‫تعليقات الزوار

43
  • Kariman
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 23:59

    لأسف الشديد ؛ ان ( شهيد الحصار ) ولد في زمن العهر السياسي الرخيص و النفاق الاجتماعي .
    الأنبياء و الرسل و الشرفاء الذين لم يبيعوا انفسهم و لا تاريخهم و لا ادمينهم و الذين لم يؤجروا أقلامهم ولم ينبطحوا للفاسدين .
    بعض المتاسلمين الانتهازيين الوصوليين جعلوا من ممات هذا الإنسان الشريف الطاهر حلقة من حلقاتهم الانتخابية .

  • samir
    السبت 21 يونيو 2014 - 00:12

    Il y a seulement 14 millions de Juifs dans le monde, dont sept millions aux Etats-Unis d’Amérique, cinq millions en Asie, deux millions en Europe et 100.000 en Afrique.
    Pour chaque Juif dans le monde, il y a 100 musulmans.
    Pourtant, les Juifs sont cent fois plus puissants que tous les musulmans réunis.
    Vous êtes vous demandé pourquoi ?
    Alors, pourquoi les Juifs sont si puissants ?
    Réponse : l’Education.
    Pourquoi les musulmans si impuissants ?
    On estime à 1,476,233,470 musulmans sur la surface du globe : un milliard en Asie, 400 millions en Afrique, 44 millions en Europe et six millions en Amérique.
    Un cinquième du genre humain est musulman. Pour chaque hindou, il ya deux musulmans, pour chaque bouddhiste il ya deux musulmans, et pour chaque Juif il y a cent musulmans.
    Jamais on ne s’est demandé pourquoi les musulmans sont si impuissants ?
    Tout ce que nous faisons c’est prier Dieu toute la journée et blâmer tout le monde pour nos défaillances multiples

  • maghribi
    السبت 21 يونيو 2014 - 00:19

    n´importe quoi, je suis désolé je croyais que tu étais bcp plus évolué. l´islam c une religion comme les autres et les religions n´ont jamais réglé le probleme, au contraire , elles ont retaré l´évolution de l´tere humain, la preuve comme vous venez de citer tous les pays musulmans sont tres sous developpés. Avec tous mes respects et repposes toi en paix
    cher Mehdi Menjra

  • غريب
    السبت 21 يونيو 2014 - 00:19

    رجل عظيم لم يستفد المغرب من علمه جاهد بلسانه في أرض بدون حدود وهو ماجعله منبود من
    قبل اصحاب القرار

  • Fahd ZR
    السبت 21 يونيو 2014 - 00:28

    أكتر الناس لي كيتشراو هم مثقفي العالم التالث
    Bref, il a tout dit rahimaho lah

  • المغرب
    السبت 21 يونيو 2014 - 01:22

    فعلا ماقلته من ناحية احصاء عدد اللاجئين في ذلك الوقت 20 مليون اما الان فاصحب 50 مليون لاجيء في العالم وماقلته مجملا فكلام واقعي مبنى على حسابات تلعب بها ايدي لايصبها اي سوء سواء ازمة اقتصادية او حروب اهلية او حروب دولية فهم بعيدين كل البعد عن ارض المعركة فلديهم قوة الامن وقوة الاعلام ويملكون اكبر احتياط من المال وذهب وفضة وبترول +++ هم الماسونين الاحرار او البناؤون بقي لهم فقط دين الاسلام ويسيطرون على العالم بنظام عالمي جديد.. سؤال هنا هل فعلا وصلنا الى نهاية العالم فالعلماء يقولون ان كوكب الارض قطع الملايير من السنين وتوصلوا الى ان نهاية كوكب الارض اصبحت وشيكة فمثلا ساعة من الوقت مر منها 50 دقيقة بقي فقط عشر دقائق والمهم من هذا ما اخبرنا به رسول الله صلى الله عليه وسلم عن علامات قيام الساعة فهي مرتبطة بكوكب الارض فنهاية الارض امر محسوم فيه دينيا وعلميا هناك الكثير مايقال لكن نظرا لشرط عدم تكرار التعليق ما يسعنى ان اقوله لكم لنجدد توبتنا الى الله ونترك المعاصى لوجه الله ونتصالح مع المسجد ونترك الجدالات التى لاتغني في شيء فصالح الامة تبدا بصالح الافراد والسلام عليكم ورحمة الله تعالى

  • عاجل
    السبت 21 يونيو 2014 - 01:38

    اتساءل مع نفسي اي احساس واي شعور ينتاب الطبقة الحاكمة في المغرب وهي ترى وتسمع المرحوم المهدي في هذه الندوة او المحاضرة،اتمنى من كل قلبي ان تحس هذه الطبقة بالخزي والعار،ولكن المشكلة في القلوب وفي النفوس "ونفس ومن سواها فألهمها فجورها وتقواها"(اعتذر ان ارتكبت خطأ باستشهادي بهذا الجزء من القران الكريم)،اظن بان نفوس الحكام العرب والطبقات الحاكمة في الدول العربية والاسلامية وصلت الى مسوى من الفجور لم يسبقها لهذا المسوى احد من قبل.كمثال على هذا الفجور،امريكا تقتل العرب السنة وستتعاون من ايران لقتل السنة ومع ذلك يؤمن الحكام العرب بالصداقة للغرب وامريكا؟؟؟؟؟

  • الوصية!
    السبت 21 يونيو 2014 - 01:39

    هذا الرجل يستحق كل الاحترام و التقدير، و احمق من يظن ان بإمكانه محاصرة مثل الأفكار التي عبر عنها في هذه " الوصية"، او منع انتشارها و ذيوعها بين الناس.
    ان المهدي المنجرة لم يمت، الا جسديا، اما روحه فخالدة،لانها ارتبطت بمعاني الحق، الم تسمعوا كلامه عن الاسلام و العلمانية؟
    ان رجلا عاش في الغرب، و لم يستسلم لاغراءاته،لهو جدير بالتقدير!
    ان رجلا ، مثل المنجرة، كان بإمكانه ان يسوق نفسه محلياً او دوليا، و يقبض اجره مىات الألوف من الدولارات،و لكنه لم يفعل، لجديربالتبجيل:اي منه هؤلاء الذين يتزاحمون على الأبواب لعرض خدماتهم المشبوهة و القذرة ، مقابل حفنات من الدولارات!!؟؟
    رحم الله المهدي المنجرة، و غفر له، و اسكنه فسيح جناته، مع الأنبياء و الصديقين، و الصالحين، و حسن أولئك رفيقا. اللهم أمين يا رب العالمين.

  • الطنجاااوي
    السبت 21 يونيو 2014 - 01:52

    فضح العلمانيين وتجّار الكلام و أشباه المثقفين المرتزقة…

    البروفيسور المنجرة كان مشرفا على التعليم باليابان وتقلد مناصب عالية وعلمه يرتكز على معطيات ودراسات علمية دقيقة…

    هذا بالإضافة إلى خبرته الميدانية حيث جال عبر العالم واطلع على حقائق الأمور…

    كان يخاطب الناس بالدارجة ليوصل أفكارا عملاقة بوضوح…

    عاش كبيرا ومات كبيرا…أتمنى أن يعرفك الجيل الجديد

    أديت واجبك يا المنجرة…رحمك الله

  • الفاروق عمر
    السبت 21 يونيو 2014 - 02:01

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الاستاذ المهدي المنجرة كان شوكة في حلق العلمانية فالاخير لم يستطيعوا معه سبيلا خاصة على المستوى العلمي و الثقافي الهائل الذي يملكه الاستاذ رحمه الله وكتبه وابحاثه ما شاء الله كثيرة ودقيقة المعنى و الفهم ويصعب على اولي الجهل من الناس يفقهوا قولا مما تقول به الاستاذ القدير…
    هؤلاء العباقرة هم من يستحقون الاشادة و التقدير و اقامة حفلات ضخمة على شرفهم و اذاعتهم على القنوات المغربية الرديئة التي لا تجيد سوى المناداة على الجهلة ويكتبون اسفل اسمائهم بالمثقفين اي ثقافة ملعونة هاته التي تريد ان تجردنا من اصلنا وفصلنا وعقيدتنا وانتمائنا اقول لكم تعلموا ليس من المهدي المنجرة بل من ارث المهدي المنجرة ان استطعتم لان مجاراة علم ومعرفة المهدي المنجرة هي محض خيال بل سابع المستحيلات ان يصمد الجهلة امام الادلة العلمية الدامغة التي ستلقي بظلالها على اتباع الطاغوت …

  • abdo sao paulo
    السبت 21 يونيو 2014 - 02:09

    حقاً إسلامي كلمة لا وجود لها لا في القران ولا في السنة ، بل مسلم و مؤمن ، رحمك الله وجدد عليك الرحمات يا رب .

  • علماني بالعقل
    السبت 21 يونيو 2014 - 08:43

    المنجرة عندما ينظر إلى الإسلام فهو لا يدعو إلى تطبيق الشريعة أو تأسيس محاكم التفتيش و قطع الأيادي كما تنادي به الحركات التكفيرية، وإنما ينظر إلى الإسلام كأداة تحريرية من بطش الطبقة الحاكمة والأخذ بقيمه الإنسانية و التفتح على إنجازات الحضارات الأخرى، ومثل ما كان ينادي به أمثال المفكر علي شريعتي، علي الوردي..والله إرحموا

  • mojrime
    السبت 21 يونيو 2014 - 09:00

    كل مواطن وصله الحق واعرظ عنه فاصبح يعيش صراعا نفسيا لا مثيل له عند المسيحي واليهودي والمجوسي كما في الحديث القدسي عبدي لم انسى من الرزق من عصاني فكيف بمن اطاعني.مستقبل زاهر بمعنة الكلمة. اللهم جعلنا ممن يسمعون الكلام ويتبعون احسنه.الاخ رقم 6 تسال عن الساعة فكان الجواب من النبي صلعم ماذا اعدت لها . اما لاحتلال الفكري وقبول الدل والانحلال ياتيك عندما تثرك القران جنبا اوديكور في البيت . ولكن اذا تضلعت في الغة العربية تصبح اغنى انسان في العالم.وطرح السؤال هل الاعمال التى تقوم بها ستدخلك الجنة .ولاتمد يدك الى الغير وتنتظر منه ان يجعلك عبدا له في مرضك وجوعك ويدافع عن ماهو مخزون في جوف الارظ ويستعمرك في كل شئ. ويوسس لك في فطرتك التي فطرك الله عليها.احظر من الافلاس الحقيقي.

  • ثمن الموقف
    السبت 21 يونيو 2014 - 09:02

    "لي بغا العلمانية إمشي لبلاد الكفار"وا سمع يا عصيد لي سميت الرسول .ص ل ع م إرهابي،سوف تموت ولن تجد من يأسف عليك،كم ثمنك ياترى؟ اسمع أسي لشكر لي قلت التعدد والإرث مابقاوش صالحين وجعلت من نفسك ندالله،كم ثمنك؟ وا سمع يا شباط وتعلم العلم والأدب والتمغربيت، كم ثمنك ياترى؟ سمعو ألحركات "الإسلاميـة" "القرآن مافيهش إسلامي فيه مسلم ومؤمن" أمريكا من سمتكم إسلاميين حتى تضرب الإسلام!!
    من لي بمثل هذا العالم المتبصر الحر الذي أحب دينه ووطنه وأمته ولم يكن ذيلا ولااصطف في الطابور الخامس؟
    رحمك الله وجزاك الجنة..

  • sami,مغرب عنيد
    السبت 21 يونيو 2014 - 09:49

    في المغرب رجال غيورين على شعبهم وطنهم يحبون ان يكون بين اﻹمم المتحضرة هم مفكرين متقفين علماء حقيقين لسان حالهم يقول (بلادي وان جارت عليى عزيزة)ومنهم الراحل المنجرة اسمع به منذ ان كنت طفلا لم اسمع له خطابأ وﻷ صوتأ الى اﻷن على هسبريس المحترمة ،بعد ان رحل الى دار البقاء ،رجال اقمعت اصواتهم و اكممت أفواههم لكي يبقى هذا الشعب مغبون وﻷ يفكر اﻷ في اﻷكل والمشرب ويستفردون هم بقدراته العلمية ويسكتون اصوتها التي تحاول ان تنفض غبار الجهل والتخلف عن هذا الشعب المغربي الطيب العنيد المتحدي،ولكن لم ولن يستطيعو هؤﻷ المتملقين الفاسدين ان يغطو شمس المغرب الساطعة والتي سترمي بهم يومأ في قاع غروب اﻷطلسي ،ها هي الحقيقة تنكشف بعد سقوط كل ورقة من اوراق الشجرة المغربية اﻷصيلة التي ستعاد تحيا بأوراق خضراء،بشبابها المغربي الغيور على هذا الوطن وشعبه الطيب الكريم الصبور العنيد المتحدي،تحدي المنجرة عزيز بلال بن بركة بوعبيد علي يعتة عبدالله ابراهيم محمد بن سعيد سعيد المغربي الفقيه البصري،امانوز عمر بنجلون السرفاتي وغيرهم

