بين الانغلاق والتحرر..جسد المرأة في ميزان فتاوى رجال الدين

بين الانغلاق والتحرر..جسد المرأة في ميزان فتاوى رجال الدين
الأحد 19 ماي 2013 - 20:55

لم يعرف العالم الإسلامي منذ قرون، مثل هذا الكم الهائل من الفتاوى التي أضحت تصدر كل يوم وليلة، تدين بالفضل في انتشارها إلى اكتشاف البترول بالخليج العربي، وبالأخص المملكة العربية السعودية التي مكّنها باطن الأرض من نشر فكرها “الوهابي” على صفحات الكتب والمجلات، حيث تعتبر المطابع السعودية من أكثر المطابع نشاطا بالعالم العربي التي تُصدر الكتب إلى جل الأقطار العربية، بل تعد الكتب الدينية الأكثر مبيعا في جل معارض الكتب، مثل معرض الرياض الدولي ومعرض القاهرة الدولي والمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء.

وزيادة على دور المطابع، لعبت الفضائيات الدينية الممولة أساسا من بلدان البترودولار، دورا كبيرا في النشاط الإفتائي، فعدد القنوات الدينية يتجاوز المئة، وأغلبها يستضيف يوميا عددا من المشايخ من جنسيات عربية متنوعة ممن يقال إن لديهم الأهلية للإفتاء، كما أن مجموعة من المجامع والمجالس العلمية في عدد من البلدان الإسلامية دخلت كذلك في تيار الإفتاء، سواء بالنظر إلى مكانتها الدينية كما هو الأمر بالنسبة لمؤسسة الأزهر الشريف، أو رغبة في الإجابة عن تساؤلات المواطنين، وتسيير أمور الدنيا والآخرة لهم..

ومن أكثر المواضيع التي تأخذ حصة الأسد من الإفتاء، ما يتعلق بالمرأة، فبين فتاوى تصر على تنقيب المرأة وعدم السماح لها بقيادة السيارة، توجد كذلك فتاوى أخرى تظهر أكثر تحررا، لدرجة أن أصحابها تم وصفهم بفقهاء ليبراليين، الشيء الذي يوضح أن الفتوى لم تعد مجالا لفكر وحيد بل لأفكار متعددة، تؤكد على أن الفكر الإسلامي ليس واحدا أوحدا، وأن باب الاجتهاد والتأويل لا زال مفتوحا على مصراعيه، رغم كل الدعوات إلى الحذر في التمادي بفتحه.

المرأة..موضوع الفتاوى المنغلقة

قبل أيام قليلة، خرج شيخ يدعى عمر بن حفيظ بفتوى غريبة، يحرم فيها الكراسي بقوله:” إن من أخطر المفاسد التي بُليت بها أمتنا العظيمة ما يُسمَّى بالكرسي، وما يشبهه من الكنبات وخلافها، ممَّا هو شرٌّ عظيم يخرِج من الملة”، بل أن الشيخ الذي يعتبر واحدا من أهم الشيوخ اليمنيين، وواحدا من بين أكثر 500 شخصية إسلامية تأثيرا في العالم لسنة 2011، أضاف أن الجن قد ينكح المرأة وهي جالسة على الكرسي:” والغالب أن الجّن ينكحون النساء، وهنَّ على الكراسي” بالنظر إلى فتحها لرجليها وما ينتج عنه في نظره من تبرج وفتنة.

واتفق مجموعة من علماء المملكة العربية السعودية، من جامعات متعددة كجامعة الإمام محمد بن سعود وجامعة أم القرى، على تحريم قيادة المرأة للسيارة، وذلك بالنظر إلى خمسة عشر سببا، من بينها كثرة خروج المرأة من البيت، التبرج بحجة رؤية الطريق بوضوح، تصوير المرأة لاستخراج رخصة القيادة، الاختلاط بالرجال، تسهيل أسباب الفساد، إضعاف قوامة الرجل، إمكانية وقوع التحرش، إيجاد الشك والريبة لدى الزوج، وما إلى ذلك من الأسباب الأخرى التي جعلتهم ينهون فتواهم بعدم السماح للمرأة بقيادة السيارة:” نطالب هؤلاء الداعين إلى قيادة المرأة للسيارة بتقوى الله عز وجل والتوبة إليه، وعدم إثارة الفتنة وإشاعة البلبلة في مجتمعنا وأن يحذروا عذاب الله وعقابه، ونشكر كل من بيّن للأمة مفاسد قيادة المرأة للسيارة وحذر من عواقبها”.

ومن القضايا الدينية التي أثارت جدلا كبيرا ما صرحت به هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في السعودية، من أنها ستجبر النساء على تغطية عيونهن، خصوصا ذوات “العيون المثيرة للفتنة”، حيث أكد متحدثها الإعلامي في حائل الشيخ مطلق النابت أن “رجال الهيئة سيتدخلون لإجبار النساء على تغطية عيونهن، خاصة المثيرة للفتنة”.

كما قام شيخ سعودي يدعى عبد الله داوود بالتصريح لقناة دينية فضائية، أنه على الأسرة، فرض الحجاب منذ السن الثانية على الطفلة “المشتهاة”، بقوله “متى ما كانت الطفلة مشتهاة فيجب على الوالدين تغطية وجهها وفرض الحجاب عليها”، مستدركا ” لا بد من تحجيب البنت حجابا جيدا حتى لا يفسح المجال لمن في قلبه مرض”، وذلك بالنظر إلى أن بعض ملابس الفتيات الصغيرات تشبه تلك الخاصة بالراقصات حتى حد تعبيره.

فقهاء حاولوا “تحرير” المرأة

في مقابل هذه الفتاوى التي يصفها البعض بالمنغلقة، توجد فتاوى أخرى “متحررة” حاول أصحابها إعطاء المرأة حرية أكبر انطلاقا من تفسيرات معينة، ومنها فتوى المستشار في الديوان الملكي السعودي، الشيخ عبد المحسن العبيكان، الذي أجاز سفر المرأة بدون محرم، مستدلا في ذلك بأن العلة من تحريم النبي (ص) لهذه المسألة، ينطلق من الخوف على المرأة من الاعتداء عليها وهي تسافر لوحدها في الصحراء، خاصة مع طول المدة والمشاكل التي تحدث مع ركوب الدواب، ومع وجود قطاع الطرق بكثرة، أما حاليا، فوسائل النقل الحديثة، سهلت السفر وقصرت كثيرا من وقته، ولا توجد إمكانية الاعتداء على المرأة لأنها تسافر مع الكثير من الناس حولها في الطائرة مثلا.

ومن هذه الفتاوى أيضا، ما أعلنه شيخ الأزهر السابق، الدكتور محمد سيد طنطاوي، الذي أجاز الإجهاض لمن تعرضت للاغتصاب شرط أن تكون حسنة السمعة، بل أن المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في القاهرة قال إن الإجهاض في هذه الحالة يصبح فعلا ملزما لا اختياريا، وربط ذلك بضرورة القيام به خلال مدة لا تتجاوز 120 يوما من الحمل، وإلا اعتبر الإجهاض بعد ذلك قتلا. وقد استند المجلس لتبرير هذه الفتوى في كون كل فعل فيه إكراه هو محرم شرعا، ولا يجوز للشخص الاستمرار فيه، ومن حقه التخلص من كل تبعاته ونتائجه.

وتوجد كذلك الفتوى التي تطرق إليها الشيخ يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، في برنامج الشريعة والحياة بقناة الجزيرة، عندما أكد أنه لا مانع من غناء المرأة، مستدلا في ذلك ببعض الوقائع والأحاديث، شريطة أن تتقيد في نظره بالضوابط الشرعية، وأن لا تغني أغاني الشعر الماجن، أو ذاك الذي يحرض على المحرمات، أو أن تغني بوجود محرمات كالرقص الخليع والمسكرات، مشيدا ببعض الأغاني كأغنية ست الحبايب لفايزة أحمد.

وكان الشيخ السوداني الدكتور حسن الترابي، قد أجاز زواج المرأة المسلمة من الرجل اليهودي أو المسيحي، متحدثا عن أن منع زواج المسلمة من غير المسلم، ليس من الشرع في شيء، والإسلام لم يحرمه ما دامت لا توجد ولو آية قرآنية واحدة تؤكد هذا التحريم، مستدركا بأن العرف بتحريم مثل هذا الزواج، يعود إلى الحروب والقتل في ذلك العهد بين المسلمين وغيرهم، وبزوال هذا السبب، تزول علة التحريم.

واستطرد الترابي الذي عُيِّن سابقا وزيرا للعدل والخارجية، ورئيسا للبرلمان في بلاده، أن منع مثل هذا الزواج ليس سوى “وهم وتضليل وتجهيل وتحنيط وخدع للعقول”، معليا من شأن المرأة حين أجاز لها الإمامة، و حين بيّن أن شهادتها تساوي شهادة الرجل تماما بل وأحيانا تكون أفضل منه.

حمادة: الكثير من أصحاب الإفتاء يتعاملون مع المرأة ككائن قاصر

يؤكد الباحث في الشأن الديني منتصر حمادة أن السعودية تأتي في صدارة الدول المصدرة للفتوى، سواء عندما يتعلق الأمر بفتاوى قادمة من مؤسسات أو أفراد سعوديين، أو عندما يتعلق بالمرجعية السلفية الوهابية، الطاغية في فكر مجموعة من الحركات الإسلامية خارج السعودية، والتي تبقى حركات متشددة تقدم أفكارا مغايرة عما ألفه المغاربة في نمط تدينهم السائد منذ قرون”، مضيفا أن “هناك أزمة فقهية يعيشها المسلمون، هي التي أدت إلى فتاوى غريبة قد لا يستسيغها المنطق”.

وتابع حمادة بأن بعض هذه الفتاوى تنطلق من خلفيات ثقافية ومجتمعية، كما هو الأمر بفتوى منع المرأة من قيادة السيارة، ففي هذه الحالة تطغى هواجس الأعراف والتقاليد على مقتضيات النصوص الدينية وليس العكس، وهو ما يفسر ـ في نظره ـ خروج بعض الفتاوى التي تقابل بالتعجب من طرف العامة.

وزاد حمادة، في تصريحه لهسبريس، أن استئثار المرأة بالنصيب الأكبر من قضايا الإفتاء يعود إلى كون الفقهاء المصدرين للفتوى، يتعاملون مع المرأة باعتبارها كائنا قاصرا يحتاج على الدوام لنوع من الوصاية الفقهية والأخلاقية، ويختزلونها في مجرد جسد يحقق المتعة الجنسية للرجل، إضافة لربط الفقهاء بين المرأة والفتنة، في تأسيس لهم على الحديث النبوي الشهير الموجود في صحيح مسلم:” اتقوا النساء، فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء”، حيث أن تبعات تأويل هذا الحديث، في نظر حمادة، هي التي تقف وراء تعامل رجال الدين مع المرأة باعتبارها كابوسا يجب الاحتياط منه.

فتيحة أعرور: هوس جنسي رهيب في الفتاوى المتعلقة بالمرأة

أما الناشطة الحقوقية فتيحة أعرور، فتشير إلى أن التشدد الديني هو مبعث الكثير من الفتاوى المنغلقة الخاصة بالمرأة، وهو التشدد الذي لم تخل منه أية ديانة بما فيها الديانات التوحيدية، وانبثق بسبب القراءات المتشددة للنصوص الدينية التي يقوم بها رجال دين يكنون في الغالب نوعا من العداء والاحتقار للمرأة، حيث يعتبرونها، حسب أعرور، مصدر كل الشرور، ولا يتصورونها سوى كأداة لتحقيق المتعة الجسدية.

واستدلت أعرور ببعض الأطياف السلفية في الإسلام، التي تحاول حصر المرأة داخل فتاوى ضيقة، تترجم هوسا جنسيا رهيبا واضطرابا نفسانيا واضحا،” فالسلفي تغضبه رؤية امرأة بقوام جميل تمشي في الشارع، ويمكنه أن يرتكب بسبب ذلك جريمة، وهو لا ينزعج بالقدر نفسه من منظر طفل يمشي حافي القدمين يتسول لقمة خبز من المارة أو يفتش في قمامة الحي عن بقايا طعام” تقول المتحدثة ذاتها.

وأضافت أعرور، التي تشتغل داخل الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، أنه مقابل الفقهاء المتشددين العدائيين للمرأة، يوجد فقهاء متنورون لهم آراء فقهية متقدمة جدا، بالنظر إلى إيمانهم بالحرية وقيمة العقل البشري، الشيء الذي يجعل من فتاويهم مسايرة للعصر، بل ربما سابقة لأوانها ومتجاوزة لما وصل إليه المجتمع الذي يعيش فيه، حيث أعطت مثالا بالفقيه المغربي “أحمد بن عرضون” الذي عاش في القرن العاشر الهجري، واعتبر أنه من الإجحاف ألا يعطى للمرأة العاملة بجانب زوجها في الأشغال الفلاحية، نصيب من تلك الثروة المشتركة عند حدوث الطلاق أو الوفاة.

ودعت أعرور إلى ضرورة الاجتهاد حتى فيما يعرف بالنصوص القطعية، وعدم القبول بكل ما لا يساير العصر ويتعارض مع العقل من نصوص دينية، مشددة على وجوب فتح باب الاجتهاد أمام الجميع، وليس فئة معينة من الناس تحتكر الحديث باسم الدين، وتعتبر نفسها خليفة لله في الأرض، مضيفة في هذا الصدد:” أغلب القراءات الفقهية الموروثة، تعكس تصورا متخلفا، ومن مصلحة الإسلام والمسلمين أن يساير الدين العصر حتى يضمن استمراره”.

‫تعليقات الزوار

103
  • anas
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:17

    The funniest thing I've read is when the so-called sheikh said that women are getting actually banged by jin when sitting on a chair. what a pathetic thing to say!

  • kamal
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:27

    (إن هذا العلم دين فلينظر أحدكم ممن يأخذ دينه ) انا شخصيا استمع للشيخ محمد حسان و الشيخ العريفي .وهما عالمان لهما تاثير كبير عند الشباب العربي

  • أحمد الخروبي
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:32

    الديموقراطية في مواجهة الوهابوفوبيا :
    لا يمكن مقاربة الظواهر الفكرية أو الاجتماعية بالقفز على التاريخ الحقيقي والسياقات الخاصة بكل بلد. فكيف يمكن الحديث عن الفكر الوهابي بطريقة توحي بأن الحقل الديني في المغرب مهدد من الخارج ؟ ثم كيف تربط انتشار الفكر الوهابي بالبترودولار ، علما بأن الوهابية كانت معروفة بالعالم الاسلامي منذ القرن التاسع عشر(قبل ظهور البترول في الجزيرة العربية)، وكانت مصر محمد علي قد نظمت حملة لاستئصالها في عقر دارها خلال النصف الأول من القرن 19م. ثم كيف تنسى أن المغرب قد تمكن من تأسيس منظومته الدينية ونسقه الفكري المنفتح على الآخر، والمرتبط بتطور ديموقراطي في الحقل السياسي. فهل يكون موقفنا حضاريا يستوعب معطيات المرحلة بشكل إيجابي يوصلنا إلى استثمار كل الأفكار لكي نُدمجها بسلاسة في تجربتنا المغربية دون تشنج أو انغلاق ؟ وهل لا زال هناك شك في أن الانتقال الديموقراطي بالمغرب هو المدخل لتحصين الحقل الديني من أي أفكار أو معتقدات دخيلة ؟

  • krimo
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:37

    " وعدم القبول بكل ما لا يساير العصر ويتعارض مع العقل من نصوص دينية " ؟؟ لا حول و لا قوة إلا بالله، و هل الاسلام لا يساير العصر يا فهيمة ؟

  • hassan
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:38

    إلى كاتب المقال أقول ،مثلي مثلك كنت في السبعينيات أسمع عن الفكر الوهابي التكفيري ،ولكن أُتيحت لي فرصة العمل بالديار السعودية و عرفت عن قرب هذا الفكر الذي لم أجد فيه إلاّ العقيدة الصحيحة نقية من الشوائب و الخزعبلات التي تربينا عليها وشحنوا بها أفكارنا منذ الصغر من سادة و أضرحة وما إلى ذلك من أفكار لا تمتُّ للدين بصلة٠فلا تخلطوا بين سعودي زنديق يفسد في الأرض و سعودي عارف لله و لدينه٠فالدين ليس حصرا على أحد،فكما يوجد في بلداننا زنادقة يوجد لديهم كذلك ولكن بعدد قليل و بالسّر٠فتجنبوا هداكم الله أن تسبوا دينكم عن جهاله٠

  • houria
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:39

    le cerveau des salafistes ne pense qu'à
    la femme ,la femme et lafemme

    comment doit-elle m'obeir
    comment ne doit-elle pas m'exiter
    comment doit-elle s' effacer au maximum
    comment dois- je la frapper
    comment epouser une autre

    des pervers cest tout'

  • محمد
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:41

    بصدد الفتاوي اقول لصحافي هسبريس لماذا يسمح لكل من هب ودب بحشر انفه وقلمه في الامور الدينية التي حسم فيها الفقهاء الاوائل ولم يتركو فراغا ينتظر من امثال فتيحة أعرورلتخوض فيها . فلو تدخل علماؤنا وسمح لهم بالرد على مثل هذه المقالات لتبين للجميع القول الصحيح والراجح من الشأن الديني ولسد الباب على المفسدين وادعياء الشيطان

  • marocain33
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:42

    المراة مدرسة ان اعدتها اعدت شعبا طيب الاعراف. المراة ملكة في بيتها ومسؤولة عنه قبل اي شيء اخر، وغير هدا من الامور الاخرى يجب ان يكون بضوابط من اجل صلاح المجتمع.

  • عمار
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:42

    بعدما تحررت المراة تحررا كاملا في الدول الغربية، انتهت الاسباب التي كانت تجذب الرجل الى المراة ، فتساوى الكل بالكل و ظهر الشذوذ في اقصى تجلياته. وبعد ذلك اضحت المراة بضاعة بخسة بل لا قيمة لها اطلاقا، وكانت النتيجة خروج النساء العاريات في حركة ' FEMEN' في ظاهرة احتجاجية ياءسة لاثارة الشفقة عليها بعد هجرة الرجل الى عالم المثلية القاتلة للنوع البشري.
    فا لمنظومة الغربية لا تعترف بشيء يسمى الاخلاق العامة ، فكل شيء بضاعة يتحكم فيه العرض والطلب بما فيه جسد الانسان امراة كانت او رجلا. فاتقوا يا اولي الالباب.

  • ahmed
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:51

    لماذا كل هذا الظلم للمرأة من طرف بعض من يحسب على المتدينين ،فأي دين هذا دين محمد صلى الله عليه وسلم لا توجد فيه هذه التخاريف وسيرته صلى الله عليه وسلم لم يثبت فيها إهانته للمرأة بهذا الشكل الذي نرى .
    وصيتي لكل إمرأة وفتاة عليك بالعلم فهو النور الذي سيحميك من الظلاميين الذين يجعلون المرأة كائن رقم 2 في المعادلة الإنسانية وكذلك هو من سحميك من العلمانيين اللذين يسعون إلى جعلك سلعة، فالعلم العلم أيتها المرأة .

  • driss mortad
    الأحد 19 ماي 2013 - 21:55

    Merci pour cet article trés intéressant. Comme je ne suis pas un connaisseur du domaine religieux, je vais me limiter à faire une hypothèse et tirer ma conclusion:

    Deux frères A et B. A a un seul garçon, ivrone, drogué mal élevé….en résumé une catastrophe. B a 10 filles bien élevées, ayant fait des études et elles sont pieuses

    A décède en premier, son garçon hérite le tout et bien sûr va le gaspiller en alcool, drogue.
    Puis B décède, les 10 filles héritent les 2/3 et le fils de A, le drogué…, vient hériter le reste.

    Si l'islam ne corrige pas ce genre d'injustice, et reste comme il est venu il y a 15 siècles, on ne peut s'attendre qu'à des catastrophes.

  • chokri
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:05

    بدون الدخول في مجدلات أسأل الكاتب هل تصلي هل تقرأ القران لا يمكن لأي فتاة تصلي و تتدبر وتفهم القران الكريم أن تتبرج إلا المنافقات وهده المسكينة التي تقول أنها يجب أن تتخلص من النصوص الدينية التي لم تعد تساير العصر فأقول لها كدلك فعل اليهود عندما حرفوا الثورات

  • أبوزيد
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:07

    ان اول ما يثير القارئ هو استهتارو استسهال المشايخة وعلماء الدين والمجالس الدينية بكلمة"حرام" علما انه كحق لم يعطى حتى لرسولنا الاعظم(ص). فهو حق الاهي صرف, فالحرام شمولي و أبدي, والله وحده الذي يمارسه لقوله تعالى"ولا تقولوا لما تصف السنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب ان الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون"النحل116. وفعلا لا و لن يفلحوا. وهو الخطأ نفسه الذي وقع فيه بنواسرائيل لقوله تعالى"وعلى الذين هادوا حرمنا كل ذي ظفر" الى قوله"ذلك جزيناهم ببغيهم وانا لصادقون"الانعام146 وكذلك في سورة النحل 116"وعلى الذين هادوا حرمنا"الى قوله"وما ظلمناهم ولكن كانوا انفسهم يظلمون".ان كل متتبع للشأن الديني في عالمنا العربي ليجدن سهولة تداول كلمة"حرام" على ألسنة المنابر في أغلب الفتاوى, وهذا تعدي صارخ على حاكمية الله.فالرسول الاعظم(ص) جاء بشريعة سمحة ودين الحق ولغى به شريعة موسى ,(شريعة الاصر و الأغلال), لقوله تعالى"الذين يتبعون الرسول النبي الامي.."الى"أولئك هم المفاحون"ألأعراف157. فدعاتنا سامحهم الله ارجعوا الينا شريعة الاصر والاغلال بتوسيعهم لدائرة الحرام فشددوا علينا ديننا…يتبع

  • khalid
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:07

    لكارثة التي نعاني منها وهي هؤلاء الذين يلعبون بالجمل من رجال الدين وهم لم يكلفوا أنفسهم البحث في معاني المصطلحات السياسية و الفكرية. إنهم يكثرون الكلام وسرد الآيات القرآنية دون استعمال للمنطق و العقل . لهم لغة عربية فصيحة و جميلة ولكنها تبقى لغة جوهرها فارغ بالنسبة لمثقف و ساحر بالنسبة للناس ،للأسف،الذين كانوا ضحايا الأمية الممنهجة التي مورست على شعبنا و خصوصا الذين تعثروا في الطريق ولم يكتب لهم مسايرة الدراسة في الجامعات، هاته الفئة الأخيرة أصبحت تلعب دورا خطيرا في المجتمع لأنها سقطت بسهولة في أيادي دهاقنة الإديولوجية الدينية وروضوها لدرجة استحالة فتح أي حوار معها، و هاته الفئة موجودة في كل ركن من المجتمع المغربي ولها قوة تحارب بها بشكل أعمى كل من يحاول إنتقاد الحركات الإسلامية.
    لهذا يصعب تحقيق العلمانية التي لا تصادر حق الله في التشريع كما قلت بكل تجني، لأن المشرع هو البرلمان في الدولة الديموقراطية والبرلماني يمكن أن يكون إسلاميا أو ليبيراليا أو إشتراكيا أو …والعلمانية فقط تحمي كل هؤلاء في التشريع حسب مرجعية كل واحد. أي بتعبير آخر تحمي الحرية في الإختلاف باسم القانون.

  • Ahmed
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:11

    الوهابي نسبة إلى محمد عبد الوهاب، والوهاب هو الله، فحذاري من سب "الوهابية"
    وهذا المصطلح المحدث يستخدمه الروافض، وغالبا يقصد به أصحاب المذهب السلفي، المذهب المعتمد في السعودية

  • مغربية
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:11

    جملة تصلاح يتعمل ليها كادر و تعلق: اتمنى من الاخ كيدار ان يرسمها، غادي تطلع واعرة،ويسميها:ان المنافقين كانو اخوان الشيا

    <<تترجم هوسا جنسيا رهيبا واضطرابا نفسانيا واضحا، فالسلفي تغضبه
    رؤية امرأة بقوام جميل تمشي في الشارع، ويمكنه أن يرتكب بسبب ذلك جريمة، وهو لا ينزعج بالقدر نفسه من منظر طفل يمشي حافي القدمين يتسول لقمة خبز من المارة أو يفتش في قمامة الحي عن بقايا طعام>>

    و هداك اليمني مفهمتوهش مزيان يا لعيالات كيقولكم زعما، الكرسي حرام، باش تخلعو من الجن لا يأديكم، وحدكم الحصيرة د الجامع، و تهجرو جميع الكراسي، ابتداء من كرسي المدرسة، الى كرسي الجامعة، الى كرسي الوظيفة، فقيه عفريت!!
    بحال واحد الفقيه عاود قالك حرام المرا تقيس الخيار ف السوق او خيزو، لانه يشبه شي حاجة ما ادري ويش هي، واااااسي الفقي ما دنبنا ادا كنتي مزعزع و مقرقب و عقلك مخوخ، نبقاو تابعينك؟؟ هادشي يا الخوت مبقاش فتوى ولى ابداع وفنون تشكيلية، علاش، لانه زمان فاش مكانش العلم منتشر تيمشيو الناس للفقيه يوريهم كي يديرو يتوضاو و يصليو، دابا كلشي قاري كلشي عارف كلشي، ادن الفقيه خاصو يجيب ليك شي حاجة جديدة يبهرك بيها،

  • سيمو البوزيري
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:11

    لا داعي لتخويف الناس من السعودية فهي دولة مسلمة، والمدهب الوهابي ، مذهب كباقي المذاهب (المالكي والشافعي والحنبلي) و الكتيرون لديهم فكرة خاطئة عن هذا المذهب، وهذا ناتج عن تشويه صورته من طرف ايران.واما بعض الفتاوى الشادة فهي موجودة في كل دولة، والزمزمي عندا مثال.

  • assadik.ita
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:13

    جازاهم الله عنا وعن جميع المسلمين بمجهوداتهم وايصالهم كتاب الله وسنة رسوله صلواة الله عليه واثق الله في نفسك يا كاتب البهتان

  • Abdelmoughit
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:14

    وما رأي الأخ كاتب المقال فيما وصلت إليه المساجد من تحريض من طرف أئمة ضد مفكرين فإمام مسجد الهدى بالدار البيضاء خصص خطبة الجمعة الاخير لتصريحات احمد عصيد، مما حدا بالإمام لتكفير الباحث احمد عصيد ووصفه بالعلماني والكافر والملحد ويمثل "اسيادو" فهذا هو الإمام الخامس الذي يخصص خطبة الجمعة للتحريض ضد مفكر مغربي ، مارأي أيضا وزير الأوقاف ورئيس الحكومة .

  • محمد
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:15

    بسم الله الرحمن الرحي

    وردت إلى موقعنا تساؤلات كثيرة عن فتوى نشرتها بعض الوسائل الإعلامية تنسبها إلينا، تتضمن تحريم الجلوس على الكراسي إلى آخر ما فيها من كلام غريب.. ويدَّعون وجودها في موقعنا

    ولا وجود لها أصلا في موقعنا، ولم يكن لنا بها سابق علم ولا خبر عنها، حتى وصلَنا خبرُ نسبتِها إلينا، وهي متناقضةٌ تماماً مع قواعد الشريعة المطهرة المصونة حرسها الله وحماها. ومتناقضةٌ تماماً مع مسلكنا وواقع حالنا في مكتبنا وأماكن تواجدنا، في اليمن وعلى وسائل الإعلام وفي الرحلات إلى مختلف بلدان العالم.

    اللهم أصلِح أمور المسلمين، واجمع قلوبَهم على التقوى، وجنِّبهم الفتنَ والمحنَ ما ظهر منها وما بطن. والحمد لله رب العالمين.

    عمر بن محمد بن سالم بن حفيظ

    تريم حضرموت الجمهورية اليمنية

    20 / 1 /1433هـ الموافق 15 / 12 /2011م

    بتصرف

  • Marocaine
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:15

    " إن من أخطر المفاسد التي بُليت بها أمتنا العظيمة ما يُسمَّى بالكرسي، وما يشبهه من الكنبات وخلافها، ممَّا هو شرٌّ عظيم يخرِج من الملة"، بل أن الشيخ الذي يعتبر واحدا من أهم الشيوخ اليمنيين، وواحدا من بين أكثر 500 شخصية إسلامية تأثيرا في العالم لسنة 2011، أضاف أن الجن قد ينكح المرأة وهي جالسة على الكرسي:" والغالب أن الجّن ينكحون النساء، وهنَّ على الكراسي" بالنظر إلى فتحها لرجليها وما ينتج عنه في نظره من تبرج وفتنة
    Mais c'est quoi ce délire, sérieux ils ont quoi à la place
    d'une cervelle, assise sur une chaise est considérée comme Tabarroj et fait sortir de la religion Fedahtouna behad lefatawi deyalkom ohachamtona heda le3alam biassrih

  • وديع وديع
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:16

    بسم الله الرحمن الرحيم، إلى حسن الترابي، أقول له أولمتقرأ قوله تعالى (و لا تنكحوا المشركين حتى يومنوا، و لعبد مومن خير من مشرك و لو أعجبكم) ألم يحدد سبحانه و تعالى جواز إنكاح المشركين بالإيمان و هو ما يسميه الأصوليون و غيرهم بدلالة مفهوم المخالفة أهذا الذي تنكره؟ قد تقول بأن الآيات نزلت في سياق ما، فأقول لك إن هناك قاعدة أصولية يعرفها المحققون من أهل هذا الشأن مفادها أن صورة السبب قطعية الدخول في العام، فلا يجوز إخراجها و لا استثناؤها من ذلك العام، و قاعدة أخرى مفادها أن ترتيب الحكم على الوصف يفيد علية ذلك الوصف، و الحكم يدور مع علته، فتدبر……………

  • منكوح الجن
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:28

    إذن حسب العلامة الذي قال أن المرأة التي تجلس في الكرسي ينكحها الشيطان فأني ذكرا كما أنا إذا جلست على الكرسي أصبح لوطي معاذ الله فيقام علي الحد.
    ااه لقد نكحني الجن دول حياتي دون أدري.

  • ابراهيم
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:29

    لا يوجد في الاسلام شئ اسمه الوهابية
    أنت عندما تتحدث عن مشايخ السعودية تصفهم بالوهابيين هل هذا من الانصاف والله يا أخي عار عليك
    اعلم رحمك الله ان الفتوى ولو خرجت من أتقى رجل في هذا الزمان ولم يستدل عليها بدليل ففتواه لا تسمن ولا تغني من جوع

  • لحسن
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:30

    إذا عرفت ما تقدم يتبين لك أنه لا يوجد شيء في الحقيقة يدعى (الفكر الوهابي أو الحركة الوهابية) وإنما ثمة شيخ عالم من العلماء وفقه الله تعالى إلى الدعوة إلى توحيد الله تعالى إلى الاعتصام بالكتاب والسنة شيخ وعالم مجدد اسمه الشيخ (محمد بن عبد الوهاب) لم يأت بفكر ولا اختراع ولا ابتداع وإنما دعا إلى ما كان يدعو إليه النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه.
    لكن الاعداء لمزوا الشيخ تنفيراً من التوحيد فقالوا: (فكر وهابي) وتبعهم بعض الجهال من الكتّاب والمؤرخين ومن عنده (ثقافة) وليس علماً فقالوا: (الحركة الوهابية).
    والحق أنها دعوة إلى التوحيد النقي الصافي ونبذ الشرك، دعوة إلى التمسك بالكتاب والسنة وما كان عليه سلف الأمة

  • الأحد 19 ماي 2013 - 22:32

    مشكل الاسلام الكبير هو غياب سلطة دينية موحدة كما هو الحال عند المسيحيين (البابا) و البوذيين (الدلاي لاما). كل من هب و دب يفتي و يحلل و يحرم و يستغل الدين لأغراض مختلفة. والنتيجة هي الفوضى و المهزلات التي نراها كل يوم.
    المرأة هي نصف المجتمع ولا يمكن لأي شعب ان يتقدم بتحقير و تهميش المرأة. أنظروا الى العالم العربي و الأسلامي حتى الدول الغنية بدون بترول كانت ستكون في أحسن حال كاليمن او أفغانستان. جسم المرأة ملك لها و ليس عورة أو شرفا لاحد. اذا لم نتخلص من عادات و تقاليد البدو فلن نحلم بالتقدم.

  • رغم أنف العلمانيون
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:40

    لماذا عندما يتكلم العلماء ويبينوا أحكام الشرح
    ويجيبون على الاسئلة .طبعا على حسب مدارسهم ومذاهبهم
    تقيمون الدنيا ولا تقعدونها .وتتهمونهم بالهوس الجنسي
    وتصفونهم بعلماء الحيض والنفاس
    وحينما يستغل العلمانيون المرأة من راسها حتى أخمص قدمها
    اعلاميا في القنوات والمسارح وتجاريا في الاشهارات والمعرض التجاري وثقافيا في الروايات والقصص وما أشبه ذالك الخ …………
    تسمون ذالك كله حرية وديمقراطية وتحررا وتقدما
    لماذا تختلف عندكم الموازين
    ومع أن في المقال مزايدات ومغالطات

  • عبد المولى
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:42

    أخاف أن تأتي فتوى تحرمنا نحن الرجال أيضا من قيادة السيارة لكون مِقود السيارة دائري الشكل أو تمنعنا من تناول -اسفنج- لأن شكله دائري كذلك.

  • صفاء عزوزي
    الأحد 19 ماي 2013 - 22:57

    فما هذا الولع بقصة المرأة، والتمطق بحديثها، والقيام والقعود بأمرها وأمر حجابها وسفورها، وحريتها وأسرها، كأنما قد قمتم بكل واجب للأمة عليكم في أنفسكم، فلم يبق إلا أن تفيضوا من تلك النعم على غيركم؟! هذبوا رجالكم قبل أن تهذبوا نساءكم، فإن عجزتم عن الرجال لأنتم عن النساء أعجز! أبواب الفخر أمامكم كثيرة، فاطرقوا أيها شئتم، ودعوا هذا الباب موصدا، فإنكم إن فتحتموه فتحتم على أنفسكم ويلا عظيما وشقاء طويلا.

    هذه الكلمات للمنفلوطي وافية .

  • farok
    الأحد 19 ماي 2013 - 23:20

    الإسلام بقرآنه دين جميل و حق ،لكن التفاسير البشرية له كارثية و هذا لا يعني أن هذا الدين خاطئ بل يأكد أن أقوال البشر لا يجب أن تقدس و يجب أن تدرس مثلها مثل غيرها مستخدمين العقل و العلم لتحديد الصحيح من الخاطئ،
    فأكبر خطر على الإسلام هو على عكس ما يعتقد البعض أنه الغرب بل علمائه المتكبرون و المنغلقين على أي نقاش يخالف تصوراتهم التي تبجل ذواتهم و أسلافهم.

  • Chroniqueur du Canada
    الأحد 19 ماي 2013 - 23:21

    Messieurs les Ogres, qui, à chaque fois qu'ils triuvent une occasion minable, s' attaquent à la femme.

    Au nom de votre religion que vous êtes entrain de faire haïr par tout le monde, laissez s' il vius plaît l'être humain tranquille.

    Si vous croyez en l'Islam, alors vius croyez en le fait que c'est Allah qui juge et punit.

    Alors laissez l'être humaain en paix.

    Et si vous êtes sincères et que vius n'avez rien à faire à part de causer la zizanie, ayez au moins le courage de demander à vous faire demettre de vos fonctions, car vous n'êtes d'aucune utilité. Vous msngez Al Haram et buvez Al Haram, car c'est notre argent.

    Recyclez-vous en des nettoyeurs de souliers ou gardiens d'automobiles, ou en un métier qui peut être utile pour la nation.

    Vous êtes de TROP.

  • أبوزيد
    الأحد 19 ماي 2013 - 23:26

    رجوعا لموضوع المقال, في بحث مستفيض في التنزيل الحكيم وجدت خمس كلمات مسيطرة على العقل العربي الجمعي لكنها غير موجودة في المصحف؛الشرف,العرض,الشهامة,المروءة,النخوة. وهي خمس كلمات فصحى, ولو ذكرت في المصحف لفهمنا معنى الشرف كما فهمها العربي و الاروبي و الياباني,لأن معناها سيكون عندئد عالمي وموحد, فالشرف عند اليباني مثلا في المهنة وعندنا شرف الرجل هو المرأة,فلو اخطأت المرأة فهذا يعيب الرجل,هذا بالاضافة ان الله ذكر المرأة و ذكر الفتنة لكن لم يقرنهما قط في المصحف, فسؤالي هو؛كيف تم ربط هذين الكلمتين في تقافتنا الدينية؟ يقول تعالى"زين للناس حب الشهوات من النساء و البنين والقناطير المقنطرة من الذهب و الفضة و الخيل المسومة والانعام والحرث,ذلك متاع الحياة الدنيا"آل عمران14. فقد فهم السلف من هذه الآية ان المرأة شهوةومتاع, علما ان المتاع شئ ليس له ارادة ولم يفهموا ان النساء هنا معناها؛"ما تأخر" بمعنى ما استجد. وكذلك في قوله تعالى"نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم"البقرة223. فهنا معنى النساء ؛ كل ما استجد هو ثمار لكم.من هنا نعلم لماذا أدى الفهم المغلوط للسلف اعتبار المرأة حرث و متاع وأشياء

  • hassan
    الأحد 19 ماي 2013 - 23:55

    Corps de la femme appartient au capitaliste, il doit faire ce qu'il veut avec, et n'appartient ni à la femme elle même, ni à la religion, la force du sionisme à travers l'argent et les gauvernements corrompus soutenus par le sionisme, va finalement mettre fin à tous les religions du monde, ne vous inquiétez pas! y'aura pas d'islam dans 100ans, mais y'aura des musulmans esclaves, une grande industrie sexuelle et tourisme sera développer en monde musulmans au profit des riches sioniste, arabes aux occidentaux, oui c'est vrai il y'a des sionistes arabes, ils sont pauvres, mais ils touchent l'argent de leurs maîtres en occident, car ces petits arabes là n'ont pas d'idées pour faire l'argent que de trahir leurs pays et leurs peuples, sachant qu'on a executer tous les traitres apès la 2eme guerre mondiale en europe, cette dernier qui protègent nos traitres sous pretexte de droits de l'homme, ces hommes traitres de leurs parties, mais le vraie menace est de ne pas trouver quoi manger

  • abdoullah
    الأحد 19 ماي 2013 - 23:55

    arretons s'il vous plait d' etre hypocrites et disons la verité

    l' islam a demuni la femme de ses moindre plaisir de la vie

    elle est couverte comme invisible, n' herite que la moitie, et la meilleure adribouhounna :sourat annissa34

    ect ect ect ect ct

    malgré les tonnes de maquillage que vous avez fait à cette religion, elle reste injuste envers les femmes
    merci hespress

  • khalid
    الإثنين 20 ماي 2013 - 00:14

    الحجاب ليس فرض في الاسلام لانها تتعارض وبشدة مع الفطرة البشرية السليمة و لا دليل فى القرأن او السنة على إرتداء الحجاب للنساء بمعني ان تغطي راسها بحسب ادعاء الفقهاء في سورة النور الاية رقم 31 لم يرد فيها الراس او الشعر بل امر بتغطية الجيب اي الصدر لقوله تعالى (وليضربن بخمرهن على جيوبهن ) اي ستر الصدر وليس ستر الشعر او الراس اذن الحجاب بالمفهوم الصحيح في سورة الاحزاب الاية 53 الحاجز او الساتر والمخاطب بها زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم فقط لاغير ولم يخاطب النساء المؤمنات عامة فالحجاب عادة بدوية وعادة اجتماعية موجودة قبل الاسلام وان من أخطر الأمور أن نخلط بين العادات والتقاليد وبين ما يؤمرنا الله به في كتابه الكريم لأن الإدعاء بأن أي عادة من العادات هي من عند الله هو إدعاء كاذب يماثل الشرك بالله والكذب في حقه جل جلاله و تعالي.(فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً أَوْ كَذَّبَ بِآياتِهِ إِنَّهُ لا يُفْلِحُ الْمُجْرِمُونَ)

  • فتاح مكناس
    الإثنين 20 ماي 2013 - 00:14

    لعله مايستوقف المرء عند الاطﻻع على مثل هذه المواضع، هو الاندهاش من حجم جهل المحللين لبعدهم الشديد من شؤن الدين، وقد قيل إذا أسنحت اﻷمور الى غير أهلها فانتظر الساعة

  • ahmed
    الإثنين 20 ماي 2013 - 00:16

    على جميع النساء والفتيات ان يلتزمن قول الله تبارك وتعالى ( ولباس التقوى
    ذلك خير ) وعلى جميع اهل الفتوى ان يتقوا الفتنة وان يلتزموا ما شرعه
    الله .اما الدخول فى تفاصيل اللباس ومعايير الجمال الدقيقة او التضييق على
    الفتاة او المراة بخنقهما باهواء واباطيل زعما ان ذلك من الفتوى . فذلك غير
    مقبول فى الاسلام .

  • mohamed
    الإثنين 20 ماي 2013 - 00:26

    salamo alikom wa rahmato Allah.
    je dit à Driss motard (réaction n°12), la réponse à ta suposition se trouve dans le Coran dans la même sourate où Allah a expliqué la division de l'eritages"sourat nissa" et si vous savez que la part du fils et deux fois plus que sa soeur comme vous décriver dans votre exemple vous devrez savoir aussi comment Allah nous a ordonné de se comporter avec ce genre de personne alcolique, drogué….
    la réponse se trouve dans le versé 5 du sourate nissa: " وَلاَ تُؤْتُواْ السُّفَهَاء أَمْوَالَكُمُ الَّتِي جَعَلَ اللّهُ لَكُمْ قِيَاماً وَارْزُقُوهُمْ فِيهَا وَاكْسُوهُمْ وَقُولُواْ لَهُمْ قَوْلاً مَّعْرُوفًا "(5) /سورة النساء.
    alors avant de dire de tel propos va aprendre ta religion si tu es bien un musulman et ne parle pas de ce que tu ne connais pas

  • مسلم من المغرب
    الإثنين 20 ماي 2013 - 00:41

    تشبع المغاربة بالافكار العلمانية الغربية و هدا صاحب المقال يكتب و يصف العقيدة الاسلامية بالظلامية و يتعب اقوال العلماء ليستخر بكل جهد اي خطا كيف ما كان
    اولا يجب احترام العلماء بدل الاستهزاء بهم
    ثانيا عرض صاحب المقال افكار اشخاص لا علاقة لهم بالدين الاسلامي ليروجوا لافكارهم الفاسدة و الغربية

  • ilyas
    الإثنين 20 ماي 2013 - 00:43

    ستجبر النساء على تغطية عيونهن، خصوصا ذوات "العيون المثيرة للفتنة"، حيث أكد متحدثها الإعلامي في حائل الشيخ مطلق النابت أن "رجال الهيئة سيتدخلون لإجبار النساء على تغطية عيونهن، خاصة المثيرة للفتنة".

    C'est la plus grosse blague que je n'ai jamais entendu de ma vie

    L'arabie Saoudite a son islam et veut influencer le reste de la planète

    Faut dire stop à ce phénomène

  • عبد الرحمان
    الإثنين 20 ماي 2013 - 00:55

    من خلال قرائتي للمقال و التعاليق تبين لي بوضوح نجاح شياطين الغرب من انس و جن في استقطاب العديد من ابناء جلدتنا ضاربين بعرض الحائط لمئات السنين من الجهاد و النضال بالنفس و المال لاجدادنا ليوصلوا لنا هدا الدين العظيم دون تزوير او بهتان فهنيئا لكم ايها العلمانيون بصحبة الشيطان في جهنم

  • haddach
    الإثنين 20 ماي 2013 - 01:05

    pas vous qui va dire ce qui est bien ou pas bien si le dieux soubhanah qui juje .laisser les femme tranquille .vous avez un manque de sexe et vous voulez que tout sois comme vous El makboutine

    la femme a un grand respect car elle est notre mère et notre sœur et aussi notre femme faut la respecter.

  • Mustapha From Lux
    الإثنين 20 ماي 2013 - 01:33

    الى صفاء صاحبة التعليق رقم 31 كلام المنفلوطي الذي ذكرته هو مقتطف من مقاله الذي سماه" الحجاب " و هو في مقاله كان يدعو الى الحجاب و العفة و يستنكر على صديقه دعوته لسفور المرأة و هو الشيئ الذي جر الخيانة الزوجية على صديقه من زوجته و مع أعز أصدقائه و المنفلوطي كان يستنكر على العلمانيين تطرقهم لموضوع المرأة في حين أن هنالك مواضيع كثيرة لا تقل أهمية و كان أجدر بهم محاولة حلحلتها.
    أرجو منك أن تقرئي جيدا قبل تقويل المنفلوطي ذلك الكاتب العظيم ما لم يقله و هو نفس ما يقوم به صاحب المقال من تقويل على الاسلام

  • صفاء عزوزي
    الإثنين 20 ماي 2013 - 02:25

    Mustapha From Lux

    أجل أنا أوافقك الرأي ولم أقصد ابتة انها من معتقدات المنفلوطي .. بل قدصت أنها من مألف المنفلوطي .. والمغزي أخي من الكلمات .. أنه في الآونة الأخيرة كتر الحديث عن المرأة وحجابهــا هل يصح أو لا يصح … في حين أن هناك مصائب على رءوسنــا تعينا الجميع .. وهي كلمات كتبتها ليكف بعض من يدعي أنه شيخ على تلطيخ سمعت الإسلام . فأغلبيتهم ينظرون فقط لقشور المواضيع .. وحتى أكون واضحة أنا فتاة أرتدي حجابا شرعيــا . وصراحة تعبت من سماع كل ذلك الكلام الذي لا طائل منه عن المرأة .
    أرجوا أنك قد فهمت ما أرمي إليه تحياتي

  • Mustapha From Lux
    الإثنين 20 ماي 2013 - 03:40

    الى صفاء
    شيئ جميل سيدتي أنك ترتدين الحجاب، و أنا أتفهم جيدا قصدك الآن، و لكن القارئ ذي التفكير السطحي سيفهم من خلاله أنك ضد الحجاب، و لكني أرى يا سيدتي ، و أستميحك عذرا ان جانبني الصواب، بأنك قد تحاملت علىى الشيوخ من خلال ادعاءات وسائل الاعلام ، التي يسيطر عليها العلمانيون ، أو من خلال أقوال صحفي مبتدئ انما يحاول ركوب مطية الاسلام من أجل بلوغ غايته، أي الشهرة فوحدها الشجرة المثمرة تتعرض للضرب و الهز أغصانها حتى تسقط الثمار، لم لا يتطرق هؤلاء اللائكيين لمواضيع السكن أو الشغل أو التغطية الصحية أو نظام التقاعد …و غيرها من المواضيع التي تهم المجتمع، لا يدور في خلدهم غير تعرية المرأة و كل ما له علاقة من بعيد أو قريب بشهوتي البطن و الفرج
    لك مني سيدتي أرقى التحيات و السلام.

  • jaoudar
    الإثنين 20 ماي 2013 - 03:46

    a mon avis on arrete de juger les autres et on exploite notre temp dans le bon et le bien pour soi et pour les autres . en fin de compte chacun sera juger sur ses faits seulement . et pour les sheikhs des chaines tv exploitez vous un peu sur l education literaire et scientifique vers les nouvelles generations( les deux sont tres imperatives pour la consistence de la religion et de l ouma)

  • لحسن البعمراني
    الإثنين 20 ماي 2013 - 05:53

    لاحولة ولاقوة الا بالله
    مادخل البترول في مسائل الفقهية قد اختلف فيها علماء الدين والشريعة
    ثم دائما تكررون هاده الكلمة الوهابية يااخي نحن لسنا وهابيين بل شيخنا محمد ابن عبد الوهاب هوة فقط عالم من علماء الاسلام وليس نبي او رسول لكن الحقيقة انتم ايها العلمانيين البراليين المعادين للاسلام هدفكم من نشر مثل هاده المقالات هوة محارب دين رب العالمين وجعل الشريعة الغراء بعيدة عن الدولة وهادا والله لن يكون والخلافة الاسلامية اتية لامحلا وسوف يخرج عيسى ابن مريم عليه السلام ويطهر العالم من المنافقين العلمانيين البراليين ان شاء الله تعالى

  • امين
    الإثنين 20 ماي 2013 - 07:13

    ماذا تقصد اعرور بتشديدها علي فتح المجال للجميع!وعدم ًاحتكارهً لدي جهة معينة؟..ان لكل علم رجاله. اذا مرض احدنا فانه يذهب الي دكتور متخصص..لم اسمع بأحد ينادي بفتح مجال ممارسة الطب او الهندسة المعمارية اوالمحاماة…امام الجميع!ان للاجتهاد رجاله الذين يفترض ان يحيطوا بعدة علوم كعلوم القران،والحديث،والفقهواصوله،واللغة العربية وعلومها وشعر العرب وبلاغتهم…
    الكثير يردد ذم فكر الامام محمد بن عبد الوهاب مع انه كان فكرا مجددا يعارض الخرافات وعبادة القبور والأموات والعبودية للمخلوقات.. ولاادري لماذا سمي الذين يوافقونه بالوهابية علي وزن مسميات الطوائف الضالة!اغلب الناس يخلطون تشدد البعض فيعممون بدون علم…لقد عاش الامام محمد بن عبد الوهاب ومات قبل وجود السيارة ظهور النفط في شبه الجزيرة العربية وبالتالي فانه لم يفت بشي بشان قيادة المرأة للسيارة!!!

  • sifao
    الإثنين 20 ماي 2013 - 09:28

    المرأة دائما ومجددا ، المصيبة التي ابتلى بها الله المسلمين من دون غيرهم من أجناس البشرية ، شماعة تعليق الاخفاقات والانتكاسات ، عندما تُعطل قوة انتاجية هائلة هل ينتظر أحد أن يدق التقدم والازدهار أبواب الكسالى ، قرون من الزمن ، فشل تلوى الآخر ويقولون سبب ذلك هو المرأة ، في حين لم يُترك لها الفرصة ولو مرة لتقول كلمتها ، الواقع يقول أن مجتمع الذكورة في البلدان الاسلامية فشل فشلا ذريعا رغم الامكانيات المادية الهائلة والسبب واضح هو اقصاء المرأة من المساهمة في التنمية ، ورغم ذلك يصرون ، العناد من أجل العناد ، الانسان الحقير هو الذي لا يعترف بأخطاءه وينسبها للآخرين .
    أما شيوخ الوهابية فشغلهم الشاغل هو اصدار فتاوي تكميم الافواه وتغليف الاجساد
    كل شيء حرام الاجسد المرأة فهو مباح ، الرضيعة للتفخيد و الطفلة للنكاح ، ومع ذلك لا يستحيون ويتكلمون عن الدعارة ، هل من دعارة أكبر من هذه ، كبيرهم خبير في النساء نكح كل الاعمار والاجناس والالوان ، السائرون على خطاه يكررون نفس التجربة حتى صاروا من حثالة الامم .

  • ولد الرحالية
    الإثنين 20 ماي 2013 - 09:45

    مقال ينم عن جهل بعمق الفكر الإسلامي ومقاصد الدين، واختزاله في بعض الفتاوي الجانبية أو الجزئيات السطحية، حتى يتسنى لإسماعيل عزام ومثيلته فتيحة أعرور ( التي فقط للتعريف بتركيبتها الثقافية؛ تقول في سلسلة “اعترافات مبدع..مع مصطفى البقالي” ـــ الحلقة الأولى ـــ : الطريق إلى قلب الرجل… سهل جداً بالنسبة للمرأة التي تجيد فن الإغراء والتي تنجح في جعل قلبها تحت سلطة ذكائها وعقلها، المرأة المتمنعة المنفلتة، فالرجل صياد بطبعه يحب أن يجري وراء “طريدته”…).
    أما صاحب المقال الذي يعطي لنفسه الحق الحديث عن بطلان أو وجوب الحجاب وهو قد ناصر حتى النخاع ذاك الصحافي الذي لايمانع في زنى أمه أو إبنته.
    حقيقة غريب أمرك ياإسماعيل، والأشد وقاحة و استصغارا للقرائ هو استشهادك بمن ليس لهم ناقة ولا جمل بعلوم الدين، ـــــ يؤكد الباحث في الشأن الديني منتصر حمادة…ـــ أنت تفتري على الناس; منتصر حمادة هو إعلامي وليس مفتي أو فقيه في الدين. فهذا ما يسمى بذر الغبار في العيون. خلاصة القول: قيل وما الرويبضة يا رسول الله ؟ .. قال: «الرجل التافه يتكلم في أمر العامة»

  • said
    الإثنين 20 ماي 2013 - 10:06

    الظاهر من هذا التقرير أن صاحبه علماني ويريد أن تكثر الردود ممن يسبون ويشتمون الدين ويقعون في أعراض العلماء.
    وأنا أستغرب من هؤلاء الذين يريدون أن ينزعوا المرأة من حجابها وعفتها.
    لماذا يسمح لكل من هب ودب بحشر انفه وقلمه في الامور الدينية التي حسم فيها الفقهاء الاوائل ولم يتركو فراغا ينتظر من امثال فتيحة أعرور لتخوض فيها .

  • tarik bessin
    الإثنين 20 ماي 2013 - 10:34

    الحمد لله الذي جعل لبلادنا حصنا من الفكر الوهابي الرجعي، التصوف حافظ على الاسلام في بلادنا و تاريخه تاريخ مجد و روحانية عظيمة.
    اين هؤلاء الوهابية المرضى النفسيين و العقليين من رابعة العدوية، و من سيدتنا خديجة التي كانت من كبار تجار قريش.
    عقول سقيمة و فهم رجعي، بن عبد الوهاب ليس رسولا، و كلامه فيه الصواب و الخطأ، فإذا كنت تعتقد صحة كل ما قال و كتب بن عبد الوهاب و ضرورة اتباعه من كل مسلم، استفق يا نائم رسولنا محمد صلى اللا عليه و سلم، و ليس رسولنا بن عبد الوهاب!!!!!!!!!!

  • driss moartad
    الإثنين 20 ماي 2013 - 10:53

    Intervenant 41, Si Mohammed,

    Mon exemple est juste de montrer l'importance de l'injustice.
    Si Mohammed, vous êtes un homme bon et votre soeur est sérieuse et des plus correctes que Dieu a crées. Si vous croyer que vous méritiez deux fois plus qu'elle, c'est que vous êtes profondement injuste. Une religion profondément injuste ne peut conduire qu'à la catastrophe.

  • la princesse asmaa
    الإثنين 20 ماي 2013 - 11:03

    لن ادخل في نقاش عقيم لن يفضي الى نتيجة حتمية, فموضوع المراة اسال وسيسيل الكثير من المداد. الحلال بين والحرام بين وكل موضوع ديني مرده القران الكريم فهو الفاصل والحاكم, فلا الدعاة الوهابيين, ولا السلفيين يستطيعون ان يخلقوا شيئا فريدا من نوعه فيحللوا ويحرموا كيفما شاؤوا, فبالنسبة لي كل فتوى لاعقلانية ولامنطقية هي مجرد فكرة يعبر عنها اصحابها لااقل ولا اكثر.
    الى التعليق 13 chokri:
    اخي الكريم لاتحصر الدين في الصلاة وقراءة القران, فالدين معاملة, صحيح ان الصلاة عماد الدين والركيزة التي يستقام عليها لكن صلاة بدون معاملة طيبة وقلب نابض بالحب(اقصد حب الناس في الله بدون مصلحة) ليست بصلاة ولا بدين, كم من متبرجة (لا اقصد العري بل التي لاترتدي الحجاب) قلبها مليء بالحب والعطف والحنان لكل الناس ومعاملتهم بالحسنى افضل بكثير من التي ترتدي الحجاب وقلبها مليء بالبغض والحسد وتنشر الكثير من الكراهية بين صديقاتها اضف الى ذلك انها لاتصلي (وهذه الحالة يوجد منها الكثير) فهل هذا لايعد نفاقا?? ام ان النفاق كلمة حبيسة للمتبرجة دون غيرها??
    احترم رايك لكن بالمقابل احترم رايي وتقبل تحياتي.

  • هداك الله
    الإثنين 20 ماي 2013 - 11:06

    اخي اسماعيل عزام اولا ادعو الله ان يهديك الى الصراط المستقيم فهذا الطريق الذي تسير فيه قد سرت فيه قبلك و كنت من اشد المدافعين عن المذهب العقلاني في شقه الحداثي و ما كان احد في الجامعة من عدليين واخوان يستطيع ان يجاريني حيث كنت اكبلهم امام الجميع بما اني اعلم عن فكرهم اكثر منهم لكن ماتسميه بالفكر الوهابي هو الوحيد الذي كنت دائما اود ان ابحث فيه لاعرف ماهو خصوصا و اني لست من النوع الذي يكرر اقوال الاخرين من غير تمحيص كما يفعل اغلبية من يظن نفسه عقلاني لكن دوما كان الشيطان يلهيني و يبعدني بدون ان اشعر الى ان حدثت فتنة تونس فالتقيت بطالب علم سلفي على الجادة و ما اقلهم في صفوف مدعي السلفية و طبعا بتكويني العقلاني كان لابد لنقاش ان يتم معه لابدأ عندها في فهم اشياء اخرى اهمها ان العقل يبقى دائما قاصرا خصوصا بعد ان رأيت بأم عيني مجازر ليبيا التي ماكان لها ان تكون لو اتبعنا وحي السنة.
    بعدها قرأت كتب محمد بن عبد الوهاب لاجد انه هو الاكثر عقلا من هؤلاء الذين يهاجمونه بالظلامية و هم لم يقرؤوا له و لا كتيب صغير مرددين اقوال شياطينهم كالببغوات.
    الوهابية ليست فكرا بل هي دعوة للرجوع الى الكتاب و السنة

  • نزار
    الإثنين 20 ماي 2013 - 11:35

    ما هده الفتاوئ التي تحط من العقل البشري و تسيئ للدين الاسلامي اتقوا الله و اعلموا انكم ستسالون يوم القيامة فالنبي عليه الصلاة لم يحلل و يحرم بهواه ولكن هو وحي يوحئ اليه فبيننا و بينكم كتاب الله فنحرم حرامه و نستحل حلاله
    فالمراة ليست مسؤولة عن ضعف الرجل العربي فضعفه في نفسه و بعده عن الله و تربيته الخاطئة و نظرته الدونية لاخته المراة
    فجلوس المراة على الكرسي ضمن لها استقلاليتها و حفض لها كرامتها و فتح لها ابواب العلم و المعرفة و هدا ما لا يريده مثل هدا المفتي فالجن بريئ من هوسك الجنسي وافكارك المدمرة

  • khalid
    الإثنين 20 ماي 2013 - 11:58

    Mon respect à monsieur SIFAO. vous attaquez le noyau. quelle honte pour notre société, que des discutions bizantinnes des fatwas sans limite, je demande toujours un QI pour tout fakih qui voudrait se prononcer sur une fatwa et surtout lorsque celle-ci s'agissait d'une femme

  • kamal
    الإثنين 20 ماي 2013 - 12:11

    ايها المدافعون عن الحرية المطلقة للمرأة . قارنوا حال المرأة السعودية مثلا حيث ما زال للعلماء هناك صوت بحال نسائنا المتحررات جدا.
    المغربيات أصبحن رائدات في الدعارة و الفجور و السحر و بفضلهن شوهت سمعة المغرب سواء في الداخل أوخارج الحدود .
    أما السعوديات لم نسمع يوما عن روبي السعودية أو سياحة جنسية في السعودية و هدا بفضل الفتاوى التي تقولون عنها أنها تضيق على المرأة بينما هي في الواقع تحميها من أمثالكم

  • hlima
    الإثنين 20 ماي 2013 - 12:22

    c' est les wahabistes, qui ont detruit la femme et ils l'ont reduit à un long tissu noir, comme des uniformes

    et par consequent ils detruisent l' homme aussi

    car meme nos hommes ne veulent pas vivre comme en Arabie seoudite et voir ces fantomes noirs dans nos rues, c'est degradant
    si vous insistez , pratiquez l' islam marocains avec des tenues marocaines
    comme nos ancetres

    les femmes aiment etre propres et jolie, ne leurs demandez pas d' etre contre leurs instincts
    ca sera des femmes frustrés et jalouses des autres
    mh

  • berbere
    الإثنين 20 ماي 2013 - 12:34

    العيب ليس في الدين .انما ان الناس لاتستوعب انها تختلف لها عقول لاتشبه بعضها البعض . راه كاين لي عقلو ديما خدام وخا ينعس كايدور بحال المكانة دالضو .وكاين لي عقلو مبنج ماكاينش.

    فالي عنده عقل سواء رجل او امراءة لاخوف عليهم ممن كان ولا يحتاجون لمن يرشدهم او يفتي عليهم.

    لكن من لايملك عقلا ولا حتى مكانا له ولا يستعمله وممنوع ان يستعمله ماعليه الا الايمان وتطبيق ما يملى عليه .واعتاد على العيش مثل ماوكلي لايعرف ما تريدونه ان يكون انسانا او دئبا.
    وارسلت اليه مثل تلك الكتب واتبعها بجهل فسيتحول الى دئب عربي متعطش للدم ينعزل لايعيش في قطعان كبيرة الا في مواسم الزواج ويحتقر فقط من اصغر منه حجما.

    لدلك نفضل ان يتنعلمما يليق به في بيئته .ليتحول لانسان او ليصبح دئبا رماديا .
    فعلى الاقل الدئب الرمادي يحترم الانسان ويتعايش مع الكل وادكى.

  • ali
    الإثنين 20 ماي 2013 - 12:35

    إن هؤلاء الحفريات ـ شيوخ ـ شيخت فيهم خرافات ١٤ قرن وما يزيد، يستعملون الهواتف، الساعات، التلفاز، الراديو، الميكروفون، الكميوتر، السيارات، الطائرات… . وما زالوا يؤمنون بخرافات ظهرت في الصحراء. في زمن محمد كانت المرأة تخرج للحروب وكانت تركب الخيول وتحمل السيوف و تتاجر وتحلب البقرة وهي جالسة على حجر وهو الكرسي اليوم. فإذا طبقنا هذا فكلنا أبناء الجن ولسنا ببشر. ولا ندري هل للجن ذكر تناسلي؟، هل خلق من نار؟، وإذا كان كذلك ألم تحترق المرأة الجالسة على الكرسي وقت الممارسة؟. كفانا خرافات. لقد شردتم أمة بأكملها، إننا في مؤخرة الأمم، والدين الذي لا ينفع صاحبه في الدنيا لن ينفعه في الآخرة. أتأسف كثيرا لبعض المعلقين. كفانا شر هؤلاء الشيوخ. المرأة بشر مثلي، ولها ما لي وعليها ما علي. للذكر مثل حظ الأنثى ولا فرق بينهما. لا أستطيع أن أرد جميلك يا أمي.

  • صفاء عزوزي
    الإثنين 20 ماي 2013 - 12:58

    Mustapha From Lux

    لم لا يتطرق هؤلاء اللائكيين لمواضيع السكن أو الشغل أو التغطية الصحية أو نظام التقاعد …و غيرها من المواضيع التي تهم المجتمع، لا يدور في خلدهم غير تعرية المرأة و كل ما له علاقة من بعيد أو قريب بشهوتي البطن و الفرج
    لك مني سيدتي أرقى التحيات و السلام.

    هذا بالظبط قصدي فقد لمحت مبالغـــــــــة كبيرة في الكلام عن المرأة كاأن كل الأمور حلت . وأنا أبدا لا أتحامل على شيوخنـــــــا أعزهم الله .. هم شيوخنـــا ونحترمهم ونتبع نصائهم … لكن هناك بعض من يسمون أنفسهم شيوخ لا يكفون إلى عن تشويه سمعة الإسلام بالحديث عن المرأة لا غير وهذا يعطي سورة ليس صحيحة البتة عن ديننـــــــا ولا أنسى وسائل الإعلام الذي ليس له إلى نقل جمل وكليمــــــات تخص المرأة من حديث كان هدفه شئ غير ذلك ..

    وأشكرك على انتباهك وعلى غيرتك وأعتذر إن لم أوضح قصدي من البداية وتحياتي أخي الكريم وفقك الله

  • bachaoui saleh
    الإثنين 20 ماي 2013 - 13:06

    je suis content de lire tous vous réactions,je veux pas réagir ,mais je veux juste vous applaudir pour votre sincérité .La vérité absolu n'existe pas c'est pour cela il faut respecter l'avis de l'autre,pour évoluer il faut accepter la critique,d'ailleurs il faut de temps en temps faire un autocritique,mon père me disait toujours que ton vrais copain c'est celui qui te fais pleurer et pas ce lui qui te faite rire.Bref continuer de poster votre réaction ,pas de haine svp,bien lire et réagir ,c'est bon pour le débat et pour la religion.

  • أسامة
    الإثنين 20 ماي 2013 - 13:08

    إن الإنسان ليصاب بالعجب من كلام بعض من يسمون يالناشطات والناشطين عندما يقولون : إن الفتاوى التي تدعوا إلى تستر المرأة دافعها الهوس الجنسي ,
    إذن علينا أن نفهم كل شيئ بالمقلوب ؟ لأن من يدعوا إلى العري هو من يدفعه مرضه الجنسي . وما أظن كثرة الطلاق وما يسمى بالخيانة الزوجية إلا من جراء العري .
    لأن الزوج في زمن اللباس والستر كان لا يرى هذه المنوعات من الأجساد العارية والتنافس في عرض الأحجام والأشكال والألوان . حسبنا الله ونعم الوكيل .
    بنوا علمان يحلون لأنفسهم ما يحرمونه على فقهاء الأمة الذين هم أصحاب الميدان . فيفتون بالعري والإجهاض والقمار والربى …. وياويل من يعارض فتاويهم . فياعجبا وواعجبا لقوم يدعون الحرية ثم يكفرون من يخالف فكرهم ويقصونه .

  • يحيآ
    الإثنين 20 ماي 2013 - 13:34

    اصحاب الحلول ونشر الرذيلة اتقوا الله فيما تقولون وتكتبون جأء في الحديث ان الله لايقبض العلم اتزأعأ من العلماء ولاكن بموت العلماء حتى اذأ لم يبق احدأ اتخذ الناس رؤوسا جهألا فسئلوا فافتو بغير علم فضلو واضلوا اتق الله ياكاتب المقال ومن يدأفعون عنك اقرؤو لعلماء
    المغرب الهلالي وكنون والشاطبي والقرطبي وغيرهم من ائمة الهدى

  • مسلم على المذهب المالكي
    الإثنين 20 ماي 2013 - 13:42

    أشتم من هذا المقال رائحة الكره, و بابا للانغلاق
    نحن المسلمون نأخذ الفقه من الكتاب و السنة و فهم الصحابة من اجتهادات الفقهاء المعبرين كالإمام مالك و أبي حنيفة و الشافعي و أحمد و غيرهم من أصحاب الاجتهاد
    فكما اختلف الشرب الأول فمن الطبيعي أن يختلف الفقهاء المعاصرون سيما في فتاوى النوازل, لكن رغن أن الفقهاء خصوصا أصحاب المذاهب اختلفوا إلا أن الحق لا يخرج عن أقوالهم فلذلك الفقهاء الذين يأخذون الفقه عن أسلافهم لا يخرج الحق عنهم , و الضال من خرج عن هديهم و اتبع هواه
    أما صاحب المقال الذي ينعت المشايخ العظام بأنهم من دول الحجاز, فليعلم أن انتماءهم لهذه المنطقة المشرفة, فهذا هو المكان الذي بعث فيه نبي الرحمة صاحب الرسالة, فعوض أن تنعتهم كذلك فمن الأولى أن تغبطهم لأنهم من هذه الأرض المشرفة
    و كلامي هذا لا يعني أنني لا أعترف بمن دونهم : ففي كل أقطار العالم علماء أجلاء, في المغرب و الجزائر و تونس و حتى الدول الغير العربية,
    فنحن لا نتنقص عالما و لا نتعصب لجهة هذا هو الدين

  • ارفود
    الإثنين 20 ماي 2013 - 13:50

    لا حول ولا قوة الا بالله .مؤسف ومحزن ومخز ماتقرأ عن من يسمون انفسهم مثقفين ,وينتقدون برؤوس عارية عن الخجل مما يكتبون. باختصار وصراحة اقول: ليتنا كنا وهابيين حقا, ليتنا كنا مثل محمد بن عبد الوهاب حقا .رحمة الله عليه, دعوته التي كانت في الجزيرة العربية مناهضة للخزعبلات والتراهات العقدية والفكرية إبان الجهل المطبق والتخلف العميق الذي صم وطم جل ابناء الجزيرة العربية قامت دعوته في ظروف ولظروف معينة سادتها الشركيات والتمسح بالقبور والاحتلال الاجنبي,الشيء الذي جعله يقوم بدعوته مركزة على جوانب معينة تهم الواقع أن ذاك.ولا ضير ولا عيب في ذلك فذاك هو دور العالم المصلح المثقف الواعي بواقعه والمستشرف لمستقبله وواقعه وامته,اما هؤلاء وامثالهم من الانذال الذين يدعون الحرية والوسطية فهم ابعد منها بعد المشرقين, وثالثة الاثافي ان يطلع علينا بكتاباته من لا دراية حقيقة بالاسلام يملكها. ليتنا كنا وهابيين حقا, اللهم اجعلنا وهابيين, اقول لمن ينتقد الوهابية التي هي منهجية دعوية لمحمد بن عبد الوهاب ,اقول لمنتقدها ارجع واقرا عنه وعن دعوته .تعلم اخي قبل ان تتكلم. تعلم قبل ان تتكلم تعلم قبل ان تتكلم اقرا وتعلم ..

  • fedilbrahim
    الإثنين 20 ماي 2013 - 14:19

    اصل جميع المشاكل التي يعيشها العالم الامس و اليوم هو الدين الخارجي ولا اقصد الاستدانة او القروض و انما التدين و الفروض بحيث تقوم شردمة من الناس بالتمكين لنفسها من السيطرة على مقدرات الناس و البلاد بعد نشر السموم و الادمان و بعده زرع جميع اليات الولاء و التبعية بالترهيب الدنيوي و الاخروي .
    المجتمعات الدينية اكثر تخلفا و عنفا و اسوء حالا لارتباط حالة الافراد فيها بالخرافة و الجمود و المقدس و الحقيقة المطلقة عكس الواقعية و التجرد و النسبية .
    الاسلاموية اكبر مرض تعيشه الدول مند 14 قرنا اكبر من الطاعون بحيث ان ضحاياها اكثر من مليار نسمة و هو ما لم تخلفه افتك الحروب والاوبئة.
    و بعد
    يعتبر المجمتع الاسلامي اكبر ازدراء وتحقيرا للمراة فهي اقل شانا في المجتمع الذكوري و هو مازكاه الاسلام بفرض نصف نصيب الرجل في الاث – للذكر مثل حظ الانثيين – و كذلك في الشهادة فرجل و امراتين …وناقصات عقل دين .
    و كون المراة كلها عورة.و الزواج عليها ……
    عار ان تستمر الدولة في القرن21 بتطبيق هذا الحيف باسم الدين ..

  • Mustapha from lux
    الإثنين 20 ماي 2013 - 14:26

    الى صفاء
    "أبواب الفخر أمامكم كثيرة، فاطرقوا أيها شئتم، ودعوا هذا الباب موصدا، فإنكم إن فتحتموه فتحتم على أنفسكم ويلا عظيما وشقاء طويلا."
    هذا ما كان يتخوف منه المنفلوطي فقد دعا الى الابتعاد عن هذا النقاش السخيف لأنه سيجر الويلات على الأمة و قد صدق تنبؤه رحمه الله
    و أزيدك مقتطفا جميلا من مقالته"اللقيطة"
    "ويا أيها الآباء العظماء: إن كنتم تريدون أن تسلموا بناتكم إلى هذه المدنية
    الغربية تتولى شأنهن، وتكفل لكم تربيتهن، فانتزعوا من جنوبكم قبل ذلك غرائز
    الشهامة والعزة والإباء والأنفة، حتى إذا رزأكم الدهر فيهن، وفجعكم في أعراضهن
    وقفتم أمام ذلك المشهد هادئين مطمئنين، لا تتعذبون ولا تتألمون."

  • motadayen
    الإثنين 20 ماي 2013 - 14:28

    السلام عليكم نصيحة للإخوة المفكرين و المتقفين
    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: مَنْ سَنَّ فِي الإِسْلامِ سُنَّةً حَسَنَةً فَلَهُ أَجْرُهَا وَأَجْرُ مَنْ عَمِلَ بِهَا بَعْدَهُ مِنْ غَيْرِ أَنْ يَنْقُصَ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْءٌ وَمَنْ سَنَّ فِي الإِسْلامِ سُنَّةً سَيِّئَةً كَانَ عَلَيْهِ وِزْرُهَا وَوِزْرُ مَنْ عَمِلَ بِهَا مِنْ بَعْدِهِ مِنْ غَيْرِ أَنْ يَنْقُصَ مِنْ أَوْزَارِهِمْ شَيْءٌ ))
    فإحظرو من أن تكونوا الذين يسنون سنة سيئة

  • achaimae
    الإثنين 20 ماي 2013 - 14:30

    la femme notamment les petites fillettes sont devenues une obsession maladive des obscurantistes , ces frustres sexueles sont incapable de penser avec leurs tetes ils ne voient aux femmes que l organe sexuele, des vrais makboutines
    pour se sentir mieux psychologiquemnt ils passent leuirs temps a discuter les vetements des jeunes fillees, sur la chaine Iqraa y a un frustre sexuele ( a3lim galik MDR qui explique aux jeunes maries les techniques de battre les epouses selon chariaa!!!!!!!!!!!!!ces malades considrenet la pedophilie halal , un pervers de 60 ans qui se marient avec un enefant de 5 ans est halal ces coinces ont ruine l image de l islam avec leur violence et leurs idees noirs, thanks hespress in adavnce

  • hamid
    الإثنين 20 ماي 2013 - 14:42

    لم يكفوا اصحاب اللحي عن اطلاق الفتاوة الفارغة .لقد فشلوا في الصناعة والتكنوجية واهتموا بمؤخرات النساء .وحلق العانة حلال او حرام ..شيئ يدعو الى السخرية …..

  • Mustapha from lux
    الإثنين 20 ماي 2013 - 14:58

    صفاء
    هذا مقتطف اخر من كتابات المنفلوطي و لكم نحتاج من أمثاله اليوم
    "فإن كان لا بدَّ لنا من الدعوة إلى إصلاحها فلندع إلى ذلك باسم المدنية الشرقية لا باسم المدنية الغربية.
    إن دعوناهم إلى الحضارة فلنضرب لهم مثلاً بحضارة بغداد، وقرطبة، وثيبة، وفينيقيا، لا بباريس ورومه، وسويسرا، ونيويورك.
    وإن دعوناهم إلى مكرمة، فلنتل عليهم آيات الكتاب المنزلة، وأقوال أنبياء الشرق وحكمائه، لا آيات روسو وباكون ونيوتن وسبنسر.وإن دعوناهم إلى حرب، ففي تاريخ خالد بن الوليد وسعد بن أبي وقاص وموسى بن نصير، وصلاح الدين ما يغنينا عن تاريخ نابليون، وولنجتون، وواشنطون، ونلسن، وبلوخر، وفي وقائع القادسية، وعمورية، وإفريقية، والحروب الصليبية، ما يغنينا عن وقائع واترلو، وترافلغار، واستر ليتز، والسبعين.
    إن عاراً عن التاريخ المصري أن يعرف المسلم الشرقي في مصر من تاريخ بونابرت ما لا يعرف من تاريخ عمرو بن العاص، ويحفظ من تاريخ الجمهورية الفرنسية، ما لا يحفظ من تاريخ الرسالة المحمدية، ومن مبادئ ديكارت، وأبحاث دارون ما لا يحفظ من حكم الغزالي وأبحاث ابن رشد، ويروي من الشعر لشكسبير، وهوجو، ما لا يروي للمتنبي والمعري."
    يتبع

  • shafik
    الإثنين 20 ماي 2013 - 15:00

    أرد على هذا الكاتب الذي تخلط الاوراق ليحاول بكل جهد تمرير فكره العلماني الظاهر على حبر قلمه الاسود كسواد قلبه .
    هل يختلف هؤلاء الفقهاء سواء من يوصفون بالتشدد أو الغير ذلك في وجوب الحجاب ؟
    هل يبيح أحدهم الاختلاط في المهرجانات أو العلاقات أو ….
    هل يستطيع أحدهم القول بأن الحدود ولى زمنها وأن حقوق الانسان هي البديل ؟
    فلأن اختلفوا في أمور فهناك أمور يستحيل الاختلاف عليها أبدا لانها أصول في القرآن والسنة وهذه هي الاصل فمن يزعم غيرها فهو أقرب الى الزندقة منه للاسلام.

  • Mustapha from lux
    الإثنين 20 ماي 2013 - 15:28

    "لا مانع من أن يُعَرِّب لنا المعرِّبون المفيد النافع من مؤلفات علماء الغرب، والجيد الممتع من أدب كُتَّابهم، وشعرائهم على أن ننظر فيه نظر الباحث المنتقد لا الضعيف المستسلم؛ فلا نأخذ كل قضية مسلمة، ولا نطرب لكل معنى أدبي طرباً متهوراً.

    ولا مانع من أن ينقل إلينا الناقلون شيئاً من عادات الغربيين، ومصطلحاتهم في مدنيتهم على أن ننظر إليه نظر من يريد التبسط في العلم والتجربة والاختبار، لا على أن نقلدها، ونتقلدها، وننتحلها قاعدتنا في استحسان ما نستحسن من شؤوننا، واستهجان ما نستهجن من عاداتنا.

    وبعد فليعلم كُتَّاب هذه الأمة وقادتها: أنه ليس من عادات الغربيين، وأخلاقهم الشخصية الخاصة بهم ما نحسدهم عليه كثيراً؛ فلا يخدعون أمتهم عن نفسها، ولا يفسدوا عليها دينها وشرقيتها، ولا يزينوا لها تلك المدنية تزييناً يرزؤها في استقلالها النفسي، وبعدما رزأتها السياسة في استقلالها الشخصي"

  • tarik bessin
    الإثنين 20 ماي 2013 - 15:35

    ما حكم من مات و لم يعلم عن دعوة بن عبد الوهاب؟
    ما حكم من لم يصدق ما جاء به بن عبد الوهاب؟
    ما حكم من اتبع عالما غير بن عبد الوهاب؟

    و الله جعلتموه رسولا، بلادنا في حصن منكم…
    لن نقبل بتخلفكم يا وهابية، بلادنا على الذهب المالكي و التصوف الجنيدي
    كيدكم في نحركم، و فتاواكم لا اسلام فيها و لا دين و لا انسانية
    تغردون خارج التاريخ، هداكم الله

  • hmidou le douxr
    الإثنين 20 ماي 2013 - 15:44

    le livre saint parle portant beaucoup sur la science et le savoir est sur le bon voisinage et le respect entre les religions c'est assez bizarre devoir que seule les fantasmes d'abbattre les femme ou la maniere de sahbiller reste la chose la plus coincer dans la gorge des barbus fantasmeurs des fatawas a tout ses foutard du chaos si vous ets des muslims alors instruisez vous et faites se q'ua allah dit iqra lis ça veut instruit toi fait des recherche dans le niveau de la science pour etre un muslim parfait la tete pleine du bon savoir imite toi les occidentaux qui sont loins d'etre bete mais eux la religion ça veindras allah est le meilleurs connaisseurs.

  • Mustapha from lux
    الإثنين 20 ماي 2013 - 15:51

    "لا مانع من أن يُعَرِّب لنا المعرِّبون المفيد النافع من مؤلفات علماء الغرب، والجيد الممتع من أدب كُتَّابهم، وشعرائهم على أن ننظر فيه نظر الباحث المنتقد لا الضعيف المستسلم؛ فلا نأخذ كل قضية مسلمة، ولا نطرب لكل معنى أدبي طرباً متهوراً.

    ولا مانع من أن ينقل إلينا الناقلون شيئاً من عادات الغربيين، ومصطلحاتهم في مدنيتهم على أن ننظر إليه نظر من يريد التبسط في العلم والتجربة والاختبار، لا على أن نقلدها، ونتقلدها، وننتحلها قاعدتنا في استحسان ما نستحسن من شؤوننا، واستهجان ما نستهجن من عاداتنا.

    وبعد فليعلم كُتَّاب هذه الأمة وقادتها: أنه ليس من عادات الغربيين، وأخلاقهم الشخصية الخاصة بهم ما نحسدهم عليه كثيراً؛ فلا يخدعون أمتهم عن نفسها، ولا يفسدوا عليها دينها وشرقيتها، ولا يزينوا لها تلك المدنية تزييناً يرزؤها في استقلالها النفسي، وبعدما رزأتها السياسة في استقلالها الشخصي."

  • مسلم ولو كره المجرمون
    الإثنين 20 ماي 2013 - 16:20

    الشيخ عمر بن حفيظ من كبار مشايخ الصوفية في حضرموت ، وهو من الدعاة للتصوف والبدع.
    هذا المقال كله كذب و دجل على المسلمين و افتراء على بعض أهل العلم من أهل السنة.
    فالشيخ عبد الله داوود لم يقل شيئا من هذه الأكاذيب التي ذكرها صاحب المقال و أنا شخصيا رأيت البرنامج.
    اعلم يا صاحب المقال أنك ستقف بين يدي الله يوم القيامة و سيقتص منك لكل من افتريت عليه فل تراجع نفسك قبل أن تفارق هذه الحياة.

  • sifao
    الإثنين 20 ماي 2013 - 16:20

    أقسم بما تبقى من أيام حياتي، أن لا خطوة واحدة في الاتجاه الصحيح ، ما لم تُعاد المرأة الى المجتمع كمواطنة كاملة الحقوق والواجبات ، هذا التهميش والتحقير للمرأة هو أهم أسباب تخلفنا ، "دبي" من أجمل مدن العالم شكلا ، رغم ذلك تبقى الامارات دولة متخلفة ، بمجرد أن تنظر الى المرأة على أنها ناقصة العقل والايمان فأنت متخلف سواء كنت عالم فزياء أو واضع برمجيات حواسب ، وتملك نصف أموال العالم ،التخلف شيء والغنى شيء آخر ، وأخطر ما يهدد العالم هو أن يمتلك انسان متخلف المال والسلطة معا .
    مادمت المرأة لا تشارك في انتاج ما نستهلكه فإننا نُحرم من تذوق لمسة الأنوثة السحرية فيه ، فيحدث الخلل ، الانسان لا يحيى بالطعام والجنس فقط ، هذه عادة الحيوانات ، المرأة عندما تحس بوجود الرجل تستشعر أنوثتها أكثر ، والرجل كذلك فيحدث الانسجام فيبدعان معا ، أما ما يروجه الفقهاء عن الانحلال الاخلاقي في الغرب ما هو الا أكاذيب كبيرة ، نجمات البرنو غرافيا لا يمثلن النساء المتحررات وانما أنفسهن فقط ، فوجود بائعات الهوى في المغرب لا يعني أن كل المغربيات بائعات الهوى ، مشكلة الرجل هو أن المرأة أجمل منه فيحسدها على ذلك يتبع

  • houda
    الإثنين 20 ماي 2013 - 16:43

    متى سيتوقفون هؤلاء الفقهاء عن ممارسة الوصاية على المرأة بإسم الدين؟ وحشر أنوفهم في كل صغيرة وكبيرة تتعلق بحياتها؟ المرأة ليست قاصر، لديها عقل تميز به بين الصالح والطالح ، ومن حقها أن تختار لنفسها ماتريد، وليس لأحد الحق أن يمارس عليها الوصاية أيا كان. عقول هؤلاء دائما منحصرة بين أفخاد المرأة، يعانون من كبت جنسي إتجاهها ، سببه الدين نفسه ( الجنس حرام بل حتى دخل إطاره الشرعي شيء نجس) التعدد خير دليل ، حيث لا يكتفون بواحدة لإشباع نهمهم الجنسي بل أربعة ! هؤلاء الفقهاء وأمثالهم لا يمكن أن يكونو أسوياء ، ومكانهم الطبيعي في مستشفى الأمراض النفسية . شعوب غارقة في التخلف

  • houria
    الإثنين 20 ماي 2013 - 16:57

    شاهدت الوهابي الشيخ محمد العريفي يقول في فتوى :

    يجب على الفتاة الصغيرة ان لا تبقى لوحدها مع اببها,لان الاب شاب و سوف تتحرك غرائزه ,وا ن تختار ملابس حشمة.

    le wahabi culpabilise la petite fille, et insinue que la victime est le papa

    publiez ma chere hespress

  • imane
    الإثنين 20 ماي 2013 - 17:25

    لا أعرف ما جاء به محمد بن عبد الوهاب هذا شيخ فقط ليس نبي أما العفة ليس لها علاقة بمذهب هذه أمور فردية الله من يحاسب عليها ،بالنسبة لهذا آلمذهب هناك إقتراحات مثلا في الزواج حسب الوضعية وهذا غير مذكور في القرٱن الكريم فيها ضياع كرامة الفرق في القانون أي العقاب أما الدعارة موجودة في كل بلد وأسبابها تربوية إقتصادية وأسرية إلخ وتوجد مقنعة بأسماء أخرى في بلدان أخرى أما رمي الأبرياء بأمور ليست فيهم بسبب حالات فردية فهو معاقب عليه هذا مذكور بالقرٱن ٱخيرا الناجي هو المؤمن الصادق وليس من ينتمي لممذهب معين فالدين واحد والذين فرقوه شيعا سيحاسبهم الله إن كان سيئة أو حسنة٠

  • sifao
    الإثنين 20 ماي 2013 - 17:42

    قلت ، يريد أن يمتلك كل جميلاتهن لكنه ، فهو يعتقد أنه يمتلك مدفعا القيامة و سيدمر جسدهن تدميرا كاملا ليلة "الداخلة " لكن مع الوقت يتأكد أن مدفعه مجرد رصاصة لا يستطيع اشباع ولو واحدة ، من هنا تبدأ المشكلة .
    اعتقد أن الانبياء والفقهاء هم أكثر الناس ظفرا بالنساء ، أغلبهم تزوج أكثر من واحدة بالاضافة الى الايمان والجواري والسبايا ، نبينا حدد لنا 4 لكن ترك المجال لنفسه مفتوحا ، فلو عاش ما عاشه سيدنا نوح لكان نصف المسلمين من أحفاده .
    مشكلتنا مشكلتين ، الاولى تخص المرأة نفسها والثانية مشكلتنا معها ، لو فُتح المجال للمرأة لتفرغت لحل جزء منها ويتكلف الرجل بما تبقى ، في نهاية المطاف سيجدان ان مشاكلهما واحدة هي تحقيق السعادة ، والسعادة هي شعور بالرضى والطمأنينة . لا أحد يعشق العنف الى المصاب بالمازوخية .
    على الرجل ان يتحرر من عقدة النظر الى المرأة كنطفة ، ويؤمن بما له وما لها على انه من الطبيعة وليس شرفا ولا عنوانا للعفة ، وأنه قادر كما هي أيضا على اختيار ما يراه مناسبا ، الانسان ليس حيوانا يقتفي أثر رائحة النطفة.
    تحياتي الى كل النساء المتحررات ذهنيا
    je respecte votre respect Mr khalid

  • said tagleft
    الإثنين 20 ماي 2013 - 17:44

    أيها العلمانيون اللادينيون أنتم لا تدافعون إلا عن التبرج والسفور والعهر.
    أيها العلمانيون اللادينيون أنتم لا تدافعون إلا عن الشذوذ الجنسي والسحاق
    أيها العلمانيون اللادينيون أنتم لا تدافعون إلا عن الإفطار الجماعي في نهار رمضان
    أيها العلمانيون اللادينيون أنتم لا تدافعون إلا عن الرذيلة والإنحطاط
    أيها العلمانيون اللادينيون انظروا إلى نسب الإقبال على الإسلام في الغرب
    أيها العلمانيون اللادينيون انظروا إلى نسب الإقبال على النقاب في الغرب

    دعاة على أبواب جهنم من أجابهم إليها قذفوه فيها

  • يوسف الحلوي
    الإثنين 20 ماي 2013 - 17:51

    قلت "لم يعرف العالم الإسلامي منذ قرون، مثل هذا الكم الهائل من الفتاوى التي أضحت تصدر كل يوم وليلة" لو اطلعت على التراث الفقهي المغربي لوحده لما هداك تفكيرك لهذا الحكم المجانب للصواب ، اقرأ المعيار المعرب للونشريسي أو المدخل لابن الحاج الفاسي و اطلع على فتاوى عبد الرحمان الفاسي وعبد القادر الفاسي وابن المواز وعبد الحي الكتاني واليوسي والنتيفي وآلاف العلماء المغاربة الذين خلفوا مئات الآلاف من الفتاوى
    وأما القول بأن السلفية صناعة سعودية فجوابه أن السطان العالم محمد بن عبد الله العلوي كان يلقب بالسلطان السلفي قبل أن تقوم للسعودية قائمة فهل صدرت السعودية السلفية للمغرب قبل نشأتها؟؟

  • Mustapha From Lux
    الإثنين 20 ماي 2013 - 17:53

    حين يتحول العلمانيون لفقهاء دين ههه
    أغلبكم سذج انجررتم وراء سذاجة صاحب المقال، هل ستصدقون كل ما يروج في وسائل الاعلام؟؟؟؟؟ أين الأدلة الدامغة على ذلك أنتم تعلمون أن الكذب و تشويه الآخر من سمات البشر و البشر هم من يمول و يسير وسائل الإعلامً، ثم ألم تنتبهوا الى استنكار الكاتب لتدخلات بعض الفقهاء في الدين في حين نسي نفسه، هل درس علوم الدين؟ هل لديه دراية بالدين؟ هل يحفظ القرآن حتى؟
    لا تنه عن فعل و تأتي مثله عار عليك اذا فعلت عظيم

  • Ghita
    الإثنين 20 ماي 2013 - 18:00

    Bonjour
    Ce qui est bizarre, on note un acharnement sur les femmes, et ses problèmes accessoires : Hijab et autres, comme si, la femme est à l’origine de la situation actuelle de nos pays. Et on oublie complètement les réels maux de cette société qui sont : le vol, la tricherie et surtout dans le travail, le mensonge, l’hypocrisie, le non-respect des lois, la mauvaise hygiène des individus, etc.
    J’ai l’impression qu’on essaie de nous distraire par ses débats stériles sur la femme !

  • Mustapha From Lux
    الإثنين 20 ماي 2013 - 18:30

    حين يتحول العلمانيون الى فقهاء ههه
    أغلبكم سذج انجررتم وراء سذاجة صاحب المقال، هل ستصدقون كل ما يروج في وسائل الاعلام؟؟؟؟؟ أين الأدلة الدامغة على ذلك أنتم تعلمون أن الكذب و تشويه الآخر من سمات البشر و البشر هم من يمول و يسير وسائل الإعلامً، ثم ألم تنتبهوا الى استنكار الكاتب لتدخلات بعض الفقهاء في الدين في حين نسي نفسه، هل درس علوم الدين؟ هل لديه دراية بالدين؟ هل يحفظ القرآن حتى؟
    لا تنه عن فعل و تأتي مثله عار عليك اذا فعلت عظيم

  • tahra
    الإثنين 20 ماي 2013 - 20:24

    ى
    Mr Said 87

    النقاب في المغرب لا ترتديه سوى نسوة لا تشتغلن , يغلب عليهن الفقر,

    والفقر ماشي عيب ,تراهن لا يساهمن في ازدهار البلد وحتى اطفالهن

    ليسوا اذكى او احسن من اولادنا ,فبالعكس عندما يرى الطفل امه ناجحة

    يكون قويا ,لان مثله الاعلى والديه

    وعندما يرى الطفل امه منقبة : soumise et effacée

    يصبح مثلها

    je vous assure que je dis ce que vraiment je pense sans vouloir etre blessante,
    mh

  • brahim agnaou
    الإثنين 20 ماي 2013 - 20:53

    الوهاب هو اسم من اسماء الله الحسنى… فلا يجوز ان تقول وهابي حاش لله ام انك شيعي جاهل احكام الله ؛؛؛ اما كل ما ذكرته عن الشيوخ فكل يرد عليه بالقرآن والسنة هل الفتوى بدليل مرحبا بها ؛؛كلام في كلام فليحتفظ…. اما بالنسبة لنساء فكتاب الله واضح عن ايات الخمار فالذي فرض علينا الصلاة والصيام هو الذي فرض عليهم الخمار اما النقاب في زمن الفتن الذي نحن فيه الآن فهو واجب ؛؛؛ آنضر الى ما وصلنا اليه الآن بسبب التسهلات شويا شويا حتى ولاوا إلبسوا الثوب بالسنتيم لاحول ولا قوة الا بالله

  • عبد الحق
    الإثنين 20 ماي 2013 - 22:04

    أريد أن أن قول لصاحب التعليق 37 لقد قلت بأن الحجاب ليس فرظ أولا أتأسف لأنني سأتحدت معك به ده الطريقة لان مستواك ضعيف تحت الصفر لأنك تتحدث عن الله كأنه صديق هدا من جهة أما من جهة أن الحجاب ليس فرض فيجب أن تراجع مفهوم الحجاب في الإسلام وعندي سؤال هل ترضى لزوجتك أن تكون بلا حجاب أظن انك مغلوب عن أمرك

  • Benali
    الإثنين 20 ماي 2013 - 22:15

    إتق الله يا أخي كيف رأيت العيب في شريعة الإرث ولم تره في تربية هذا السكير التي لا تمت إلى الإسلام بصلة. هل تعلم أن شرب الخمر من الكبائر وبالأحرى الإدمان عليها؟ هل تعلم أن الإسلام أحاط الإرث بكثير من المسؤوليات للرجال. كيف للذكر مثل حظ الأنثيين؟ لنتصور أن هالكا ترك ولدا وبنتا، نعم يأخذ الثلثين مقابل أن يرأف بأخته.

  • yasmina
    الإثنين 20 ماي 2013 - 23:17

    vous ne verrez jamais les femmes marocaines en noirs

    que les ignorantes qui ne savent que manger et passer aux toilettes qui s' habilleront comme les wahabistes

    la marocaine a inventé le caftan, le jellaba reconnu dans le monde entier
    elle ne laissera pas ca pour un sac poubelle

  • Musulmane à 100%
    الثلاثاء 21 ماي 2013 - 17:27

    je me demande que pensent nos 3OLAMA de la position de la femme quand elle fait PIPI ou CACA?? que fait le JIN en ce moment??
    Surtout pour les femme ayant des toilettes à la turque??
    et pendant la position de l'accouchement (quand les gembes sont en haut) que faient les JIN
    ??

  • ابو احمد المصرى
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 09:14

    تعليقاتكم لا يفيد من يكتب وينتقد العلماء – خذ ما يفيدك واسكت – او ناقش العلماء حتى تفهم -انتم دعاة الى ماذا ( الحرية الجنسية للمراة)

    تريدون المراة مطمع وتتعرى

    اعلم ان ما تنشة وتثر البلابل والشكوك فى اهل العلم

    الله قادر عليك

    ارحم من تعيش معهم

    نساء كاسيات عاريات من اهل الناررررررررررررررر

    قالي تعالى :"إنا نحن نحى الموتى ونكتب ما قدموا وإثارهم وكل شيء أحصيناه في
    إمام مبين " أية 11 سورة ياسين( حتى بعد موت تسجل ذنوبك حتى يوم الحساب)
    قالي تعالى :" وليست التوبة للذين يعملون السيئات حتى إذا حضر أحدهم الموت قال إني تبت الأن ولا الذين يموتون وهم كفار أولائك أعتدنا لهم عذاباً أليماً " أية17و18 سورة النساء
    قال تعالى :" إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين أمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والأخرة والله يعلم وأنتم لا تعلمون "سورة النور أية 19

  • سعودي
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 11:33

    المنافقون هم يستخدمون الوهابية كشماعة يعلقون عليها كل وسخ افكارهم
    يا اخوة المنافقون هم اخطر من الكفار يصلون معك في المسجد وانت لا تعرفهم اين ما كانت مصلحتهم فهم السباقون اليها يوم وضعت الاتهامات الباطلة على السلفيين جراء واقعة 16 ماي تسابق المنافقون للاصطفاف الى جانب الكفار والمسيحيين والملحدين . وغدا ان شاء الله يوم سينتصر الاسلام سيعفي المنافقون لحاهم للاختباء وراء المسلمين .

  • حنضلة
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 14:23

    الاسلام يامر المراة المسلمة ان تتحجب وتستر عورتها
    من قال لكم ان علماء الاسلام يحقرون المراة
    بل من يحقرها هو من يدعوها بان تتعري وتلبس ملابس نص كرام بملابس توصف جسدها
    تلبس ملابس تضهر مؤخرتها وثديها لماذا كي يتحرش بها الرجال
    هذا هو الدين قبل به اللائكيين وساقطات ام لم يقبلو لن يتبدل
    اما هؤلاء العلمانيين اللائكيين اقول له بدل ان تهاجمو الدين
    فاصبح كل من هب ودب يهاجم الدين تحدثو عن المشاكل الاجتماعية والاقتصادية من بطالة وفقر وتهميش ….
    اما ان همهكم الاول والاخير هو الدين والاسلام
    الاسلام اعضم دين علي وجه الكرة الارضية لم يامر المراة بان تتحجب الا لمصلحتها حتي لا تكون سلعة رخيصة وحتي يحفض المجتمع المسلم من الفتن والفواحش والمنكرات والزني وتوابعه
    فماذا جنينا من الفساد هل تقدمنا نحن منفتحين علي الفساد لم نجني شيئا الا الضياع
    الاسلام لم يكن يوما من الايام مانع لتطور والتقدم والتحضر بل عندما كان الاسلام دستور للحياة كانو المسلمين اكثر تقدم وتطور وكانت اروبا تعيش في الضلمات الجهل
    بل الذين مصاب بالهوس الجنسي والتخلف الفكري هو من يدعو المراة لتعري وبان تلبس ملابس عارية لتفتن

  • سيمان
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 17:29

    عندما اسمع او اقرا هذه الفتاوى المسمومة اشعر بالغثيان و الاشمئزاز واتساءل من اعطاهم الحق في استعباد المراة وحصر دورها كمتاع لرجل نعتبره ابا حنونا واخا كريما وزوجا عطوفا وابنا نضحي من اجله بالغالي والنفيس فمن تكونون حتي تتاجرون بنا في سوق النخاسة فان قبلتم لنسائكم وامهاتكم وبناتكم مثل هاته الفتاوي فاقول لكم ان لم تستحي فافعلوا ما شئتم .

  • محمد
    الجمعة 24 ماي 2013 - 02:35

    الى 37 الحجاب ليس فرضا هذا ما يقوله بعض العلماء ولكن اذا كان بامكانك فهم معنى هذه الاية فستعلم انها تأمر بستر الوجه او الصدر اي بعض المفاتن واليك الاية ثم حلها على المفسرين ي ''ياأيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما ''
    والى المغربية 17 التى تقول ''فالسلفي تغضبه
    رؤية امرأة بقوام جميل تمشي في الشارع، ويمكنه أن يرتكب بسبب ذلك جريمة، وهو لا ينزعج بالقدر نفسه من منظر طفل يمشي حافي القدمين يتسول'' اقول ان هناك فرق كبير بين رؤية ما يثير الفتنة وما بثير الشفقة ,فالنظر الاول هو ما نهانا عنه الله وامرنا بغض البصر اما الثاني فلم يرد شيء بشأنه,

  • فاتحة
    الجمعة 24 ماي 2013 - 20:22

    في الحقيقة هناك كثير من الشيوخ شوهوا الاسلام بفتاويهم الشاذة والحمقاء

    مثل صاحب الكراسي الذي ذكرتم و زواج المراة من اليهودي والنصاراني
    ولا نذهب بعيدا وننسى صاحبنا الزمزمي

    ومن هذا المنبر اقول لهم اتقوا الله و لاتشوهوا هذا الدين فهو ليس لعبة في يدكم
    ومهما حاولتم فان الدين سيحميه الله وسيهيئ له امة طاهرة صادقة لا يخافون في الله لومة لائم

  • amine
    السبت 25 ماي 2013 - 01:30

    الحمد لله و الصلاة والسلام على رسول الله ، اما بعد فعَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: إِنَّ أَمَامَ الدَّجَّالِ سِنِينَ خَدَّاعَةً ، يُكَذَّبُ فِيهَا الصَّادِقُ ، وَيُصَدَّقُ فِيهَا الْكَاذِبُ ، وَيُخَوَّنُ فِيهَا الأَمِينُ ، وَيُؤْتَمَنُ فِيهَا الْخَائِنُ ، وَيَتَكَلَّمُ فِيهَا الرُّوَيْبِضَةُ ، قِيلَ : وَمَا الرُّوَيْبِضَةُ ؟ قَالَ : الْفُوَيْسِقُ يَتَكَلَّمُ فِي أَمْرِ الْعَامَّةِ. و هذا ما نلمسه في بعض انصاف المثقفين، الذين يفهمون في كل الشيء:" في السياسة و الدين و الكرة و الكرعين" على راي القائل، و تارة نسمع بفويسقة تدعي الفهم بعقل اقل من قطمير، تصوب و تخطئ، و تجادل بالباطل لاضلال الناس، و تتدارك على الشريعة الغراء و على ورثة الانبياء، فلعمري لا يناسب مثلهن الا المكنسة.

  • sifao
    السبت 25 ماي 2013 - 18:41

    musulmanne 100%
    le punis sous forme de jin est toujours à la poursuite de la femme, le remplacent en cas d absence de l homme , en tout cas elle doit être en position de**** rien que ça ; elle n a pas le droit de faire la prière à haute voix ; c est encore du sexe ; même au delà de la vie aurait le même statut
    . pour cela le" jahannama" est mieux pour elle
    mon respect

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 1

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور

صوت وصورة
ركود منتجات الصناعة التقليدية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 16:33 5

ركود منتجات الصناعة التقليدية

صوت وصورة
تحديات الطفل عبد السلام
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 12:30 11

تحديات الطفل عبد السلام

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 115

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد