الوثائق الملكية تعزز السيادة المغربية على الصحراء

الوثائق الملكية تعزز السيادة المغربية على الصحراء
صورة: هسبريس
الأحد 11 أبريل 2021 - 23:14

افتتحت بهيجة سيمو، مديرة مديرية الوثائق الملكية، رفقة عبد الحق المريني، مؤرخ المملكة المغربية، الدرس الافتتاحي للموسم الجامعي 2020-2021 في دورته الربيعية، في جلسة علمية بمركز الندوات التابع لجامعة سيدي محمد بن عبد الله، وهو الدرس العلمي الذي دأبت كلية الآداب والعلوم الإنسانية فاس ـ سايس على تنظيمه كل سنة.

وكان لعشاق التاريخ والمهووسين بالبحث عن المعلومة والخطاطة والوثيقة موعد مع سفر مشوق بالأحداث التاريخية المتنوعة، من خلال قراءتها في مؤلفها “الصحراء المغربية من خلال الوثائق الملكية”.

واستهل الجلسة العلمية رضوان امرابط، رئيس الجامعة، بحديثه عن “أهمية الدبلوماسية الموازية التي تقوم بها جامعة سيدي محمد بن عبد الله لصالح القضية الوطنية الأولى؛ وذلك بغية المساهمة الفعالة في ربح رهان التعبئة الشاملة وإحداث منتدى جامعي استشرافي خاص بالصحراء المغربية”، وكذلك عبر “خلق فضاء جامعي بفاس حول التفكير في الآفاق المستقبلية لقضيتنا الوطنية، وتسليط الضوء على الحضارة المغربية الضاربة في عمق التاريخ”، وإنارة الطريق أمام الأجيال المقبلة والطلبة الباحثين عبر تقديم “مقترحات تساهم في التنمية المستدامة، وفق الرؤية الحكيمة للملك محمد السادس، والمساهمة في توطيد العلاقات التجارية والأخوية بين المغرب والدول المغاربية والإفريقية، وإنتاج وثائق بحثية والترافع عن قضيتنا الوطنية”.

ومن جانبه، ركز سمير بوزويتة، عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية فاس ـ سايس، على أن “العودة إلى الأصل أصل، وعودة المغرب إلى صحرائه كانت عودة إلى الأصل وإلى الذاكرة المغربية”، وهذه العودة جاءت استنادا إلى مستندات ووثائق تاريخية دامغة؛ وهو الشيء الذي أكدته المحكمة الدولية في لاهاي”.

وأضاف بوزويتة أن “المغرب بلد متجذر في التاريخ؛ ولكن طالته مظاهر البتر والتشويه في خريطته، كما يؤكد على ذلك التاريخ والمؤرخون والرحالة والعابرون”. ولذلك، “بذلت الدولة المغربية مجهودات كبيرة للحفاظ على سلامة هذه الخريطة، بفضل رجال ونساء خبروا أهمية الخطاطة”، مؤكدا أن “لقاء اليوم في هذه الجلسة العلمية هو تكريم لكل هؤلاء الرجال”، مختتما مداخلته بمأثورة للملك الراحل الحسن الثاني قال فيها: “لو لم أكن ملكا، لتمنيت أن أكون مؤرخا”، ومقولة أخرى للملك محمد السادس جاء فيها بأن “الصحراء قضية وجود، وليست مسألة حدود”.

أما بهيجة سيمو، مديرة مديرية الوثائق الملكية، فقد عبرت عن افتخارها بكونها من خريجات جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، وعملت في مداخلتها على تقريب الوثيقة الملكية وأهميتها من الحاضرين، مشيرة إلى حيثيات تأليف الكتاب وطبعه قائلة بأن الكتاب يولد عادة وفق متطلبات راهنة. وقد جاء طبع هذا الكتاب “الصحراء المغربية من خلال الوثائق الملكية” لتقريب المعلومة من الباحث وطالب العلم. ويندرج ضمن صنف خاص من التأليف حول موضوع معين، وتبني نسق معين في التأليف في مجامع وثائقية، كل ذلك من أجل فتح المجال للانخراط للمديرية في قضايا البلاد”.

