الملك محمد السادس يتوسط زعماء العالم في "احتفالية السلام" بباريس

الملك محمد السادس يتوسط زعماء العالم في "احتفالية السلام" بباريس
الأحد 11 نونبر 2018 - 12:00

تجمع نحو 70 من زعماء العالم تحت سماء ملبدة بالغيوم عند قوس النصر في باريس، اليوم الأحد، لإحياء الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى.

وحل الملك محمد السادس وولي العهد مولاي الحسن في صدارة كبار الشخصيات الحاضرين في الموعد، بارزَين في الصف الأول على المنصة الرسمية للتظاهرة الدولية.

ملك المغرب وولي عهده خطفا الأنظار، صباح اليوم، في قصر الإيليزي بقلب العاصمة الفرنسية؛ إذ وصل الملك محمد السادس إلى القصر مرتديا عمامة وسلهاما سوداوين، بينما وضع ولي العهد على كتفيه سلهاما رماديا، في طلّة أثارت الانتباه.

وسار الجالس على عرش المملكة، بمعية الأمير مولاي الحسن، عدّة أمتار بين الإيليزي وقوس النصر في مقدّمة موكب زعماء العالم، رغم الجو الماطر المخيّم على باريس.

ولاح الملك محمد السادس، أثناء هذا التنقل صوب مكان الاحتفال الرسمي، متبادلا أحاديث ودّية مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، وبجانبه ولي العهد الأمير مولاي الحسن.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي وصل متأخرا إلى قوس النصر بشارع شانزيليزيه بسبب موعد بلوغ طائرته باريس، حرص على تحية ملك المغرب وولي العهد عند وصوله إلى منصة تخليد ذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى.

مشاهد الاحتفال أبرزت حضور الملك محمد السادس والأمير مولاي الحسن بجوار رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

جدير بالذكر أن المراسيم التي أقيمت في باريس هي محور فعاليات عالمية لتكريم نحو عشرة ملايين جندي قتلوا خلال الحرب التي دارت رحاها بين عامي 1914 و1918.

ويأتي إحياء ذكرى دخول الهدنة، التي جرى توقيعها في شمال شرق فرنسا، حيز التنفيذ في الساعة الحادية عشرة صباحا من يوم الحادي عشر من نونبر سنة 1918.

‫تعليقات الزوار

59
  • khaald
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:20

    ولم لا يتوسطهم و التاريخ يشهد على 150 الف جندي مغربي شاركوا في الحرب و منهم عمي رحمه الله و رحم جميع المسلمين الأحياء والأموات

  • tarik
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:23

    رسالة مهمة و تشريف للمملكة المغربية يجب أن تعقبه العديد من الإجراءات الاقتصادية الداعمة للمملكة حتى تتجاوز المشاكل الاجتماعية و الجيوستراتيجية،في اتجاه شراكة مع دول العالم و حلحلت مشكل الصحراء.

  • متتبع
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:25

    و عندما أتى رئيس روسيا بوتين و كان آخر من وصل لم يسلم على الملك الذي كان بجانب عقيلة ترامب
    نحن دولة غير معترف بها يا إخوان

  • abdo
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:26

    الله انصر سيدنا ويبعد عليه المفسدين والخونة

  • assifnwourgh
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:28

    قد نقارن زعيمنا مع زعمائهم و نجعله متفوقا عليهم.. لكن من المخجل أن نقارن إقتصادنا مع اقتصادهم و شعبنا مع شعوبهم..

  • otmane
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:29

    وتموقع الملك محمد السادس وولي العهد مولاي الحسن في صدارة كبار الشخصيات الحاضرين الموعد، متموقعين في الصف الأول على المنصة الرسمية للتظاهرة الدولية.
    و نتمنى كذلك أن يتموقع المغرب في صدارة الدول على المستوى الإقتصادي و البحت العلمي و التطور الصناعي، و ليس فقط التموقع في الصفوف الأولى على المنصات الرسمية للتظاهرات الدولية.

