين وهاذا تقني وهاذا مساعد تقني وتلك مساعد في هدر المال. والبلاد تشكو الى الله من جور العباد من يجيب المظطر اذا دعاه يارب اليك المشتكى

  • مغربي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:58

    المنتخب يحتاج الى مدرب في المستوى
    خليلوفيتش مدرب اكل عنه الدرب وشرب قديم جدا
    لاعبين شباب مواهب تحتاج الى مدرب في المستوى
    ما رأيت في المباراة ان اللاعبين غير راضين عن خيارات المدرب هو غير مقتنع بظهير ايمن اجاكس ومعجب بلاعب الفريق التركي
    يجب عليه ان يبدا من حيث انتهى رونار
    كيف اننا نعاني من الاظهرة والمغرب يتوفر على أفضل الاظهرة في اوزبا
    لماذا يغير طريقة رونار حيث ابدع المنتخب
    لن يمشي المنتخب بعيدا

  • ابو انس
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 19:59

    مقابلة غير متكافئة مقارنة مع فريق الخصم لما يضم المنتخب المغربي من اسماء وازنة في عالم كرة القدم كنا ننتظر مستوى عالي لكن خاب املنا بالعرض الغير مقنع بغض النظر عن النتيجة

  • Adil
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:00

    مدرب كارثة لاعبين تائهين في الملعب، تمريرات خاطئة بالجملة وكأنهم لا يتدربون، تاعربات الشباك كارثة كروية. توضيف الاعبين مضحك جدا. هكذا سنقصى كالعادة من الدور الأول

  • النقط...النقط...النقط
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:09

    لم ندهب للفرجة و لا لعرض العضلات: رجعنا بتلات نقاط و هدا كان هدفنا لا غير. الحمد لله و الشكر لله. نقطة و سدينا.

  • لاهاي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:10

    اقراً بعض التعاليق اصحابها كانوا قد اًقسموا بالله انهم لا يشاهدوا مقابلة المغرب نهاىًيا مبجل عليهم صيام الكفارة والبعض كان يشتم حكيم زياش لازم ان تطلب منه المسامحة لانه يحب وطنه اكثر من اللذي ينتقدونه ( الفريق يمشي خطوة بخطوة انشاء الله له المستقبل ) لازم من الصبر

  • haron
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:13

    بدأت تضهر بصمة حليلوزتش هل رأيتم أولاد المهجر كما تسمونهم يستطيعون الفوز بأدغال إفريقيا والسلام

  • يسين
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:14

    المنتخب ظهر بمستوى جد ضعيف وهزيل لا يبشر بالخير ….. علمًا أنه لعب مع فريق غير مصنف في الترتيب العالمي وأغلبية اللا عبين يلعبون في الدرجة الثالثة

    دفاع مثقوب
    الهجوم الله يجب الله
    وسط الميدان 0
    المدرب ومساعده 0 0
    إنتظرون الاقصاء في أول مبارة له في كأس إفريقيا

  • محمدين
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:14

    الفريق الوطني أظهر ضعفا في الدفاع ولا وجود لهداف يمكن الاعتماد عليه خاصة مع وجود صانع الأهداف العبقري زياش .. أظن أن حمد الله أصبحت المناداة عليه أمرا ضروريا.. ولا ضرورة لوجود أسماء لا فائدة منها كفجر وتاعرابت وبوجلاب وحارث ومنديل وشباك.. أظن أن اللاعبين الذين ضمنوا رسميتهم هم زياش وحكيمي ومزراوي وأمرابط وبونو وسايس وغير ذلك "ما كاين والو"

  • مستفيد
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:26

    هنيأن للفريق الوطني المغربي بهذا الفوز المستحق
    و كانتمناو إليهم المزيد من تفوق وتألق إن شاء الله

  • متساءل
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:29

    الكرة الإفريقية اليوم تقدمت كثيرا، والاعب الإفريقي لاعب مهاري وسريع اضافاتا إلى القوة البدنية…

    اذا لم يكن عندك مهاجم يصنع الهدف من اي هفوة، اذا لم يكن عندك بناء سريع للهجمات المضادة باللمسة الواحدة على غرار تونس ومصر… اذا لم يكن عندك وسط ملعب يحرك الكرة في كل الاتجاهات لاتعاب الخصم وخلق الفرص، اذا كنت تقيل الحركة في الدفاع قصير القامة لاتتحدت عن إحراز الكؤوس.

    نحن لدينا لاعبون بطيؤوا الحركة مكتروا ضياع الكرة ينتظرون الكرة الهدف ليأتي إلى أقدامهم على طبق من ذهب لا يشكلون أي ضغط بالكرة على الخصم من تكرار التصويب على المرمى المتكرر وخلق الفرص واحدة تلو الأخرى…

    خلاصة منتخبنا الان مشارك لامنافس.
    منكدبوش على الناس.

  • البركاني من بلجيكا
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:29

    زياش ابن مدينة ابركان سجل هدف والهدف الثاني كان من نصيبه ،مستوى النهضة البركانية أفضل بكثير من مستوى المنتخب المغربي ،واطلب من فوزي لقجع ان ان يغير المنتخب برمته ويحتفظ بلاعبين فقط اولها رياش والحارس بونو ويكون تكوين من المنتخب من لا عبي الآلة البرتقالية ابركان ،لان فريق النهضة البركانية مع حديث عهده في البطولة المغربية له قدرة وإمكانية عالية لتمثيل المنتخب الوطني في نهائيات أمم أفريقيا وكاس العالم

  • HICHAM=MA
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:42

    كان على المنتخب ان يهدي تلات نقط لمنتخب افريقيا الوسطى اجلال لحكومة افريقيا الوسطة لانها هية الصديق والشقيق الحقيقي وتستحق ان تكون مع منتخبات دول افريقية النهائيات اللتي ستجرا في الكمرون عكس موريتانة لعبها كلهم ملقطون من دول افريقية وبالرغم من هدا لاعلاقة لها بكرة القدم والصديق قبل العدو

  • عبدو
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:43

    من وجهة نظري أن المدرب يرتكب خطأ كبيرا في توظيف سايس كمدافع أيسر رغم أنه جيد بخبرته في وسط الدفاع.ثانيا حكيمي فهو يجيد الانطلاقة من الخلف ويحتاج للمسافه.

  • مبروك....لكن...
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:44

    مبروك الانتصار……
    لكن الفريق غير مقنع بتاتا……هناك للأسف عناصر لا تستحق حمل القميص المغربي ويتم استدعاؤها.
    المدرب لا زال ينتظره عمل شاق لتكوين فريق قوي تنافسي.
    الله احفظ وصافي.

  • ادريس المغربي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:45

    هناك من حكم على منتخب المغرب : متوسط او ضعيف ، اذا كان منتخب المغرب ضعيف فماذا نقول عن افريقيا الوسطى ، و لكن خطة المنتخب المغربي هو ان ينتصر و يخرج بأقل ضرر او بدون ضرر و فعلا هذا ما وصل اليه ؛ انتصروا و بدون اضرار ،
    المهم و في جميع الحالات ان منتخب المغرب قد تأهل الى نهائيات كأس افريقيا بالكامرون

  • maroc
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:46

    تاعرابت ناقص ههههه كتفهموا فكورة بزاف السيد بدل مركز الجناح إلى وسط ميدان رقم 8 يعني تمريرات ومنسق مزال يبدع فلبوسط ديالوا انا تفرجت غير 2 ميطوا كان المنتخب جيد فوق المتوسط شوف ملي خرج تاعرابت مبقاش التنسيق الوسط ميدان زياش امرابط تاعرابت..خط الهجوم اكيد غادي يشدوا حمد الله إلا جا فوقت مبكر أما الدفاع قلب الدفاع يقدر يجيب بانون مع سايس مزوار و أشرف حكيمي

  • ملاحظ
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:48

    كفى من الانتقادات المهم هي النتيجة و التأهل
    ماذا كنتم ستقولونون لم المنتخب لعب جيدا لكن لم يفز …المهم هو ثلاثة نقط و التأهل..
    بالنسبة للمسات الفنية لايمكن التكلم عنها و لايمكن تقديمها امام هذا الفريق المندفع بدنيا ..لأن الاعبين بصراحة يخافون من الاصابات و التدخلات الخشنة
    في مثل هذه المباريات يجب اللعب بحذر خوفا من أن يقع ما لا يحمد عقباه..
    لدينا منتخب مازال في طور البناء و الانسجام..و مع مرور الوقت أن صبرتم و تمالكتم اعصابكم سيكون عندنا منتخب في المستوى..

  • mostafa
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:48

    Il faut changer l’entraineur avant qu’il soit trop tard l’équipe est pleine de joueurs talentueux mais l’entraineur n’a pas les outils techniques pour bâtir une équipe solide et forte

  • واحد
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:48

    الى رقم 21 ربيع أخر لمدى دكرت فريق المولودية الوجدية ولم تدكر الوداد او الرجاء هل تستصغر من قيمة المولودية للتدكير فقط

  • بوادر
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:51

    بوادر فريق ضعيف و مدرب فاشل وجب محاسبة من قامو باختياره

  • محمد العربي الامازيغي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:51

    زياش الفنان.. ابن المغرب..كفى تعصبا وجهوية لن تؤدي الا الى التقوقع والطائفية..كبير انت يا زياش المغربي..بكل مكوناته..

