‫تعليقات الزوار

62
  • عادل
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:02

    ما أعجبني في القضية هو تشبت الأم وابنتها بقضيتها العادلة…

  • سباتة
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:02

    في بلادي ظلموني.
    طالبي بتعويض مدني من المحكمة ؤ بدلي المدرسة. لي فيها الخير الله آتي بها

  • مواطن من المغرب
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:08

    مادامت هذه المدرسة لها مناهج وزارة التربية والتعليم وتدرس بها مادة التربية الإسلامية كما قالت الام. فإن الدعوة المرفوعة ستكون لصالح الطفلة.. لأن تلك المدرسة ليست من المدارس الفرنسية التي لا تدرس المواد الدينية ولا تسمح بالحجاب سواءا للمدرسات او التلميذات

  • جليل
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:12

    نحن من يعط الشان للمؤسسات الخاصة، الحمد لله التعليم العمومي موجود، والتعليم الخاص يوفر اكثر من فرصة للاختيار، ماعرافتش لماذا الاصرار على تعليم فتاة مسلمة بمدرسة للراهبات فرنسية، والاصرار على مخالفة نظامها الداخلي .. رجاء دعوا اطفالكم بعيدا عن المزايدات السياسوية الضيقة…تصرون على الباسها الحجاب، ما عليكم الا نقلها لاي مدرسة اخرى خاصة او عامة، واش العلم موجود فقط في مدراس الراهبات؟

  • à ne pas soutenir
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:16

    c"est ton propre probleme,tu as choisi une école étrangere alors que l"école publique est ouverte à tous riches et pauvres,
    la soutenir c"est soutenir l"école privée qui est contre l"intérêt des marocains car l"école privée crée des différences de classes sociales qui peuvent aboutir à des conflits entre jeunes,
    donc éviter de la soutenir,c"est son affaire,
    à la justice de dire son jugement!

  • hkiko
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:17

    حسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله

  • محمد الناجي تمارة
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:20

    عليك بأخذ حقك يا أختنا مهما كانت الظروف المهم هو أن تحافظ ابنتك على الحجاب وعلى مايرضي الله سبحانه وتعالى , ولو دعا ذلك لتغيير المؤسسة ، أما هؤلاء الذين يحاربون الحجاب فنصيحتي لهم بأن يتقوا الله تعالى ولعيلموا أنهم لابد لهم من الوقوف بين يدي الجبار القهار سبحانه وتعالى , وأنهم لا بد مجزيون بأعمالهم إن خيرا فخير وإن شرا فشر ، قال تعالى :《ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه القلوب الأبصار 》 سورة إبراهيم—الآية 44

  • مبارك
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:20

    نصيحة لك يا ابنتي غير سيري لشي مدرسة أخرى وكملي فيها قرايتك وما تعولي على المحكمة تاخد ليك حقك لسببين
    الاول لان هذه المدرسة تتبع نظام فرنسي ولا يمكن معارضة قرارات فرنسا
    ثانيا اذا اصدرت المحكمة حكم لصالحك فستكون بذلك فتحت الباب للكثير من الطالبات المحرومات من الولوج للمدارس العليا للمهندسين بسبب ارتدائهن الحجاب
    بلاد دستورها الإسلام وكتابها القران ؟؟؟؟؟

  • مسلم غيور
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:25

    قضيتك عادلة، أن شاء الله تنتصرين. فرنسا حقودة و عدوة الإسلام

  • لا ثم لا ثم لا
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:32

    حق التلميذ في التعلم يسبق كل شيء نعم لكن هذه الام تبحث عن البوز فقط ، الحجاب أو أي غطاء رأس في الأصل ممنوع داخل المدرسة لكن المدارس المغربية عموما إلا من رحم ربي تتراخى في هذا الموضوع. عطا الله المدارس لي مايهدروش معاها و بعدا هذيك مدرسة كاثوليكية أصلاً و مدرسة فرنسية من الفوق و ثالث حاجة الحجاب خاصو يتمنع في جميع المدارس و الإدارات العمومية و الوظائف العمومية ماشي نطبلو ليه

  • lahbil
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:47

    لكل مؤسسة تعليمية قانونها الخاص بها ولايمكن للأم وإبنتها فرض مايخالف قانون هده المؤسسة هده السيدة تبحث عن البوز هل تعلم هده السيدة بأن الوزارة تفرض هندام لائق حتى في المؤسسات لكنه لايحترم المرجع المدكرة الوزارية رقم 68/223 والمدكرة رقم 87 سنة 2003 حول تفعيل أدوار الحياة المدرسية عدا في مايتعلق بالتعليم العمومي والساهر على تطبيقه الإدارة التربوية وأطر التدريس دابا التلميد داير التشويكة أوداخل المؤسسة ولاأحد يتكلم معه هدا هو المشكل المغربي ماعرفشي القانون يجهل القانون مما يجعله يعيش مشاكل حتى مع نفسه أقول للسيدة لاداعي لفرض شيء مخالف لمبادئهم فأنت من طلبت التدريس بهده المؤسسة وسمحت لك وهاهي النتيجة كما أقول لمدير هده المؤسسة بأن يطالب أباء وأمهات التلاميد بتقديم طلب المصادقة على القانون الداخلي للمؤسسة مصادق عليه من طرف السلطات المحلية لتجنب المشاكل المستقبيلة وهدا يهم حتى المؤسسات العمومية والخصوصية بالمغرب كما أقول لهده السيدة المؤسسة مؤسستهم وهي كاتةليكية إدا كنت محجبة فماعليك إلا البحث عن مكان يلائمك أما البحث عن الشهرة والصحافة حتى تصبح قضيتك قضية وطنية فلا أحد سيتعاطف معك

  • à savoir
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:48

    beaucoup ignorent ce que payent les parents pour leurs enfants dans les écoles privées étrangeres:
    inscription:5 millions cts,
    le mois,5000 dh pendant 11 mois,
    le repas de midi 55 dh et quel repas,
    sans parler des parents qui perdent leur temps aller et retour,
    c"est un commerce et rien d"autre,même au temps du protectorat tres peu de jeunes fréquentent les écoles de mission presque gratuite,pire que :les tous petits enfants marocains ne parlent que la langue de voltaire même en famille,alors que les écoles marocains ne parlaient jamais cette langue alors cette langue était l"unique langue d"enseignement dans les écoles ,
    on voit bien que les écoles privées créent des générations de jeunes ne parlant que la langue de la france,et avec le hijab,
    non aux écoles privées marocaines et étrangeres

  • ارحلي يا فرنسا المغرب مستقل
    الخميس 19 نونبر 2020 - 12:53

    هنا ستضهر الحقيقة هل نحن بلد مستقل وفيه امارة المؤمنين التي تضمن حرية التدين لكل شخص ام اننا لازلنا عبيدا للمستعمر القديم الجديد فرنسا التي تحارب ديننا وقيمنا لا لشيء سوى كراهية الاسلام. انا رايت بعيني شبان وشابات مغاربة في عمر الزهور امام مدارس البعتات الفرنسية يرتدون ملابس تخدش الحياء ويدخنون المخدرات جهارا، طبعا الادارة لن تمنعهم من دالك لان همها هو افساد أخلاق المغاربة بدريعة الحرية الشخصية. كلنا مع هده الفتاة المغربية المسلمة حتى تسترجع حقها في بلدها المغرب المسلم.

  • مغربي حر من بلجيكا
    الخميس 19 نونبر 2020 - 13:11

    أولا وقبل كل شيء أهنأك إيناس على إرتداءك الحجاب وأسأل الله أن ينصفك القضاء وينصرك على أعداء الإسلام والعلمانيين.فهذه المؤسسة التي أعرفها جيدا ربما توصلت بتعليمات من ماما فرنسا كي تطبق نفس الإجراءات التي تطبقها على الجالية الع بية عموما وعلى المغاربة خصوصا.
    فالله أسأل أن ينصرك عليهم وترجعي إلى دراستك والله ولي التوفيق.

  • إهانة أطفالنا خط أحمر...
    الخميس 19 نونبر 2020 - 13:16

    انه الظلم بعينه في حق تلميدة تحرم من متابعة دراستها تحت حجة انها وصعت حجابا على رتسها في بلد امارة المؤمنين، انه عبث ثارخ وظلم صارخ، الشعب المغربي لن يسكت عن هذه الإهانة في حقه وحق ابناء، والدستور المغربي الدي لا يعلو عليه اي قانون كيفما كان، هو مظلتنا وحامي حريتنا سواء الفردية او الجماعية.

  • mouhammedchakchak
    الخميس 19 نونبر 2020 - 13:44

    ماشاء الله عليك يا اخت نعم الكلام و حسن التربية انشاء الله قضيتك منصورة بيد الله

  • النقد الذاتي
    الخميس 19 نونبر 2020 - 13:59

    لنفترض ان هذه الواقعة جرت بمدرسة بالهند وكانت تلك الطفلة من طائفة السيخ الذين يجبرون البنات بغطاء الرأس كالحجاب.. ماذا سيكون ردهم. بلا تردد قد تحرق تلك المدرسة

  • med
    الخميس 19 نونبر 2020 - 14:09

    مفهمتش علاش مكتبغيش دخل ليكم للعقل واحد الحاجة سميتها القانون الداخلي للمؤسسة راه الا كانت الرموز الدينية ممنوعة سوا كتحيدهم سوا كتبدل المؤسسة .بحال واحد المؤسسة دايرة زي موحد وكيجي واحد كيقول ليهم لا انا غنقرا بزز ومغنلبسش الزي الموحد …نتمنى تفكرو بالعقل ماشي بالعاطفة ومدام دخلتي بنتك فدوامة الاسلام الراديكالي فمن الافضل شوفي ليها شي مدرسة اسلامية ديال العدل والاحسان ولا السلفيين…مع كامل احترامي ليك ولبنتك حشوما دخلي بنية صغيرة فصراعات بحال هادي عوض متخلي البنية تقرا بحال صحاباتها وملي تكبر هي لي تقرر واش دير الحجاب ولا لا حيت غادي تندم من بعد لا نتي لا هي الحجاب ليس من الدين وحتى كاع الا كان راه كاينة قاعدة فقهية وقع عليها اجماع كل فقهاء الامة الضرورات تبيح المحظورات.نتمنى تخدمي عقلك وخلي بنتك تقرا بحال صحاباتها عوض هاد العبث راكم فاهمين فالدين غير القشور وكتخوضو معارك جانبية تافهة …انا كون كنت من القاضي غنقول ليك خلي بنتك فديك المدرسة وحتارمي القانون الداخلي بنتك راها طفلة ماشي مثيرة للشهوة باش تغطيها من دابا …

  • عبدالاله اعذياطي
    الخميس 19 نونبر 2020 - 14:13

    يجب على السلطات ان تتدخل. انهم في أرضنا

  • Me again
    الخميس 19 نونبر 2020 - 14:27

    الحل الانجع بالتي هي احسن هو ان يتضامن جميع الزميلات في القسم و المدرسة مع الفتاة بان يتحجبن و لو ليوم واحد فقط و لو كانت عائلاتهن غير مسلمة او ضد الحجاب حتى يفهم مسؤولي المدرسة انهم في المغرب و ليس فرنسا. لكن، آباء و اولياء تلاميذ المدارس الخصوصية يفكرون فقط في انفسهم بطريقة انانية و لا يعلمون ان تلك الانانية تصبح سلبية اتجاههم و اتجاه ابنائهم!

  • متتبع مغربي
    الخميس 19 نونبر 2020 - 14:39

    المدرسة يجب ان تخضع لقوانين البلد الذي تتواجد فيه…اما مسالة منع حتى الذكور من وضع قبعات فهذا حق يراد به باطل…ليعمم القانون على الفتيات…ونحن مع الحريات الشخصية هناك متبرجات ومتحجبات ومن يرتدين الجلباب بدون غطاء الراس ومن ترتدي غطاء الراس ولكن بلباس عصري……

  • mohand
    الخميس 19 نونبر 2020 - 14:46

    ثقافة الحجاب
    هذا الحجاب شكل عقيدة معقدة في نفوس المسلمين اولا ونقلوا العقدة الى مجتمعات لا علاقة لها بهذا النمط من المضاهر هل يعني الحجاب نسخة او شهادة الاخلاق والقيم او اجازة في التدين لا وجود للحجاب في الدين ذكر الله ستر الجيوب وامر بفعل ذالك من وجه الاستحباب لا ملزما ولا فرضا كيف ما كان الانسان يلتزم بستر العورة حتى في الدول التي يقولون عنها كافرة اذا احدهم تجرئ وخرج الى الاماكن العموية عاريا تلطقته الشرطة في ضرف 5 دقائق

  • هاااني هولندا
    الخميس 19 نونبر 2020 - 15:02

    بالطبع لست وحدك أمام قضية كهذه، أعتقد أن ملايين المغاربة في الداخل و الخارج، سيدتي، يتابعونها باهتمام بالغ. شخصيا، و من هولندا، أتابع القضية عن كثب و أتلهف لسماع القضاء المغربي في هذا الشأن. العقد الشفاهي لن ينفعك في شيء سيدتي، لكن و بحكم وجود معلمات محجبات في المدرسة نفسها فلا يصح أخلاقيا لهذه المؤسسة أن تمنع البنت من الدراسة. كما أنني أعتقد أنه ليست هناك وثيقة تستند عليها هذه المؤسسة عند بداية تسجيلها هناك ضمن شروط التمدرس و هذا ما يحتم على القضاء المغربي أن يجنح لصوت الحق و يأمر بالسماح لها قصد متابعة دراستها وسط زميلاتها. في الأخير أأكد لك أن ابنتك هي بنت كل الشعب المغربي و نحن نتابع هذا الإشكال و القلق يساورنا من هذا الإجراء الغير أخلاقي من قبل المؤسسة. نتمنى لك و لها التوفيق.

  • ملاحظ
    الخميس 19 نونبر 2020 - 15:11

    الدراسة حق للجميع لكن للمؤسسة قانون داخلي يجب ان يحترم ، فكما انه فرض على ابنتك عدم ارتداء الحجاب فأكيد أنه فرض على آخرين اللباس اللائق لولوج المؤسسة . وأخيرا أقول لهذه السيدة ربي بنتك ولا تعتمدي على الحجاب ليكون سلوكها مستقيما . ف "اللباس لا يصنع الراهب كما يقول المثل الفرنسي " l'habit ne fait pas le moine

  • Karim
    الخميس 19 نونبر 2020 - 15:19

    it's a private school, they set the type of clothing students get to wear, this mother should go somewhere else instead of wasting the media time and our time to read about her non-important issue.

  • jamit
    الخميس 19 نونبر 2020 - 15:23

    هناك مدرسة اسلامية في الدشيرة الجهادية يمكن الانتقال اليها و ينتهي المشكل
    الا لا ما تعقدوش طفولة ابنائكم راه بنتك راه صغيرة ماشي تاع الحجاب ديريه غير انتي وخلي بنتك تقرا عادية مع اقرانها و حشومة عليك

  • karim
    الخميس 19 نونبر 2020 - 15:42

    هاديك مدرسة فرنسية خاصة وماشي مدرسة مغربية عمومية، عندها نظامها وقواعدها. إلا كنت ما مقتانعاش بالتوجه ديالها ما تسجلي فيها بنتك. شوفي ليك شي مدرسة أخرى. ثم البنت انت اللي لبستي ليها الحجاب وبغيتي تكون مختالفة على الاخرين ما شي هي اللي دارت الحجاب بقناعة لأن مازال صغيرة، ما بقاتش حرية هاذي…

  • mohamed cherif FRANCE
    الخميس 19 نونبر 2020 - 15:48

    هذا هو التخربيق،تبحثون عن المشاكل فقط ،المغرب فيه المدرسة العمومية فابورويتخرج منها عباقرة،لاداعي أن تدرس ابنتك في مدرسة فرنسية تحبِّ تعليمها وترفضي قوانينها،هذا تناقض والقضاء لايمكن أن يحكم ضد القانون الداخلي لفرنسا ؛المغرب يعيش مشاكل الصحراء وفرنسا تدعم المغرب لاداعي للتشويش،والطفلة لازالت صغيرة لاتتحكم في مصيرها ولاتعرف معنى غطاء الرأس ،سوى أنها مجبرة ولما تصل للثانوي والجامعة لاأحد يطالبها بتعرية رأسها سواء في المغرب أو فرنسا لأن فرنسا بلد الحق والقانون

  • GTR
    الخميس 19 نونبر 2020 - 16:03

    انه النفاق بعينه .
    متشبثة بالحجاب ومصممة على الدراسة بمؤسسة فرنسية خاصة تطبق القانون الفرنسي .
    ان منعت فلتذهب لمؤسسة أخرى . لماذا الركوب على الموجة ؟ لن ينصفكي القضاء لان للمدرسة الفرنسية قانونها الخاص . ولا يمكن للمغرب ان يفرض عليها غير ذلك .
    ولله نفاق هذا في نظري . لأن المغاريبة تايقلبو على الصداع فينما مشاو .
    الله اجيب ليكم علاش تحشمو . ركبتو على الموجة وبغيتوها بوز وصافي .

  • النفاق
    الخميس 19 نونبر 2020 - 16:05

    كاين دستور واحد صوت عليه المغاربة هو دستور 2011 وافق عليه المغاربة بنسبة كبيرة و ملك البلاد هو أمير المؤمنين يعني كل المؤمنين مهما كان إيمانهم و معتقدهم الشخصي . هذه الأم كتقلب على المشاكل و الفوضى أنا في حياتي اليومية نلبس ما بغيت شغلي هذاك و لكن إلى مشيت للقراية أو الخدمة كنلبس الملابس المناسبة . بيني و بينك علاش خليتي كاع المدارس العمومية و الخصوصية باش تسجلي ابنتك في مدرسة فرنسية؟ حتى واحد ما بزز عليك تمشي عندهم

  • Maman d'eleve
    الخميس 19 نونبر 2020 - 16:10

    On vis ou la? Mais franchement vous lui dites qu'elle a fait le choix d'une ecole francaise? C le monde a l'envers!!! Vous êtes sérieux? Les profs sont voilées et elles y travaillent encore depuis des années. Le surveillant est un marocain musulman ce sont des écoles qui ont été créé par les catholiques pour les enfants de familles a faible revenu. Et c'est des gens comme vous qui font que les musulmans soient rejetés partout pauvres minables e

  • école privée non et non
    الخميس 19 نونبر 2020 - 16:14

    tous les cadres qui ont dirigé et dirigent le pays ont été formés dans les écoles publiques et oui gratuitement,plus que cela,ils ont été des boursiers, les professeurs des écoles publiques mal payés ont formé des centaines de milliers de cadres,sans l"école publique gratuite plus d"un million serait sans instruction,alors louons ensemble l"école publique,
    cette dame qui se plaint méprise l"école publique car elle a choisi d"elle même une école privée payante étrangere,la défendre c"est défendre le commerce des écoles privées
    les écoles privées sont des écoles marchandes et rien d"autres,il faut les boycotter,seule l"école publique est valable

  • مغربي
    الخميس 19 نونبر 2020 - 16:45

    في جميع المدارس العمومية والخاصة يجب منع التلاميذ والتلميذات من تغطية رؤوسهم حتى يبلغوا سن 18 سنة ويصبحوا قادرين على اتخاذ القرار بمفردهم. الملف الآن بيد القضاء ونتمنى أن يكون الحكم في صالح المدرسة التي يجب على الجميع احترام نظامها الداخلي. أما بالنسبة لهاته الأم والتي يبدو أنها تحمل فكرا متطرفا، فالحل سهل، يمكنها أن تسجل ابنتها في إحدى المدارس التي يشرف عليها الخوانجية أو السلفيين الوهابيين كي تتعمق في دراسة فقه ابن تيمية….

  • ahmed
    الخميس 19 نونبر 2020 - 16:49

    تلميذة ممنوعة من الدراسة

    سبحان الله

    على قلة المدارس

  • الحكم القضائي
    الخميس 19 نونبر 2020 - 17:19

    هل من دعوة في الأمر حتى يحكم القاضي كما حكم سابقا بتسجيل تلميذ في إحدى مدارسنا العمومية؟

  • Mohamed
    الخميس 19 نونبر 2020 - 17:26

    Madame,Soundous nous sommes de tout cœur avec vous. Nous sommes dans notre pays et nous avons
    . droit de mettre Hijab ou Non dans nos écoles

  • kadiri
    الخميس 19 نونبر 2020 - 17:32

    هذا بالذات ما ترغبين فيه ، أن تظهرين في وسائل الاعلام وأن تصبيحين موضوع اهتمام والحال انك انت من فضلت اللجوء الى مدرسة كاثلوكية لانها مدرسة جدية و تمتاز بجودة التدريس ، وأهم من كل هذا أن سلوكك هذا خرق للقانون الذاخلي للمؤسسة ، فبأي حق تريدين خرق القانون وأخيرا اتركي بنتك تستفيد من تكوين جيد وهي في الاخير عند بلوغ سن الرشد ستختار الحجاب أو غيره

  • العلم نور والجهل عار
    الخميس 19 نونبر 2020 - 17:34

    ماشاء الله على هده الطفلة المسكينة المحروم من الدراسة يبدوا عليها واعية لمادا لم نعطيها حقها في رايها هل هي متشبثا به ام لا وحاوروا انفسكم قبل ان تحاورها مع هده الفتاة عندها والديها هم من ينفق عليها
    وهم يعرفون مستقبلها وهم يحبون ان يحصنون فلدة. اكبادهم وانتم مادخل لكم فبه العلم في العقل والقلب لا في الراس او الطهر كبعض يحبون الا المطهر العلم نور والجهل عار كونوا خير امة اخرجت للناس تنهون عن المنكر وتاتون بالمعروف والسلام عليكم ورحمة الله

  • Lym
    الخميس 19 نونبر 2020 - 17:46

    نصيحتي لك .اتركي بنتك تعيش طفولتها عادية بريءة لا تحرمها من زميلاتها .وتصبن عقلها وتعزلها .الدين والايمان في المعاملة والاخلاق والعدالة وليس في المظاهر.لا حول ولا قوة الا بالله .فهد البلد هنا من هو مخدر بالقرقوبي وهناك من هو مخدر بالمداهب والطاءيفية .

  • أب سعد
    الخميس 19 نونبر 2020 - 19:37

    قرار متعسف، عيبه واضح وبين، لأنه يشكل خرقا سافرا للدستور الذي ينص على مبدأ المساواة، كما أنه يقيد من حرية الأفراد، والحرية كما هو معلوم أهم شرط أساسي للديمقراطية وجوهرها، بصفة عامة قرار مشوب بعيب الشطط في استعمال السلطة..كما أن المغرب بلد مستقل، له كامل السيادة على إقليمه، باستثناء ما نص عليه القانون الدولي.وبالتالي يجوز انتهاك قوانينه…

  • au commentaire 3
    الخميس 19 نونبر 2020 - 19:50

    tu dis n,importe quoi j,ai vu 3 etudiantes avec des hijab a cote du lycee lyautey a casablanca, ,, le lycee est francais mais il est sur le territoire marocain

  • Saidr
    الخميس 19 نونبر 2020 - 21:07

    ليس فقط يحرمون المرأة من حقها في الحرية واللباس والمعتقد بل الطفولة نفسها أضحت هدفا لنبال التحكم والتسلط والإستبداد،"فكيف تحكمون" "ومايذكر إلا أولو الألباب"،ونتساءل لماذا كل هذا التطرف والتشدد المقيت تجاه طفلة بريئة كان يجب تشجيعها وتسهيل كل رغباتها احتراما للطفولة وخاطرها قبل آي شيء آخر.

  • sheeba
    الخميس 19 نونبر 2020 - 21:25

    Le jeudi 191120
    Les écoles publiques-privées existent en Islam,les hopitaux-cliniques également,on peut donc avoir du publique et du privé,l'enseignement quasi gratuit dans le public,les soins dans les hopitaux public sont quasi gratuit,notez qu'au moment de votre sortis de l'un ou l'autre hopital vous recevez une enveloppe en rapport avec les jours passés dans l'établissement..?Quand aux écoles ouvertent après 1924 l'année de l'abolition de( l'empire Ottoman)elles doivent suivrent les programmes issus de la politique d'éducation qui elle émane de la doctrine de l'islam,car l'islam interdit que les enfants Musulmans soient éduqué selon une éducation laique,les Musulmans aujourd'hui sont des orphelins,les directives donc d'exc lure ou d'accepter un élève viennent de l'exterieur,c'est a dire du pays de voltaire meme si les directeurs ou les professeurs respectables..

  • حكم حكم
    الخميس 19 نونبر 2020 - 21:33

    النقاش الحقيقي حول الطفلة التي أصبحت محجبة بين ليلة وضحاها ليس هو ما إذا كان من حق مدرسة تابعة لبعثة أجنبية بالقنيطرة أن تمنع تلميذة من الدخول إليها بغطاء الرأس، بل هو مدى أحقية الأسرة في تحجيب طفلة صغيرة لا تنطبق عليها أسباب ولا شروط ما يسمى بـالحجاب ، الذي يعتبره المتشدّدون السلفيون إخفاء لـ"مفاتن" المرأة، ذلك أن من يرى في جسد طفلة صغيرة "مفاتن" ينبغي إخفاؤها، يجب وضعه في مستشفى الأمراض النفسية والعقلية بسبب هذيان الجنسانية السلفية الظلامية .

  • Mohamed
    الخميس 19 نونبر 2020 - 21:35

    You are a courageous mother, bravo bravo, Allah protect you In Cha Allah. Alhamdulilah , We are with you, we have been following the news of your file since. You will win the In Sha Allah trial.

  • أستاذة بالإعدادي متقاعدة
    الخميس 19 نونبر 2020 - 21:44

    إلى صاحب التعليق رقم 4 اقول لك رغم أنها مدرسة للرهيبات فانها مدرسة تحتفظ على نمط خاص في تعليمها الاعتماد على مقرر وزارة التربية الوطنية في المواد العربية والاسلاميات اما الفرنسية ف مقررها شيئا متميز مشدد. احيطك علما ان ابنائي الأربعة درسوا في هذا النوع من المدرسة بمدينة المحمدية تعلموا بصرامة المياديء الاخلاقية التي والله لا نجدها في المؤسسات الأخرى عربية بقواعدها فرنسية بقواعدها اسلاميات بمبادئها الاخلاقية لا كذب لا كلام فاحش ولا… بالإضافة إلى الأعمال اليدوية والمسرح ووو مدارس يحتدى في التعليم الاولي ولا داعي لاسرد عليك مناصب ابنائي يكفي انهم وصلوا إلى المراتب العليا من هذا النوع من المدارس اثنتان متحجبتان ولكن عند وصول العشرينات فلا داعى للحكم على شيء لا تعرفه فتشبث الام دليل على مستوى هذا النوع من المدارس

  • sheeba
    الخميس 19 نونبر 2020 - 22:24

    sont Musulmans encore une fois ces derniers sont soumis aux programmes politiques qui sont fait a l'exterieur,france-angleterre etc..donc le risque de ne pas appliquer les règles qui s'imposent expose les éducateurs dans l'ensemble aux sanctions,donc au renvoi de l'établissement,actuellement et dans le futur la situation ne pourra se calmer mais allait de pire,vu que les deux cultures vont se choquer( choc des cultures)car l'islam est de retour non pas en tant que religion assimilable aux autres,mais en tant que religion et son contenu qu'est la politique dans tout le sens du terme…et pour ceux encore qui disent que cette religion ne renferme pas une politique de gestion des humains,ces derniers seront rassasiés en allant fouillé dans l'histoire de l'islam et des Musulmans…suite

  • مواطن من ألمانيا
    الخميس 19 نونبر 2020 - 22:30

    ردا على : 46 – أستاذة بالإعدادي متقاعدة

    يا أستاذة أختي المحترمة أوافقك الرأي ما ذكرت في تعليقك
    (((صرامة المياديء الاخلاقية التي والله لا نجدها في المؤسسات الأخرى)))

    أختي المحترمة أنا كذلك متقاعد كنت أدرس في التكوين المهني وكنت أرى الأخلاق في غير المسلمين

    في مغربنا الحبيب: (((ما دمت في المغرب فلا تستغرب)))

    "وإذا أردت أن تهدم حضارة أمة فهناك خطوات ثلاث هي:

    1/ هدم الأسرة
    2/ هدم التعليم.
    3/اسقاط القدوات والمرجعيات.
    *لكي تهدم اﻷسرة:عليك بتغييب دور (اﻷم) اجعلها تخجل من وصفها ب"ربة بيت"
    *ولكي تهدم التعليم: عليك ب(المعلم) لا تجعل له أهمية في المجتمع وقلل من مكانته حتى يحتقره طلابه.
    *ولكي تسقط القدوات: عليك ب (العلماء) اطعن فيهم قلل من شأنهم، شكك فيهم اجعلهم مثاراً للإختلافات حتى لايسمع لهم ولا يقتدي بهم أحد.
    فإذا اختفت (اﻷم الواعية)
    واختفى (المعلم المخلص)
    وسقطت (القدوة والمرجعية)
    عندها تسقط الأمة بسقوط فكرها"

  • marocain
    الخميس 19 نونبر 2020 - 22:39

    Vraiment, dans notre pays! Tant qu'il y a des enseignantes dans cette ecole qui mettent le hijab, alors? ou est le probleme?

    Madame: la solution, demandez a votre fille d'enlever le hijab des qu'elle entre dans cette ecole et a la sortie. Pour cacher ses cheveux: faits comme les femmes juives, mettez une perruque

  • ملاحظ غير محايد
    الخميس 19 نونبر 2020 - 22:43

    السلام عليكم في نظري الخاص ان هذه المدرسة الكاتوليكية او غيرها مادامت مدرسة خاصة فلها قوانيين خاصة بها كما هو في بلاد الغرب والحرية .ممنوع الرموز الدينية في هذه المدرسة هاذا من حقها بعيدا عن الاسلام السياسي والعنصرية وصداع الراءس والغريب في الامر ان هذه المراءة من جماعة الاخوان السياسي تريد ان تحارب كل ماهو غير اسلامي والدخول من باب المغرب دولة اسلامية ومحاربة هذه المدرسة بالدين لا ثم لا المغرب دولة ديموقراطية دينها الاسلام وليس القران كما تدعي وليست دولة داعش او دولة الخلافة وقضاء المغرب قضاء عالمي يراعي حقوق الجميع بعيدا عن الدين او العاطفة او السياسة فعلا هناك بديل بتحوليها الى مدرسة الدولة العمومية مجانا وانتهى المشكل خلاصة المغاربة ليسو اغبياء والركوب عليهم باسم الدين لم يعد مقبولا ابدا

  • moha
    الخميس 19 نونبر 2020 - 23:02

    on est en 21 siècle et les gens discutent ce que l on doit porter et ce que l ont doit penser . chacun est libre de porter ce qu'il veut en plus le hijab est respectueux plus que les jeans troués que portent tous les adolescents des écoles . cette jeune fille a le droit d'aller à l'école point bar

  • mustaphabengr
    الخميس 19 نونبر 2020 - 23:02

    أولا وقبل كل شيء التلميذة سندس لها الحق في التعليم كما ينص على ذلك الدستور المغربي ثانياً فهي في بلدها الذي يتميز بالتنوع الثقافي وهو بلد مسلم له توابت المتمثلة في المذهب المالكي وإمارة المؤمنين إذن من حقها أن ترتدي الحجاب الشرعي ما دامت المؤسسة التعليمية توجد بأرض المغرب.

  • أستاذة بالإعدادي متقاعدة
    الخميس 19 نونبر 2020 - 23:06

    إلى المواطن من ألمانيا كلامك على صواب مائة بالمائة هدم التعليم في المغرب بالتقليل من دور المعلم الفعال في تربية النشء وتعليمه واقتصر على مراقبة الطفل عن بعد خوفا اتهامن بما لم يفعله هدم التعليم لما خرجت الام للعمل ( فراشة) تعود إلى البيت منهكة بالكاد تغدي البطون الجائعة طول النهار دون أن تفكر وتهتم بالعقول وهكذا فسد التعليم وأصبح مستواه في الحضيض لهذا أصبح من الضروري ان تبحث الأسر على مدرسة تربي وتلقن في نفس الوقت وهذا كما قلت سابقا ما زلنا نجده في هذا النوع من المدارس برعاية الرهيبات

  • مسلم
    الخميس 19 نونبر 2020 - 23:28

    احيي هذا المرأة الشريفة على تمسكها بقضية حجاب ابنتها و كل من وقف في صفها .. و في نفس الوقت يتضح جليا نفاق الجمعيات الحقوقية و سكوتها عندما يتعلق الامر بالعفة .. ولا تسمع نعيقهم الا في سجالات ومواضيع دخيلة على مجتمعنا المحافظ كالعري و الاجهاض و الحرية الجنسية مثلها مثل دعاة العلمانية و الحداثة المتمسكين بالقانون الداخلي للمؤسسة الفرنسية في دولتنا

  • Marocain Lambda
    الخميس 19 نونبر 2020 - 23:48

    غطاء للراس، غطاء للعقل، غطاء للنفاق، غطاء للاكاديب، غطاء للواقع… اين هي الحرية ؟ اين الطموح ؟ اين الفكر ؟ اين المبادء ؟
    لمذا إذا ترسلينها الى المدرسة ؟ ارسليها الى كتاب قرآني لحفظ خرافات البخاري ومن معه وزوجيها لاحقا لاخواني كزوجة ثانية او ثالثة او رابعة الخ… حرام عليك ! اتركي بنتك تعيش طفولتها وربيها احسن تربية ولا تعولي على الحجاب ان يسترها.
    ولله ان هذا الحجاب والكلام عن مفاتن البنت وجعلها مادة تباع وتشتري لغلط في حقها.
    بناتنا دهبن الى المدرسة والجامعة بدون غطاء الراس وتعلموا والحمدلله بدون مركب نقص ولا استعلاء. وقد تبعنا في هذا مسار اميراتنا الجليلات، بنات محمد الخامس والحسن الثاني رحمة الله عليهما.
    وأخيرا انصحك سيدتي الكريمة الا تتبعي نصائح السياسيين الاسلامويين الذين سيستعملونك من أجل بلوغ اهدافهم الضلامية كما استعملوا الآف الشبان في اغراض دعوية إرهابية. والسلام عليكم ورحمة الله.

  • meliodas
    الجمعة 20 نونبر 2020 - 01:50

    منين باقي فالعالم بحال هاد لبنيتات الحمد الله ياربي
    ماشاء الله

  • مواطن من ألمانيا
    الجمعة 20 نونبر 2020 - 08:06

    ردا على : 53 – أستاذة بالإعدادي متقاعدة

    أختي المحترمة : أنا أعيش منذ خمسة عقود في ألمانيا لكن أتابع الوضع في بلاد الأجداد باهتمام كبير

    وأقول بوعي بلاد الأجداد ولم أقول الوطن لأنه منذ هذه الجائحة عرفنا أن ليس لنا وطن

    لأن الإنسان لما يمرض تهتم به عائلته في بيته ، لكن نحن الجالية لم يقبلنا مسيري بلاد الأجداد لم يقبلوا لا الأحياء ولا الأموات

    لهذا معظم الشباب الذي ولد وترعرع هنا لم يعد يفكر في الرجوع لبلاد الأجداد
    حتى العطلة يفضلون السفر لبلدان أخرى أنطف آمنة منظمة

    أعود للموضوع بتجربتي في التعليم أفضل أعلم ألف ألماني ولا عربي واحد
    وأذكر أني لست حاقد بل فخور بعروبتي وقمت بالمستحيل كي أحافض على لغتي العربية

    المؤسف والمخزي هو أهدمت المبادئ والقيم في مجتمعنا

    حين أرى ما يبث في التلفزة من برامج تكليخية (( رَقْصْ واشْطِيحْ))

    ماذا تنتظري من الشباب الذي أفقدوه هويته ، يعرف كل شيئ عن رُونَالْدُو مِيسِي لكن سورة الفاتحة لا يفقهها

    "إذا وليت الأمور إلى غير أهلها فانتظر الساعة "

    كي ترجع المياه إلى مجاريها نحتاج عمل جبار ، أول شيئ تنظيف مسيري البلاد

  • non ,ecole privée
    الجمعة 20 نونبر 2020 - 08:22

    le voile portée par des filles ou les pantalons troués par d"autres filles,ces comportements relevent de la liberté individuelle à respecter,cela n"est pas le probleme,le probleme l"attachement à l"école privée alors que l"école publique admet le voile,cette maniere d"exposer ce probleme en public vise à soutenir l"école privée à laquelle s"attache cette dame,
    les commentaires qui la soutiennent ,soutiennent ceux qui sont pour payer les études,alors que ferez vous si l"enseignement public devient payant,comme les cliniques privées où seuls les riches sont acceptés,les pauvres rejetés,
    en amérique seul l"argent compte,les malades de covid pauvres meurent par milliers dans les rues,plus d"un million de morts par le virus,alors payer ou mourir,car le teste coûte 2 millions cts aux usa ,
    l"école privée à boycotter!

  • متابع
    الجمعة 20 نونبر 2020 - 09:44

    ملخص القصة هو كلام الأم عن الحرية الشخصية.
    كل واحد حر في تصرفاته الخاصة. على الفئة المتعصبة ضد لباس المرأة العصري و تركهم للحجاب أن لا يتدخلوا في ما لا يعنيهم و على الفئة الأخرى التي ترفض الحجاب أن تكف هي أيضا عن التحقير من المحجبات و أي موضوع يخص الفكر الخاص بالإلتزام الديني .
    و أطلب من الأم أن تطالب بتعويض مادي كبير و كبير جدا و بعض حكم القذاء لصاحها إن شاء الله لقضية إبنتها أن تغادر المدرسة بشرف وهي مرفوعة الرأس ثم تخطط لإبنتها في مسار تعليمي جيد بالمبلغ الذي ستحصل عليه كتعويض.

  • هبة
    الجمعة 20 نونبر 2020 - 12:29

    سكيزوفرنيا بعض المغاربة لا تفهم عندنا مثل مغربي يقول بوجعران حرام ومسارنو حلال تعليم فرنسا زوين ومبادئ وقيم فرنسا خايبين.
    كما بغيت الناس يحترم قيمك ودينك انت ايضا يجب ان تحترمي مبادئ الاخرين انا مافهمتش هاد السيدة تتكلم على الدين ومافاهما والو ياسيدتي حتى دينيا بنتك مازالت صغيرة على الحجاب وهي التي يجب ان تختاره وليس على الام ان تفرض ذلك على طفلتها القيم والعلم والاخلاق لا يختزلوا في خرقة على الراس للاسف مازال خاصنا بزاف وهاد النوع من الامهات هما الي تيشجعو المظاهر الخارجية ويتركون الجوهر.

  • مواطن2
    الجمعة 20 نونبر 2020 - 16:17

    المؤسسة المعنية لها قانونها الداخلي وعلى من اختارها لتعليم اولاده ان يحترم القانون.بعيدا عن هذا الموضوع الاسلام دين يتجلى في الممارسة اليومية للافراد والجماعات.الذي يزني في بلاد اسلامية والذي ينهب في بلاد اسلامية والذي يغش في بلاد اسلامية والذي يعتدي على الغير في بلاد اسلامية والذي يقوم بالفاحشة في بلاد اسلامية …هم يصلون ويحجون ويستنكرون ووووووو هل الاسلام هو الحجاب او اداء الصلاة او الحج ….الاسلام سلوك ومنهج وترك كل محرم والالتزام بالاستقامة واستحضار عظمة الله في كل وقت وحين. هذا العناد كله لا فائدة منه امام مصلحة هاته التلميذة وعلى اولياء امرها ان يكفوا عن التمسك بالوهم.الفرنسيون يقولون " L'habit ne fait pas le moine " وكفي من العيش في الوهم …..الاسلام دين عمل وسلوك.

  • البحث عن البوز
    الجمعة 20 نونبر 2020 - 17:00

    أنا لا أرى لماذا تفرضون على المدرسة نمط عيشكم.
    المدرسة لها توجه يفرضه إختيار أولياء التلاميذ، وكمثال على ذلك؛ لا أقبل تسجيل أولادي في مدرسة يغلب عليها الطابع الديني خوفا عليهم من "الكلاخ". إذن كان من الأحسن أن تسجلي إبنتك في مدرسة المتحجبات بدل البحث عن البوز.
    سؤالي. هل المدرسة المتخصصة في التعليم الديني تقبل فتاة غير متحجبة؟

صوت وصورة
مشاريع تهيئة الداخلة
الأربعاء 27 يناير 2021 - 21:40 5

مشاريع تهيئة الداخلة

صوت وصورة
انفجار قنينات غاز بمراكش
الأربعاء 27 يناير 2021 - 20:24 16

انفجار قنينات غاز بمراكش

صوت وصورة
أشهر بائع نقانق بالرباط
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:54 24

أشهر بائع نقانق بالرباط

صوت وصورة
انهيار بناية في الدار البيضاء
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:30 5

انهيار بناية في الدار البيضاء

صوت وصورة
مع بطل مسلسل "داير البوز"
الأربعاء 27 يناير 2021 - 10:17 12

مع بطل مسلسل "داير البوز"

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46 15

كفاح بائعة خضر