"بالمقلوب" .. توبة جماعية لبطلات "روتيني اليومي" وقانون صارم مرتقب

"بالمقلوب" .. توبة جماعية لبطلات "روتيني اليومي" وقانون صارم مرتقب
كاريكاتير: عماد السنوني
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:00

حقق الرافضون لانتشار فيديوهات “روتيني اليومي” ذات الإيحاءات الجنسية انتصارا كبيرا، بعد أن تضافر عاملان رئيسيان في وضع نقطة النهاية لهذه “الظاهرة المسيئة” التي أسالت مدادا كثيرا في المغرب.

بخصوص العامل الأول، تقول مصادر حصرية لـ”بالمقلوب” إن هناك توجها نحو توبة جماعية لصاحبات قنوات “روتيني اليومي”، إذ اتفق أغلبهن على ترك تصوير “ممتلكاتهن” في شهر رمضان المعظم، لما لهذه المناسبة من حمولة دينية سامقة عند المغاربة والمسلمين.

المصادر تضيف أن بطلات “روتيني اليومي” اجتمعن افتراضيا قبل أيام من الشهر الفضيل، وقررن “توبة جماعية” مما كُن يقدمنه من مشاهد استعراضية، بهدف الحصول على أكبر نسبة من المشاهدات على “يوتوب”.

وفي وقت لا يُعرف إن كانت هذه التوبة الجماعية من تصوير مشاهد روتيني اليومي ستنحصر فقط في شهر رمضان الجاري، فإن مصادر مقربة من صاحبات القنوات المذكورة تفيد بأن التوبة عامة وليست خاصة برمضان، إذ من المتوقع أن يقلعن عن عرض “ثلاجاتهن” حتى بعد رمضان.

الأخبار الواردة إلى “بالمقلوب” تورد أيضا أن بطلات “روتيني اليومي” قررن ـ خلال اجتماعهن التاريخي ـ أن يتركن الظهور بالملابس الضيقة والشفافة التي تكشف أكثر مما تستر، وأن يبتعدن عن “الحركات والإيحاءات الساخنة”، وأن يرتدين “أزياء محترمة” تناسب الشهر الكريم على الأقل.

وأما بخصوص المحتوى فقد تفرقت آراء صاحبات هذه القنوات بشأن عرض البدائل، فمنهن من سيتحولن إلى الطبخ، وأخريات إلى عروض “الموضة النظيفة”، بينما سيتحول بعضهن 180 درجة كاملة بإلقاء مواعظ ودروس دينية.

ورغم علمهن أن هذا التحول في محتوى ما يقدمنه لن يكسبهن ملايين المشاهدات وآلاف الدراهم، لكن الرغبة في “التوبة” والإقلاع عن تقديم محتويات رديئة بإقرار أغلب المغاربة جعلهن يصممن على هذا التحدي الجديد.

وتشكك مصادر أخرى خاصة لـ”بالمقلوب” في نوايا ودوافع صاحبات قنوات “الروتيني” و”شوفوني كندير الشقا في البيت”، باعتبار أن هذا التوجه نحو ما تمت تسميتها “التوبة الجماعية” ليس إلا ذرا للرماد في العيون، بالنظر إلى قرب صدور قانون يجرم تصوير كل المشاهد ذات الإيحاءات المرفوضة من طرف مجتمع محافظ مثل المغرب؛ وهذا هو العامل الثاني الذي ينهي “مرحلة الروتينيات”.

وتردف الأخبار المشككة بأن صاحبات “روتيني اليومي” استبقن القرار المرتقب خلال الأيام القليلة المقبلة بإعلان “التوبة”، خاصة أن القانون الجديد يعتبر محتويات “روتيني اليومي” بمثابة جرائم جنسية يعاقب عليها الناشرون والمروجون والمصورون بالسجن والغرامات المالية..الخ

القانون الجديد المرتقب شدد على أن هذه “المحتويات البذيئة” لا تليق بالمرأة المغربية الحرة والأبية التي لا تختزل كينونتها فقط في “مؤخرتها”، بل تسمو إلى أن تكون عضوا فاعلا وإيجابيا داخل المجتمع.

أما من يعتبر هذه الظاهرة ردة فعل طبيعية للفقر المستفحل، وأن “الجوع أقسى من العفة”، فأغلب المغاربة يردون عليه بأن “الحرة تجوع ولا تأكل من ثديها”.

بـ”المقلوب” يقول، في الأخير، إن من يساهم في صعود “روتيني اليومي” إلى صدارة “الترند المغربي”، وتحقيق ما حظي به من شهرة ومشاهدات كاسحة، إنما هو إرادتنا نحن، من خلال بحثنا عن مثل هذه المحتويات التي لا تزيد الناس إلا “كبتا” وإسفافا.

الإقلاع عن زيارة هذه المحتويات الرديئة هو بيد المشاهد المغربي أساسا، فلو اتفق المغاربة على الرقي بأذواقهم والسمو بقيمهم لما تساقط الملايين منهم، مثل الذباب المضروب بـ”فليطوكس” فوق الأجساد المنهكة لبطلات “روتيني”…
وإلى توبة جماعية “في الأحلام” أنتم أقرب.

التوبة بالمقلوب رمضان روتيني اليومي

‫تعليقات الزوار

46
  • السلاوي
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:11

    هده نتيجة اللي جا يتزوج هاك… ما كاين لا بحث على الخلق و الدين … انحطاط الاسرة تاتي بهده الفسق .. العاءلات المربية ما فيهاش هادشي اما الزبل كايولد غير الزبل

  • Mouatene
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:19

    المراة الشريفة لا تظهر مؤخرتها في الفيديوهات كلهن عديمات الاخلاق والتربية.
    لقد شوهن سمعة المراة المغربية.

  • Boutana lmlih rabat
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:19

    اقسم بالله الي باسم الفقر عدد من نساء روتني اليومي شوهو المغرب والمغربيات حموضه بساله نتج عنه تشتيت بيوت وتفريق أسر وطلاق بسبب أموال الحرام زد ترفعين وخنز مهم نعيمه وغيرها من يوتبيرات الدين يضهرون موخراتهم ويفصحو أسرار بيوتهم نعيجاتي حماتي رضربت راجلي خزعبلات يوتيب وتبك توك والمصيبه ان عدد من مهرجينو ممتلات بدورهم احتلو يوتيب وتبك توك واسهارات هنا وهناك لحال هدك خياري وربغاتو وامتالهرمداخلهم أصبحت تعد بملايين دراهيم عن كل خزعبلات ومزال مقنعش وعد الكم من ملاير التي تصرف عل لحموضه مسلسلات رمضان من ضهر ضرائب لبسطا في عز ازمه تمر منه لعباد قبل لبلاد زد عليهم برلمني وبرلمنيات 3000درهم زيادات في تحورهم ودز تعويضات لياليه وشعب يعاني من ااحجر وسدان وقلت مدخول وكلنا عليكم الله ينثقم منكم ومن ترمتكم وستت الله سعيكم وفضح اسراركم امين ياربي العالمين

  • محمد
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:21

    يقول سبحانه # إن الذين فتنوا المومنين والمومنات ثم لم يتوبوا فلهم عذاب جهنم ولهم عذاب الحريق

  • نسيم دكالة
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:23

    هذه النماذج لا تدري ما ألحقت بنفسها من ضرر في سبيل دريهمات معدودات.ما هي الا دنيا زائلة وهن بهذه الفديوهات نقشن معاصيهن في الزمن..طبعا الله غفور رحيم،لكن صورهن ستبقى كسيئة جارية على مر الأجيال،نتمنى فقط أن تتعظ القادمات ويفكرن مليا قبل السقوط فالهاوية…

  • Isamine
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:23

    Jamais je n’ai cru un instant que la femme marocaine tombe au plus bas degré . La femme marocaine des année 60, 70 et 80 donnait une leçon de vertu au monde entier. La voilà actuellement réduite au rédicule. Poussé par son mari, son ami (macreau) à se livrer à des acrobaties en montrat ses alentours pour augmenter l’audience de spectateurs pourvu qu’elle gagne plus d’argent.

