جامعي موريتاني: زيارة الملك تحوّل علاقات الجاريْن إلى "رابح رابح"

جامعي موريتاني: زيارة الملك تحوّل علاقات الجاريْن إلى "رابح رابح"
الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:00

قال الدكتور محمد الخليفة، الأستاذ الجامعي بالمدرسة العليا متعددة التقنيات بموريتانيا، إن موريتانيا “تتطلع إلى تطوير علاقاتها الاستراتيجية مع المملكة المغربية الشقيقة، وترحب بجلالة الملك محمد السادس ضيفا عزيزا في بلده الثاني”.

وأضاف الخليفة في مقال توصلت به هسبريس، على ضوء زيارة الملك محمد السادس المرتقبة إلى موريتانيا، “نحن نعيش في عهد التحالفات والتكتلات الإقليمية والدولية بمقاربة رابح- رابح، الجميع رابح. لقد فشلت كل المقاربات التي تعمل على تغذية النزعات الانفصالية والتشرذم بين الشعوب”.

وتابع بأن الشعوب المغاربية “تتطلع إلى نهضة اقتصادية شاملة قوامها زراعة الأرض وإعمارها وتطوير التعليم والصحة ومشاريع البنية التحتية والصناعات ومحاربة الفقر والتخلف والجهل والأمراض”.

وأوضح الدكتور الموريتاني أن “موريتانيا والمغرب والجزائر وتونس وليبيا دول مغاربية متجاورة تملك كل مقومات النجاح: ثروات طبيعية هائلة وكوادر بشرية مؤهلة ومجتمع شاب. ما ينقصنا هو الوحدة المغاربية وفتح الحدود بين هذه الدول ورفع الفيزا لتسهيل حركية البضائع والأفراد وتبادل الخبرات في مجالات الفلاحة والتجارة وتوطين التكنولوجيا. التجربة الرائعة لدول الاتحاد الأوروبي يجب الاستفادة منها والاحتذاء بها”.

واعتبر الخليفة، الحاصل على درجة الدكتوراه في المعلوماتية من المدرسة العليا للمعلوماتية وتحليل النظم بالرباط (ENSIAS)، أنه حان الوقت لرفع مستوى العلاقات بين موريتانيا والمملكة المغربية، مشيرا إلى أن “كل العراقيل الموجودة يجب إزاحتها بسرعة، يجب الاستفادة من الخبرات المغربية في مجالات الفلاحة والتعليم والتمريض والصناعات التحويلية (الصناعات الغذائية + صناعة الحليب ومشتقاته). الصادرات المغربية تغذي السوق الوطني، كما تمر عبر بلادنا نحو بقية دول إفريقيا، وهذا رائع جدا، ومع ذلك يجب توقيع شراكات جادة مع المغاربة لتوطين الصناعات التحويلية في بلادنا لضمان استفادة أكبر على الأمد الطويل”.

وأوضح الخليفة أنه يمكن الاستفادة من التجارب المغربية في إنعاش مشروع المنطقة الحرة لمدينة نواذيبو، عاصمة موريتانيا الاقتصادية، مضيفا “لقد شهد هذا المشروع الطموح تعثرا في السنوات الأخيرة، بالرغم من ضخ عشرات المليارات سنويا لتحسين وضعية العاصمة الاقتصادية باستثمارات مالية ضخمة ومشاريع التصنيع والطاقات التي ظلت في أغلبها على الورق دون تنفيذ. يمكن الاستفادة من المغاربة فلديهم مشروع مشابه في مدينة الداخلة المغربية حيث تطورت سريعا البنية التحتية في هذه المدينة وعرفت نموا اقتصاديا متسارعا واستثمارات ضخمة”.

وأضاف “يجب إنعاش المعبر الحدودي بين بلادنا والمملكة وتشييد مساجد ومتاجر ومطاعم ومقاه وملاعب على جنبات الخط الحدودي، وبعد رفع الفيزا بين البلدين سيصبح المعبر مجرد خط فاصل بين شعبين شقيقين تماما مثل الحدود بين فرنسا وبلجيكا، وهذا ما نطمح إليه”.

وفي الأخير أكد الخليفة أن قطار التنمية انطلق باكراً وبتسارع رهيب، “وكل لحظة نتأخر فيها عن اللحاق بالركب تقاس بالسنوات الضوئية في حساب التنمية والتعمير الذي لا ينتظر المتخلفين”.

‫تعليقات الزوار

46
  • العبدي
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:14

    الدول تتقدم بعلماءها وليس بعسكرها.العلماء يفكرون بعقلية التنمية والعسكر يفكرون بعقلية انا اقوى منك.على دول المغرب العربي وخاصة شعوبها إسقاط النظام العسكري الجزاءري لفتح المنطقة المغاربية على مصراعيها لتنميتها .اتمنى الاخد براي الاستاد الموريتاني.

  • Vive le Maroc et la Mauritanie
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:15

    J’ai l’impression que l’Algérie va essayer d’intimider la Mauritanie contre n’importe quel rapprochement avec le Maroc

  • 3arafa
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:24

    خصوصا إذا تمت من الكركرات ومر الموكب الملكي من الطريق البرية ،فهذا سيعطي الانطباع للأعداء أن موريتانيا حليف استراتيجي للمغرب. وسيصيبهم في مقتل ويجعل معنوياتهم في الحضيض.

  • مواطن2222
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:25

    هذا هو المطلوب الانذماج المغاربي حيث التعاون الاقتصادي والتنموي والالتحام الاجتماعي والامني والعمل المشترك من اجل النهوظ بالمواطن المغاربي بمعنى سيصبح الاندماج يسعى الى خلق واقع مغاربي حقيقي لا وجود فيه للتمايزالقطري بل هناك كيان يسمى المغرب الكبيروالمواطن هو المواطن المغاربي وجواز مغاربى وعملة موحدة مغاربية.هذه طموحات تبقى قابلة للتحقيق اذا تخلت الانظمة على الصراعات الجانبية وركزت على ماهو ايجابي وتخلت عن الانانية وحب الاطاحة بالاخر.واعتقد ان المغرب وتونس وموريتانيا وليبيا يمكن ان ينطلقوا في هذا العمل على اساس ان تلتحق بهم الجزائر فيما بعد عندما تتخلى عن نزعتها الانفصالية وتخليها عن دعم اصحاب الطرح الانفصالي

  • حسن درعة تافيلالت
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:27

    الحرب ليست في مصلحة أحد أندرو الى أفغانستان سوريا ليبيا …….كيف خربت يجب الإتحاد المغاربي بين هاته الدول وحتى الدوال الإفريقية ستستفيد من هادا المعبر الحدودي في التجارة السياحة عندما يتم انشاء طريق سيار قطار من المعرب موريتانيا مالي …. والجزائر يجب أن ترجع إلى رشدها وارسال إخواننا في تندوف الى بلدهم الأصلي وفتح الحدود مع الجزائر كدلك من وجدة وانشاء طريق سيار وقطار من هاته الجهة كدلك والكل سيستفيد رابح رابح ومن هنا ستنخفظ الهجرة السرية الى أوروبا هل تعلمون الكمية الهائلة التي تصرف في العتاد العسكري لو صرفت في هاته الدول في البنية التحتية لو أننا احسن من أوروبا

  • Hassan tazouka
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:29

    نعم نتطلع كثيرا إلى هاته الزيارة التي تغلق الباب الأخير على الاعداء. نعم إلى التكتل والتعاون مع الإخوة لا مع من ضد وحدتنا الترابية، إن المغرب و موريتانيا لهما مصالح مشتركة ونتمنى تعاون رابح رابح وهي سياسية المغرب مع كل دول جنوب الصحراء

  • سحب الاعتراف بجمهورية الوهم
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:32

    مرحبا باي تعاون موريطاني مغربي في شتى المجالات
    ولكن
    اول خطوة يجب ان تصب في استعادة الثقة بين الدولتين.
    من جانب موريطانيا يلزمها سحب او تجميد الاعتراف بالجمهورية الوهمية وجبهة البوليزاريو كما هو حاصل لدى المجتمع الدولي وان لا تبقى مع الدول النشاز التي اشترتها الجزائر للاعتراف بكيان خيالي.
    ثانيا
    ستستفيد موريطانيا من خبرة المغاربة في شتى المجالات واستغلال الثروات بصفة عقلانية وتثمينها مما سينعكس ايجابا على الاقتصاد الموريطاني
    اللهم وحد شعوبنا

  • Aniss
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:32

    نريد حملة إعلامية لإعادة إخواننا المحتجزين

    الإعلام له دور إيجابي لحث إخواننا المحتجزين في مخيمات تندوف للعودة إلى وطنهم المغرب والعيش في سلام وأمان..يجب إعداد صحفيين يكونون من أصل صحراوي يقومون بحملة إعلامية مستمرة حتى يتواصلوا مع إخوانهم ويؤكدوا لهم أن المغرب دائما وطن رحيم يفتح ذراعيه لاستقبال أبنائه النازحين بالجزائر .

  • من صالح الشعب الموريتاني
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:40

    نأمل من جارتنا مريتانيا الشقيقة ان تتخد موقفا شجاعا و تسحب اعترافها فورا بجبهة البوليزاريو كما يجب عليها ان تكون واعية وتعرف ان مصلحة شعبها في المملكة المغربية وليس في الكيان الوهمي لمرتزقة البوليزاريو وحليفه الجزائر

  • amagous
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:44

    l'intellectuel mauritanien fait une synthese d'antologie mais le cartel militaro-financier algerien interviendra pour torpiller ce genre d'initiative.

  • Lamya
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:44

    اتمنى ان يكون راي الاستاذ الدكتور الموريتاني محمد الخليفة هو نفس راي حكام دولة موريتانيا الشقيقة, للتعاو مع المغرب ب منطق رابح-رابح و التطلع الى بناء اتحاد مغاربي قوي و فتح الحدود على غرار الاتحاد الاوروبي.

  • مغاربي قح
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:49

    إن زيارة الملك محمد السادس للجارة الشقيقة موريتانيا تعتبر قدم خير و سعادة وانطلاقة لتنمية البلدين وبداية لإعادة بناء مغرب عربي كبير منفتح و جمع شمل شعوبنا و ضخ دماء جديدة لتمثين روابط التواصل و التعاون من أجل خلق دينامئية جديدة لابتكار تنمية اجتماعية وبشرية واقتصادية وثقافية وعلمية تجعل من المغرب العربي يواجه كل التحديات بشتى أنواعها.

  • أحمد MA
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:49

    أتمنى أن تكون هذه الزيارة برا عبر معبر الگرگرات ودحر أطروحة الأراضي المحرر التي تتشدق بها الجزائر والبوليساريو

  • عبدو
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 10:58

    "نحن نعيش في عهد التحالفات والتكتلات الإقليمية والدولية بمقاربة رابح- رابح، الجميع رابح.
    العصابة الحاكمة في الجزائر عكس هذا التوجه لانها لا تهتم بالشعب الجزائري همها هو العناد والتفكير المفيوزي وسرقة الثروات الى الخارج …

  • رابح رابح ...
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:02

    …هي رغبة شيوخ شنقيط وعلى رأسهم امير ترارزة فال ولد عمير لما قصدوا الرباط حين استقلال المغرب وطلبوا الانضمام الى المغرب الكبير وفاء للعهد الذي ورثوه عن اجدادهم الذين جمعتهم مصاهرة مع المولى إسماعيل لما زوجوه خناتة بنت بكار جدة الملوك العلويين
    ولكن فرنسا خيبت آمالهم وتحالفت مع ولد الدادة وبورقيبة وفصلت موريتانيا عن المغرب انتقاما من محمد الخامس الذي كان يدعم جيش التحرير الجزائري.
    جاء بوخروبة وأشعل الحرب بين الأقلية الانفصالية والاكثرية الوحدوية من القبائل الحسانية فخرب الوحدة المغاربية وصار الكل خاسر خاسر.

  • كؤوس الشاي...
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:10

    كؤوس الشاي وتقاليد أهل الصحراء منتشرة في المغرب وموريتانيا والجنوب الجزائري بين الصحراويين الذين قد يكونوا من نفس القليلة… لهجة الحسانية واللباس والزريك والعاب السيك… لا يستطيع أحد أن يجرد فردا أو فئة باعتبارها غير صحراوية وبالتالي يبقى لكل بلد صحراويوه ما فيها لا شرفية ولا غربية ولا جنوبية إلا من أراد أن يمزق الشعوب بضربة مقص على الطريقة الإستعمارية

  • مغربي حر
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:12

    تحية لهذا الذكتور على أفكاره النيرة لأجل مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين .لاجل تعاونهما في شتى الميادين في نطاق رابح رابح قصد تقدمهما وازدهارهما .و مثل هذ الشخص المتميز هو من ينقصنا كجيران في هذه المنطقة من أفريقيا.

  • MOULAHID
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:14

    تحية للإخوة الموريتانيين الذين تجمعنا بهم أواصر الدم والعروبة والإسلام وتحية كذلك لجميع شعوب المغرب العربي الذين يتوقون لفجر جديد تجتمع فيه كلمتهم وتتوحد جهودهم لبناء المغرب العربي الكبير بعدما تبين للجميع أن التفرقة والتشرذم مآلهما الخسران المبين ، وأن الوحدة ستكون بإذن الله كلها خير وبركة على هذه الشعوب التي أرهقتها الصراعات وشتتت جهودها النزاعات وجاءت كارتة(كورونا 19- covid19) لتزيد الطين بلة ….
    فلو كان الإتحاد المغاربي قائما لكان الأمر مختلفا ولعاشت هذه الشعوب سيناريوهات مختلفة من التآزر والتعاون

  • سعيد
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:17

    الزيارة المرتقبة ستقتل الجزائر غيظا وستعمل جاهدة على إجهاضها.

  • touhali
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:18

    الجمهورية الإسلامية الموريتانية من أصدقائنا لأنها دولة مدنية ودستورية وديمقراطية ، وهي واحدة من جيراننا الطيبين. ليس منافقا ولا غيورا ولا عدائيا فنحن إخوة أصليون. يجب على المغرب أن يفعل لتطوير موريتانيا وربط ويقيم علاقات جيدة للغاية مع الاستثمارات في جميع المجالات.
    تحب المملكة المغربية أن تكون في حالة جيدة مع جميع دول العالم. المملكة الشريفة المغربية لا تغار وتحب السلام وليست منافقة.

  • محايد
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:28

    تحية حارة لجميع شعوب شمال إفريقيا.صراحة النظام العسكري الجزائري الرجعي هو سبب مشاكلنا بين شعوب المنطقة الذي يريد الفتنة و التفرقة بين بلدان المنطقة.لقد حان الوقت للتصدي لهذا النظام السرطاني و قبول الحكم الذاتي الذي اقترحها المغرب تحت السيادة المغربية و ننهي النزاع الذي طال امده.

  • متتبع
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:30

    كلام في الصميم تحية للاخ الدكتور الموريطاني هذا ما نطمح اليه جميعا يجب ترك الخلافات جانبا وتجاوز جميع العقبات لركب التنمية اما الصراعات لا تؤد الا للتأزم والتخلف والتأخر.

  • اوسار عيسى
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:32

    الربح او الرابح لا يكون في يوم واحد. اذ يتطلب ذلك شهور او عدة سنوات .لكن نحن بالعاطفة والروح الوطنية نقول هذا الكلام للتخفيف من آلام المرتزقة التي قامت بالتشويش علينا مؤخرا.

  • اذا كان الشيء ...
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:37

    … بالشيء يذكر ، فذكر المرحوم فال ولد عمير يستحق التذكير.
    لقد كان رجل المبادىء بامتياز عارض ولد دادة الذي تحالف مع فرنسا لفصل موريتانيا عن المغرب وتحالف مع محمد الخامس لتوحيد البلدين وعودة العلاقات الى ما كانت عليه قبل الاستعمار.
    وبقي معززا مكرما في وطنه الى ان اعترف الحسن الثاني باستقلال موريتانيا سنة 1969 فغضب وزهد في الامتيازات ورجع الى بلدته في موريتانيا الى ان توفي ودفن فيها.
    من المؤسف ان ولد دادة أساء معاملته حيث لم يقدر فيه هذا الوفاء للمبادىء فدارت الايام وكان جزاء ولد دادة من الله ان انقلب عليه العسكر و تم ابعاده الى فرنسا حيث توفي في باريس بعيدا عن الوطن.
    لا ادري فيما اذا كان احد المثقفين الموريتانيين كتب عن هذا الرجل الشهم العالي الهمة ومجد خصاله واعاد اليه الإعتبار .

  • touhali
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:37

    tous nos voisins honnêtes (SAUF) hélas.
    الجمهورية الإسلامية الموريتانية من أصدقائنا لأنها دولة مدنية ودستورية وديمقراطية ، وهي واحدة من جيراننا الطيبين. ليس منافقا ولا غيورا ولا عدائيا فنحن إخوة أصليون. يجب على المغرب أن يفعل لتطوير موريتانيا وربط ويقيم علاقات جيدة للغاية مع الاستثمارات في جميع المجالات.
    تحب المملكة المغربية أن تكون في حالة جيدة مع جميع دول العالم. المملكة الشريفة المغربية لا تغار وتحب السلام وليست

  • ait baha
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:38

    le président mauritanien doit faire trés attention des généraux algeriens il sont capable de tous car le régime militaire algerien est trés connue est feu boudiaf on est une preuve

  • الصحراء المغربية
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:40

    طبعا بالاقتصاد و المصالح المشتركة و بسياسة رابح رابح يمكن أن نحل خلافاتنا السياسية

  • لطيف
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:44

    عندمانتتخلص من نظام قصر المرادية الذي اكل عليه الدهر و شرب و تكون رغبة حقيقية لذى الجزائريين الاشقاء و انا واثق من ذلك عندها سنبني مغرب عري موحد و حضاري و ستتحول المنطقة لاتحاد غني و ستعيش شعوبه حياة احسن بكثير.
    الوحدة و نبذ الذات و العنف ما نريده في الوقت الراهن و العمل على تطوير كل المجالات العلمية، الثقافية و الاقصادية على جمع الاصعدة و هكذا ترقى الامم و خصوصا ان لنا دينا يسمح لنا بذلك و الحمد لله على نعمة الاسلام فيا ربي اعنا على ذلك

  • Hamid
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 11:59

    الدول العربية متأخرة 300 سنة عن الدول الاوروبية و امريكا. مثلا في هذه الجاءحة كورونا كل الدول العربية تنتظر الدول الاوروبية و امريكا لإنتاج لها تلقيح هل سمعتم بدولة عربية او مختبر في دولة عربية يبحث عن الدواء الجواب هو لا ودائما سيكون لا ، تخوف الدول العربية الوحيد هو انهم خائفون من عدم وصول اللقاح للدول الفقيرة خلاصت الكلام هي ان التقدم يكون بالاتحاد و دعم البحث العلمي وليس دعم الفاسقين و الفانانين

  • الإثنين 23 نونبر 2020 - 12:05

    عسكر الجزائر يقف حاجزا وراء إحياء مريض يسمى المغرب العربي
    وبماذا نستطيع مساعدة الاخوة للقضاء على هذا الرم؟

  • الحسين
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 12:33

    علاقات رابح رابح. بين الدولتين المسلمتين.الجارتين .
    اذا واين الاخوة الإسلامية وحق الجار. والدين.واللغة.الخ
    ام ان الدول الإسلامية لا تجمعهم الا المصالح المادية فقط.؟

  • Dodoh
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 12:38

    اشاطر الاخ الموريتاني المغربي الراي واضيف ان التعاون رابح -رابح بين قطرين شقيقين سيؤدي حتما الى تحقيق فاءض قيمة لشعبي شنقيط المغربية والمغرب الشنقيطي . لماذا التنافر والتباعد تحقيقا لرغبة ونزوة سياسي او اقلية تغرد خارج السرب؟نحن عرب امازيغ وحسانيون شعب واحد ذو اصول واحدة وطموح واحد هدفنا نبذ الخلافات الراشية التي تضحك الغرب والشرق وتتيح لهم فرص التدخل من اجل التفرقة.هيا يامغاربة وشنقيطيون للعمل يدا في يد من اجل رد الاعتبار لكرامتنا ونخوتنا.واذا كان حكام العسكر لقصر المرادية يغردون خارج السرب بافكار التفوق الاقليمي الذين ورثوه من ايام الحرب الباردة ،فالايام ستمكن الشعب الجزاءري بكل بفصاءله اللحاق بالركب الشنقيطي المغربي. هيا الى الامام ياصاحب الجلالة محمد السادس ويا فخامة الرءيس السيد الغزواني.

  • Abidha hmida
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 12:48

    موريتانيا تستغل مدينة لكويرة اقتصاديا و سياسيا وبالخصوص الثروتها البحرية ويجب عليها أن تنسحب حالا وبدون شروط انا من ساكنة مدينة لكويرة الاصلين واعرفها جيديا كفي مغالطات ونتتكلم بالعربية الفصحى.

  • Pedro oujda
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 13:12

    Ca fait 40 ans qu'on attend le maghreb arabe ,maintenant c"est finit , aller vers l'afrique milles fois mieux que le voisin algerien ,et rompre avec ce pays définitivement jusqu'a la disparition de la dictaure algerienne

  • المعتصم
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 13:13

    قطار التنمية هو الاندماج المغاربي الامازيغي العربي الاسلامي. وكل من يعرقله يخدم اعداء الامة.

  • تحية للأكاديمي الموريتاني
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 13:16

    إن ما قاله الأكاديمي الموريتاني عين العقل، فتبادل الخبرات من الأمور المستعجلة للدفع بعجلة التنمية إلى الأمام وحتى يتم الانتفاع بين البلدين، موريتانيا الشقيقة والمغرب. وبعد ذلك من شاء من بلدان المغرب الكبير أن يلتحق بالقطار فمرحبا به. ومن تمسك بأطروحة الانفصال فسيظل يحارب الطواحين بسيفه الخشبي.

  • متتبع
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 13:20

    حلم لن يتحقق إلا بالتخلص من السبب الحقيقي و الذي هو المستعمر الفرنسي و بدرجة أقل المستعمر الإسباني اللذان يتحكمان في لعبة قضية الصحراء المغربية.يجب أن نبقى ضعفاء عسكريا و في نفس الوقت مستهلكين و هم منتجين

  • Mourad
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 13:40

    ابراهيم غالي سيلتقي هذا المساء وزير الخارجية الصحراوية الاخ محمد سالم ولد السالك بالرئيس الموريتاني السيد محمد ولد الغزواني بالقصر الرئاسي.

  • محمد الوطن
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 13:58

    مثل هؤلاء المثقفين الذين ينظرون للأفق هو الذي يحتاجهم الواقع الحالي لطي كل العراقلة الحاصلة وليس الذين مازالوا يتمسكون بالؤية الكلاسيكية التي عفا عنها الزمن وأكل عليها الدهر وشرب، بإذن الله بمثل هذه الأفكار سيبدأ بناء لم الشمل وسينطلق قطار التنمية والتقدم والتكتل وستكون زيارة صاحب الجلالة للشقيقة موريتانيا فاتحة خير وبشير يمن للمنطقة برمتها .

  • ها لمعقول
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 13:58

    5 حسن درعة تافيلالت
    … فتح الحدود مع الجزاير يجب أن يكون من ناحية الجنوب يعني من منطقة الصحراء المغربية وليس من وجدة

  • ابن المدينة
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 14:20

    عندك الصح الدكتور تنمية المغرب العربي الكبير من موريتانيا إلى ليبيا رهين بحل جميع المشاكل والعراقيل وكل القطاعات الحيوية لكل دولة على حدة!!!

  • أزغوذ
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 15:00

    هكدا يجب التفكير في الأمور وليس كما تفعله القيادة الحاكمة في الجارة الجزائر همها الوحيد هو إزكاء نار الفتنة و إشعال الحروب والاقتتال بين الاخوة الأشقاء .لقد ضيعنا نصف قرن في الخوا الخاوي و تبذير الثروة في شراء خوردة الأسلحة . و نحن انتظار دولا تبيعنا خردتها أن تصنع لنا السلام و السلم . أغبياء من يفكرون بعقلية متخلفة شيوعية أكد عليها الدهر و شرب . فيقوا من كلبتكم أيها القادة المغاربيين وابنوا أوطانكم على المحبة و الرابح رابح .

  • رابح رابح
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 19:00

    ذكرتني مقولة رابح رابح برابح درباسة و رابح ماجر، كلام النفاق ما أسهله و ما أكثره في زماننا، موريتانيا انسحبت من الصحراء سنة 79 لصالح الجبهة لتكون دولتها هناك بعد أن أحست بثقل الصحراء عليها، المغرب سال لعابه آنذاك لكنه كان لا يملك القوة الكافية، فبقيت الأمور تتأرجح بين الكر و الفر و بين الحرب و اللاحرب إلى أن تم وقف إطلاق النار و بدء مفاوضات نيوورك لكن الموضوع راوح مكانه لأن الأمم المتحدة لا تريد إنهاء النزاع لأغراض تكاد تكون معروفة، منها استعمال الأزمة كورقة ضغط في يد الأمريكان تستعملها وقت الحاجة و غير ذلك مما لا يتسع المجال لسرده.

  • saddiqui
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 21:17

    Le Maroc comme a dit Hassan 2 une fois est un arbre dont les racines sont plongés vers l’Afrique et ses branches vers le nord européen. Nous ne pouvons plus accepter l'hypocrisie et la maladie contagieuse qui s'est installé à l'est depuis 60 ans environ.Par ailleurs un pays digne de ce nom reconnu par toutes les nations presque et qui reconnait des bandits et terroristes ramassés de tout bord comme un État et lui accorde un soit disant une ambassade ou une reconnaissance , ne peut s'appeler un pays. C'est comme la Mauritanie ne peut être considéré comme un pays tant qu'ils ont des relations politiques avec des voyous et bandits fabriqués par la haine de l'est. Il Y a bien une grande différence entre l'eau pure et l''eau troublée..

  • ملاحظة
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 00:16

    حبذا لو حذف المغاربة إستقبال الضيوف بالحليب والثمر. لأنها عادة أكل عليها الدهر وشرب. هناك عدد كبير من الناس لا يحبون تناول الثمر والحليب إذا لماذا إجبارهم على تاولها؟

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 14

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 6

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 5

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40

محمد رضا وأغنية "سيدي"

صوت وصورة
صرخة ساكنة "دوار البراهمة"
الجمعة 22 يناير 2021 - 23:11 10

صرخة ساكنة "دوار البراهمة"

صوت وصورة
عربات "كوتشي"  أنيقة بأكادير
الجمعة 22 يناير 2021 - 20:29 28

عربات "كوتشي" أنيقة بأكادير