  • متساءل
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:56

    نقطة أخرى أود أن أشير إليها كوننا نحن المغاربة أن اخترنا لاعبا ما نعطيه مقابلة واحدة 2على الأكثر ومن تم يكون خارج القاءمة … كما مع منديل هل منديل فعلا بذلك السوء ليجعلنا نفقد سايس ويبصم على لقاءين بنفس مستوى منديل ونغير كل خطة لعب منتخب من أجل ذلك!!! تم كم عمر منديل أي أن كان اليوم بسنه بمستوى مستحسن لماذا لا نشتغل معه أكثر نفس الشيء يقال عن لاعبين اخرين… كما ماي هنا لقاءين ونفس الخطءين أي لو سجل اليوم نتلقى هدفين اذا ماذا نفعل ومن ناحية أخرى نحن ننتظر الهمزة كما مع زياش أين عمل الفريق التقني الذي بإمكانه جلب لاعب بخصائص معينة والعمل معه ليصبح العلامة الفارقة.

    آخر نقطة أين لاعبون أصغر سنا ١ أو 2 يتم اشراكهم لكي نرفع تنافسية الصغار والطموح للوصول إلى منتخب الكبار كم كان عمر ابيدي بولي في أول لقاء مع المنتخب بيلي مبابي رونالدو الفينومينو…

  • عبد رب النبي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 21:03

    لاحولة ولا قوة الا بالله العلي العظيم منتخب ضعيف جدا خطة الهواة حكيمي ميت التمريرات خاطئة تاعرابت برقوق الشباك اين يلعبون. المهم غير مقنع بتاتا هدا المنتخب

  • الرباط
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 21:06

    مبروك ولكن وجب علي المدرب ترك المنتخب كما كان في كأس العالم اتيتم بالعبين قدامى لم يقدمو للمنتخب شيء وجب ترك حكيمي في موقعه الرسمي المنتخب ضعيف في هجوم أين تكيتكا علي منتخب أن يبدأ الكرة من دفاع ثم الي وسط ثم هجوم واحب هدا للعب تمرر كرة طويلة من دفاع الي هجوم العب هوا صناعة المثلاتث من دفاع الي الهجوم

  • عدو لدود لكل المراركة
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 21:10

    افريقيا الوسطى ليس بالفريق القوي بحيث لو سمح للبوليساريو المشاركة في التصفيات لكان قد فاز عليه بخماسية ،،فريقكم يا المراركة اغلبهم من الشيوخ من المفروض ان تقطعوا لهم تذاكر للقيام بعمرة هههه

  • amin
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 21:14

    نتيجة جيدة جدا 0-2 لصالح الفريق المغربي و هذه النتيجة انا شخصيا احتسبها كفوز عظيم،و السبب ان كل نقطة توزن بالذهب و المايسترو كما هو معروف بهذا الاسم (زياش)،كان لاعب المقابلة و اتمنى للفريق الوطني الزيادة من النتائج الايجابية و لكل من كتب تعليق سلبي او تكلم عن الماضي اقول له،حالنا هو هذا ،الهدم و ليس البناء،و يكن في علمكم ان كل الفرق تلعب ب11 لاعب و كل فريق يريد الفوز و الكرة هي مستديرة و النتيجة تكون في الاخير و ليس في الماضي او قبل بداية المقابلة.

  • يجب تغيير المدرب
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 21:18

    مدرب ضعيف جددداااا يجب إبعاده وجلب مدرب أفضل منو أتمنى أن تصل الرسالة للمسؤولين حتى وإن تأهلنا هذا لا يعني أن حاليلوزيتش هو لذي أهلنا لأن الاعبين بدون مدرب يستطيعون التأهل مع فرق ضعيفة في المجموعة حاليلوزيتش عندما درب الجارة الشرقية لم يذهب بعيدا في كأس إفريقيا خرج من الدور الأول دراهم التي تدفع له شهريا بإمكان أن تعيش منها مدينة بأكملها
    أضن أن الرسالة وصلت

