‫تعليقات الزوار

41
  • bachr
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:36

    يا سيدي إننا نكاد لا نفرق بينكم إنكم من طين واحدة ولا فضل لأحد على الآخر إلا بالعمل.المناهج السياسية ليست منع السباحة ….والديماغوجيات.لولا الأحزاب لكان المغرب بألف خير.

  • moha
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:42

    خلينآ بهذك كي داير اوهذاك كي داير،قال او قال
    propose nous des projets comment résoudre les problèmes que nous avons au Maroc,
    nous commençons à ne pas faire la difference entre un quelqu’un qui se DIT “islamiste” qui travaille pour les américains, et des gens au pouvoir qui travaille pour les américains ni l’extreme gauche qui travaille pour les américains, ce que nous demandons que des gens compétants puissent nous résoudre les problèmes au Maroc tel que l’alphabetisation les soins la marginalisation d’une grande partie des marocains qui sont marocains seulement par ce leurs ancetres sont des marocains il ne savent même qu’est ce que ça veut dire être citoyen, nous voulons des gens avec leur courage peuvent lutter contre la corruption , l’injustice et nous voulons une justice indépendante, nous voulons un Maroc où le marocain est digne, pas un esclave soit disant des touristes ou de la petite classe sociale riche,ou le pauvre ne croira pas qu’il est condamné à rester pauvre et ses enfants resteront pauvres

  • amina
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:34

    براك من النفاق و تصفية الحسابات بين الاحرين ادا كانت عند المشاكيل مع العماري و اخرون التجاء الى المحكمة اما ان تقتحم هدا الشعب و تخلط مع تونس و مصر فنحن بريئين منكم الى يوم يبعثون

  • فهد
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:46

    أنا شخصيا لا أومن بأي حزب ولم أنتخب في حياتي قط مايقول بنكيران كلام ديال العقل وإدا حصل لي فرصة ممكن أعطي صوتي لي العدالة أما الأحزاب المولودة من الداخلية تهدد المجتمع المغربي وتهدد الملكية

  • غيور
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:38

    سيكون مصير البام اي حزب التراكتور مصير الأحزاب الحاكمة مثل حزب بن على و حزب مبارك الذين طردهما الشعب شر طرد.و هذه سنة الله في من يلعب بالنار فقد استيقظت الشعوب وذهب زمن الخوف من البلطجة و المفيوزين.و اقول لإخواني المغاربة امازيغييهم و عربهم غن الله لايغير ما بقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم فحذاري من الوافد الجديد صنيع النظام.

  • rashidz3emy
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:40

    التونسيون و المصريون لم يحركهم لا حزب و لا جمعية تحركوا من تلقاء أنفسهم ان كنت تظن ان ترن على هذا الوتر و تركب على ظهور الناس فقد خسرت و خسر حزبك لن تحركنا خطاباتكم لان الشعب المغربي قد أفاق من غيبوبته و مغالطات و تلاعبات الأحزاب بأحلامه و أحذركم يا أحزاب السلطة و الاحزاب التي تسعى الى السلطة من انتفاضة الشعب المغربي فانها و الله ستأكل الأخضر و اليابس

  • ولد الخير
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:36

    الاصالة والمعاصرة فشل فشلا ذريعا لأن الواقع العربي لم يسعفه لان ثورة الشعبين التونسي والمصري دلل على خطر الحزب الوحيد على الأنظمة الحاكمة نفسها ولهذا فمصيره إلى الزوال

  • ثورة الفايس
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:48

    إلى السيد بن كيران، ستتحول تونس غلى اكبر دولة ديمقراطية في المنطقة. وقد بدا التونسيون العمل على اختلاف مشاربهم وتنوع ثقافاتهم بالعمل سويا من اجل تونس ديمقراطية تونس تقدمية. لا نريد في تونس انمذجة الحكم الاسلامي على الطريقة الايرانية ولا على طريقة حزب الله أو حركة حماس. سنؤسس في تونس لنظام يجمع بين الهوية الاسلامية والانفتاح على الآخرين، ان ناخذ منهم ما يفيدنا ونترك لهم ما لا يفيدنا. سنجعل من تونس قبلة عشاق الديمقراطية وستتحول تونس إلى جنة في الاختلاف البنّاء. قد يقول قائل لماذا ستنجح الديمقراطية في تونس ؟ لأن بها أقوى نسبة متعلمة ومثقفة وملمة بالتكنولوجيا الحديثة هذا من جهة ومن جهة أخرى تجانس السكان وهذا أهم شيء إذ تغيب في تونس ما يعرف بالأقليات التي تعود لأصل بشري معين أو تلك التي تدين بديانة او أيديولوجية معينة.

  • فاطمة الاطلسية
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:44

    نطلب من ملكنا نصره الله ان يبعد عنا من قد يتسبب فى فوضى لقدر الله فى المغرب وهنا اقصد حزب الاصالةالذى يريد بنا الشر وليس الخير وهذا واضح من المرتزقة المندسين فيه.

  • سيف الاسلام
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:38

    ان تنصروا الله ينصركم فلا غالب لكم انشاء الله.كل من اتبع الهدى فلا يخشى من الله شىء ان الله مع المؤمنين وليس مع اعداء الدين الاسلامى ،الذين يحاربون الله والرسول والدين الاسلامى الحنيف الذى يامرنا بكل ما فيه خير للانسانية .شعارنا الخالد:الله.الوطن.الملك.

  • Fraternité
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:40

    Avec le respect que je dois à certaines personnes qui font partie de ce parti, je trouve que ce dernier perd de plus en plus de son objectivité, Benkirane ne cesse jamais de faire des attaques personnelles souvent sur la forme plutôt que sur le fond! Sa rhétorique qui malheureusement touche encore des marocains n’est basée sur aucune critique fondée qui ferait avancer les mentalités, ses discours sont souvent floutés par son sens paranoïaque qui jette toujours et systématiquement la suspicion sur les autres au lieu d’apporter des réformes sur son propre parti, cela dit je ne crois pas qu’il y a actuellement un parti objectif et qui ne pense qu’au bien du simple citoyen sur le paysage politique marocain.. et c’est la raison pour laquelle je n’adhère à aucun discours de politicien marocain.. encore moins ce que j’appellerai “الخطاب الزنقاوي الذي لا يرقى بالمستوى الفكري للمواطن” de Mr Benkirane!

  • اقتربت الساعة
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:28

    كلام منطقي يجب ان نفكر فيه مئات المرات لو كنا مغاربة حق لا بد للفساد ان يزول و هذا هو مفهوم الديموقراطية التي يتغنون بها في كل لحظة. الى متى سنسكت على الغش و النهب و التزوير .الى متى تعيش ملايين في الفقر بينما لصوص خيرات البلاد ينعمون في كل ما اشتهت انفسهم بينما اناس لم يجدو خبزا لسد رمقهم و رمق ابنائهم.
    اتمنى من الله ان يذل الذين اذلو هذا الشعب و رمو بأبنائه طعما لأسماك البحر المتوسط وان تلفظهم مزبلة التاريخ لأن لا مكان لهم في عالم بني البشر.  

  • مخصوص
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:42

    ديماغوجيا تحاكم التاريخ
    تحاكم المسلمين في تعايشهم ، لأن المعاربة ليسوا هم الإسبان
    ديماغوجيا كانت ساكتة إلى جانب الباطل ، لماذا لم تكن هذه الانتقادات (( من فكر العدالة و التنمية )) في تأطير المواطني ؟؟؟
    هل تريدون الآن أن يتبعكم (( الشعب )) في رأيكم و يدافع عن ملفاتكم ؟؟؟
    الهجوم على كل شيء ، في الأحزاب ، في الدولة ، في تشويه سمعة الشعب ، أمام الشعوب الأخرى
    تتحد مع الشتراكيين في جماعات وأكثر الجماعات ضادت منهم درعا بعد إفسادهم للمصداقية … شريك في التستر على المجرمين

  • ألله يمهل ولآ يهمل
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:54

    مستقبل بآين يآرب كنتسنآو آلفرج

  • ردوان
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:56

    والله العظيم! لقد مللنا من خطاباتكم المتكررة والمملة ؛ وحتى من وجوهكم التي أصبحت ثقيلة علينا؟ حتى شعارتكم انتهت صلاحيتها بحيث لم يعد أحد يهتم بها؟
    لم نرى منكم أي شيء لحد الآن قدمتموه للبلاد والعباد أفادنا في شيء؟!!
    بل بالعكس من دلك تماما؟ لم نرى ولم نسمع منكم من حين لأخر سوى اللصوص والمرتشين من أحزابكم اللدين يتورطون ملتبسين بفضائحهم المتكررة!!

  • mohamed
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:30

    وا سي بنكران وا ش هاد لمحاضرة تنويرية أم تحريضية هاد شي إلا كانت عندكم شي نية حسنة ناقشوه مع الحكومة و برئاسة صاحب الجلالة الملك محمدالسادس نصره الله.
    مالك ما قلت هادشي شحال هاد علاش بالضبط في هذه الظروف إذن حتى أنتم حلقة من حلقات الحقل السياسي
    منذ بداية كلامك فصورة وجهك تحمل ما تحمل من حقد و كره لحزب الأ صالة كانت لك حرية التعبير كما لديهم حرية التعبير إدن اذا كنت تفهم في السياسة كما قلت فالسياسة ليست نزعة شخصية أو حزبية من شخص الى آخر أو من حزب ضد الآخر وإنما هي تصور تفكيري لمجتمع برمته حتى ينعم بالأمن والإستقرار
    فالمغرب و الحمد لله ينعم بشعب من العيار الثقيل قادر على مواكبة ومسايرة ركض التطور بعقلانية و رزانة فلماذ لا تدرج في محاضرتك الجانب الإيجابي والفعال للمغرب و مشاريع المبادرة الملكية للتنمية البشرية و هناك الكتير…
    أخي بنكران حتى لا أطيل عليكم . إذا وقفت تتأمل في وردة فلا تنظر الى شوكها تمتع بجمالية شكلها و المغرب هو الجمال

  • zakaria aznag
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:58

    تعاطفت مع هدا الحزب مند سنة 2000 ولم ار رجال نزهاء مثل رجال العدالة

  • أناس
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:46

    بكل صراحة بنكيران ربما تكون له أخطاء لأنه إنسان ولكنه يقول الحق وعندما يقول الحق لا يتحمله البلطجية المغاربة (المفسدين) وهذا الكلام لا يقبله إلا الإنسان الذي يريد فعلا الإصلاح
    وإن كان قلب الإنسان لا يتحمل هذا الكلام فليعلم أنه يحب الفساد والإفساد
    وأنا أعتقد أن العدالة والتنمية يفعل بها كما فعل بالإخوان المسلمين في مصر وهذا لن يزيد إلا الضغط والضغط يولد الإنفجار وهو ما حادث في مصر الأن

  • مغربي مسلم وكفي
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:48

    لا للحزب الذي يستغل العاطفة الإسلامية للمواطنين للوثوب على السلطة ثم يتحول إلى حزب دكتاتوري يقول إما أنا أو الطوفان كحماس بفلسطين أو حزب الله بلبنان.
    فجميع الأحزاب الإسلامية في العالم الإسلامي هي البذرة التي تخرج منها الفتن و والمصائب والتقسيمات كما حدث في كثير من الدول. فالحزب يجب أن لا يؤسس على العواطف بل يؤسس على برنامج عملي مدروس و بالأرقام للنهوض بهذا البلد في جميع القطاعات لتوفير فرص الشغل و العيش الكريم للمواطن وكفي من تضيع الأوقات بالخطابات الرنانة التي لا فائدة من ورائها.

  • Ali
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:02

    هدا رجل شريف يقول الحق . لم اصوت ابدا. انوي التصويت لحزب PJD في 2012

  • hass
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:52

    arrête ton délire… arrête ton cinéma, ce parti est mieux que le votre….au lieu de proposer des idées concrètes, tu restes a critiquer les autres….t’es pas intelligent…
    a publier svp

  • maroxain
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:32

    التغيير لا يأتي بالأدعية بل بالتضحية. المغرب أخر دولة ستدمقرط في إفريقيا. مع الأصالة والمعاصرة سنعيد تجربة الحزب الوحيد الفاشلة، فاستعدوا لمزيد من الفساد والقمع…

  • ASLALE
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:26

    والله العظيم..
    حزب الأصالة والمحاصرة
    حزب فؤاد عالي البهمة
    تأسس لمواجهة جماعة العدل والإحسان وحزب العدالة والتنمية وحركة التوحيد والإصلاح والإسلامي المعتدل،
    حزب ,ومؤسس حزب الأصالة والمحاصرة
    جاك شيراك
    وفؤاد عالي البهمة
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

  • TAMAYOURT
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:00

    لا نريد هذا الحزب المنحوس حزب اللقطاء وتجار المخدرات وشفارا وشودوذ وعصابات قطاع الطرق
    حزب فرنسي….
    حزب يدفع المغرب إلى الهاوية، ورأيي هو أن يحاكم قيادييه بدءا بفؤاد طايح البهمة،

  • boutfounast
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:06

    حزب الأصالة والمحاصرة
    حزب فؤاد عالي البهمة
    لمواجهة جماعة العدل والإحسان وحزب العدالة والتنمية وحركة التوحيد والإصلاح والإسلامي المعتدل،
    حزب ,ومؤسس حزب الأصالة والمحاصرة
    جاك شيراك
    وفؤاد عالي البهمة
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

  • عبد الله
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:04

    غريب ان نسمع هذا الخطاب التحريضي من احد رجالات المخزن .ان المنطق التاريخي يرفضكم .ان المغاربة في حاجة ال شرح ووضع برامج وخرائط الطريق تتهتم بالتنمية وليسو في حاجة الى السب والشتم لاابناء الاحرار اللذين صنعوا مجد الريف -انوال -ابناء المجاهدعبد الكريم الخطابي .تقول انهم كذابة ووخوانة.او من اين نزل بن شماس .المغرب في حاجة الى كل ابنائه . وفي انزكان يقول بن كيران للذين حضروا في حفله انكم امازيغ احرار وحاول دغدغة مشاعرهم باسطوانة فلسطين .وقدم نفسه بكونه مهديا منتظرا .غريب هذا الرجل الذي كان بالامس القريب عدوا لليسار حيت استعل من قبل المخزن لمحاربة القوى التقدمية . والان يريد ان يجعل نفسه فوق القانون في قاضية جامع معتصم.معتصم من البشر ويمكن ان يرتكب اخطاء لا يمكن لك تصورها .ما علاقة ماجرى في تونس ويجري في مصر بحزب الاصالة والمعاصرة فهذا الربط ماهو الا ديماغوجية ومسرحية مفضوحة .واوضح للقراء انني لا منتامي وكنت اتعاطف مع العدالة لكن الان تبين لي بعد ما وقع في ميدلت والخطابات الاخيرة لبنكيران ان هذا الحزب ليست اجندة سياسية الا البحت عن اشعال نار الفتنة .اترك الاشخاص والاحزاب فالمناعة في البرامج الهادفة وليس في الخطابات الديماغوجية .فهده الصراعات الوهمية بين الاحزاب هي التي تدفع المواطن الى المتناع عن التصويت.

  • فاطمة
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:34

    للأسف ندمت على الصوت لي عطيتكم
    شفتو الانتخابات ماغادي يصوت فيها حتى شي حد
    بديتو ديرو في هد التمثيلية بش نتعاطفو معاكم ونصوتو عليكم
    وترتفع نسبة التصويت وسير تلعب

  • لبراهمي العربي
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:54

    ان فقدان المصداقية لدى حزب البيجدي ليس في الغالب الاعم بسب فساد القيادة او القاعدة بل بسبب الضعف البين الدي ابانوا عنه وبسبب الخوف والخنوع الدى جعل اكابر الخوافين في البلد والدين كانوا متعاطفين مع الحزب بصدق يظهرون وكانهم اشجع الشجعان ويقولون ان هدا الا خوف ودل عشاق الدنيا ولا علاقة لهدا بالدين المشكل الحقيقي ان هدا الحزب لم يحفظ الحد الادنى من الكرامة وان ادعى العكس فهدا الحزب ادل نفسه وادل من اغتر بكلامه انه حزب يريد لنفسه اشياء من دون ان يقدم تضحيات وهدا مستحيل وقد كان بعض النازيين في الحزب من الدين يرتدون قناع الدين في ما مضى يحملون سعد العثماني مسؤولية ضعف المشهد العام الدى يطغى عليه التدين الا انه وبعد ان تمت ازاحته ازداد الوضع هشاشة وميوعة ولا حول لا قوة الا بالله .

  • المـ غ ـربي
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:52

    كلنا مع العدالة والتنمية الذي تحاربه الدولة, يجب ان يحضى بفرصة لتسيير الشان العام المحلي ولو لمرة ثم نحاسبه

  • مغربي ملاحظ
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:50

    لاحظوا جل التعاليق التي تعبر على المستوى الهزيل والضعيف لمؤيدي هدا الحزب الدي يستغل الدين لأهداف سياسوية؟ لتعرفوا جيدا جمهور هدا الحزب الدي يستغل سداجة وأمية بعض المغاربة لمآربهم الشخصية!!

  • adel
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 13:44

    إن كان الحزب الأول خرج من رحم الشعب كما تتوهم بعد الإستقلال الموجزء ( الإحتقلال ) الذي نعاني من تبعاته الى حد الأن فالوافد الحالي خرج من بلاط القصر وبما أنكم ملكيون حتى النخاع ! عليك أن تصفق له أيها البيدق وتجيد الدور حتى النهاية
    ما هوالتغير الذي أحدثه حزبكم في المغرب… تخليتم عن الإنجازات الكبرى ونشغلتم بأشياء ثانوية لا تأثر في الحقل السياسي الذي يحتاج الى من يجيد السياسة وألعيبها الملتوية لكي تكون حسب المطلوب وتستطيع المنافسة .
    وقبل أن تحاسب الوافد الجديد حاسب القديم (الإستغلال) وقل لنا هل قادته يفتقرون الى الوطنية والمواطنة ؟ أم لا وتسائل أيضا ” هل نحن مستقلون؟ أم أن هناك من ينوب عن الاستعمار بيننا وسيطرة على المواقع الحيوية و يحتكر البلاد لعائلته ويوزع الثروات بينهم مند الإحتقلال بسبب هذا الجارة اسبانيا والبرتغال تقدمت والمغرب لازال لم يبرح مكانه .

  • abou ilyass
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:22

    ان حزب البام سيجر المغرب الى كارثة اخطر ما نشا هده عبر وسائل الإ علام في كل من تونس ومصر وبعض دول الجوار الآتية في الطريق على نفس النهج . فأحداث العيون وأحداث الحسيمة وأحداث سوس ماسة ضرعة وما وقع بجهة طانجة تطوان من تزوير وخرق للقانون وماوقع بالدار البيضاء و وجدة و مراكش من تزوير لإرادةالشعب ، من كان وراء ذلك؟هل اناس أتوا من كوكب آخر؟ان ماأثار انتباهي في هذا الموقع المتميز والمحترم ان هناك اشخاص يقبعون فيه لا هم لهم سوى الرد وبشكل يثير الدهشة والإسغراب :ينتقدونالأشخاص وبنبرة تحمل معها الحقد والكراهية لكل من يحمل شعا ر الإسلام او يتكلم باسمه سواءكانوا علماء او مفكرين او دعاة اومثقفين اوسياسيين ببلاد مصر او تونس اوالمغرب سواء كان:عمر خالد او يوسف القرضاوي او لحسن الداودي اوعبد الإ لاه بن كيرانا او راشد الغنوشي اوًفقيهً حافض لكتاب الله وكأن كلامهم وخطبهم وتحليلهم وتنبيهاتهم وتوجيهاتهم ودعوتهم وكلامهم الصريح والجريئ يغيظ هؤلاء ويجرح قلوبهم المريضة!!فهل انتم مسلمون حقا؟وهل انتم تنبضون مع الشارع ومع تطلعات الشباب وتطلعات الجماهير الشعبية ؟وهل فعلا انتم مقتنعون بالطرح الديمقراطي حتى النخاع؟ام ان اخوك مكره لا بطل؟وما الديمقراطية التي تؤمنون بها الا ديمقراطية بنعليً زين الهاربين ًوديمقراطية الياس العمري وامثال طينتكم الذين خربوا البلاد والعباد ونشروا فيها الفساد فصب عليكم ربكم صوط عذاب.

  • واحد من الشعب
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:24

    يا إخواني هده التهبآت و الكلام الفارغ لا محل له من الاعراب, السي بنكيران ما هذا الحقد الدي لديك تجاه الأصالة و المعاصرة, فأنا من الدين صوتوا على البام ولست نادم, ون فؤاد عالي الهمة على الأقل رجل مصداق خدم الجهة التيترشح فيها عكس الخونة الدين لم يفعلوا شيئا سوى نهب مال منطقة الحامنة.
    الصداع نتوما الأحزاب اللي دايرينوابيناتكوم

  • القعقاع
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:50

    خير الكلام ماقل ودل ..كل الصراع الذي تحدثت عنه السي بن كيران لا يخرج عن اطار الديماغوجيات “اللي عاق بها الجميع”..لو لم تكن المصلحة نفسها التي تحركك ما اضعت جل وقتك في الكلام والخطابات والسب والشتم وتتبع العورات…لكنت ممن يعمل اكثر مما يتكلم …اعمل بكل تفان والكل حسابه عند ربه ..اكل هاته الترهات لمقعد ضاع هنا ومحاكمة لشخص سبت تورطه…الحقيقة التي غابت عنك سيدي الفاضل ان السواد الاعظم من هذا الشعب العظيم يعتبرونكم جميعا في سلة واحدة…والقناعة الساطعة ان”ليس في القنافذ املس”..
    تحياتي السي بن كيران..

  • محمد المهدي
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:08

    لا سياسة في العصر الحديث بون أحزاب. والسبب في ذلك هو أن الحزب هو مجرد إطار يلتقي فيه أصحاب الأفكار والاقتراحات والحاجيات المشتركة في مقابل آخرين لهم تصورات أخرى مجالفة. ولا يمكن أن نصل إلى أية نتيجة إذا بقي كل شخص يغني وخده. والدليل على ضرورة التكتل فهو ما يقع الآن في ميدان التحرير حيث تتحدث الأحزاب باسم لمعتصمين ومن لم ير أنها تمثله شرع في انتخاب هيئة يثق فيها، أي شرع في تكوين حزب، المسألة طبيعية.
    إذن من الذي يعادي الأحزاب والعمل الحزبي؟
    لا يخرج الأمر عن أحد احتمالين: إما منتفع من حكم استبدادي متسلط يرفض التداول واقتسام السلطة والخيرات الوطنية، ومصيره هو مصير بن علي ومبارك، وإما مغفل جاهل لا يعرف مصلحته فيستلبه غيره ويسخرونه كالحيوان. لا ثالث لهما. وليس معنى ما ذكرناه هو أن الشخص ملزم بأن يكون ناشطا سياسيا ومناضلا محترفا، بل يكفي أن يكون له اختيار حتى يكون ذاتات وليس شيئا مستعملا.

  • Fraternité
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:10

    Va voir qui est le créateur du parti PJD avant de parler, n’est il pas Mr AlKhatib qui n’est pas plus que l’oncle du Général Hosni Ben Sliman et le Professeur de HassanII et Mohamed VI et d’autres membres de la familles monarchique, alors arrête de délirer et de critiquer les liens du PAM comme si le PJD est descendu du ciel, Tous les partis politiques qui ont du poids sur la scène marocaine ont étés crée par la monarchie afin de réduire l’impact d’autres partis qui présentent un risque de rivalité avec le PI !Il n’y a aucun parti crédible au Maroc et le PJD n’en fait pas exception.

  • hissou
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:12

    بسم الله الرحمن الرحيم ارى ان اكثرالتعالق لاعاقة اي انها تحكم على باطن الإنسان وهذا شئ خطيروعلينا ان نعالج هذا وأن لا نقول تستغل الدين في السيا سة من يقول هذا الا العلمانيين علينا ان نكون واعين ومتفهمين لواقع وما يجري وان لا نكون منا فقين في التعليقات وارى ان اكثر المعلقين يحاولون إبعاد الناس عن حزب العدالة بالكذب ولإفتراء وفكر العلمانية والنفاق

  • محب للوطن
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:18

    الحمد لله وكفى وصلاة وسلاما لى من إصطفى، وبعد،
    لا حل إلا في الديموقراطية الحقة والحقيقية لا ديموقراطية صورية مزيفة. المواطن المغربي يريد الإحترام من السلطات من كل السلطات. إحترام وخدمة المواطن واجب على من يحكمه. نريد توزيع عادل للثروات …نعم تصفية الإستعمار لم تتم بعد: أين ذهبت الأراضي الفلاحية الخصبة التي كانت في ملك المستعمرين؟ أبي لم يأخذ ولو شبرا واحدا من تلك الأراضي. من المسؤول عن تردي التعليم في المغرب؟ من يستفيد من غلاء أسعار العقار في المغرب؟ لماذا كل هذه الفوارق الإجتماعية؟ إن جبين المغاربة يندى عندما يسمعون أن فؤاد عالي الهمة عربيد سكير يذهب إلى سويسرا لتلقي علاج وقف الإدمان على الكحول. وهو بالمناسبة صديق أمير المؤمنين! إلياس العماري كذلك وجه كالح من وجوه القسوة والكراهية يقول أنه صديق الملك! ورسول الله يقول :”المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل” أن المغاربة لا يرضون هذا ولا يقبلونه….لا للظلم ! لا للإستبداد! لا للسجون! لا للضرب! لا للنهب! لا للمحسوبية! لا لإمتصاص عرق الكادحين! صافي! باراكا! لا لركوب المعربدين المفسدين الأنذال على ظهورالمغاربة الأخيار! نريد الإ حترام! نريد الحرية! نريد العدالة! نريد الكرامة! نريد العزة!

