تلاميذ "إميضر" يدفعون ضريبة التضامن مع معتصمي "ألبّان"

تلاميذ "إميضر" يدفعون ضريبة التضامن مع معتصمي "ألبّان"
الأحد 22 يوليوز 2012 - 16:47

يعيش 1061 تلميذ بجماعة إميضر التي تبعد بـ 140 كيلومتر عن ورزازات وضعية خاصة، بعدما انقطعوا عن الدراسة موسما كاملا، ” تضامنا” مع أهاليهم المعتصمين فوق جبل ألبّان قرابة سنة، أي منذ 2 غشت 2011.

والتلاميذ المنقطعون عن الدراسة أبناء سبعة دواوير تنتمي ترابيا لجماعة إميضر، موزعة على مجموعة مدارس إميضر 486 تلميذ(ة)، مجموعة مدارس أنو نييزم 277 تلميذ (ة) والثانوية الإعدادية إميضر 298 تلميذ(ة).

ماهو أصل المشكل بإميضر؟ وما موقع 1061 تلميذ من هذه الأزمة؟ وماهي الحلول التي تقترحها نيابة التربية الوطنية لإعادة إدماج تلاميذ سيقضون 549 يوم عطلة، إذا افترضنا عودتهم للفصل في بداية الموسم المقبل؟

عندما زرنا جبل ألبان، حيث يعتصم السكان منذ سنة، وجدنا الأطفال إلى جانب أهلهم وذويهم في المعتصم يزاولون أنشطة ترفيهية وتثقيفية يؤطرهم متطوعون وفاعلون جمعويون.

هسبريس تنقلت بين أهالي إميضر، وصعدت جبل “ألبّان” حيث يوجد المعتصمون منذ 2 غشت 2011، وحاورت النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتنغير، كما حاورت إدارة المنجم لتسليط الضوء على هذا الموضوع الذي اقتصرنا فيه على وضعية تلاميذ إميضر.

المف المطلبي للمعتصمين فوق جبل أَلْـبّان

الاعتصام الذي تخوضه ساكنة إميضر فوق الجبل ليس سوى حلقة من سلسلة نضالات منذ 1991، مرورا بـ 1996 و97 ثم 2011، وذلك من أجل ملف مطلبي ترفعه الساكنة إلى شركة منجم إميضر التي تستغل منجما للفضة يوجد على أرض الجماعة منذ 1969. ويمكن تلخيص مطالب المعتصمين في ما يلي:

تخصيص 75% من مناصب الشغل المستقبلية للسكان المنحدرين من جماعة إميضر، وتدريب وتشغيل طلبة الجماعة وتنظيم استغلال المنجم للموارد المائية بالمنطة، وإطلاق سراح المعتقلين الــ 13 الذين تم اعتقالهم بتهم مختفلة؛ يقول معتصمو إميضر بأنها “مفبركة وغير صحيحة”.

ويطالب السكان أيضا بحقهم في التطبيب خاصة أن المستوصف الوحيد يضم ممرضة واحدة لـ 8000 نسمة بدون وجود طبيب، كما يطالب المعتصمون بإجراء دراسة لمعرفة تأثير النشاط المنجمي لإميضر على السكان وعلى البيئة وعلى الفرشة المائية، حيث يقول المعتصمون إن هناك تسريبات سامة قتلت 42 رأس من الماشية دفعة واحدة.

ولسكان إميضر مطالب عديدة سوف نعود إليها بالتفصيل في موضوع لاحق، لأننا اقتصرنا على الجانب التعليمي..

توجد هذه المدرسة على بعد 3 كيلومترات تقريبا عن منجم الفضة. بنيت في الثمانينات والطالب الوحيد الذي درس بها و نال الباكالوريا يدرس الآن بالجامعة!

ويرى المعتصمون الذين لا يبعدون كثيرا عن منجم الفضة بأن دواويرهم النائية أحق بأن تتوفر على مؤسسات تعليمية قريبة من السكان، ومجهزة بالوسائل المتعارف عليها من إنارة و طرق وماء ومرافق صحية، وهو ما يغيب في الكثير من المؤسسات الفرعية التي تتواجد في دواوير بعيدة لكنها قريبة من مصدر الفضة.

سألنا المعتصمين عما إذا كان الوضع في المؤسسات هو الذي أدى إلى انقطاع التلاميذ عن الدراسة، فصرحوا بأن ”المطالب شمولية ولا يمكن تجزيئها. لقد اتخذنا قرار عدم ذهاب التلاميذ إلى المدرسة في أكراو”، وهو الاجتماع اليومي الذي دأب المعتصمون على الالتزام به كل يوم لمناقشة المستجدات التي تهم المف المطلبي وتقدم الحوار، وغير ذلك.

لكن السؤال الذي ظل متداولا حتى في جبل ألبان هو: ما مصير تلاميذ إميضر؟.. حملنا هذا السؤال إلى النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتنغير.

النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتنغير: نحترم مطالب السكان لكن التلميذ متضرر من إقحامه في الملف

نفى السيد محمد شمي، النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية، في تصريح لهسبريس أن تكون النيابة مسؤولة عن الوضع في إميضر، مؤكدا بأن ” نيابة التربية الوطنية بتنغير وفرت الأساتذة والمستلزمات الدراسية، وفتحت أبوابها بشكل عاد في كل المؤسسات التي عرفت المقاطعة”، بل ألزمت الأطر التربوية من أساتذة ومدرين بالحضور اليومي في أوقات العمل رغم عدم حضور التلاميذ طول السنة”، يضيف المتحدث في هذا الحوار الذين أجريناه معه من مكتبه بتنغير، بحضور السيد رئيس مصلحة تدبير الحياة المدرسية، والسيد رئيس مصلحة الموارد البشرية والسيد المكلف بالاتصال.

سنة كاملة و1061 تلميذ خارج الفصول الدراسية ما مصيرهم ؟

حاورنا المعتصمين وآباء التلاميذ، ونسقنا مع المجلس العلمي المحلي عن طريق خطب الجمعة، لكن للأسف الطرف الآخر يقول لنا في كل مرة : مشكلتنا ليست مع التعليم بل مع شركة منجم إميضر. لقد وفرنا القاعات ووفرنا الأساتذة، وألزمنا الجميع بالحضور، لكن المستهدف من العملية التربوية ـ الذي هو التلميذ ـ لم يحضر. أرسلت لجنة نيابية إلى إميضر مرتين وذهبت للوقوف بنفسي على الوضع مرتين لكن المعتصمين والأهالي الذين ألتقيهم يقولون لي: عودة التلاميذ إلى أقسامهم رهين بتحقق مطالب آبائهم.

أنا لا أناقش شرعية مطالبهم، ولا أملك لها حلا فهي تتعلق بإدارة منجم إميضر، كل ما يهمني هو التلاميذ الذين دفعوا الثمن وسيدفعونه إذا استمر الوضع.

ماهو سبب انقطاع 1061 تلميذ عن الدراسة في كل تراب جماعة إميضر؟

في نظري، الكبار استغلوا الصغار من أجل الضغط لتحقيق مطالبهم المتعلقة بالتشغيل وغيرها. أنا لا أجادل في مطالبهم ولا أناقش هل هي شرعية أم لا. الذي يؤسفني هو إقحام الأطفال في الموضوع. كان عليهم أن يناضلوا من أجل ملفهم المطلبي ويدعوا التلاميذ يواصلون دراستهم. لأنه من العار أن يضيع عام كامل في عمر هؤلاء التلاميذ.

أتمنى أن يجد المنجم والسكان صيغة توافقية لحل الأزمة. ولم أناقش مشروعية مطالب المعتصمين ولم يسبق لي أن صعدت لجبل ألبان. أنا أزور المدارس والمؤسسات التعليمية وأتواصل مع الناس، لأن المشكل يهم السكان ومنجم إميضر.

كيف ستتعاملون مع وضعيتهم الآن بعد انتهاء السنة الدراسية؟

أملنا أن يعود التلاميذ إلى فصولهم الدراسية في السنة المقبلة، فمكان التلاميذ هو القسم وليس أي مكان آخر، وقد قررنا رفقة الأساتذة وبحضور ممثلين عن الاباء، رأفة بالتلاميذ وحفاظا على مصلحتهم أن نحتسب لهم هذه السنة سنة بيضاء، ويبقون في مستوياتهم دون أن تسجل لهم في ملفاتهم. من كان يدرس بالمستوى السادس قبل المقاطعة سوف يبقى في المستوى السادس، وهذا يسري على جميع المستويات من السنة أولى ابتدائي إلى السنة الثالثة إعدادي.. قد نجد بعض المشاكل بالنسبة للمستويات الأولى في جميع المؤسسات المعنية، لكننا سنضيف قسما آخرا إذا اقتضت الضرورة. المهم هو أن يلتحق التلاميذ بأقسامهم.

في مجموعة مدارس أنون ييزم كان هناك بعض التذبذب في شهر فبراير، يحضر التلاميذ مرة ويتغيبون مرة ثم انقطعوا بعدها بشكل نهائي. في مجموع 1061 تلميذ لم يجتز الامتحانات سوى تلميذتان في فرعية تابولخيرت، الباقي سيظل في قسمه ولن تسجل هذه السنة في ملفاتهم.

إذا افترضنا أن التلاميذ عادوا إلى مؤسساتهم في منتصف شتنبر المقبل، فمعنى ذلك أن تلاميذ جماعة إميضر قضوا 549 يوم عطلة.. كيف سيندمجون في الحياة الدراسية مرة أخرى؟

لسنا طرفا في المشكل ، نحن جزء من الحل، قررنا أن نخصص لهم دعما نفسيا لإعادة إدماجهم، كما سنعقد اجتماعا مع الأساتذة بداية شهر شتنبر لحثهم على مراجعة شاملة للدروس في جميع المواد بهدف استذكار المكتسبات السابقة، حتى يتمكن المتعلم الذي قضى سنة كاملة بدون مدرسة أن يتدارك ويواكب التعلمات المستقبلية. علمت بأن هناك مخيم في قلعة مكونة ويضم بعض تلاميذ إميضر، وسوف يقوم المؤطرون بدعمهم نفسيا من أجل الإندماج في الحياة الدراسية من جديد، فجميع الظروف متوفرة، من أساتذة ولوازم وإطعام مدرسي.

يشتكي المواطنون الذين التقيتهم في جبل ألبان وفي إميضر من ضعف البنية التحتية المدرسية، وهشاشة بعض المؤسسات، مثلا مدرسة بدوار إكيس بنيت في الثمانينات. ولحد الساعة طالب وحيد فقط من كل الأفواج التي درست بهذه المدرسة استطاع أن يتجاوز الباكالوريا. ألا تتحملون بعض المسؤولية؟

أولا نيابة التربية الوطنية بتنغير استحدثت منذ عامين فقط. ولا علم لي بهذه المسألة. ما دامت هذه المدرسة لم تخرج سوى باكالوريا وحيدة. معنى ذلك أن هناك هدر مدرسي نتحمل مسؤوليته جميعا، من نيابة وساكنة وجمعيات وآباء. الشأن التعليمي يهم الجميع، وعلى الجميع أن ينخرط في كل الأعمال التي تهم الشأن التعليمي والتربوي.

ولا فرق بين مؤسسة وأخرى، إذا كانت وضعية فرعية إكيس تستدعي التدخل فلن نبخل بذلك، وربما لو كان الأمر كذلك لأخبرنا رئيس المؤسسة أو السكان أو الجمعيات. ولا يجب أن ننتظر من النيابة أو الأكاديمية أن تقوم بكل شيء. نحن مستعدون للتنقل لعين المكان ومعاينة المدرسة، أكثر من هذا فتحنا قناة للتواصل مع شركة منجم إميضر، ويمكنهم مساعدتنا فيما يخص البينة التحتية، ونحن كنيابة مفروض علينا أن نوفر الأساتذة.

هل تشاركون في الحوار بين المعتصمين وشركة منجم إميضر كباقي الأطراف؟

لا أبدا. لم يسبق أن شاركنا، لم تتم دعوتنا لذلك، ما تطلبه شركة المنجم مني هو تحديد حاجيات التربية والتكوين داخل جماعة إميضر، وقدمنا مجموعة من الاقتراحات للمنجم مثل إحداث داخلية بالثانوية، توفير نقل مدرسي، وإحداث تعليم أولي. كل ما يهمني هو عودة التلاميذ إلى الأقسام. أملنا كبير في أن تكف الأسر عن استعمال الأطفال في هذا الملف.
وأتمنى ألا تكون وضعية مؤسسة من المؤسسات سببا في عدم عودة التلاميذ. نحن مستعدون لبدل مجهود أكثر، مستعدون لحل أي مشكل، فيما يخص اللوازم المدرسية، خصاص الأساتذة، مشكل في البنية التحتية، نحن مستعدون للتدخل وباب الحوار مفتوح مع جميع المتدخلين من آباء و جمعيات.

وانتقلت هسبريس إلى منجم إميضر بهدف نقل أسئلة الساكنة، وتصريحات النائب الإقليمي لإدارة المنجم حتى يدلي جميع الأطراف بدلوهم في الموضوع، فأحالونا إلى مسؤولة التواصل بالشركة، وكان معها الحوار التالي:

كوثر المريني: على المعتصمين الفصل بين النزاع وحق التلاميذ في متابعة دراستهم.

فوق قمة 1460 متر يعتصم نساء و رجال وشيوخ و أطفال منذ 2 غشت 2011 ما تقييمك للأزمة بين الشركة والمعتصمين؟

منجم إميضر هو فاعلو شريك رئيسي للتنمية الاجتماعية الاقتصادية للمنطقة؛ فقد ساهم في إعداد البنيات الأساسية مثل الطرق والشبكات الكهربائية والإمداد بالماء والارتقاء بالمرأة والتربية، إلخ.

لقد تم عقد اجتماعات عديدة مع كل الأطراف المعنية، وتم اقتراح عدة حلول أثناءها لإيجاد منفذ لهذه الوضعية نذكر منها على الخصوص منح مناصب شغل إضافية، ومزيدا من التشجيع للشركات المحلية للأشغال، وحفر آبار جديدة لماء الشرب و تجهيزها. وتعهد منجم إميضر أيضا بالزيادة في مساهمته لتشييد البنيات الأساسية الحيوية. إلا أنه بكل أسف، إلى حد الآن لا زال سكان جماعة إيمضر يوقفون محطة ضخ المياه الصناعية التي تزود الشركة بالماء، وذلك رغم توفر هذه الأخيرة على جميع الرخص الضرورية للاستغلال.

أين وصل الحوار.. وهل من أفق لإنفراج الأزمة؟

لم يتوقف الحوار أبدا، في البداية كان الحوار بطريقة مباشرة، حيث عقدت سلسلة من الاجتماعات واللقاءات بين إدارة المنجم من جهة، وممثلي ومنتخبي ساكنة جماعة إميضر من جهة أخرى، واستمر من بعد ذلك بطريقة غير مباشرة عبر وسطاء من حكماء وأعيان بالجماعة ونشطاء جمعويين، لكن بدون التوصل إلى أي نتيجة.

استأنف الحوار مؤخرا في أواسط شهر يونيو بإشراف السيد العامل وهذه المرة بطريقة مباشرة، كذلك عقد لقاءين قدمت فيهما الشركة عدة مقترحات جدية كفيلة بإقناع الشباب بالعزوف عن منع الشركة من استغلال المياه الصناعية. وللشركة رغبة كبيرة في حل هذا النزاع المفتعل, وقدمت الشركة اقتراحات عديدة لمساندة الجماعة على الرفع من مستوى المعيشة، لكن الشركة في نفس الوقت تريد أن يحترم حقها في استغلال المياه والرمال لأغراض صناعية وفي إطار القانون.

مرة أخرى، تؤكد إدارة الشركة استعدادها التام للحوار الجاد والبناء والتعاون المستمر مع جميع الأطراف المعنية. وذلك من أجل خلق تنمية مستدامة للمنطقة ، تحترم حقوق الساكنة ، خاصة حق ولوجها إلى الماء، كما تنتظر هي الأخرى، حقها المشروع من هذه المادة الحيوية التي تعتبر أساسية لاستمرار عملياتها الإنتاجية.

1061 تلميذ انقطعوا عن الدراسة ألا يتحمل المنجم بعض المسؤولية في وضعية هؤلاء التلاميذ؟

كان موقف الشركة من هذه القضية دائما واضحا ولا يزال كذلك. وأكدنا مرارا أن من اللازم سحب الحاجز المتواجد بجماعة إيمضر والذي يمنع التلاميذ من الذهاب إلى المدرسة ومتابعة دراستهم. دائما كنا نصر خلال المفاوضات على أن يمنح للتلاميذ الحق في متابعة الموسم الدراسي. من وجهة نظرنا، كان على الطرف المحاور أن يفصل بين النزاع وحق التلاميذ في المدرسة لأن مكانهم هو القسم، وعلى الآباء وجميع الأطراف تحمل مسؤولياتهم لأن المتضرر الوحيد هنا هم التلاميذ، وبالخصوص على المدى البعيد، حتى أننا اقترحنا للأطراف المعنيين أن نبقي محطة ضخ المياه الصناعية التي تزود الشركة بالماء موقفة، وأن نلتزم باللجوء إلى مصدر أخر للتزويد بالمياه، وذلك ريثما نجد حلا لهذا النزاع المفتعل.

هل يساهم المنجم في بناء المدارس بالمنطقة؟ وماتعليقكم حول هشاشة البينية التحتية المدرسية للدواوير المجاورة للمنجم ؟

يعتبر منجم إميضر فاعلا وشريكا كبيرا بالنسبة للتنمية السوسيوقتصادية للمنطقة، وذلك بتنسيق مع السلطات المحلية وبشراكة مع جميع المتدخلين: المكتب الوطني للماء الصالح للشرب والكهرباء، مندوبية وزارة التربية الوطنية، مندوبية التجهيز، مندوبية الصحة، المجلس الإقليمي، و الجماعات المحلية..

وتبعا لذلك فإن الشركة تساهم في النهوض بالقطاعات الحيوية كالتربية والتعليم، وذلك ببناء القاعات الدراسية وتوفير النقل المدرسي وتوزيع المحافظ والكتب المدرسية. وفي هذا الصدد، فيما يخص جماعة إميضر، لقد قامت الشركة في السابق بإنشاء نادي لنساء الجماعة، وقامت كذالك بإصلاح الخطارت وتشييد أقسام داخل إعدادية إيمضر، ساهمت كذلك في بناء روض للأطفال وتجهيزه، كما تساهم الشركة في النقل المدرسي للأطفال إلى تينغير.

ولا تقتصر أعمال الشركة على جماعة إيمضر فحسب, بل تمتد إلى الجماعات المجاورة الأخرى,وعلى الخصوص مدينة تنغير حيت أنشأت فيها الشركة حي سكني مجهز بمستوصف ومسجد وملاعب رياضية ومركب ثقافي…

هذا إضافة إلى مساعدات إضافية في نقل التلاميذ وإعادة تأهيل روض الاطفال , إعادة تأهيل المرافق على غرار الملاعب الرياضية وقاعات الدروس التطبيقية…للإشارة أيضا، فإن الشركة مستعدة للمساهمة في مشاريع جمعوية أخرى تقترحها الساكنة في إطار سياستها للتنمية المستدامة و في حدود قدراتها المالية.

لا يزال المعتصمون في جبل ألبان وما يزال التلاميذ الذين ضاعت سنة من أعمارهم مع ذويهم على الجبل يعقدون الآمال في أن يتقدم الحوار، ويتم حل الأزمة كي تعود الحياة الطبيعية إلى جماعة إميضر، ويعود التلاميذ إلى أقسامهم؛ فنيابة التعليم تقول بأنها وفرت كل شيء، وإدارة المنجم تقول بأنها تساهم في تنمية المنطقة، والمعتصمون يتشبثون بالسؤال: كيف سيعود التلاميذ إلى أقسامهم وآباؤهم رهن الاعتقال؟

[email protected]

‫تعليقات الزوار

57
  • فان السملالي
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:20

    التعليم في المغرب منتكس الى الوراء….. ولهذا هوفي المراتب الاخيرة عالميا ….

  • hassna
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:26

    With you Imider , yesterday , now and tomorrow , ayyuz i Ait Imider

  • Idrissi
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:30

    Peuple très attardé!!
    Comment peut on avancer ,notre industrie avec des gens comme ça qui privent leurs enfants de l'enseignement!
    e Saddam Hussein envoyait en prison les parent qui n'envoyaient pas leurs enfants à l'écold'élèves

  • غير اللي ما بغا يفهم
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:32

    سعادة الأبناء من سعادة آبائهم و كفى تفسيرات …

  • ifnawi belgique
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:34

    مرة أخرى، تؤكد إدارة الشركة استعدادها التام للحوار الجاد والبناء والتعاون المستمر مع جميع الأطراف المعنية. وذلك من أجل خلق تنمية مستدامة للمنطقة ، تحترم حقوق الساكنة ، خاصة حق ولوجها إلى الماء، كما تنتظر هي الأخرى، حقها المشروع من هذه المادة الحيوية التي تعتبر أساسية لاستمرار عملياتها الإنتاجية.

    شركة منجم إميضر التي تستغل منجما للفضة يوجد على أرض الجماعة منذ 1969.
    مند43سنة والشركة تستغل فوق الأرض وباطنها.أين هو الحوار الجاد والهادف؟يجب أن علم كل
    الإستغلاليون لخيرات الوطن أن المغاربة تعلمو وصارو يعرفون الحق من الباطل،فالحق يؤخد ولا يعطى.وكل المشاكل التي يعاني منها المغرب سببها أمتال هده الشركة…..

  • إلى متى؟
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:38

    هذا هو الوجه الحقيقي للمغرب،استغلال الثروات و تفقير الشعب.

  • ouhalloul
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:40

    Soyons un peu logiques ,pourquoi intégrer les élèves dans ce confli? qui a duré des années,les élèves n'ont rien a faire dans ce problème ,c'est une affaire des grands .Que faire de ces élèves maintenant?c'est un problème pour la délégation et pour les enseignants,que faire? Demandez aux parents.

  • zizo
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:41

    الارض ارضكم و خيراتها من حقكم و انتم اولى بها من الاشباح.

  • ماجدة بنت بوعزة
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:42

    هل مصير هؤلاء التلاميد سيكون كداك الدي لحق بامثالهم (المتعلمين الدين درسوا خلال موسم 2011- 2012وكانوا ضحايا اساتدة الزنزانة 9 )؟

  • مواطن
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:49

    الصحيح هو أن التلاميذ لايمكن استغلالهم في الملف المطلبي فحقهم في التعليم واجب على الأباء والدولة فالكثير من المناطق المغربية التي توجد بها مشاكل فليس من المعقول أن نحرم التلاميذ من الدراسة لهذا السبب أو ذاك فلابد من تحرك السلطات والمنتخبين لتوفير حلول ولو بكيفية تدريجية

  • agourame
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:53

    للاسف الشديد أستغرب حين يتم إقحام التلاميذ بهذه الاعتصامات رغما عنهم، ففلسطين و الدول المستعمرة تجد أطفالها لا ينقطعون عن المدرسة بل تجدهم مجيدين في دراستهم إيمانا منهم أنه في المستقبل القريب يمكن أن يكونوا في مركز قرار يغيرون بها مصير شعوبهم…

  • فليسطين اولا
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:59

    و لايني حتى سكان ورزازات بغاو ايطيرو
    بلاتي نعاونوا فليسطين بعدا عاد نشوفوكم نتوما
    البسالة هادي …
    راه قاليك العرب صحاب البترول ما بغاوش ايعاونوا فليسطين , نليوهم بلا جامعات و مدارس باش نبنيو ليكم نتوما السبيطارات ؟؟؟

  • الفيصل
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 18:06

    الكبار الجباء الطماعين الانتهازين… استعملوا الاطفال الصغار ذروع بشرية و رهائن للابتزاز…
    SMI ليست هي الحكومة او الدولة حتى تكون مسؤلة عن بناء المراكز الصحية و المدارس… ومع ذلك فقد ساهمت الشركة في تنمية المنطقة واستغلال خيراتها
    حق التشغيل لكل المواطنين المغاربة ي ينال بالكفاءة والمؤهلات وليس بالإنتماء القبلي
    نفس الملاحظة لدواوير تاسلا في مناجم بوازار مع شركة CTT BA

  • ولد الرشيدية
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 18:18

    كل مداخيل منجم اميضر تدخ في صندوق الجهة, و الجهة يضخ أغلب ميزانيته في صندوق بلدية أكادير التي لا تحتاج لأموال اميضر و لا اموال وارزازات و زاكورة و تارودانت لكي تتجمل و ترتقي لمصاف المدن الجميلة الشهيرة.. فيما تحرم جماعات و مدن أخرى من مداخيلها الضريبية كجماعة اميضر..

    و رغم مساندتنا الغير مشروطة لمطالب أهالي اميضر, فاننا نشجب حرمان التلاميذ من التعليم لتحقيق المكاسب المادية, فماذا لو توقفت الشركة عن استغلال المنجم و أوقفت استغلاله نهائيا, فما هي المكاسب التي يسحققها الأهالي ؟ ستعود الحياة الى النقطة الصفر كما كانت عليه المنطقة قبل 1969 , سيشرد مئات او آلاف العمال, و ستحرم ميزانية الجهة من مداخيل ضريبية مهمة قد تعود بالنفع على الجماعة القروية اذا ما تم اصلاح النظام الضريبي مستقبلا.

  • فتح الله
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 18:31

    استغلال الاطفال كدروع بشرية تبا لهم

  • Alebbaniste
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 18:35

    حالة التعليم:
    أما من ناحية التعليم، فهي تغيب تماما، مدارس لا توفر ادنى شروط للتعليم (بالرغم من أزمة التعليم أساسا) فعلى الاقلـ يلزم حق التعليم أن تتوفر له شروطه وألياته وهي تغيب تماما هنا في إكيس، تتواجد فيها مركزية في إغرم ن إكيس أمزدار، وهي مركزية تتوفر على قسمين مينيين بالاسمنت والثالث بالطين، بالاضافة الى احصاءات أخرى تتعلق بعدد التلاميذ وعدد المعلمين، ويختلف عددهم من قسم الى اخر، بالاضافة الى مدارس ملحقة تابعة للمركزية، ومن وراء كل هذا تعاني المنطقة من ارتفاع نسبة الهدر المدرسي، بالنسبة للفتيات التي ينقطعن عن الدراسة في المستوى السادس الابتدائي، ورنتيجة للبعد وغياب الظروف الملائمة نجد أن من بين عدد من التلاميذ نجد فقط طالب واحد، يستطيع الالتحاق بالجامعة، نتيجة هذا التهميش والاقصاء وغياب الظروف.

  • احمد
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 18:45

    " ظهر الحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا" كيف سيعود التلاميذ إلى أقسامهم وآباؤهم رهن الاعتقال؟ ان العدالة والتنمية??كلها شعارات جوفاء. الغني والشركة تزيد غنا والفقراء يزيدون فقرا بالاضافة الى تلويث محيطهم البيءي. اللهم هذا منكر.

  • حـــــــــدو
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 19:06

    يجب أن يحـــــــــــــــاسب من تسبب في هدر سنة كاملة من الدراسة لتلاميذ المنطقة الذين لا ناقة ولا جمل لهم في مشاكل أباءهم مع الدولة. ولو وقع هذا في دولة أوروبية لما زج بالإباء في السجن لان التلاعب بمستقبل الأطفال يعد جريمة يعاقب عليها القانون.
    اختطاف حق الأطفال في التعليم وإقحامهم في مسألة الاعتصامات والإضرابات التي قام بها الإباء كانت فكرة غبية وتنم عن جهل كبير لمن "ابتكر" هذه الفكرة فقد كان على الآباء وأولياء ألأمورهم أن يجنبوا أبناءهم الخوض في مسألة الاعتصامات التي قاموا بها ضد الشركة المستغلة للمنجم الواقع فوق ترتاب جماعتهم. لان ضياع سنة للتلميذ لا يمكن أن يبررها أي شيئ، التعليم فوق كل اعتبار وفوق كل حساب ولا يجب أن يؤخذ مستقبل الأطفال كرهينة يتلاعب بها الكبار، وكان عليهم ابتكار وسائل احتجاج اخرى غير استعمال الأطفال كوسيلة للضغط على الحكومة
    دفع الأطفال إلي المقاطعة هو فعل مشين ومدان لأنه يمكن أن تتسبب في الإجهاز على مستقبل الكثير من التلاميذ.

  • Samawi
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 19:08

    C est l egoisime en personne ils veulent 75pct des postes pour eux et 25 pct pour les autres villages avoisinant
    Les parents de ces enfants qui ne vont pas a l ecole doivent etre jugees
    Plus jamais de recrutement direct sans des competences et un besoin

  • المنصف
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 19:39

    ا ذاقراتم هذه الفقرة تبين لكم سبب ضياع1061 تلميذ لدراستهم:وجدناالاطفال الى جانب اهلهم وذويهم في المعتصم يزاولون انشطة ترفيهية وتثقيفية يؤطرهم متطوعون وفاعلون جمعويون.وهذامنذ2غشت2011 .المشكل فكر فيه ودبر له كي يكون في العطلة الصيفية عسى ان يلووا ذراع المسؤولين قبل الدخول المدرسي في شتنبر2011 والمفكرون والمنفذون هم المؤطرون المتطوعون من العاطلين الذين يسمون انفسهم بالفاعلين الجمعويين .اتخذواورقة التلاميذ للضغط معهم ليستفيدوا من ورائهم ,وطبعا معهم اباء التلاميذ لانهم لانهم اباء التلاميذ والفاعلين معا.وربما تستفيد الاسر من وراء ذلك .ولكن تصلب الطرفين وعنادهما ورغبة كل طرف ف مصلحته الذاتية ضيع التلاميذ .فلم يستفد الكبار وضاع الصغار.لكنني اتساءل عن الجمعيات الحققية والحقوقية وسنة كاملة من الصمت .بل دافعت عن الفيلم الصهيوني بتنغير ولم تقل شيئا عن1061تلميذا صعدواالجبال وتركوا الاساتذة وحدهم يزورون الاقسام الفارغة طول السنة.اليس هذا ما تريده الصهيونية المخربة للعالم العربي والاسلامي .لااشك في ان الكثير سينتقذني ولكن هذه وجهة نظر مادام الابيض اصبح اسود,والاسود اصبح ابيض في هذاالزمان.فكروا وردوا.

  • massinissa
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 19:44

    اطار بنكي في مدينة تنغير قدم معلومة هامة عن أحد المسؤولين الماليين بالشركة المنجمية ، أن رقم معاملاتها اليومية في حدود 10 ملايير سنتيم ، بمعنى 300 مليار سنتيم في الشهر.

  • صقر العرب
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 19:57

    @Idrissi
    بالفعل أخي كلامك منطقي فصدام حسين رحمه الله كان يعاقب الآباء الذين يمنعون أبناءهم من الدراسة، كما أن أصدر قرارا بحبس كل شخص بالغ ولم يلتحق بصفوف محاربة الأمية، فكان لهكذا قرارات نتائج جد إيجابية في خفض نسبة الأمية، هذه التدابير قام بها الشهيد صدام حسين في نهاية السبعينات وبداية الثمانينات، أما نحن ففي 2012 ومازلنا نرى آلاف الأطفال منقطعين عن الدراسة، وملايين البالغين أميين

  • Med Yahya
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 20:15

    Merci Mimoune, Vous veniez d’inaugurer le journalisme d’investigation dont on a bougrement besoin.Les revendications de ces citoyens sont justes et légitimes, et l'Etat doit intervenir pour sauver ces élèves de cette mascarade, tout en relâchant leurs pères détenus par des raisons dénués de tout fondement

  • DAVID
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 20:35

    En réponse aux commentaires numéros:03 / 10 / 11 / 13 /15 je vous dis que vous avez mal agis par vous commentaires, il parait que vous ne savez rien de cette affaire ni même bien lu l'article. les enfants et l'éducation souffraient des problèmes tel est le cas pour tout le Maroc, vous avez lu le cas le l'école ou seulement un enfant a eu un bac, les problèmes existaient avant le sitting de habitants, ces régions souffrent l'exclusion, et maintenant que les habitants réclament leurs droits on les considère des peuples arriérés, j'ai vécu les problèmes de la région depuis mon enfance, vive les habitants d'Imiter, tout mon soutien, vos réclamations sont légitimes, plus de courage, car vous êtes face à la société qui exploite la 1°. mine d'argent en Afrique, et dont les bénéfices vont à des gens qui peuvent vous causer de gros problèmes, l'histoire le prouve d'ailleurs, les ventres vident ne pensent pas ou non!! il faut penser à les .l'origine du mal au lieu de culpabiliser les parents

  • hassan
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 20:37

    هذا هو الوجه الحقيقي للمغرب،استغلال الثروات و تفقير الشعب.

  • mohamed
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 20:50

    d'abord. je remercie l'auteur de cete article. ensuite, d'après ce qui a été decrypté dans l'article ci-dessus. j'ai bien constaté que le conflit a opposé au début les habitants de la commune d'ilider d'une part, et la société qui exploite le minier d'imider ( qui est d'ailleurs comme vous le saver tous une fililale de holding ONA-SMI).le problème qui se pose, est qu'en fonction de prolongation de conflit dans le temps, les parents ont appellé leurs enfants de cesser d'aller à l'école. le but escompté est d'utiliser les enfants comme une carte de presion afin d'iciter l'administration de minier à trouver une solution imminente aux déclarations urgentes des riverains. néanmoin, il est à préciser que la société en question qui est d'ailleurs en position de force dans le conflit a décidé de ne répondre ç aucune demande des demandeurs. on ce demande pourquoi cette pérsistance irreponsable de la part de la société. mais comme on le sait tous, la société a de longues bras dans toutes les in

  • طاع ليه الدم
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 22:50

    هذا هو الوجه الحقيقي للمغرب، استغلال الثروات و تفقير الشعب. أنا أرى طريقة النضال كهذه متطورة جداً وعميقة. الآن وصلت الأمة إلى مرحلة دقيقة لايمكن فيها النضال على الجزئيات فالمطالب كل متماسك ولا يمكن أن تقبل التجزئ. فليبادر من يهمه الأمر إلى حل مشاكل المغاربة قاطبة وإلا سوف تعم أشكال كهاته باقي القطاعات وجميع المستويات وما الربيع العربي عنا ببعيد …

  • ابن الشعب
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 22:53

    كل هذا الدي قيل ليس سوى جعجعة بلا طحين , فنحن الامازيغ هكدا لا نتقن سوى لغة الجبل , نصعد الى الجبل و هناك نختبئ , و نتضر الفرج من السماء و غايتنا تبرر وسيلتنا , التلميذ الدي يمكن ان نعول عليه غدا اقحم في دوامة لم و لن يدرك خطرها الان لكن في المستقبل القريب سيدرك معنى ان يفوتك عام كامل في مسارك الدراسي , سواءا حل المشكل ام لا لن يعوض 365 يوم . لكن الكبار من يسطرون لابناءهم الوجهة و المسار , و قد اختار الكبير من اهل هده القرية لصغيرها الخوض في معركة ليست وليدة اليوم , فيا ايها التلميذ انت الضحية في كل الاحوال , و يا ايها الاب ابنك تحرمه من الطفولة و اللعب و التعلم , و تقحمه في مضمار لا طاقة له به

  • moh
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 23:37

    هذا هو الوجه الحقيقي للرأسمالية ،استغلال الثروات و تفقير الشعب.
    الربح ولاشيء غير الربح

  • مصطفى
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 23:50

    إميضر التي تبعد بـ 140 كيلومتر عن ورزازات
    كان من الاسهل و الاصح القول اميضر في إقليم تنغير.
    عموما نتضامن مع تلاميد ايمضر و آهاليهم

  • السندباد
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 00:57

    اعتقد ان" النسيج الجمعوي " الذي يتبجح علي ان الجمعيات في ووزازات وتنغير وزاكورة في جيبه خاب امله في تسوية مشكل اميضر حيث "عاقت" هذه الجمعيات بهؤلاء السماسر المقنعين تحت ما يسمي بالعمل الجمعوي . المشكل في امضر بنيوي حيث لا يمكن ان نفصل التعليمي عن الاقتصادي والسياسي عن الاجتماعي .فاما نكون او لانكون .ان من ادعي ان السكان اقحموا الاطفال في هذه المسالة راي خارج الصواب لانه هذا هو النضال الكل يناضل الجميع حاضر الا المتخاذلين و"المنافقين."

  • AHMED AHMADA
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 01:35

    vraiment cest honteux de ne pas resoudre les problemes des citoyens il n ya pas longtemps que les citoyens de chellihat reclament quelques droit s et maintenant les ciitoyens de imder demain sa sera un autre village ou je ne sais pas quoi les incidents de sidi ifni doivent donner une leçon aux autorites et portant ce sont les citoyens qui ont payés cher.

  • soeursud
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 02:13

    الى ابن لد الشعب رقم 28
    يبدو انك لم تعرف الفقر او الحاجة لى شئ لذ تعاتب الاطفال الفقراء مو هم في جبل يتقصوهم الكثير و مما زاد الطين بلة اعتقال اباءهم…كيف لهؤلاء امكانهم الذهاب الى المدرسة و هم جياااااع و مفتقدين الى ابس الحقوق.
    انت امازيغى لكن ربما انت اصخاب النفود…..من خلال كلامك …..انت لا تعرف الفاقة…لا تعرف الفاقة…لا تعرف الفاقة
    هؤلاء باعانة الله سيوفقهم….ما ذهب حق وراءه طالب

  • citoyen lambda
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 03:56

    الاطفال و التلاميذ هم ضحية قرار الانقطاع عن الدراسة الذي اتخذه بعض الاشخاص من المتزعمين للحركة الاحتجاجية

    ما ذنب الاطفال و التلاميذ؟
    في فلسطين رغم الحياة تحت الاحتلال، التلاميذ يذهبون الى المدارس .
    تخلف و لا مسؤولية البعض الذين يستعملون الاطفال كرهينة من اجل مكاسب خاصة…

  • أبو خليل
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 04:22

    لا نستغرب إذا صم المسؤولون آذانهم عن مطالبنا المشروعة.إذ هكذا تضحي الشعوب المتخلفة بالأجيال القادمة من أجل تحقيق مطالب مادية زائلة و لأنها لا نعرف قيمة الدراسة فمستوى تعليمنا و تربيتنا دائما هو الأدنى.
    نرسل أطفالنا للشغل ليعينونا على الزمن كما ندعي، و نحرمهم من التعلم. بل ها نحن في تطور خطير نستعملهم كذروع بشرية ضد السلطة…
    يمكننا أن نقتل أنفسنا لكي نفوز بكسرة خبزة أو شربة ماء بسهولة و بأقرب طريق عوض الكد و الجد للوصول إليها بالطريق الصحيح.
    لو كنا في دولة متقدمة و بشر يحترمون أنفسهم لتم تقديم آباء هؤلاء الأطفال للمحاكمة في جريمة حرمان طفال من الدراسة و التعلم كحق طبيعي.
    مع احتراماتي

  • adil bhaibi
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 05:04

    مرة أخرى، تؤكد إدارة الشركة استعدادها التام للحوار الجاد والبناء والتعاون المستمر مع جميع الأطراف المعنية. وذلك من أجل خلق تنمية مستدامة للمنطقة ، تحترم حقوق الساكنة ، خاصة حق ولوجها إلى الماء، كما تنتظر هي الأخرى، حقها المشروع من هذه المادة الحيوية التي تعتبر أساسية لاستمرار عملياتها الإنتاجية

  • rachid
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 05:06

    سعادة الأبناء من سعادة آبائهم و كفى تفسيرات … bONNE CONTINUATION MES CHERS SOEURS ET FRERES IMIDRIEN (IENNES)

  • aziz essoufi
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 06:00

    نعم هنا في هذا المكان بالذات يوجد أكبر منجم تستخرج منه الفضة في إفريقيا وهنا في هذه النقطة في العالم تجذرت فيه جذور التهميش والتجهيل والتفقير الممنهج من طرف النظام المغربي الفاسد الذي ينهب ويسرق خيرات سكان هذه المنطقة ذون أن يستفذوا ولو درهما و هنا أيضا قاوم أجداد السكان ( الإستعمار ) الفرنسي بشراسة وقتلوا أكبر جنرالات فرنسا بورنازيل في معركة بوكافر التاريخية التي تناساها النظام وهم أبطالها وينهب خيراته ذون أن يقدموا لهم ولو مناصب عمل . مزيدا من الصمود يا ابطال بوكافر حتى تنتزعوا حقوقكم

  • الدياني
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 11:18

    من هذه الواقعة يتبين مستوى وعي " الجمعيات "التي تدعي انها تدافع عن المنطقة وعن السكان , كما يتبين ايضا مستوى وعي السكان .
    يتضح من هذه الواقعة ان السكان وابناءهم يساقون سوقا – كما يقع دائما حين
    ترتفع الامية ويقل الوعي – للاستعانة بهم في قضاء مآرب المتنفذين , انها والله جريمة في حق الطفولة يجب -اذا كنا في دولة الحق- ان يعاقب عليه المتسببين فيها سواء كانو آباء اوجمعيات . انه قمة الغباء ان نمنع الاطفال من حق التعلم لان الشركة لا ريد ان تشغل الآباء . وماعلاقة الشركة بحق التعليم الكفول للطفل
    عالميا ؟ اين هي جمعيات حقوق الانسان التي تدعي مساندة السكان وتنشر مطالبهم في الجرائد والمواقع دون ان تشير الى ان هؤلاء يرتكبون الجريمة في حق الطفولة البريئة , وان على السكان ان يفرقوا بين مطالبهم وحقوق ابنئهم وان الاطفال لايجوز استغلالهم كوسيلة ضغط انها سنة دراسية في عمر الطفولة انها جريمة بكل المقييس .

  • TARGANT
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 11:37

    أنتم اطفال صغار و كبرتم في أعيننا

    وقفتم في وجه الظالم الذي نهب ثروات ارضكم…

    أنتم ابطال

    لكم الله يا أحبابي….

    AYOUZ

  • أمتزيغ المغرب
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 12:21

    على غرار ما يتداوال إعلاميا حول بعض المطالب الإجتماعية المتعلقة بما هو إحتماعي وإقتصادي، فإنه من اللازم الإجابة عن جواب لإشكال كبير مرتبط بمنن ينعم بخيرات البلاد من دهب وفضة وحديد وفوسفاط ؟ ما دامت الساكنة المجاورة أو التي يدخل المنجم في مجالها الترابي تعاني من الفقر المدقع، والنمودج هنا ساكنة الجماعة إميظر بإقليم تينغير و ساكنة جماعة أفلا نغير بإقليم تيزنيت وكذا سكان خريبكة وغيرهما من المناطق التي تستغل خيراتها نصب أعين أهلها وهم يموتون جوعا وعطشا. يناءا على هدا يجب فتح نقاش عمومي دون خجل ولاخوف حول كيفية إستفادة وإستغلال الهولدينك الملكي وإحتكارها للدهب والفضة والفوسفاط وكل ما هو مربح ببلاد المغرب دون التصريح الحقيقي بمداخيل المؤسسات المستغلة لهذا القطاع والتي لا تخطع للرقابة من طرف الحكومة ولا تسأل حول مآل الملايير من الدراهم التي تحصل عليها هدا حسب إعتقاد كل المواطنين المغاربة وإن إكتفيت فقط بإبرازها دون الخوض في أسرار وأشياء أخرى لكن ما يهمنا هو أن تصبح إستغلال المعادن ببلادنا تحت تصرف الحكومة وليس كنز للمؤسسات الملكية الأخطبوطية لأن هذا الوضع لم يعد يحتمل ونتأسف لغياب مباد.

  • الدادسي
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 12:38

    بحكم تواجدي على مقربة من منطقة إميطر , التي تعيش الحدث , وتتبعي لمجريات الأحدات منذ انطلاق شرارة المشكل بين السكان وشركة معادن إميضر , فإنني خلصت إلى خلاصة , تهم التلاميذ , حيث اتضح جليا , أنهم تم حشرهم من طرف الكبار في المشكل ولو أنه لايعنيهم بالبث والمطلق. كان بالإمكان التفكير بتمعن ورزانة في هذا الموضوع , لأن المكان اللإئق بالطفل هو المدرسة , وليس جبل ألبان حيث يقاسي برودة الجو في الشتاء والحرارة في الصيف. على الساكنة والشركة البحث عن حل توافقي , وهذا هو دور السلطات التي عليها البحث عن حلول ترضي الطرفين . أما النيابة الإقليمية للتربية الوطنية و فعليها البحث عن سبل دعم التلاميذ في بداية الموسم الدراسي المقبل ,لإنقاذ ما يمكن إنقاذه وتبني خطط كالدعم المؤسساتي والفوري .على الأباء التفكير في مستقبل أبنائهم بعيدا عن حشرهم في المشكل كوسيلة للضغط . أما الشركة المستغلة للمنجم فعليها المساهمة في التنية المستدامة لمنطقة إميضر والإقليم الذي يتواجد المنجم في ترابه .

  • Aicha
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 13:29

    La scolarisation des enfants est un droit. La mine n’a jamais cautionné le blocage des cours et a fortement incité à régler ce conflit entre adultes responsables de manière à ne pas compromettre l’avenir de ces enfants. D’ailleurs, la mise à disposition des bus de transport scolaire a été maintenue et les classes de cours ont fait l’objet d’extension en 2011.

  • Tabesbast
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 14:01

    Imeder ist für Ayt Imider und nicht für jemanden anderes…..Kopf hoch ayt Imeder …….Never give up

  • kaysar
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 14:04

    ما مصير تلاميذ إميضر؟.is it until now that you have to ask this question.why didn't you take this into acount from the very beginning.these students did not for sure choose to immerse themselves in this revolution,but they were forced into it by others driven by false calculation.the students are lost, their future is at risk and no can garentees their coming back to school for the forthcoming school year.we all have seen the video of the young child talking on .. youtube as if he is Givara or Mandihow. do you want to convince me and others that he is talking rom his mind and his heart.you have made a big mistake by keeping these students away from school,and now you have to addmit your responsibility

  • ابن الشعب
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 14:45

    من ابن الشعب الى soeursud : لا احتاج الى معرفة الفقر و لا الفاقة لادافع الطفل و التلميذ , انت تحاولين تبرير لمادا اقحم الطفل في معركة الكبار , لكن هيهات 365 يوم من الجمود لن تعوضيها مهما فعلت , اتمنى ان لا يستمر الامر و ان تذركوا انتم الكبار خطءكم و تستدركوا الامر قبل فوات الاوان , هناك وسائل اكتر فعالية و ارقى للنضال من اجل مطالبكم المشروعة , لا املك المال و لا النفوذ انا ابن الشعب اقول كلمة حق لانصف الطفل و لا اخاف لومة لائم , وذمتم لنضال صامدين

  • HASSAN
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 16:27

    التدريس في المغرب تجعلك اميا من نوع اخر كما يريدها المسؤولون
    ان المستقبل مظلم بالنسبة لابن الفقير
    ابناء الفقرااء يجولون شوارع الرباط يستغيثون فلا احد ينظر اليهم انهم دكاترة ومجازون واصحاب الديبلومات ادن ما فائدة التعليم ان كانت النتيجة هى الشارع

  • abdessamad
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 17:00

    السلام عليكم
    خلاصة القول هي:
    انه يجب على سكان ما يسمى اميضر ان يشكرو الله على نعمة اسمها مدينة تنغير لانها هي الوحيدة التي ظلت تساندهم في محنهم طوال سنوات عدة ودلك رغم تكبرهم ونفاقهم………..
    ومن وجهة نضري انه يجب على مسؤولي مدينة تنغير الحبيبة ان تحل مشاكل سكانها الاصليين اولا ومن ثم بعد دلك تفكر في حل مشاكل الاخرين يعني نحن لا تهمنا مشاكلكم يا سكان ما يسمى اميضر … ((((عطيونا بالتيساع هالعار)))
    تحياتي . ………..ابن تنغير البار………….

  • Observateur
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 17:11

    Les leaders des événements d'imiter doivent avoir honte, ils ont fait perdre une année de la vie des élèves à cause de leur décision de les utiliser comme moyen de chantage

  • IMITER EN PERIL
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 20:11

    اميضر قرية تقع بالجنوب الشرقي للمغرب عدد ساكنتها 8000 نسمة على سطحها كل صفات الفقر والتهميش وفي باطنها اطنان من معدن الفضة النفيسة تستغلها شركة بابشع الطرق ولا تراعي مصلحة السكان بالاضافة الى استنزاف الفرشة المائية بشكل خطير وبطرق ملتوية ولا قانونية هده القرية التي اربكت الدولة المغربية بنظالتها المتواصلة 1986و1995 و1997و2011 والتي وجهت بجبروت القمع والهروات والاعتقالات التعسفية لم تقف الدولة عند هدا الحد بل استعملت المروحيات العسكرية كان قرية اميضر قرية سورية "حلب وريفها" التلاميد من حقهم التعليم ولا ننسى كدالك ان من حقهم العيش الكريم انها معادلة صعبة تستدعي التعقل وخلو الفكر من الانانية اين هدا الاستغلال امام انعدام شروط التعليم وغياب تام للعدالة الاجتماعية ….. وخلاصة القول نحي هؤلاء المناظلين الاكيضريين الدين لقنوا درسا لاينسى للمخزن كما نود ان نقول للبلطجية الدين تعسبوهم هده السطور ان المغرب بجميع قراه ومدنه سيبقى متخلفا مالم تصل هده القرى والمدن الى درجة الفكر والوعي الدي وصل الية ساكنة اميضر

  • ARYAZ
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 23:06

    الصغار هم ضحايا اخطاء الكبار

  • صوت من فوق المغرب العميق
    الثلاثاء 24 يوليوز 2012 - 03:28

    هناك من يتحدث عن اميدر كحالة انسانية حقوقية و اجتماعيه واقتصادية وبنيوية بواقعها الملموس بمحادات جبال صاغرو على بعد كيلومترات من بومالن دادس غربا وتينغير نحو شمالها الشرقي
    لنجد في المقابل من يطير بنا الى فلسطين المحتلة ليقارن كمن اختلط عليه شعبان من رمضان
    في الحقيقة لم يبدو ان هناك اي تشابه جلي اللهم اذا تحدثنا مجازا عن معانات السكان بصغيرهم وكبيرهم ذنبهم انهم رؤوا النور في مكان يسمى اميدر او "المسقط" هذه القطعة التي تفوح معدنا نفيسا في قبلتها وتمطر شمسا في سمائها ذنبها ايضا انها اتت في مغرب عميق الى حد ان نداءاتهم ل ا تكاد تسمع للاسف "الا قليل"
    وهذا هو التشابه الوحيد و بين هنا وهنالكم
    فيمكننا ان نقول ان:
    فلسطيننا و1948 ثم 1967 الى الان وهي تعاني
    اما اميدرنا ف1969 الى الان وهي تعاني
    فمن يلقي السمع الى هولاء على الاقل
    ومن قد يرحم هولاء من قساوة الطبيعة التي افرحتهم بباطنها مرة ثم ابكتهم مرات وسنين بظاهرها
    ثم اين الحقيقة ادن؟

  • صوت من المغرب العميق
    الثلاثاء 24 يوليوز 2012 - 13:49

    هناك من يتحدث عن اميدر كحالة انسانية حقوقية و اجتماعيه واقتصادية وبنيوية بواقعها الملموس بمحادات جبال صاغرو على بعد كيلومترات من بومالن دادس غربا وتينغير نحو شمالها الشرقي
    لنجد في المقابل من يطير بنا الى فلسطين المحتلة ليقارن كمن اختلط عليه شعبان من رمضان
    في الحقيقة لم يبدو ان هناك اي تشابه جلي اللهم اذا تحدثنا مجازا عن معانات السكان بصغيرهم وكبيرهم ذنبهم انهم رؤوا النور في مكان يسمى اميدر او "المسقط" هذه القطعة التي تفوح معدنا نفيسا في قبلتها وتمطر شمسا في سمائها ذنبها ايضا انها اتت في مغرب عميق الى حد ان نداءاتهم ل ا تكاد تسمع للاسف "الا قليل"
    وهذا هو التشابه الوحيد و بين هنا وهنالكم
    فيمكننا ان نقول ان:
    فلسطيننا و1948 ثم 1967 الى الان وهي تعاني
    اما اميدرنا ف1969 الى الان وهي تعاني
    فمن يلقي السمع الى هولاء على الاقل
    ومن قد يرحم هولاء من قساوة الطبيعة التي افرحتهم بباطنها مرة ثم ابكتهم مرات وسنين بظاهرها
    ثم اين الحقيقة ادن؟

  • ولد ايمضر ضد الشعبوية
    الثلاثاء 24 يوليوز 2012 - 17:53

    @commentraire 54

    ?Ach had tkharbiq, ach jab la,Palestine l' maroc
    Donc, l'objectif des manifestations à imiter sont politiques et considèrent l'état marocain colonialiste comme Israël et toute cette comédie contre la mine est juste un prétexte ?

    Dans ce cas, pourquoi empêcher les enfants d'aller à l'école ?

  • activiste
    الجمعة 27 يوليوز 2012 - 19:56

    Je trouve dommage que les eleves soient sacrifiés par certains jeunes imidiriens pour atteindre leurs objectifs.

    la société SMI / Managem a proposé des solutions mais certaines personnes bloquent toujours et les habitants payent le prix

  • من اميضر
    الخميس 2 غشت 2012 - 15:09

    لا يمكن الحديت عن الدروع البشرية لان الكتير من التلاميد اقتنعو بالنضال وفضلوه علئ الدراسة في ضرؤف تغيب فيها الكرامة وتكفافؤ الفرص والاحساس بالدل والحكرة …ان تلاميد اميضر تم القضاء في نفسيتهم علئ الخجل م الحشمة التي تميز كل ابناء المنضقة بدون استتناء…فالضفل الاميضري لم يعد يعرف الخوف والخجل بل هو في حالة نفسية متوازنة ومستعد لخوض حياتة الدراسية بكل نجاح يستضيع الحديت بدون توتر …فقد اكتشف الوقع المزري بنفسه كما انه اكتشف حقيقة الدولة. واصبح يعرف معنى السياسة …ويشارك في اتخاد قرارات تكون في صالحه وصالح اسرته …فكيف لا يمكن لمجتمع يعلم الكبار في اواخر العمر ان لايستضيع اعادت ادماج الاضفال …وعلى علم انهم في مستوى الوعي الحقيقي الخالي من يديولوجية التعليم….ذمنا لنضال صامدين ………….لا لا تم لا لستنزاف ثروات المنطقة واقصاء سكانها………..انشر من فضلك

  • mamane
    الثلاثاء 21 غشت 2012 - 11:29

    عيدكم مبروك . قمادام المشكل بعيدا عن اعين الناس سيتمادا صاحب هذا المصنع في اختراقاته للقوانين . فاظن ان هذا المنجم ملك لاحد الاشخاص النافذة في البلاد . وهذا التهميش اللذي يطال تلك الدواوير راجع للخطة الممنهجة اللتي يطبقها صاحب هذا المنجم . بحيث يبعد كل الوسائل الحضارية اللتي من شانها ان تخلق له مضايقات في استغلال خيرات البلاد بطرق غير سليمة . كتلويت البيئة واستغلال المياه بطريقة غير صحيحة الاخ …فاين هي جمعية حقوق الانسان ووزارة البيئة واخبار الظهيرة ب2M واخبار الاولى ..اعتبر هيسبريس اجرء جريدة في المغرب وبدون مجاملة لانها تخبرنا بما يخفيه عنا الاخرون . والله يحفظ

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 6

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 1

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 8

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 11

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 9

مطالب بفتح محطة ولاد زيان