  • متتبع رياضي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 21:31

    رغم الانتصار في مقابلتي متتاليتين، فان بعض الإطار واضحة وبداية للعيان وجوب إصلاحها.
    مثلا:
    – رقم 13 السباك لا يملك لا اللياقة البدنية ولا الحجم ولا التقنية ليكون لاعبا دوليا.
    – رقم 8 تاعرابت تم تجاهله في أوج شبابه إعطاءه (2012) و تمت المناداة عليه بل و إعطاءه الرسمية في 2020. فهو الان تقيل جدا، يفقد جل الكرات. لا هو قادر لا على استرجاع الكرة ولا على بناء العمليات.
    لاحظوا الفرق بينه وبين زياش.
    – سايكس مكانه وسط الميدان لا غير. الظهير يجب أن يتميز بالسرعة و المشاركة في الهجوم بخلق التفوق العددي وهو ما لا يميز سايس.
    – لا يوجد لاعب واحد قادر على القدم من بعيد حين يتكدس وينكمش الخصم إلى الوراء.
    حينذلك القدف من بعيد يكون هو الحل كما فعل التيمومي ضد مصر سنة 1986.
    السؤال المطروح هو : هل كل ذلك الطاقم التقني العرمرم غير قادر على ملاحظة هذه الهفوات وإصلاحها.
    انشري من فضلك هسبريس لعل ملاحظاتنا تصل.

  • عمي لحسن
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 21:42

    بهذا المدرب وهذه التشكيلة لا يمكن للمنتخب الدهاب بعيدا في النهائيات ولا يتأهل إلى كأس العالم وسينهزم في الدور الأول في كأس أفريقيا إذا لم يكن تغير المدرب وبعض اللعيبين مقبلة لا تستحق الفرجة لا شيء لا شيء والسلام عليكم مرضنا والتحية ازياء

  • محلل
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 22:11

    بعض الملاحظات الواضحة والبلدية للعيان:
    – اللاعب الشباك كان ضعيفا جدا حتى خلال الفترة التي دخل فيها كبديل في مقابلة الذهاب. بل وادى ضعفه وفقدانه لكرات سهلة جدا إلى انفجار بعض زملاءه بالضحك على دكة الاحتياط.
    فرسميته اليوم رغم ضعفه وعدم تغييره تثير الاستغراب. لم يكن قادرا على فرض شخصيته و ضبطه للكرة ولو لمرة واحدة.
    – المدرب يبدو كبير السن وغير قادر لا على قراءة المقابلة و لا ملاحظة الخلل ولا إيجاد الحلول المناسبة.
    فكل حياته المهنية تمت بمجوارة فرق وليس منتخبات.
    وشتان (فرق كبير) بين تدريب الفرق وتدريب المنتخبات.
    – مركز الدفاع يشكل تغرة كبيرة بالفريق الوطني يجب إغلاقها سريعا.

    الإشارة فهذفنا هو مشاهة فريق وطني قوي من الدفاع إلى الهجوم معنا لطاقم تقني في المستوى.

  • ابو ايمن
    الأربعاء 18 نونبر 2020 - 09:21

    طياش وحكيمي،، مستوى جيد كما عهدناهم في فرقهم. لكن باقي هناك تذبذب على مستوى خط الدفاع والوسط، الانسجام منعدم نهائيا بين المجموعة ككل، الاعتماد على زياش فقط من يعطي الحلول لوحده،، في غياب عناصر تلعب في مكانها،، وليس الترقيع،، مدرب يتفلسف في تموظع اللاعبين،، مهاجم مدافع،، ومدافع مهاجم،، وتخربيق السيد المدرب

  • Leescop78
    الأربعاء 18 نونبر 2020 - 10:40

    ‏المستوى الحقيقي في المنتخب وفي الشوط الأول ضد السنغال

  • Marokino
    الأربعاء 18 نونبر 2020 - 14:54

    المدرب وحيد ينتمي إلى الجيل القديم في التدريب فاليوم الكرة تلعب بلمس واحدة و الكل يهاجم و يدافع و خير دليل مبارة اسبانيا و المانيا. وحيد بدا لي متوجسا و خائف من الهزيمة ومتشنج طول المقابلة و كأنه خ غير واتق من نفسه و من اللاعبين. كان شغله الشاغل هو ضمان التأهل من أجل تجنب الإقالة و حصد الكفاءة المالية على حساب المردود الفردي و الجماعي للمنتخب الدي لا يبشر بالخير

