‫تعليقات الزوار

70
  • منير
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:48

    كفى من هذا الصراع. يقول الشاعر والصحفي الألماني هاينرش هاينه “حيث يحرقون الكتب، يحرقون الناس في نهاية المطاف”

  • Hicham Ennaciri
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:06

    للأسف أرثى لحال الإعلام المغربي الدي انحدر لهدا المستوى حيث يأكل بعضه بعضا
    المرجو النشر

  • bamous
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:46

    نيني عامل المخزن والمخزن هو الذي يزوده بالمعلومات التي ينشرها حتى يخدر الشعب
    و قد لاحظتم كيف نيني يصول و يجول بدون خوف و يمثل أمام المحاكم ولا يمسه أذى، فمن أين له بهذه الجرأة. و أصبح اليوم يتحيز للنظام بشكل واضح و يخوف الشباب من الخروج الى الشارع للدفاع عن حقوقهم. فكلنا سوف نخرج يوم الاحد لنتحداه هو و نظامه

  • mohamed
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:16

    الصحافة المغربية صحافة مراهقة تحتاج الى نضج هدا الصراع الصبياني الدي يجري ويلهث وراء اكبرعدد من القراء للربح هو في د داته علامة تعجب واسى

  • ahmed meknes
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:56

    malheureusement au maroc le journalisme c est le travail des gens qui ont echoué .contrairement aux egyptiens:Hamdi Kandil abdlhalim kandil mahmoud saad….

  • أحمد
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:10

    أقرأ جميع الصحف الورقية والإلكترونية، بما فيها المساء وهسبرس، وأعتبر رشيد نيني كاتبا صحفيا له رأيه ولست ملزما بشراء جريدته لكي يكون لي موقف سياسي وكثيرا ما أختلف معه في قراءة الأحداث، ولا أتفق مع الإخوان والأخوات الذين ينهالون عليه بالسباب والشتم والقذف والتجريح ونعته بأقبح الصفات وألتمس من موقع هسبرس أن ينأى بنفسه عن السجالات الفارغة وتصفية الحسابات الشخصية بأسلوب التحقير والاستصغار والاستخفاف وشكرا

  • alchimiste
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:32

    Voilà j’en parlais justement pour Marrakech mais c’est aussi le cas de la faculté “DAHR MEHRAZ” de Fes. Averroes quand il voulait répondre à ces détracteurs il le faisait par écris et produisait les meilleurs oéuvres de l’histoire. Certe qu’on est très loin de lui, intellectuellement à des années de lumière, mais on peut etre ouvert et accepté l’autre quand il se respecte

  • ماء العينين ولد باباه
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:38

    بخوضها في أعراض الناس وخاصة شباب 20 من فبراير خشية منها على سحب البساط تحت أقدامها وهي التي تحاول تشخيص الداء ولكنها لا تصف الدواء وأنى لها ذلك تكون صحيفة المساء قد حكمت على نفسها بالإعدام الفوري…لذلك نقولها بملء الفم الشعب يريد مقاطعة المساء الممخزنة…قاطعوها ولا تغتروا بعمود النيني المخدر

  • خالد
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:44

    ليس لنا وقت لهذه التفاهات.

  • أبو محمود المغربي
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:02

    السلام عليكم
    فيديو لا معنى له لأن كل شيء هناك من هو معه و هناك من هو ضده و ليس من يتهجى خطابا مكتوبا هو الشخصية المثلى لإعطاء الدروس

  • amazigh
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:04

    من يعطي النور عليه أن يتحمل الاحتراق والتضحية بالنفس ترفع عنا حرج التضحية بالآخرين والأقوياء هم الذين يقدمون التضحية ثمناً لما هو أغلى و أعظم.تحية شامخة للطلاب المغاربة وتحية خاصة عالية للطلبة دهر المهراز فاس وخاصتا طلبة الحي الجامعي فاس فأنا طالب حاصل دبلمين في اللغة الالمانية من المعهد العالي كما أنني حائز على دبلوم الاعلاميات وأنا عاطل عن العمل وتخلية على الدراسة في الجامعة لعدم توفر الافاق.التضحية الكبيرة سهلة، لكن التضحيات الصغيرة المتواصلة صعبة.

  • ميسوري
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:06

    نينيييييي يا مومو المنافق..

  • عبد المومن
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:00

    نيني اصبح الناطق الرسمي باسم بلطجية المغرب
    نقول له فلتحيا الحرية والديمقراطية

  • anasking
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:08

    je n’arrive pas à comprendre celui qui parle dans cette vidéo on est tous avec notre roi mais on veut pas des voleurs dans notre pays, ces voleurs on les connait tous on doit sortir pour passer notre message au roi .

  • rachid
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:40

    رشيد نيني لم يستوعب ما حدث لأمثاله في تونس ومصر ممن سولت لهم أنفسهم التغريد خارج السرب فكان جزاؤهم تصنيفهم في صف مرتزقة النظام

  • sharky
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:34

    يا لهذه الدنيا كيف ترفع الشخص عاليا لفترة ثم كاتلوحو ف الهاوية,,
    هل هي ثورة على المساء؟

  • zagho
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:12

    كلشي عاق بيك السي رشيد نيني ما صدقتيش نيني سيرتنيني

  • منار
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:54

    هداك جفاف ماشي منشور

  • GO TO HELL NINI
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:14

    الشعب يريد اسقاط المساء

  • mostafa dhj
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:42

    هاد نيني تاحد مافلث منو لا حكومة لا شعب لا هيسبريس دير هبل تربح منوض ضجيج باش لجريدة تمشا .راعاقو بيك غير سير تنيني في لمساء

  • tanjaui
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:12

    المدعو رشيد نيني عميل المخابرات..لم نفهم لمادا هاجم شباب الفايسبوك المطالبين

  • دافينشي طنجة
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:36

    باختصار:
    1- بدأت احس بأن هذا المنبر بدأ يسرق و يزج به في معارك هامشية
    2- هل هؤلاء هم من سوف نعول عليهم في الإصلاح؟ و هاهم يحرقون جريدة تعبر عن رأي شريحة كبيرة من المغاربة، و حرية الرأي و التعبير أهم ما يجب أن نطالب به.
    3- أين هوالحق في الختلاف؟ بمجرد أنهم يختلفون مع أحد -اتجاه- يعادونه بهذه الطريقة السطالينية؟
    4- كنت مترددا في دعم خرجة 20 يناير، لكن اليوم حسمت في الاتجاه المضاد، لن أدعم بل ساحارب سطالين و أزلامه في هذا الموعد، بل ساحاربه ما حييت.
    5- المخزن بعلته يسمح بهامش مهم من الحرية، بل جعل المغرب جنة ممقارنة بالمستنقع العربي، و لكن هؤلاء “الثوار الجدد” يريدون أن يبعثوا البعث في المغرب و يصنعون صنما لقدافي جديد، بل يريدون ظلا لسطالين و لنين في بلاد بن تاشفين و طارق بن زياد
    6- اللي بغا شي حاجة ضد إرادة الشعب شكون ما كان، سير الله يطليه بها
    7- عذرا عن الإطالة و السلام

  • جامعي امازيغي
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:38

    قاطعت جريدتك الحقيرة مند أن علمت أنك بوق المخابرات فياليت الأفدار تأتى بك لتسقط بين أيدي الطلبة

  • سعيد المغربي
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:28

    منظر يفقدنا الثقة في التغيير.من يتحدث عن القمع و يطالب بالحريات لا يقتل الرأي الاخر و لا يختبئ.أظن أنهم من رفاق الحريف ” النهج الديمقراطي”

  • ait amer
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:18

    je pense qu il fallait admettre la réalité ce que nini avait pblié demeure une réalité tant que vous n avez pas adressé votre droit de réponse.
    ce type de communiqué contre des personne n arangera personne et c est la presse par la suite qui va perdre sa crdibilité.
    pour moi il s agit d un vrai journaliste d ailleurs il a réussi là où d anciens professionnels avaient échoué.

  • Harrouda
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:20

    Je sais que la plupart des journaux marocains finissent comme des emballages de graines de tournesol, de cacahuètes et d’autres sucreries . Mais brûler un journal est un acte inqualifiable et grave . Ce jeune con a commis une faute , publier la vidéo est un erreur et un acte répréhensible et malencontreux de la part d’Hespress. L’espace médiatique est un souk ou des “journaliers ” de mots ,les vendeurs de pubs et d’opinion sont légions , ou les directeurs et les marchands du même journal partagent le même niveau scolaire, certains sont “la voix de son maître”, d’autres sont des tirailleurs de partis du beau-père ,l’ami du cousin , du chaouche du conducteur du tracteur . Peu sont indépendants , mais on les pousse à la dépendance ou la faillite . On a les médias qu’on mérite ,ce n’est pas : Nini, c’est peut ‘être Ni(ni) ça, Ni(ni) son contraire . …

  • بثينة فطواكي
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:22

    الله يفضحك يا نيني، قاطعوا جريدة المساء.

  • khadija
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:40

    كنت أتمنى أن يكون نيني في الصفوف الأمامية يوم 20 فبراير. لأن هؤلاء الشباب قد أعلنوا في صفحتهم على الفيسبوك, بأن الملك فوق رأس الجميع وهدفها هو إسقاط الحكومة الفاسدة وأنت الذي كنت ترغد وتزبد ضد هذه الحكومة وتفضح جميع تلاعباتها .
    من هنا يتضح لي أن كل المعلومات و الأخبار كانت تعطى له من طرف المخابرات لأن هذه الأخيرة استغلت شغف الشعب بالمساء وأخذت تزوده بكل الوثائق حتى نظن بأنه يشتغل لصالحنا ويفضح لنا المستور. قل لي يا نيني من هم المسؤولين الذين فضحتهم والآن هم أمام القضاء لا أحد جلهم في أماكنهم ومنهم من تمت ترقيته.
    لذلك كان من المفروض أن تكون أول من يستجيب للنداء ونحن محبين المساء من ورائك بنبرة واحدة الشعب يريد إسقاط الفساد.
    راه في هاذ المواقف كيبانو المنافقين ولبايعين الماتش فكلنا ضد المساء فنحن من رفعك ونحن من سنسقطك ديك الساعة سير تنيني.
    وتكون الحكومة هي المستفيدة لأنها جمعتنا نحن والمساء وضربتنا بحجر واحد واش أجي والعب مع المخزن ولكن لفراس الجمل فراس الجمالة. إوا نوض جمع راسك وخرج مع الشعب قبل ما يجمعوليك رجليك ويجيبوك على صلعتك.

