بوريطة: الفرقاء الليبيون كسبوا رهان "إذابة الجليد" في مدينة طنجة

بوريطة: الفرقاء الليبيون كسبوا رهان "إذابة الجليد" في مدينة طنجة
السبت 28 نونبر 2020 - 17:30

قال ناصر بوريطة، وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، إن الفرقاء الليبيين الذين عقدوا اجتماعا احتضنته مدينة طنجة المغربية كسبوا الرهان، معتبرا أن “مخرجات الاجتماع والجو الذي ساده استطاع أن يذيب الجليد بين الفرقاء ووصل إلى حد خلق حرارة وجو أخوي، وسيكون لهذا اللقاء ما بعده”.

تصريحات بوريطة جاءت على هامش البلاغ الختامي عقب اجتماع تصالحي لتوحيد الصف وإنهاء حالة الانقسام التي يشهدها مجلس النواب الليبي منذ سنوات، حيث تم عقد لقاء تشاوري لأعضاء المجلس من 23 إلى 28 نونبر في أحد فنادق طنجة، انطلق بجلسة افتتاحية ضمت كل أعضاء المجلس في طبرق وطرابلس وعددهم أزيد من 90 عضواً، تعقد بعدها جلسة رسمية بنصاب كامل داخل ليبيا، يُحدّدُ موعدها وزمانها خلال اجتماع طنجة.

وقبل قراءة البلاغ الختامي، تقدم أعضاء البرلمان الليبي بشكرهم للمغرب، ووزير خارجيته ناصر بوريطة، على رغبته في جمع شمل البرلمان، معتبرين أن “دور المملكة المغربية سيسجل في ذاكرة كل الليبيين، وهو دليل اهتمام المغرب الشقيق بمشاكل الليبيين”.

وأعلن البلاغ الختامي أن المقر الدستوري لانعقاد مجلس النواب هو مدينة بنغازي، حيث تم الاتفاق على عقد جلسة التئام في مدينة غدامس، مباشرة حال العودة، لإقرار كل ما من شأنه إنهاء الانقسام بمجلس النواب وبما يمكنه من أداء استحقاقاته على أكمل وجه، معلنا العزم على المضي قدما نحو الوصول إلى إنهاء حالة الصراع والانقسام بكافة المؤسسات والحفاظ على وحدة وكيان الدولة وسيادتها على كامل أراضيها.

وأكد البيان الختامي الاستعداد التام للتعاطي بإيجابية مع كافة مخرجات مسارات الحوار بما يتفق مع الإعلان الدستوري وتعديلاته والاتفاق السياسي الليبي، مشددا على ضرورة الالتزام بإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية وفق إطار دستوري وإنهاء المرحلة الانتقالية في أقرب وقت ممكن، على أن لا تتجاوز العام من تاريخ التئام مجلس النواب.

وشدد الموقعون على البيان على ضرورة احترام الإعلان الدستوري وشرعية الأجسام المنبثقة عنه، وعلى أهمية الالتزام بما جاء في قرار مجلس الأمن بشأن دور مجلس النواب وعدم خلق جسم مواز يساهم في إرباك المشهد، مع نبذ خطاب الكراهية وإعلاء خطاب التصالح والتسامح، والدفع بمسار المصالحة الوطنية والعودة الآمنة للنازحين والمهجرين قسرا وجبر الضرر.

ويأتي هذا الاجتماع بدعوة من رئيس مجلس النواب المغربي، الحبيب المالكي، في خطوة تهدف إلى الخروج باتفاقات لتوحيد مجلس النواب الليبي ووضع رؤية لمساعدة البلاد على تجاوز أزمتها، وفق ما أكده عضو مجلس نواب طبرق طارق الأشتر، مشدداً على أن اجتماعات أعضاء المجلس في المغرب ستكون تشاورية، ولا توجد أي أجندة مسبقة لها.

وأوضح البرلماني الليبي، في تصريحات صحافية، أن “توحيد البرلمان مهم لإيجاد صوت واحد وعدم تجاوز المجلس في اختيار الأسماء المرشحة لتولي المناصب السيادية في البلاد”.

‫تعليقات الزوار

19
  • وطني
    السبت 28 نونبر 2020 - 17:35

    بغينا المغرب يكسب الرهان و يوفر لقاح كوفيد بالمجان للشعب راه اغلبية المواطنين ضعافة ماشي غير صحاب الراميد.

  • زكرياء
    السبت 28 نونبر 2020 - 17:37

    هذا إن دل عن شيء، إنما يدل على الجهود المغربية على نبذ التفرقة وتكوين إتحاد مغاربي قوي، والوقوف مع إخواننا الليبيين للخروج من محنتهم،
    جزا الله خيرا من كانت له نوايا حسنة.

  • عادل
    السبت 28 نونبر 2020 - 17:39

    سلام عليكم من صخيرات لبوزنيقة وصولا لطنجة مابقات محدثات هذا ولا voyage organisé

  • Tarik
    السبت 28 نونبر 2020 - 17:45

    Pourvus que ça dure ,un gros problème en moins dans notre Maghreb que les ennemis voulait réduire a néant

  • L'aroui
    السبت 28 نونبر 2020 - 17:57

    عندما سيبتعد حكام الخليج وتركيا عن ليبيا سيتفاهم الليبيون وسيتحدون حتى تصير ليبيا حرة بدون دكتاتور,ليبيا محتاجة للمغرب والجزائر وتونس حتى تبقى امازيغ-عربية

  • علي نايت عمر
    السبت 28 نونبر 2020 - 18:00

    الفرقاء الليبيون كسبوا الرهان حيث سوف يذيبون جليد سوء التفاهم في ما بينهم في مدينة طنجة و تعم المحبة و الخير و كل ما يفيد الشعب الليبي الشقيق ان شاء الله

  • Hassan tazouka
    السبت 28 نونبر 2020 - 18:22

    المغرب قوي في المنطقة وسياسته لا تتدخل في شؤون الآخرين وله مصداقية دولية ولهاذا اختارو أشقائنا الليبيين مساعدة المغرب لحلحلة الوضع القائم والتصالح لخدمة شعبهم ليس كما بعض الحاقدين اللذين يتدخلون فما لايعنيهم المغرب رائد في إفريقيا رغم انف الحاقديين وله وزنه الدولي ويحترم

  • jam cheb
    السبت 28 نونبر 2020 - 18:25

    هناك أيام صعبة تنتضر ليبيا من عسكر الجزائر ويحلم من يقول أن ليبيا ستكون بلاد السلام لأن الشيطان الكبير مزال حي في الجزائر ومصر على المغرب أن تجد طريق دبلوماسي نحو تركيا بموافقة السعودية وتكتيك إماراتي بذالك ستكون قوة رباعية الدفع تردع أي شيء

  • كمال
    السبت 28 نونبر 2020 - 18:32

    الله يبعد عليهم غي لجزاير .ما حد هاد الصلح جا على يد المغرب وعلى أرض المغرب ما غادي يتهناو جيرانا حتى يديرو لبركة ديالهم.
    نطلبو الله سبحانه يحفظ بلداننا من الفتن والاقتتال

  • Zohair
    السبت 28 نونبر 2020 - 18:35

    تفاؤل كبير للوصول إلى إنهاء حالة الصراع والانقسام بكافة المؤسسات والحفاظ على وحدة وكيان الدولة الليبية وسيادتها على كامل أراضيها

  • محمد الوطن
    السبت 28 نونبر 2020 - 18:54

    نحن جد مسرورين بذلك تعيش ليبيا آمنة مستقرة حرة مباركة وإلى الأمام.

  • سمير
    السبت 28 نونبر 2020 - 18:54

    الصراعات الداخليه العربيه الاسلاميه عاده لا تحل عبر المفاوضات .
    اذا القينا نظره على خارطه الصراعات الحاليه المشتعله في الدول الاسلاميه العربيه نلاحض وبجلاء ان كلها أصبحت صراعات مزمنه وعالقه بعد ان فشل المجتمع الدولي من حلها سلميا .
    غير ايشدو الكلانشيكوف صعيب باش تحيدوه ليهم من يديهم.

  • مغربي
    السبت 28 نونبر 2020 - 19:11

    كم انت كبير يا وطني بلد الرجال الشرفاء سبحان الله يال لمفارقة القدافي اعطى الغالي و النفيس لكي يقسم بلدي لسنين عديدة و الان بلده يعقد لقاءات الصلح بوساطة مغربية . اللهم وفق اخواننا الليبين و اجمع كلمتهم و وحد صفهم.

  • المحاميد
    السبت 28 نونبر 2020 - 19:34

    ادا دخلت الجزاير في مشكل ليبيا ستقوضه المكان المشكل ادا تدخلت فيه الجزاير الا ضربته مصيبة المغرب من قديم يجري للخير والصلح بها سمية عاصمة المغرب بالرباط رباط الصلح معروف عن شرفاء المغرب بالصلح والخير اين حلو وارتحلو با قدرة الله الرفاء المغاربة معروفون من قديم الزمان يجرون للخير بين الناس

  • houssat
    السبت 28 نونبر 2020 - 20:10

    سبحان الله، ليبيا القذافي كانت تسعى جاهدة لتقسيم مغرب الحسن 2 رحمه الله الى قسمين، بتواطىء مع اخواننا الجزائريين والمصريين ودارت الدائرة والآن ليبيا مقسمة إلى قسمين بمجلسي نواب وحكومتين ومن يسعى إلى لم شملها وجعلها دولة واحدة دون تفرقة هو مغرب محمد 6 حفضه الله.سبحان الله أرض الشرفاء والعلماء وحفدة الرسول صلى الله عليه وسلم لا تقسم لأن الله معنا ونحن نجمع بلاد المسلمين ولانقسمها حتى تكون لقمة سائغة للمتربصبن بها سبحان الله لايستوي النور و الضلام.

  • لن تهدأ عصابة الجزائر
    السبت 28 نونبر 2020 - 20:16

    لن تهدأ عصابة كابرانات فرنسا حتى تشعل فتيل الحرب في ليبيا، فالامن والاستقرار لا يتماشى مع دكتاتوريتها، ولكن لنا الثقة في بلد الشهداء ان يزيحوا تلك الطغمة الجاثمة على صدورهم منذ نصف قرن.

  • أمجد زهيد
    السبت 28 نونبر 2020 - 20:32

    من الصخيرات إلى بوزنيقة إلى طنجة….آر غير يعقلو على الخير كيفما عقلت عليه الجزائر

  • مراقب
    الأحد 29 نونبر 2020 - 02:10

    اخواني المغاربة الم تلاحظوا ان المعلقين المحسوبين على الجنرالات تراجعوا هذه الأسابيع من كثرة الهزائم والصدمات وربما عاقوا بانهم يدافعون عن قضية لاتهمهم بشيء سواء ضياع المال العام وتعطيل عجلة التقدم

  • مغربية
    الأحد 29 نونبر 2020 - 07:38

    انشاء الله تحل القضية الليبية ويتوحد الليبيون لبناء بلدهم..ولكن كيف مع وجود ميليشيات مسلحة حملت وشحنت من سوريا وتركيا تعيث في الارض اي سلام واي اتفاق يجب تطهير الارض من الارهابيين المسلحين ..ف ليبيا فيها رجال قادرون على حماية بلدهم دون مستعمر ينتظر الفرصة لاحتلال جزء منها مثلما فعل في سوريا ..

صوت وصورة
مشاريع تهيئة الداخلة
الأربعاء 27 يناير 2021 - 21:40 3

مشاريع تهيئة الداخلة

صوت وصورة
انفجار قنينات غاز بمراكش
الأربعاء 27 يناير 2021 - 20:24 16

انفجار قنينات غاز بمراكش

صوت وصورة
أشهر بائع نقانق بالرباط
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:54 22

أشهر بائع نقانق بالرباط

صوت وصورة
انهيار بناية في الدار البيضاء
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:30 5

انهيار بناية في الدار البيضاء

صوت وصورة
مع بطل مسلسل "داير البوز"
الأربعاء 27 يناير 2021 - 10:17 11

مع بطل مسلسل "داير البوز"

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46 14

كفاح بائعة خضر