  • المنخب المغربي
    الأربعاء 18 نونبر 2020 - 17:03

    نحن المغاربة دائما نذهب في اتجاه معاكس الآن نقول بأن المدرب ضعيف واختياره اللاعبين ليس في محله واذا نظرنا في 2017 2018كنا نقول بأن رونار رائع وربما قد يحقق لنا الكاس القارية التي طالما حلمنا بها ولكن في الاخير لم نحصل على براد حتى وخسرنا أمام فريق ليست لديه قدرات خارقة ولكن لديه إرادة والان يمكن لهذا المدرب أن يحقق نتائج حسنة لأننا ودنا في انتقاده وهو في أول المشوار وليس من يرغب فقد مدحناه في الاول وانتقادات في الاخير اتمنى ان تكون فكرتي قد وصلت

  • Hassan
    الأربعاء 18 نونبر 2020 - 21:09

    المنتخب يرجع الى الورا اش بغينا ش تعرابت و الشباك و البرقوق.كاينين لاعبين حسن منهم. وخليو سايس وحكيمي. ف بلستوا راكوم كاتقتلوا لاعبين اعباد الله واش مكاتصنتوا.راه منذ يل حسن منهم واخا ناقصة ديك جهة ماشي مشكل. شويا غاذي اتلق. أما الجهة خرين راه عندنا لاعبين مزينين. راه الوسط راه كاين متولي مرابط أملاح….. زيد وزيد

  • Nizar
    الأربعاء 18 نونبر 2020 - 22:17

    رغم الانتصار لكن هناك هفوات والتفكك في كامل الخطوط المنتخب مازال لم يرقى إلى المستوى الحمد الله هناك وقت كامل ليتم ما يمكن إصلاحه في الشق الهجومي ضعيف جدا والجهة اليسرى والعمود الفقري للدفاع بين 4و5 غير منسجمين على المدرب ان يحترم مراكز اللعبين كيف يعقل سايس يعلب ضهير ايسر . والله مكان ىعبد الرزاق حمد شاغر لاعب يلعب بالقدمين اليمنى واليسر والرأس ومراوغ نريد مهاجم من طينة عبد الرزاق دعونا من الأنانية هناك عناصر مستواهم باهت عندنا في البطولة افظل منهم بكثير الحداد باعدي متولي ياجور حدراف بانون رحيمي جبران . اتمنى ان يأخد الناخب بمحمل من الجد رأي المتدخلين والمنتقدين كل هدا يصب في صالح المنتخب لا نريد انتكاسة اخر. عيب لم نفز قط بالنسخة الجديدة اموال تصرف ولاعبين من اروبا ليس هناك اي مبرر

  • المنتخب المغربي ⚽️
    الخميس 19 نونبر 2020 - 18:20

    انا اقول عند التقة. الكاملة من النتخب المغربي انشاء الله يتاهل لكاس افرقيا حط النهاية وان تكون النتيجة له انشاء الله وانشاء الله يتاهل لكاس العالم هدا ما يذكروني بالمرحوم المدرب مهدي فاريا وحمه الله واسكنه في جنات النعيم في سنوات التمنيات يعني 1986 انا داك كنا متخوفين ولاكن الحط كان معنا في تلك الفترة كانوا لاعبينا في المستوى الان شأن اخر لان كرة القدم تطورت والحمد لله عندنا مانقول له الا الخير في هدا المنتخب مع المدرب الجديد سوف ترون باعينكم وتسمعون باذنكم وشكرا لكم اخواني يجب ان نكون متفائلين غير متسائلين

  • Lamaalam
    الخميس 19 نونبر 2020 - 22:34

    فشل المدرب في إيجاد منظومة هجومية جماعية للمنتخب المغربي، وفضل الاعتماد على الحلول الفردية للمنقذ حكيم زياش، مما يزيد من قلق المتابعين الذين يخشون ربط مصير منتخب ونتائجه بلاعب واحد.
    وتثير بعض الاختيارات للاعبين في معسكرات الأسود، المزيد من القلق، بضم فيصل فجر المتواضع فنيًا، وعادل تاعرابت المتجاوز منذ فترة، وهما من الحرس القديم الذي انتهت صلاحيته رفقة الأسود.

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46 8

كفاح بائعة خضر

صوت وصورة
هوية رابطة العالم الإسلامي
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 19:40 2

هوية رابطة العالم الإسلامي

صوت وصورة
تأجيل مجلس الاتحاد الدستوري
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 17:16 2

تأجيل مجلس الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
منع احتجاج أساتذة التعاقد
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 16:41 29

منع احتجاج أساتذة التعاقد

صوت وصورة
البوليساريو تقترب من الاندثار
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 11:59 18

البوليساريو تقترب من الاندثار

صوت وصورة
قانون يمنع تزويج القاصرات
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 10:48 31

قانون يمنع تزويج القاصرات