  • عبد الرزاق
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:42

    بعد التحية و السلام،
    و أنا أقرأ ردود فعل القراء أراني أتسف على أناس يجرون وراء الديمقراطية و لكنهم يقتلونها في أبسط تجلياتها.انه الاختلاف في الرأي. و هده هي الطامة أننا دائما نكون منفعلين في ردود أفعالنا و تغيب عنا الحكمة. كما أن هناك فئة تتكلم بالنيابة عن الأخرين و كأنهم أوصياء عنهم فهناك من يدعو لمقاطعة المساء و اخرون لمحتكمة نيني…
    ان لكل فرد الحرية في أرائه مادام لم يخدش حرية الأخرين و من سيحكم على المساع هم القراء الدين يشترون الجرائد و ليس المتصفحين مجانا لها. انني عندما اقرأ هده التعليقات من أناس يشترط ان يكون غير واعين اجدني غير متيقن على الدفاع عن الديمقراطية الحقة التي تحتضن كل الأراء في احترام القوانين و الدستور.

  • مغربي
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:44

    يظهر من الذي يتحدث انحطاط واضح في كلامه…فهل المستوى الذي يتحدث به هذا الطالب هو الذي سيصنع الوعي البديل …وعي منجط لدى القاعديين …على القاعديين ان يرفعو من مستواهم قليلا بقليل من القراءة …نقاشاتهم اصبحت مبتذلة وزنقاوية لا اصل للايديولجية فيها

  • zena
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:46

    نيني عامل المخزن والمخزن هو الذي يزوده بالمعلومات التي ينشرها حتى يخدر الشعب
    و قد لاحظتم كيف نيني يصول و يجول بدون خوف و يمثل أمام المحاكم ولا يمسه أذى، فمن أين له بهذه الجرأة. و أصبح اليوم يتحيز للنظام بشكل واضح و يخوف الشباب من الخروج الى الشارع للدفاع عن حقوقهم. فكلنا سوف نخرج يوم الاحد لنتحداه هو و نظامه

  • أمازيغي مغربي حر
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:52

    قاطعت المساء منذ سنة تقريبا ولقد كنت والله مدمنا عليها اعتقادا مني أنها بالفعل تنقل لنا الأخبار الحقيقية لهذا الوطن وتقدم تحليلا نزيها.. لكن عندما لاحظت مايلي:
    1.أصبح (نيني) بوق الدعاية لحزب السلطة (الأصالة والمعاصر) وكلما عطس الهمة ومن معه يتشرها بالمنشيط العريض لقد عطس الهمة وعطس معها كل دواره
    2.انتقاده الغير المفهوم لمراسلي الجزيرة وكان يأخذ على إلهام إقبالي مراسلة الجزيرة في المغرب أنها تصور تقاريرها أمام مناظر قبيحة من مزابل وكريانات. وأسأل نيني هل دور الإعلام تجميل الصورة أو نقل الحقيقة .. وربما كان يريد أن يحتكر لنفسه فقط نقل الصورة الداخلية للمغرب.
    3.هذا الرجل “نيني” أصبحت أرى أنه رجل مجنون فهو ينتقد الشيء وضده… ولعمري لهذا هو الجنون بعينه.
    4.وكان يتوجه إلى أعراض الناس مباشرة والتركيز عليها عوض التركيز على هموم الناس الحقيقية والعام. فماذا يفيدنا أن أحد القضاة شاذ جنسيا أو سكير؟ أو فلان زير نساء؟ إذا كان هذا القاضي نزيهافماذا يفيدنا نحن في سيرته الذاتية والتي بحسب الدين الإسلامي بعدم إمكان مؤاخذة الشخص حتى يعلن ويدعو إلى مفاسده.
    5.في كقير من الأحيان كنا ننتظر أن ينشر في صفحته الأولى وبالبنط العريض لحدث فعلا شد الناس جميعا والعالم بأسره وإذا بنا ينشر في صفحته الأولى موضوعا تافها أما الخبر الرئيسي الحقيقي فهو منزو في الصفحة الثانية أو الثالثة.
    6.وهاهو اليوم يتعرض إلى الشباب في أعراضهم
    7.نشره إلى مايسمى تحقيق حول موقع الهسبريس وتخويف الناس بالتعامل معها على أساس أنها تزود المخابرات بإيميلات المعلقين.. ولتفعل الهسبريس ولتذهبوا جميعا إلى الجحيم إنا لا نخاف خاصة أن تحقيقه فيه كثير من تضارب المعلومات وعبارة عن جمل تطلق الاتهامات بدون دليل وصاحب المقال يوهمنا أنه يعرف في الانترنيت والهكارز ونظم التشغيل وأرى أنه جاهل… وإلا فإن هذا العمل تقيم به المساء نفسها التي تشترط فتح حساب لديها لإمكانية كتابة التعليق على صفحاتها… ونحن نعرف أن الأمن يقرأ تعليقات الرأي العام ونحن نريد من أجهزة الأمن أن تقرأ آراء المواطنين

