بنكيران: البنوك التشاركية "معاملات عادية"

بنكيران: البنوك التشاركية "معاملات عادية"
الثلاثاء 28 يناير 2014 - 20:20

قال رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، إنه “لا داعي للمبالغة كثيرا في موضوع الأبناك التشاركية”، أو التي يصطلح عليها البعض باسم البنوك الإسلامية، وإعطائها أسماء أكبر من حجمها، مؤكدا أنها مجرد “معاملات بنكية عادية”.

وتابع بنكيران أن هذه البنوك، التي من المرتقب أن يعمل بها المغرب قريبا، ستأتي لتلبية حاجيات العديد من المغاربة الذين يضعون أموالهم في الصناديق الحديدة، أو في بيوتهم، من أجل أن يُخرجوها للاستثمار فيها، مضيفا أنها أيضا ستساهم في مجيء مستثمرين أجانب إلى البلاد”.

واستطرد رئيس الحكومة، الذي كان يتحدث زوال اليوم في سياق الجلسة الشهرية للأسئلة الشفهية المتعلقة بمناقشة إصلاح وتأهيل النظام المالي للمغرب، أن هذه البنوك التشاركية عمل بها الخاص والعام، وتوجد في جميع الدول”، مضيفا أن قانون هذه الأبناك حان دوره مثل جميع القوانين والمراسيم المتأخرة”.

‫تعليقات الزوار

20
  • marocaine
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 20:52

    si j ai bien compris pour ben kirane la banque islamique ou tacharokia est comme des autres banque ?????pouvez vous m expliquer ce qu' il veut dire

  • marrueccos
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 20:57

    هذا ما سبق وأكدت عليه في تعليق سابق !!! لا وجود لإسم البنوك الإسلامية في المجلس الوزاري والحمد لله أن أن أبعد إسم الدين على المعاملات التجارية والمالية !!! وإلا لأصابوه لما سبق وأصابوا الإسلام بالإسلام السياسي !!!!
    مع ذلك لابد من الحيطة والحذر من أموال معدومة المصدر وهي فائض ورقي لا يجد مالكوه مكان تصريفه في زمن أقفلت فيه السلطات الأوربية صنابير أموال الجمعيات السلفية الوهابية !!! فإذا كان الإنسان على إستعداد لشراء من يهدم صحته ( الكوكايين ) فهو على إستعداد لهدم معتقده وإستبداله بٱخر !!!!

  • متتبعة
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 21:02

    السيد بن كيران يرتدي جبة التقية لزرع البنوك الإسلامية (الحلال) على حساب البنوك المعروفة (الحرام). مع من أنت يا رجل؟؟؟ كفى من استحمار المغاربة. والحقيقة بانت فالدين لا يسير الدول وإنما القوانين المتجددة والتي تلبي حاجيات الناس

  • Maghribi
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 21:07

    يستحي أن يقول بنوك إسلامية بينما يصفون البنوك الربوية بالتقليدية ندمتونا على النهار لي صوتنا فيه عليكم !! المهم مبروك عليك التقاعد المريح و حنا لينا الله و عند الله نحتسب

  • يونس العلوي
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 21:11

    إن عدم تسمية الأشياء بمسمياتها تضليل وتدليس كتسمية المشركين للأشهر الحرم بغير مسمياتها على سبيل النسيء الذي هو كفر قال الله تعالى {إِنَّمَا النَّسِيءُ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ يُضَلُّ بِهِ الَّذِينَ كَفَرُوا يُحِلُّونَهُ عَامًا وَيُحَرِّمُونَهُ عَامًا لِيُوَاطِئُوا عِدَّةَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ فَيُحِلُّوا مَا حَرَّمَ اللَّهُ زُيِّنَ لَهُمْ سُوءُ أَعْمَالِهِمْ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ} فأن يقدم بنكيران الأبناك التي تعمل على احترام المعاملات المالية وفق الشريعة الإسلامية كالأبناك التي تتعامل بالربا المفضوح الملعون هو ضلال وتضليل للناس وخضوع لأرباب الأبناك الربوية الذين هم حكام المغرب الحقيقيون والدولة العميقة الغريقة في الحرام … إلى متى ستبقى منبطحا على بطنك يا بنكران مدلسا بل مضللا للناس تحسب ذلك هينا وهو عند الله عظيم؟ أم أنك خسرت كل شيء ولم يعد لك مشروع تغار عليه {فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ}و صدق القائل
    ذل من يغبط الذليل بعيش**رب عيش أخف منه الحمام
    من يهن يسهل الهوان عليه**ما لجرح بميت إيلام

