بحث حكومي يرصد تفضيل موظفي الإدارات العمومية "العمل عن بعد"

بحث حكومي يرصد تفضيل موظفي الإدارات العمومية "العمل عن بعد"
و.م.ع
الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:00

أظهر بحث أنجزته وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، بتعاون مع البنك الدولي، حول قدرة الموظفين على التجاوب مع أزمة فيروس كورونا، أن 42 في المائة من المبحوثين صرحوا بأن صحتهم النفسية تأثرت منذ بداية ظهور الجائحة، فيما خمن 33 في المائة بأن صحتهم الجسدية هي التي تأثرت.

وبخصوص القدرة على التكيف مع الضغط، كشف الاستطلاع الذي أجري خلال شهريْ غشت وشتنبر الماضيين، وشمل 35 قطاعا وزاريا في مختلف جهات المملكة، أن 52 في المائة من المديرين صرحوا بأنهم كانوا قادرين على التحكم في الضغط خلال “فترة كوفيد”، فيما كانت النسبة في صفوف الموظفين في حدود 40 في المائة.

وجوابا عن سؤال حول تقييمهم لتجربة العمل عن بعد، التي اعتمدتها الإدارة العمومية بعد انتشار جائحة فيروس كورونا، عبر 56 في المائة من المستطلعة آراؤهم عن اعتقادهم أن هذه التجربة كانت إيجابية. ويرجع سبب هذا الاعتقاد إلى عاملين أساسين؛ الأول هو ربح الوقت الذي كان يذهب في التنقل، ثم ضمان مرونة أكبر في العمل.

ورغم ذلك فإن العمل عن بعد أدى إلى ضغوط تقنية وتنظيمية عرقلت الأداء الوظيفي للموظفين الذين جرى استجوابهم، إذ صرح الغالبية المطلقة منهم بأنهم واجهوا صعوبات في أداء مهامهم الوظيفية خلال مرحلة انتشار الوباء.

ويتمثل العائق الأكبر الذي واجه الموظفين في القيام بعمل فعال خلال تجربة العمل عن بعد في عدم القدرة على القيام ببعض المهام خارج المكتب، حسب ما صرح به 43 في المائة من المستجوبين، تليه صرامة التعامل مع خصوصية البيانات وضمان أمنها.

وانطلاقا من أجوبة المستجوبين التي بلغت 3325 جوابا، وضع معدّو الاستطلاع ثلاثة إكراهات رئيسية واجهها العمل عن بعد في الإدارة العمومية المغربية خلال “فترة كوفيد”، وهي نقص الموارد والتجهيزات، حسب رأي 58 في المائة، يليه مشكل التوفيق بين العمل عن بعد والأعمال المنزلية (43 في المائة)، ثم مشكل عدم احترام ساعات العمل (39 في المائة).

وأظهر الاستطلاع أن الموظفين الذين توفرت لهم وسائل اتصالات كافية لم يكن للعمل عن بعد تأثير حقيقي على أدائهم الوظيفي، إذ اعتبر أغلبية المستجوبين أن توفر الربط بالأنترنيت والحاسوب هما المصدران الرئيسيان والضروريان للعمل عن بعد.

ورغم التشويش الذي لحق بطرائق عمل الموظفين خلال “فترة كوفيد”، بعد اللجوء إلى العمل عن بعد، فإن أغلبية المديرين اعتبروا أن جودة أداء عمل فرقهم لم يلحقها تغيير بسبب الأزمة.

ويبدو أن موظفي الإدارات العمومية في المغرب استحسنوا العمل عن بعد، رغم العراقيل التي واجهتهم، إذ لم تتجاوز نسبة المستجوبين الذين عبروا عن ارتياحهم للعودة إلى مكاتبهم 36 في المائة، بينما قال 43 في المائة منهم إنهم غير مرتاحين لذلك.

ويتجلى تفضيل الموظفين للعمل عن بعد على العمل داخل الإدارة كذلك في أجوبة المديرين المستجوبين، إذ صرح 49 في المائة منهم بأنهم وجدوا صعوبات في تحميس موظفيهم للعودة إلى مكاتبهم.

