‫تعليقات الزوار

20
  • 99salwa
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 01:38

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .تسول القاصرين حتى الكبار ولت في المجتمع ديالنا كثيرة.شبه الرشوة .الله إسهل على الناس المحتاجين.

  • Idrissi
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 01:59

    إذا كان رب البيت بالدف ضاربا فمن شيم أهل البيت الرقص و الطرب.
    إذا كانت الحكومة الموقرة تتسول من البنك الدولي و من الاتحاد الأوروبي فكيب تعيبون على عامة الشعب التسول في الشوارع؟؟؟

  • محمد بن العربي
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 09:40

    نعم مسئولية الحكومة الجديدة العدالة والتنمية لانه يوما بعد يوم تتزايد الاسعار في المواد الاستهلاكية مثل الزيت والطحين والسكر والبطاطس والبندورة (ماطيشا) فكيف يمكن للفقير العيش ولو ب 50.00 درهم ؟ اللهم ان هذا لمنكر بلادنا جنة فيها من كل شيء وحتى السردين بدأنا لا نجده بسبب الصينيين أماالسمك الابيض فحدث ولا حرج .أين أنتم يا مقاومين الذين حرروا المغرب من الاستعمار الفرنسي . ناضلوا من اجل لقمة العيش من المعمر مول الكرافطة .وشكرا لهسبريس التي تفضح عيوب الحلايقية .

  • said
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 10:24

    الاطفال للي كيتسولوا راه تيتعلموا حريفة غادا تعيشهوم اما الاطفال الفقراء للي مازال متايعرفوش يطلبوا غادا تكون اوضاعهم جد مؤساوية لان في هذا الوطن ولات المعيشة اغلى من اوروبا والٱباء ماخدامينش فما على الدولة الا ان تساهم بإغناء هذه الحرفة في الاماكن السياحية بدل تعميم الفساد واللواط في الفنادق لان هذه الاخيرة حملت الشعب أعباء امراض خطيرة.

  • bouih mohamed
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 10:30

    اذا اردتم القضاء على افة التسول فيجب على السادة المسؤولين سن قانون يجرم كل من يعطي ما تسمى "صدقة"ولو (درهم1)ولنا مثال في (اندونيسيا)التي قضت على هذه الظاهرة التي ترثها اجيال اخرى ومن اراد ان يتصدق او يقوم باي عمل خيري فهناك مؤسسات تابعة للدولة محتاجة لاي مبادرة كفانا ثرثرة وتضييع الوقت في الكلام الفارغ (لبسي سبرديلة ونزلي )من فضلكم هذه مؤسسة محترمة (واحدة البارحة تتغزل ب"كرافاطة "ديال بنكيران)وواحد اليوم يطلب من سيدة محترمة هي المراة الوحيدة في الحكومة ان تلبس سبرديلة وغدا في الصيف سيطلب منها اخر ان تلبس (مايو) وتنزل للبحر للوقوف على المتسولين اللذين يزعجون المستحمين ,هذا ليس باسلوب لمناقشة بعض المواضيع وقبة البرلمان ليست (ساحة الفناء) على الاقل احترموا شعور من يتتبع تذخلاتكم عبر الشاشة والقهقهات (المسوسة).

  • عبد الرحمن ابن عبد الله
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 11:23

    أكبر متسول دو صيت عالمي -شهرة وصورة رائعة في فن التسول هو الدولة المغربية – من جميع المنظمات مقابل – مال مقابل بيع المغرب لكل شيء جميل في البلد من هوية وثروات الا أن تسول الدولة هو فقط كنتيجة للتواكل ومرض عدم الشبع فبالاضافة الى ما تسطو عليه الدلة المغربية من حقوق وممتلكات المواطنين فانها في حاجة الى من يحميها من الهاجس فتمد يديها وتداعب الغرب الأمريكي الماسوني وفي المقابل نظير فتح – الخمارات والملاهي والكازينوهات وكل الكوارث السوسيو – اقتصادية التي يعيشها المغربي – الدولة تنافق ومن نفسها تسخر – فحين تمدها منظمة ما بصدقة مثلا لمحاربة السيدا فان تلك المنظمة-من يمررون السياحة الجنسية – ثم ما يليها من كوارث مرورا بمدونة الاسرة وغيرها – فادا وجد مواطنون متسولون وترجو أن تستقبل أموال العالم لتدعم بها كوارث العالم في بلدها -ادا لا غرابة والدولة نفسها متسولة – غير منتجة بل مستهلكة حتى الثخمة والثخمة انها لعصابة المنافقين -أما مصطلح الوطنية فانه -شعار ومقياس – فان أنت متسول عالمي فانك مواطن أما ان أنت تتسول لأنك مهضوم فلست مواطن حسب الشعار!!!لا غرابة في وجود متسولين في دولة متسولة –

  • pauvrauté
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 11:28

    Madame la ministre c'est vrai ce que dit ce parlementaire faut descendre sur le terrain, et voir les chose de prêt le quotidien dans nos centre villes devant les restaurant et lieux public ou la mendicité bas tout le reccord. ou sont (lkhiryat) dont vous parler c'est trop wllah c'est trop on peut même manger tranquillement dans un restaurant a cause de ces mendions (allah ikoun fl3awne) pour tout le monde il faut plus de centre d'acceuil il faut trouver vite une solution valable pour ces gens

  • staika
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 13:18

    ان اغلبية الشعب غير سوية عقليا و هذا راجع لثراكمات عدة اريد بها خلق نوعين من المغاربة اقلية سوية و متميزة و اغلبية مريضة دون ان تدري ذلك فثربية الشعوب تتم منذ الولادة من السنة الاولى يربى الانسان الكندي على القيم والحقوق و الواجبات الثي تتقاسمها كل الديانات والعقل و المنطق ويمنع تخويف الاطفال و يتعامل معهم على انهم رجال مما يعطي حظوظا وافرة لانتاج شعب صالح فيجب الابتعاد عن المنهاج الفرنسي والتجاه نحو الكندي لانه شعب خلوق

  • كاره الجهل
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 13:49

    اعتقد أنه قبل معالجة ظاهرة تسول القاصرين، لا بد من معالجتها أولا بين البالغين، و قبل معالجتها بين البالغين و في الشوارع، لا بد من معالجتها أولا في الإدارات و بين الموظفين.

  • jamal
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 15:39

    il n ya ni reforme ni blabla madame la ministre ni le rigolo depute il faut le courage politique ou demissionner faire payer les escrocs de ce pays nos operateurs economiques sont des voyou en col blanc une seul solution la repartition des richesses tout le reste c est du blabla

  • ahmed
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 16:18

    صدقت سيدتي الوزيرة الحل هو تشريد الأطفال في الشارع و تركهم عرضة للإستغلال هم يريدون ذلك، لا نملك سوى أربعة أطفال فقط إذن العدد قليل جدا شكرا سيدتي على هذه السياسية العبقرية

  • motasa
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 17:46

    اعتقد ان مسالة تسول هي طريق سهل لكسب بعض المال ويبدو ان المتذخل قدم درس لسيدة بحكم انها تفرض وتقترح بدون ان تعين امر الوقع واعتقد يجب على الحكومة ان تسرعة لي تقديم المساعدت الاجتمعيا ومعاقبة كل متسول كداب وغرامة مالية

  • hatim
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 19:03

    je suis tellement tres triste quand ou je regarde les mineurs avec leurs meres vivent un vie triste ou se trouve la democrate est l egalite?; je pense se trouve la haut ? les pauvres sont pas des marocains est le probleme oui est la role de l etat?. il n ya pas des changements pour un vie stable sans soufrance nous sommes des citoyennes pas des animaux est merci je suis d accord avec idriss n 2 est merci j espere …………;

  • mohamed bm
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 19:30

    diverses mesures prises par le gouvernement présidé par Habib Bourguiba préfigurent la fin de la monarchie : le décret 1956 « tous les privilèges, exonérations ou immunités de quelque nature que ce soit, reconnus actuellement aux membres de la famille beylicale, sont abolis ». Le décret du 21 juin 1956 modifie les armoiries du royaume et supprime toute allusion à la dynastie husseinite ; celui du 3 août prive le roi de l'exercice du pouvoir réglementaire qui est désormais transféré au Premier ministre. Enfin, le chef du gouvernement oblige le roi à signer différents décrets annulant l'acquisition par le souverain de plusieurs propriétés suivie par leur affectation au domaine de l'ÉtatPar la suite, la garde royale du palais de Carthage est remplacée par des soldats loyaux à Bourguiba, les lignes téléphoniques coupées et la famille royale placée en résidence surveillée le 15 juillet 1957. La proclamation de la république, le 25 juillet 1957.

  • Hatim
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 19:54

    كالت ليكم الوزيرة خاصكم التعبئة المجتمع المدني و الجمعيات و و و و و و
    كايشدو 6 دلمليون و امتيازات من فلوس ضرائب على هضرة اللي ملي عقلت على راسي وانا كنسمعها .. بغيت غير نفهم هاد الوزارة العقيمة لاش صالحة.. جاب الله ليكم على من ضحكوا ..

  • Saymou
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 23:16

    Madame la ministre il n'est pas responsable de se plier aux désires et aux vices des enfants SDF pour finalement les laisser partir retrouver les galères de la rue!!! Votre analyse manque d'objectivité car ces enfants SDF en manque de drogues (colle, ciguarèttes, alcool..) qui refusent l'enfermement ont besoin de se faire soigner…leur donner l'occasion de souper et de s'abriter restent insuffisants il leur faut aussi des spécialistes pour les aider à s'en sortir.

  • سميرة
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 23:18

    هده الظاهرة لن يتم القضاء عليها الا بتظافر جهود كل القطاعات المعنية :
    على سبيل المثال – هل وزارة التضامن وحدها هي المكلفة بحماية الاطفال من هدا الانحراف …اين هي القطاعات الاخرى كوزارة الشباب والرياضة التي تتوفر على مؤسسات لحماية الطفولة ودوالشباب ….أين هي وزارة التعليم وجمعيات المجتمع المدني …..

  • حسام
    الثلاثاء 1 يناير 2013 - 23:36

    ظاهرة التسول في المغرب اصبحت معروفة وأتخدت كمهنة اجل هناك نساء مطلقات ومعوزين مع الاطفال طبعا ولكن اين الحكومة في هدا السياق كيف تتعامل مع الوضع اين الوعود واين الميزانيات التي جمعت من زيادة البيترول

  • Mimoun
    الأربعاء 2 يناير 2013 - 12:01

    أولا يجب منع تسول الدولة المغربية و القرض من الخارج لأن المغرب بلد غني و به تتواجد مجموعة من أغنياء العالم. و لهذا كفانا من التسول و يجب على المغرب أن يكون قدوة حسنة لساكنيه.
    إذن فالتسول حرام على الشعب و حلال على الحكومة!!!

  • Fatima
    الأربعاء 2 يناير 2013 - 13:12

    لا يصح أن تعيش طبقة منا مترفة غنية؛ تلعب بالأموال في بذخ لا يعلمه إلا الله، طبقة المترفين الذين ينامون في القصور المنيفة؛ المذهبة الملمعة المزخرفة, ويدوسون الفرش الوثيرة بالأحذية الناعمة, لا يعرفون البرد ولا الجوع ولا الضمأ ولا العري ، وطبقة أخرى تنام على التراب،طبقة الفقراء الذين يلبسون الثياب الممزقة، والأحذية المرقعة، ولا يجدون كسرة الخبز اليابسة، يجوعون إذا شبع الناس، ويسهرون إذا نام الناس، ويبكون إذا ضحك الناس .

صوت وصورة
بوابة إلكترونية للتغطية الصحية
الجمعة 9 أبريل 2021 - 07:57

بوابة إلكترونية للتغطية الصحية

صوت وصورة
آية تتحدى التوحد
الخميس 8 أبريل 2021 - 17:43 14

آية تتحدى التوحد

صوت وصورة
احتجاج ضد نزع الملكية
الخميس 8 أبريل 2021 - 16:33 10

احتجاج ضد نزع الملكية

صوت وصورة
إتلاف كمية من المخدرات
الخميس 8 أبريل 2021 - 14:30 7

إتلاف كمية من المخدرات

صوت وصورة
بلبل يكشف سر النجاح
الخميس 8 أبريل 2021 - 12:11 3

بلبل يكشف سر النجاح

صوت وصورة
سكان “تسخت” وفك العزلة
الخميس 8 أبريل 2021 - 11:59 18

سكان “تسخت” وفك العزلة