  • youguertene
    السبت 21 يونيو 2014 - 10:03

    بلاد الكفار?? خطاب راقي تبارك الله!!! عليها تيهضر غير بوحدو و ما معاه حتى شي متدخل اخر. سبحان الله ما بانليهش فالقران الاية ديال اختلاف الالسن ملي كان تيعرب المغاربة و سكان شمال افريقيا. وقال ليك كلمة اسلامي م كايناش و يقولينا كي نسميو هادوك للي تاي خدمو الدين ف الانتخابات و ف توزارت و تدمير الامازيغية و … الحصول نحمدو الله ان بحال هاد ناس تينتميو ل 1 الجيل قريب يسالي. Amazigh ayd yyekh ar ousmdel

  • محايد
    السبت 21 يونيو 2014 - 10:22

    قرأت جلّ الكتب و المقالات التي أنجزها المرحوم المهذي المنجرة و كنت أفتخر به أمام مواطنين من جنسيات عربية خلال تواجدي في إحدى الدول العربية في مهمة التدريس.
    لا أخفي أن تقديري الكبير للمفكر و الباحث ، السيد المهدي ، كان نتيجة عاطفة أكثر منه عقلا. اليوم و بعد هذه السنين و هذه التغيرات التي وقعت ، خاصة ، ظاهرة الإسلاميين و ما نتج عنها، تغير رأيي خاصة عندما إنتبهت إلى أن السيد المنجرة و ضع نفسه في خندق يدافع عنه ،خندق العرب و المسلمين ، في الوقت الذي يشترط في المفكر الحياد و التواجد على نفس المسافة عن كل الخنادق، حتى يكون العدل في التحليل و الدراسات. هذه فقط مجرد ملاحظة عن موقفى اليوم من المرحوم الذي أكن له كل الإحترام ، لأنه من حقه، كما يكرر كثيرا، أن يدافع عن العروبة والإسلام و يقول أن الإسلامية مصطلح إبتكره الغرب و ليس واقع صنعه تجار الدين.

  • amazigh _ zayan
    السبت 21 يونيو 2014 - 10:34

    ياسلام ، كلام من ذهب ، رحمك الله أيها العالم واسكنك فسيح جنانه.
    فعلا أصبحت هؤلاء المرتزقة يصولون ويجولون بلا حيا بلا حشمة ، تارة في ثوب الأمازيغية وتارة أخرى تحت مظلة حقوق الإنسان. أصبح كل همهم نشر الفتنة بين المسلمين ونشر قيم العهر الشذوذ والعياذ بالله. والعجيب الغريب هو عندما يدافعون على إسرائيل والاغرب هو أنهم يجدون من يسمعهم ويؤمن بأفكارهم.
    الله اعفو علينا منكوم

  • علمانية ان شاء الله
    السبت 21 يونيو 2014 - 10:55

    ماشي شيء جيد إقحام رجل يالله مات فسجالات خلافية هناك حرمة للموت !!!!
    ما علينا المهدي المنجرة المقدس عند بعض الناس لأن المسلمين كيهتمو بزاف بالأشخاص وكينتظرو دائما شخص مخلّص فشي مجال من المجالات المنجرة ما هو إلا رجل أكاديمي عادي جدا منو بزاف اللي مكيعرفوش المسلمين أن هناك ناس أكاديميين أحسن منو بزاف كيعبدو البقر أو بوذا بعضهم حاصل على جوائز نوبل ! زائد أن تخصص الرجل هو تحليل سياسي يعني كلام وصافي المهم هو درس فميريكان "بلاد الكفار" وتأثر بفكر اليمين الأمريكي المتدين وفكر (الوايت بروتستانت) وبما أنه مسلم متدين دار إسقاط لهاد الفكر على الإسلام وبالتالي بدا كيقول شي مغالطات منها مثلا أن معظم النزاعات فبلاد المسلمين نتيجة لمؤامرة (ماشي لأن المسلمين عنيفين جدا ودمويين وكيطمحو للقضاء على الآخرين هو بنفسو طلب من المخالفين ليه يغادرو بلدهم ويمشيو لبلدان الكفار)المهدي المجرة لا يختلف عن مثقفي العالم الثالث اللي كينشرو الوعي المزيف وكيعيدو قولبة التخلف فشكل حداثي كيستملو بيه عواطف ضحايا أنظمة التعليم اللي كتنتج أشباه الأميين!!
    والعلمانية هي أساس الديمقراطية ماكاينة تا دولة ديمقراطية غير علمانية!

  • عمراني
    السبت 21 يونيو 2014 - 11:04

    اللهم ارحمه برحمتك الواسعة التي وسعت كل شيء
    وجعل قبره روضة من رياض الجنة وارزق أهله وأصدقاءه
    الصبر والسلوان ءامين .
    ستبقي خالداً للتاريخ وتبقي كتبك مراجع للعلماء والمثقفين
    من بعدك .
    ما الفخر الا لأهل العلم انهم * علي الهدى لمن استهدي أدلاء
    وقدر كل امرئ ما كان يحسنه * والجاه لون لأهل العلم أعداء
    ففز بعلم تحيا به أبدا * الناس موتي وأهل العلم احياء
    وشكرا.

  • salam
    السبت 21 يونيو 2014 - 11:17

    C'est trés trés grave de mélanger Addine Alhak Alislam et d'autres croyance ou mensonges
    2 Addine alhak Alislam est le Din d'Allah : donc faut pas dire qu'il n'a pas regelr de probleme sinon c'est du kofr
    3-Les gens qui ont gouverner avec l'islam dans l'histoire comme le prophete et les Khoulafa arrachidine ont apporter la justice . La vrai Justice celle enseigné par Alalim Alkhabir
    4-faut cherche chez les vrai savant et ne pas chercher dans les livres des Moustachrikine qui racontent que des mensonges
    5-La signification de religion est differente de Din et vous n'avez qu'à demande au grand linguiste comme Almokri AbouZid. Je pense que M Elmenjera veut dire par la que la religion dans les sens des croisés est synonime de ou d'un groupe de gens qui présume faire le lien entre personne normale et leur dieu.
    Wa Essalam Wa Rahima Allah fakida Alislam Assaid Almenjera

  • walid ed
    السبت 21 يونيو 2014 - 11:29

    تكلم عن إسلام ما بعد الإستعمار ومخلفاته لاكنه أغفل عن إسلام ماقبل الإستعمار حين لعب دور فعال في إستحمار الشعوب بواسطة من سمو أنفسهم بعلماء القرويين وغيرهم من فقهاء العثمانيين وهو أصل الداء الذي دخلت عبره الأطماع الإمبريالية التي كرست وجود هذا النوع من العلماء بإعطائهم حلة المثقفين و شيوخ البيترو دولار وخير شاهد على تلك الحقبة ''ماقبل الإستعمار '' هي كتب إبن خلدون

    لكل زمن رجاله و زمن القومية العربية قد ولى بدون رجعة

  • soufiane
    السبت 21 يونيو 2014 - 11:46

    اللهم لا تحرم بلاد المسلمين امثال هذا الرجل اللهم اكثر امثاله

  • مسلم مغربي
    السبت 21 يونيو 2014 - 12:22

    بسم الله الرحمن الرحيم:
    رحمك الله رحمة واسعة وأسكنك فسيح جناته وكسر الله شوكة أعداء الإسلام آمين. قال الله تعالى: (فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يُغلبون).

  • special
    السبت 21 يونيو 2014 - 12:32

    لو كنت في مكان ملك المغرب لأقسيت هذا الشخص من الحياة السياسية و لو احتج لبعث به إلى المنفى فمثل هؤلاء يشكلون خطرا على سياسة البلاد.

  • mirleft
    السبت 21 يونيو 2014 - 13:29

    كيضرب ف الغرب وولادو كلهم قراوا في الغرب

  • حنضلة
    السبت 21 يونيو 2014 - 13:40

    الدكتور المهدي المنجرة رحمه الله بفكره المتنور وثقافته المغربية الاصيلة وتجربته الكبيرة الزاخرةبالمعارف التي راكمها على امتداد سنوات جال فيها على امتداد ربوع المعمور ليستحق ان يكون قدوة لكل من يحمل هموم اوطاننا المنكوبة عسى ان نهتدي الى البلسم المناسب لبعض اعطابنا وننفظ عنا غبار الذل والمهانة لنستدرك الزمن الضائع و ما ذلك بمستحيل ولا على همة الرجال والنساء بعزيز.

  • Abou yaya
    السبت 21 يونيو 2014 - 13:59

    Dommage il faut toujours que nos intelectuels passent par une forme de populisme pour etre audibles

  • محمد
    السبت 21 يونيو 2014 - 15:50

    مات غريبا رحمه الله .فقد كان على حق ولم يجد من يناصره .فطوبى للغرباء مثله أينما كانوا .

  • MOSLIM
    السبت 21 يونيو 2014 - 16:24

    رحمك الله يالمهدي المنجرة، و غفر له، و اسكنه فسيح جناته، مع الأنبياء و الصديقين، و الصالحين، و حسن أولئك رفيقا. اللهم أمين يا رب العالمين.

  • amanar latifda
    السبت 21 يونيو 2014 - 19:04

    عامل إقليم تزنيت قام بزيارة ضابط شرطة يرقد بمستشفى تزنيت، بعد ارتكابه حادثة سير في حالة سكر وسرعة جنونية بسيارة " المصلحة الأمنية " أودت بحياة مواطن بسيط سائق سيارة أجرة، فيما لم يكلف عامل الإقليم نفسه عناء القيام بزيارة لعائلة الضحية و تقديم العزاء لعائلته الفقيرة، التي فقدت معيلها الوحيد، أم أن أرواح الناس باتت حشرة في نظر عامل الإقليم هكذا تساءل مصدر حقوقي الذي لم يخف غضبه وطالب بفتح تحقيق عادل في قضية مقتل سائق الطاكسي ، ولم يقدر القاضي المكلف بالملف بالمحكمة حتى استدعاء ومحاكمة القاتل ، بسبب التهديدات الهاتفية من الرباط .

  • كريم
    السبت 21 يونيو 2014 - 21:39

    السيد منجرة تنبأ سنة 1992 بالثورات بالدول العربية كمصر والعراق وليبيا وفعلا صدق تنبأه

  • abdou nassiri
    السبت 21 يونيو 2014 - 23:01

    . وصيته تركها الإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله مكتوبة ومسموعة، لأبناء جماعة العدل والإحسان، وأمة رسول الله صلى الله عليه وسلم. وهي وصية كتبها ليلة الأحد 25 ذي الحجة 1422 هجرية، واستُمع لها في حفل التأبين ببيته بالرباط يوم الجمعة 29 محرم الحرام 1434. اشتملت الوصية على ما أوصى به الله تعالى المؤمنين والمؤمنات، وما أمرهم به من طلب وجهه الكريم والجهاد في سبيله. وأوصى الإمام بالصحبة والجماعة، بالصحبة في الجماعة. قال رضي الله عنه: "وأوصي أن العدل قرين الإحسان في كتاب ربنا وفي اسم جماعتنا، فلا يُلهنا الجهاد المتواصل لإقامة دولة العدل في أمتنا عن الجهاد الحثيث لِبلوغ مراتب الإحسان. الإحسان أن تعبد الله كأنك تراهُ، ولا مدخل لك في هذا يا أخي ولا مدخل لك يا أختي في هذا المضمار إلا بصحبة تفتح أمامكَ و أمامكِ المغالق وتحدو بركبك إلى عالم النور والرقائق

  • أناس ابن عبد السلام
    الأحد 22 يونيو 2014 - 01:30

    قبل قول أي كلمة أتقدم بالتعازي لعائلة المرحوم "المنجرة"،وإلى كل من يحب أمثال الفقيد الذي ترك إنجازات عظيمة،إنجازات لا يسعنا إلا النظر إليها عن كثب والإضطلاع على محتوياتها ودراستها لأن فحواها كبير،وموضوعاتها أعظم و"إنا لله وإنا إليه راجعون"
    ولكل من يؤمن أولا بعروبته أقول له "..كنتم خير أمة أخرجت للناس"في القرآن تعظيم كبير للعربي المسلم،وهنا يمكننا استنتاج أن:
    دور العربي المسلم وانفتاحه على العالم بأسره وذلك لكي يوصل ويكمل مسيرة سلفه الصالح متمثلا ومقتديا بسيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم؛و على نهجه وسنته الحميدة…
    لذلك يمكننا أن نقول أنه يتوجب علينا أن نقتدي بنبينا وأن نعتصم بحبل الله جميعا،وأن لا نختلف فيما يمكنه أن يوقعنا في فخ وشراك من يكنون لنا العداوة والغيرة فقط لأننا نمتلك أحسن وأعظم سلاح أعطاه لنا الله الكريم في دين الإسلام،بالقرآن الذي جاء بلساننا العربي،ففقط هذا يجعلنا أقوياء،وعالمنا العربي يمتلك هذه القوة بهذه اللغة التي توحدنا،والتي باتت اليوم ضعيفة بين أجيالنا!
    ولمن يؤمنون بفكرة العلمانية:أقول ونقول لهم..أنتم مخطؤون،وخير الخطائين،التوابون..
    وشكرا لكتابات الفقيد رحمه الله