وقالت أيضا في معرض حديثها بأن “البيعة ميثاق مستمر بين الملك والشعب، وهي من أهم الأسس التي ينبني عليها الحكم في المغرب، كما أنها مفهوم شرعي يتم على تقديم وثائق في دراسة التاريخ والجغرافيا والأنثروبولوجيا، والكتاب هو نواة لمشروع وطني”.

كما تحدثت مديرة مديرية الوثائق الملكية عن طبيعة الوثائق وأهميتها، وكيف ساهمت في دراسة قضية الصحراء المغربية والدفاع عنها من خلال الترابط العضوي بين كينونة الدولة المغربية والوثائق السلطانية، مشيرة إلى أن “الوثيقة هي سلاح يعتد به في تحديد الحدود والأنساب وفي كتابة التاريخ، باعتبارها أهم مصدر موثوق به، سواء كانت صورة أو لوحة زيتية أو أختاما ورسومات وطوابع بريدية ونياشين وأعلاما”.

وأضافت بهيجة سيمو أن “الغاية من هذا الكتاب هي تحديد المراحل التاريخية التي ميزت طبيعة العلاقة بين الدولة المغربية وأقاليم الصحراء”، كما جاء في معرض سياقها عن الصحراء المغربية أن “اسم المغرب ظل ينعت ببلاد السوس، وهو امتداد جغرافي وطبيعي إلى ما بين السوس الأدنى والسوس الأقصى، ويقصد به الصحراء المغربية في امتدادها إلى بلاد السودان؛ والقوافل لم تكن تكتفي بنقل السلع وحدها، وإنما كانت تنقل معها الأفكار كذلك، ومن هناك تكونت روابط عديدة بين القبائل المغربية في لم الشمل مع نظيراتها في الشمال وانتشر المذهب المالكي بينها، وكذلك الروابط الدينية والقبلية وأصبحت متينة بين المغرب وجنوب الصحراء”…

وقد حافظت القبائل الصحراوية على بيعتها للموحدين وكذلك لدولة بني مرين من أجل الحفاظ على سلامة القوافل التجارية العابرة للصحراء، تضيف مديرة مديرية الوثائق الملكية، قائلة إن “الصحراء ظلت دائما في تفكير الدولة المغربية منذ القديم، وانطلق التحرير من الجنوب إلى الشمال في عهد السعديين، وكانت إستراتيجيتهم الحفاظ على المسالك التجارية في الساقية الحمراء، وظهر المغرب بمظهر الدولة القوية بعد الانتصار في معركة الملوك الثلاثة، وذلك للحيلولة دون وصول العثمانيين إلى تجارة الملح والذهب، ودخل أمراء السينغال بدورهم تحت حكم السلطان المغربي أحمد المنصور الذي قام بتجهيز جيش لفتح ممالك السودان سنة 1591”.

وهكذا، تضيف مؤلفة كتاب “الصحراء المغربية من خلال الوثائق الملكية”، “ظلت العلاقة وطيدة بين الفرد والأرض في الصحراء المغربية، سواء من خلال ما جاء في ميثاق طنجة في بيعة الصحراويين للسلطان المغربي أو من خلال ظهائر شريفة وتعيين العمال ورجال الجيش والباشوات وممارسة السيادة بامتياز، وإدماج العنصر الصحراوي في الجيش المغربي للدفاع عن مغربية الصحراء… “، والوثائق الملكية المتوفرة تثبت أن الصحراء كانت حاضرة في الحكم المغربي، وهي جزء لا يتجزأ من السيادة المغربية.