  • مغربي
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:30

    لو تم الترتيب حسب الإقتصاد لكان اوله ترامب والمغرب اخر الشارع

  • mre
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:31

    فرنسا لم تحرر نفسها، سحقها الألمان في كل مرة في أسابيع. كانت تتغول فقط على المستعمرات بالأسلحة الفتاكة و الممنوعة في مواجهة محاربين أشاوس بأسلحة بدائية في شمال إفريقيا و آسيا. أما في الحرب العالمية الثانية فهرب الرئيس الفرنسي دوغول إلى لندن أمام ذهول الأنجليز لجبن الفرنسيين و انعدام مقاومتهم أمام الألمان. جيشها الحالي يعتمد على المرتزقة la legion في الحروب و المهمات الصعبة.

  • ouahadi
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:37

    اطال الله عمر ملكنا الهمام وحفظه ورعاه وكافة الاسرة العلوية الشريفة إنه سميع مجيب

  • عبدالكريم بوشيخي
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:39

    الحمد لله و ماشاء الله كل المغاربة يفتخرون بملكهم المحبوب محمد السادس نصره الله الذي يشرف شعبه و مملكته داخل و خارج ارض الوطن فوقوفه الى جانب كبار العالم في هذه المناسبات او في المناسبات الاخرى هو اعتراف بمكانته و بمكانة مملكته على الصعيد العالمي التي تشق طريقها نحو الافضل نحو التقدم و الازدهار و الديمقراطية بفضل حكمته و تبصره و تواضعه و اخلاقه النبيلة ; حفظ الله مولانا الامام و حفظ هذا الوطن من شر الكائدين و الحاقدين

  • مغربي محب لبلده
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:40

    امنيتنا ان نقف الى جانب هذه الدول وقوف الند الند و نحن نفتخر بالديمقراطية و الرخاء و الحرية و حتى حد ما احسن من حد أمنية غالية اتمنى ان يعيشها احفادنا

  • بن عمر
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:42

    يوما بعد يوم يزداد الاعجاب بعاهل بلادنا المفدى.
    ارتداء السلهام له رمزية خاصة فهو تكريم واشارة لدور المغاربة في ترسيخ السلام في العالم في كل العصور.
    اطلالة الملك وولي العهد الكريم وسط زعماء العالم تشعرني شخصيا بالفخر والانبهار.

  • maurisso
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:44

    هذا إن دل على شيء فإنه يدل على أن المغرب قوة إقتصادية عالمية يحسب له ألف حساب، ناهيك على دولة الحق والقانون وحقوق الإنسان تستفيد من تجربته في هذا المجال عدة دول. ومع القرار الحكيم في زيادة ساعة سوف تزيح ألمانيا من رتبة الدول المتقدمة ولن يبقى أمامنا إلا أمريكا المدعومة من أعداءنا. أنشري هسبريس

  • مواطن حر
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:46

    بصفتي مواطن غيور يحب وطنه اريد ان أشارككم بعض الحلول التي ستخرج الشعب المغربي من أزمته التي رافقته منذ الاستقلال ولازالت ترافقه الى يومنا هذا!!
    ١ يجب على الآباء و الطبقة المثقفة من أولاد الشعب ان يقومو بواجبهم في توعية الأطفال بتعليمهم والتعريف بجميع حقوقهم في هذا البلد من بينها التعليم، الصحة، الفسفاط، الثروات البحرية و المعدنية، حرية التعبير، إلخ. هذا سيؤدي بهم الى المطالبة بحقوقهم بطريقة تلقائية عند نضوجهم و في مرحلة الشباب. يجب ان تعرفو ان هذه الحقوق لا تذكر في المدارس.
    ٢ يجب على الأسر المغربية ان تقاطع الابناك و السلف وان تعيش "على قد حالها" وبتالي ستخلص رقبتها وتكون قادرة على ان تطالب بحقوقها المنهوبة.المواطن لن يكون مشغولا بالتفكير في تسديد السلف ولكن سيكون مشغولا بالتفكير فى الطريقة التي سيسترجع بها حقوقه المنهوبة.
    ٣ يجب على الشباب بصفة عامة العاطل و الغير العاطل ان يتركو المخدرات الموفرة لهم بكثرة في المغرب، حينها سيقومون بالتركيز على مستقبلهم وتطوير أنفسهم ومن طبيعة الحال التفكير كذلك في أخذ حقوقهم.

  • محمد
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:48

    سيدنا مهيب تبارك الله عليه, و على مولاي الحسن.

    اللهم انصره و أعنه على أمور هذا البلد،
    ووفقه لما فيه الخير.
    اللهم آمين

  • بروز الملك و الامير
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:49

    كيف لا يخطفان الأنظار ؟ ملك مسالم و ولي عهده يخطو السلام و يجالسان المسالمين في أرض السلم والسلام.
    كيف لا يخطفان الأنظار؟ و حضورهما تخليدا لذكرى عالمية تاريخية، شارك فيها مئات الآلاف من المغاربة الأحرار في الدفاع عن السلم السلام و إنهاء الحروب من أجل إنتصار الحياة بدل الموت .
    كيف لا يخطفان الأنظار؟ و هما من دعاة السلم و السلام و المحبة و الوئام.
    كيف لا يخطفان الأنظار؟و هما معنيان بتاريخ 11 نوفمبر الخالدة أكثر من غيرهما في إنقاد الجارة الشمالين فرنسا من الإستعمار النازي.
    كيف لا يخطفان الأنظار؟ و هما من أدى شعبهما فاتورة الحروب العالمية الأولى و الثانية خدمة للسلم و السلام و العيش الكريم .
    لمذا لا يخطفان الأنظار؟ وهما يرتديان زيهما المغربي التقليدي الذي سرق منهما و تبنوه آخرون.
    كيف لا يخطفان الأنظار؟ و بلدهما يشهد السلم و السلام و الأمن و الإستقرار داخل محيط يشهد الإرهاب و الفتن و إنعدام الإستقرار، و تسوده الكراهية و الإنتقام.
    كيف لا يخطفان الأنظار؟ و هما من فتحا ذراعيهما للأعداء من أجل السلم و السلام و إنهاء النزاعات التي باتت تنخر الكيان.

  • سعيد
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:50

    نمي النفس ان يكون الحضور بجانب ترامب و بوتين و ماكرون جالب للخير. فالبرد في المغرب ارعب ثلث الشعب و المطر تسبب في الفيضانات. نرجو ان يرجع الملك بسلام و يقيل حكومة الذل و العار. و ان يعين حكومة تكنوقراط من الشعب دون فاسي و لا برادي.

  • rachid
    الأحد 11 نونبر 2018 - 12:59

    all good top protocol peaceful king of Morocco moving forward good luck love to all Moroccan and those who love us make the world absolutely peaceful thanks

  • عبد الصمد
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:02

    للملك مكانة واحترام دوليين، وله شخصية بين زعماء العالم، جلوسه في الصف الأمامي في هذا المحفل لم يكن اعتباطيا لعدة اعتبارات من أهمها ما قدمه الجنود المغاربة أنذاك بعد اندحار القوات الفرنسية في بدايات الحرب فبفضل المغاربة، الجزائريين والسنغاليين عاد للقوات الفرنسية توازنها وتقدمت في تلك الحرب البشعة الدامية التي راح ضحيتها مايناهز 18مليون شخص، بسبب الغطرسة والاستبداد والجهل الأوربي أنذاك.

  • Hakim khouribgui
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:04

    الى رقم 3 متتبع .ورقم7 الدي ليس بمغربي
    أنتم تصطادون في المياه العكرة. المغرب يسير في طريق النمو والازدهار بدون بترول ولا غاز وقد حقق تقدما رائعا .انا عمري 68سنة وانا الذي أقارن مغرب الستينات والسبعينات وارى الفرق واضحا اما انتم فاظن انكم إما لازلتم شبان لا تعرفون إلا بلا بلا او انكم محترفون في الاصطياد في المياه العكرة.
    على اي المغاربة يعرفون اين مصلحتهم فلا تتعبوا انفسكم.
    الله الوطن الملك.وعاش المغرب الحبيب من طنجة الى لكويرة.

  • أستاذ الاجتماعيات
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:05

    السلام لا يستقيم إلا بالعدل و حقوق الإنسان و الحرية.
    و نصف الزعماء الواقفين هناك (يحتفلون بما لا يفهمون) خاصة زعمائنا العرب و الأفارقة، يقمعون شعوبهم و يسرقونها و يحاربون الفكر الحر،
    و يحافظون على السلم ببلدانهم بقوة القمع و بالنار و الحديد، لا بالتنمية
    و العدل. أي أن سلامهم هش ظاهري، لا يتحقق إلا الإخضاع و الإكراه.
    شعوبهم أيضا لا تفهم السلم، و متى ضعفت الدولة، تمردت هذه الشعوب
    و تناحرت طبقاتها المسحوقة مع الطبقة الغنية، و تكون الضحية الطبقة الوسطى.
    و هنا المعضلة الكبرى، زعمائنا لا يريدون السلم بالعدل و الحق، و شعوبنا لا تستكين و تجنح للسلم إلا إذا خافت من بطش الحكام و جبروتهم !!!!!!!!
    لا سلم في دولة قمعية فاسدة و في مجتمع متخلف فقير.

  • هماندوزي
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:14

    ما دام هناك سباق على التسلح وما دام هناك دول تحتل دولا اخرى او تتدخل في شؤونها وما دام هناك دولة قتلت نصف مليون مسلم باسم محاربة الارهاب فلا يجب ان نحتدث على سلام بل هذه الدول التي حاربت في تلك المرحلة اي قبل قرن من الزمن كانت دول استعمارية وهي تقاتلت مع بعضها البعض من اجل الاستلاء على ثروات و خيرات الدول الفقيرة وبسط السيطرة على الاقتصاد العالمي بمنطق القوة والسلاح كما تفعل امريكا الان.

  • شاكر
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:16

    يعرفون ان المغاربة يعيشون ليكونوا في الصف الاول ولو مرة واحدة كل مائة عام.

  • ايمن
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:25

    مكانة مستحقة لملك حكيم و شعب عظيم.نتمنى من النظام الجزاءري فهم هذه المكانة و يبادر لفتح صفحة الاتحاد و الاخوة.

  • Khalid
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:30

    وربما ستجد زعماء سنغفورة وكوريا الجنوبية واليابان في الصفوف الخلفية لأنهم لا تهمهم البروتوكولات والسيلفيات بقدر ما تهمهم خدمة وطنهم

  • عبده: / الرباط
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:31

    لا يمكن لملك البلاد و ولي عهده الا ان يكونا في وسط الصف الأمامي و بين زعماء الدول الكبرى في العالم … و لم يكن ذلك اعتباطا بل هو دلالة على المكانة التي يحتلها المغرب كدولة مسالمة لا تتدخل في شؤون الغير …. و لا بد من التذكير هنا بان الملك يمثل أربعين الف جندي مغربي شاركوا في الحرب العالمية الاولى و كان لهم الفضل في إنقاذ فرنسا من الاستعمار الألماني الذي احتل باريس… رحم الله جنودنا المغاربة

  • تازي
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:33

    جوابا على مقال سعيد
    أولا عليك أن تعرف أن السبب الأول في الإنحطاط الذي يعرفه المغرب هو العنصرية والتخلف الفكري مثل تخلفك وجهلك
    ثانيا الذين يحكمونك ويهدمون وطنك حاليا ليسوا فاسيين ولا براديين بل هم من بني جلدتك
    وأخيرا إن كنت تريد معالجة الوضع فعليك أن تكون في مستوى العلم والمعرفة وأن تشمر على ساعديك عوض الخوض في النميمة والغيرة من أسيادك.
    وكما يقول المثل المغربي(كون سبع و كولني).
    حفظ الله المغرب من أمثالك.

  • احمد المغربي
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:35

    المغرب دولة صغيرة و لاعب صغير في السياسة الدولية. المغرب عليه أن يركز على أموره الداخلية و يطور الحكامة و يحسنها و يقوم بإصلاح التعليم من أجل تصعيد أجيال متعلمة و قادرة على خدمة وطنها و الرفع من شأنه. المغرب محظوظ لأنه يجاور دولا متطورة في شماله و عليه أن يستفيد من هذا القرب و هذا الجوار و يبحث عن مزيد من الانذماج معهم.

  • Hicham
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:39

    Après lecture de certains commentaires j ai vite remarqué la présence de plusieurs commentaires algérien pleins de haine ,de jalousie, de mépris … car leur pseudo président n est même pas capable de se lever debout….vous feriez mieux de vous occupé de vos affaires puisque la jalousie ne mène nulle part

  • journaliste
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:40

    أخيرا تم الصلح بين الملك و ترامب .. الله يدومها محبة

  • كمال
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:41

    20 hakim khoouribki
    بالرغم من انك بلغت الثمانيه والستين من عمرك يبدو انك سيدي الفاظل لم تزور بعد معابر الذل والمهانة سبته مليليه وسبته لترى التقدم الذي وصلنا اليه ولم تزور ميناء بني انصار وطنجه لترى على اي حاله هم اطفال المغرب المتشردين. وما زال لم تسمع عن الشباب الذي تأكله الاقراش في البحار .وعن الشباب المرابط في الشمال وعيونه في الظفه الاخرى. ناهيك عن حاله اهلنا المزريه في الاحياء الشعبيه المدن وفي اعالي جبال الاطلس البارده. واللائحه طويله.
    التقدم يقاس سيدي عن مدى رفاهيه الشعب باكمله وليس مدى رفاهيه القله القليليه منه والتي تسيطر على خيرات البلاد.

