تدبير الطوارئ الصحية يثير الاستياء ويهدد مقاولات سياحية بالإغلاق

تدبير الطوارئ الصحية يثير الاستياء ويهدد مقاولات سياحية بالإغلاق
صورة: أرشيف
الأحد 28 فبراير 2021 - 00:20

يشكو المستخدمون بالمقاولات وأربابها ومدبرو ومكونو الموارد البشرية بمراكش من انحراف الإجراءات التي وضعت لدعم المؤسسات الاقتصادية، والسياحية على الخصوص، عن مقاصدها في ضمان استمرارها في زمن الجائحة، واسترجاع عافيتها وتنافسيتها.

عبد الفتاح بلعوني، مستخدم فندقي، أوضح أن “المقاولات السياحية تعاني من شرط يرهن استفادة مستخدميها من منحة “كوفيد” بتوفير 80 في المائة من العمال، الذي فرضته لجنة اليقظة الوطنية، منذ توقيع البرنامج التعاقدي لدعم وإقلاع القطاع السياحي”.

وفي تصريح لهسبريس أضاف بلعوني: “خلال شهر دجنبر الماضي، أصيبت بالمرض والدة مسؤول للموارد البشرية بمؤسسة سياحية، تشغل حوالي 1300 مستخدم، فسافر لمعايدتها وهي بين الحياة والموت، فتأخر في الإعلان عن لائحة العمال، الذين لم يتوصلوا إلى حدود الآن بمنحة كوفيد”.

لحسن زلماط، رئيس الفيدرالية الوطنية للصناعة الفندقية، أوضح، من جهته، أن مجموعة من الفنادق تشكو من هذه المعضلة؛ منها فندق يوفر 130 مستخدما، منهم من تقاعد أو غير حرفته أو قدم استقالته، ما جعل المؤسسة الفندقية تنزل مكرهة عن سقف 80 في المائة، فحرم باقي المستخدمين من محنة “كوفيد” بذنب لم يقترفوه”.

وسجل الفاعل السياحي ذاته تأخر تفعيل ملحق البرنامج التعاقدي، الذي تم توقيعه بين القطاع العام والقطاع الخاص، لدعم وإقلاع السياحة المغربية. وطالب بضرورة مراجعة سقف 80 في المائة، واحتساب هذه النسبة من عدد المستخدمين الذين ظلوا متشبثين بمؤسساتهم السياحية، وتفعيل المراقبة القانونية”.

وفي تصريح لهسبريس، واصل زلماط قائلا: “وقعت المقاولات عقد شرف مع الحكومة لاحترام البرنامج التعاقدي. لذا، وجب على ممثليها تجاوز البيروقراطية والانتظارية المميتة، والتعجيل بتمكين المستخدمين من منحة “كوفيد”، والضغط على مؤسسات القروض والبنوك من أجل احترام قرار اللجنة الوطنية لليقظة والتوجيهات الملكية السامية”.

مدبرو ومكونو الموارد البشرية لم يسلموا هم الآخرون من تداعيات القرار الذي يهم سقف الاستفادة من منحة “كوفيد”، إذ وجدوا أنفسهم أمام فوهة بركان، وغارقين في حل مسائل المستخدمين الخاصة، في وقت تتطلب فيه منهم مؤسساتهم التفكير في خطط لتدبير المؤسسة خلال الأزمة وما بعدها لتحقيق إقلاع الأمل.

وأكد رئيس جمعية مدبري ومكوني الموارد البشرية بمراكش، في تصريح لهسبريس، أن هذه الهيئة تعتبر شرط 80 في المائة غير مناسب لدعم المؤسسات السياحية، والحفاظ على السلم الاجتماعي؛ لأن العديد منها ينزل عنه، لأسباب قاهرة منها الموت والتقاعد، ما سيحرم العديد من الفنادق التي ما زالت تقاوم الأزمة”.

وأضاف الرئيس نفسه: “العديد من الفنادق قد ستضطر إلى الإغلاق الكلي. لذا، فالجمعية تدعو الحكومة إلى مراجعة المساطر والشروط للحفاظ على مناصب الشغل، واستمرارية المقاولة، الذي يقتضي مرونة وحكمة، لملاءمة القرارات مع الواقع المجالي والمحلي، حتى تسترجع عافيتها وتنافسيتها”.

وندد محمد بامنصور عن الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب بما وصفه “تخلي الحكومة عن وظائفها في حماية القطاع، الذي يعيل عشرات الآلاف من الأسر”، مستنكرا “عدم وفاء المجموعة المهنية لبنوك المغرب والجمعية المهنية لشركات التمويل بمقتضيات عقد البرنامج لإنعاش قطاع السياحة، بتأجيل سداد الديون”.

وأفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية بوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة بأن مداخيل السياحة المغربية تراجعت بنسبة 53.8 في المائة سنة 2020، بعد ارتفاع بنسبة 7.8 في المائة سنة قبل ذلك؛ وهو ما يمثل خسارة بقيمة 42.4 مليارات درهم.

أزمة إغلاق المقاولات الفيدرالية الوطنية للصناعة الفندقية كوفيد- 19

‫تعليقات الزوار

12
  • التجار الحلقة الاضعف رغم قوتها
    الأحد 28 فبراير 2021 - 00:45

    يبقى التجاى الحلقة الاظعرف رفم انهم اساس الاقتصاد .
    كوني تاجر من مدينة كلميم وجديد العهد فتحت محلي سنة قبل كوفيد . وتفاجأت بالاغلاق . لكن صبري نفذ عندما فاجئتني تقسيمية الضرائب بالمدينة بصريبة خيالية ضربت كل الشعارات الرنانة للملك وخطاباته عن التضامن والتأزر وغيرها من الخطابات التي نسمعها في التلفاز .
    كل شيئ اصبح مثيرا للاسمئزاز ومسبب للاكتاب بالمغرب .
    موضفوا التقسيمية لا يبالون سوى بالامتيازات التي يتلقونها كل 3 اشهر بعد زيادة مبالغ الضريبة .

  • تقسيمية الضرائب بكلميم ولحية الشيطان
    الأحد 28 فبراير 2021 - 00:48

    رغم الكورونا وكل المصائب .
    لم تتجاوز مصيبة الضريبة .وما ثم تمريره على ضهر الشعب الذي كسروا ضهره عدت مرات .
    ولنا في تقسيمية كلميم مثال والموضف لحية الشيطان صاحب الامتيازات للتجار الكبار والمهربين والمبيضين .
    وتعويضها بفرض ضرائب على ابتجار الجدد الصغار
    وهاهي الحكومة تمرر ما يشمى بالضريبة التضامنية التي تعد العراوة التي سوف تقسم ظهر التجار امام صمت مخيف منهم

  • مرشد
    الأحد 28 فبراير 2021 - 00:58

    انا مرشد سياحي تضررت كثييييييييييرا لم اعمل ولو ليوم واحد منذ شهر مارس 2020. ولم استفيد من الدعم المخصص لهذه الفئة رغم اني استوفيت الشروط، وقام cnss باخد الوثائق الازمة وهم الان )cnss( يقطعون من بعض الدريهمات المتبقية في حسابي. نتمنى من وزارة السياحة و لجنة اليقظة ان يسيقظوا.. وراه تقهرنا . وحلوا الحدود الله اجازكم بخر نخدموا على ولدنا…

  • البجعدي
    الأحد 28 فبراير 2021 - 01:06

    حكى لي جزائري في فرنسا ورث عن ابيه عربة ” كروسة ” يسترزق بها الله في بيع الخضر و الفواكه تخلى عنها عندما جاء الى فرنسا سنوات من بعد بعثوا له الضريبة بقيمة 75مليون دينار جزائري ” 3500€” تقريبا حكايته تصدم يعني حتى بائعي الخضر في الجزائر يدفعون الضرائب

  • قهر الزمان
    الأحد 28 فبراير 2021 - 01:09

    المشكل راه مشكل دولة بكاملها ماشي مشكل فرد أو مجموعة.الدولة تخسر الملايير يوميا نتيجة قرارات لجنة علمية فاشلة .فاشلة .فاشلة.لمذا فاشلة .لانها لم تستطع على مدار سنة كاملة من القضاء على كورونا بينما الصين لم يستغرق معها الأمر سوى ثلاتة اشهر .ادن كل القرارات كانت خاطئة منذ البداية والطبقة المدرة للدخل هي اللتي تدفع ثمن هته الاخطاء كالعادة من مالها وصحتها ووقتها .ومنه على الحكومة ادا لم تستطع رفع الحجر تدريجيا كما تفعل اسبانيا الان . اولا إعفاء المدينين من الديون نهاىيا لانهم ليسوا هم السبب في الأزمة .ثانيا على الحكومة تعويض المتضررين من الأزمة ماديا ومعنويا عن كل يوم حجر.ثالتا الاعفاء من الضريبة للسنة الماضية والحالية لأنه لايمكن ان يدفع شخص ضريبة ارباح عن عمل ثم ايقافه عنه .الخانق هذا .خامسا الاعفاء من أداء الماء والكهرباء.واللي بان ليه شي ماطاليب اخرى ازيد يكتبها.

  • ص
    الأحد 28 فبراير 2021 - 02:13

    كوفيد اصاب سياحتنا في مقتل. رغم ذلك ظلت الاثمنة مرتفعة. وعوض تشجيع السياحة الداخلية.فرضت رخصة التنقل . لا للرشوة من اجل نيلها. حكا التدابير الا حترازية . وهل الرخصة تساوي الفحص . وماذا عن التنقل في القطار والحافلة لما هو معفي.والا زدحام في كل مكان : المتاجر الكبرى .المطاعم .المقاهي.الطوبيس الطرام .المول.الاسواق .شي لاصق ف شي.

  • سعيد إمنتانوت
    الأحد 28 فبراير 2021 - 06:46

    من يوصل هذه الرسالة المهمة إليهم لقد بلغ السيل الزبى ولم نعد نستطيع الصبر آن الاوان أن يخرج المواطنون إلى الشارع لقد دمرتم الاقتصاد والطبقة المتوسطة لم تعد موجودة بأفعالكم هذه والطامة الكبرى تطبيق الساعة 8 على كل مناطق المغرب حتى التي لم يعد فيها الوباء موجودا
    حقيقة سوء التسيير والتدبير وظهور نوع جديد من الرشوة إذا أردت أن تسافر لابد أن تظهر الورقة الخضراء للشرطي أو الباشا وزد على ذالك الزيادات في المواد الاساسية

  • مغربي
    الأحد 28 فبراير 2021 - 06:52

    حالة الطوارئ هي أسوأ ما أنجزته الحكومة الحالية.

  • Akram
    الأحد 28 فبراير 2021 - 07:05

    المشتغل في السياحة،،،ولو تاجر بسيط،،،النية ديالكم هاديك،،،طاكسي شفار،،،،مول العصير كعصر ليك جوج ليمونات ويخوي بالفراغ الما،،،اثمنة ديما زائدة على السياح،،،وحكرة السائح المغربي،،،،نتمتى يكون هدا درس ليكم،،،،اغلب من زار مراكش لا يريد العودة الجشع الكبير هو السبب،،،نتمنى تحسن الظروف ونرجعو بعقلكم،،،المرسد السياحي هو الحلقة الأضعف الله يسهل على الجميع

  • driss
    الأحد 28 فبراير 2021 - 08:32

    ليس في الدنيا شيء مجاني. ليعرف الجميع ان اللقاح هو من مستخلصات ضراءبنا. اولاءك الذين يعتبرون ان التعليم والصحة والعدل مجاني اقول لهم نفس الكلام.

  • ولد الحي
    الأحد 28 فبراير 2021 - 09:17

    للضرورة أحكام، صحة المواطنين تأتي في الدرجة عن أرباح الشركات السياحية او المخابز او الحمامات إلى آخره

  • الأحد 28 فبراير 2021 - 12:51

    حشومة على هاد الجولة راه بزاف د الناس كتموت وخصوصا قطاع الحفلات

صوت وصورة
حماية الطفولة بالمغرب
الإثنين 19 أبريل 2021 - 12:10

حماية الطفولة بالمغرب

صوت وصورة
أوزون تدعم مواهب العمّال
الإثنين 19 أبريل 2021 - 07:59 1

أوزون تدعم مواهب العمّال

صوت وصورة
بدون تعليك: المغاربة والأقارب
الأحد 18 أبريل 2021 - 22:00 14

بدون تعليك: المغاربة والأقارب

صوت وصورة
نقاش في السياسة مع أمكراز
الأحد 18 أبريل 2021 - 21:00 7

نقاش في السياسة مع أمكراز

صوت وصورة
سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان
الأحد 18 أبريل 2021 - 19:00

سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان

صوت وصورة
شيخ يبحث عن النحل وسط الشارع
الأحد 18 أبريل 2021 - 17:36 15

شيخ يبحث عن النحل وسط الشارع