    Nous vivons une drôle d’époque dépourvue de toute valeur, déboussolée et flouée par l’argent

  • مواطن2
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:24

    شخصيا لم اكن اعرف هذا اليوتوب لأشاهده…لكن مقالات كثيرة حول هذا الموضوع جعلتني اقرأها – بل من باب الفضول شاهدت فيديو ل ” روتيني اليومي ” فوجدته في الحقيقة لا يستحق كل هاته الضجة. الغريب المؤسف ان البعض يشاهده ويستنكر وهذا لا يليق بالانسان العاقل….لما يجد الانسان برنامجا لا يليق به عليه ان يتجنب مشاهدته ليرتاح ويريح غيره.

  • الحسين
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:30

    أنا من المعجبين من مثل هذه المقالات
    نريد المزيد والاستمرارية لتنوير المواطنين الغيورين على بلدهم ودينهم ووطنهم.

  • عمر
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:33

    فرمضان كولشي كيتوب غير يخرج رمضان تعود حليمة الى عادتها القديمة ههه

  • sizarabdo589
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:34

    انا لا أتفق بتاتا مع مساءلة الثوبة الجماعية لهولاء النساء اللاتين شوهن بانفسهن مقابل بضعة دراهم وليعلمن جيدا ان كسبهن حرام بالاتفاق و الإجماع . وما بني على باطل فهو باطل .اما ان تقوم إحداهما وتعلن توبتها فللثوبة شروط اهمها الثوبة النصوح بمعنى عدم الرجوع الى المعصية وليس فقط ان نتوب في شهر رمضان .وان من وجهة نضري لا اصدق هذه التفاهات وأعلم جيدا انا هناك وسيلة وحيدة اللحد من هذه الظاهرة وهي اخراج قانون يجرم مثل هذه الافعال ويعاقب عليها بالحبس النافذ

  • امين
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:43

    هههه تيوجدوا فيلم على شكل مسلسل درامي ……… هههه خاصنا المسرح … مباشر

  • فتيحة السوسية
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:49

    المندبة كبيرة والميت فار اعطيتم لهدا الموضوع اكثر من حجمه في شوارعنا اكثر مما نشاهد في روتيني يومي. ننتقد وفي نفس الوقت نتفرج. مجتمع المتناقضات. وفي جميع الحالات كل شاه تعلق من كراعها.

  • عبدالله
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:52

    من يشاهد هاذا الوسخ الا مستواهم مع الأسف . المغرب باقي خصو واحد الماءتين عام الله اعلم باش يولي في المستوى او ما يبقاش بحال الوسخ .

  • نورالدين المعتدل
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:54

    يجب الضرب عليهن بأقصى العقوبات

  • Elbouhali
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:56

    روتيني اليومي يستهدف الشباب المراهق فلا غرابة في دلك فلمادا كل هده الضجة فعندما كنت مراهقا في بداية التسعينات كان الفيديو vhs كنت انا واصدقاءي نبحث عن افلام الإباحة وكنا نجتمع لمشاهدته بعد دلك لم اعد اتقبل تلك الافلام روتيني اليومي مثل الافلام الإباحية ولكن الخطير انه ممثل من طرف نساء مغربيات مسلمات اسال الله ان يعفوا ويغفر لهن زلاتهن

  • مجيد
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 18:58

    عند مشاهدة نسبة المشاركة و المشاهدة لمثل هاته القنوات و تقارنها بالتي تتطرق لمواضيع علمية و ثقافية تصدق المقولة (أكثر الكتب مبيعا في العالم العربي هي كثب الطبخ و تفسير الاحلام . أمة تأكل و تنام)