  • الطيب
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:51

    و الله أنها مفخرة لنا كمغاربة و مفخرة للمغرب. والله أثلج صدورنا هذا الحضور القوي لملكنا محمد السادس وولي عهده الأمير مولاي الحسن . والله نسينا هموم الحياة و هموم الحكومة و البرلمان و المجالس المنتخبة ..اليوم نخاطب سيدنا على طريقة ذلك المصري في حفلات أم كلثوم : يا عظمة على عظمة على عظمة.

  • Adam
    الأحد 11 نونبر 2018 - 13:54

    الا يعلم زعماء الاستعنار واعوانهم من ساسة المستعمرات الدين يشاركون الى جانب فرنسا….. انهم اجبروا سكانها على الانخراط في حرب لا ناقة ولا جمل لهم فيها …شعوب ضاقوا درعا من الاستعمار القديم ..وهاهم اليوم مجبرين على خدمة الاستعمار والانبطاح لاملاءاته ضدا على مصالح بلاد وعباد المستعمرات

  • اين الخلل ؟
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:02

    التركيبة الجسمانية و العقلية اللي عندنا هي نفسها اللي عند الاوربييين و عند الامركيين و عند الاسيويين، اذا أين الخلل….؟؟؟؟؟

  • jalil
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:03

    جيب العز ولا كحز عاش الملك

  • ولد العادر
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:04

    هذه الصورة الجماعية تعبر عن طبيعة التحالفات خلال الحرب العالمية الثالثة

  • المغربي الحر
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:07

    مستقبل المغرب مع أوروبا و الدول الغربية و هذه الدول عقلانية و هناك إمكانية للتفاهم و التعاون و تبادل المصالح و المنافع معهم.

  • مغربي حر
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:07

    تحية من القلب إلى أمير المؤمنين محمد السادس.
    عاش الملك وشعارنا آلله الوطن الملك.
    والغزي و العار إلى الخونة الأشرار.
    و السلآم

  • بيضاوي حر
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:11

    افتخر بمغربيتى واعترف أننا يحكمنا زعيم الشاوية-سوس-الاطلس-الريف-الصحراءالشرقية الغربية وكلنا تحت شقف واحد المغرب صعيب لا يحكمه إلا زعيم مثل محمد السادس نصره الله

  • حسام
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:16

    اللهم ارزقنا الأمن و الأمان يا رب

  • France
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:20

    Un grand bjr au roi du maroc et bienvenu en france et toute la communaute marocaine est tres heureuse 2 vous voir en france ..longue vie a sa majeste et ceux ki font les negatifs alez voir un psy

  • ياسين
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:34

    الجهل هو سرطان الامة …ردا على بعض السلبيين والعدميين الدين يريدون في ليلة وضحاها ان نصبح مثل الدول المتقدمة التي هي بحد داتها تسترزق من الاضرابات وتجارة الاسلحة التي بلغت دروتها في هاته الايام .فضلا عن شرائها لمنتوجات ثروات الشعوب وتعاد بيعها لها بأغلا الاثمان ….فإن قارنا المغرب بالدول المتقدمة سوف نرى اننا نحن شعب يريد الراحة على حساب الغير .اما هم فقد ترى في الساعات الاولى من الصباح الكل مستيقظ عكس نحن شعب عدمي سلبي شاكي باكي ..والمسألة التانية هي ان المغرب لا يقاص ترواته مثل الدول الاخرى البيترولية او السلاحية الالكترونية التي تبلغ المليارات …والمسألة الاخيرة لاتحلمون ان يكون المغرب مثل سويسرا او المانيا ……فنحن دولة على قد الحال

  • chihab
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:41

    معضم التعليقات التي قرأتها توضح بشكل لا لبس فيه جهل أصحابها وتفاهتهم

  • وديعه
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:43

    مفخرة ….

