"حركة مالي" ترفض التحريض ضد مغربيات

"حركة مالي" ترفض التحريض ضد مغربيات
صورة: أرشيف
الثلاثاء 4 ماي 2021 - 06:09

جدل يرافق تعبيرات على وسائل التواصل الاجتماعي تمس باختيارات مغربيات في التعبير، خاصة في منصات شبابية من قبيل “إنستغرام” و”تيك توك”، وهو ما تنقله صفحات على موقعي “يوتوب” و”فيسبوك”.

ويتعلق الأمر بحساب مغربي على مواقع التواصل الاجتماعي، للاعب كمال أجسام يسجل مقاطع وينشرها رقميا، وعمّم خلال شهر أبريل الماضي مقطعا يظهر فيه وهو ينتقل إلى منزل مغربية تنشر فيديوهاتها الراقصة، ويلتقي أباها، ويسلمه “رسالة شكر” على “تربيته، وتعليمه بنته، حتى تصير ‘راقصة تكتوك’ يعجب بفيديوهاتها هو وأصدقاؤُه، ويشاركونها”، ثم يريه مقطعا مسجلا، يضرب الأب على إثره ابنته.

حساب “ك.د”، الذي يعرف باسمه المستعار على مواقع التواصل “مول الجيم الزرقة”، يدعو المغاربة، رقميّا، إلى السير على نهجه، وكتابة “رسائل شكر”، والبحث عن آباء “راقصات تيك توك” وتوجيهها إليهم؛ فعل وصفته الحركة البديلة من أجل الحريات الفردية بـ”مطاردة الساحرات”، التي تبرز “السيطرة الأبوية على أجساد الفتيات والنساء، التي يُنظَر إليها على أنها طبيعية في المجتمع المغربي”.

وفي بيان لـ”مالي” يقول التكتّل المغربي المدافع عن الحق في الاختيار إن في هذه المقاطع “استهداف للنساء والفتيات اللواتي يصنعن محتوى على منصة تيك توك”، ويتعلق الأمر “بالرقص الكوريغرافي، الذي هو مضمون غير لائق في نظره”، وتزيد: “في هذه المطاردة، سواء كانت مسرحية أم لا، يعثر على عنوان الفتيات، ويعتبر نفسه وصيا نبيلا للفضيلة، ومنقذا لـ’شرف’ العائلة؛ فيذهب إلى بيت الفتاة ويتظاهر بأنه معجب بمقاطعها على تيك توك، ويطلب مقابلة الأب من أجل إثارة ردود فعل عنيفة”.

تجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن “الفاعل الرقمي” تمسك بمقاطعه، وانتقد رافضيها، الذين اعتبرهم “يعيشون من مداخيل أخواتهم” اللائي يصوّرن مثل هاته الفيديوهات، قبل أن تُحذَف مطلع الأسبوع الجاري.

وترى الحركة البديلة من أجل الدفاع عن الحريات الفردية (مالي) أن مثل هذه المضامين “تكشف تماما عن العنف الذي تتعرض له النساء، والمتجلي في معاقبتهن لأنهنّ قرّرن استخدام أجسادهن لأغراض فنية أو ترفيهية على منصة تيك توك”، ويضيف التكتّل: “إذا كان هذا الأخير نصّب نفسه مطبّقا للقانون في العصر الحديث فإن هذا حقا يقلقنا”، علما أن البعض “يرى أن من حقه كرجل أن يتحكّم في أجساد النساء واختياراتهنّ في الحياة”.

وتتأسف “مالي” لأن مثل هذه الواقعة “تذكّر بأن في بلدنا، مثل العديد من البلدان الأخرى، يُربَط ‘شرف’ الأسرة في المقام الأول بـ’أخلاق’ الجنس الأنثوي فيها”.

وتدعو الحركة البديلة من أجل الحريات الفردية إلى “المساعدة” باسم الدفاع عن “حقوق المرأة واحترام كرامتها النسوية”، عن طريق “التعهد بالعمل على عدم ترك هذه السلوكيات تمرّ دون عقاب كمواطنات ومواطنين ملتزمين”، عبر الدعوة إلى التبليغ عن هذه الفيديوهات ومثيلاتها حتى تحذفها شركات التواصل الاجتماعي، و”مطالبة أصدقائكم بنفس الشيء من خلال مشاركة هذه الرسالة”.

في هذا السياق، تقول ابتسام لشكر، الناطقة الرسمية باسم حركة “مالي”، إن هذه الفيديوهات “رسالتها واضحة، وخطيرة جدا، من عنف وتمييز ضد النساء واختياراتهنّ، بغض النظر عن صدقها من عدمه”، وهو ما دعا إلى “توحيد للمبادرات حتى يكون لها تأثير”، بالتنسيق مع مجموعة من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة “إنستغرام”.

وفضلا عن الاستهداف، ومس الاختيارات الشخصية، وما يصدر عنه مثل هذا الفعل من “تسلّط وتحكّم ذكوري وأبوي”، تشدد لشكر على خطورة آثار مثل هذه الفيديوهات، “فلا نعرف إلى ماذا ستفضي، وقد تودي بحياة مستهدفات منها”، وفق تعبيرها.

ومع استمرار الحديث مع حسابات على وسائل التواصل الاجتماعي حتى تحذف تسجيلات نشرتها للمقاطع المصوَّرَة التي أثارت الجدل، بتنسيق بين أعضاء من “مالي” ومجموعة من الفاعلين على وسائل التواصل الاجتماعي، خاصة “إنستغرام”، تسلط ابتسام لشكر الضوء على الحاجة بالموازاة مع هذا إلى “الحلّ القانوني”، وهو ما تحُثُّ الجمعيات الحقوقية والنسوية بالمغرب إلى التحرّك في سبيله.

راقصات تيك توك مالي مول الجيم الزرقة وسائل التواصل الاجتماعي

‫تعليقات الزوار

34
  • Amazigh
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 06:29

    السلام عليكم : … أن كان كذلك – كل الكلام في الموضوع – فالكتاب الرذيلة والسقوط فيها حتى هو شئ عاديي و أدخلوه في الحريات الفردية والاختيارات و و و و … و ! أترضى لأختك او حتى أمك هذا ؟ كن ذيوثيا ملحدا هذا شأنك …

  • عثمان
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 06:37

    ماعرفت مانقول والله العظيم حسبنا الله ونعم الوكيل فيكوم إلى أي اتجاه يسير البلاد بدأت أحس بنفسي غريبا عن الوطن

  • marjan
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 07:07

    سوء التربية وقلة الحياء والايمان ، هدا نوع من التحرش وجب معاقبتهم قنونيا ، هاذ العيالات الي كستحمو في حمام شعبي بدون ملابس داخلية اش عتسنا منهم

  • Prince Sahraoui
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 07:22

    أنظروا فقط إلى المفردات التي تستعملها تلك الجمعيات حتى تتيقنو أنها لم تولد ولادة طبيعية في المجتمع المغربي، فكيف لها أن تعرف ما يصلح لهذا المجتمع.
    مطاردة الساحرات!؟!؟ من أين يعرف المغاربة جملة كهاته.
    عودو من حيت أتيتم وأتركو المغاربة يتسلقون الدرج دون حرق المراحل.

  • هشام السوسي
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 07:23

    الجمعيات النسائية التي تحرض على الفجور و الفسق باسم الحريات و باسم الحقوق و المعاني الانسانية الجميلة البراقة و لكن ما خفي كان اعظم ، الم يكفيكن حال الاسرة و الاطفال في المغرب و نسبة الطلاق المهولة في المغرب الا يكفيكن حال و مستوى الثقافي و الاخلاقي لأبنائنا في المدارس و الثانويات وووو ، ما انتتن الا ادوات و خشيبات الماسونية و الليبرالية المتوحشة التي تهدف الى خراب المتمعات و الاسر و الامم لنصبح افراد في محميات كبيرة و هدا ليس استنتاجي انا فهي بحوث و استنتاجات مثقفين اوروبيين و اميركين كبار الدين توصلوا الى ان الحرب على النوية الاولى و هي الاسرة ستكون و هي الحال الان من خلال الاكثار من الحمعيات باسماء براقة الحرية و الحقوق و الخ ، استني من طبيعة الحال الجمعيات المناضلة الشريفة و لكن هي قليلة في هدا المستنقع الملي ء بالمراقة و الوصوليون و الانتهازيون و على حساب الامة ماعندو غراض

    شكرا هسبرس على التشر

  • مواطن مغربي.
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 07:32

    لسنا مع تصرف هذا الشخص، لكن نريد أجوبة من القراء و المختصين عن هذه الأسئلة:
    -لماذا الإكثار من مواضيع “الحركات النسوية” و المثليين و السحاقيات و الملحدين و العلمانيين؟
    -هل أصبح الشعب المغربي مجرد مفعول به فيما يتعلق بهويته و قيمه و لغته و تقاليده و ثقافته؟
    -من وكل “حركة مالي” و غيرها للحديث باسم المغاربة؟
    -من يقف خلف هذه الجمعيات؟ و من يمولها؟ و من أجل ماذا؟ و لصالح من؟

    أرجو النشر

  • سليم
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 07:43

    هذا النوع من راقسات تيك توك وسخو صمعة المغربيات وشوهو رأسهم وعائلاتهم وهذا الاخ وأمثاله لم يفعلوا إلا أقل مايمكن فعله تحياتي الغيورين على شرف وحشمة المغربيات وأولياء أمورهم
    أما الجمعيات فقط هم مرتزقة أجندات خارجية

  • نبيل
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 07:45

    الرجال قوامون على النساء.
    قال السعدي في تفسيره: قوامون عليهن،بإلزامهن بحقوق الله تعالى، و أداء فرائضه، و كفهن عن المفاسد.

  • نصيحة من مواطنة
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 07:48

    منذ سنتين في مصر قتل اب ابنته الوحيدة المراهقة بسبب جاره الذي اراه فيديو لابنته على مواقع التواصل وهي ترقص حقيقة الامر مقلق ويجب التعامل معه بروية لان الاب تتور ثاءرته ويمكن ان يرتكب حماقة اعتقد ان الانسب ان تتدخل الدولة لحذف بعض وساءل التواصل وتقنين استعمال الانترنيت وحجب بعض المواقع خاصة الاباحية و كذا تلك التي تدعو الى العنف والالعاب الالكترونية المدمرة للشباب وصاحبات الروينة اليومية كما تحذف صفحات الارهاب لان الشعب الذي يغلب عليه الجهل والتخلف يستعمل التكنولوجيا في غير محلها ويدمر بها نفسه وغيره

  • التربية زينة
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 07:53

    الجمعيات الحقوقية و الي كتسمي راسها انسانية و مدافعة عن الفرد نوضوا جمعوا راسكم راه خاصكم تعاودو بالترابي. نتوما لي مخليتوش الإعدام اطبق على مغتصبي الأطفال سيروا دبروا لشباب على خدمة سيروا جمعوا ادلة على كروش الحرام خليهم اتحاسبوا عطا الله ميدار و خليو الوالدين اديرو خدمتهم

  • انا اب لبنت صغيرة
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 07:58

    انا احي صاحب هذه المبادرة، وجب مساءلة الاب عن تربية ابنته، فكيف يعقل ان يسمح لابنته بهكذا امور مخلة للحياء وان تجعل من ابنته عارضة لجساذها حتى صارت سلعة شهوانية، صرت اقاتل من احل ان اربي ابنتي مع مثل هذه الحمعيات المحطت للاخلاق، لا حول و لا قوة إلا بالله

  • ياسر
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:02

    را الفيديوهات ديال السيد مجرد تمتيل ، و الام و الاب و بنت غير كيمتلو

  • ولد كرسيف
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:10

    رجعتو ثاني؟ سبحان الله كيبانو غير فرمضان بحال الشبكية.مرة الصيام مرة البوسان…. المهم خاصهم يبان. موعدنا فرمضان القادم إن شاء الله فشي مصيبة أخرى.

  • abdellatif
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:46

    اتريدون التشجيع على الرقص والظهور بملابس خادشة للحياء لبناتنا تبا لكم ولحريتكم إذا كانت هاذه هي الحرية

  • abdoo bb
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:49

    هذه الجمعيات النسائية في وطننا العزيز هي سبب معانات بناتنا .فهي من تبيعهن بتمن بخس للذئاب .حتى أصبحت سلعة رخيصة في كل مكان .حرام عليكم أيها الجهلة . المرأة كرمها دين الإسلام تكريما يليق بمقامها. فإلى كل الاباء احرصو على تربية بناتكم وأولادكم لما فيه الخير . و السلام.

  • عبدالله
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 08:53

    نحن مع المرأة أما واختا وزوجة وخالة وعمة،ولا ينكر فضلها ومرتبتها التي هي فوق الرؤوس الا اللئام،لكن أن تنتكص على عقبيها وتترك رسالتها النبيلة في المجتمع التي هي تربية النشأ وتهيئة الأجيال من بنين وبنات والسير بهم على خطى الاخلاق وتحصيل العلوم وخدمة الوطن وتتحول إلى عارضة للمؤخرات وما خفي من المفاتن والميوعة والسخافات،فهذا من عمل شياطين الجن وشياطين مالي،اهتموا يامالي بغسيلكم الوسخ وساعدوا المرأة في وظيفتها الطبيعية التي فطرها الله عليها،لا تكونوا معاول للهدم وكونوا ادواتا للبناء ياهداكم الله.

  • بن خدوج
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:03

    لو أن المسلمين يقرؤون القرآن الكريم يوميا ويتدبرون آياته لكان خير لهم، للأسف الشديد يمرون عليها مرور الكرام ومنهم من تجد عنده المصحف في البيت كديكور وأية الكرسي معلقة في البيت كأنها صورة من الصور ولا يبالي إلا من رحم ربي ، واعلموا أن الله عزيز حكيم غني عن العالمين اللهم اهدي الناس يارب الناس إنك عل كل شيء قدير وحسبنا الله ونعم الوكيل

  • Kel
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:37

    أول ما شفت الفيديو درت ليييه السينيال لأنو فيه تحريييض و عنف ضد الحريات ديال الفرد أو حنا ماشي فبلد ديكتاثوري باش تجي نتا الملاك ديال الرحمة داير فيها رسول تحاسب المرأة

  • رجل من المسلمين
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:44

    ما يستعصي علي فهمه لماذا يسمح اللاديينيين بممارسة الوصاية العلمانية على الشعب المغربي المسلم!!!! ؟ ؟؟؟

  • مهاجر
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:50

    ان الدستور المغربي يقرر اسلامية المملكة،والعرف كذلك يقر بأن شرف العائلة من شرف أبناءها و بناتها،و انتم باسم العدالة والحرية الفردية،تدافعون على فساد أخلاق بناتنا؟حتى الدول الاسكندنافية التي اعيش فيها 36سنة،يرفضون ما يفعله بيناتنا في تك تك.لان للحرية أخلاق.لان حضارة الدول ترقى برقي أخلاق أهلها هذا ما عبرت عنه فلسغة كانط.مثلا

  • مول لمينوط لزرق
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 09:52

    اكيد هاد مول جام الزرقة كون كان مع جماعة عندها النفوذ بحال داعش كون دار كتر، ولكن القانون هو لي مخوفو، واخا هاد القانون مازال مادارش لي عليه او عاقبو على داك شي لي دار من قبل او على جرائم الضرب ف حق عداد من الناس لي ضربهم اَو صورهم. هاكا كا تبدا داعش ملي ما داخلاش لينا راسنا بلي الحريات الفردية ديال ناس ماشي شغلنا فيها اكيد اي جماعة بانت كا تشبه لينا ف تفكير غادي نمشيو ليها، ماشي حتا تبدا تقتل ف بنادم عاد نبداو نبكيو او نقولو داعش لا تمثل الإسلام. للأسف المجتمع ديالنا عزيز عليه العنف او ما داخلاش ليه راسو ديك القضية ديال “ماشي شغلك فيا” داك شي علاش كاي ساهم ف ظهور مجتمعات عنيفة بحال داعش.

  • عبد العظيم
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:10

    لواحد يربي غا راسو قبل يفكر يربي بنات الناس. شعب مازال عايش بفكر الدوار، حضيني نحضيك…

  • حقوقي
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:48

    هذه الحركات تنصب نفسها مدافعة عن الجنس الأنثوي و عن الحريات الفردية لكنها في الواقع لا تنشط إلا فيما يرضيها انتقائية لا تتبع أي منطق و بدون أية انتاجية ما عدى التشكي و البكاء بهذا سيتحول المجتمع إلى أفراد يبكون أكثر ما يشتغلون لكن اللوم على مناطق الإحتكار نطالب بالمساواة في هذا البلد

  • نورالدين
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:56

    الى كل المعلقين و اصحاب لا حول ولاقوة الا بالله … اصحاب ضاع الايمان و ماتت التقوى … و ضاع الوطن بضياع الاخلاق …. من منكم لا يشاهد المواقع الاباحية ؟ من منكم لم يزني و لا يزني ؟ و من منكم لا يختلس النظر إلى مؤخرة ابنت الجيران او زوجة الجار ؟ الله يهديكم، و لا عرفتو شنو ؟ لهلا يهديكم حينت المرض اللي فيكم انتم اخترتموه.
    و نشري ا هيسبريس

  • انوار
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 10:57

    مالقيت ما نقول من غير و باز اللي عندو شي ذرية يراقبهم و يربيهم تربية صالحة و ينسى عليه هاد الامراض من مالي و غيرهم

  • وجدي
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 11:48

    لقد توحشت النساء والفتيات وتجبىت وطغت ولم يعد يردعهن رادع ولا وازع.بالأمس على الأقل كن يحترمن الطقوس الدينية والشعائر ولا يستفزوا مشاعر المسلمين.مثلا في رمضان كانوا يسترن أجسادهن ولا يتبرجن.أما الآن ففي عز نهار رمضان تجدهن كاسيات عاريات مستفزات مؤخرتهن بارزة بل أكثر من ذلك.أما في مواقع التواصل فقد استعمرنها ويمررن فيها فحشهن وميوعتهن.رحماك ربنا أغثنا من بطشهن ونزغهن.

  • ملاحظات
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 11:58

    – الرجل لم يفعل شيئا خاطئا، أعجبه رقص الفتاة فأخبر عائلتها. لم يقل شيئا عما إذا كان الرقص صحيحا أم خاطئا.

    – ثانيا، لم يكن يتجسس عليها، فقد، وضعت الفيديوهات للجميع بإرادتها الكاملة. فلا يمكن لممثل في فيلم أن يتهم مشاهدا بالتشهير.

    – ثالثا ، رد فعل الآباء هو شأن عائلي خاص، وحركة مالي هي التي تتدخل في الأمور الخاصة.

    – ملاحظة أخيرة، حتى ولو كنا جميعا نزني ونشرب الخمر ونتبع المؤخرات (،والعياذ بالله )، فهذا لايجعل ما تقوم به الفتاة صحيحا ولا خاطئا. إنهما أمران منفصلان. وأي محاولة للجمع بينهما هي فقط من أجل تشتيت الانتباه.

    – أخيرا، إن كنت مسلما، تذكر سيحاسب الجميع بالتفصيل بعد الموت. فلا تضيع آخرتك من أجل إرضاء الناس.

    والله أعلم

  • مواطن
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 12:54

    عن ابن عمر ـ رضي الله عنهما ـ قال: سمعت رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ يقول: كلكم راع، وكلكم مسؤول عن رعيته : الإمام راع ومسؤول عن رعيته، والرجل راع في أهله ومسؤول عن رعيته، والمرأة راعية في بيت زوجها ومسؤولة عن رعيتها والخادم راع في مال سيده ومسؤول عن رعيته؛ فكلكم راع ومسئول عن رعيته /.فعلم ان الله سالك فاعد لي سوال جواب

  • abdessamadrijmaoui
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 14:40

    حركة مالي صهيونية مدعم من العلمانيين….لاتي تنهى عن العفة وستر وتدعوا الى المنكر والبغي…وكالين رمضان …..الله يخد فيهم الحق…

  • فاطمة
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 15:34

    ويسمون الأشياء بغير أسمائها العري والانحلال حرية شخصية الرقص تعبير جسدي والزنا علاقات رضائية

  • صلاح الدين
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 17:50

    الغريب في الأمر هو أن الجمعيات الحقوقية في الغرب و إن دافعت على الحريات الشخصية و حريات النساء لن يصلوا إلى التعظيم و التمجيد الذي كرمها ديننا الحنيف به.
    حتى و إنهم عند دفاعهم على إمرأة شبه عارية أو عارية بعبارات “لا تقرب جسدي” خاصة في الأيام العالمية المزعومة للمرأة, فإن مثل هذه الجمعيات لا تتدخل قطعا في موضوع القاصرين أو القاصرات لأنهم يُعتبروا أطفالا و تربتهم و وِصايتهم هي ما زالت بيد واليديهم و لا دخل لمثل هذه الجمعيات التخريبية في الدفاع على مثل هذه السولكات. ليس لأنهن لا يريدون ذلك و لكن لأنهم وَاعُون كل الوعي أن أي تدخل لهم في سلوك المرأة القاصر بالدفاع عن لقطاتها أو تبرجها أو إباحيتها… سيجر معه إفشال تربية الوالدين و بالتالي فمثل هذه الجمعيات تكون مُعرضة للمحاكمة من طرف الوالدين.
    أما إذا رجعنا لجمعياتنا ففي غالب الوقت كنلقاوهم ما كين آ كوِّر و عْطي لّْعور (مثل جمعية مالي لا تنوب عني. كمغربي أبدا, حتى و إن إتخدوا من عنوانهم الدفاع عن حقوق الرجل)

  • الحقيقة
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 18:55

    حسبنا الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم، هذا الأمر يعتبر نوعا من الإباحية التي تقوم به تلك الفتيات منصة التواصل فمن الواجب على الآباء والأمهات أن تهتم بتربية بناتهم وأن لا يهتموا بكلام الجمعيات المنحطة والحركات التي تحرض على الفساد والانحطاط والانحراف التي تعتبر الوعظ والتربية على الأخلاق التحريض على المغربيات.

  • حسن
    الثلاثاء 4 ماي 2021 - 20:06

    الله يعطيه الصحة زمطهم …………………………..

  • samir
    الأربعاء 12 ماي 2021 - 19:56

    المغربية ضسرات فالمغرب لأن القانون يساير حماقاتها وجهلها كما يساير الظل صاحبه وملي كتخرج خارج المغرب تظن أن السيبة والتعاطف الجاهل معها موجود في كل أنحاء المعمور فتسقط في شباك القانون الذي لا يرحم لا امرأة ولا رجل فتصرخ وتبكي وتنادي أنها مضلومة ومقهورة فتساندها الجاهلات متلها فتعود للبلاد كبطلة يقتدي بها والقادم أجمل في هاته البلاد

صوت وصورة
مساعدات مغربية لفلسطين
الأحد 16 ماي 2021 - 01:45

مساعدات مغربية لفلسطين

صوت وصورة
مغاربة ضد العدوان الإسرائيلي
الأحد 16 ماي 2021 - 01:33

مغاربة ضد العدوان الإسرائيلي

صوت وصورة
مقهى الوداية في حلة جديدة
السبت 15 ماي 2021 - 22:56 1

مقهى الوداية في حلة جديدة

صوت وصورة
تهيئة حديقة الجامعة العربية
السبت 15 ماي 2021 - 22:48 7

تهيئة حديقة الجامعة العربية

صوت وصورة
أخنوش وأعداء النجاح
السبت 15 ماي 2021 - 20:16 136

أخنوش وأعداء النجاح

صوت وصورة
جنازة الفنان حمادي عمور
السبت 15 ماي 2021 - 19:33 5

جنازة الفنان حمادي عمور