  • الكوتني
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:02

    نقلبوا 360 درجة وتابوا، كاتب المقال بينه و بينَ الرياضيات مِثلي مَعَ فيزياء الكَمْ

  • عزيز
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:06

    حين ينتشر فساد الحكام ينتشر فساد الأمة والفقر ويصبح كا شيء للبيع…. ((ربنا آتينا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة))

  • mehdi Frankfurt
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:08

    أنا ما اثار انتباهي ان السلطات المغربية لاتهتم للأمر فوض ان تنص قوانين تجرم هذه الضاهرة التي تسيئ إلى المغرب والمرأه المغربية فهاد صحاب روتيني اليومي وباء يجب بثره

  • Samir
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:15

    معلومة وموعظة الدخل الذي يحصلن عليه جله من الافلام الاباحية التي تعرض على قنوات اليوتوب

  • فارس
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:27

    مشاهد روتيني اليوم هي في نظري نوع من انواع الاشهار للحوم الرخيصة ، فلا نستغرب ان نرى الذكور من جميع جهات الأرض يأتون للمغرب للاستمتاع بها ، خلاصة القول اننا اذا لم نوقف هذه المهازل فلا يحق لنا ان نلوم شعوب الارض اذا اتوا يبحثون عنها

  • كبور بناني
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:45

    كثيرون يستعملون عبارة 360 درجة، مع العلم ان 360 تلف بك وتعود الى النقطة الاولى.
    الصواب هو 180 درجة.

  • مسلم
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:46

    التوبة النصوحة لا تأتي إلا بإبداء حسن النية والبدء بحذف جميع الفيديوهات السابقة لكل قناة

  • عابر سبيل
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:49

    بطلات؟ جاتني هاذ الصفة ارقى واسمى

  • اومالولو
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:50

    ولماذا الانزعاج؟ الله خلق الوردة للنحلة والقذارة للذباب. كل واحد يمشي فين كيرتاح. راه كينين مزال الناس نقيين غير هو النقي كيفضل الخفاء اما القذر فدائما يمتاز بشجاعة غريبة تجعله يفتخر بما يفعل. وماكيهمناش السبب علاش كيديرو هادشي حيت شحال من وحدة ماخاصها خير وكتخرج للزنقة حيت هيا هاكداك دايرة.. راه كل مجتمع فيه جميع الأصناف وخاصنا نفهمو ولادنا هادشي ماشي نسدو لهم عينيهم باش ميشوفوهش.

  • بوسبعين صياد السنافر
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 19:59

    كلشي ديالكم وانتما ماليه من يحرص على الباس بناته لباس ضيق يبرز مفاتن الجسم بالثري دي3Dمن اجل لفت انتباه فارس الاحلام تجد بعض الامهات يحرصن على تكبير مؤخرات بناتهن وابرازها بشكل لافت لانها هل المفتاح للحصول على زوج المؤخرة اصبحت مشروع مربح يجلب العملة الصعبة مراهقات هاد الجيل مثلهم الاعلى هو الطراكس وتسونامي ودونيا مون بيبي وندى حاسي وغيرهم ممن حققو احلامهن بمؤخراتهن دون ان ننسى مساهمة قنوات الصرف الصحي الراعي الرسمي للتفاهة والانحطاط

  • Sami
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 20:02

    التوبة في حذفهن جميع الفيديوهات القديمة من قناتهم وان تكون توبة نصوح بادن الله.
    الشرط الأول: الندم على الماضي، كونه يحزن ويندم على ما مضى منه من المعصية.
    الشرط الثاني: إقلاعه منها وتركها لها خوفاً من الله وتعظيماً لله.
    الشرط الثالث: العزم الصادق ألا يعود فيها، فأما يقول ندمت وهو يفعلها ما هو تائب، لا بد من الندم على الماضي والترك لها، كونه يقلع منها ويتركها، كان زنا ترك الزنا، كان سرقة تركها، كان عقوق ترك العقوق، إن كان قطيعة رحم ترك قطيعة الرحم، كان معاملة ربوية ترك المعاملة الربوية، وهكذا.

  • رصيف ضيق
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 20:15

    “روتيني اليومي” هي مجموعة كتب يقرؤها من لا يعرف الكتابة و القراءة .

  • عن غير مسمى
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 20:17

    كانت النساء المغربيات في عهد الصور الغير الملونة ترتدين النثاب والحايك. والآن روتيني اليومي. وفي المستقبل كيف سيصبحن؟ بشويا بشويا كيغيرو المسلمين ويخرجوهم على دينهم عبر الأجيال.

  • البجعدي
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 22:28

    الاعلام والمفكرين عبر الاعلام يتطرقون الى مشاكل المجتمع و يبحثون عن حلول وووو اين هو الاعلام المغربي ؟؟؟ اكبر مصيبتان في هدا المجتمع المغلوب عن امره الاعلام في أيادي العفاريت و التماسيح و مافيا القضاة

  • هيأة وطنية تراقب كل ما يتم تداوله وطنيا
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 22:49

    عندما تم التشهير بأسرة أردوغان عبر منصات التواصل الاجتماعي، أقام الدنيا و هدد بغلق هذه المنصات و حجبها في تركيا إن لم يتم حذف هذه التفاهات، منصات التواصل الإجمتماعي بعد ن كانت تقول هي حرية التعبير و بعد أن أحست بالخطر بعد خطاب اردوغان، سارعت إلى حذف هذه المشاهد و تم فتح مكاتب لكل المنصات التواصل في تركيا لكي تكون هناك رقابة عل المحتوى الذي يسيئ للشعب التركي. هذا ما نريده: نريد مكاتب لكل منصة من منصات التواصل الإجتماعي في المغرب عل ى أن تكون هناك هيأة وطنية تراقب كل ما يتم تداوله وطنيا حتى لا تصبح مثل هذه الفيدوهات موضة لبعض المفسدين الذين لا تهمهم سمعة المغرب و المغاربة (أو يتم فرض رسوم ضخمة بملايين الدولارات على هذه المنصات إن هي رفضت فتح مكاتب لها و مراقبتها).

  • سؤال؟؟؟؟؟
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 22:52

    بغيت غير نعرف علاش تيقلبو هادوك للي تيديرو العمليات لتكبير المؤخرة…..علاش تيقلبو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • نورالدين المعتدل
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 23:10

    ومن مذكراته الخالدة لمهاتما المغرب المغفور له الحسن الثاني طيب الله ثراه أنه قال *أفضل أن يبقى شعبي ‘قديما ‘خير من أن يفقد هويته الدينية والأخلاقية تحت مسمى التحرر والحداثة ومواكبة العصر* وقال عميد الشعر العربي أحمد شوقي :انما الامم الاخلاق ما بقيت فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا. ويبقى الويل ثم الويل لهؤلاء النسوة بمعية الجمعيات النسائية المسترزقة والمكونة خصيصا من العوانس والمطلقات والملحدات وباءعات الهوى والرذيلات الرخيصات اللواتي شوهن المرأة المغربية الفاضلة ،لعنة الله وملائكته عليهن إلى يوم القيامة ،بسبب افعالهن الشيطانية سئمت المحاكم من قضاياهن وانتشر الفساد عموديا وعرضا ،يجب على ذوي القرار عامة والمشرع خاصة استصدار قوانين جزرية لا ترحم في حقهن لتستقيم الحياة الفاضلة. ملايين الرجال لسبب أو لآخر يتستر على الفضيحة العظمى ويعاني في صمت قاتل لعل القانون يقول كلمته الفاصلة في هذا الانحراف والانحلال الخلقي الذي الم بامة سيدنا محمد صلعس ،هن يشكلن كروبات خاصة (privé ) عبر صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء جذابة بإسم التجارة إلا انهن يمارسن الرذيلة

  • احمد
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 23:12

    يضنون ان تلك الدراهيم ستتركهم سعداء في الحياة بل ؤكسبن دنوب سوف يجعلهم غدا مريضات ومنحوسات. ومكروهات. امام احفادهن. اولادهن وضميرهن قبل يوم الحساب ولهن عداب شديد. لانهن منافقات خادعات متسولات همجيات. لن تجني شيئا من دالك انها الدعارة.

  • la verite
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 23:34

    les marocains sont des hypocrites,ils peuvent faire n,importe quoi juste pour quelques dirhams,,,,,,,,,,,ces femmes qui font des videos et qui montrent leurs sales corps ne sont que des putes.

  • le trou
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 23:37

    tout ceux qui ont des chaines a you tube ne sont que des mendiants

  • حلا
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 23:37

    اصبح اليوتيوب مرتع للعاهرات والشواذ والمثليين وو….وكل آفات المجتمع.بل وتحقق قنواتهم التريند ومشاهدات صاروخية في ظرف وجيز.هذا يعني بأن محتواهم العاهر الماسخ عليه إقبال وطلب.يكفي النزول للتعليقات لتعرف الشريحة المهووسة بالمتابعة لهذه القنوات العفنة من روتيني اليومي وغيره.الذكور المغاربة وحاشى ان يكونوا رجال بكل ما تحمله كلمة الرجولة من معنى هم سبب انفجار هذه القنوات وتفريخها و تمديد عمرها في الوجود.كيف يعقل ان تجد نسبة مشاهدات الذكور المرتفعة لمحتوى انثوي من تجميل وتنظيف وترتيب للبيت تقوم به جلاخة يفوق نسبة الإناث.والأخطر التعليقات التي تأتي منهم وكلها تحرش وتغزل بعارضة مؤخرتها ومؤهلاتها التضاريسية التي تتفنن في عرضها بعد قراءتها لتلك التعليقات الإباحية.بل وأصبحت مشاكل صاحبات روتيني اليومي الأسرية مع أزواجهن موضة الشهور الأخيرة.صدعن رؤوسنا بافلامهن واصبحن ينافسن أحداث الدراما التركية بحلقات مسلسلاتها الألف ليلة وليلة.الله يلعن النهار الي عرفوا فيه المغاربة اليوتيوب وعرفو المتخلفين الجهلة يفتحو قنوات.

  • mbarknkhili
    الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 23:57

    في نظري أن الأغلبية الساحقة من المشاهدين لهذه القنوات المبتدلة هم المراهقون والمكبوتون بصفة عامه ينظاف إليهم بعض المكبوتين الخليجيينزالذين يجدون في السلعة المغربية المعروضة ملاذا للتنفيس عن كبتهم وشهوتهم

  • مهتم جدا
    الأربعاء 21 أبريل 2021 - 00:12

    التوبة لن تتحقق الا بحذف مقاطع الفيديو الفاضحة التي لاتزال على اليوتيوب تشوه سمعة المرأة المغربية عموما

  • alpha
    الأربعاء 21 أبريل 2021 - 00:36

    après cela lève le voile sur plus “grave” si ici on vit avec plus de 5000 dh comme “smig” smag” et on n’est pas content alors imaginez d’autres gens qui vivent avec moins de 500 dh comme l’histoire de la confection après on sait que tout ce joli monde c’est comme pour le décor comme dit la chanson
    history learned us that one man can rule the world
    a man can die but not his ideas
    another misfit case

  • المصطفى
    الأربعاء 21 أبريل 2021 - 01:13

    شخصيا…اتصفح تلك القنوات بين الفينة و الاخرى…يعجبني كثيرا ما تقدمه تلك السيدات…و بصراحة ما تفعلنه يدخل في نطاق الحريات الشخصية…و كل واحد حر في مشاهدتهن …او مشاهدة الشعراوي…

