تخليد اليَوم العالَمي للُغة الأُم يسائل حصيلة التنوع اللغوي في المغرب

تخليد اليَوم العالَمي للُغة الأُم يسائل حصيلة التنوع اللغوي في المغرب
أرشيف
الإثنين 22 فبراير 2021 - 05:00

يعيد اليوم العالمي للغة الأم سؤال وضع اللغات الأم في المغرب، ويطرح سؤال حصيلة العمل عليها، وتنميتها، وإيلائها ما تستحقه من مكانة في الفضاءات العامة، وفي المجال التعليمي والبحثي ببلدها، كما يطرح سؤال استثمار التنوع اللغوي بالمملكة.

وأقرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونيسكو) اليوم الدولي للغة الأم قبل أزيد من عشرين سنة، انطلاقا من الإيمان بـ”أهمية التنوع الثقافي واللغوي لبناء مجتمعات مستدامة”، ومن أجل “الحفاظ على الاختلافات في الثقافات واللغات، بغية تعزيز التسامح واحترام الآخرين”.

ويقول فؤاد بوعلي، رئيس الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية، إن “من المفروض أن يكون الاحتفاء باليوم العالمي للغة الأم مناسبة لتعزيز التنوع الثقافي، والتعددية، واللغات الأم، لكن ما نشهده الآن في المغرب هو تراجع عن مجموعة من المكتسبات التي حققتها الدولة المغربية والجماعة الوطنية منذ مرحلة ما قبل الاستقلال”.

ويضيف بوعلي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، “رغم النقاش الجاري حاليا، فإن المغرب يعرف لغتين، العربية والأمازيغية، وتدبير العلاقة بين هاتين اللغتين، سواء من خلال السياسة والتخطيط اللغويين أو من خلال الاهتمام بهما وتنميتهما، لا يزال يعرف اختلالات كثيرة”.

من جهته، يقول أحمد عصيد، الباحث في الثقافة الأمازيغية، إن “اللغة الأم في كل بلد تعني اللغة التي تتكلم بها الأم مع صغارها منذ الولادة، وتعلمهم من خلالها أسماء الأشياء منذ البداية (…)، وهي اللغة التي يتم فيها إدراك العالم وتسميته منذ الطفولة المبكرة”.

ويتابع عصيد، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن “هذا التعريف يجعلنا نقول إن اللغات الأم التي ينطبق عليها هذا الاصطلاح في المغرب هي الأمازيغية والدارجة والحسانية، دون أن ننسى الفرنسية، التي هي اللغة الأم بالنسبة للعائلات التي تتكلم اللغة الفرنسية مع أبنائها منذ الولادة، والتي تعتبر الفرنسية في هذه الحالة بمثابة لغتهم الأم”.

وفي حديث عن موقع اللغات الأم في المغرب، يقول بوعلي: “عندما نتحدث عن الاعتراف الرسمي، والعدالة اللغوية، وإعطاء كل لغة حقها في الوجود، فهذا لا يعني المساواة في الوظائف؛ والمشكل في المغرب أن هناك فوضى في التداول اللغوي، تستفيد منها اللغات الأجنبية، خاصة اللغة الاستعمارية التي هي اللغة الفرنسية، من خلال الافتراس اللغوي لكل الفضاءات في التعليم والإدارة وغيرهما، حيث تعاني اللغات الأم في المغرب من افتراس لغوي، وهيمنة لغوية، ومحاولة القضاء على وجودها إن صح التعبير”.

ويسترسل رئيس الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية قائلا: “ونحن نحتفي بهذه الذكرى، لا يجب أن ننسى التراجع عن تعريب العلوم، والتراجع عن تعريب الفضاء العام، والاختلالات الكثيرة التي تحد من مكانة اللغة العربية، وإعطائها قيمتها بوصفها لغة رسمية، ولغة وطنية، ولغة أمّا لجل المغاربة”.

ويضيف رئيس الائتلاف “في هذه السنة لا بد أن نسجل أن المؤسسات التي من المفروض أن تضبط هذه الفوضى اللغوية، وتعطي اللغات الرسمية حقها الطبيعي، وتمكن لها الوجود في مختلف المؤسسات العامة، والفضاء العام، والإدارات والإعلام، ما زالت معطلة، فلا تزال أكاديمية محمد السادس للغة العربية عبارة عن صورة افتراضية، ولا يزال المجلس الوطني للغات مجرد حلم أو أمل”.

ويسجل بوعلي وجود “اختلالات كثيرة تمس اللغة العربية على الصعيد الوطني”، قبل أن يستدرك قائلا: “أما على الصعيد الدولي فيمكن أن نقول إننا نشهد طفرة نوعية في الاهتمام باللغة العربية، سواء في الدول العربية من خلال الاحتفاء بالعربية أو من خلال المشاريع التي تهتم بها، ومن خلال القوانين التي ترصد وتدافع وتحمي اللغة العربية، أو في الدول الأوروبية وشرق آسيا”.

من جهته، يقول عصيد إن وضعية اللغات الأم في المغرب “تختلف باختلاف وظائفها الاجتماعية والمؤسساتية”. ويضيف شارحا “اللغة الأمازيغية التي تمثل لغة تخاطب يومي في تنوعها اللهجي، لدى فئات عريضة من المجتمع المغربي من الشمال إلى الجنوب، اكتسبت منذ 2003 وضعا لِسنيا سوسيو ثقافيا جديدا بدخولها إلى المدرسة، ثم المجال الإعلامي الرسمي، وهو مسلسل مأسسة تم تتويجه باكتساب الطابع الرسمي في الدستور سنة 2011”.

ويرى الباحث في الثقافة الأمازيغية أن من الطبيعي أن مسلسل المأسسة “سيؤدي إلى تغيرات كبيرة ستطال اللغة الأمازيغية، سواء على مستوى معجمها أو صرفها ووظائفها كذلك، فإذا كانت اللغة الأم الأمازيغية قد تضررت كثيرا من التهميش السابق، حيث فقدت ثلثي الناطقين بها في خمسين سنة فقط، بسبب مسلسل التعريب السياسي والإيديولوجي المتسارع، فإن إدخالها إلى المؤسسات جعلها تستعيد معجمها الضائع، وتكتسب الطابع المعياري الذي بدأ يضيف إلى وضعها اللهجي السابق وضعية اللغة المعيار ذات الوظائف المؤسساتية”.

ويسجل عصيد أن الأمازيغية في الوقت الراهن لا تزال توجد “في وضعية اللغة المهددة، رغم كل المكتسبات المعلنة، بسبب انعدام التفعيل المؤسساتي لالتزامات الدولة التي بقي كثير منها حبرا على ورق”.

ويسترسل شارحا “التعليم ظل متوقفا منذ عشر سنوات، والقنوات الإعلامية تخلت عن تنفيذ تعهداتها المسطرة في دفاتر تحملاتها دون أن تحاسب على ذلك، كما أن الكثير من أشكال التمييز اللغوي والثقافي التي تطال الناطقين بالأمازيغية ما زالت مستمرة رغم الدستور، وحتى بعد صدور القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية منذ فاتح أكتوبر 2019”.

وفي ختام تصريحه، يقول عصيد إن ما يمكن أن يخرج الأمازيغية من “وضعية اللغة المهددة في وجودها” هو “التفعيل الأمثل للدستور وللقانون التنظيمي”، وهو ما يحتاج إلى “إرادة سياسية لا يبدو أنها متوفرة لدى الحكومة حاليا”.

اللغات الأم المغرب اليوم العالمي اليونيسكو

‫تعليقات الزوار

43
  • جبلية
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 05:07

    لغتي الامزهي العربية. جدي حكى لي ان جده لم يتكلم سوى العربية الدارجة . و هي بالتالي جد جد لغتي الام.

  • لغة العربية الام
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 05:29

    لغة الام هي العربية ولغة القران الكريم بالعربية من دون دلك ليس منه شيء نحن خلقنا اعراب ونموت اعراب و كدالك خلقنا مسلمين ونموت مسلمين

  • ع ر ب ي أ ن ا
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 06:59

    السيهم عصيد يقول اللغات الام في المغرب الامازغية و الحسانية و الفرنسية لأنه عميل يتكلم الفرنسة هو وأبناؤه يدعي الدفاع عن الامازغية في تجاهل تام للعربية لأنه شخص عنصري كاره للغة الام و الأجداد و اللتي بدونها حتى الأمازغية ستكون ناقصة بدون مصطلحات ولا معاني و هي أساس الحسانية و الدارجة إن سميناهم مجازا لغات..

  • lahcen
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 07:09

    في رايي انا ارى ان الواقع المغربي يجب ان نعطي قيمة للشعب وللعلم ومصالح الشعب يتطلب الجهود لاقرار ان المغاربة يتكلمون الدارجة وكدلك اليهود المغاربة وكدلك الاجانب وبعتاثنا في الخارج كما اننا ندرس بالعربية والفرنسية ولغتنا الاصلية هي الامازيغية ادن يجب كما فعلت كثير من الدول ان نجعل الامازيغية والعربية والدارجة والفرنسة لغات رسمية في الدستور حتى يتحرر الشعب من القيل والقال هناك دول اقرت عشر لغات ٠٠

  • aigle marocain
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 07:35

    اللغة الآن هي التي اتهامها من الآن ومن العائلة وليست اللغة اتعلمها في المدرسة وليست أيضا اللغة التي تفرضها علي مجموعة من الأشخاص دوي توجه قومجي معلوم.
    ليست العربية هي لغتي الام لا فرضت علي بالقوة في المدرسة وفي الإدارات التي بسيرها بعض المغرر بهم من تلاميذ ا لقومجية ا لعروبية.
    اللغة الأمازيغية والدارجة المغربية هما اللغتان الآن للمغاربة.أما غير ذلك فهو نوع من الإقصاء المجنون.
    لا للعنف اللغوي في وطننا العزيز.

  • مغربي
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 07:38

    اللغة الأم هي اللغة العربية هي أصل اللغات هي باش خصنا نحتافلوا انرجعوا ليها اعتبارها هي لغة أبونا آ دم وحبيبنا محمد وكتابنا القرآن أما الأمازيغية مع احترامي للامازيغ ونا واحد منهم فهدي لهجة وليست لغة ولقطعت البحر متنفعك بوالو اما العربية باتت من اللغات العالمية

  • wwc
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 07:39

    تبقى هي المرتبة التالتة منبعد الإنجليزية والفرنسية وتليهما بعد ذلك العربية لذى أذن أن مكانتها ضعيفة جدا لأن اللغات العظمى هي هذه
    كما أن هناك 22دولة تتحدت العربية فقط ليس كاللغات الأخرى

  • fatima kenitra
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 07:40

    ..الدارجة و الامازيغية هما لغتا الام للمغاربة و هدا يفرضه الواقع اليومي و اتحدى اي واحد يقوا لغة الام هي العربية الفصحى…هل يوجد مغربي يتكلم بالعربية الفصحى في البيت و الشارع او هل يولد طفل و يتكلمو له و الديه بالعربية الفصحى طبع لا …

  • citoyen de centre
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 07:48

    Ma langue maternelle est Tamazighte,l’arabe est une langue étrangère pour moi,elle est imposé sur moi par force.

  • مغربي ملكي
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 07:48

    لغة الأم وجب الحفاظ عليها وتعزيزها. لأن في ذلك إحتفاظ بالهوية المغربية المتنوعة
    عاش الملك والصحراء مغربية

  • بنسرگاو
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 08:00

    هناك مغالطات كثيرة حول اللهجة الأمازيغية الشفهية ومحاولة فرضها كلغة وهي غير مؤهلة لذلك.

  • مواطن من المغرب
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 08:19

    رغم كيد الكائدين وحقد الحاقدين تبقى اللغة العربية هي اللغة الأم في هذا البلد…

  • Houssa
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 08:35

    الشعوب تتطور بلغاتها الأم. فالجنين يتسلى بها وهو في بطن امه ويتجرع الحليب على نكهتها. فكيف ان ينمو ونجعله يتنكر لها. فإننا بذلك نجعله عاقا لن يرجى منه خير.

  • Sindibadi
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 08:47

    المغرب بلد مسلم حباه الله سبحانه وتعالى بعديد من المزايا وعلى رأسها هذا الدين السمح الذي أعز الإنسان وجعله سباق إلى إلى الخير والمعاملة الحسنة
    وحباه أيضا باللغة العربية التي هي قبل أن تكون لغة فهي رحمة وشفاء وليس بغريب أن يقول فيها الله سبحانه وتعالى
    إنا أنزلناه قرآنا عربيا لعلكم تعقلون
    فالعقل السليم هو الذي يتمعن في هذه الآية ليتذكر ماكان سيكون عليه المغرب لو لم تكن هذه الرحمة الإلاهية بالمغرب والمغاربة
    فعلاوة على كون اللغة العربية لغة أم لكل المغاربة ما كان لكل اللهجات على اختلافها أن تعيش وتتطور بفضل هذه للغة
    وعليه فليس من لهجة لهجة إلا وقاموسها
    مليئ بالمصطلحات والمفردات العربية
    التي تسهل التواصل بين كل شرائح وروافد المجتمع المغربي
    لذا فالاحتفال باللغة الأم يزيدنا حبا ومتانة
    من أجل تطوير هذه اللغة ورفع مكانتها بين الأمم
    حتى أشد أعدائها ليس لهم بد أو اختيار غير التأقلم معها وهم في واقع الأمر أكبر مناصريها حيث لم يستطع ولو واحدا منهم حتى الساعة أن يعبر عما يجوش بخاطره بغيرها
    هذه هي معجزة اللغة العربية

  • مواطن غيور على وطنه
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 09:04

    اللغة الحقة تتحدث عن نفسها ( بتراثها وآثارها وحصيلة المتكلمين بها والباحثين والمؤلفين ) في ميادين
    العلم والثقافة الفاعلة المنتجة

  • ايدر
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 09:06

    اللغة الام هي اللغة الامازيغية ومحاولة تهميشها والقضاء عليها وربطنا باسيادهم بالشر العربي والخنيز العربي وبنشاكلهم كفلسطين والحروب الأهلية في لبنان وسوريا والعراق وينتظرون منا ان ندافع عنهم وهم يتفرجون كما وقع مع هولاء الفيروسات المزاليط في مصر وسخ الدنيا التي مازال موقفها غامظا من وحدة اقاليمنا الجنوبية وسوريا والنفاق الفلسطيني والغدر الخنيزي،والمكر التونسي اما بنو خرخر وجه الشر صهاينة شمال أفريقيا فقد رفع عنهم القلم ،ادن نحن أمة مغربية أفريقية جدورنا في أفريقيا وشعب اغلبيته امازيغ مع روافد عربية ويهودية و أفريقية و أوروبية ولا علاقة لنا لا بالجمعة العبرية ولا بالعالم العربي ولهم يحزنون

  • رد على عصيد
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 09:22

    نقول لعصيد المعادي للعربية فى كل شيء هل فرنسا التي تتحجج بها يتكلم ابناؤها فرنسية الجامعة فى بيوتهم بدل لغة الشارع وهل لهجة الام البربرية هي اللغة المعيارية التي تجهد نفسك لنشرها وهل الام العربية لا تكلم ابناءها العربية التي نقدسها وهل ما تتكلم به اي ان فى العالم هو مايدرس كفاك غباوة وغلا وحقدا ايها العنصري

  • مواطن غيور على وطنه
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 09:24

    اللغة الحقة والام ( تتحدث عن نفيها ) من خلال متكلميها
    والفاعلين في ميادين العلم والثقافة ومن خلال تراثها الثقافي والفني والاجتماعي وبمقدار حاجة المجتمع لها
    في مناحي حياته وتوفير فرص الرخاء والازدهار الأبناء وطنه

  • محمد
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 09:28

    توقفت عن القراءة المقال عند حديث الرجل على مكتسبات بعد الإستعمار للغة الام. كان من الأرجح أن يتكلم علا مكتسبات للغة العربية في غضان سياسة التعريب. اللغة التي أصلا ليست لغة أم أحد في المغرب أين يتحدث الجميع الامازيغية و دارجة و الحسنية.

  • مومو
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 09:39

    هناك من يرى أن العائق الأول أمام الأمازيغية هو اللغة العربية، ثم يجد أن الإسلام و القرآن يثبتان المغاربة على لغتهم العربية، فيحارب الإسلام. مثلا يحفظ القرآن مليون من المغاربة، و لا يستقيم حفظ القرآن دون دراية باللغة العربية،
    و هناك من يرى أن العائق الأول أمام العلمانية و انتشار الفكر الغربي هو تشبث المغاربة بالإسلام، فيحارب العربية، لأنه يرى أنه لو زالت العربية فلن يفهم المغاربة القرآن و الحديث و سيحتاجون ترجمانا من المثقفين بينهم و بين دينهم، و الترجمان سيقول ما يريد و يترك ما يشاء.
    و هكذا تحالف كارهو الإسلام مع كارهي العربية، فاختلطوا علينا و لم نعد نعرف من هو هذا و من هو ذاك. فهل عصيد يكره العربية لأنه يكره الإسلام، أم يكره الإسلام لأنه يكره العربية؟

  • med
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 10:03

    صيفط بريا “ابعث رسالة” متلقا لا صيفط لا بريا فالعربية حيت بكل بساطة جايا من الامازيغية “سيفض تبرات”
    لغتي الام ولغة الاجداد والابناء والاحفاد الامازيغية

  • Unknown
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 10:06

    RIP ARABIC AND FRENCH SOON.
    ……………………

  • جلال - آسفي
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 10:08

    للإشارة صوت البرلمان الباكستاني الأسبوع الفارط بالإجماع على جعل اللغة العربية إلزامية من بدء الدراسة حتى الباكالوريا!
    هنا في بلدنا الحبيب يمجدون الفرنسية و هي لغة فاشلة في التحصيل العلمي و الدارجة وقاحة! الفاشلون هم من يناصر الدارجة و الفرنسية لتبرير فشلهم….تحياتي!

  • deterte
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 10:18

    مشكلة مثقفينا في المغرب أنهم متعصبين لنظرياتهم السياسوية ويخلطون بين ما هو سياسي وثقافي الشيئ الذي جعل الجانب اللغوي يضيع وسط الزخم والتدافع الأيديولوجي المقيث فلا اللغة استفاذت ورسخنا خصوصيتنا اللغوية وتعددها ولا التغيير السياسي المنشود حققناه وبقينا تتخبط في خلافات جانبية معلقين بين الاتنين فانتشار واشهار أي لغة لن يتأتى بالحوار وفرض القوانين والدساتير والمجلدات بل بقوة العلم والاختراع والاقتصاد والسلاح فالصراع في المغرب بين الإسلاميين والعلمانيين حول اللغة هو صراع سياسي اولا ومغالطات مفضوحة لالهاء الشعب فالإسلاميين يربطون بين الإسلام والعربية لإضفاء القدسية على اللغة وهو خطا كون العرب المسلمين لا يشكلون الا اقل من 9%من مسلمي العالم الأمازيغ لا يشكلون سوى 1%من ساكنة العالم فعن أي تقدم وتوجه نتحدث اما المتعصبين الأمازيغ اتحدى عصيد أن ينشر صورة واحدة لتاجر او مقاول مغربي أمازيغي واحد قد اظاف اسم مؤسسته بتيفيناغ على يافطة الباب أو المقهى أو الشركة مع العلم أن أكثر من 80% من أغنياء المغرب هم امازيغ انطلاقا من أخنوش وامثاله تنشر اللغة بالتقدم العلمي لاهلها وليس بالكلام الفارغ

  • مراقب غير مقيم
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 10:25

    البعض ينكر العربية !!! وهي التي يتواصل بها معنا حاليا و يكتب تعليقاته العرقية !!! و يذكر الدارجة و الحسانية و الشلحة … على اساس انها لهجات مستنبطه من لغات ساكنة المريخ !! و ليس العربية !!! و الاصل ان 99% من مفرداتها مأخوذه من العربية

  • sofiane
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 10:56

    الى كل التعاليق التي تقول اللفة الام هي الأمازيغية،أنتم يجيبون على أنفسكم،أنكم يكتبون تعاليقكم باللغة العربية ،إذن اللعة العربية هي اللغة الام للمغاربة ،لو كتبتم تعاليقكم باللغة الأمازيغية لأ احد يفهمكم ماذا كتبتم وانا أولهم هههههههعع

  • ولد الحي
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 11:03

    اللغة تسمى على اسم بلدها بدون خزعبلات ولا دين ولا تخربيق حتى القرآن مترجم إلى العديد من اللغات نفس الشيء بالنسبة التوراة والإنجيل، ادن كما قلت اسم على مسمى فرنسا اللغة هي الفرنسية والمانيا اللغة هي ألمانية و إنجلترا اللغة هي الانجليزية و منطقتنا وبلادنا امازيغي فاللغة لن تكون الا اللغة الامازيغية احب من أحب وكره من كره مع استتناء للناطقين بالدارجة وليس العربية وبعض اليهود حتى هم يتكلمون اللهجة واللغة التي تجمع بين هاته المكونات هي اللهجة المغربية وليس اللغة العربية وانتهى الموضوع

  • أستاذة وطنية
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 11:11

    يا اخي تبختي لينا الراس بالامازيغية اش غادي نديرو بها واش غادي توكلنا الخبز اذا درسنا بها تعالى اخلق لنا برامج علمية وغيرها ونحاول تعليمها لأبنائنا لكن ذلك ستوقف على المغرب أو منطقة في المغرب التي تتحدث بها حيث الاختلاف بين الريفية وشلحة الاطلس والجنوب اذن كيف سنعلمها لأبنائنا. أحببت ام رفضت اللغة العربية كلغة حية تفرض وجودها وتعتبر اللغة الام والدارجة والحساسية تبقى لهجة مثلها مثل الامازيغية

  • sami
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 11:13

    هناك من لايعرف ما معنى اللغة الام وما المقصود بها …اللغات الام للمغاربة هي الامازيغيات والدارجة التي هي مزيج لغوي و الحسانية اما الفصحى فهي لغة رسمية لكن لا احد يتكلم بها في الواقع اليومي….

  • منى سيبدؤ الكلام عن اللغة المغربية؟
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 11:26

    متى سيدرك المغاربة و المغاربيون بأنهم خصوصية لغوية مستقلة تملك تاريخها الخاص و جغرافيتها الخاصة و ظروف تكونها المتفردة و المستقلة عن التبعية للشرق و الغرب..اليس في صقلية ولغتها قدوة معقولة؟
    لماذا يجب معالجة الشأن اللغوي في حالةتشرذم و انقسام على الذات..نحن فعلا شعب واحد له ماض و مصير مشترك حقيقي..فما الذي يمنع معالجة شؤونه في شكل إجماله و شموليته؟

  • Yassine
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 11:29

    تذكير للأخوة و الاخوات :
    اللغة الام هي اللغة او اللسان اللي كتهضر بيه بلا ما تحتاج تمشي للمدرسة، هي اللغة اللي كتهضر بيها بلا ما تفكر في القواعد ديالها و كتخرج بكل سلاسة، هي اللغة اللي كتخمم بيها و كتحلم بيها…هي اللغة اللي كانت كتهضر معاك بيها مك و نتي يالاه كتعلم تنطق…

  • Maroki
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:04

    لغة الام في المغرب هي المغربية بما يسمى الدارجة. اللغة العربية لغة الدين والاتصال مع العالم العربي،، واللغة الفرنسية لغة التدريس و الاتصال مع اوروبا.

  • بوان فيركيل
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:33

    العديد من المغاربة هاجروا مع ابائهم الى اوروبا وهم اطفال صغار . ثم درسوا
    هؤلاء الاطفال في المهجر بلغة بلد الاستقبال بالالمانية او الفرنسية او الايطالية او الفلامنية أو الانجليزية .ونجحوا في تحصيلهم الدراسي بكل مراحله واحيانا تفوقوا على على ابناء البلد الاصليين .
    ما ينطبق على هؤلاء الاطفال المغاربة ينطبق على ابناء المهاجرين الافارقة والاسيويين.
    ملخص الكلام لا احد من المغاربة الذين هاجروا الى اوروبا وهم أطفال صغار درسوا بالدارجة او الامازغية. فشلهم الدراسي او نجاحهم لا علاقة له باللغة الام .

  • عابر سبيل
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 13:03

    سبحان الله لن يستقيم النقاش ابدا مادامت اللغة العربية تربط عمدا وباصرار بالدين والإسلام.فهدا يدل عن ضعف المنطق والتحليل وبالتالي فلا مفر من التستر وراء الدين
    بالمرء حر في تبني لغته الأم والدفاع عنها وليس له الحق مطلقا ان يفرضها فرضا على الآخر.شيءمن الاحترام احبتي.
    واخيرا استغرب للترتيب المفروض قسرا وبدون اي دليل عند دكر اللغتين في المغرب.على ما اعتمدتها؟على الانتماءالعرقي لكل لغة ام على قدم كل منها في شمال افريقيا؟شيء من المعقول رحمكم الله.

  • dante
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 13:04

    الى استاذة وطنية
    نحن الامازيغ لسنا ملزمين بالتوصل بالعربية ولسنا ملزمين بالقرآن او الاسلام، ان لم يعجبكتي الحال فلتعودي من حيث اتى اجدادكي الغازين، نحن في القرن 21 ولسنا في القرون الوسطى حتى تفرضي علينا لغتكي و دينكي الميتين، قوم خرافي يعاني من الوساويس و يفرض افكاره الفاشلة علينا
    نحن الامازيغ نريد فقط لغتنا و اللغة الانجليزية و اللغات اللاتينية اما اللغة العربية لا حاجة لنا بها

  • الى رقم 35 dante
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 14:47

    من منعك اليوم من الكتابة بلهجتك الأمازغية أو الأنجليزية أو اللغات اللاتينية. ؟ تعليق كتب باللغة العربية في مفارقة غريبة مصبغة بالسذاجة والغباء وتزخر بالتناقض .
    أتفهم عدم كتابتك بلهجتك الأمازغية لأنك ستكون مجبرا على استعمال مفردات اللغة العربية .
    ولكن لا عذر لك في عدم الكتابة بالانجليزية او اللغات الأجنبية الأخرى .
    وكن على يقين تام وأكيد اني سأفهم محتوى تعليقك .

    أخطاء في تعليقك: لغتكي و دينكي والصحيح : لغتكِ ودينكِ

  • dante
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 14:58

    الى 36
    كتبت بالعربية لكي تفهمو يا شعوب اقلرن 7 ميلادية انه نحن في القرن 21 و انكم تعانون من الوسواس و نضرية المؤامرة و و و … مع العلم ان العالم باكمله لا يهتم بكم و ان دينكم يضمحل شيئا فشيئا داخل دولكم بعينها و ان لغتكم لا تتعدى مجال انها فقط لغة تواصل مثلها مثل الهندية و الارمينية يعني لغة لا تنفع عالميا في شيء تنفع فقط في دول معينة اصلا لا احد يفكر في الهجرة اليها، يكفينا نحن الامازيغ اللغة لانجليزية لنهاجر لجميع دول العالم حتى في دولكم لو تحدثنا بالانجليزية كمهاجرين فأنتم ملزمون بالرد بالانجليزية او الفرنسية مثلا
    وليت الامازيغ مثلي لخرجوا من الضلمات

  • الفيافي
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 16:25

    لا بد من تأكيد معطى واقعي وحقيقي وتاريخي الا وهو ان لغة الام بالنسبة لجميع قبائل وشعوب شمال افرقيا هي بلا شك ولا نفاق اللغة الامازيعية ومن يدعي غير دالك فاما انه جاهل او انه يسبح ضدالتيار ,وكل من سبح ضد التيار الا واصابه الاعياءوالاغماء وحتى الدمار ,كل من سعى الى فرض وهم على الحقيقة مآله الفشل ,وما اللغة العربية الا كمثل جميع اللغات الاجنبية وهي لغة الام للعرب في اصلهم ولا غير . افهم ترحم .

  • maymoun
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 16:33

    نتعاش في وطن واحد ونصلي الى قبلة واحدة
    وهناك فاة تريد هضم حقوق ثلاتن مليوز مغبي وتفرض عليه لغة الاقليات من المعقول ان تدرس الامزغية في مناطقها ولاتفرض على العموم
    انها مضيعت مناهجا دراسية لتلامذ وسوف لاتعطي اي نتبجة لمواجهت العولمة

  • sofina
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 17:33

    إلى dente ,اكتب بلغتك الامازيغية لكي يفهمك الناس لكيفك أما نحن العرب فلا حاجة لنا لا بك ولا بلغتك التي لا تساوي شيء غير التخلف، أما العربية فهي لغة الإسلام ولغة الدين حتى الإسرائيليين يتكلمون العربية وكل ناس العالم يدرسون اللغة العربية وأولهم الأمريكان الذين يحكمون العالم، حتى بايدن قال إن شاءالله ، قل لي أن شاءالله بالامازيغية ، لغة الكهوف

  • Aigle marocain
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 20:44

    La langue Amazighe est la plus naturelle au maroc

  • إزا الفراغ
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 23:14

    الى الذين يدافعون عن الامزيغة فل يعلقوا بها مشكورين كي يرفعوا من شأنها .

  • بودواهي
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 00:50

    ان اللغة الام في للظنا و وفق تعريف اليونسكو هما الأمازيغية و الدارجة و هما اللغتان التي يتم التعامل بهما مند مرحلة الرضاعة و ما بعدها …و من العار حقيقة ان نجد الدولة المغربية تتعامل بهكدا سياسة ملؤها الحقد و العنصرية و الاحتقار مع هاتين اللغتين وهو الامر الدي جعل المغرب ، حسب الأخصائيين طبعا ، يعرف كل هدا التخلف و على جميع المستويات ….فكفى و كفى يا من يسيرون شان هدا البلد المنكوب جدا من متابعة هده السياسة العمياء …

صوت وصورة
مقهى مفتوح في رمضان
السبت 17 أبريل 2021 - 13:33

مقهى مفتوح في رمضان

صوت وصورة
تشديد المراقبة بسيدي بوزيد
السبت 17 أبريل 2021 - 12:34 2

تشديد المراقبة بسيدي بوزيد

صوت وصورة
بين المرض وقلة ذات اليد
السبت 17 أبريل 2021 - 11:33 2

بين المرض وقلة ذات اليد

صوت وصورة
عبد الرزاق أفيلال
السبت 17 أبريل 2021 - 10:30 3

عبد الرزاق أفيلال

صوت وصورة
حزب مايسة .. المغرب الذي نريد
الجمعة 16 أبريل 2021 - 23:00 43

حزب مايسة .. المغرب الذي نريد

صوت وصورة
بدون تعليك: المغاربة والشباب
الجمعة 16 أبريل 2021 - 22:00 15

بدون تعليك: المغاربة والشباب