    لم افهم لبعض التعاليق التي لا شغل لها الا التقليل من التموقع الخاص للمغرب !! ..وهو بافريقيا وراسها.

    السلام

  • محمد طنجة
    الأحد 11 نونبر 2018 - 14:50

    نتوسطهم في الصور…فياحبذا لو نتذيلهم في الاقتصاد والقوة وحقوق الإنسان…!

  • سلاوي غيور
    الأحد 11 نونبر 2018 - 15:07

    الى جميع أصحاب التعاليق السلبية؛
    صحيح بلدنا يحتاج المزيد من الخدمات الاجتماعية وغيرها ولكن كم من رئيس دولة تمنى مكانة ملكنا حفظه الله. ان تقف الى جانب القوى الكبرى عالميا وانت ملك المغرب ليس بالهين.
    كما ان بوتين لم يسلم على ترامب ايضا.

  • يوسف
    الأحد 11 نونبر 2018 - 15:08

    نفس الهجوم والتهكم على كل ماهو مغربي الم تتعبوا ام هذا عملكم بعض التعليقات نفسها في اليوتيوب انهم ليس العدميين وإنما الأخبار في راسكم

  • المهدي
    الأحد 11 نونبر 2018 - 15:15

    لو كان هناك ملك الأردن وملك السعودية لتصدرا بدورهما الصفوف لأن الأمر يتعلق فقط ببروتوكول، حيث تعطى الأهمية في الترتيب للملوك ورؤساء الدول الكبرى في المؤتمرات الكبرى وكذلك الصور، ولهذا احتل الملك الصف الأول. قضية بروتوكول ياسادة فقط.

  • marocain
    الأحد 11 نونبر 2018 - 15:59

    حفظ الله ملكنا وجميع الاسرة الشريفة
    عندما رايت ملكنا في الامام امام الاقوياء , تزداد ثقتي في ملكنا واعرف انه معترف به لذى الاقوياء .
    المغرب قوي وسيبقى اقوى.
    انظروا الى الصورة : لم نرى اردوغان ولا اي زعيم عربي .
    ماشاء الله عليك يا مغرب يا مشرق الانوار يابلد الكرماء والاولياء.

  • ali
    الأحد 11 نونبر 2018 - 16:26

    المغاربة شاركو مع اخوانهم الفرنسيين كما فعل الجزاءريين والتونسيين والمالكاش والفيتناميين وغيرهم اانها الحرب العالمية الاولى وتبعتها الحرب العالمية العالمية التانية وكانت انداك فرنسا دولة قوية بدون ض طاءرات ولا نووي امام الاطماع الالمانية باحتلال العالم باسره بعد هده الحرب العالمية الاولى طورت فرنسا عالم الطيران واصبحت تنافس الطيران الامريكي فيجب ان نكون موضوعيين و واقعيين في تحاليلنا فليس المغرب هو الوحيد اللدي استدعي لهدا التخليد

  • مصطفى
    الأحد 11 نونبر 2018 - 16:33

    هؤلاء كلهم عادوا مباشرة بعد المراسيم لبلدانهم ليباشروا تسيير شؤون شعوبهم والانصات إليهم.

  • المغربي الحر
    الأحد 11 نونبر 2018 - 16:37

    وجود الملك في الصف الأول املته فقط دواعي بروتوكولية ليس إلا لأن الملوك تتواجد في الصف الاول حسب الأعراف الدبلوماسية المعمول بها أما من حيث الوزن و القيمة الحقيقية بين الأمم فالمغرب ينظر اليه على انه دولة إفريقية متخلفة اقتصاديا و سياسيا و اجتماعيا و ثقافيا مثله مثل الدول الإفريقية الأخرى.

  • على
    الأحد 11 نونبر 2018 - 16:40

    ملكنا محمد السادس الله انصرو وطول ف عمر ونصر الاسرة العلوية ولامير مولي الحسن

  • مغربية غيورة
    الأحد 11 نونبر 2018 - 18:10

    ملكنا المحبوب المنصور بيد الله أينما وطئت قدماه فهو مرحب به ومعزز ومكرم بإذن الله وهو محبوب لدى شعبه ويسير في ركب الدول الصاعدة التي وضعت له مكانة بينهم بفضل سياسته الرشيدة في اتخاذ القرارات المناسبة لها حفظك الله يامولانا ورعاكم ودمتم دخرا لهذا الوطن الغالي

  • النخوة الحقيقية
    الأحد 11 نونبر 2018 - 19:26

    هؤلاء كلهم ياتون بوفود رسمية لقدماء المحاربين من بلدانهم و هؤلاء كلهم يعتنون بقدماء المحاربين منذ نهاية الحرب العالمية الى يومنا هذا و هؤلاء كلهم لهم ما يسمى بوزارات قدماء المحاربين تصرف مرتباتهم و مرتبات اراملهم و يتاماهم و تعتني بهم اجتماعيا و تعفيهم من بعض الضرائب و تعطي لابنائهم الاسبقية في بعض الوظائف الى يومنا هذا و هؤلاء كلهم يحتفون بقدماء محاربيهم و يفتخرون بهم و يعتزون بهم من خلال تسمية شوارع و متاحف و بنايات و ساحات و منتزهات باسمائهم ! فاذا حضروا في الصفوف الامامية فهم يمثلون قدماء محاربيهم خير تمثيل و يستحقون رفع رؤوسهم في هذه المحافل…اما نحن فقدماء محاربينا نصفهم لم تكن تعترف به فرنسا و زد عليهم قدماء محاربينا و مقاومينا الذين ماتوا في الفقر و التهميش و الاقصاء و ما تبقى منهم يتسول اليوم ! فباي حق نتقدم الصفوف بلا حشمة بلا حياء و اموال قدماء محاربينا في بنما و جزر السيشل ! فلينظروا الى قدماء اسرى البوليزاريو و اراملهم و ايتامهم لو كان في قلوبهم رحمة و لهم نخوة حقيقية كالتي يتمظهرون بها في المحافل الدولية!! و انشرو يا هسبرس جزاكم الله بخير.

  • مغربي وأفتخر
    الأحد 11 نونبر 2018 - 21:46

    – لم يشارك في هذه المراسيم سوى الدول التي كانت موجودة وذات سيادة خلال الحرب العالمية الأولى 1914 ومنها دولة المغرب العظيمة التي كان سلطانها موجودا أنذاك. .ولا يمكن للدول الحديثة الجديدة أن تشارك في المراسيم لأنها غير موجودة أنذاك 1914.
    – الملك محمد السادس لا يرضى لنفسه إلا الصفوف الأمامية حيث فرنسا وألمانيا وأمريكا لأنه يعي أنه يحكم دولة عريقة في الحضارة والتاريخ ونحن أول دولة اعترفت باستقلال أمريكا سنة 1777 .
    – المغرب شارك في الحرب العالمية الأولى تحث راية الدولة المغربية بأمر من السلطان المغربي رغم وجود الحماية .بمعنى أن الدولة المغربية كانت رغم الاستعمار مستمرة في الزمان والمكان .
    – ملوك المغرب ظلوا في كل الأزمنة ملوكا شجعان وأبطال يدافعون عن الدولة المغربية العريقة بشعبها المناضل ..
    – قد نضعف قد نكون فقراء لكننا لا نقبل الذل نحن دائما مع الأقوياء .

  • Rais
    الإثنين 12 نونبر 2018 - 12:34

    هاد الاجتماعات ماعندها اية اهمية ،هي عبارة عن مجموعة بروتوكولات لااقل ولا اكثر اللي يمشي ليها غير يغلبو تماك النعاااس وصافي ! فهمتوتي اوياك؟!

  • عدنان
    الإثنين 12 نونبر 2018 - 17:26

    عاش الملک عاش ولي العهد لاصحاب التعليقات السلبيه مشي مفخر لنا حنا المغاربة يکون عندنا حکام تقدرونا في جميع المحافل الدوليه شکرا لک ياملکي الله ينصرک اوا يخليک لنا مشرفنا نحن نفتخر بک ديما هاز رسنا

  • Hassan AISSI
    الثلاثاء 13 نونبر 2018 - 14:41

    100%des Marocain veulent le changement mais personne ne veut commencer par soi même (à peu près 98% sans exagération)
    Quand la balance sera inversée les choses irons mieux, donc tous dépend de nous le peuple

    Vous parler de sa Majesté et le Prince héritier au 1er rang, c' est grâce aux courage des marocains issu du Peuple.

    إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ

    خير الكلام ما قل ودل. والسلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركته.

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 4

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 26

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 31

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 13

مسن يشكو تداعيات المرض