  • darkaoui
    الأحد 22 يونيو 2014 - 01:55

    الله و أكبر,
    اللهم ارحم الشرفاء الاحياء منهم و الاموات

  • derif
    الأحد 22 يونيو 2014 - 02:40

    ميمكنش ، نعم ميمكنش لكن بجانب ميمكانش كانت لتعلق دعوات لندواته بجميع مدن المغرب

  • mobdi3 almassira
    الأحد 22 يونيو 2014 - 10:58

    اقل ما يمكن ان اقول في حق المفكر الكبير السي المهدي المنجرة رحمك الله و ادخلك فسيح جنانه و جعلك من الدن انعم الله عليهم من النبيءن و الصديقين و الشهداء و الصالحين و حسن اؤلائك رفيقا.افتقدناك و افتقدنا رجل من خيرة الرجال قال تعالى: مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُواْ مَا عَاهَدُواْ اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُواْ تَبْدِيلاً.صدق الله العظم

  • ahmeda
    الأحد 22 يونيو 2014 - 11:15

    مفكر كبيريجتهد وهو قبل كل شئ انسان ويمكن ان يصيب او يخطئ ففكر الانسان نسبي يتغير بتغير الاحال والتابت الوحيد هو خالق الكون هو الله والسلام.

  • CARTEZIAN MIND
    الأحد 22 يونيو 2014 - 12:53

    الرد التعليق رقم 3 :
    العالم الاسلامي حكم العالم والخونة مثلك من بنو يهود هم الذين باعوا معالمه لبنو صليب.

  • علاء اللواتي
    الإثنين 23 يونيو 2014 - 10:31

    رحمك الله أيها المفكر القدير والمناضل في سبيل رفعة الانسان

  • أناس ابن عبد السلام
    الإثنين 23 يونيو 2014 - 17:34

    في حديث لأشرف خلق الله محمد عليه أفضل الصلوات وأزكى التسليم يقول"قل خيرا أو أصمت "
    تمعن أخي الكريم في الحديث جيدا ،واعلم أنه حينما يتحدث المسلم المؤمن عن شخص ما متوفى فإنه يدعو له بالرحمة،ولا ينعته بما ليس هو جميل حتى وإن كان كذلك ويتصف بأخلاق غير حميدة…
    أما فيما يخص حبك الظاهر للعلمانية يا أخي ومن معك ممن يتطلعون إليها فأقول بكل فخر واعتزاز،شرع الله في الأرض سيتحقق عاجلا أم آجلا،والعلمانية ظاهرة تمس من ليس لهم غيرة لا على دينهم،ولا على أعراضهم وأولادهم،ولا ذرة من الإيمان والحب للخير لأنفسهم ومن حولهم،فحاذاري من الإستمرار في الإنزلاق إلى أن تقع على مؤخرة رأسك الممتلئ بالفراغ الفاحش…
    راجع أوراقك قبل فواة الأوان والندم حينما لا ينفع الندم،ومن أن توثق ولن تجد من يفك وثاقك!
    تعلم فلم يفت الأوان بعد….وشكرا

  • أناس ابن عبد السلام
    الثلاثاء 24 يونيو 2014 - 02:10

    الرسالة 41 للرقم 19 العلماني …وشكرا للساهرين على تمرير الآراء والمعلومات في صفحة هيس بريس والمشرفين عليها.

  • abousajed
    الثلاثاء 24 يونيو 2014 - 16:14

    الرجال مشاو أ خوتي… ويلا بقا شي شويا منهم راه يعاني فصمت.لا حول ولا قوة إلا بالله.

صوت وصورة
وصول لقاح أسترازينيكا
الإثنين 25 يناير 2021 - 00:52 2

وصول لقاح أسترازينيكا

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 10

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 11

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 23

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 11

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان