بنعبد الله: تقارب المغرب وإسرائيل يخدم فلسطين

بنعبد الله: تقارب المغرب وإسرائيل يخدم فلسطين
السبت 12 دجنبر 2020 - 08:20

قال محمد نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، إن تطبيع المغرب لعلاقاته الدبلوماسية مع إسرائيل، بموجب الاتفاق المُعلن عنه أمس الخميس، برعاية الولايات المتحدة الأمريكية، لا يعني التفريط في دعمه للقضية الفلسطينية.

بنعبد الله تفاعل، من خلال كلمة مباشرة بثّها صباح أمس الجمعة، مع التساؤلات التي أثارها عدد من المغاربة منذ مساء الخميس حول موقف المغرب من القضية الفلسطينية، بعد تطبيع الرباط لعلاقاتها مع تل أبيب، مشيرا إلى أن الملك حريص، بالموازاة مع الانفتاح الذي تم إزاء إسرائيل، على الاتصال بالرئيس الفلسطيني، وأكد له أن الموقف المغربي لم يتزحزح إزاء القضية الفلسطينية.

وأشار المتحدث إلى أن الاتصالات والتنسيق على الصعيد الأمني بين المغرب وإسرائيل كان قائما قبل تطبيع العلاقات رسميا بين الطرفين، لمواجهة التحديات الإرهابية، وكذلك التعامل على المستوى التكنولوجي والعلمي، مشيرا إلى أن التطبيع جاء لتسهيل زيارة اليهود المغاربة الذين يأتون إلى المملكة لإحياء طقوسهم الدينية.

واستطرد بنعبد الله أن “المغرب أكد، خلال الاتصال بين جلالة الملك والرئيس الفلسطيني، أنه لن يغيّر موقفه، وأنه سيظل متشبثا بمبدأ أن حل القضية الفلسطينية يقتضي إقرار الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني؛ وذلك بإقامة دولة مستقلة عاصمتها القدس الشريف، وفي إطار حدود 1967”.

وأضاف: “من الضروري أن نتوجه إلى إسرائيل بعد هذا التحول، ونقول لحكومتها إن هذه الخطوات التي قام بها المغرب تُلزمها بأن تَرجع عن غيها وتعنتها، وتتراجع عن سياسة الجبروت التي تمارسها ضد الشعب الفلسطيني”، لافتا إلى “أن المغرب، ملكا وحكومة وشعبا، سيظل متشبثا بحقوق الشعب الفلسطيني”.

وذهب الأمين العام لحزب “الكتاب” إلى القول إن المغرب يضع القضية الفلسطينية في نفس مرتبة قضية وحدته الترابية، “ولا يقوم بهذه الخطوات إزاء إسرائيل إلا لخدمة القضية الفلسطينية من أجل أن يقع فيها تحول أساسي، بعدما ظلت تُراوح مكانها منذ خمسين سنة”.

من جهة ثانية، قال بنعبد الله إن اعتراف الولايات المتحدة الأمريكي بسيادة المغرب على كامل الأقاليم الصحراوية، الذي جاء بفضل الجهود التي بذلها الملك محمد السادس، يعتبر “إنجازا تاريخيا كبيرا بالنسبة لقضية وحدتنا الترابية المطروحة عمليا منذ خمس وأربعين سنة”.

وأضاف المتحدث ذاته: “علينا أن نقدّر هذا الموقف بالنظر إلى التأثير الكبير الذي تتمتع به الولايات المتحدة الأمريكية على المستوى العالمي، وثقلها على مستوى مجلس الأمن ومنظمة الأمم المتحدة”، مضيفا أن الموقف الأمريكي سيشكل تحوّلاً تاريخيا في مسار قضية الوحدة الترابية للمغرب.

الأمين العام لحزب “الكتاب” توقع أن يدفع اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بالسيادة الكاملة للمغرب على أقاليمه الصحراوية عددا من الدول الكبيرة والمتوسطة إلى “الالتحاق بهذا القطار، وسيجعل قضية الصحراء ستقترب من دون شك من طيّها بشكل نهائي بإقرار السيادة المغربية على الأقاليم الجنوبية”.

