بنكيران "يقلب" الطاولة على حصّاد.. ويناقش الانتخابات مع الأحزاب

بنكيران "يقلب" الطاولة على حصّاد.. ويناقش الانتخابات مع الأحزاب
الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:00

وجّه عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، الدعوة إلى الأمناء العامين للأحزاب السياسية، إلى حضور اجتماع وُصف بالأولي بمقر رئاسة الحكومة، وذلك في إطار إجراءات التحضير للانتخابات الجماعية لسنة 2015.

وتلقى الأمناء العامون ورؤساء الأحزاب السياسية الدعوة لحضور اجتماع مع رئيس الحكومة، يوم الخميس، للتعرف على التدابير التي ستتخذها الحكومة لإنجاح انتخابات سنة 2015، وكذا الاتفاق على منهجية مواكبة التحضير لهذه الانتخابات.

ويرى مراقبون أن دعوة رئيس الحكومة للأحزاب السياسية لبدء المشاورات السياسية حول الانتخابات، يعد قلبا للطاولة على وزارة الداخلية التي كان قد أعلن المسؤول عنها، محمد حصاد، في وقت سابق أن وزارته هي من ستشرف على التحضير للاستحقاقات الانتخابية.

وقال مسؤول حزبي لهسبريس، إن الاجتماع لن يحضره وزير الداخلية محمد حصاد، وأنه سيكون خطوة في إطار تنزيل المقتضيات الدستورية المتعلقة بالتدبير السياسي للانتخابات، مشيرا إلى أن “ما صدر عن حصاد كون وزارته ستباشر المشاورات حول الانتخابات، كان مجرد رأي شخصي يلزمه وحده فقط”.

وأضاف المسؤول نفسه، الذي رفض الكشف عن اسمه، أن المشاورات ستركز على إجراءات ضمان النزاهة والشفافية ومحاربة الفساد الانتخابي، وأن اجتماعات أخرى ستتم الدعوة إليها في نفس السياق.

وتابع المسؤول أن رئيس الحكومة استدعى جميع الأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان وغير الممثلة، لإشراك أكبر عدد ممكن من القيادات السياسية في تدبير الانتخابات المقبلة “التي ستكون محطة حاسمة في مسار الانتقال الديمقراطي بالمغرب” على حد قول المصدر ذاته.

وأفادت مصادر حزبية أخرى أن جولات المشاورات، التي سيحتضنها مقر رئاسة الحكومة، سيعلن خلالها بنكيران عن تصور الحكومة لتدبير الانتخابات المقبلة، بالإضافة إلى الجدولة الزمنية التي سبق الكشف عنها، على أن تتولى وزارة الداخلية فيما بعد استكمال الإجراءات التقنية مع الأحزاب.

ويرتقب أن يطلب رئيس الحكومة من زعماء الأحزاب السياسية إعداد تصورهم عن الانتخابات عن طريق مذكرات رسمية، حيث يرتقب أن تشهد خلافات حادة بين الأحزاب خصوصا في ظل تهديدات حزبي الاستقلال والاتحاد الاشتراكي بمقاطعتها في حال لم توفر الشروط الضرورية اللازمة لنزاهتها.

وكانت الحكومة قد كشفت عن إجراءاتها التي ستتخذ استعدادا لهذه الانتخابات، وفي مقدمتها إصدار المنظومة التشريعية الجديدة للجماعات الترابية، وخاصة القانون التنظيمي المتعلق بالجهوية المتقدمة ومراجعة وإصلاح نظام اللامركزية بالنسبة للجماعات الترابية الأخرى، والإعلان عن التقسيم الجهوي قبل انطلاق العمليات الانتخابية بمدة كافية.

يُشار أن رئيس الحكومة كان قد أعلن في الجلسة الشهرية الأخيرة بمجلس النواب عن أجندة العمليات الانتخابية الخاصة بالجماعات الترابية ومجالس العمالات والأقاليم ومجلس المستشارين، محددا يونيو 2015 موعدا لانتخابات الجماعات، وشتنبر من العام نفسه لانتخابات مجلس المستشارين.

‫تعليقات الزوار

59
  • kadour
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:11

    maintenant la balle est dans le camp des partis…c'est la première fois que le premier ministre mène les discutions pour la préparation pour les élections….peut-être il en a des uns qui veulent échouer cette initiative de premier ministre….on ira voir qui sera responsable de l’échec cette nouvelle initiative…

  • salman towa
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:12

    في الانتخابات القادمة سيعاقب المغاربة البيجيدي كما عاقبوه في افني ومولاي يعقوب، لأن هذا الحزب خذل المغاربة وأخلف وعوده وقهر الشعب بالزيادات وعفا عن السارقين والمفسدين

  • Ayoub
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:12

    الاستغلال و الاتحاد الافترائي لن يشاركا في الانتخابات اذا لم تتوفر لهم الظروف الملائمة لتزويرها.

  • فقه الاولويات
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:14

    مبقايتش كنتقبيك أسي بن كيران
    كيف ما درتي معا الفاسي الفهري غادي دير مع حصاد , او الطابلة غادي تقلبها على الصحافة

  • Samaw i
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:16

    تبورد ما حدك راكب و سوف تخرج من الوزارة الاولى الى مزبلة التاريخ ان شاء الله
    اكفس حكومة في تاريخ المغرب

  • Eliminations
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:18

    Mrs Benkirane, Hassad ,Ramid et tous les presidentsdes partus polutiques , s'ils sont vraiment pour un Maroc sans FASSAD et MOUFSIDINES doivent eliminer de leurs listes des proposés aux elections toutes les personnes impliquées de pres ou de loinà des affaires illegales , fraudes,magouillesde tout genre … ou seulement personne objet de plaintes des citoyens.
    ON VEUT DE NOUVEAUX VISAGES!
    merci hespress

  • Raki Hamid
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:19

    Quelque soit les décisions prises par les partis elle ne sera pas prise en compte par le makhzén . C'est à -lui seul qui décide du prochain paye sage politique . Le mekhzen que les partis ont perdu leu crédibilité auprés ils représente que eux mêmes et c'est bien pour l'instant.

  • سمير حرت
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:32

    وهل يستطيع بن كيران ان يتحرك بمعزل عن اسياده فالذبابة حاولت ان تستفز التماسيح والعفاريت فوجدت انها تحيى بفضلهم وبرحمة منهم لانها تقتتعلى فضلاتهم

  • تمساح
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:33

    هاكا نبغيك أسي بنكيران وريهم العين الحمرا. الداخلية راه دايمان تيسحاب ليهم راهم تابعين للملك. و الى شتي داك حصاد تململ عرفو راه تمساح. حضي راسك اسي بنكيران و ما تخليهمش يعملو فيك الاطرش لي تابع اللي تابع الغياطا. نزل الدستور و للي بغا يبقا الفوق خليه.

  • عفا ويعفو وسيعفو
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:42

    حتى ولو بقيت لوحدك لن نصوت عليك لن تتكرر انتهازي وديكتاتور ليس لدينا احزاب وطنية بل هي احزاب فاسدة ولصوص ومصاصيي الدماء

  • طنجاوي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:44

    بن كيران رجل المرحلة و سنسانده بما اوتينا من قوة

  • salman towa
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:50

    لاحظوا كيف ينشط أعضاء خلية البيجيدي الالكترونية بالضغط على ديسلايك لكل تعليق ينتقد بنكيران.
    إنكم لاتمثلون المغاربة ياخلية بل تمثلون خليتكم فقط
    اضغطوا على ديسلايك فالشعب عرف حقيقتكم

  • سيمو
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:52

    ادا قمت بتنزيل الدستور اسي بن كيران وكملتي علا هاد الزعامة ستكون عند المصداقية واذا تنازلت لوزير الداخلية فإنك ستهان فهاد الإنتخابات

  • mohamed
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:55

    كل الذين تغيظهم سياسة بن كيران ومواقفه الجريئة يأكلون من قمامة ريع الفساد االإنتخابي ويتكلمون من قعر مزبل التاريخ

  • سيساوي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 21:58

    اصبحت مقتنعا ان تسييس الدين يؤدي للكارتة

  • ملاحظ
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:11

    ياسي السماوي رقم 5 فيق من الغطسة والله الى ماقفلتي لا فورتي مزبلة التاريخ هي للي غادي تمشي ليها انتا الى مافقتي من القلبة وقلبتي على حياتك واعتمدت على راسك

  • catanzaro
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:19

    Benkirane à plus d'un tour dans son sac,par cette initiative qui permettrai à tout un chacun d'étaler toutes ses appréhensions ,et d'exprimer son opinion,les reproches seront moins percutantes sinon inutiles.
    Le chef du gouvernement attaque ou lieu de se défendre, il défi ses opposants qui chercheraient sûrement d'autres prétextes à l'avenir .
    Pour ceux qui doutent d'un raz de marée du PJD dans les prochaines élections "راه ما بعيدة غير تادلة"

  • zanzan
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:20

    وا ش ماعقتوا المغاربة راه بن زيدان ديال الاغنياء ولفاسا لشبعانين نهب في لحم الفقراء هما يبدروا الاموال وحنا نخلصوا من جيوبنا هما يعمروا الابناك وسي بن زيدان يغطي عليهم ويزيد عنا حنا الفقراء ويقول الله يسامح هما يخدموا اولادهم بتلفون واحد وحنا تسد علينا الببان. راه انا مسطي الا بقيت انتخبت عليك واش فهمتي ولالا….

  • anas
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:21

    Personellement je suis contre pjd

  • W-67547 Deutschland
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:24

    كل مغاربة العالم مع سي بنكيران ان لم يسمح لنا هنا بالتصويت سنزحف الى المغرب لنصوت لحزبه ونقف سدا امام الدعارة السياسية.
    ق
    ولوا عاود انا خوانجي والله مازال ماركعتها.
    فقط العدالة والتنمية حزب مستقيم وشفاف.

  • benyounes
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:34

    الى صاحب تعليق الثاني ان الشعب المغربي والاحزاب التي تحترم نفسها لا تحتاج منك النصائح ولا التوجيهات لا ادافع عن اي كان يكفي ان اخوان بن كيران اختاروا الطريق الصعب للتخفيف من ازمة قادمة وانت تعرف كيف تم هزم المرشحين بالدائرتين المدكورتين التي لا تعرف انت منهم الا الاسم ولا تعرف ارتباط المواطنين الشرفاء بهدا الحزب الدي ربما يضحي بالمقاعد التي يتهافت علها الانتهازيين ومن يقف في صفهم ويختاروا الوطن اتحداك ان ثبت استفادتهم من اي شيء عكس اسلافهم

  • الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:34

    يجب على رئيس الحكومة انشاء لجنة مستقلة لإنتخبات مكون من القضات دامصداقية ونزاهة ,هدا هو الحل الوحيد اما وزارة الداخلية فدورها لجستي من توفير الحبر والأوراق والصناديق وحماية المقرات الإنتخابية فقط لاغير ,لنقطع مع الماضي والتركة والرواسب والتي مازالت عالقة عندا المغاربة بخصوص الوزارة الداخلية المشمول بصخط الناس والشعب على ما خلفته من قمع وضمار وظلم والتي مازالت عالقة في ادهان والعقول المغاربة؟اما عن بعض التعليقات فهناك من يدعي انه يتكلم بسم كل المغاربة ؟ اقول له تكلم فقط عن نفسك بخصوص معاقبة رئيس الحكومة في الإنتخبات الجماعية قادم ؟ اقول وادعي انه العدالة والتنمية هي الوحيدة تمتلك الجرئ على التغير فهم رجال المرحلة .الناس لزربو ماتو. سنتين او اكتر بقليل غير كافية لإصلاح ستونة سنة من الجهل والضمار؟؟؟؟وعبرة بتونس ومصر ؟اما الشعب التركي فهو ذكي وصبر على الحكومة والأن يجنون الغلة.

  • علي Ali
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:35

    نسبة المشاركة .
    نسبة المشاركة هي الوحيدة التي تعطي الشرعية و المشروعية لأية عملية انتخابية . فإذا كانت النسبة متدنية يتوجب إلغاء الانتخابات ؛ المخزن و أحزابه لا تتوفر لهم الإرادة لتحديد نسبة المشاركة في التصويت : الحد الأدنى . الأقلية هي التي تقرر في مصير هذا الوطن و هذا الشعب .
    البرلمان ( الأغلبية و المعارضة ) لا يمثل حتى 24% من الذين يحق لهم التصويت .

  • karam
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:37

    في الدول الراقية والعريقة في الديمقراطية وزارة الداخلية هي المشرفة على الانتخابات بشكل عام وما دمنا كبلد الانتقال الديمقراطي فمن البديهي ان تتكفل وزارة الداخلية بالامر يبقى ان رئيس الحكومة باعتباره المنسق يطلع ويتابع وينافش الترتيبات للانتخابات ولاداعي استباق الاحداث والتخوف من توجيهها حان الوقت للاحزاب ان تطلع المواطن على البرامج الانتخابية السابقة وما تم تحقيقه

  • bitabds
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:43

    ان اي اصلاح لا ياخد بعين الاعتبار تعديل المادة 28 من الميثاق الجماعي والتي تخص المستوى التعليمي لرئيس الجماعة يبقى مجرد ضحك على الدقون.فكيف يعقل ان يكون مستوى نهاية الدروس الابتدائية هو ما يتطلب لرئاسة جماعة تتحكم في مصائر سكان يتوفرون على مستويات دراسية عالية.ان تغيير هذه المادة لكي تصبح على الاقل شهادة الباكلوريا سوف يفتح الباب امام العديد من الطاقات الشابة والتي هي تواقة الى الانخراط الفعلي في العمل السياسي والمساهمة الفاعلة في التغيير الهادف .فاذا الاحزاب الوطنية وطنية فعلا فما عليها سوى الدفع في اتجاه الرفع من المستوى الدراسي للرئيس

  • فوءاد ش.
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 22:43

    اليس بنكيران نفسه رءيسا لوزير الداخلية حصاد؟ من المفترض ان حصاد ياتمر بامر رءيس الحكومة .. لا ان يبدو و كانه ند له ..
    دولة تقودها حكومتان لن تفلح.
    وا بنكيران ورينا حنة يديك .. راك طيحتي بقيمة المتصب و النهمة اللي المواطنين عطاوهالك.

  • حسن
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 23:02

    تحية عالية للسي ادريس لشكر نائب حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية(انك تعرف جيدا من اين تؤكل الكتف).
    لكن فاوض من موقع قوة وواصل طريقك في المعارضة احييك عاليا.

  • ورديغي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 23:13

    عهد الكعكة قد مضى اللي عندو الصح يتقدم . واش فهمتوا؟

  • adel
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 23:36

    بنكيرا قلب الطابلة على جميع المغاربة.ولكن الله يمهل ولا يهمل.عما قريب ان شاء الله سوف يقلب عليك المغاربة الطابلة ويرجع القط لرماده.انت افشل رئيس حكومة في تاريخ المغرب.وبزاف عليك السي حصاد تقلب الطابلة.الانتخابات المقبلة ستمر ان شاء الله في شفافية بشرط تعطيها انت بالتيساع;

  • houri
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 23:44

    انا كمواطن لاانتمي لاي حزب لكن اقول الحقيقة وبصدق ان الانتخابات القادمة سوف تكتسحها العدالة والتنمية وهذا راجع الى الجهد الذي بدلته بمشقة من اجل الاصلاحات الكبرى التي استفاد منها عدد كبير من الفقراء على حساب الطبقة المتوسطة والغنية هذه الحكومة المختلطة المكونة من الاحزاب لم تكون في المستوى المطلوب عند اصحاب الدخل الكبير والطبقة الميسورة لقد مستهم في العمق واصابتهم في الصميم وهؤلاءهم الذين كانوا يستفدون من اموال الشعب بدون حق مما جعلهم يثورون في وجه الحكومة ومدعمون بالاحزاب الفاسدة التي كانت تعتمد عليهم في الانتخابات السابقة لانهم من اصحاب المال والجاه والسلطة وكانوا هم الممولون لحمالتهم الانتخابية اما الطبقة المهمشة كان دورها هو التصويت في الصنادق مقابل المال لكل صوت ولا يهمها من كان سواء صالح او فاسد هذه الحكومة احسن ما قامت به هو انها لم تمس بالقدرة الشرائية للطبقة الفقيرة والى حد الان لم يطرا عليها اي تغير يذكر اما المحروقات كانت فيها الزيادات متتالية وهذه لا تعني الفقير لا من قريب ولا من بعيد بصراحة اشكر هذه الحكومة الشريفة على مجهوداتها الجبارة واشكرها على عدم التوظيف المباشر

  • حمورابي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 23:49

    سمعت ان هناك من يطالب بالزام كل من يحمل بطاقة التعريف الوطنية الالكترونية يعد ناخبا.وحتى لا تقعوا في خطأ كبير فهناك عدد كبير من الاطفال مابين 12 و18 يحملون بطاقة التعريف الوطنية.فهل سيعتبر بنكيران اطفال 12 سنة ناخبين وذلك بعد ان حتمت القوانين الحصول على هاته البطاقة كل من اراد الحصول على جواز السفر وخاصة مابين 12 و18 سنة وبالتالي لا يمكن اعتبار كل من يحمل البطاقة الوطنية ناخبا. ثانيا لا يجب اجبار المواطنين على المشاركة فذلك يعتبر مس بحرية الافراد في اختياراتهم وبالتالي الرجوع الى ام الوزارات الخادمة المطيعة التي تقبل بكل شئ وتثقل كاهل موظفيها بكل مستجد على الساحة الوطنية دون تعويض.لماذا لا يتم اسنا امور تنظيم الحج لوزارة الاوقاف؟ لماذا لا يتم اسناد راميد لوزارة الصحة او وزارة التضامن ؟ لماذا لا يتم اسناد المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لنفس الوزارة.لكن كتب الله الشقاء لوزارة الداخلية التي تعمل ليل نهار دون جدوى وجل موظفيها يتقاضون اقل الرواتب في جميع الوزارات./.

  • Salek mohamed
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 23:56

    Comment les partis qui n'appliquent pas la démocratie dans leurs Instences où les dirigeants restent éternellement au pouvoir peuvent organiser des éléctions au maroc sachant qu'ils manquent de culture démocratique ,de crédobilité et de confiance auprés des marocains . Le makhzén doit absulement les choses en main et couper la route devant ces bandes d'opportunistes arrivistes que les marocains les ont déjà bannis c'est le makhzén qui les a imposés pour remplir le rôle de compars

  • Mostafa Harouch
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 23:57

    ا عتقد ان الفرصة اصبحت سانحة لزوال الاحزاب التي كانت تراهن على المال الحرام واستمالة المواطن المقهور والبسيط فماذا لو ان جميع الاحزاب التي في نيتها خدمة المصالح العليا للبلد ان تاتي بمقترحات تقطع مع ممارسات بائدة ولا يهم انذاك من سيفوز على اننا سنكون امام مجالس ترابية حقيقية الفائز الحقيقي هو الوطن

  • الطيب المغربي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 23:58

    سلام،
    خطوة حسنة قام بها السيد رئيس الحكومة في إطار إرساء مبدأ الديمقراطية التشاركية و التنزيل السليم للدستور. إلا أنه، في رأيي، كان من اﻷجدر أن تخصص الجولة اﻷولى لﻷغلبية الحكومية من أجل تنسيق الرؤى و توحيد التوجهات. ثم يقوم بتوجيه الدعوة للمعارضة ثم باقي اﻷحزاب قبل أن يختم بلقاء النقابات و منظمات المجتمع المدني في إطار المشاورات. و من ثم يضع جدولة زمنية واضحة و محددة من أجل بلورة و إرسال الاقتراحات، دراسة هته اﻷخيرة، تخصيص حيز زمني من أجل لقاء اﻷطراف المعنية و تقريب وجهات النظر. و في اﻷخير طرح و عرض نتائج هته العملية على نواب اﻷمة من أجل التصويت و الموافقة.
    و الله ولي التوفيق.

  • samir
    الخميس 19 يونيو 2014 - 00:00

    ايامك باتت معدودة يابن زيدان انت ومن يوالوك من امثالك المنافقين الانتخابات اقتربت وسنرتاح من خطاباتك التي لاتصلح الا في حلقات جامع الفنا كما سنرتاح من زياداتك واقول لك حسبنا الله ونعم الوكيل

  • الرد على رقم 2 salam towa
    الخميس 19 يونيو 2014 - 00:16

    المغاربة ادكياء يعرفون الصالح من الطالح في الانتخابات الماضية عاقبوا الشفارة القمارة ناهبي اموال الدولة دوي ( اباك صاحبي او الحلاوة) وسيعاقبون كدالك من يرون فيه دالك اما حزب pjd فستزدادعنده الاصوات بكثافة ولن يحتاج الا لحزب اخر فقط حينها سترى ان تخميناتك خاطئة

  • حملات الانتخابية المقبلة
    الخميس 19 يونيو 2014 - 00:31

    Le ministère de l'intérieur c'est a lui de supervisé et de contrôler et surveiller l’ensemble des élections en général. mais, l'essentiel dans tout cela c'est que nous partis politiques n'ont aucun une connaissance approfondie de ce que le citoyen a vraiment besoin. ce sont des partis politiques sans programme. élection ou pas ça ne changera rien ou pas grand chose! il faut tout réinitialisé en faite. le pauvre citoyen c'est lui le perdent dans l'affaire

  • brahim
    الخميس 19 يونيو 2014 - 00:40

    سلام, اليوم بنكيران يدشن صلاحياته الدستورية التي كانت الدولة العميقة هي التي تتدخل فيها وتوجه رؤساء الحكومات والوزراء, اليوم تخلص بنكيران من خصومه وتحدى العفاريت, هذه الاخيرة ارعبت وزير الداخلية لكنها لم ترعب رئيس الحكومة لانه لم ياتي على ظهر دبابة العفاريت بل اتى من صناديق الديموقراطية, هذا هو الفرق بين بنكيران وحصاد. اليوم اذن وربما غدا ستبدا مرحلة ما بعد تحدي مسؤول حكومي لمسؤول في حكومة الظل, انه صراع المسؤولين, احدهم يمثل الشعب والاخر يمثل يدعي انه يمثل الدولة العميقة, لكن اليس هناك حكم باستطاعته انهاء او ادارة هذا الصراع؟ نعم , فلو لم يكن هناك حكم لما تجرا رئيس الحكومة على مواجهة معارضيه, لكن ننتظر رد الحكم, فمن سيقف بجانبه يا ترى؟ فرئيس الدولة هو جلالة الملك, ورئيس الحكومة يعتبر المسؤول الحكومي الاقرب لجلالته وبالتالي قرر بنكيران من الان فصاعدا رفع شكواه لاعلى سلطة في البلاد بما في ذلك ما يتعرض له من عراقيل في تنزيل الدستور. نعم, ان ما يمكن استنتاجه هو ان رئيس الحكومة يريد ايصال رسائل وهي انه على استعداد للمواجهة وتحمل مسؤولياته بلا هوادة لما فيه مصلحة البلاد .

  • abou ben
    الخميس 19 يونيو 2014 - 00:41

    شادو الوجع من دابة والله أوليدي أسفاح الفقراء لا بقيتي قرقبتيها مع المغاربة وخا تجتامع مع السيد قطب فقبرو وتمشي تحلف حدا الكعبة لا تاق بيك شي مغربي دابا دورتيها لحيس الكابة للأحزاب ما بقاش كلشي فاسد غي نتوما لي كاينين هذ الإنتخابات غتوريك مكانتك عند المغاربة باش تجمع حوايجك في الإتخابات الأخرى والحمد لله منين كلشي عرفك خدمتي عازل طبي وسترمى مدنس بدنوب الفقراء

  • محمد بوعرورو
    الخميس 19 يونيو 2014 - 01:15

    هل فعلا المغاربة تأكدو ان حزب العدالة والتنمية يسيس الدين للسيطرة على عقول الناس وتمرير خطابات واهية ،اظافة انصح كل فاسد ان يحتمي ببنكيران لانه سيلقى ظالته بمقابل بسيط ان تكون وفيا لحزب بنكيران وتشكره وتدافع عنه وان كنت شريفاً صادقا وانتقدت بنكيران فانتظر ما سيقال عنك من باطل من جماعة بنكيران والجيش الالكتروني الذي يستخدمه الحزب الأغلبي

  • خوروطو
    الخميس 19 يونيو 2014 - 02:06

    إلى صاحب التعليق رقم 12 اكاد اجزم ان قلبك يملؤه الحقد ان كانت هناك كثيبة الكترونية لpjd كما تدعي فاصنع لنفسك كثائب مضادة علك تشفي الغليل. الشعب اختار من اختار و سينتقد كل مخطئ كيف ما كان انتما
    ؤه. لذلك من يدافع عن بنكيران مقتنع و انا منهم انه من المصلحين رغم اخطائه العادية. اذن عوض البكاء على الاطلال و المعارضة من اجل المعارضة اقترح بدائل قد تفيد. اما ان كنت ممن مست مصالحه جراء سياسة بنكيران فلن تقول الحق وإن انزل لك مائدة من السماء.

  • Allen
    الخميس 19 يونيو 2014 - 03:42

    ألى صاحب التعليق رقم 20 من خول لك أو أعطاك توكيلا لتتكلم باسم مغاربة العالم. تكلم عن نفسك و اترك الآخرين كل يعبر عن رئيه،

  • هرقل
    الخميس 19 يونيو 2014 - 04:12

    ولعجب الشوار تاع بصح كا يتشاور مع جماعة اللااصلاح واللاتجديد او الانتخابات بغا يدير لها الخرقوم غير تهنا مع راسك لمغاربة اطلع ليهم الدم من الصنادق او معاك كملت الباهية خرجتي على حزبك او خرجتي على الفقراء وسوف ننتقم منك شر انتقام ولبد ان اوجه للمعلقين المنافقين اللدين يطبلون للبيجيدي هل تعلمون جزاء شهادة الزور فاعلمو انه كلما طبلتم لهدا لحلايقي فانتم تشهدون بالزور او لمغاربة لا يلدغون مرتين من نفس الجحر يعني غادي نصوتو على ايحزب ما عادا تجار الدين ومن تسببو في التفقير والتجويع باي باي حزب لباجدة

  • Simo 2
    الخميس 19 يونيو 2014 - 06:16

    المعركة لخص المغاربة انخرطوا فيها هي تغير نمط الاقتراع فالمغرب باش نقضيو على كثرة الاحزاب فالحكومة ونعطيو الفرصة لحزب واحد او لحزبين باش احكموا ماشي بحال دابا اكثر من ستة الاحزاب كل واحد كايجبد لجهة والمواطن هو المضرور

  • الحاج تمارة
    الخميس 19 يونيو 2014 - 07:45

    إلى رقم 12 سلمى تقولين "لاحظوا كيف ينشط أعضاء خلية ال"بي جي دي" بالضغط على ديسلاك لكل تعليق ينتقد بنكيران أقول لها من يضغط على ديسلاك إليك الجواب الذي يضغط على ديسلاك أنصار الفساد والذين يدافعون على وزارة الداخلية لآنها تكون هي المشرفة في بعض الآحيان على التستر على المفسدين للإنتخابات بالمال الفاسد والحرام مثل هؤلاء هم من أزعجتهم الخطوة التي أقدم عليها السيد رئيس الحكومة لآنهم ألفوا الخوض في المستنقعات الإنتخابية بشراء الدمم الضعيفة سواء كانت من ناخبين أو من بعض رجال السلطة لا يمكن لعاقل إلا أن يرحب بهذه الخطوة لآنها سوف تكون إنشاء الله سابقة من نوعها تقطع مع فساد دام أكثر من 50 سنة وسنصبح إنشاء الله من الدول العريقة في الديموقراطية ونكون كذلك قد إستجبنا لنداء جلالة الملك حقظه الله الذي دعى إليه أكتر من مرة حول إجراء إنتخابات نزيهة وشفافة وإذا كان هناك من يريد غير ذلك فاليعلم أنه ضد إرادة جلالته والله الموفق لكل من أراد الخير لهذا البلد الحبيب تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك أيده الله شكرا لهسبريس مسبقا على نشرها لهذا التعليق

  • شهادة حق
    الخميس 19 يونيو 2014 - 08:30

    عليك بهم السي ابنكيران فإن الحق يعلى ولا يعلى عليه فمزيدا من النتائج  

  • محمد قسو
    الخميس 19 يونيو 2014 - 09:29

    نعم سندعم بنكيران سنساندك نحن معك ولو كرها في أولائك الذين استنزفوا البلاد،نعم انتم حزب الإستغلال والإتحاد الإفترائي سنتصدى لكم يا من فوتم على المغرب فرص كبيرة نحو التقدم والإزذهار٬ سنحاربكم يا من استغليتم خيرات البلاد لسنوات طويلة ٬اين كنتم من الإصلاح حينما كنتم تسييرون الشأن العام؟؟؟ اليوم جئتم لتنقدوا المغاربة؟؟؟ لا لا لا لكم انتهت صلاحيتكم ، جئتم اليوم تتباكون على المغاربة تذرفون دموع التماسيح ، لا لا لن اعطي صوتي لكم ٬الى مزبلة التاريخ،

  • قل الحق ولو على نفسك
    الخميس 19 يونيو 2014 - 10:12

    أتوجه إلى كل غيور على النهوض بهذا البلد إلى المراتب العليا بأن يجسد المواطنة الحقيقية من خلال اعتماد الشفافية والنزاهة في أي عمل جماعي من شأنه أن يساهم في وضع الأسس الكبرى للتقدم كل من موقعه سواء كان ناخبا أو منتخبا وأن يتمتع بروح عالية تؤهله لقبول النتائج كيفما كانت فالبقاء للأصلح.والله يحز في النفس أن نسمع عن ديموقراطية بعض الدول ونزاهة انتخاباتها ونهمل أنفسنا وقيمنا التي من المفترض أن تكون قدوة للأمم الأخرى.أرجو أن يشارك الجميع في الانتخابات المقبلة وأن يعبر برأيه عن التغيير الذي يراه مناسبا بعيدا عن الحسابات الضيقة والزبونية والمحسوبية

  • ? ca va pas non
    الخميس 19 يونيو 2014 - 11:09

    سبق له ان قلب الطاولة على الشعب .. ما بقي غير حصاد ..

  • المزكلدي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 11:13

    من يقرأ السياسة في المغرب في معزل عن الظرفية العالمية وما عرفه العالم من هزات اقتصادية وماعرفه العالم العربي من تغيرات سياسية ما زالت لا يعلم مصيرها الا الله ومن لا يقرأ تاريخ بلده وخصوصا التغيرات السياسية التي عرفها هذا الوطن منذ الاستقلال حتى الوقت الحالي الذي مازلنا نتكلم فيه عن المشاورات الانتخابية بين أحزاب تدافع وتستميت للوصول الى أكبر عدد من الكراسي وبكل الطرق حتى الغير المشروعة وخصوصا في البوادي حيث ينشط لوبي الفساد السياسي ويتغير ميزان القوى وعديدة هي الأحزاب التي أحست بأن العالم القروي بدأ ينفلت من بين أيديها بعدما بدأ المواطن ينسلخ من غيابات الجهل والافساد فبدأت تتلون في خطاباتها مرة بتقنين القنب الهندي ومرة بإلغاء الأحكام عن مواطني مناطق معينة من المغرب الذين لهم علاقة بالموضوع المذكور ومرة بالخرجات الاعلامية الزائفة .لكن المواطن هو من سيقرر أسيعيد انتخاب الأحزاب التي- الى غد قريب- بعض رجالاتها كانوا ينهبون المال العام ويعثوا في الأرض فسادا ويسمسرون في عباد الله.وللمواطن واسع النظر.

  • saad
    الخميس 19 يونيو 2014 - 11:14

    اخي الكريم صاحب المقال ان قولكم يعد قلبا للطاولة على وزارة الداخلية ليس في محله لان الحكومة بتوجيهها إلى الأمناء العامين للأحزاب السياسية،الدعوة إلى حضور اجتماع وُصف بالأولي بمقر رئاسة الحكومة، وذلك في إطار إجراءات التحضير للانتخابات الجماعية لسنة 2015 هو بمتابة تنزيل لمضامين الدستور الجديد وتطبيقا لما نصت عليه القوانين الجديدة ليس الا.

  • mohamed
    الخميس 19 يونيو 2014 - 12:11

    أقول للدين يحاولون أن يلسقوا (ديسلايك) ب أنصار العدالة والتنمية: غير صحيح ما تقولون فأنا مهاجر مغربي ولكن لا تعجبني تعليقاتكم الإستفزازية للسيد بنكيران, فوالله لو أتى أي أحد غيره في هده الآونة لكان قد وضع يده في يد المخزن فلا سباط ولا لسقر يستحقون أن يكونو في رئاسة الحكومة والكل يعلم لمادا. ربما يخطئ بنكيران لكنه شريف عفيف ويريد مصلحة الوطن التي يحاول إفسادها الغير واعون بالظرفية الراهنة. أقول لكم ليس فقط جيش العدالة والتنمية من يقرع ديسلايك فلست متحزبا ولم أصوت مرة في حياتي لكنني متتبع للوضع المغربي بشكل يومي عسى الله تعالى ان يغير من حال وطننا الغالي إلى الأحسن.

  • رشيد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 13:19

    pjd سيكتسح الانتخابات الجماعية خصوص اذا كانت الانتخابات نزيهة و لايمكن للمواطنين المغاربة أن يصوطوا على المفسدين حزب المخزن التراكتور حزب الاستغلال التمساح شباط حزب الاتحاد الاشتراكي للرجل المحنك مشا الحزب بقاو غير الحناك

  • الطوفان قادم
    الخميس 19 يونيو 2014 - 13:30

    استمرار مكشوف في الضحك على الذقون ، الكل يعلم أن بنكيران لا يهش و لا ينش ، و أنه مجرد رئيس حكومة صوري ، مهمته تنفيذ الأوامر و تمرير ما لا يقبل تمريره أحد ، و إضفاء نوع من الفكاهة و التهريج على مشهدنا السياسي . الحقيقة أن الداخلية كانت تريد أن تعود بالمغرب إلى زمن أحزاب الكوكوت مينوت ، و تتحكم بلا رقيب في نتائج الانتخابات فتمنح شهادة النجاح بامتياز للمرضيين ، و تقصي كل من تراه مسخوط الوالدين ، لكن الملعوب انكشف مبكرا بعد تهديدات الاستقلاليين و الاتحاديين ، فصدر الأمر لرئيس حكومة الواجهة من رئيس حكومة الظل الفعلية ليهدأ النفوس و لكي يمنحه فرصة لتجميل وجهه و إعادة تثبيت القناع الذي أسقطته فضيحة الدفاع عن مختلسي ميزانيات المكتب الوطني للكهرباء ، فهل يعقل يا معشر الطبالة المغيبين أن يكون الراعي الرسمي للفساد و الفاسدين ببلادنا هو من سيتدخل من تلقاء نفسه ليقف في وجه مشروع إفساد العملية الانتخابية و يقلب الطاولة على أولياء نعمته الذين منحوه الكرسي الحكومي و أحكموا إجلاسه عليه ؟ أفيقوا من غيبوبتكم المزمنة فنحن جميعا في قارب واحد و الغرق مصيرنا جميعا إذا استمر هذا الشخص ربانا لنا .

  • abdo
    الخميس 19 يونيو 2014 - 15:04

    la lutte contre la corruption de la vie sociale et économique passe par la lutte contre la corruption de la vie politique et en particulier les éléctions. c'est là la vraie bataille le reste ce n'est que la poudre aux yeux. je pense que Benkirane ouvre la boite du pandore! attendons pour voir la résistance des partis qui profitent de ce marais électoral. Les crocodiles n'aiment ils pas ça?

  • الما سي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 16:22

    التشا ور مع الاحزاب السيا سية خطوة جريئة كتفعيل وتنزيل مقتضيا ت الدستور الجديد;ولفرملة العربدة السيا سة الانتخا بية لما كا ن يسمى ام الوزارات;التي الفت التزوير وشراء الذمم مند ايا م ادريس البصري(رحمه الله)الدي ادا ذكر ارتعدت فرائس المسؤولين وطبقوا التعليما ت بكل سداجة;لدا فا صحاب الضما ئر الحية والدين يؤمنون با الكرامة الانسا نية سيصوتون للعدالة والتنمية لا نه الا جدر والانقى والاكفئ خلال هده الظرفية الحسا سة والراهنة;ولانه وضع السكة في مسا رالاصلاح الصحيح بعيدا عن الزندقة السيا سية لحزب ولد خديجا واراد ان يعلم الشعب المغربي الديموقراطية الحقة بتواطؤ مع الصحا فة الما جورة ولوبي الفساد الدي عشعش في هدا البلد السعيد;فمسا فة الميل تبدا با الخطوة وحداري ثم حداري التزوير. شكرا هيسبريس.

  • Nasser
    الخميس 19 يونيو 2014 - 16:44

    بنكيران رجل يحاول الإصلاح بكل الإمكانات الممكنة لكنه تأكدو أنه ليس سارقا لا هو ولا حزبه ، يجب أن تعرفو أيها الشعب لابد من التدرج في الإصلاح لأن الدولة العميقة بجميع مفاهيمها لازالت تعمل وكل من يلعق من الكصعة (الفساد) فهو يزعجه هادا الإصلاح وبالتالي التماسيح والعفاريت فهم موجودين بالمرصاد والتصدي لأي إصلاح يزعج مصالحهم

  • mojrime
    الخميس 19 يونيو 2014 - 18:05

    معرفناش علاش كنتخبوا.ولماذا وكثرة هذه الاحزاب ماهي الاستفادة منها .نحن ثابعين للقوانين التي تقرها الدول العظمى سياسيا وقتصاديا .لان العملة الصعبة عندهم وهي التي تساهم في قتصاد البلاد. اما كل الحكمات التي سبقت هذه المولودة بنتهم ولها نفس التربية. من الاحسن ان يكونوا مواضفين سامين يخذمون الدولة عوض كل المصارف التي تدفع اليها بدون فائدة . هذا مستفدت منه مند ربع قرن من معاملتي مع الموضف الصغير ولكبير. تعجبت من بلجيكا سنتين بدون حكومة الامور كلها تثمشى بدون تماطل اجتماعي ولاسياسي ولاقتصادي. لان التربية تكنوقراطية لايعتمدون على الارتجال المسرحي. لان الكلام الدي نسمعه من هؤلاء السادة في الحكومة والبرلمان منلوك مسرحي.

  • AZIZ
    الخميس 19 يونيو 2014 - 18:16

    Je pense que Mr Benkiran a bien fait, ildoit utiliser ses prerogatives qui lui sont octroyées la la nouvelle constitution, il ne doit pas les deleguer au ministre de l'interieur, bravo Mr Benkiran d'avoir invité les chefs des partis politiques pour les mettre devant leurs responsabilités même s'il en a quelque uns qui ne veulent pas de transparence du fait qui'ils chassent dans l'obscurité et en fin merci Mr benkiran et en avant nous sommes avec toi et derière notre cher Roi

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 7

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 1

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 8

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 13

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 9

مطالب بفتح محطة ولاد زيان