تكدس أكوام النفايات بالرباط يُحرج تجربة التدبير المفوض

تكدس أكوام النفايات بالرباط يُحرج تجربة التدبير المفوض
الثلاثاء 15 ماي 2012 - 22:59

أمام تكدس أكوام النفايات بمختلف شوارع وأزقة مدينة الرباط في الآونة الأخيرة وما ينجم عنه من انبعاث روائح كريهة أثارت استياء وقلق الساكنة والمارة على حد سواء٬ طفت من جديد على السطح إشكالية التدبير المفوض كأسلوب تدبيري لهذا المرفق ومدى نجاعته.

فقد تحولت شوارع وأزقة المدينة٬ بسبب المشاكل التي تعاني منها الشركات المكلفة بتدبير هذا المرفق ببلدية الرباط٬ وهي مشاكل تتعلق بتنفيذ بنود دفاتر التحملات بالنسبة لشركة “فيوليا” المكلفة بجمع ومعالجة النفايات بمقاطعتي يعقوب المنصور وحسان أو تتعلق بمشاكل العمال ومطالبهم بالنسبة لشركة “تيكميد” المكلفة بجمع ومعالجة النفايات بمقاطعات اليوسفية والسويسي وأكدال الرياض٬ إلى مطارح للنفايات.

وتتكلف ثلاث شركات هي “فيوليا” و”تيكميد” و”سيطا” بجمع ومعالجة النفايات المنزلية والصلبة ببلدية الرباط منذ سنة 2008 في إطار اتفاقية حددت مدتها في ست سنوات قابلة للتجديد.

وأمام هذا الوضع المربك٬ الذي يضع تجربة التدبير المفوض لمرفق النفايات بالعاصمة على المحك٬ تطرح مسألة إعادة النظر في دفاتر التحملات الخاصة بالشركات المفوض لها تدبير المرفق.

يعتبر عدد من المنتخبين المحلين بالمجلس الجماعي لمدينة الرباط أن الوضعية المتدهورة التي تعرفها شوارع وأزقة المدينة بفعل تكدس النفايات بنوعيها المنزلية والصلبة أصبحت تبعث على القلق٬ مؤكدين أن نمط التدبير المفوض لقطاع النظافة كأسلوب تدبيري أبان عن فشله? بسبب تداخل الاختصاصات بين مصالح الولاية باعتبارها الآمرة بالصرف والمجلس الجماعي الذي يقوم بدور المراقبة.

وفي هذا السياق٬ أوضح نائب رئيس المجلس الجماعي للرباط والمفوض له بتدبير قطاع النظافة بالمجلس٬ السيد عبد المنعم مدني? في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء٬ أن الحالة التي أصبحت عليها شوارع المدينة التي أغرقت بأكوام النفايات نتيجة مجموعة من الاختلالات والنقائص التي تشوب دفاتر التحملات الخاصة بالشركات المفوض لها تدبير مرفق النظافة بالمدينة والتي أصبحت متجاوزة٬ مشيرا إلى أن دفاتر التحملات لا تتوافق مع الاتفاقية الإطار الموقعة بين المجلس الجماعي والشركات المفوض لها بالتدبير بحيث تتضمن فقط التزامات تعاقدية طفيفة بعيدة كل البعد عن الالتزامات الزجرية.

وأشار إلى أن تداخل الاختصاصات بين مصالح الولاية باعتبارها الآمرة بالصرف والمجلس البلدي الذي يقوم بدور الرقابة ساهم في فشل هذه التجربة التدبيرية٬ مسجلا أن قيمة الذعائر المالية المفروضة على الشركات المكلفة بتدبير النفايات بلغت 15 مليون درهم فيما تتقاضى هذه الأخيرة سنويا مبلغ 45 مليون درهم لكل واحدة.

واعتبر المسؤول الجماعي أن عدم القدرة على تدبير عقدة التدبير مؤشر على اختلال جوهري في نظام الحكامة الخاص بالتدبير الجماعي .

وذكر بأن المصلحة المفوض لها بتدبير قطاع النظافة بالمجلس، وتنفيذا لمقتضيات البند 25 من الاتفاق المبرم مع الشركتين، فإنها وفي حدود 48 ساعة، في حال تعثر أو توقف الخدمة لها الحق في اللجوء إلى مسطرة الوكالة المؤقتة، بحيث تسلم البلدية جميع وسائل العمل بما فيها الموارد البشرية في إطار وكالة للنفقات تؤسس لهذه الغاية وتسير الشركة إلى حين استرجاع الشركة القدرة على التدبير المعقول.

وأوضح أن المجلس في إطار البحث عن إطار تعاقدي جديد وواضح، أعد بتعاون مع مكتب للدراسات تابع لمكتب التعاون الألماني ووزارة البيئة دراسة لوضع إطار تعاقدي بالتزامات واضحة تم عرضه على مصالح الولاية كبديل لحل إشكالية التدبير المتجاوزة.

من جهته٬ عزا مسؤول بولاية الرباط٬ في تصريح مماثل٬ الوضعية المتردية لمرفق تدبير النفايات وفشل تجربة التدبير المفوض له لثلاثة أسباب رئيسية تتمثل في مسؤولية الإدارة٬ على اعتبار أن دفاتر التحملات لا تتوفر على جميع الشروط٬ إضافة إلى غياب المراقبة الدائمة٬ والتأخر في تسوية مستحقات الشركات المفوض لها فضلا عن بطء المساطر.

وتتحمل الشركات المفوض لها ايضا جزءا من المسؤولية على هذا الفشل٬ في ما يخص مشاكل العمال ونقص الآليات وعدم احترام المعايير المحددة لجمع النفايات.

وبدوره يتحمل المواطن مسؤوليته على هذا الصعيد٬ وتتمثل أساسا في عدم احترام أوقات جمع النفايات٬ وإلحاق أضرار بالآليات المسخرة لهذا المرفق.

وأمام هذا الوضع المتردي لمرفق حيوي يهم الحياة اليومية للساكنة٬ يبقى مطروحا على المجالس المنتخبة ومصالح الولاية التفكير بجدية وحزم في حل هيكلي يخرج المدينة من قوقعة اسمها “النفايات”.

‫تعليقات الزوار

12
  • غاندي رئيس الفقراء
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 03:06

    تتمة
    بل والأدهى أننا كنا ننتظر تحميل الشركة مصاريف التنظيف التي قامت بها الجماعات نيابة عنها ، إلا أن الاتفاق يأتي بالعكس تماما ، فسيتم الرفع من الاعتماد المالي المقدم للشركة.

    أنقل هنا فقط ما يتعلق بــ 1000 درهم التي سيأخذونها يوم الأربعاء المقبل ، ولمن أراد الاطلاع على المحضر فلذيكم الرابط :

    1 – منحة عيد الأضحى التي كانت تساوي 500 درهم، سيتم الزيادة فيها في سنة 2012 بمبلغ 2000 درهم ستؤدى منها 1000 درهم كتسبيق في بداية الأسبوع المقبل ( يوم الأربعاء 16 ماي 2012 ) .

  • من كندا اكسبرس
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 06:56

    المغرب مازال ٩٠٠ عام ضوئية غارق قالزبل و القاذورات الى الوراء يا معفني العقول.

  • hicham Fahd
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 07:51

    اللهم إن هدا لمنكر وحشومة على هد الناس راه زدو فيه بهاد الجدل الخاوي وراه عباد الله تتعاني من الخنز والله يجيب لي يفهم

  • bach mohandis
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 10:18

    هد شي كاين حتى في كازا، غير هو فكازا إلى كنت ساكن في المعاريف أو عين الدياب، ما تهز هم، أصحاب النظافة كيدوزو في وقتهم و الشاحنات المخصصة جديدة و بوبيلات كيلمعو. أما إذا كنت من بوزبال، العفن يوصليك حتى لباب دارك، و عمال النظافة يجيو حتى 5 ديال لعشية، حتى يكون داك الزبل تخمر مزيان و عطا مفعول ديالو، الميز و المحسوبية فكلشي، حتى فالزبل

  • محمد من الرباط
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 11:33

    ألسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الى ولعلو صاحب الضربة القاضية على منبر البرلمان والى بنشماس المازيغي المعرب اقول لكم انزلوا الى جانب البحر قرب حي المنزه في الرباط قرب الطريق المؤدية الى الهرهورة سوف ترون عجبا والله
    جميع نفايات الرباط مكدسة في احدى الكرباسات الكبيرة وقد تعفنت واعطت روائح كريهة فنتج عن ذلك خروخ حشرات بيضاء تزعج السكان في الناحية والله انها جريمة في حق البحر والطبيعة والإنسان
    اتقوا الله فينا

  • nadori
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 11:46

    Nador aussi connait le même cas, les dechets partout et ça s'accumule partout. C'EST TROP

  • UN MISERABLE RETRAITE OCP
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 12:54

    Il s’avère que les sociétés qui ont sous-traité le ramassage des ordures dans nos villes, sont incapables de faire et d’exécuter leur travail à merveille. Venez-voir la Ville de Marrakech. Les ordures s’entassent et s’entremêlent dessus-dessous et par-ci par-là, (par fois durant une semaine, sans être ramassées). Les odeurs suffocantes et asphyxiantes vous procurent la nausée. Nos élus responsables ne se dérangent absolument pas et ne se font aucun souci, car, ils sont prix par d’autres choses plus importantes et intéressantes tel que : Les partages des gâteaux. A Marrakech, la seule société sous-traitante qui travaille bien c’est celle du Sabot des voitures. Elle a réussi à coiffer toutes les rues de la ville de Marrakech. Et, elle souhaite de faire des sabots aux piétons dans le plus proche à venir. Avis aux visiteurs de la ville de Marrakech<< Pour éviter ce fléau du sabot, il faut déposer vos voitures à la ville satellite de Tamensourt >>.

  • casaoui
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 13:28

    c'est une copie conforme de ce qui s'est passé chez nous a casa, pour que SITA monopolise le marché et reste sans concurence

  • غاندي رئيس الفقراء
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 16:51

    استحمار لعمال شركة تكميد
    الرباط
    بعد أسبوع من الإضراب يتم تخميدهم بكذبة ألقاها يوسف الخالدي رئيس المكتب النقابي لعمال شركة تكميد الرباط على العمال ، والتي لا علاقة لها بما جاء في نص محضر الاتفاق ، لمن أراد مشاهدة الفيديو فها هو الرابط :

    قال فيه يوسف الخالدي أن 1000 درهم التي سيأخذونها يوم الأربعاء القادم 16 ماي 2012 هي عن الزيادة(500 درهم) لشهرين 1 و 2 ثم تبقى 1000 درهم تجمع مع الزيادة للأشهر المتبقية إلى نهاية السنة ..أما ما جاء في محضر الاتفاق، وها هو رابطه :

    حضره مسؤولون من الولاية والمدير العام لشركة تكميد والمدير الجهوي ثم ممثلي المكتب النقابي لعمال شركة تكميد بالرباط .

    وليس هناك في هذا المحضر ذكر أو تلميح لا من قريب ولا من بعيد للزيادة المتعلقة بالأوساخ والحليب والنقل (500 درهم) والتي من أجلها أضرب العمال عن العمل . فهل لأنهم عمال جمع الأزبال يتم الضحك عليهم بهذا الشكل ؟

    يبدو أن الروابط لا تقبل في التعاليق
    لمن أراد أن يعرف كيف ضحكوا على العمال فليكتب :
    نقابة عمال شركة تيكميد الرباط (حل غريب)
    على يوتوب

  • لعميرية
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 17:00

    اسفي على مدينة انتخبت منذ فترة من ضمن ال5 مدن الانظف و الاخضر في العالم

  • Azeddine
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 19:27

    A general rule:
    Poelpe that have money work hard, invest, pay taxes and their neibourhoods are clean because they pay higher taxes that pay for the cleaning, LABOR AND MACHINERY.
    Poeple without work, can't pay taxes so no money to pay for the cleaning.

  • hitros
    الأربعاء 16 ماي 2012 - 20:28

    تعالو لترو الكارثة العضمى في تمارة. اصبحت الاحياء الغير بعيدة عن المركز كالمزابل

صوت وصورة
سلسلة التفاح بإقليم الحوز
الأربعاء 21 أبريل 2021 - 13:04

سلسلة التفاح بإقليم الحوز

صوت وصورة
موسى يتحدى مصاعب الهجرة
الأربعاء 21 أبريل 2021 - 11:52 9

موسى يتحدى مصاعب الهجرة

صوت وصورة
الرياضة في رمضان
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 23:50

الرياضة في رمضان

صوت وصورة
هيسطوريا: قصة النِينِي
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 22:30 7

هيسطوريا: قصة النِينِي

صوت وصورة
مبادرة مستقل لدعم الشباب
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 21:19 1

مبادرة مستقل لدعم الشباب

صوت وصورة
إشاعة تخفيف الإغلاق الليلي
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 20:41 21

إشاعة تخفيف الإغلاق الليلي