يشار إلى أن هذه الجلسة العلمية قدمت فقراتها الدكتورة لويزة بولبرس، وحضرها إداريون من الجامعة وعمداؤها ونوابهم والأساتذة العاملون بالكلية وعدد من الطلبة والطالبات وبعض وسائل الإعلام، ولم تخل من نكهة الشعر، حيث استمع الحضور إلى قصيدة وطنية عصماء ألقاها الشاعر محمد يعيش، أستاذ الأدب العربي بكلية الآداب فاس- سايس.

الدبلوماسية الموازية الصحراء المغربية فاس مديرية الوثائق الملكية

‫تعليقات الزوار

13
  • أحمد MA
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 00:11

    رجاءً أن تكفوا عن تسمية إقليم الساقية الحمراء وواد الذهب بالصحراء المغربية وللمرة المليون اسمها هو الأقاليم الجنوبية للملكة المغربية منذ سنة 1975م ، caledonia تبعد عن فرنسا بآلاف الكليومترات ومع ذلك لاتسمى كليدونيا الفرنسية وإنما أقاليم ماوراء البحار.

  • ع. م.
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 02:35

    لا ننسى الأثار التاريخية المغربية التي توجد في وهران و تلمسان الدي شيدها ملوك المغرب كيوسف بن تاشفين في عهد المرابطين إلى ما بناه المرينيون.
    يجب تقديم ملف للأمم المتحدة للحفاظ على الأثار المغربية بوهران و تلمسان لفضح الجزائر التي لم تكن موجودة

  • موحا
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 04:44

    نريد ان نرى هذه الخرائط و المخطوطات و تكون متوفرة للعوام في عصر الرقمنة و المعلومة السريعة حتى يكون دفاعنا عن صحرائنا أكثر شراسة و مصداقية.

  • رائع
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 06:13

    ما أجمل التاريخ عندما يختلط بالوطنية ومدرجات العلم والمعرفة.

  • و هل الصحراء
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 06:22

    فقط هي المغربية ؟.
    الم تكن ما يسمى حاليا (ليبيا وتونس والجزائر و موريتانيا) اقاليم تابعة للعاصمة مراكش في عهد الموحدين؟.
    والى العاصمة فاس في عهد ابي الحسن المريني؟.
    كان المغرب الاقصى مركزا للامبراطورية المغاربية حوالي 460 سنة وكانت عاصمتها مراكش ثم فاس.
    ومن صحراء امازيغ صنهاجة شمال نهر السنغال انطلق المرابطون بقيلدة الفقيه السوسي عبد الله بن ياسين السوسي المغربي ووحدوا المغربين الأوسط والاقصى وضموا الأندلس فاسسوا اول إمبراطورية مغاربية موحدة ، وسعها الموحدون بضم المغرب الادنى وادمجوا قبائل هلال وسليم ومعقل.
    القبائل العربية ادخلها يعقوب المنصور الموحدي فصار وجودها مرتبطا بالبيعة لملك المغرب.

  • Me again
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 06:28

    الوثائق الفرنسية تعزز فرنسية المغرب.
    الوثائق العثمانية تعزز انتماء الجزائر الى الامبراطورية العثمانية.
    الوثائق تؤكد ان لا وجود لقطر و اسرائيل و العمارات المتحدة قبل ستين سنة!
    الوثائق تؤكد ان امريكا غير موجودة قبل 500 سنة!
    الوثائق تؤكد ان جنوب السودان و كوسوفو و مونتينيغرو غير موجودة قبل احداث 11/9

  • اتفق مع الاخ
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 06:57

    احمد MA صاحب التعليق 1.
    اذا كانت الصحراء تمتد من النيل بمصر الى المحيط وفي المغرب الأقصى من رمال مرزوقة بتافيلالت الى نهر السنغال ، فليس من المعقول ان تنفرد بتسمية ” الصحراء ” منطقة الساقية الحمراء ووادي الذهب.
    فكما تم تزوير التاريخ تم تزوير الجغرافيا.
    وكذلك تسمية ” الشعب الصحراوي ” وتخصيصها لنزلاء مخيمات تندوف وكان قبائل تافيلالت وايت بعمران بسيدي افني و قبائل شنقيط بموريتانيا وقبائل الطوارق بالجزائر ومالي والنجر ليسوا من الشعوب الصحراوية.
    هناك القبائل الحسانية المنتسبة الى قبائل بني معقل العربية التي أدخلها الموحدون الى المنطقة فاستغلت ضعف الدولة المركزية واستضعفت قبائل الامازيغ وفرضت سيطرتها بالقوة على مجتمع البيضان.

  • محب الوطن
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 08:44

    هذه مجهودات مثمنة شكر الله لكم ما تفعلون .
    لماذا اذن لا تدرج وزارة التربية كل الوثائق التاريخية و تدرس للتلاميذ و الطلبة كي يعرفوا تاريخ بلدهم معضدا بالشواهد التي لا تترك مجالا للشك في ما يروج من أحداث و اخبار زائفة من الجارة الجزائر. ولماذا لا نلزم فرنسا باظهار ما لديها من الاثباتات كي تصفع بها و نسكت بها ابواق الباطل .و حفظ الله بلدنا المغرب.

  • عبدالله
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 10:44

    مع الأسف المورخين وكتاب التاريخ كانو في نوم عميق منذ خمسة واربعين سنة في توضيح تاريخ الامبراطورية المغربية او خلاو الجهلاء يركبون على قضيتنا الشرعية.
    خرجت علينا دولة تاريخها ستين سنة لا تعرف من هي وتجهل تاريخها وتقافتها وما هي جذورها تعطينا درسا في تقرير المصير وحقوق الشعوب وتكذب على العالم بأسره وهي دولة او مقاطعة فرنسية او بالضبظ عصابة تخدم وخدمت المستعمر منذ ازديادها .
    ما عندهومش الوجه علاش يحشمو ، كارثة عظمى يلعبون مع معلمهم المغرب العريق.
    والله واخا يجيبو ناس المريخ ولن تحرك من صحراءنا بالسلم او الدم، انهم يحلمون .

  • تصحيح ما جاء
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 10:49

    في تعليق 6 للأخ Me again
    ربما اردت أن تقول الوثائق الفرنسية تعزز فرنسية الجزائر وليس المغرب .
    اما بالنسبة للمغرب فليس هناك وثيقة أصدق من الجريدة الرسمية التي كانت تصدر في عهد الحماية ما 1912 و 1956 تحت عنوان :
    EMPIRE CHÉRIFIEN
    Protectorat de la République Française au Maroc
    مما يعني أن إدارة الحماية الفرنسية كانت في خدمة الاأمبراطورية الشريفة وتعمل تحت اشراف سلاطينها.
    اما اشارتك الى تواريخ وجود بعض الدول ، فاعلم يا أخي أن القبائل الأمازيغة كانت موجودة في البلاد المغاربية ما قبل 3300 سنة ولقد أسست مع التجار الفينيقيين حضارة قرطاج منذ سنة 814 قبل الميلاد دمرتها امبراطورية الرومان العسكرية.
    جاء الاسلام فوحد القبائل المغاربية فاسس أمازيغ صنهاجة سنة 1056 م أول امبراطورية مغاربية موحدة وسعها الموحدون بضم المغرب الأدنى و أدمجوا القبائل العربية من هلال وسليم و معقل والتي بقيت بيعة ملوك المغرب تطوق أحفادهم إلى اليوم .
    لا حق لرؤساء دول الطوائف أو رؤوس فتنة الإنقسامات التحريض على الانفصالات والدفاع عن الحدود الإستعمارية.

  • deterte
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 11:09

    إلى السيد Meagain والله لقد قلت الحقيقة لاول مرة في حياتك فعلا إسرائيل وكوسوفو وأمريكا ومكة وبين المقدس بل أكثر من كل هذا الكرة الأرضية لم تكن موجودة في غابر الزمان وكل هذه الدول خلقت من جديد أو من عدم المهم أصبحت موجودة وواقع وكيان معلوم وظاهر ومحدد في الزمان والمكان فأصبحت إسرائيل وكوسوفو وأمريكا دول قائمة الدات ومعترف بها في الأمم المتحدة كدول لها سيادة وارض ومواطنين مجسدين على الأرض دول تمارس سلطتها على الأرض والسكان فعليا ولها حدود معلومة وتمارس سيادتها القانونية والفعلية داخل تلك الحدود اليس هذا ما تصبو إليه وتريد قوله فانا وكل المغاربة معك لكن ما يسمى الجمهورية العربية الصحراوية أين تمارس سيادتها هل في تندوف والرابوني كم سفارة وقنصلية دولية مفتوحة فوق ارض تلك الجمهورية عندما يريد رئيس دولة من تلك الدول المعترفة بالبوليزاريو زيارة هذه الجمهورية أين يقيم ويجتمع واين تنزل طائرته نحن مثلك نريد طمس التاريخ ونحن أبناء اليوم نحن الآن نحكم الصحراء ونمارس عليها السيادة ونتقاسم خيرات المغرب على كل مجال المغرب اليوم نحن هنا فاين انتم

  • Lamya
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 12:23

    انا لا احتاج وثائق سلطانية لاتباث مغربية الصحراء, لان اجدادي من ناحية الوالدة اصلهم من الساقية الحمراء وادي الذهب من قبيلة بني سبعو يعتبرون انفسهم مغاربة احرار, و كانوا يبايعون سلاطين المغرب العلويين و هاجروا الى مدينة فاس ابان الاستعمار الاسباني و الفرنسي و انضموا الى حزب الاستقلال

  • تحية الى الاخت
    الإثنين 12 أبريل 2021 - 14:47

    لمياء صاحبة التعليق 12.
    هناك ملك المغرب محمد السادس جدته من اجداده من بلاد شتقيط وهي الفقيهة خناتة بنت بكار زوجة السلطان العلوي مولاي إسماعيل.
    المشكل ان من ابناء عائلات القبائل الحسانية المرضيين الوحدويين المتواضعين امثالك وامثال الشيخ فال ولد عمير وحرمة ولد بابانا والداي ولد سيدي بابا الذين رغبوا في الوحدة مع المغرب بعد استقلاله سنة 1956.
    ومنهم العاقين الانفصاليين المتعجرفين امثال ولد دادة و من ناصره والطلاب الماركسيين الذين اسسوا البوليزاريو و فضلوا التحالف مع الاستعمار الذي قسم ارض قبائل صنهاحة بين فرنسا واسبانيا وفصلها عن وطنها الاصلي المملكة المغربية الشريفة.

صوت وصورة
آش كيدير كاع: رئيس الجماعة
السبت 8 ماي 2021 - 23:00 21

آش كيدير كاع: رئيس الجماعة

صوت وصورة
باختصار: مساعدة بطعم مرّ
السبت 8 ماي 2021 - 20:00 12

باختصار: مساعدة بطعم مرّ

صوت وصورة
منازل الروح: سر ليلة القدر
السبت 8 ماي 2021 - 18:00

منازل الروح: سر ليلة القدر

صوت وصورة
نقاش في السياسة مع شكيب الخياري
السبت 8 ماي 2021 - 17:02 1

نقاش في السياسة مع شكيب الخياري

صوت وصورة
منابع الإيمان: قصة ذي القرنين
السبت 8 ماي 2021 - 14:00 8

منابع الإيمان: قصة ذي القرنين

صوت وصورة
تبرع أفراد البحرية الملكية بالدم
السبت 8 ماي 2021 - 02:06 4

تبرع أفراد البحرية الملكية بالدم