أزمة فيروس كورونا البنك الدولي العمل عن بعد وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة

‫تعليقات الزوار

28
  • سلام عليكم
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:05

    ملي كتسمع هاد إحصائيات كيحساب ليك عايش في سويد ههه انا والله ماعمر شي واحد سولني كيف داير مع خدمة

  • N.H
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:09

    خدمو حتى و هوما حاضرين بقا ليهم غير عن بعد،مع البرد مكيسخاوش مساكن بالمانطا

  • مواطن
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:12

    حيث الموظف عزيز عليه كاع مايجي الخدمة الى رشقت ليه كيمشي يخدم بزز مايتسوقش بنادم الحصول الله يلعن لي مايحشم خدم حتى عن قرب باقي ليه عن بعد . ماشي كلشي طبيعة الحال

  • الوادي مبارك
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:18

    اسمحو لي أن أقول أن هدا السؤال اصلا لا يجب طرحه وبالاحرى الإجابة عليه واخد الأجوبة موضع جد بدون حشمة .
    قبل طرح السؤال وجب معرفة الموظفين الدين يمارسون فعليا وظائفهم عن قرب داخل مكاتبهم والكل يعرف دالك الا من اراد التستر .فكيف نساءىل الدين اصلا لا يقومون بعملهم ومنهم الحاظر والشبح.انهم الاكترية انه الظحك بعينيه

  • ولد ازرو
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:19

    مكيخدموش من القرب تحت المراقبة و تنتظرون منهم أن يخدمون عن بعد في بيوتهم و المقاهي. سبحان الله .

  • عمر
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:23

    على أساس كايقدمو خذمة على أكمل وجه ف عن قرب بقا غير عن بعد .
    و “صحتهم النفسية تأثرات فهاد الجائحة” اووه مساكن، على أساس المواطن البسيط “اللي معندو معارف” ماكتأرش صحتو النفسية و المادية و الوقتية فاش كايوقف على شي ورقة إدارية أو كاشي من شي جهة، ماكايتمحنش و يتجرجر و يبقى فسير واجي على شيئ اللي بعض الأحيان يكون بسيط و يقدر الموضف الإداري يدير خذمتو و يقضيلو غرضو بسرعة و لكن كاتلقا الطبع السائد ديال الإدارات هو عدم السرعة في إنجاز الطلب، السليت و مشا يتغدا حتى لغد ليه عاد أجي لعلك تخمم ، احتقار المواطن البسيط اللي كيفتش على حاجتو ، و زيد و زيد من التعاملات الخايبة اللي كنشوفو،
    بطبيعة الحال ماشي الكل تفاح فاسد ، كاين ولاد الناس اللي كيتاقاو الله و يحللو رزقهم، لكن للأسف الأغلبية اللي فالإدارات العمومية و جميع أرجاء المملكة كايعاني معاهوم المواطن،
    و السلام

  • aziz
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:25

    يجب ماأمكن غلقها نهائيا لأ نها لا تقوم بخدمة الشعب في الإدارة بالأحرى العمل عن بعد ورواتب الموظفين يتم صرفها من أموال الشعب الواقع يشهد على ذلك

  • خالد الداخلة
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:30

    يجب تقييم آداء الموظف بالمردرودية و ليس بالساعات التي يظل فيها جالسا على المكتب. بفضل الانترنت يمكن للعديد من الموظفين العمل في منازلهم و إرسال الوثائق عبر الإيميل. أتمنى أن تتم الرقمنة الشاملة للإدارة ليمكن للمواطن سحب وثائقه من الأنترنت عوض الاصطفاف في المقاطعات من أجل أن يطلب مثلا شهادة تبت أنه حي (شهادة الحياة)

  • عن قرب
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:34

    مع قدوم زوبعة الجائحة تمكن الشعب المغربي من فلترة filtre كل فئات الموظفين واحدة واحدة …خاصة بعد بداية الموسم الدراسي حيث شنت المواقع الاجتماعية التابعة لرجال التعليم حملة شرسة بثت من خلالها الهلع والرعب بين أوساط الاباء والامهات بغية ثنيهم عن تفضيل التعليم الحضوري …إذ أن أساتذتنا استغلوا الجائحة فمكثوا في بيوتهم طوال 3 أشهر ليسترسلوا في العطلة الصيفية مباشرة و مع ذلك رفضوا العودة إلى حجرات الدرس رافعين شعار التدريس عن بعد و لا غيره …….و الفاهم افهم

  • يكذبون على الموتى
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:37

    العمل عن بعد في الوزارات و الادارات العمومية، يكون فقط عندما تكون هناك رقمنة في تلك الادارات، وهذا غير موجود حتى في تخليص الماء و الكهرباء في بعض المدن، اذ يجب عليك ان تحضر لتقوم بالدفع، و هذا متال بسيط ، المغرب بعيد كل البعد عن العمل عن بعد، فاغلب الوزراء و الموظفين من الجيل القديم لا يعرف الفرق بين الاندرويد و الوندوز.