  • hassia
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:20

    meur.benkiran faire du PAM un monstre est ridicule au lieu de lui faire conquerence, au moins ce nouveau parti on a pas encore essaye pour juger, tandis que les anciens partis nous ont fait consomme des fausses promesses presque 60 ans, le fait que elhimma est ami du ROI;je le suis aussi et la majorite des marocains y compris vous, vous pouvez etre un scientifique en sciencepo mais si vous ne pouvez convaincre personne ne votera pour vous,c,est pour ca que les partis presentent aux elections des candidats avec carisme mais pas avec des diplomes, tous les partis sont finances par leurs sympathisants et clientelles y compris le PJD;legal et illegal, arretez aussi de jouer avec les emotions des marocains la politique exige des compromis a part dans les dictatures alors incompatible avec la religion, avec vos sorties vous ne faite que renforcer le tracteur qui va tout recolter, et serez oblige de negocier avec comme dans toutes les democraties

  • sedeek
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:14

    هناك تنسيق ايراني هع الاخوان المسلمين يبينه الزيارات التي قام بها الحمساوين في فلسطين وبعض اعضاء العدالة والتنمية الى ايران ولبنان عند اسيادهم ادى الى زعزعة الاستقرار في تونس ومصر هدا ظن ارجو ان لا اكون مصيبا فيه لان الامر خطير اللهم سلم سلم

  • hassan
    الجمعة 4 فبراير 2011 - 14:16

    إلى الذي عنون تعليقه مسلم و كفى ,
    إن الأمثلة التي أعطيتها في كل من فلسطين و لبنان تؤكد من جهة :
    أن كل سياسي يحمل فكرا إسلاميافهو منبوذ و الدليل ما حدث في غزة ليس فشل حماس و انما انقلاب ليس على حماس بل على الديمقراطية مادامت الانتخابات كانت ديمقراطية بشهادة الأعداء قبل الأصدقاء, و ما يزيد من فضح الألعوبة أن مدبريها يعتبرونهافشلا فتنطوي اللعبة على أمثالك,
    و من جهة أخرى أن أعداء الإسلام كثر و يضم كذالك الذين يدعون الاسلام (زي حالاتك) فيقولون بدون استحياء مسلمون و لكن لا نريد أن يحكمنا حزب اسلامي و هذا يعني أنا مسلم لكن لذي حساسية للإسلام و هذا يحمل ازدواج في الشخصية ,
    إن كل ممنوع مرغوب فيه و لو ترك الاسلاميون بكل حرية و ديمقراطية ليظهروا برامجهم و أفكارهم ليشهد التاريخ و الشعب على نجاحهم أو فشلهم لانتهى هذا الجدال و لما عاد هناك هذا البعبع الاسلامي الذي نلجأ إليه لقضاء مآرب خسيسة , فعلى الأقل كانت هذه النخبةستراجع أفكارها و تعدلها لما فيه مصلحة الأمة
    أما نموذج حزب الله فهو أرقى من كل الأحزاب بحيث رغم التشدد الذي يظهر في الالتزام فإنه تسامحا و إمكانية مشاركة الآخرين في العمل السياسي و الديل على هذا مشاركته جميع الطوائف في المعارضة
    هذا العداء تلخصه الفكرةالتنبوئية الشائعة التي مفادها أن الاحزاب الاسلامية كلها تبدوا في البداية ديمقراطية و شفافة و نزيهة و عندما تصل إلى الحكم فإنها ستفرض الشريعة الأسلامية و الحزب الوحيد,,, و هذا فكر غير مقبول لأنه لا يستند على أي حجة أولا , يمكن اسقطه على أي حزب ثانيا لأنه يدعي معرفة النوايا ليس نوايا الأشخاص و إنما الأصعب نوايا المؤسسات أو الجماعات
    خلاصة القول إن جل المغاربة يعرفون بأنه فاسد و يستمد فساده من طريقة و سرعة تكوينه و كذا الدعم اللا مشروع من السلطة و كذا نتائجه في الانتخابات الأخيرة زد على ذلك زبانيته

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20 1

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 3

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 4

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 16

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 13

احتجاج ضحايا باب دارنا