تحديات لوجستية تعرقل إيصال جرعات "لقاح كوفيد" إلى بر الأمان

تحديات لوجستية تعرقل إيصال جرعات "لقاح كوفيد" إلى بر الأمان
السبت 28 نونبر 2020 - 03:35

كيف يمكن نقل المليارات من جرعات اللقاح بسرعة وأمان عندما تصبح جاهزة لمكافحة فيروس “كورونا” المستجد؟ يستعد المتخصصون في الخدمات اللوجستية لهذه المهمة، ويحاولون إيجاد حل لمعادلات صعبة.

ما هو عدد اللقاحات المطلوبة؟

من المتوقع إنتاج 12 إلى 15 مليار جرعة في جميع أنحاء العالم، وفقًا للاتحاد الدولي للصناعات الدوائية.

وتقدر جامعة ديوك الأمريكية، التي تراقب السوق الناشئة لحوالى 200 من اللقاحات الجاري تطويرها، أن “النماذج الحالية تتوقع أنه لن تتوافر كمية كافية من اللقاحات لتغطية سكان العالم قبل 2023 أو 2024”.

هل ستُنقل كل اللقاحات بالطريقة نفسها؟

تعد المختبرات نوعين من اللقاحات؛ بعضها – مثل لقاح فايزر وبايونتيك – يتطلب درجات حرارة تخزين منخفضة للغاية، تصل إلى 80 درجة مئوية تحت الصفر، بينما سيتم تخزين البعض الآخر في المستويات العادية بين درجتين و8 درجات مئوية.

النوع الأول، الذي يصعب نقله، “يمثل ما يصل إلى 30 في المائة من الجرعات التي سيتم توزيعها في العالم”، وفق تقديرات ماتيو فريدبرغ، العضو المنتدب لشركة الخدمات اللوجستية “سيفا”.

أما النوع الثاني الذي يمثل 70 في المائة من الجرعات، فيقول إنه “يحتاج أيضاً إجراءات لوجستية محددة؛ فهذه (اللقاحات) تدخل في مجال الأدوية وبالتالي فهي حساسة، لكنها تتطلب تقنية أقل من تلك التي يتطلبها نقل لقاح في حرارة ناقص 80 درجة مئوية”.

هل ستُنقل بالطائرات؟

يقول ماتيو فريدبرغ إن نصف اللقاحات سوف ترسل براً بين مكان الإنتاج – تحالف فايزر وموديرنا على سبيل المثال سينتج جزءاً من لقاحاته في فرنسا – وأماكن التخزين ثم مراكز التطعيم.

النصف الآخر سيتطلب لوجستيات تجمع بين النقل الجوي والبري. لذلك، فكل شيء سيتوقف على المسافات ومدى الحاجة إلى نقل المنتجات بسرعة.

كيف سيتم تنظيم النقل الجوي؟

يقول غلين هيوز، مدير الشحن في اتحاد النقل الجوي الدولي (إياتا): “ستكون هناك حاجة إلى إقامة جسر جوي”. ويشرح أن نقل جرعة واحدة لكل شخص على كوكب الأرض سيتطلب ما يعادل 8000 طائرة شحن كبيرة.

لإعطاء فكرة عن الأحجام، يمكن لطائرات الركاب للمسافات البعيدة وعددها 99 لدى الخطوط الجوية الفرنسية أن تحمل أكثر من 400 ألف جرعة، وطائرتي الشحن بوينغ 777 لديها أكثر من مليون جرعة.

ويقول ألكسندر دي جونياك، المدير العام لاتحاد “إياتا”، إنه “يجب زيادة رحلات الركاب ذات القدرة الاستيعابية،… وفتح الحدود للسماح بتوزيعها”.

ولا تكفي سعة الشحن الجوي الحالية لتلبية الطلب؛ فقد أدى انهيار حركة الملاحة الجوية الدولية إلى الحد من عروض الإمداد، إذ يتم نقل 60 في المائة من الشحن الجوي في عنابر طائرات الركاب.

كيف ستنظم شركات النقل الأمر؟

لقد شُكلت على جميع المستويات “فرق عمل”، سواء على مستوى الدول أو المهن والشركات.

ومن ثم، فإن شركة “بولوريه لوجستيكس” تعمل “في جميع القطاعات”، كما يوضح أوليفييه بوكارا، مدير مبيعاتها، مع تقييم وضع سوق التغليف ومراجعة الموارد المتاحة للنقل – ولا سيما تعداد شركات النقل البري القادرة على القيام بالأمر – وتحديد الخيارات مع شركات الطيران وشركات الشحن مع توقعات التدفق، وما إلى ذلك.

ومن خصوصية الموقف أنه يعود إلى مختبرات الأدوية نفسها اعتماد شركات النقل.

ويلخص ماتيو فريدبرغ الأمر بقوله: “تعمل مؤسسة أو هيئة صحية في بلد ما مع مختبر تصنيع الأدوية، والمختبر يصادق على سلسلة الخدمات اللوجستية الخاصة به، وبالتالي فإن الأمر متروك له للقيام بالعمل مع مقاوليه من الباطن لضمان احترام هذه السلسلة اللوجستية جميع المعايير”.

هل سيكون الجميع جاهزين؟

توضح شركة الخدمات اللوجستية “جيوديس”: “حتى يومنا هذا، لا يزال هناك الكثير من الأمور المجهولة”؛ الكميات التي سيتم نقلها، وفي أي درجات حرارة، ووفقًا لأي جداول زمنية، وما هي مخططات التوزيع، إلى ما هنالك”.

لكن خبراء اللوجستيات الذين قابلتهم وكالة فرانس برس أجمعوا على أنهم سيكونون مستعدين.

ففي معظم الأوقات، يقول ماتيو فريدبرغ، تعمل السلاسل اللوجستية لقطاع صناعة الأدوية من دون أن يلاحظها أحد. ويشير إلى أن النقل في درجة حرارة 80 تحت الصفر موجود بالفعل لنقل الأعضاء، و”ما سيتغير هو الحجم خلال فترة زمنية قصيرة نسبيًا”.

وترى سلسلة الخدمات اللوجستية للمنتجات الباردة أنه مع 150 ألف شاحنة مبردة، “تمتلك فرنسا واحدة من أفضل سلاسل التبريد في العالم”. ويقول رئيسها جان-أود تيسون إن “الوضع أكثر تعقيدًا” بالنسبة إلى تخزين المنتجات في درجة 20 تحت الصفر و80 تحت الصفر، لكن إنجاز ذلك “ليس بالأمر المستحيل”.

ويقول مايك فان بيركل، ممثل المبيعات في الشركة الهولندية المصنعة لحاويات الطائرات “في أر أر أييرو”، إن “الإرشادات ليست واضحة تمامًا بعد بالنسبة للنقل. لذلك، من الصعب للغاية إخبار العملاء ما إذا كانت الحاويات المبردة هي الطريقة الأنسب لتوزيع اللقاح”.

*أ.ف.ب

‫تعليقات الزوار

5
  • مواطن
    السبت 28 نونبر 2020 - 04:24

    فيروس ميكروسكوبي مذا فعل في البشر بعد إنتاج اللقاح توجد تحديات لوجيستية كبيرة تستلزم جهود ضخمة ليأتي مواطن من العالم الثالث مخشي فلمنطة ينسج في نظريات المؤامرة والشريحة… إلخ

  • بلورة
    السبت 28 نونبر 2020 - 04:31

    ماعليش حنا فالمغرب كاين واحد " المسؤولين" متأكدين قبل الوقت على أن واخا يلقحوا الناس بلقاح بيريمي ماعليش.. هم العلماء ههههه. لقد قرروا و تأكدوا أن اللقاح ديال شينوا هو لي يليق لمغاربة وخا يكون بيريمي.. مكان غي : آ ضرب و لقح زمر ههههههه

  • اللهم ارفع عنا البلاء والوباء
    السبت 28 نونبر 2020 - 04:44

    الذي يهمنا هو التفكير كيف تصل الجرعات الى المغرب بسرعة وآمنة من حيث التبريد و الحفاظ عليها في درجات البرودة السقيعية المطلوبة أما العالم راه قاد بَشْغالو ، قال ليه كِداير جَدَّك قال ليه سوَّل عليا انا أمّا جدّي راه مات .

  • slawi
    السبت 28 نونبر 2020 - 05:25

    شكرا لكاتب الموضوع
    الان توضحت الامور المشاكل والصعوبات حتى يتسنا لقاح سكان المعمور
    كل القاحات الشرط لتوزيعها يتم تحت 80 درجة
    والمشاكل المنتصرة والعير المتوقعة التي يمكن ان تفاجا ء الكل ويمكن ان يستعصي امر توزيعها هدا من الممكن ان يقع لها تغيير في مكوناتها وتصبح غير صالحة
    ما عدا القاح الصيني الشرط لتوزيعه يتم بين 2و8 درجة تحت الصفر وها دا ممكن بسهولة وباي مشاكل. زيا دة على التقنية المستعملة في تصنيعه المعقولة والامنة والصين وما ادراك ما الصين الخدمة بالجدية وبلا بلا بلا بلا
    في الموضوع اشير انه لن تتوفر كمية كافية من اللقاحات لتغطية سكان العالم قبل 2023او 2024
    هادا يبين ان المغرب احسن الا ختيار اللقاح الصيني الامن من حيت التقنية المستعملة في تصنيعه وسهولة توزيعه بدون مشاكل
    عاش الملك محمد السادس وشكرا لعسيري السباقة لنشر الخبر

  • مواطن من المغرب
    السبت 28 نونبر 2020 - 09:48

    الذين سهروا الليالي لاكتشاف لقاح ضد هذا الفيروس لن تصعب عليهم طرق نقله.. لكن المشكل سيكون عند الذين سيختارون لتلقيح شعوبهم وخاصة في دول العالم الثالث..

صوت وصورة
البوزيدي وتقنين القنب الهندي
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 22:06 3

البوزيدي وتقنين القنب الهندي

صوت وصورة
أسباب إيقاف الحق في المعاش
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 21:27 3

أسباب إيقاف الحق في المعاش

صوت وصورة
متضررون من فيضانات تطوان
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 18:58 8

متضررون من فيضانات تطوان

صوت وصورة
مستجدات محاكمة الريسوني
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 17:40 3

مستجدات محاكمة الريسوني

صوت وصورة
اعتصام أطر الإدارة التربوية
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 16:31 5

اعتصام أطر الإدارة التربوية

صوت وصورة
أزمة فناني الأطلس المتوسط
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 15:27 13

أزمة فناني الأطلس المتوسط