‫تعليقات الزوار

27
  • هشام
    السبت 12 دجنبر 2020 - 08:45

    فلسطين تعترف بعصابة بوليزريو وقالها سفير فلسطين في جزاءر .أنا مع قيام دولة إسراءيل وعاصمتها القدس . لأجل مصلحة بلادي ادهس كل
    عدو أو صديق

  • المغربي
    السبت 12 دجنبر 2020 - 08:47

    قال الوزير : التقارب والتطبيع مع كيان يهود يخدم القضية الفلسطينية .قال الله تعالى (بسم الله الرحمن الرحيم لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فانه منهم والله لا يهدي القوم الظالمين) قال الوزير ان مصلحة الصحراء اولى من ارض مسرى رسول الله ،وقال الله تعالى ( سبحان الذي اسرى لعبده ليلا من المسجد الحرام الى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله ) (باركنا حوله ) واكتفي بهذا الكلام الذي يدل دلالة واضحة بان عقل الإنسان ناقص وعاجز ومحتاج والله سبحانه هو خالق ألانسان وعقله وهو الذي يحدد الخير والشر والحسن والقبح والمصلحة والمفسدة ،أيها الوزير كلامك يتناقض ويتعارض مع كلام الله أيهما اولى بالاتباع كلامك صدر عن مصلحة في نفسك او ارضاء لليهود وتقربًا بهم ولا يجني لك الا سخطًا في الدنيا والآخرة الم تقرا كلام الله الذي حذرنا من موالات قتلة الأنبياء والرسل ومغتصبي الأقصى المبارك ،أتظن أيها الوزير ان المسلمين قطيع غنم او بهير حتى تخاطبهم لهذا الكلام السخيفه الم تعلم أيها الوزير ان الله انزل القران وهو حافظه في لوحه المحفور ولو اجتمع الجن والإنس ان يحرفوه او يغيروا معانيه لما استطا

  • تصحيح
    السبت 12 دجنبر 2020 - 08:55

    اريد ان اوضح لبعض الإخوة ، ان هناك إعادة للعلاقات التي كانت مع اسراءيل قبل 2002, حيث كان لهم مكتب كمثل السفارات الاخرى، وليس كما يضنون انه اول تطبيع.وتعرفون جيدا ان اكثر من مليونين مغربي يهودي في بقاع المعمور، وجلهم في اشدود حيث خرجوا اخيرا والاعلام الوطنية في يدهم لنصرة بلدهم الام التي ولدوا فيها ضد ما كان قد وقع في الكركرات من طرف المرتزقة ومن معهم. الان عندما اعيدت العلاقات طلبوا ان يستثمروا في بلدهم المغرب . وكذلك يمكن الان أن يجد المغرب بمساعدة حلفاءه مخرجا للقظية الفلسطينية ، كما يفعل الان مع اشقاءنا الليبين.

  • محمدين
    السبت 12 دجنبر 2020 - 09:28

    يظهر أن الأحزاب في المغرب لا تمثل لا ىيسار لا يمين ولا وسط بل هي أحزاب يحكمها الهوى و"الهوى غلاب" كما غنت أم كلثوم

  • مازال
    السبت 12 دجنبر 2020 - 09:41

    كلام فارغ لا فائدة منه إن كانت لك مصالح في إسرائيل الأبواب مفتوحة والخطوط الجوية كذلك

  • مواطن صريح
    السبت 12 دجنبر 2020 - 10:14

    ولازالت الاحزاب الفاشلة ببلدنا تجيد فقط الركوب على الامواج من اجل الضهور وامناء عامون يرجعون الى العصور الوسطى لادور لهم سوى الحصول على المناصب من اجل استغلال النفود واهدار المال العام لقد تعب الشعب المغربي من هده النمادج ونريد سياسيين يخدمون الصالح العام وليس المصالح الشخصية

  • aljazee
    السبت 12 دجنبر 2020 - 10:22

    ces hypocrites de politiciens…..
    aucun avis qui tient la route tout une vie….
    le roi a dit, le roi a raison!!!
    c est la seule devise et conviction que vous avez!!!
    le reste, c est sauver vos postes et revenues!!
    vous me donnez envie de gerber!!!

  • عبدالرزاق
    السبت 12 دجنبر 2020 - 11:47

    التطبيع مع الكيان الصهيوني لا يخدم إلا الصهاينة، لأنهم أصلا لا يعترفون بحل الدولتين و لو اعترفوا به لتم حل القضية الفلسطينية أيام الرئيس ياسر عرفات رحمه الله.

  • الى متى وانت هنا؟
    السبت 12 دجنبر 2020 - 11:51

    سير واعتزل الى باغي مصلحة البلاد – واترك وجوها جديدة تبرز لقد سئمناك فعلا…كل ما تفعله هو الركوب على الموج وتصيد الاحداث التي لاتصنعها ولايصنعها دكانك لتضهر وتتشدق علينا برأيك

  • zemmour
    السبت 12 دجنبر 2020 - 12:42

    هذه هي الحقيقة التي لا يريد أن يفهمها البعص،تقارب البلدان يؤدي إلى حل جميع المشاكل بالتفاوض،خصوصا وأن التقارب يؤدي إلى الارتباط بعلاقات تجارية يمكنها أن تذيب كل المشاكل التي يمكن أن تعترضها.التقارب مع إسرائيل أحسن بكثير من الصراع معها،خصوصا وأن موازين القوى تختلف.ماذا جنت فلسطين من صراع العرب مع إسرائيل منذ سنين؟؟لا شيء..وحتى هذا الصراع غير موجود أصلا،هناك فقط استنكار وتندبد في العواصم العربية بما يقوم به العدو الصهيوني لا غير.وفلسطين تتعرض لما تتعرض له ولا أحد استطاع أن يوقف مشاريع إسرائيل في ضم مزيد من الأراضي الفلسطينية.الحل هو التقارب والتفاوض.إسرائيل بهكذا قرارات ستتخلص من عقدة العدو العربي الذي يريد إحراقها،والحال أن العرب حاليا لا يقدرون على شيء.للمشككين المتاجرين بآلام الشعب الفلسطيني الأبي أقول:التقارب العربي الإسرائيلي سيخدم القضية الفلسطينية التي لم تغير وضعها لا الشعارات ولا المسيرات المليونية ولا الأغاني الحماسية والأشعار…بالناي والمزمار لا يحدث انتصار*مجرد رأي*

  • حميدا
    السبت 12 دجنبر 2020 - 12:49

    أ والله ما بقيت نعرف شحاجة…!!!!!. اولا ؟؟؟؟؟

  • الملاحظ
    السبت 12 دجنبر 2020 - 13:07

    على البرلمان الذي يمثلنا سن قوانين يحد من اثار التطبيع الاقتصادية على المواطن , و الا فان انتاخابات 2021 ستعرف عزوفا سيعري الواقع السيء لبلادنا

  • Abderrazak
    السبت 12 دجنبر 2020 - 13:10

    للتذكير فقط اليهود المغاربة ياتون كل سنة لاحياء طقوسهم ولم ينتظروا اعتراف امريكا بالصحراء . تبريراتك حامضة وغير مقنعة بتاتا كما العادة . المغرب اتخذ قرارا ويجب ان يكون مسؤولا عليه ولا داعي للتبريرات الملحنة . في السابق كانت الحكومة والناطق الرسمي يكذبون وينكرون كل الاتصالات مع اسرائيل ومايك بومبيو وكوشنر والان اتضح الامر .فمن الكذاب الاعلام الاسرائيلي والاسراءليين ام نحن . المغرب لا يحتاج المنافقين و انتهازيين واريفيست وانما لرجال معقولين ومحنكين لمحو الفقر والجهل والمحسوبية . اما عن التطبيع مع إسرائيل فالكل يعرف انه كان وسيكون .

  • د.عبدالقاهربناني
    السبت 12 دجنبر 2020 - 13:28

    لا يا سيد الوزير لحد الآن كلمة التطبيع ليست واردة إلا في دهنك للتقرب أكثر من اللازم من الكيان الصهيوني وأما في دهن ملك البلاد والمغاربة فهو محرد إستأناف للتعاون الدبلوماسي على منوال أبي الأمة المغفور له الحسن الثاني وبطريقة وارث سره محمد السادس نصره الله الذي يعلم كيف يكسر التعاون المغربي الإسرائيلي وكيف يوظفه على أحسن وجه.

  • يوسف
    السبت 12 دجنبر 2020 - 13:29

    السياسيون المغاربة، تتغير آراءهم مثل الطقس

  • محمد المغربي
    السبت 12 دجنبر 2020 - 13:34

    الذي يبدو أن بن عبد الله يريد أن يغطي الشمس بغربال

  • BC espoire
    السبت 12 دجنبر 2020 - 14:11

    اللهم ان نعوذ بك من الشقاق والنفاق وسوء الأخلاق من المعروف أنه و أمثاله كانوا سيقولون نفس الكلام لو كان العكس

  • المغرببببب
    السبت 12 دجنبر 2020 - 19:10

    المسؤولبن اش من واد شادين كل مرة شدين طريق سبحان الله

  • التقاربي
    السبت 12 دجنبر 2020 - 08:38

    تقارب المغرب مع اسراءيل لا يخدم الا اسراءيل.لانه سياتي يوم لتقول لكم امريكا عليكم بالاعتراف بالقدس عاصمة لاسراءيل.

  • عبيد
    السبت 12 دجنبر 2020 - 08:46

    انا لي مافهمتش كيفاش المغرب له إدارة ويتصرف في الصحراء كما يشاء دون عراقيل إذا كلشي معترف بنا اش من اعتراف اخر باقي القنصليات ديال الدول موجودة فالمغرب وياك الصحراء حررناها بالمسيرة الخضرا ايام الراحل الحسن الثاني لي فهم شي حاجة عافاكم يشرح ليا

  • عسكري
    السبت 12 دجنبر 2020 - 09:21

    من أجل القضيه الفلسطينيه على الدول العربيه التطبيع مع إسرائيل لتحريك السلام في نظري هكذا قد يتم حلحلت الملف لخدمة الفلسطينيين.

  • تايكة غرماد
    السبت 12 دجنبر 2020 - 09:23

    حالة التمييع الذي يعيش عليها رموز السياسة وتهافتهم البءيس لارضاء الطرف المتحكم بالانبطاح الرهيب من اجل الريع تجعل من اغلبهم يتناقض مع ابسط قواعد المنطق ويصبح كلامهم وتصريحاتهم الغريبة تثير الاشمئزاز وتستهزأ من ذكاء المواطنين !!!
    في بعض الظروف يكون الصمت احسن !!

  • الصالحي
    السبت 12 دجنبر 2020 - 09:23

    يجب أن نعلم بأن هذا التطبيع مع الكيان الصهيوني لا يغير شيء في مسار قضيتنا في الصحراء المغربية و الأمم المتحدة كما جاء على الناطق الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة تابت و خصوصا موقف الروسي في مجلس الأمن الذي ندد بالتدخل الأمريكي لصالح الطرف المغربي. إذا ما الفاءدة الترخيص للاصطول البحرية الروسي في الاصططياد في المياه الاقليمية و تجفيفها من التروة السمكية ؟؟؟؟
    الموقف الأمريكي يحرص على مصالح إسرائيل و الرءيس ترامب لن نتيق به.
    لا ندري كيف سيكون موقف الرءيس الأمريكي المنتخب بايدن مع العلم ان الدمقراطيين ميالون للأطروحات الانفصالية .
    لا نتخلى على إخواننا الفلسطينيين في محنهم أمام التعنث الاسراءلي.

  • مواطن ٨٧
    السبت 12 دجنبر 2020 - 09:40

    هدا صحيح تقرب الدول العربية عامة من إسرائيل سيخدم القضية الفليسطنية لأن إسرائيل ستكون مضطرة لوجود حل لهده القضية للحفاظ على مصالحها

  • راجح الطل
    السبت 12 دجنبر 2020 - 10:08

    نحن مع المغرب في حقوقه السيادية والترابية , ولكن الوقوف مع فلسطين بالتصريحات ! ليس مهما , فالأتفاق جاء مع ترامب الذي سلم القدس عاصمة للصهاينة , وجلالة الملك رئيس لجنة القدس , والاتفاق لم يأتي على ذكر أي موقف من موضوع القدس اللهم الا ( السماح بالصلاه) ! وهو أمر لو لم يذكر لكان أفضل.
    هل كان من الممكن مع تبني حل الدولتين ألأشارة الى أن القدس عاصمة الدولة الفلسطينية!

  • الرأي المستقل
    السبت 12 دجنبر 2020 - 10:49

    كلام جميل السي بن عبد الله .لكن هذا الكلام مختلف تماما عما كنتم تقولونه بالامس القريب ومنذ عقود.

  • amin sidi
    السبت 12 دجنبر 2020 - 10:51

    سلام : كلهم اؤمناء الاحزاب هضرتهم وحدة بحال خطبة الجمعة !
    المغرب ارض السلام المغرب هو الخيط الابيض بين البشر المغرب هو المفتاح لي السلام بين فليسطين واسراءيل هنا فالمغرب سيجتمع الفليسطين مع الاسرايلين وستكون النتيجة انشاء الله تحرير القدس وعاصمة دول فليسطين .المستقيلة لنا ملكا حكيم نصره الله واياده وثبت خطه .

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 2

احتجاج ضحايا باب دارنا

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 19

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 2

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 9

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 15

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة