تعديل حكومي يُطيح ببنموسى والراضي وبوسعيد...

تعديل حكومي يُطيح ببنموسى والراضي وبوسعيد...
الإثنين 4 يناير 2010 - 23:54

أعلن عشية الاثنين، في مراكش عن تعديل حكومي جزئي هو الثاني من نوعه، في أقل من سنة، بعد أن سبق أن عين الملك محمد السادس وزيرا للدولة، وثلاثة وزراء في 29 يوليوز الماضي.

وشمل التعديل الجديد وزارة الداخلية، إذ عين الملك محمد السادس مولاي الطيب الشرقاوي بدل شكيب بنموسى على رأس الوزارة ، وكان وزير الداخلية الجديد يشغل منصب الرئيس الأول للمجلس الأعلى ومدير سابق للشؤون الجنائية والعفو في الوزارة ذاتها.

كما عين الملك محمد السادس ، المحامي بهيئة الدار البيضاء محمد الناصري ، بدل عبد الواحد الراضي، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، على رأس وزارة العدل.

وترك محمد بوسعيد، وزير السياحة والصناعة التقليدية، مكانه لياسر الزناكي، وحل محمد سعد العلمي (حزب الاستقلال) محل الوزير المنتدب لدى الوزير الأول، المكلف بتحديث القطاعات العامة، محمد عبو (حزب التجمع الوطني للأحرار)، فيما عوض إدريس لشكر (الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية) محمد سعد العلمي، في منصبه كوزير المكلف بالعلاقة مع البرلمان.

وذكر بلاغ للديوان الملكي أن هذه التعيينات تندرج في إطار حرص الملك محمد السادس على إعطاء مزيد من الدينامية للأوراش التنموية الكبرى والإصلاحات المؤسسية الهيكلية .

وفي هذا السياق، حث الملك الوزراء الجدد على العمل الدؤوب في إطار من التضامن الحكومي ومن التناسق والتفاعل مع العمل البرلماني على مواصلة ترسيخ الحكامة الجيدة الترابية والاقتصادية-الاجتماعية. كما أهاب بهم للسير قدما بالإصلاح العميق لمنظومة العدالة عماد دولة القانون والنهوض بالتنمية الشاملة.

وبهذه المناسبة، أشاد الملك محمد السادس ، بالوزراء السابقين السادة عبد الواحد الراضي، وشكيب بنموسى، ومحمد بوسعيد ومحمد عبو، لما بذلوه من جهود على رأس القطاعات الحكومية التي أشرفوا عليها.

كما خص الملك محمد السادس بالتنويه عبد الواحد الراضي لما قام به حسب بلاغ الديوان الملكي من أعمال على رأس وزارة العدل ولالتزامه الصادق من أجل بلورة الاصلاح الشامل للقضاء، داعيا له بموصول التوفيق في مسؤولياته القيادية الحزبية ومهامه السياسية والبرلمانية خدمة للقضايا الوطنية العليا.

وذكرت مصادر من داخل الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ان عبد الواحد الراضي عقد اجتماعا طارئا مع أعضاء المكتب السياسي أخبرهم خلاله بقرار التعديل الحكومي الجديد الذي يضعه خارج الحكومة، ويضع أحد خصومه، ادريس لشكر، داخلها الأمر الذي تلقاه بعض أعضاء المكتب السياسي باستياء مثل علي بوعبيد والعربي عجول اللذين لا تربطهما أي علاقة ود مع الرجل العنيد في المكتب السياسي.

وأضافت نفس المصادر بأن الراضي أعلن أن نهايته كوزير للعدل لا تعني نهايته السياسية، بل إنها مقدمة لتحضيره لشغل مهمة رئيس مجلس النواب خلفا لمصطفى المنصوري،رئيس التجمع الوطني للأحرار، الذي بات من المستبعد أن يحافظ على موقعه.

ويلاحظ أن التعديل الحكومي في صيغته الجديدة قد أفضى إلى تراجع التجمع الوطني للأحرار إلى الوراء بحقيبتين مقابل تكريسه لمبدأ سيادة وزارة العدل من خلال إدخالها لخانة وزارت السيادة من جديد بعد أن سيّرها الاتحاديون منذ سنة 2002.

يشار إلى أن الحكومة المغربية الحالية، التي يقودها حزب الاستقلال ، تتكون من خمسة أحزاب، تشكلت بعد الانتخابات التشريعية، التي جرت يوم 7 شتنبر 2007، وتنتهي ولايتها أواخر عام 2012. وتتشكل المعارضة في الأساس من حزب العدالة والتنمية، وحزب الأصالة والمعاصرة، والاتحاد الدستوري.

وكان الملك محمد السادس جدد الثقة في الوزير الأول عباس الفاسي وفي الحكومة، رغم انسحاب قرابة 46 نائبا في مجلس النواب من أصل 325. وقال الفاسي آنذاك للتلفزيون المغربي إن ” الثقة رسالة موجهة إلى الوزير الأول وللحكومة وللمشهد السياسي، وبكيفية غير مباشرة للشعب المغربي قاطبة “.

وذهب إلى أن ثقة الملك في حكومته تؤكد مواصلة الجهود ومضاعفتها في الإصلاحات الكبرى والانكباب على حسن خدمة المصالح العليا للوطن والمواطنين”.

‫تعليقات الزوار

93
  • OTPOR
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:40

    مــا دور الإنتخابات في المغرب..!!
    إدا كان الملك يعيين الوزراء فلمادا إهدار المال العام في الإنتخابات و هناك من هم في أمس الحاجة لهدا المال في الأطلس البارد و القرى الفقيرة..!!!

  • مغربي غيور
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:56

    مولاي الطيب الشرقاوي:الرجل المناسب في المكان المناسب.

  • المسكوت عنه
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:20

    الحكومة لا حول لها ولا قوة الانتخابات صراعات سياسية. الوزراء يجب تغيرهم كلهم. المشكل عندنا ليس من يسير بل مشكل الفساد الذي عم جميع البلاد والعباد الملك يجب ان يكون لجان صارمة لقمع الفساد لمن يحيطون بالقصر اولا ثم الحكومة وجميع القطاعات

  • ابن ابي الجعد
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:24

    انها مسؤولية جسيمة اعانكم الله عليها ووفقكم الله يا استاد مولاي الطيب

  • ياسين
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:34

    صراحة كنت اعتقد ان التغيير الحكومي سيشمل راس الفساد الوزير الاول المتهالك عباس الفاسي الذي حول الوظيفة العمومية الى مزرعة خاصة باهل الفاسي …بالمقابل هناك تغيير كان متوقعا بازاحة الراضي الذي استفحلت في زمنه الرشوة والمحسوبية …اكبر الخاسرين التجمع الوطني للاشرار الذي فقد حقيبتين وزاريتين والحركة الشعبية التي وعد زعيمها اعضاء مكتبه السياسي عندما التحق بالحكومة بانه تلقى وعودا باضافة حقيبتين في اقرب تعديل حكومي…اما حزب المصباح ففي ظلمات ابدية اذ يبدو انه خلق للمعارضةفقط التي يزاحمه فيهاالجرار القادم من الرحامنة

  • حائرة
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:36

    لماذا لا يمس التعديل العدالة والتنمية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ لماذا

  • marocain
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:38

    [email protected]
    les ministres sont designé par le premier ministre.
    le roi donne seulement son accord pour les ministres choisi.
    Alors ne vous lancez pas dans l’ignorance des evenements, sur des jugements superflu et parfois meme stupides

  • عرعر
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:02

    لو أن التغيير شمل الوزارة الأولى لكان أفضل. صراحة يجب تشببب الوزارات .لا لعباس ولا للمتهالكين.ولكن التي جاءت من أعلى هرم السلطة , خير وبركةلأن سيدنا نصره الله لايريد الا الخير للوطن.ونتمنى للملتحقين بالوزارة العمل بنصائح سيدنا أعزه الله وسدد خطاه.

  • فاطمة بوعزيزة صحفية
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:54

    انها فقط البداية لاقلاع تنموي وديمقراطي جديد ليست المسالة في التغيير الوزاري والحكومي بقدر ما هو انذار لكل من سولت له نفسه ان الكراسي الحكومية هي فقط لجمع المال وتأبط الحقيبة الوزارية مدة خمس سنوات او لمن ارادوا فقط ملأ جيوبهم باموال الشعب دون ان يكلفوا أنفسهم عناء الاصلاح والتسيير المعقلن لاموال الدولة والخوف على مصالح الشعب .
    فالمواطنة ليست فقط كلمة وليست فقط وثائق ثبوتية لكونك مغربي وليست فقط تولي المناصب الحكومية والاحزاب بل المواطنة هي العمل على الاصلاح والتفاني من اجل الرقي بالبلد والخوف على اموال الشعب والدولة والقتال الميداني من اصل الدفع بعجلة التقدم وترسيخ الديمقراطية المواطنة هي الوقوف جنبا الى جنب مع جلالة الملك من اجل رفع الحمل عن اكتافه .
    التغيير الحكومي هو فقط اعلان عن ان المغرب اصبح فقط ورشا لمن اراد ان يشتغل بجد ومن لم يرد فاحرى به ان يمكث في حزبه معززا مكرما
    من هنا نرفع اقلامنا كلنا كقوى اجتماعية فاعلة لنقول ونعلن اننا شمرنا على ذراعنا وجعلنا منه رشاشا في ساحة القتال من اجل ترسيخ المواطنة والديمقراطية ومساندة الجهوية وجعلنا عقولنا رصاصا ضد كل واهم وكل متخاذل.

  • rachid
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:24

    Juste une petite remarque, je trouve que 13 parties dans un gouvernement c’est pas sérieux !!!dans un pays il faut au maximum 3 parties politiques pas plus, je vois qu’on a encore un grand chemin pour arriver à une vrais démocratie…

  • MLLE IBTISSAM
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:42

    Ce remanimant devrait touché aussi d’autres postes ministeriels
    mr ahmed taoufiq hjjirale ministre de l’habitat et de l’urbanisme qui a beaucoup de problemes

  • chemkar
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:44

    كل السلطات والصلاحيات تتركز في يد المك . الحكومة هي حائط الصد الاول تتحمل كل الانتقادات التي يمكن ان تطال الملك.اما عبببس احسن وزير اول خدم الملكية فجميع الضربات و الا نتقادات يتلقاها عبيبس .وخير دليل على رضى المخزن عليه هو اطلاق يد …تركتو…في دوالب الدولة

  • abdou
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:32

    يا رب توفق هذ الوزراء الجداد….عاش الملك محمد السادس

  • رضى
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:26

    من وجهة نظري ان التعديل بمثابة دورة استدراكية لمن لم يحالفهم الحظ في نيل الحقائب الوزارية ابان الانتخابات و المؤمنين بالقضاء و القدر “الي بغاها الله هي الي تكون” غير انه من الواضح ان رضاة الوالدين واقفة مع عباس الفاسي .و لكن “الاولى عفو و الثانية خرجات ليه طريفةو الامل في التالثة كبير

  • محمد الجماهيري
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:34

    مسكين الشعب المغربي الذي يكتفي بمشاهدة مسرحية رديئة مخرجها تالف مع سي دماغو.
    وزير في السبعين من العمر مع ملك في منتصف الاربعينات،حققنا العدل بكري
    نفس الاخطاء تتكرر بنموسى كان يبيع الطاسا في براسري دي ماروك ورجع وزير الداخلية وتقولبنا معاه في قضية أميناتو حيدر
    لشكر عبا ما ينبح و سكتو الهمة باش يبعد على الخوانجية
    ياسر الزناكي ما عندو حتى نشاط سياسي هاهو ولى وزير السياحة
    الرسالة واضحة على الاحزاب السياسية تسد حوانتها و تنتظر التهليل للقراارت العليا بحال النكافات في الاعراس
    غايتو:البلاد مشات في التخربيق
    كرهتونا في روسنا و في بلادنا دعيانكم لله

  • ben achour
    الإثنين 4 يناير 2010 - 23:58

    tous les ministres nommes apres les elections de 2007 l”ont ete apres avoir ou presque ete elus parlementaires —et ils ont paye les voix qui les ont portes au parlement —il y en a d’autres qui ont paye à prix fort le poste de ministre __certains ministres du r.n.i par exemple dont celui venu de taounate” ___ce monsieur etais toujours couve par son papa —c’est son papa qui se debrouille les voix à chaque moussem electoral —c’est ce papa meme qui a soutenu à prix d’or egalement mr. ,le president du r.n.i et a eu comme contre partie le poste de ministre pour sa progeneture ——-ce papa ne connait qu’un seul langage bien qu’il soit oumi ___c’est le langage du commerce des voix —-c’est ,pourquoi vous constatez à travers la province de taounate la majeure partie des communes est constituee d’elus r.n.i —mais ces gens se sont appercus qu’ils etaeint dupes -et commencent a deserte ce camp…..

  • غيور عن الوطن
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:20

    كان متوقعا هذا التعديل،خاصة وزارة الداخلية، لما تعيشه البلاد من انفلات امني و استفحال للجريمةوعدم قدرة هده الوزارة على السيطرة للحد من ذلك رغم الامكانات البشرية والماديةالمتاحة لها،نتمنى التوفيق للجميع

  • المرابط
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:18

    لقد نجح ادريس لشكر في التلويح بورقة التحالف مع العدالة و التنمية كفزاعة في وجه من يرون ان خروج الاتحاد الاشتراكي وتشكيل معارضة قوية الى جانب العدالة والتنمية يهدد مصالحهم . فهل سيبقى ادريس لشكر وفيا لتصريحاته . ام سيعود الى اصله خوفا على الحقيبة الوزارية التي ضمنها . وتبقى العدالة و التنمية ارنب السباق نحو الحكومة و الاستوزار. و الخاسر الاكبر هو الوطن . وكل تعديل حكومي والمغرب بالف خير .

  • Sahraoui
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:54

    هناك خطأ يا صاحب التعليق 9 لقد نسيت أو تنسيت حرف الميم,الصحراء المغربية عف ولدي الله إرضي عليك, ولآ مبغيتش تكتبها دوب غبر خوي لبلد أبابا, جدي و إخوان دلي ماتوا بش إحررو الأرض من لأسبان.عندك تغلط مرا أخرى.
    إنشر التعلق إرحم ولديكم

  • El Houssine
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:42

    C’est du bricolage politique pur et simple.
    Ce qu’il faut au Maroc c’est une révision de la constitution, des élections législatives libres et anticipées, et enfin un gouvernement entièrement issu des partis qui auraient gagné les élections…autrement on continuera à perdre du temps à bricoler.

  • الراصد
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:36

    ان التغيير الذي مس حكومة عباس يطهر بشكل جلي بان الوزراء الذين اعفوا من مناصبهم كانت لهم خصومات مع فؤاد عالي الهمة وان تراجع التجمع الوطني للاحرار هو رسالة واضحة للمنصوري الذي لا يستلطفه اما تعيين ادريس هو من اجل سد الطريق بين حزبي الاتحاد الاشتراكي وحزب العدالة والتنمية الغريم للهمة وباختصار انها حكومة الهمة.

  • marocain
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:10

    هدا ليس تعديلا بل لعبة جديدة بقي وزراء كنا نتمنى تعديلهم لانهم كارثة عطمى لكن لايهم االفساد سيبقى لاننا في المغرب نشاهد عدة مسرحيات هزيلة لن اصدق ان المغرب سيتغير يوما ما ما لم يغير الشعب هذا الوضع بيده لكنه يتفرج على هذه المسرحيات في صمت

  • نيدشروق
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:00

    يجب تغيير عقول القاعدة و التي تشكل الاساس في كل المجالات فكتيرا ما نسمع باصلاح القضاء ،هدا التغيير و الاصلاح مرهون بعقلية الموظفين في القطاع لا في تغيير الوزير….
    فاغبية الموظفين يتعاملون بالرشوة ،فهي متفشية اكتر في هدا القطاع…..

  • جواد
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:02

    التعديل الحقيقي هو إصلاح سياسي ودستوري لأن التعديلات اشخصانية في زيد وعمر ليست هي المشكل الحقيقي في المغرب وإنما ضعف المؤسسات الدستورية وهمينة القرار الفردي والنخبوي في صناعة السياسات العامة

  • SALAH
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:00

    ارساء قواعد دولة الحق والقانون ..الديمقراطية … …الشفافية …المصداقية…الحكامة الجيدة …الجهوية الموسعة …المخطط الاستعجالي …المغرب الاخضر …”التغيير” مصطلحات مفاهيم …ذات معنى مشترك …البحث عن معانيها في معاجم اللغة العربية سيصيبك بالارهاق …بل الملل فكيف اذا سمعتها من وزراء يظهرون …ويختفون بين عشية وضحاها قبل ان تجف قدماه وقبل حتى ان يصدق انه اصبح وزيرا ..حقيقة شيئ يسر ما يفعله جلالة الملك …لاكن السؤال الوحيد الذي سيظل ..ما الجديد الذي سيظيفه هؤلاء …بالتوفيق …

  • اكاديري
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:44

    يجب خلق لجنة تقصي الحقائق ومتابعة كل من خولت له نفسه اكل اموال الشعب اما التغيير في الوجوه قد الفناه. اتمنى صادقا ان يكون الملك نصره الله لجنة لا تخشى الا الله. نريد محكمة عليا.

  • angel
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:22

    RIEN NE VA CHANGER TANT QUE TOUT LES POUVOIRS SONT ENTRE LES MAINS D’UN SEUL ET UNIQUE PERSONNE, LE ROI

  • شفشاوني
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:16

    هل يعتبر الإنتقال من منصب وزير لوزير منتدب تقهقرا ،ام ان الأمر لايهم مادام الكرسي وزاري

  • yanis
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:18

    المنجل هو المنجل فقط يتم تغير يده………..

  • ماشي سوقك
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:48

    جميعا من اجل تعيين بادو الزاكي وزير اول عوض مدرب المغرب الحالي الفاسي.
    لانه صراحة تشكيلة منتخب الحكومة تشكيلة غير متجانسة و مرشحة للاقصاء في اول لقاء حاسم قادم.

  • omar
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:28

    Au maroc, le problème n’est pas lié au personne mais aux institutions. Tout responsable, ministre soit-il, ne peut rien entreprendre.Il prend les archives de ces prédécesseurs, et en y ajoutant quelques retouches personnelles qui ne touchent en rien le fond et la boucle est bouclée. Il ne faut pas rêver. Pour depasser cette situation et de ce jeux la mise en place d’une constitution démocratique reste la seule voie de salut pour le maroc. Au maroc le cadre constitutionnel en vigueur n’autorise aucun responsable à prendre une quelconque initiative en faveur du peuple. Sans une constitution démocratique le peuple reste toujours hors-jeu.

  • Homöopathie
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:14

    كل السلطات والصلاحيات تتركز في يد المك . الحكومة هي حائط الصد الاول تتحمل كل الانتقادات التي يمكن ان تطال الملك.اما عبببس احسن وزير اول خدم الملكية فجميع الضربات و الا نتقادات يتلقاها عبيبس .وخير دليل على رضى المخزن عليه هو اطلاق يد …تركتو…في دوالب الدولة

  • عبد الإله وهاب
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:30

    تعديل حكومي تاريخي
    وهاب عبدالإله
    التعديل الجزئي الذي أجراه هذا اليوم جلالة الملك ، أعزه الله ، تعديل تاريخي من شأنه إعطاء دفعة قوية لأوراش الإصلاح الكبرى ببلادنا ، وأهمية هذا التعديل تكمن في عودة وزارة العدل إلى وزارات السيادة ، وهذه العودة لا يدرك أهميتها إلا أولئك اللذين اكتووا بنيران الراضي، الذي كان يستغل الوزارة لتصفية حساباته هوومناظلي حزبه مع خصومهم السياسيين من جهة ، ومن جهة أخرى يستغل الوزارة لخدمة المصالح الضيقة لحزبه . كما أن تعيين المحامي النزيه ، محمد الناصري ، مؤشر قوي على الإرادة الملكية للمضي قدما على درب إصلاح القضاء ، ولا إصلاح للقضاء بدون استقلاليته ، وأول ضمانة على هذا المبدأ أن يكون وزير العدل غير ” محزب ” . أما تعيين رجل القضاء مولاي الطيب الشرقاوي على رأس وزارة الداخلية ، ففيه ما فيه من الرسائل الملكية المشفرة إلى رجالات السلطة من الولاة والعمال إلى الباشوات والقواد والخلفوات ، مفادها السهر على ضمان حماية الحريات الفردية والجماعية وصيانة حقوق المواطنين وإتاحة الظروف المناسبة لترسيخ وتوطيد دولة الحق والقانون ، وكذا رعاية وحماية المصالح العمومية ومتابعة حسن سير الشؤون المحلية عن قرب ، والسهر على الأمن والإستقرار وتشجيع المحافظة على السلم الاجتماعي .

  • youssef
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:40

    لماذا لا تعطى الفرصة لحزب العدالة و التنمية؟؟؟؟
    لقد تم تجريب بعض الوزراء و أثبتوا عدم جاهيتهم لتولي شؤون المواطنين.
    ما هي أسبا التعديل الحكومي؟؟؟؟
    أرجو النشر

  • nabil
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:08

    لم افهم كيف يستوزر ادريس لشكر وهو الذي فشل في دخول مجلس النواب،ربما لدق اخر مسمار في نعش الاشتراكي.

  • بارك من الكذوب
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:02

    مسكين الشعب المغربي الذي يكتفي بمشاهدة مسرحية رديئة مخرجها تالف مع سي دماغو.
    وزير في السبعين من العمر مع ملك في منتصف الاربعينات،حققنا العدل بكري
    نفس الاخطاء تتكرر بنموسى كان يبيع الطاسا في براسري دي ماروك ورجع وزير الداخلية وتقولبنا معاه في قضية أميناتو حيدر
    لشكر عبا ما ينبح و سكتو الهمة باش يبعد على الخوانجية
    ياسر الزناكي ما عندو حتى نشاط سياسي هاهو ولى وزير السياحة
    الرسالة واضحة على الاحزاب السياسية تسد حوانتها و تنتظر التهليل للقراارت العليا بحال النكافات في الاعراس
    غايتو:البلاد مشات في التخربيق
    كرهتونا في روسنا و في بلادنا دعيانكم لله

  • mohamed mo3atal
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:04

    نحن المعطلون لا يهمنا التعديل الوزاري بقدر ما يهمنا التوظيف في أسلاك الوظيفة العمومية ولكن للأسف كل الوزراء الذين يحصلوا على حقيبة لا يهمهم سوى نهب المال العام وتحويله لسويسرا أو قضاء مصالح العائلة

  • عبد السلام لحرش____مكناس
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:08

    لا ندري هل بلغ المشهد السياسي المغربي درجة من الركود حتى بات إجراء أي “ترقيع” بسيط في الحكومة بإقحام اسماء داخل التشكيلة الحكومية قادرا على إحداث كل هذه الرجة وتفريخ كل هذا اللغط.
    ولعل السؤال المطروح: هل الوضعية الحالية التي تعيشها بلادنا من جراء التدبير الحكومي( نترك للقارئ حرية اختيار الوصف الذي يليق به) والمتميزة بالتراجع في العديد من المجالات: و القطاعات…. بإمكان مثل هذا “الترقيع” أن يكون قادرا على المعالجة ووضع حد لهذه التراجعات.
    كما تتباين رغبات أطراف الأغلبية بين إجراء تعديل شامل على الحكومة الحالية وتشكيل أغلبية جديدة قادرة على مواجهة التحديات المطروحة والإكراهات الواقعية، وبين إبقاء الوضع على ما هو عليه والاستمرار في إعطاء الأغلبية الحالية الفرصة لتحمل مسؤولياتها.في حين يرى البعض ضرورة تعديل عدد من الوزراء الذين ثبت فشلهم في إخراج قطاعاتهم من أزمتها أو على الأقل إيقاف نزيف هذا التراجع.كما تشم من رائحة هذا التعديل رائحة ضغوط عالي الهمة في اخراج وزير الداخلية بسبب الخلافات بينهما في الانتخابات الاخيرة،كما يدل استوزار ادريس لشكر على قطع الطريق بين حزبه الاتحاد الاشتراكي و العدالة والتنمية،وهذا يسهل المأمورية على الحكومة من جهة لضمان الاغلبية من جهة،ومن جهة ثانية بقاء الوافد الجديد:حزب الاصالة و المعاصرة متحكما في اللعبة السياسية،اما فيما يتعلق بحزبي التجمع الطني للاحرار و الحركة الشعبية فهما الخاسرين الأكبر من هذه التعديلات،فما وعد به امحند العنصر الامين العام للحركة الشعبية في يوليوز2009 اعضاء حزبه من استفادة حزبه من هذا التعديل لم يتحقق،وبالتالي بقي لوحده يتحمل حقيبة فارغة,ام حزب التجمع فخلافاته الاخيرة و التي وصلت الى القضاء جعلته يفقد حقيبة وزارية لوزارة الوظيفة العمومية،وهذا وغيره من الحيثيات يدل على مزيد من تكريس ضعف الحكومة حتى إشعار آخر.

  • كلمة حق
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:10

    المشكل وراء فصل كل من شكيب بن موسى و الراضي هي الضجة التى تارت نتيجة الاعتداء الذي تعرض له المهندس المغربي وذلك بحضور قناة الجزيرة التي اعطت صورة المغرب الذي يدعواالى استقلال فلسطين ويرحب بالتطبيع مع اسرائيل

  • السي كوريط
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:14

    إلى “OTPOR” ,الله يرضي عليك و على كل من لازال يقول كلمة الحق في هذا الزمن الأغبر.
    إلى “بارك من الكذوب رقم 41”, الله ينصرك و يحفظك و يجعل شهادتك في ميزان حسناتك, ندوي حتى نعيا و نقول: إستدحاش أمة

  • ما جد
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:06

    انشاء الله النهاية القريبة لقبيلة ال الفاسي….

  • ولد باب الله
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:08

    تعديل لن يحمل اي جدبد كسابقيه ما حد ما عندنا برلمان حقيقي و قضاء نزيه و التطبيق الفعلي لمبدا لاافلات من العقاب و اساسا الخوف من الله تعالى و تقدير المسوؤلية ما حد هادشي ما كاين راه كا كاين والوووووووووووووالملك بوحدو راه ماكافيش البطانة الصالحة اساس الاصلاح اما عن من يلهجون بالعدالة والتنمية اقول لهم دروك اشدوها اوتشوفوا المشتاق الى داق اش كيخرج فيه هاحالة مكناس و تمارة … ومستساري تزنيت وفاس وووووخير عفوا اسوا مثال اضافة الى انه جهل سياسي فظيع باعتبار ان الحزب في المعارضة فكيف يشارك في الحكومة

  • hassia
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:16

    est ce que tu peux me donner les cles de ta maison,si tu attends que sa MAJESTE cede le pouvoir comme ca comme un gamin tu te trompes,Le Roi gouverne d,apres la constitution et n,a rien a se reprocher et tes critiques tu dois les addresser au parti politique pour lequel tu as vote,c,est au partis de demander les reformes,tu es vraiment intelligeant

  • محمد سيقال
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:50

    قد لايجادل احد في القدرات السياسية الكبيرة التي اكتسبها السيد ادريس لشكر من المدرسة الاتحادية.ولااحد ايضا يشك في ان هدا الرجل قد فهم ان استوزاره لن يكون باي شكل من الاشكال هو مقابل تخليه عن التزاماته الحزبية الواضحة.ولكن وعلى الرغم من دالك فلا بد من الحدر فخصوم الدمقراطية لا يمكن الاستهانة بهم فهم قادرون بالاعيبهم بان يوضفوا هدا الاستوزار لصالحهم.كان يقولوا مثلا انضروا لهدا الرجل الدي حتى الامس القريب كان من اكبر الملحين في حزبه بمغادرة الحكومة هو الان واحد من افرادها.ثم يفولون و يقولون الى ان يفرغون الاستاد ادريس من جميع مقوماته النضالية ثم بعد دالك يرمونه الى مزبلة التاريخ.لا بل الحزب بكامله معرض لصعوبات تنضيمية مستقبلية قد تكون وخيمة.لهدا فالمطلوب من ادريس لشكر بان يفطن لما فد يتعرض له من مؤامرات وان يتشبت بالحد الادنى على الاقل من التزاماته الحزبية ان هو اراد تجنب الاسوء.

  • فرحان سعيد مسرور
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:54

    كنت انتضر اقالة عباس البالي الغير كفئ لكن للاسف يبدو ان معانات بنكرياسي ستطول بوجوده على رأس الحكومة اللي ماخرج من الدنيا ما خرج من عقايبها و الله يخرج هاد الوحلة على خير الله وحدو اللي عالم اش غادي يوفع فهاد المغرب السعيد الى بقات الحالة فيد الفاسيين ثقال الضل و الدم نرفض بكل الاشكال وجودهم في المناصب العليا وباركا اعباد الله تقهرنا وحنا ساكتين

  • هشام
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:46

    دريس الشكر وزير؟ واعام زيين هذا , الحاصول اللهم الطف بنا بما جرت به المقادر و لا تسلط علينا من لا يخافك

  • الحسني رشيد
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:10

    هذا التعديل لن يفيدنا في شيئ غير أنه اعادة انتاج للسياسات السابقة بالمغرب وما كان يجدر فعله هو القيام بمحاسبة المغادرين و عرض ما سيقوم به الآتون لكي نحاسبهم عليه بعد مغادرتهم . أنا فقط أتساءل ماذا يمكن أن يقوم به ادريس لشكر في الحكومة رجل منذ السبعينيات و هو يهلل للديمقراطية و اليوم لا يجري الا وراء مصالحه الشخصية أين هي مواقفه في البرلمان أيام زمن المعارضة . ومن هو ياسر الزناكي هذا وماذا يمكن أن يقدم لوزارة السياحة غير الفشل المحكوم عليها به من أيام بوسعيد ومن سبقوه . و اللائحة طويلة للعد لا الحصر .

  • mohamed
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:26

    اين الدمقراطية من كل هذا ،اين هو مبدا المحاسبة هل هناك لوبي قوي في المغرب يفعل ما يريد ،وهل عباس الفاسي عضو في هذا اللوبي ام انه الرئيس

  • فضولي
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:12

    سؤال فضولي:لماذا الوزير الأول عباس الفاسي،الأكثر انتقادا،والأكثر تجميعا للفضائح،والأجدى أن يقال من منصبه،يستم مع ذلك…وموتوا بغيظكم أم ماذا؟

  • طالوت
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:16

    لما حصل ما حصل في الرحلة التي كانت متوجهة إلى شيكاغو من أمستردام، حل القلق بكل رجالات السلطة بالولايات المتحدة بمن فيهم الرئيس الذي قطع عطلة رأس السنة، و أدلى بتصريحات عدة…السلطة بالولايات المتحدة تعني المسؤولية و تبعاتها من حساب و عقاب إن اقتضى الحال و من مساءلات أمام الكونغرس إلى الحوارات التلفزية المباشرة و ما أكثرها التي تكشف للمشاهد ما وري عنه وراء الستار. أما في المغرب فليس لدي ما أقوله سوى ما قاله عبد الإله عاجل في مسرحية ” حب وتبن” : “ياك لي كايجي كيجمعها حب و تبن و حنا كنشوفو..” من يسائل هؤلاء على الإخفقات التي حصلت على عهدهم؟! ألا يجب محاسبتهم و النظر فيما وكل إليهم؟! هل تم إنجاز ما كان الشعب يطمح إليه؟! أوزيد أوزيد… و الله إن الحسرة تكاد تقتلني لما أرى أناسا يتناوبون على وزارات و حقائب وزارية متعددة، و كأن المغرب خال من الأطر و من ذوي الكفاءات العالية الذين يمتازون بالمصداقية و النزاهة …و ما أكثرهم في المغرب أو خارجه و لكن لمن تنادي؟! أحد المعلقين أشار إلى نقطة مهمة و سؤال جوهري: ما دور الإنتخابات إذا كان الملك يعين من أراد، و يوزع الحقائب على من يشاء و بدون محاسبة من تم عزلهم؟! و ما معيار التعيين و العزل عند الملك؟! هل التعديلات تأتي لملئ فراغ أو لأخطاء البعض…؟! 

  • مواطن بار
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:58

    في البداية أتوجه إلى الباري تعالى أن ينصر ملكنا و يسدد خطاه.و ليعلم كل فاسد و خائن للبلاد أن زمن السيبة انتهى و دق ناقوس الحساب و العقاب و المكافأة أيضا.تعديل هذه المرة مس المناطق الحساسة في الجهاز الحكومي خاصة مع إعلان التشكيلة الاستشارية التي سترفع تقريرها إلى الملك بخصوص مبادرة الجهوية الموسعة.نهيب بالسادة الوزراء الجدد إلى التحلي بروح الأمانة و أن يكونوا أهلا للثقة التي وضعها جلالته فيهم.فأم الوزارات أمامها الكثير لضبط الاختلالات و كبح جماح الخونة و ناهبي المال العام و إعادة الثقة لدى عموم المواطنين في المستقبل.أما يخصوص السيد وزير العدل نتمنى أن يخرج بالقضاء من مهزلة السيناريوهات فالرشوة نخرت هذا القطاع و المحاكم صارت سوقا يأكل فيه القوي الضعيف و الأحكام تصدر مع الأسف باسم جلالة الملك و هذا يعتبر مسا بشخصية الملك التي عهدنا فيها الحب و الحنان و المصداقية لهذا وجب الضرب بالحديد على كل من تسول له نفسه إصدار حكم جائر باسم جلالته.وزارة السياحة ورغم الأرقام المتضاربة حول معدلات نمو هذا القطاع وجب عليها الانكباب بشكل جدي على إعادة النظر في طرق استقطاب السواح و تثبيث سياسة قائمة تخلق مزيدا من الوظائف و ترفع من عائدات العملة الصعبة.وبخصوص تحديث القطاعات العامة فالوزارة مطالبة بمنهجية أكثر حداثة تتوافق مع الحركية السريعة للمغرب مع مراعات التقلبات العالمية بدأ بالعولمة و المفاوضات المقبلة مع الاتحاد الاوربي.أما عن علاقة الحكومة بالبرلمان و التي عمتها الفوضى و الارتجالية نتمنى أن يتم ضبطها حتى تعم الحيوية و التناسق .وفق الله الوزراء الجدد و الشكر للمغادرين منهم و أحاط جلالة الملك بمزيد من النصر و التأييد.

  • Maghrebi 7our
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:18

    je pense que SM le roi Mohamed VI Il fait ce qui necessaire pour une democratie a tous les niveau, le probleme reside les marocains ont encore peur du changement, si on a un parlement composees des gens qui sont en mesure de defendre nos interets, non pas leurs interets, dans ce moment la, on peut avance vers un progres real, mais si on va rester que SM le roi va faire le tous, ce qui est imposstera en restera toujours dans la meme situations, d apres mon expreience au USA, le gouvernment americains ne fait aucune decision sans la cunsultation des senateurs, qui sont par leurs tours representent le peuple americans, je suis tres d accord a Dr mehadi menjra lorsqu i a dit plus que deux parties politique, tu ne peut pas implementer un system democratique, on adopter le pluralisme mais on a mal-utiliser, j espere que le peuple marocain qui a une maturite politique commence a faire un bon choix des parlementaire qu il le represente et defendre les interes national, un parlement qui a le niveau d instruction et les outils qui lui permet de confronter le gouvernment .Merci a fatima bouaziz” la journaliste” j ai apprecier ton article.

  • Hassane Tarek
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:50

    Driss Lachgar est un homme incontournable au sein de l’ittihad et il saura surement avce son nouveau poste rendre l’eclat à l’usfp à travers ses interventions . et je crois que son poste ne va pas l’arreter de dire ce qu’il veut et il est connu par sa claireté. donc je le félicite, il est le seul à mériter ce poste car connait très bien le parlement marocain et saura sans doute géréer cette institution qui n’avait plus de gout après son départ. on attend avec impatience ses interventions…

  • لعروسي عبد الرحمان - بباريز
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:52

    بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على
    اشرف المرسلين (ص).
    بعد التحية و الإكرام الى كل الشعب المغربي
    من فاعل جمعوي و من كل الجالية المغربية بفرنسا
    حياكم الله يا إخواني في هذا البلد العزيز علينا
    تحية الأبطال و بعد .
    كنا نتمنى قطع جدور هذه الحكومة و على راسها
    الوزير الاول الذي خرب البلاد وقسم الوظائف على
    عائلته و على اهله كما شاء و على من يشاء لكن
    أصبنا بدهشة لما رايناه بجانب صاحب الجلالة
    محمد السادس حفظه الله بما حفظ به الذكر الحكيم و هو يقدم لجلالته الوزراء الجدد تاكدنا
    في الحين ان حضوره هذا ما هو الا تأكيد قاطع
    لإستمرارية الفشال التي جاءت به منذ تعيينها سنة
    2007  فشال في امن البلاد و امن العبادالسريقة
    تزداد يوما بعد يوم ، و فشال في جعل حدلارتفاع الأسعار في البلاد و تفشي الفسد، وفشال في محاربة البطالة وتوظيف المعطلين ذوي الشواهد العليا ، فشال فيردع كل الخوانة الانفصاليين داخل البلاد و خارجها و فشال في ديبلوماسيتنا لم يسبق له مثيل و للحديث باقية……..انهاحكومة
    مشلولة بأكملها لكن هذا ما جنوه الاستقلاليون
    على هذا الوطن و على الشعب المغربي و نتمنى
    منهم ان كانوا مخلصين و يتحلون فعلا بالمواطنة الراسخة وحبهم بكل ما في المعنة للشعب المغربي على ان يعاقبواهذا الحزب وان لايعملوا فيه الثيقة مرة اخرى في الاستحققات القادمةجزاءلاخلاصهم للذاتية و الزبونية و المحسوبية و تفشي الرشاوي
    في كل إيدارات المملكة المغربية و حفظ الله مولانا
    صاحب الجلالة و المهابة الملك يسدي محمد السادس.
    و السلام عليكم و رحمة الله .

  • غيور العرائش
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:36

    إصلاح القضاء كان رهينا بإنقضاء مجرمي الاتحاد الاشتراكي من وزارة العدل

  • انا باهم في التقواس
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:38

    السي مولاي الطيب اشرقاوي راجل الله يعمرها دار ما عزيزش عليه الملاغة او البسالة والله ل تتستاهل ا با الطيب و خدم را بوعبيد الشرقي حاضيك هههههههه

  • youssef
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:34

    je suis daccord avec notre roi ce que jespere c juste davoir un changement ala tete du ministere de communication

  • ماشي سوقكمم
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:38

    اتمنى ان تساهم التغييرات المولوية في تعزيز رو ح العمل و الوطنية في البلاد. خصوصا وان التغييرات لحقت مراكز حساسة في البلاد.

  • abomouad
    الإثنين 4 يناير 2010 - 23:56

    لازال ينط ويهرج حتي وصل الي منصب وزير.وقد احسن جلا لة الملك نصره الله.حيث اسند اليه حقينة وزير مكلف نالعلاقة مع البرلمان.وسوف نري.وستبدي انا الايام.الفرق بين الهدر والواقع المعاش.رغم ان اولاد عند الواحد واحد كما يقول المثل المغربي.لقد ظل اخوه فتح الله من قبله يهيز ويقعد في كل مناسبة كانت تتاح له مثله.وعندما اسندة له مهمة وزير في المالية .تفرش كما يقول المغاربة.ولازال كل الموظفين يلعنونه الي يومنا هدا.لانه وراء كل المصائب التي يعانون منها الي يومنا هدا.وخصوصا.الحصول علي رواتبهم يوم 30 من الشهر.بدل 22 .ليس في القنافد املس .وعلي الكاتب العام لالاا تحاد الا شتراكي.ان يترك النكان للشباب.ويتفرغ للعبادة .لاتا تيكم الا بغتة.صدق الله العطيم.

  • AMIN
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:28

    حلمت البارحة بالملك محمد السادس وزوجته للا سلمى أنه زار تطوان فقبلت يده وكان غاضباً لشيئ قلته له لا أعلمه وأنه إنصرف غاضباً عني لا أعلم ماذا تعني هده رؤية ؟؟؟؟

  • raw
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:50

    تغير المحر ك او السيار ة بلكمل ان ارد الله هو المرا د ان شاءالله و ليس العجلات هههههههه الله اكبار وسبحا نه علا ما شا فعل

  • SPIK LUI
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:28

    و يبقى الحال على ما هو عليه. إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم. و الحاكم العادل يجعل الله له البركة في حكمه و يعينه على تدبير شؤون الرعية.

  • بن أحمد
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:04

    صاحب الدار يغير قطع الديكور و أخرى من مكان للآخر عندما تتقادم أو لاضفاء منظر مغاير…اما الشعب غائب في هذه الجعجعة.الأحزاب مهترئة تتصارع من أجل الركوع أمام الأعتاب الشريفة للنهل من فتات المخزن ليس لهاكرامة ولا برنامج ولا مصداقية تأملوا ذلك الكائن السياسي الغليظ كيف قاتل من أجل الخروج من الحكومة بتبريرات “نضالية” مختلفة وهجومه الكاسح على زعيمه اليازغي في شأن تدبير عملية الاستوزار ولآن افتضح أمره للجميع، ماذا أتم فاعلون يا ما تبقى من الاتحاديين الحقيقيين؟ اما هذه الطبعة الزائفة فلا سؤال عليها لأنها مجموعة من المريدين والمتزلفين “شادين النوبة” قتلتم السياسة ونشرتم البؤس…
    ،

  • احمد سعدان
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:06

    جلالة الملك نصره الله يسعى دائماالىتحسين اوضاع شعبه وهداالتعديل الحكومي يدخل في هدا الباب الله ينصر سينا .

  • حكيمة
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:30

    يبدو أن تعيين إدريس لشكر مع إقالة الكاتب العام يصب في اتجاه إشعال المزيد من الفتن داخل حزب الاتحاد الاشتراكي
    وفي نفس الوقت وقف التحالف الممكن مع العدالة والتنمية
    لقد كان لشكر يطالب بالخروج من الحكومة وهو أحد الأصوات الأكثر صدحا في هذا الاتجاه وبتوزيره ستبقى الأصوات المطالبة بإعادة الاعتبار لحزب المهدي وإبعاده من خيارات المخزن باهتة كمن يصب الماء في الرمل
    اما إقالة الكاتب العام الذي رفضت استقالته سابقا كما قيل فهي
    ضربة قوية في كبرياء الحزب من خلال الراس الكبيرة
    عشنا وشفنا ،اللي تسحر مع الدراري كيصبح فاطر
    مبروك السي إدريس وهل من مزيد ؟؟؟لاشك ان الآخرين يتهافتون الآن على مناصب الدواوين

  • عزام
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:32

    نعم الأخ الذي كتب أن فتح الله ولعلو أخطأ لما جعل الموظقين يحصلون على مرتباتهم آخر الشهر عوض بين 22 و24 قي الشهر حيث كنا نجد متعة عندما يقول لنا البنكي “راها دخلت!”أي الحوالة لكن فتح الله ولعلو لم يجد رجلا يفضح تملقه وخيانته للشعب الله يعطيه مصيبة لكن يكفيه أنه له زوجتين يحمقانه …

  • مغربية غيورة
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:04

    عاش الملك الشاب محمد السادس نصره الله على هده التغييرات وعقوبة لعباس بيض الراس. وانا متفائلة كثيرا بالوزير الجديد مولاي الطيب الشرقاوي ابن الشرفاء والعلماء من اصل ولي الله الصالح “ابي عبيد الشرقي” مدينة ابي جعد .

  • ابراهيم أحمد
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:06

    لو أنني استطيع أن أطيل في عمر السيد المحترم عباس الفاسي لأضفت إليه مأتة سنة جديدة في عمره وأعدت إليه عز شبابه وعنفوانه ،إنه الوزير الوحيد الذي استطاع في زمن قياسي الالتفات إلى الطبقة الكادحة ذات الدخل المحدود التي كانت تعاني الحرمان والفاقة في فترة السيد عبد الرحمان اليوسفي –شيخ الإشتراكين – يا حصرة لتزيد بؤسا وفقرا في فترة السيد حكيم التيقنوقراط السيد جطو كل هذا باسم ما يسمى بالإكراهات .
    أما اليوم ففقد تنفست الطبقة الكادحة التي كانت تعيش وتحتضر في هامش السلالم الصعداء .
    فشكرا لك السيد عباس الفاسي وأطال الله عمرك
    عونان

  • ولد السياسة (ابوسعد)
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:14

    مرة اخرى يسيل الكثير من المداد الاسود ليخط عبارات على صفحات بلد ابتلي شعبه بمن سخروا انفسهم ليهزؤوا به كلما ارادوا ذلك ,مداد يشكوا الى ربه نفاق من اساله على صغحات بيضاء بريئة براءة الذئب من دم يوسف عليه السلام .
    عشنا وعاش الكثير من من ابناء الشعب المغربي ليلة الاثنين وصبيحة الثلاثاء وربما الاسبوع كله على سنفونية الافلام الرسمية المأجورة لمهمة التهليل للتعديل الحكومي وكأن هناك حدث تاريخي او ربما…. وما هو في الحقيقة الا روتين تعود عليه الشعب كمن يشاهد احدهم يلعب على رقعة الشطرنج .
    التعديل الحكومي الاخير ما هو الا در الرماد في العيون مادام الامر تغيير وجوه واستبدالها بوجوه اخرى تاريخها شاهد عليها .
    اقول وربما يشاطرني الكثير من ابناء هذا الشعب المكلوم ان التغيير الحقيقى الذي كان لابد منه هو اتخاد خطوة جريئة وشجاعة وتاريخية وهي بدل تغيير الوجوه تغيير المنظومة المخزنية برمتها واعادة الامور الى نصابها وخطها الحقيقي وهو الاحتكام الى الشعب عبر الخيار الديمقراطي بدل در الماد في العيون وليت هذه العيون تقبل مزيدا من الرماد فقد عميت واصابها ما اصاب شيخ العرب….
    اذن اقول ولطالما رددناها في ساحات الجامعة : “ليس في القنافد املس”

  • nafel
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:46

    هده خبار زينة…
    لي مايعطي نتيجة اشوف ليه حرفة اخرى…باقي هذاك عباس مافهمت دوره !!

  • GHARBAOUI
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:48

    TOUT CHANGEMENT EST NECESSAIRE ET UTILE POUR L’ETAT MAIS NOUS AVONS UN PREMIER MINISTRE NON EFFICACE MALADE ALLAH Y CHAFIH ET LE MALHEURE L’AFFAIRE ANNAJAT LE POURSUIT JUSQU’à ??????. ALLAH YHFAD JALLALATE AL MALIK NASSARAHO ALLAH WA AYYADAHO.TOUT LES MAROCAINS SONT DERRIERES SA MAJESTE POUR LES CHANTIES OUVERTS DANS LE ROYAUME ET SA POLITIQUE INTERNE ET EXTERNE

  • abou ilyass
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:52

    salam
    our king try to do his best but the persons in charge who are not in the level to accomplish their reponsability towards our country they want only to collect the max of money and put their families in the good places and etc etc

  • امال البهجاوية
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:20

    نتمنى ان نحس ببعض التغيرات الايجابية والا سنبقى على نفس النمط هز كلب وحط كلب اخر
    اتمنى يكون الغد احسن بكثييييييييييييير من اليوم

  • طالوت
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:30

    إن مشكلة المغرب و المغاربة هي إيمانهم بخرافات من مثل ما تعتقدين. لا أعتقد أن السياسة المعاصرة خصوصا و نحن في القرن الواحد و عشرين، تتطلب أن يكون الأشخاص ينحدرون من أسر و بيوت شرفاء … بل الكفاءة و النزاهة هي الشروط المطلوبة.. فهذا رسول الله صلعم يقول لو أن فاطمة سرقت لأمرت بقطع يدها. فهل كان نسب فاطمة سيحول بينها و بين تطبيق القانون ضدها… لا يهمنا هذا الوزير إن كان شرقاويا أو علويا..بقدر ما تهمنا مدى مصداقيته و خبرته في شأن التسيير الوزاري و الإهتمام بأمور الأمة. و للمزيد من الإيضاح فها هو الأمريكي الذين تدعون أنه راعي البقر cowboy تعلم و تفقه و صنع الطائرات و راح يقصف من ظلوا يتباهون بأنسابهم من العرب.. كفانا افتخارا بالتفاهات!!

  • mowatin
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:12

    صراحة كنت اعتقد ان التغيير الحكومي سيشمل راس الفساد الوزير الاول المتهالك عباس الفاسي الذي حول الوظيفة العمومية الى مزرعة خاصة باهل الفاسي …بالمقابل هناك تغيير كان متوقعا بازاحة الراضي الذي استفحلت في زمنه الرشوة والمحسوبية …اكبر الخاسرين التجمع الوطني للاشرار الذي فقد حقيبتين وزاريتين والحركة الشعبية التي وعد زعيمها اعضاء مكتبه السياسي عندما التحق بالحكومة بانه تلقى وعودا باضافة حقيبتين في اقرب تعديل حكومي…اما حزب المصباح ففي ظلمات ابدية اذ يبدو انه خلق للمعارضةفقط التي يزاحمه فيهاالجرار القادم من الرحامنة

  • المليونير
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:22

    عاش الملك وحفظه الله بما حفظ به الذكر الحكيم امين.كنت علي يقين تام ان الراضي سيستوزر الا قليلا لانه ليس باهل لوزارة العدل.لا يعرف الحقوق ولا الواجبات سوي المجابهات والكبرياء.هاهو ملكنا الهمام يبحث بين شعبه الرجال الاوفياء المخلصين دووا الكفاءات العلمية والتجريبة العالية.فرحت جدا بتنصيب الشريف مولاي الطيب الشرقاوي علي راس هده الوزارة.هو اهل لها وهي اهل له ويعرف خباياهابحدافرهاوبعمقها. ايها الشعب المغربي لا تقنطوافملكنا باحث جرئ عن كل دوي الكفاءات والرجل المناسب في المكان المناسب. وكل سنة والمغرب بالف خير.

  • Elkabir
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:56

    iol faut reformer ls instituitions et la democratiation de syteme politique.le changement de personnel des ministres n aura aucun effet sur le rendement politique de l actuelle gouvernement qui se trouve incapable de se doner aux vraix problemes des citoyens .

  • عابر سبيل
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:56

    يا حلوف ياكرموس ما عندك ما تختار .

  • محمد ايوب
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:12

    في رايي المتواضع فان هذا التعديل ناقص…انا لا اتدخل في اختصاصات ملك البلاد او انني املي عليه ما يجب فعله…فهو ادرى مني بامور تدبير الشأن العام في وطننا…لكنني كمواطن يحق لي ان ابدجي رايي فيما يقع ببلادي، وعليه فانني ارى بان هذا التعديل ناقص لانه كان يجب ان يتم البدء بتغيير الوزير الأول نفسه لانه صاحب فضيحة النجاة المعروفة وانه شخص سلبي لا راي ولا شخصية له اطلاقا كما انه نجح بالتزوير في دائرته بالعرائش حتى وان قال القضاء العكس في الطعن الذي تقدم به ضده منافسه السوماتي…ثم يسير التعديل نحو الاطاحة باليازغي وبمحند العنصر لانهما لا يقومان بشيئ ايضا، واذا كان العنصر “زعيم”حزب سياسي فان اليازغي مجرد متطفل وانتهازي ووصولي لا يهمه الا قبض راتبه السمين…وفي رايي ايضا كان يجب التقليص من عدد الوزرارت لاننا بلد فقير وما احوجنا الى رواتب الوزراء لاستثمارها في برامج التنمية التي يدشنها ملك البلاد…هذا رايي..

  • ابولينة
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 02:58

    ماهدا يا ابا ادريس شعلتها وخلتينا شادين في الدص وليتيق بيك ابا ادريس يشد فالخاوي وا فين الخروج من الحكومة؟ وفين التحالف مع العدالة ؟ اودي ابا ادريس المهم راك تما ايوة وريني حنة يدك راك هدار وفران وقاد بحومة المهم اخطي عليك غير واحد المجموعة ديال البركاكة والمخلوضين ومنهم ……….. وراك عارف

  • محمد الجماهيري
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:44

    كفى من الصداع النقاش الخاوي
    ايها المعلقون و المعلقات في مشارق الارض ومغاربها
    المغرب كامتداد جغرافي وبشري في ملكية فرد واحد يفعل به ما يشاء
    عليكم بالقبول او خويو البلاد
    هذا ورث خلاوه ليه جدودو وكيدير بالشرع
    سدو علينا فامكوم
    عاش المغرب و المجد للاله

  • ANASS AUXERRE
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 03:00

    Lechgar c pour attaquer le PJD

  • youness
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:40

    كنت اتمني ان يزاح اسم الفاسي من على راس الحكومة لكن للاسف يبدو اننا مازلنا سنسمع هذا الاسم كثيرا في المستقبل

  • حسن الزعري الحندجي
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:52

    علينا مسايرة صاحب الجلالة نصره الله في كل خطوة من خطواته المدروسة جيدا لانه لا يتصرف عبتا بل عن دراية و معرفة تامة بالسياسة و ان يعين وزراء جدد فهدا لا يعني ان الوزراء السابقون ليسو دو كفاءاة و انما مواصلة لبناء اوراش مغرب الغد كما اراده الجميع مغرب الديمقراطية مغرب دو كفاءاة عالية كما ان الإصرار والرؤية التي تستشرف مستقبل المغرب هما المدد الحقيقي لكل مغربي مجتهد في سعيه نحو التميّز والنجاح

  • زئير الأطلس
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:58

    وكل تعديل حكومي والمغرب بالف خير ، ذهب وزير وجاء زير، لا أرى فرقا فليس في القنافذ أملس ما دام القنفذ الكبير يعيث فسادا في الأرض

  • مغربي غيور
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:42

    مولاي الطيب الشرقاوي الرجل المناسب لوزارة الداخلية بحكم شخصيته الوطنية وتكوينه القانوني ونشكر صاحب الجلالة علىاختياره وتعيينه اما ابن نواحي كلميم ادريس لشكر فلا يليق الا في مجال المرافعات القضائية التي تعتمد على الشفوي الخاوي الله يداوي

  • 2010
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:24

    كولو العام زين رغم العاصمة ماشهدتة في عهد السيد الوزير الاول في انجراف فيضانات حافلات لم يتزك امل للكادحين وتخريب الشوارع الرئيسيةبدعوى الطرامواي من الاحسن تغيير جميع الوزراء الدين كانوا حاضرين لتوقيع هده العقوداتمنى من السيد معالي وزير الداخلية حل هده الازمة النقل بالعاصمة وشكرا

  • abdel
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:46

    ce que notre roi vient de faire est une chose bien , c.à.d que le roi veut travailler pour le bénéfice de son pays et de sa population ; mais je trouve que ce n’est pas suffisant.
    premièrement, le remaniement doit en premier toucher le premier ministre abbas elfaussé . si on fait un sondage au maroc on vatrouver 99,99% des marocains n’aime pas ce vieux arnaque ( l’affaire ennajat ) que moi j’étais victime et si mr el faussé a un peu de dignité il devait présenter sa demission et entrer au garage . deuxièment, ce n’est pas suffisant juste de chnger ses ministres , mais il faut aussi les poursuivre de ce qu’ils ont volé pour etre exemple pour les autres. que dieux preserve notre jeune roi , et j’éspère que la prochaise sera sur abbas al faussé.enfin , tous les partis politiques ont perdu la confiance des marocains.

  • اتراس
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:22

    ما يسميه البعض بالمسرحية هو نتاج لما أفرزته الإقتراعات خلال الإنتخابات الفائتة ، أليس الشعب من صوت على الاحزاب التي أكل عليها الدهر وشرب الكل يصوت من أجل حفنة دراهم لا تسمن ولا تغني من جوع وفي الاخير يظهر في البرلمان نواب ومستشارين 90 % منهم حرمية درجة أولى أو أميين لا يفهمون لا في السياسة ولا في غيرها.
    إذن لمادا يلوم البعض جلالة الملك فهو يتصرف فقط في المساحة الضيقة التي اختارها الشعب المغربي في الانتخابات والله يعيننا على انفسنا

  • أبو حفص
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 00:00

    رؤية الملك في المنام خير و سلام تعني شيء واحدا هو
    الملك في المنام هو الجلالة فاذا رأيته سعيدا فان الله سعيد بك و اذا رأيته غاضبا منك فان الله غاضب منك فراجعي نفسك ما الذي تفعلينه و الذي يغضب الله و الله أعلم

  • مجرم القنيطرة
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:48

    وش حال من حكوم تبدلة كاين شي نتجي ولو ديرين بحال مدريبن ديال المنتخب كي شبع فلوس أو يمشيو وهم فش كي تحيد كي رتاح حيث كع متحسب معه ؛أوعطكم الله تبرعو( شي عطاتو شي زواتو) القنيطرة

  • جريدة المساء
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 03:02

    يبدو أن نوعا جديدا من الأنفلونزا ضرب، هذه الأيام، حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، فبعدما ملأ الدنيا صراخا حول خروجه من الحكومة، ورفع في وجه الدولة سيف التحالف مع إسلاميي العدالة والتنمية، ها هو رئيس الجوقة إدريس لشكر، الذي كان «يتزعم» هذا التيار، يلج الحكومة من الباب الضيق، بينما غادرها عبد الواحد الراضي من الباب الواسع. ويتذكر الجميع أن لشكر وزملاءه في حزب المهدي بن بركة كانوا كلهم ضد إنشاء حزب الأصالة والمعاصرة، صاحب رمز الجرار، وأطلقوا عليه تعبير»الوافد الجديد» للقول بأنه سقط من السقف على المشهد السياسي المغربي. والمشكلة أن الزمن دار سريعا، فسقط لشكر هو أيضا من السقف على حكومة عباس الفاسي، وأصبح هو»الوافد الجديد» الذي أخرجه الناخبون في الرباط وأعاده التعديل الحكومي من ثقب الإبرة. وقد فوجئ المشاهدون الذين تتبعوا برنامج»حوار» مساء الثلاثاء الماضي، الذي استضيف فيه نائب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة حكيم بن شماس، عندما رأوا لشكر يجلس إلى جانب فؤاد عالي الهمة، زعيم الوافدين الجدد بالتعبير القديم للسيد لشكر الذي يظهر أنه سيتبرأ منه براءة الذئب من دم يوسف، وهو ما يدعو إلى التساؤل حول حدود الخطاب السياسي الظاهر والمخفي لدى الاتحاد الاشتراكي، الذي كرس صورة الحزب السياسي المغربي الساعي وراء الغنيمة، الذي كلما فشل في أي استحقاق انتخابي رفع شعار تعديل الدستور أو التحالف مع الإسلاميين أو الخروج من الحكومة، حسب الاقتضاء. إن أكبر خطر يتهدد الحياة السياسية في بلادنا أن تضيع الأحزاب السياسية مصداقيتها التي بناها مؤسسوها ومناضلوها الأوائل لحساب نزوات أشخاص يهرولون وراء الكراسي. فهل ما يزال المنتقدون للعزوف الانتخابي والسياسي معا بحاجة إلى أدلة أخرى لكي يفهموا لماذا يعزف المواطنون عن السياسة؟ نترك الإجابة لمن تعنيهم الأمور وبه وجب الإعلام والسلام.

  • zineb
    الثلاثاء 5 يناير 2010 - 01:32

    je sius avec notre roi il faut un changementet vivre notre roi

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 7

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 1

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 8

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 13

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 9

مطالب بفتح محطة ولاد زيان