  • صندوق العجب
    الأربعاء 21 أبريل 2021 - 02:00

    انا شاعر النساء ارفض رفضا قاطعا ان يهاجر الفتياة الروتيني اليومي بل اطالب بالمزيد من غير الثلاجات فهناك ايضا غرف النوم بل اني اطالب في هذه الحالة الخوانجية واصحاب الفكر الضلامي هم من عليهم ان يهاجرو من الروتيني اليومي ماذا يفعلون هناك؟ كما ان هناك ايضا من يفسر صيام رمضان على انه اختياري بين الصوم واطعام مسكينا.
    فين غاديين بينا السي حديدان؟رجع لزمانك اوهنينا

  • khalid de Nantes
    الأربعاء 21 أبريل 2021 - 03:01

    اللوم كل اللوم ليس على صاحبات روتيني اليومي بل على من يشجعهم أي المشاهد الدي يقبل (بضم الياء) على مشاهدة تلك الفيديوهات

  • nabil
    الأربعاء 21 أبريل 2021 - 07:53

    بينما سيتحول بعضهن 180 درجة كاملة بإلقاء مواعظ ودروس دينية هههههه وااااعر هادي

  • kevan
    الأربعاء 21 أبريل 2021 - 10:00

    راه ماشي غير الروتين اليومي وهادوك البرانكات ديال والووشوفو فين مشيت والتحديات ديال الخلى وزيد وزيد حتى لسيدي بوزيد المغاربة اتخدو اليوتوت مصدرا للعيش وباي طريقة وما بقاوش باغين اخدمو على المسقبل الحقيقي وبالتالي كيورثوها لاولادهم كلشي عندو قنات وبزاف

  • جليلة
    الأربعاء 21 أبريل 2021 - 12:35

    لا يختف مغربيات على ان الحكومة المغربية غائبة ولا تحرك ساكنا ولا تهمها سمعة البلاد والمراة المغربية خصوصا …هل عجز التقنيون والمختصون في الانطرنيط المغاربة عن مراقبة هدا العهر الاخلاقي وحجبه. علما بان المغاربية متفوقون في هدا المجال ام انهم تركوا الحبل على الغارب كما هو الشان بخصوص عدم حجب المواقع الاباحية التى استحودت على شباب المغرب وشيبه على مراى و مسمع من الكل ام ان المسؤولون يحبدون دلك او لا يرغبون في اغلاق هده المواقع التى تنشر الرديلة وسوء الدوق والخلق علما باننا بلد مسلم والله لتحاسبون على هدا امام الله لاننا لم نتوقف عن المطالبة بحدر هده المواقع التى تنشر الرديلة والعهر وتفسد اخلاق شباب المغرب اتقي الله اسيهم العتماني يا طبيب نفساني ………..مرة اخرى شكرا لكل من ساهم في ايقاء هؤلاء الرخيصات وقليلات التربية ونتمنى ان يجد نداء ايقاف وحجب المواقع الاباحية بالمغرب نفس الصدى والله المستعان…

صوت وصورة
آش كيدير كاع: رئيس الجماعة
السبت 8 ماي 2021 - 23:00 21

آش كيدير كاع: رئيس الجماعة

صوت وصورة
باختصار: مساعدة بطعم مرّ
السبت 8 ماي 2021 - 20:00 12

باختصار: مساعدة بطعم مرّ

صوت وصورة
منازل الروح: سر ليلة القدر
السبت 8 ماي 2021 - 18:00

منازل الروح: سر ليلة القدر

صوت وصورة
نقاش في السياسة مع شكيب الخياري
السبت 8 ماي 2021 - 17:02 1

نقاش في السياسة مع شكيب الخياري

صوت وصورة
منابع الإيمان: قصة ذي القرنين
السبت 8 ماي 2021 - 14:00 8

منابع الإيمان: قصة ذي القرنين

صوت وصورة
تبرع أفراد البحرية الملكية بالدم
السبت 8 ماي 2021 - 02:06 4

تبرع أفراد البحرية الملكية بالدم