  • Rachid Boukhari
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 21:16

    لازلت لم أفهم لم لم تسمى بالبنوك اﻹسلامية مع العلم ان هذا هو إسمها في جميع بلدان العالم.
    سبحان الله كلمة "إسلامي" و شيكة ان تدرج في خانة اﻹرهاب ببلد دستوره يقر ان دين الدولة هو اﻹسلام.
    المغاربة المسلمين برمتهم ( من اقترض من البنوك الحالية و من لم يقترض ) يعلم و يقر بأن تعاملات البنوك الحالية ربوية و محرمة شرعا فلما هذا التدليس على المواطن المغربي، سموا اﻷشياء بمسمياتها و لو مرة واحدة حتى يتسنى لكم كسب شيء من ثقة المغاربة.

  • نعيمة
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 21:17

    وشهد شاهد من اهلها… وما جدواها اذن؟؟؟!!!

  • حمو
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 21:30

    عجبا البنوك الاسلامية اعطيناها اسماء اكبر من حجمها.وحكومة اسلامية ماذا اعطتنا غير البلابلا .بقات فصباغة الشعر و التسابيح. ان لم تستحي فافعل ……….

  • انور
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 21:55

    والله يكفيك هذا الانجاز وحده ان تحقق.

  • abdelkhalek
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 22:36

    الغالبية الكبرى من الطبقة النصف متوسطة و التي لا يتعدى اجرها الشهري 5000درهم هي التي تحتاج لمساعدة شرعية حتى تتمكن من تحقيق اهدافها الكبرى وخاصة البناء ومايتطلبه من اقتراض حلال .هذه الطبقة لا يمكن ان يدعمها الا الاثرياء الذين يستحضرون شرع الله وهم كثر يقومون بتخزين اموالهم في صناديق حديدية ويتركون المجال للاخرين من اجل التحكم في ارادة من لايريدهم.نطلب من السلطات العليا في البلاد ان تترك هامشا لمن يريد ان يكون نظيفا من اجل العيش بما يرضيه وما يراه مرضيا لربه و اعطاءه الفرصة للتمتع ولو بالقليل في بلاده التي تتمتع بالجو الديموقراطي و الحمد لله.ما اريد ان اختم به هو انه مهما كانت المسميات فالهدف واحد: جعل منتجات هذه الابناك غير ربوية لان الله احل البيع وحرم الربا و الملايين من المغاربة ان عرضت عليهم هذه المنتجات الحلال سوف يهجرون البنوك الاخرى وهذا هو هاجسهم الاكبر.

  • نقطة في بحر
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 22:41

    لمن يسأل عن سبب عدم تسميتها بالبنوك الإسلامية: الجواب بسيط، حتى يظل المغرب بلد الاستثناء في كل شيء حتى في التسميات…

  • khalid
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 23:20

    bravo ben kirane tu a peux faire l union de tous les marocains contre toi

  • عادل
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 23:37

    قليل من الموضوعية من فضلكم

    عجبا لبعض الناس يريدون أن يرى الناس كلهم بعيونهم وأن يفهم الناس بفهمهم وأن يقتنع الناس بما هم مقتنعون به …و ….و…

    1- أقول لمن هم مع هذه الأبناك القاعدة أن الاسم لايغير من المسمى شيئا . والقاعدة كذالك ان لا مشاحاة في الاصطلاح. المهم هو المضمون والذي سيحكم عليها وعلى معاملاتها – لست أنا ولا أنت – بل هم المختصون أي المجلس العلمي الأعلى ونحن لنا الثقة الكاملة في علمائنا ….
    2- أقول لمن هم ضدها أنتم تقولون بأنها كغيرها من الابناك إذا كان الأمر كذالك فالمطلوب منكم أن تكونوا موضوعيين فلنرحب بها من باب أنها ستأتي لنا بمن يستثمر فيها وأيضا ستخلق مناصب شغل للكثير من الأطر الشابة العاطلة وستخلق رواجا كأخواتها …و …و..
    فلماذا نرفضها إذا كانت كغيرها كما تقولون فقليلا من الموضوعية من فضلكم .

    3- نحن والحمد لله في بلد الحرية والأمان والمواطن حر في تصرفاته واختياراته فلنترك الحرية لكل واحد يختار ما يراه مناسبا له – من أراد أن يتعامل مع البنوك التقليدية فلن يمنعه أحد ومن اختار التعامل مع التشاركية فهو حر في اختياره – فهذه هي الديموقراطية… فأين هي المشكلة إذا

  • شوافة
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 23:52

    مؤكدا انها مجرد معاملات بنكية عادية ,ما كين لابنك اسلامي ولا هم يحزنون ,الى داروه عكرو لي

  • sifdine
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 23:53

    الفرق بسيط .البيع.انالله حلل البيع وحرم الربى.والبنوك الاسلامية تبيعك البيت او الشقة بربح كما انها لا تبيع النقود تبيعك اشياء ملموسة ,كما ان البيت ا يصبح ملكا لشاري الا بعد اداء المبلغ …وبالنسبة للمشاريع تدخل البنك كشريك وتاخد نصيبا من الارباح… وهي احسن مليون مرة من البنوك الربوية سبب الازمة الاول …يمكن للبنوك الاسلامية بناء منازل وبيعها بالتقسيط. الشقق ستكون بهامش ربح اكبر بقليل ,لكن بدون مجازفة من البنك.

  • banquier
    الأربعاء 29 يناير 2014 - 00:02

    les banques alternatives sont n même principes que les banque classique et plus chère que ce dernier :soit ijara le certificat de propriété au nom de la banque donc pas droit de vente ,la mensualité = loyer en cas d 'impayés la banque a droit de résilier le contrat et vous considère comme locataire durant la période de logement exp prix log 200 KDH la banque ajoute le benefice exp (50KDH donc la traite sera fixé sur 250 avec proprite au nom de la banque reste MOURABAHA ET MOUCHARAKA je vous les dettailles prochainement

  • بنحمو
    الأربعاء 29 يناير 2014 - 00:51

    هي ليست بنوك إسلامية بل بنوك خليجية لأصحاب البترودولار من خلالها ستثمر أموال خليجية وأموال من يرون أنها إسلامية فيخرجونها – أصحاب الخزائن الحديدية كما قال السيد بنكيران- تحافظ على أموالهم وتسهل عليهم جني أرباحهم, كما من بين أهذافها التحكم بنسبة ولو قليلة في الإقتصاد المغربي لأهذاف لا يعلمها إلا المختصين في علم الإقتصاد والمالية والمختصين في عقول أصحاب التقية.
    لا تتفاجئوا بما قلت هنا.لم يكن في التاريخ الإسلامي وجود لأبناك توضع فيها أموال المؤمنين إلا بيت مال المسلمين الدي كان يوضع به ما جمعت الأمة من زكاة والهيبات والأتوات والخراج. ولم تكن بيت مال المسلمين يقوم ب"البيع بالمشاركة" ولا بإقتراض أحدا.هذا ما يقول التاريخ إلى أن أستعمرت البلدان الإسلامية فجاءت معها البنوك التي نعرفها الآن.غير أن الطفرة المالية التي أتت بعد 1973و إرتفاع ثمن المحروق من 6 جولارات إلى 40 ثم 50 ف70 دولار للبرميل الواحد, وُجد فائض يجب إستعماله.منذ الثمانينات بدأت فكرة تأسيس بنوك إسلامية بمصر وإنجلترا.حينها سمعنا عن من هرب بكل ما دمع بنك إسلامي ما..البقية تعرفونها.
    إذأ كان الإخوان المشارق سيأتون,مرحبا بهم…

  • Mourad
    الأربعاء 29 يناير 2014 - 08:10

    Commentaire 13 :tous mes respects envers toi bien dit

  • اية الله
    الأربعاء 29 يناير 2014 - 08:26

    السلام عليكم بسم الله الرحمن الرحيم الله تعالى في القران يكلمنا كثيرا في هدا الموضوع بالدات لانه مصيري فافتحوا كتابه و اقرؤوا و ادرسوا هدانا الله تعالى و اياكم لما يحب و يرضى .ففي سورة البقرة علم غزير لمن اراد ان يزكي نفسه تعالووا نقرء من الاية 275 الى الاية281 فهده صفحة كاملة فرضها الله تعالى علينا.فنحن ضعفاء لا قدرة لنا على غضب الله تعالى ولا الحرب مع الله و رسوله.فلنسال الله تعالى ان يتوب علينا و يرزقنا من فضله و لن يتاتى هدا الا بالصبر و مجاهدة النفس الامارة بالسوء. ان الحلول كثيرةو السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته.

  • Aziz galaz
    الجمعة 31 يناير 2014 - 14:32

    هناك سياسة التحايل على المواطن لكسب ثقته في الابناك باسم الاسلام

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 1

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 7

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 8

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34 1

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 7

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 3

رسالة الاتحاد الدستوري