  • صريح
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:40

    هل لنا ضمير حي ومحاسبة الذات والنفس والغيرة على مصالح المواطنين والوطن حتى نوافق على العمل عن بعد.

  • عبيد
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:42

    شي وحدين ماحملين لا موظفين لا بوليس لا حكومة لا برلمان لا مغرب خدمتهم النقد لا غير السلامة

  • mustapha
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:50

    عنوان موظف اليوم العمل عن بعد والتجمع في المقاهي (المنضا طالعة).

  • khalid
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 11:58

    هما خدمو ت عن قرب بقات عي عن بعد
    نهار لي كيكون عندي شي غرض في الادارة العمومية كنعرف غدي اندوز اكفس نهار.
    الموضفين مازالت عندهم العقلية ديال الستينيات ولا واحد بغي يتبع digitalisation . الى محيدناش عقلية لوراق معمرنا غادي نتقدمو في الادارة العمومية

  • افقير
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 12:04

    شي ادارات عايشين غير مع الشعب بحال موضفي الجماعات والمقاطعات ليس في صالهم مثل هده القرارات اما الاطر التي تحبد العمل عن بعد حيث مافيهم ما يفيقوا بكري وي عملوا حيث معاكزية الامن رحم ربي

  • younes
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 12:05

    هناك نوعان من الموظفين الغائب عن بعد و الحاضر عن بعد نفس اللعبة تتكرر فمن لا ضمير له لا و ضيفة له

  • مراد
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 12:07

    ويا حبذا لو من المقهى.
    أسوة بإخوتهم المقدمين و القياد.

  • مر من هنا
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 12:07

    ترسيخ التعاقد في جميع الوظائف العمومية كفيل بإنهاء مهزلة و جبروت الموظف ….فأين جبروت رجال التعليم الذين جعلوا من سنوات 2008 إلى 2012 سنوات إضرابات و انقطاع عن العمل و غيابات بالجملة و هم من ساندوا المدارس الخاصة حتى تموقعت و سلبت أموال الأجراء و ذوي الدخل المحدود …..إنهم الأساتذة الذين تفرغوا للتدريس في الخواص على حساب وظيفتهم الأساسية بعدما ضمنوا منها الراتب القار و الجيد …و هي شهادة موثقة للوزير الوفا في برنامج في قفص الاتهام حيث أكد أن أستاذا وجده في حالة تلبس و هو يدرس بإحدى ثانويات الدار البيضاء الخاصة و هو مسجل في مؤسسته الاصلية العمومية بشهادة طبية طويلة الامد، و وثق لتدريس ما مجموعه 45 ساعة لاستاذ آخر في موسم دراسي ، ما جعل الحكومة آنذاك تتخذ قرار تزكية الأجر مقابل العمل و كذا تعميم التعاقد في أوساط رجال التعليم المدلعين من حيث الزمن المدرسي و من حيث العطل.

  • مغربي
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 12:08

    هههههههه.واش غي جاو و جددو البطاقة الوطنية للتعريف !،و صاوبوها بهاد التقنية الرقمية !!! غي شوية ديال التفكير و تفهمو شنو كاين و شنو غادي إكون ..خلاتها IAM :عالم جديد يناديكم

  • سكيزوفرينيا
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 12:13

    المغرب بلد عجيب, الكل يسب الموظف و الكل يريد و يتمنى و يحتج على كونه ليس موظف, الموظف معروف بكسله ليس فقط في المغرب و لكن حتى في بعض الدول المتقدمة, ولكن إذا طبقنا سياية الأجر مقابل العمل, فمذا تنتظرمن موظف بالحالة المدنية سلم 6 يتقاضى السميك و نيف, هل تريد أن يدلك لك ظهرك عند دخولك للمقاطعة؟ ماذا تنتظر من مسير مصلحة يتقاضى أجر تقني مختص بالقطاع الخاص, هل تريد أن يستقبلك بالتمر و الحليب؟ الأجور في الإدارة المغربية هزيلة مقارنة بالقطاع الخاص. الدولة تريد من الموظف أن يشتغل كالقطاع الخاص و لكن هل هي مستعدة لإعطاء أجور القطاع الخاص, طبعا لا, إذا فعل فمن الأحسن أن يترك الدولة ليذهب للقطاع الخاص و يأخد الأجر الذي يستحق عن عمله.

  • وطني
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 12:22

    بطبيعة الحال يفضلون العمل عن بعد بدل الحضور للمكاتب التي هي داءما فارغة من الموضفين و لما تجدهم تجدهم مجتمعين على الاكل و الغداء فقط .

  • Ahmef
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 12:47

    طبعا يعجبهم الحال حيت هما اصلا متيخدموش فدوك الادارات ومقابلين غير الهدرة فعباد الله والمشاريع ديالهم الخاصة وتيتخلصو فآخر كل شهر على ضهر المواطنين تياكلو الحرام باش حتى هما ما تيسخرلهمش ربي فصحتهم وفوليداتهم تيخرج فيهم الحرام وفوليداتهم دبا مع العمل عن بعد الدولة قرباتلهم الكسل وهناتهم من اي تفتيش او صداع مع المواطن
    طبعا كاينين اناس متقين الله ويخافون من عقابه وياكلون الحلال
    بالنسبة الموضف لي تيتخلص وماتيديرش خدمتو انا بعد والله لا سمحتلو منين نكونو واقفين امام ملك الملوك غدا لقاء الله وقل للنقابة تجي تحامي عليه

  • الغازي
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 12:58

    العمل عن بعد سبب عدة تماطلات بالنسبة للمرتفقين..وابتعاد المواعيد وغياب الموظفين عن مقرات عملهم…

  • aziz عزيز
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 14:06

    راه أصلا خدامين عن بعد شحال هادي

  • بنت البلاد
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 14:29

    راه أصلا الموظفين العموميين خدامين عن بعد من يوم خلقت الدنيا علاش غنستغربو. أجسامهم عن بعد و فيستاتم حضوريا فوق الكراسي

  • جميع الموظفيين يشتغلون
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 14:39

    بالنسبة للأشخاص الذين يعتقدون أن الموظف ما كيخدمش فإنهم يحلمون, ولا يعرفون شيئا عن الوظيفة العمومية, جميع الموظفيين يشتغلون إلا القليل (المغضوب عليهم, المرضى المزمنون, لي حصل كايشفر, وصحاب التفرغ النقابي,بعض المستشارين الجماعيين ,وبعض البرلمانيين, إلخ), وكما يقول المثل حوتة وحدة كاتخنز الشواري, واش عمر شي واحد مشا للمقاطعة و ما خداش إكستري؟ واش عمر شي واحد مشا للمقاطعة وا ما خداش شهادة السكنى؟ و اش عمر شي واحد ما قدرش يصاوب لاكارط و لا ما عطاوهش بيرمي ولا لاكارط كريز؟ واش عمر شي واحد ما خداش رخصة السكن؟ دوك القوانيين لي كايخرجو كل نهار شكون لي صايبهم؟ دوك المارشيات ديال الدولة لي كايتلنصاو كل نهار شكون لي مقادهم وشكون لي كيتبعهم؟ الموظفيين كايخدمو , راه المردودية لي ضعيفة, والريتم ضعيف في الإدارة, نظرا لعدة عوامل, أغلب الموظفيين شرفو و عياو وطلع ليهم التكرار في روسهم وقاتلهم الملل, أغلب الموظفيين كايخدم حياتو كلها و كايخرج ب ماكسيموم 8000 درهم, لي هو معدل الأجور يجب تشبيب الإدارة و الرفع من الأجور خصوصا الصغيرة ديك الساعة غادي طلع المردودية

  • مغربية
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 17:01

    باختصار ال بغيت تعرف شحال تيخدمو سير ودخل وتفرج بعينيك ..الادارة خاوية موظفة كتهضر فالتليفون والل حداها تتقلب فيه ..وانت بزز منك تسناها .وغالبا لما تشوف الاوراق غتسيفطك مكتب اخر ومل تمش عندو يقولك هدش ماش هنا وانا ماكنستقبلش في الصباح المهم برررررررد اعصابك باش ترجع للدار ال سخنت غاتمش اهانة موظف …حت كيدافعو عل بعضهم وتقولك علاش تتغوت من الصباح وحنا خدامين ..حاجة واحدة عرفتها و صحيحة الوظيفة العمومية راحة و كنز لا يفنى…

  • الفيلالي
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 22:00

    ان لست موظفا ولكن حسب من اعيش معهم في البيت من الموظفين انهم مرتاحون اولا نفسياومن الدهاب والاياب الاقتصاد من مصاريف الوقود والتغذية ومن ناحية أخرى ارى أنه يمكن من التقليل من التلوث ونقص في حوادث السير وقد عمل اليابانيون بهده الخطة سنوات خلت حيث كان المردودية هائلة

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 2

جولة ببحيرة الكاطور في مونتريال

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 8

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34 1

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 6

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 3

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم