تجار يجاهرون بغضبهم من سلطات إنزكان

تجار يجاهرون بغضبهم من سلطات إنزكان
الجمعة 10 يونيو 2016 - 13:30

بعد دخول باعة غير مهيكلين، ضمنهم جائلون و”فراشة”، في اعتصام مفتوح أمام سوق “الحرية” وسط مدينة إنزكان، يدخل يومه العاشر؛ وإثر نهج المحتجين لأشكال احتجاجية متنوعة، من بينها ارتداء بذلات على شاكلة ملابس “معتقلي غوانتانامو”، مع ربط أرجلهم، جماعيا، بسلاسل حديدية، والاستمرار في الاعتصام المقرون بالمبيت الليلي، رغم ظروف شهر الصيام، خلّف غياب تدخل السلطات المختصة، للدعوة إلى الحوار، أو “حماية” تجار السوق من تبعات اقتحام المحتجين لفضاءاته، وإغلاق مدخله الرئيسي رقم 1 في وجه المتبضّعين، ردود فعل مختلفة، ربطت بين الحق في التظاهر، وتجاوزه إلى “عرقلة” نشاط مرفق تجاري، والإضرار بالعاملين بداخله.

محمد المستور، كاتب نقابة اتحاد تجار ومهنيي سوق الحرية بإنزكان، قال في تصريح لهسبريس إن “إقدام مجهولين على الهجوم على السوق، وإغلاقهم المنافذ إليه، أثار سخط التجار والمهنيين وأثر سلبا على نشاطهم التجاري الذي كانوا يعولون على شهر رمضان والعطلة الصيفية لتنميته”.

كما ندد المتحدث ذاته بما سماه “الموقف غير المفهوم للسلطات المحلية والإقليمية والأمنية والقضائية”، مضيفا: “راسلناها من أجل حمايتنا دون أي تدخل يُذكر”، ومشدّدا على أن “حق الاحتجاج مضمون دستوريا، غير أنه لا ينبغي أن يتحول إلى حصار للإضرار بالآخرين، وإلى مهانة وحُكْرَة”، حسب تعبيره.

من جهته، أورد عمر غانم، المستثمر الحائز على امتياز بناء وتسيير سوق الحرية بإنزكان، في تصريح لهسبريس، أن المحتجين لا تربطهم بالسوق أي علاقة، وأن قضيتهم بيد المجلس الجماعي، مستغربا في الآن نفسه اختيارهم مدخل المركب التجاري لتنفيذ تظاهرهم. وأضاف غانم أن مختلف أجهزة الدولة لم تتدخّل لفرض احترام القانون، وإلزام المحتجين بوقف “الاقتحام غير المبرر لفضاءات السوق العمومي، وعرقلة أنشطة التجار، والتسبب في خسائر مادية فادحة لهم”، حسب تعبيره، مطالبا السلطات والجهات المعنية بالتدخل الفوري والعاجل، “قبل أن تتطور الأمور إلى ما لا تُحمد عقباه”، على حد قوله.

‫تعليقات الزوار

9
  • سوسي قح
    الجمعة 10 يونيو 2016 - 14:00

    واش هد الفراشة والباعة الجاهلين مازل مبغو يحشمو انا كنت باءيع متجول داب عاد عرفت الحقيقة حت شريت المحال التجارة عاد عرفت التجارة شنو هي في الاولى كنا كنسرقو المواطن والدولة وكنساهمو فالفساد داب كنعطيو المواطن والدولة والجماعة حقها حيت كنساهمو فتنمية البلاد والمدينة شكرا هسبريس

  • محارب الريع
    الجمعة 10 يونيو 2016 - 14:02

    مجموعة من الفاشلين يعرقلون مصالح المواطنين لأجل الريع والفابور . لكن إذا كانت فئة من الشعب خارجة عن القانون فمن واجب الدولة أن تتدخل وتردعه للامتثال له .

  • محمل الجد
    الجمعة 10 يونيو 2016 - 14:14

    البطالة استفحلت وتفشت وقد أصبحت خطرا يهدد أمن البلد ،في كل مدينة باعة جائلين رغما عنهم في غياب أي فرصة عمل ،وبما أن أغلبنا أميين لا نقدر ولا نميز كقطيع غنم نجري كلنا في إتجاه واحد ما إن يضع أحد كروسة بصل حتى تصطف الكراريس وهاك البصل، وما أن يجلس أحد يشوي سردين بعد ساعة ترى الدنيا أظلمت من كثرة الشوايين، وهكذا بيعني سردينة نبيعك أخرى ، أو يظهر متجول بقمصان تكثر الجولة بالقفاطين ،معذورون وعلى الدولة أن تجد حلا فالنعامة تفترس بسبب دفن رأسها في التراب، يجب أخذ الأمر على محمل الجد قبل أن يعصف الإعصار بكل نوالة.

  • hnine
    الجمعة 10 يونيو 2016 - 14:57

    هادي السيبة واحد تاجر قانوني و الاخر عشوائي و قاطع عليه الطريق اش هاد الفوضى. سيرو شمرو على دراعكم و خدمو راه ولى باغين ديرو ليزافير على حساب الدولة. كلنا بغينا محلات تجارية فابور. واش عرفتي شحال من بائع متجول فالمغرب واش هادو كلهم ينضو يعتاصمو و طلبو محلات تجارية هدي ظاهرة معدية و غادي تنتشر الى عطاوكم غادي كلهم الشمورا يوقفو طالبين محلات

  • ديوحين المغربي
    الجمعة 10 يونيو 2016 - 16:06

    للتوضيح فقط وباعتباري احد ابناء انزكان اقول ان *** السوق التجاري عوض ان يستفيد منه التجار والحرفين فوتت محلاته للاناس لاعلاقة لهم بالمدينة يكفي ان احد المستفيدين من فاس اشترى 5 محلات تجارية اما *** فقد غنم كل شيء والمجلس الجماعي الذي تقوده العدالة والتنمية حاول فرض الامر الواقع بدون التشاور مع التجار المتضررين

  • youssef
    الجمعة 10 يونيو 2016 - 16:26

    راه الشفارا هما لي استولاو على رزاق البوفرية هداك السوق راه بلدي ماشي ديال "غانم"" راه دوك الفراشة هما لي خاسهوم يستافدو من داك السوق ماشي هادوك لي جيين من (الشينوا او البيضاء او فاس …..او حتى من الشركات شريين ملك جماعي أو كيقولوا راحنا مستافدين واش الاستفادة كاتكون بمباليغ مالية كتراوح مابين 100 او 140 مليون اللهم ان هدا منكر اللهم ان هدا منكر اللهم ان هدا منكر اللهم ان هدا منكر حسبي الله ونعما الوكيل الله ياخود فيكم الحق قتالتونا ..

  • مواطن
    الجمعة 10 يونيو 2016 - 16:58

    بلدنا يعيش أزمة اقتصادية ككل بلدان الفقيرة مهما حولتم زركشة و تلميع صورة
    شبابنا اغلبهم بدون عمل قار اخبرني من فينا يعشق الفراشة او تجول بعربة خضر في الأحياء اغلب هذه شريحة من القرى او ضواحي المدن
    اغلبهم أغلفت في وجه كل الأبواب…
    قبل ان تحمل المسؤولية للإفراد لماذا هذا ينتحر لماذا هذا يحرق نفسه لماذا لماذا
    هناك ناس يعملون طول اليوم ب 60 درهم او اكثر بقليل بالله عليكم كيف لهم ان يعيشوا او بالأحرى أن يعيلوا اسر
    بلدنا دون المستوى في جميع الأصعدة تعليم صحة سكن مستوى المعشي و و و
    سرقوا هذا الوطن الله مستعان

  • مواطن
    الجمعة 10 يونيو 2016 - 18:32

    متبقيتش تنحمل نسمع هادوك لي تايقولو السبب هو البطالة. حيث عادوك تايربحو كثر من مهندس أو ماتيخلصو لا ضرائب لا مولاي بيه، أو بغيتيعم إخدمو. أجمع أو طوي معاهم، راه وسخو لبلاد

  • محمد السوسي
    الجمعة 10 يونيو 2016 - 22:31

    شكراً موقع هيسبريس على الموضوع.
    أولا المستثمر افنى شبابه من أجل إخراج هذه المعلمة إلى الوجود لكن هناك لوبي هم من وراء هذه الهمجية بمباركة السلطات الإقليمية الذين جلبوا العديد من الفراشة من القليعة وسوق الأحد واربعاء انزا وأولاد تايمة وتارودانت وشتوكة ودعمهم منذ اليوم الأول وهناك لائحة تعوضها جهات ب 200 درهم يوميا بالإضافة للأكل الشرب. والخطير في الأمر أن المتظاهريين هاجموا مبنى السوق مرتديين ألبسة الإرهابيين في غوانتانامو.
    أظن أن دفتر التحملات واضح ولا داعية لتسخينات سياسية قبل الأوان اتقوا الله.
    أين السلطة لردع هولاء المتسلطين أم أن السلطة تساند الجهلاء وتعصي العلاماء كما وقع مع الأساتذة بانزكان.

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 19

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 7

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 9

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 1

محمد رضا وأغنية "سيدي"

صوت وصورة
صرخة ساكنة "دوار البراهمة"
الجمعة 22 يناير 2021 - 23:11 10

صرخة ساكنة "دوار البراهمة"

صوت وصورة
عربات "كوتشي"  أنيقة بأكادير
الجمعة 22 يناير 2021 - 20:29 29

عربات "كوتشي" أنيقة بأكادير