  • أمازيغي مغربي حر
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:16

    ونحن نعرف أن الأمن يقرأ تعليقات الرأي العام ونحن نريد من أجهزة الأمن أن تقرأ آراء المواطنين لا للقمع ولكن حتى يكون أولي الأمر على دراية بالرأي العام الحقيقي لكي تتجيب له..لأنه قد يسكت المواطن لحظة ولكن لن يسكت طيلة الوقت

  • abdou
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:36

    صدقel bigg الخاسر و تخنع نيني مومو

  • أنا لا مع نيني لا مع الحكومة
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:58

    تمعنوآ مزيان في هذا التعليق .
    إن من يحب الملك والوطن عليه أن لا يشارك في هذا الوقت في أي مسيرة ، أوقفوا احتجاجاتكم حتى يتجنب وطننا أي سوء فهم او استغلال خاطئ لهم ، نعم نحب ملكنا ونحب وطننا لكن العقل العقل والحذر فأعدائنا كثر ولايجب ان نعطيهم اي فرصة خصوصا في هذا الوقت قد ي…تسللون للمسيرة ونصل إلى ما لايحمد عقباه – والحمدلله على نعمة الأمن والأمان.
    فلنعمل جميعا من أجل أن تتضافر قوى الخير في المغرب لتحقيق تلك الأهداف السامية وكل عام والمغرب بخير تحت القيادة السامية
    لجلالة الملك محمد السادس حفظه الله

  • الاثري
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:50

    من اراد الفتنة اللهم اهديه او ارزقها له في بيته

  • marocain
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:50

    لقد ظهر وبالملموس،عبر مقالاته الاخيرة وعبرمواقفه من الثورتين المصرية و التونسية ان رشيد نيني يستحق وبجدارة لقب بلطجي الاعلام المغربي.فمرة يعزي اسباب الثورة الى اسرائيل وهذا يتير السخرية و مرة يتجرء وبلا حياء ان يسيئ للشعب ويقول بان العيبب في الشعوب ويجب ان تغير ما بانفسها من فساد ورشوة . ومرة ىلعب دور المخابرات لتشويه شباب ٢٠ فبراير٠

  • zakaria
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:22

    العميل رجل المخزن الحقود عدو الشعب المغربي

  • Lui même
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:20

    لا حول و لا قوة إلا بالله
    يال العار
    يقول هؤلاء أنهم يناضلون من أجل الديمقراطية؟
    أحط منزلة يمكن أن يصلها المثقف هي إحراق الكتب و المجلات و الجرائد, لأنها تعبر عن رأي, ليس إلا, و المعنى من حرقها هو رفض الرأي الأخر و مواجهنه بالعنف و النار حتى يصمت.
    و هدا بالضبط مفهوم الديكتاتورية التي تخرس كل لسان لا يوافقها.
    خوفي عليك يا وطن.

  • مولطن حر
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:22

    في بداية ظهورها في الساحة الاعلامية المغربية استحودت جريدة المساء على السوق الاعلامية المغربية، وكان كل من يحمل في يده هذه الجريدة يعبر بها عن اتفاقه مع الفضح اليومي الذي يمارسه نيني للفساد والمفسدينووومع مرور الوقت بدأ المتقفون يتسلءبون عن مصدر المعلومات التي ينشرها نيني خاصة منها المتعلقة الجيش والقصر الملكي وصقور الاقتصاد المغربي، وشيئا فشيئا بدأت الشكوك تنبلج عن علاقة مفترضة بين نيني والمخابرات المغربية وهو ما سيتأكد فيما بعد.وجاءت قضية الشدود الجنسي بالقصر الكبير وكشفه عن تورط بعض وكلاء الملك في المحاكم في هذه الفضيحة لتكشف النقاب عن ذلك الوجه الملائكي لنيني في وجوه المغاربة.فبعد الحكم عليه ب600مليون سنتيم كتعويض لثالح المتهمين بالشدود الجنسي (زواج الذكور فيما بينهم واقامة عرس بالقصر الكبير حسب زعم نيني)طلع علينا نيني بدموع التماسيح يطلب مساعدته في مواجهة جيوب مقاومة التغيير واقترح علينا زيادة 10 ريالات لجريدته فتقبلناها بكل سداجة وحدت حدوه الجرائد الاخرى.منذ ذلك الحين تغير الخط التحريري للمساء وأصبح كل هم نيني النيل من شرف كل من يعارض السايسات الحكومية وساسات النظام المغربي، فهاجم الاسلاميين والنقابات التقدمية والاحزاب اليسارية الجدرية والامازيغيين وأخيرا حركة 20 فبراير واتهمها بالعمالة والتواطؤ ضد أمن الدولة واضعا نفسه مكان المخابرات والشرطة القضائية.وأكثر من ذلك هاجم نيني كل شرفاء هذا الوطن خاصة رجال التعليم في اضراياتهم المشروعة وكتاب الضبط في العدل والجاماعات المحلية….
    ومن على هذا المنبر الحر، أدعو كل المغاربة لمقاطعة هذه الجريدة الخائنة ولنعبئ لذلك حتى يفلس المدجعو نيني ويغادرنا من غير رجعةم ومستقبلا أدعة الى مطالبة نيني بارجاعنا المبالغ لمالية التي راكمها بزيادة ثمن الجريدة.
    خسئت يا نيني وعاش الاحرار اينما كانوا

  • صافية
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:24

    اراني و انا اقرأ تعليقاتكم و أنا لست متأكدة أنكم مغاربة أحرار؛ واعون بحساسية الوضع في بلادكم …متأسفة كل الأسف على المستوى الغير اللائق لأساليبكم …لماذا كل هذا الهجوم على الصحفي “نيني” ؟؟ لأنه أبدى رأيه كمواطن ..و قال ان من يحب الوطن و الملك يمكث في منزله …هل أجرم؟؟ لآآا بل أصاب و نحن معه ..لأننا في وضع لا يسمح بالمظاهرات لأنها لن تكون سلمية ما دام هناك شباب المخدرات ..شباب السرقة …شباب الضياع ..الذين لا يعرفون معنى الوطنية ..و إن سنحت لهم الفرصة لأبانوا على قدرتهم التافهه فأرجوكم إذا أردتم التغيير فابدؤا بأنفسكم…” الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم” أختكم من الأطر العليا المعطلة….

  • عبد الله داودي
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:02

    هذا الشخص الذي تتحدثون عنه أقل ما يمكن أن أقوله عنه أنه يعمل لصالح قوى القمع في بلادنا.ولا تهمه مصلحة الوطن ولا هموم الشعب المغربي,كل ما يهمه هو ملئ جيبه و انتقاله إلى فئة الباطرونا.فالقارئ لعموده في آخر الصفحات ينبهر أمام ما يقرؤه من معلومات كان من الممكن أن تكون سرية و أن تدخل في نطاق الممنوع,وهذا إن دل على شيئ فإنما يدل على حصوله على هذه المعلومات من مصادر استخباراتية.
    منذ إرجاعه من إسبانيا حيث كان مهاجرا سريا وهو يبحث عن طريقة خبيثة للثراء ولم يجد للاسف إلا مشاكل الشعب ليمتطيها وبالطبع ساعده على ذلك جهاز الاستخبارات الفاسد الذي أسدى له معروفا كبيرا في تنويم الشعب فترة من الزمن.لكن هذا التنويم سرعان ما سيزول مفعوله وسينقض شعبنا انقضاض الأسد على من أساء إليه من هؤلاء المفسدين و ناهبي ثرولت بلادنا.

  • Oummounir
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:00

    How dare you! Why don’t you show your faces, dirty cowards? It is said: Whoever can burn a book can burn people or a whole country! This is a criminal act in a civilized society. But are we really in a civilized society? What have you got against the man who almost died for saying the truth? Do you really want him to die in order to love or respect him? He might reject you as well and then you would have silenced one of the most brave and most honest voices in this country. Stop your barbarous behaviour!

  • ابن العربي
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:14

    لا يهم ان نستيقض متاخرين افضل من ان نبقى نيام طويلا و نيني غارق في نومه ظانا انه يقضاو لو تجمعت كل المنابر الاعلامية لن نستخرج صحيفة واحدة صادقة مائة بالمائة

  • Ahmed
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:58

    من البداية هؤلاء يمارسون الإقصاء قبل أن تتحقق لهم الحقوق المطلوبة حرق الجرائد والتهم والسب والشتم ليس من شيم من يريد التغيير ولكن إذا رأيت أن السي نيني قد أساء فما عليك إلا أن ترد عليه بأسلوب حضاري كما هو يكتب وينتقد بأسلوب حضاري أما أن يمارس الإرهاب الفكري على الناس فهذا أسلوب الضعفاء وعهد الاستبداد ولعل هؤلاء الشباب أفقهم جد محدود إن كانت هذه هي طريقتهم في التعامل مع المخالف، وإني على يقين أنه بعد الانتهاء من قمع المخالفين يتفرغون لبعضهم البعض ويكيلون نفس الشتم والسب لبعضهم البعض سترون ذلك بأم عيونكمكما وقع لكثير من الأحزاب السياسية وخاصة اليسارية حينما انتهوا مباشرة من إقصاء غيرهم تفرغوا لبعضهم البعض وأكلوا بعضهم البعض وبدأت أحزاب عريقة كالاتحاد الاشتراكي في الانشقاقات حزب ينشق عن الأخر لا لشيء سوى أن متزعميهم حينما وصلوا إلى أهدافهم وحققوا مصالحهم كمموا أفواههم تحت ذريعة الإكراهات والمنتظم الدولي وغيرها من الذرائع الواهية واتهموا كل من يريد أن يعبر عن رأيه بعميل وبخائن ولم يكن لهم أي حجة على ما يدعون ، فلذلك رأيي أنه من اقتنع في الخروج يوم 20 فبراير فذلك شانه وتلك قناعته ، ومن رفض ولم يتبين له له الأمر فذلك شانه وتلك قناعته ولا يتهم بعضنا بعضا باتهامات تستفيد منها جهات أخرى .

  • محب التغيير
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:54

    عمود “شوف تشوف” قدكشف النقاب عن نفسه وأصبح يعني “شوف واسكت” إن المغاربة أذكياء يا رشيد نيني ولا تعتقد أبدا أنك كسبتهم بدغدغة مشاعرهم وتسويق آمالهم المكبوتة

  • geronimo
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:06

    Aucune personne n’a le droit de parler au nom du peuple marocain. vive le roi

  • الزمن
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:26

    ادا جاء اجلهم لا يستخرون ساعة و لا يستقدمون
    نيني كنت سي رشيد فأصبحت خوخوـ قد خدعت نفسك , وقد تركنا المساء لما سقط قناعك اظن ان مدة صلاحيتك في الصحافة قد اكل عليها الدهر و شرب،
    و سير فين تنيني ملي معندكش ضميــر الاحـــــرار

  • محمد رحــــــــــيم
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:04

    في الحقيقة لم تعد لنا مشاكل لا نربطها بالآخر ، فإما هذا عميل ، وربما هو المخزن ، و ربما هو المناضل الحقيقي ، حتى لم تعد تصدق ما تسمع ، لذا على الانسان ألا يجرد نفسه من صفة العقل الذي زوده به الله تعالى قبل إصدار الأحكام في الأشياء التي يجهلها.و لا يردها إلى غير عمله .
    هل يعتقد المرء أن ما يقرأه الناس يصدقونه و لو كان من أي جهة ؟ فالناس يصدقون المنطق و يدركون الأشياء بالسياق و المقارنة و الأخذ بالموروث في النظر في المواضيع و ليسوا في حاجة إلى أن يقول لهم النيني أو خليقة أو بوغطاط أو غيرهم.
    و العقلاء يهتمون بما يقوله الخصوم أكتر مما يقوله الموالون أو الأحبة ،
    و يحاولون تجنب المطبات التي يضعونها ، فلو أن الناس التفتوا عن النيني لرأيتهم ينظرون إلى غيره و قد سبقه غيره في هذا الباب و لم يتأكد أنهم كانوا عملاء أو أذناب المخزن، و التيتي لن يذهب إلى جزر الواقواق حتى لا نعرف في يوم من الأيام صفته الحقيقية ، فكيف بالناس يتطلعون لمعرفة صاحب صفحة 20 فبراير و لا يريدون الاستماع إلى النيني ، الأمر بسيط فهم يريدون التغيير ، لكن أي تغيير ؟
    تغيير فقط ؟ فمن يضمن جودة المنتوج بعد التغيير ؟

  • لشكر ناصر
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:12

    لقد خيبت ضننا فيك يا محبط عزائم المحرومين.سنبحت عن جريدة اخرى ان شاء الله

  • شاب مغربي
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:10

    هناك العديد من الردود تتهم نيني بأنه عميل و يأخد معلومات عن المخابرات من أجل تخدير الشعب ههههههه انكم تضحكون على أنفسكم فهو على الأقل يكشف كل ما كان في و قت قريب سابق من المستحيل الكتابة عنه و لو كان لنا قضاء حر و إعلام حر أو على الأقل اعلام يتداول الفضائح التي ينشرها لكنا من ابرز الشعوب العربية اعلاميا و حرية وما كان للقضاء ان يغفل عن العديد من الجرائم و الفضائح التي ينشرها في مقالاته لو كنا في دولة غربية تحترم فيها الصحافة
    فلا ترمو الأخريين بما سمعتم لكن احكمو بأنفسكم حتى لا تكونو أدات في اي شخص يستغلكم من أجل تصفية الحسابات الخفية
    ففي الأخير يبقى الشعب مضلوم و يستخدمونه ضد بعضهم لدلك علينا نحن كقراء أن نميز بين من يقول الحقيقة و من يخدم الحكومةأو المخابرات
    الله
    الوطن
    الملك
    انشر الله يحفض

  • غيور
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:10

    إن هذا الأسلوب المتبادل في القدف والتهكم لايمكنه أن يقدم للمغرب صحافة جدية تنحو به إلى مصاف الدول المتقدمة إعلاميا ولا يمكنه أن يقود قاطرة الاصلاحات التي يطمح إليها كل المغاربة

