جيش إثيوبيا يعلن السيطرة على معقل الانفصاليين

جيش إثيوبيا يعلن السيطرة على معقل الانفصاليين
السبت 28 نونبر 2020 - 20:40

أعلن الجيش الإثيوبي، السبت، أنه سيطر على عاصمة إقليم تيغراي، بينما يجري عمليات بحث عن قادته المتمرّدين.

وجاء الإعلان بعدما أفادت تقارير بتعرّض ميكيلي لقصف عنيف في إطار هجوم واسع للجيش على المدينة، التي تعد نصف مليون نسمة كساكنة وتديرها جبهة تحرير شعب تيغراي الانفصالية.

وأعلن قائد الجيش، الجنرال برهان جولا، أن “قوة الدفاع الإثيوبية سيطرت بالكامل على ميكيلي”، وفق ما نقلت عنه هيئة البث الإثيوبية، مضيفا أنه تم تحرير 7000 من عناصر القيادة الشمالية التابعة للجيش.

وأفادت الحكومة المحلية في وقت سابق بأن قصفا عنيفا هز وسط ميكيلي، وهو أمر أكده مسؤولان معنيان بمجال الإغاثة على اتصال بموظفين تابعين لمجموعتيهما في المدينة.

ونقلت هيئة البث الإثيوبية عن أبيي قوله قبل وقت قصير من صدور تصريحات قائد الجيش: “تمكّنا من دخول مدينة ميكيلي من دون أن يتم استهداف المدنيين الأبرياء”.

وأعلن أبيي الذي فاز بجائزة نوبل للسلام العام الماضي، في الرابع من نونبر الجاري، أنه أمر الجيش بإطلاق عمليات عسكرية ضد الحزب الحاكم لتيغراي (جبهة تحرير شعب تيغراي).

وخلّفت أكثر من ثلاثة أسابيع من القتال العنيف آلاف القتلى، “بينهم العديد من المدنيين، إضافة إلى قوات الأمن”، بحسب ما أفادت به مجموعة الأزمات الدولية أمس الجمعة.

وتدفّق عشرات آلاف اللاجئين عبر الحدود إلى السودان، فيما يعتقد أن هناك عددا كبيرا من النازحين ضمن تيغراي.

وأعلن أبيي، أول أمس الخميس، أنه أمر بشن هجوم “أخير” على قادة جبهة تحرير شعب تيغراي، بينما أفاد الجيش الإثيوبي بأنه حاصر ميكيلي.

ولم تتمكن “فرانس برس” بعد من الحصول على تعليق من جبهة تحرير شعب تيغراي بشأن إعلان الجيش اليوم السبت.

وصعّب انقطاع الاتصالات في تيغراي مهمة التحقق من مزاعم الطرفين بشأن كيفية تطور الوضع ميدانيا.

ولم يتسن الحصول على تعليق بعد من متحدث باسم خلية أزمة تشكّلت استجابة للنزاع في تيغراي بشأن التقارير عن قصف ميكيلي، التي سبق أن تعرّضت لقصف جوي.

لكن أديس أبابا أفادت، السبت، بأن “التدخل الجوي كان دقيقا واستهدف مخزنا عسكريا لجبهة تحرير شعب تيغراي وأسلحة وترسانات”، وتجنّب “المنشآت المدنية”.

إريتريا على خط النزاع

في بيان صدر اليوم السبت، اتّهمت حكومة تيغراي أبيي بالتعاون مع رئيس إريتريا المجاورة، أسياس أفورقي، لشن الهجوم على ميكيلي.

وأفاد البيان بأن “سلطات تيغراي الإقليمية ترغب بإعلام الأصدقاء والأعداء على حد سواء بأنها سترد بالشكل المناسب على المجازر والأضرار التي ألحقها هؤلاء الفاشيون بالممتلكات”.

ونفت أديس أبابا أن تكون حصلت على دعم عسكري من إريتريا في هجومها الحالي على تيغراي، إلا أنها أقرّت بأنها استخدمت الأراضي الإريترية.

وقال سكان في مدينة هوميرا الحدودية غرب تيغراي، لفرانس برس، إن القصف الذي انطلق من إريتريا استهدف مبان سكنية وتجارية خلال معارك وقعت في وقت سابق من الشهر.

واستهدف صاروخ على الأقل أطلق من تيغراي العاصمة الإريترية أسمرة ليل الجمعة، وفق ما أفادت به مصادر دبلوماسية في المنطقة فرانس برس. ولم ترد أي تقارير عن سقوط ضحايا أو وقوع أضرار.

وتبنّت جبهة تحرير شعب تيغراي إطلاق صواريخ باتّجاه أسمرة قبل أسبوعين، لكن لم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن الهجوم الأخير.

وهيمن حزب تحرير شعب تيغراي على الحياة السياسية في إثيوبيا على مدى ثلاثة عقود قبل أن يصل أبيي إلى السلطة في 2018. وخاض الحزب حربا ضد إريتريا أودت بعشرات الآلاف بين العامين 1998 و2000.

وحصل أبيي على جائزة نوبل إلى حد كبير بفضل دوره في تحقيق تقارب مع أسياس عام 2018.

قلق على المدنيين

تصاعد القلق في الأيام الأخيرة حيال مصير سكان ميكيلي؛ إذ حذّر قادة في العالم ومجموعات حقوقية من احتمال أن يكون تم خرق قواعد الحرب خلال العمليات في المنطقة.

وتضغط الأمم المتحدة منذ أسابيع من أجل الوصول بشكل كامل إلى تيغراي، لكن دون نتيجة حتى الآن.

وأفاد مكتب أبيي هذا الأسبوع بأنه سيفتح “ممرا إنسانيا”. ويتواجد آلاف عناصر الإغاثة التابعون للأمم المتحدة والمنظمات الدولية غير الحكومية في ميكيلي، لكنهم يتعاملون مع نقص في الغذاء والمال وغير ذلك من الأساسيات.

وأكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنها حصلت على “1300 طلب من أشخاص في إثيوبيا وخارجها الساعين بلهفة للاتصال بأقاربهم”، مضيفة: “نعرف أن هذه ليست إلا قمة جبل الجليد”.

ودعا البابا فرنسيس في تغريدة “الجميع للصلاة من أجل إثيوبيا حيث تكثّفت المواجهات المسلحة وتسببت في وضع إنساني خطير”.

وقالت حكومة أبيي إن الحملة العسكرية في تيغراي انطلقت للرد على هجمات نفّذتها قوات جبهة تحرير شعب تيغراي ضد معسكرات للجيش الفدرالي ليلة الثالث من نونبر.

وقاوم أبيي مرارا الدعوات إلى وقف القتال والتفاوض مع قادة جبهة تحرير شعب تيغراي، مشيرا إلى وجوب نزع سلاحهم وإلقاء القبض عليهم.

والجمعة، التقى أبيي ثلاثة رؤساء أفارقة سابقين هم الموزمبيقي يواكيم شيسانو، والليبيرية إلين جونسون سيرليف، والجنوب إفريقي كغاليما موتلانتي، الذين أرسلهم الاتحاد الإفريقي هذا الأسبوع لإجراء وساطة.

وجاء في بيان صدر عن الاتحاد الإفريقي أن أبيي أبلغ الموفدين بأن العمليات العسكرية في تيغراي، “لن تستمر لوقت طويل”.

*أ.ف.ب

‫تعليقات الزوار

14
  • محمد الوطن
    السبت 28 نونبر 2020 - 20:51

    افريقيا في حاجة إلى التكتل والاندماج وليس للتشرذم والانفصال .ولكن مع كامل الأسف هنالك من مازال يغدي بؤر التوتر ويشجع على الانفصال .ولكن الحق يعلو ولا يعلى عليه.

  • ولد حميدو
    السبت 28 نونبر 2020 - 21:05

    الاعلام الجزاءري فرح بسيطرة اثيوبيا على معقل الانفصاليين و لا وجود لبغرير العصير و خلق النعرات

  • دولة النفاق
    السبت 28 نونبر 2020 - 21:12

    اين هي جارة النفاق من هذا الحدث !!!؟؟؟ اليس هذا بشعب يريد تقرير مصيره !!!؟؟؟

  • المذغري
    السبت 28 نونبر 2020 - 21:15

    على الخارجية المغربية ان تصدر بيانا تؤكد فيه دعم الوحدة الوطنية والترابية لاءثيوبيا حتى يتم توضيف هذا التصريح لجعل ءاثيوبيا تغير موقفها وتسحب ءاعترافها بالبوليساريو،باءعتبارها لقيطا من امه غير شرعية الجزاءر والتي كانت تربطها علاقة مصلحية وغير شرعية،بالاءب غير شرعي المقبور القدافي.

  • ={{أَبُو إِسْحَاق اَلوَسَطي}}=
    السبت 28 نونبر 2020 - 21:21

    إثيوبيا حسمت أمر الإفصاليين في أيام دون مراعات المجتمع الدولي، ولا الإتحاد الأوروبي ولا الإتحاد التفريقي عفوا الإفريقي ولا سياسة ضبط النفس ولا عقوق الإنسان ولا…. كبرها تصغار، نحن 45 سنة ولم نتجرأ على تشتيت وتفكيك معاقل البوليساريو في تندوف …

  • مغربي و افتخر
    السبت 28 نونبر 2020 - 21:26

    اين النظام الجزائري العسكري الرجعي الذي يساعد الشعوب الضعيفة اتحداكم ان تعلينوها نظام جبان همه الوحيد المغرب اوا ساعدو اقليم تيغراي ف اثوبيا الدولة التي تساعد الشعوب المقهورة اتحدى الاعلام المأجور الجزائري ان ينطق كلمة في حق دولة إثيوبيا.نظام و اعلام منافق

  • rado
    السبت 28 نونبر 2020 - 21:34

    هل فهمتم يا جنرالات ويا محللي قنوات العسكر الجزائري جيدا ما قامت به اتيوليا، الحديد والنار هو الشيء الوحيد الدي يفهمه الانفصاليون في جميع بقاع العالم، لكن سوء حض المغرب أن له جارا تحكمه عصابة بشهادة شعبه الذي قال لهم مرارا وتكرارا، (تنحاو كااااع)، تمد العصابة بالأوكسجين كل ما ضاق عليها الحال، أدعوكم يا جزائريين أن تعاودوا الإستماع مرارا وتكرارا لما قاله السياسي الجزائري عمار سعداني عن مغربية الصحراء وتبدير أموالكم، وكدا الرئيس الأسبق لتونس السيد المرزوقي، كلما حولت جمع الشمل، أجد جنرالات الجزائر تضع العصى في العجلة، م ن هيسبريس

  • السوسي
    السبت 28 نونبر 2020 - 21:58

    إيثيوبيا قدمت للعالم أجمع درسا قويا جدا.
    بمجرد بدأ النزاع قامت الدولة الإيثيوبية ب :
    – إغلاق البلاد
    – قطع الإتصالات عن جميع مناطق النزاع
    – منع الصحافيين الأجانب من ذخولها
    – منع جميع التذخلات الأجنبية
    – رفض جميع المساعدات الأجنبية
    و هكذا تمكنت الحكومة الإيثيوبية من تسوية المشكل ذاخليا و دكت معاقل الإنفصاليين و طحنتهم و سيطرت على عاصمتهم المزعومة و كل هذا في أسبوعين !

    تصوروا لو سمحت إيثيوبيا بالتذخلات الأجنبية و التلاعبات الإعلامية و الكلام الفارغ مثل “حقوق الإنسان” و ضبط النفس” ؟؟

    تصوروا لو سمحت إيثيوبيا بتذخل الأمم “اللامتحدة”: بكل بساطة سيتم تعريض إيثيوبيا لضغوطات أجنبية و سيتم حماية الإنفصاليين و ستدوم الحرب نصف قرن بلا نتيجة !!


    التعامل مع أي حركة إنفصالية يجب أن يكون شأنا ذاخليا كما فعلت إيثيوبيا، الإنفصاليون لا يفهمون إلى لغة الرصاص و كسر العظام.
    

بعدما ضيع المغرب نصف قرن في الأمم المتحدة، أتمنى أن يستفيذ من الدرس الإيثيوبي و التركي و يدك حصون الإنفصاليين في يومين و سيبكي الإعلام المنافق لأسبوع و تنتهي المشكلة، و لتذهب الأمم المتحدة إلى الجحيم لأنها سبب مآسي العالم أجمع.

  • عبد الغني
    السبت 28 نونبر 2020 - 22:26

    احمد أبي حائز على جائزة نوبل للسلام السنة الماضية و لم يشفع له ذلك من العفو عن المنشقين. ضنوه سيفعل ذلك لكنه يعرف كيف يدق الحديد بالنار. دحرهم ولم يكترث لقول الاعداء. أعداء الوحدة الترابية للدول.
    برافو . يا ربي يستافد المغرب من هته الطريقة في إدارة مثل هته النزاعات المضنية والمنهكة.

  • aklani
    السبت 28 نونبر 2020 - 22:27

    للأسف مازال اكثرية من الساذجين في هذا البلد مازالو يرقصون على وتر ان الشعب الجزائري شي والعسكر شيء اخر انظروا من كان يضرب ابناء المغاربة في باريس اليوم نزيدك اكتر
    التمويل جزائري التحريض جزائري الاحتضان جزائري ومازال كتكولي جزائري خوك منين جبتو هاد الذل واش ديما حنا مقولبين وخوك راهو فداركم هالعار اعتبرهم غاهوما خوتك والله المرض والسكر والملح مزال شي حد يكولي الشقيق ولا الباكور الهندي

  • ali
    السبت 28 نونبر 2020 - 22:34

    الوضع المغربي في الصحراء المغربية ليس كوضع اثيوبيا.فاثيوبيا حاربت الانفصاليين فوق ترابها.و ليس لديها ما ستخسره لأنها أصلا تتخبط في الفقر والمجاعة.أما نحن فالوضع مختلف.فالمغرب في صحرائه والصحراء في مغربها.والانفصاليون في خيامهم البالية في تندوف.التي تقع في التراب الجزائري. .التزاما بالمواثيق الدولية لا يمكننا مهاجمة الانفصاليين في تندوف.لأنه سيكون اعلان حرب على الجزائر.في حالة دخول الطرفين في حرب فستكون حربا بلا هوادة.و نتائجها ستكون نتائجها كارثية على المنطقة و على الجميع.فالمغرب يشهد إقلاعا إقتصاديا و أوراشا تنموية كبرى.السياسة الدبلوماسية المتبعة ستأتي أكلها ولو بعد حين و بدون أي خسائر

  • مغربي متابع
    السبت 28 نونبر 2020 - 23:02

    هذا يسمى المعقول .المغرب أضاع فرصة من ذهب في حرب الرمال الثانية ويفرض الأمر الواقع .لكن أسطوانة الحقوق والبرقوق وسلك وعادي واليد الممدودة وحسن الجوار .جعلت شرذمة يقوم لها قائم .هاهو آبي أحمد صاحب جائزة نوبل للسلام فرض السلام بقوة السلاح أين المجتمع الدولي ؟.والآن هاهو يطارد الانفاصليين .يعني؟؟؟؟؟ لا يصح إلا الصحيح .الكل إلتزم الصمت بما فيها السودان بل إريتريا كانت له عونا وسندا .هادو الجيران دالصح ليس كالوباء الذي ابتلينا به في الشرق حقد وحسد وبغضاء .ويبدو أن الأسلحة الاسرائيلية خصوصا الطائرات بدون طيار عملت شغلها .

  • محمد
    الأحد 29 نونبر 2020 - 07:12

    إتيوبيا ضاقت درعا مع الإنفصاليين،فبعد إيريتيريا التي انفصلت عنها،هاهي الآن اخدت بزمام أمرها وحاربت الأنفصال ،في اقليم تيغراي.

  • مصطفى
    الأحد 29 نونبر 2020 - 10:22

    المغرب يجب ان يأخد الدرس لكي يسيطر هو الآخر على معقل الانفصاليين

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 17

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 2

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 9

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 15

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 10

مطالب بفتح محطة ولاد زيان