  • صباح
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:56

    لا نريد فرقة و لا فتنة. لا نريد الا الامن و الامان. انتيهوا قد تنقلب الامور بهذه المسيرة التي تريدون تنظميها من طرف المغرضين. اتباع امام ضال خير من الفتنة . انتبهوا

  • سمير
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:14

    سقط القناع وظهر الوجه الحقيقي لهؤلاء “الثوار” دياول آخر الزمن… هذا الشخص يمثل عينة من الداعين إلى هذه الخرجة التي يختفي وراءها أشخاص ومصالح ونوايا سيئة للغاية أكبر بكثير من “هاد البْراهشْ” الذين ليسوا إلا بيادق تحركهم جهات “معروفة” وإن حاولت التخفي وراء مطالب اجتماعية ودستورية إلى آخر الأسطوانة المشروخة.. رْدّوا بالكمْ ألمغاربة… راه هادشي كْبرْ من هاداكشي اللي فبالكومْ، خصوصا “أولاد البارح” اللي ما زال ما فاهمين والو.. أتمنى ألا تستفيقوا متأخرين…

  • rachid
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:16

    je pense que le titre du sujet et bien explicatif non?
    Je suis alors parmis ceux qui sont contre le mouvement 20 fevrier et j’en suis fière de l’être.

  • amir
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:08

    بعد ذلك توجه الطلاب بشكل جماعي نحو ساحة الكلية حيث أعطيت نتائج الحوار، و أقيمت محاكمة لإحدى الجرائد الصفراء “المساء” المنخرطة وبقوة في الحرب الاستباقية الإجرامية للنظام القائم ضد نضالات الشعب المغربي، حيث أصبح عمود رئيس تحريرها “رشيد نيني” بوقا لتصريف خطاب بوليسي قد يعجز النظام نفسه عن تصريفه علانية في الشروط الراهنة…، وقد خلصت هذه المحاكمة الرمزية إلى إدانة هذا العمل البوليسي، وإحراق العدد 1366 ليومي السبت- الأحد 12-13 فبراير 2011.

  • المغربى
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:26

    ويل لمن اشارت اليه الاصابع ولو بالخير فمابالك بالشر ما هذه الحرب على رشيد نيى هل سب الدين وهو انسان الوحيد كصاحفى يعتز بدينه و و طنه هذا ليس حوار الاذكياء هذا حوار الجبناء هل يعقل جماعة تريد ان تعلن ثورة و نحن لا نعرف برنامجها الحالى و المستقبلى كيف اثق بهم و نحن نعرف ان كل جعمية فى مغرب لها اطماعها الخاصة لقد سبقم رشيد نينى الى الميدان اين كنتم منذ 16 سنة حتى لان بدت لكم الامور نحن لا نريد هذه الثورة نحن نريد ثورة شمولية وهدفها واحد كى لا نقع فى الخطء نحن ايظا لنا عقل نفكر به لكن يجب احترام الراى الاخر ورشيد نينى له راى يحترم و الايام القادمة……

  • ami
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:18

    isarel a bien dit qu’il y aura un grand changement dans les continents arabes en 2011.es pour ca que vous choisissez ce moment pour la soit disante revolution?nos jeunes ne sont pas encore prets a accepter et respecter l’idée de l’autre.c ca la democratie sollicitée?.c une grande honte.

  • sami
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:30

    برهن هؤلاء الشباب انهم يرفضون الراي المخالف لهم من حق نيني التعبير عن رايه ليس كل المغاربة مع التظلهر و انا واحد من هؤلاء فهل انا عامل للنظام اتقوا الله عباد الله

  • مول السفنج
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:28

    ما تريدون توصيله للناس ليس الجريدة المحروقة ولكن الخطاب الدي يداع -حرام عليكم ألمساخيط-

  • Abderrahim
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:24

    فيديو لا معنى له .
    للأسف أرثى لحال الإعلام المغربي الدي انحدر لهدا المستوى حيث يأكل بعضه بعضا

  • عبدالحفيض بن محمد
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:20

    رشيدنيني إسمه يأمره”باش إنيني”
    ولهداهوراه شحال هذاأهوغيرمنيني
    يعني أنه غيركيحلم باش إكثروا
    الزبناء ديال المساءوكون المدخول كثيرهذاهوهمه الوحيد
    ولهدافإسكاته من أسهل مايكون:
    إنه بيدالقارئ.خيارصعب لأنك أيها
    القارئ لن تجدالبديل فكل الصحف
    المغربية متشابهة.

  • مغربي أصيل من سوس
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:30

    أنا الآن لا يهمني لا نيني ولا مومو كل ما أفكر فيه هو هل يستطيع المغاربة اجتياز امتحان الظرفية الراهنة ويعرفون كيف يطالبون بحقوقهم المشروعة دون ان يندس بينهم أعداء الأمن و الإستقرار و الوحدة الترابية للمملكة المغربية فالأمن هو الأساس ومن بعده تأتي المطالب الأخرى فسيدنا ابراهيم لما دعا ربه قال :وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا بَلَدًا آَمِنًا وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ مَنْ آَمَنَ مِنْهُمْ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ قَالَ وَمَنْ كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلًا ثُمَّ أَضْطَرُّهُ إِلَى عَذَابِ النَّارِ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ (126) سورة البقرة

  • مواطن غيور
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:34

    ليس الوقت مناسبا لأي نوع من التغرير.

  • خديجة المغربية
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:48

    السلام عليكم
    قرات التعليقات التي رودت بخصوص إحراق جريدة المساء ، لا لشي إلا لأنها انتقدت مسيرة 20 فبراير، ما هذا التصنيف المثقل بالغل ، والتصرف غير الحضاري؟ ، بالمناسبة أنا لا أتفق مع كثيرا مع نيني ، لكنني أقرؤ له من باب الاطلاع لا غير، فكتاباته أو كتابات غيره غير ملزمة ، بل يظل صحفيا له قلم يعبر به ويبحث عن المعلومة كغيره كثير ، وإن كان غير متفق مع أطروحة عدد من الشباب المتهور الذي يريد التغيير على طريقته، فهو لم يذنب أو يخرج عن نطاق نقاش فرض نفسه ، وأقول لذلك الشاب الذي تنطبف عليه مقولة ” الشيخ الل نتسناو بركتو دخل الجامع ببلغتو” ، فأنت شاب وتطالب بالتغيير يجدر بك أن تحترم الرأي والرأي الآخر ، وإلا أي ديمقراطية ستطالب بها ، ديقراطية الإقصاء ؟؟ عجبا ، فحتى في أيام الحماية كانت جرائد تطبل للمحتل وتهلل بينما كانت آخرى في الشمال تقاوم ، وبقيت كوثيقة يستدل بها الباحثون والإعلاميون وأصحاب الرأي ، لذلك كل ما يكتب ويقال فهو وثيقة تؤرخ لمرحلة ،لكن أهم ما في العملية هي هذه الهجمة الشرسة التي لا تجد مبررا لها إلا في رفض الرأي الآخر ، فأنتم الذين تنادون بالمسيرة ليس جميع المغاربة معكم في خندقكم، فهل هؤلاء المغاربة خونة ومع المخزن وعملاء ؟؟؟ كفى من الابتذال وإذا أردتم التغيير والإصلاح فاصلحوا أنفسكم أولا وشاركوا بشكل فعلي في بناء المغرب الذي تشكلون مستقبله وانخرطوا في السياسة واقرؤا تاريخ بلادكم بدلا من هذه الشطحات التي خرجتم بها دون فكر ناضج أو برنامج واضح ، لأنه يظهر من كلامكم أنكم تريدون جنازة تشبعون فيها لطم،كما يظهر أنكم لا تغيرون على بلادكم بل تريدون فقط إشعال فتيل الفتنة. الله يهديكم على بلادكم أحبوها تعطيكم ، نحن جميعا نرغب في الضرب على يد المفسدين ، لكن بالعقل وليس الانزلاق وراء الشعارات الرنانة والتشبه ببلدان بدأت من حيث بدأنا منذ عقد ونيف الزمان .

  • khalid
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:18

    أحترم رأي كل المعلقين,ولكن صاحب الفيديو عبر عن أسلوب غير حضاري,لان رشيد نيني عبر عن وجهة نظره ككل المغاربة,هناك حسابات بين المساء وهسبريس لا يعلمها الا الله,ويريدون تصفيتها على حساب القراء.
    أرجو النشر

  • ملاحظ واقعي
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 21:52

    الماركسيين واليساريين المتطرفين؛ مثلهم مثل المتأسلمين المتطرفين؟ لايؤمنون بتعدد الأفكار وحق الإختلاف، الدي تضمنه الديمقراطية لكل التيارات السياسية والدينية، بل تراهم يتشددون في مواقفهم وأفكارهم؛ وكأنهم الوحيدين على صواب والأخرين على خطأ؟!!!
    هدا دليل على أن هدان التنظيمان إدا ماوصلا للحكم؟ سيمارسان الديكتاتورية والقمع على الكل؟

  • taki adnane
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:08

    le Maroc va de l’avant
    et Les critiques violentes et mal fondées des envieux sont repoussées avec dédain et ne sauraient entraver une grande
    action sûre d’elle-même et l’aboiment des hargnieux et vindicatives que tout le monde connait ne changera en rien dans le cours de l’histoire

  • soufiane
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 20:32

    لقد ظهرت حقيقة جريدة المساء التي ما فتئت تظهر نفسها صوة الشعب الان ظهرة حقيقة العملاء الخونة قاطعو جريدة المساء جريدة المخابرات

  • chemlal
    الأربعاء 16 فبراير 2011 - 22:24

    هناك مجمعات امريكية تنده شباب عرب من جامعات في نيويورك الالقاء خطابات تاكل اضمغة الشباب المغربي .بطريقة غير مباشرة

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 2

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 2

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 15

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 11

احتجاج ضحايا باب دارنا

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 21

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية