متظاهرون يحتجون ضد "الإخوان" بتونس العاصمة

متظاهرون يحتجون ضد "الإخوان" بتونس العاصمة
صورة: أ.ف.ب
السبت 6 فبراير 2021 - 22:49

تجمّع نحو ألفي متظاهر في تونس العاصمة اليوم السبت، وسط انتشار أمني كثيف، تنديداً بالسياسة الأمنية القمعية والاعتداء على الحريات في مواجهة تحركات لمحتجين في الأسابيع الأخيرة.

واحتشد المتظاهرون في ساحة حقوق الإنسان في وسط العاصمة تونس، على بعد بضع مئات من الأمتار من مقرّ وزارة الداخلية، بدعوة من منظمات عدّة بينها الاتحاد العام التونسي للشغل، كما لاحظ صحافيون في فرانس برس.

وساروا بعد ذلك باتجاه جادة الحبيب بورقيبة، رمز انتفاضة العام 2011، حيث كانت الشرطة حالت دون الوصول إليها صباحاً.

وردد المتظاهرون شعارات “يسقط حزب الاخوان، يسقط جلاد الشعب”، “حريات”، إضافة إلى اخرى مناوئة لرئيس البرلمان راشد الغنوشي، رئيس حركة النهضة.

وكتِب على لافتات “لا للإفلات من العقاب” و”يسقط النظام البوليسي” وسط مطالبة المتظاهرين بالإفراج عن جميع الشبان الذين أوقفوا خلال التحركات الاحتجاجية الأخيرة.

وكان قد أوقف أكثر من 1500 شاب منتصف يناير الماضي، بحسب الرابطة التونسية لحقوق الإنسان. وقتل متظاهر إثر صدامات مع عناصر شرطة.

كما كرّم المتظاهرون بلعيد، المعارض اليساري البارز الذي اغتيل في 6 فبراير 2013. وكان اغتياله قد أدخل البلاد في أزمة سياسية حادّة أدت إلى مغادرة حركة النهضة السلطة التنفيذية.

وشارك في التظاهرة نواب وسياسيون يساريون، بينما قالت نائبة رئيس نقابة الصحافيين أميرة محمد: “اليوم هناك اعتداء على حقوق المواطنين في التنقل والتظاهر السلمي، هذه المشاهد تذكّرنا بالممارسات القديمة في ظل نظام زين العابدين بن علي”، وأضافت: “إنّه مشروع ديكتاتورية جديدة”.

والجمعة، نددت عشرات المنظمات بالانتهاكات ودعت إلى معاقبة تجاوزات نقابات الشرطة التي وجّهت تهديدات للمتظاهرين المناهضين للنظام.

وكانت التحركات الاحتجاجية قد اشتدّت في سياق سياسي مأزوم ومواجهة بين رئيس الجمهورية قيس سعيّد ورئيس الحكومة هشام المشيشي وحركة النهضة على خلفية تعديل وزاري.

الشرطة تونس العاصمة متظاهر مناهضين للنظام

‫تعليقات الزوار

21
  • Omer Ennadi
    السبت 6 فبراير 2021 - 23:00

    تونس إلى الهاويه ، والاعلام العربي يتحاشى ان يقر بأن تونس رهينة الغنوشي وعصاباته ولا يوجد من يردعهم فالقطيع مدجن
    * اغتالوا بلعيد
    * اغتالوا الراهمي .. والجريمه مغلقه
    * وسيغتالوا عبير موسي وجميع الشرفاء ولايوجد من يقر بهذه الجرائم
    .. نفس هذه العصابات اغتالت الرئيس بوضياف .. والفاعل لازال مجهولا

  • صمصار هههه
    السبت 6 فبراير 2021 - 23:04

    من العبث الموافقة على مطالب هؤلاء الجهلة الذين لا يعرفون حتى كتابة كلمة سمسار، ويطالبون برحيل مفكر وسياسي عظيم .

  • تونس نحو الافلاس
    السبت 6 فبراير 2021 - 23:13

    الغنوشي تحالف مع العصابة في الجزاءر و اصدر بيانا يتهم فيه المرزوقي باستهداف العلاقات التونسية الجزاءرية بعد ان المح الى العمليات الارهابية التي يسهلها الجنرالات على الحدود التونسية لاركاع تونس.. لكن تجار الدين ايضا اغرقوا تونس في التوظيفات المشبوهة لعناصرهم في الدولة حتى اصبحت الميزانية لا تستطيع اداء الرواتب مما اضطرت معه تونس للاقتراض الخارجي كل سنة لسد العجز.. و هذه السنة ستقترض تونس 8 مليار دولار مما سيرفع مديونيتها الخارجية الى 40 مليار دولار و هذا مخيف جدا.. يجب ان نعلم ان سياسة تجار الدين المفلسة اصبحت معها تونس تتوفر على 700 الف موظف في الادارة و هو رقم كبير بالنظر الى عدد السكان و اغلبهم لا يقومون باي عمل منتج.. كما ان تجار الدين بقيادة الغنوشي يخيفون المستثمرين الاجانب.. فمقارنة بزمن الديكتاتور بنعلي الذي كانت فيه تونس تستقبل 2 مليار دولار استثمارات اجنبية كل سنة.. اصبحت تونس اليوم خارج الحسابات الاقتصادية الدولية و تستقبل فقط ربع هذا المبلغ سنويا و هذا ما يزيد الاوضاع سوءا.. كان الله فعلا مع تونس الخضراء التي اصبحت يابسة مع هؤلاء القوم..

  • الاسلاميون لم ياتو من اجل الديمقراطية بل من اجل السلطة .
    السبت 6 فبراير 2021 - 23:16

    انهمك السياسيون بمصالحهم السياسية و الرغبة في السلطة وتركو الشعب التونسي في خبر كان .
    الغنوشي لديه اهداف سياسية يريد تحقيقها باي ثمن ولو على حساب الشعب . لذلك دخل في صراع مع العلمانيين وترك مطالب الشعب .
    نفس الشيء بالمغرب اهداف خاصة اشغلت الاخوان عن مصالح الشعب والوعود التي اعطاها للشعب .
    ركب الاسلاميون على الربيع العربي فلم يقدمو شيئا غير تأزيم الاوضاع اكثر من فترة ما قبل الربيع العربي .
    ولن اتفاجأ بربيع عربي جديد . هذه المرة ضد الاحزاب الاسلامية التي اتبثت انها منافقة وناكرة للعهود . فكل من وصل للسلطة في عالمنا العربي لن يتركها اما بالقوة او بالقوة او بالقوة لان طبيعة الكائن العربي انه محب للسلطة وواقع في حبها منذ الطفولة . واتمنى تغيير شق في الدستور المغرب يحدد عدد الولايات في فترتين فقط .

  • عبدالسلام
    السبت 6 فبراير 2021 - 23:18

    أي بلد يمر فيها الاخوان يعودون بها إلى الوراء لسنين ضوئية والدليل عندما يستفيق الشعب من تخديره بقال الله قال الرسول التي كانوا يخذرونه به من اجل الوصول للسلطة يطالبون بأسقاطهم بعد ذلك.يعني هاد الإخوان ما كا يعرفوا إسييروا حتى حاجة ؤواخا هكاك كايبغيوا اتعلقوا فين إتفلقوا.جميع البلدان لي كايكونوا فيها رؤساء كايفشلوا من سنتهم الأولى ولكن لا ألوم الشعوب حيت كايقول المثل حتى تعاشروا عاد تعرفوا وداكشي لي وقع.صوتوا عليهم الشعوب وعاشروهم وفاش عرفوهم على حقيقتهم ودلفظوهم

  • مواطن من المغرب
    السبت 6 فبراير 2021 - 23:20

    لو كان حزب النهضة هو الذي يحكم البلاد. ما خرج هؤلاء ولا تجرأت برلمانية لا تملك الا صوتها في البرلمان على المطالبة بحله واتهامه بالارهاب. تونس يحكمها العسكر وبقايا بن علي. أما أصحاب الخنوشي فهم في السلطة مثل أصحاب بن كيران في المغرب. العين بصيرة واليد قصيرة

  • Abou almanteq
    السبت 6 فبراير 2021 - 23:25

    شاهدت يوما فيديو للإسلامي المرحوم باها أيام كانو في المعارضة يشرح فيه مشروع حزبه العدالة و التنمية الاسلامي و قال بالحرف (الفيديو موجود على يوتوب ) :” هناك أناس يريدون الاصلاح و لكن بدون ملكية (يقصد العدل و الاحسان و المنظمات اليسارية الراديكالية ) و هناك أناس يريدون الفساد هم الدين مع الملكية (و كان يقصد الاحزاب الموجودة أنداك في الحكومة ) …و نحن (أي العدالة و التنمية ) نريد الإصلاح و مع الملكية ”……
    هههه
    احقيقة هو أن حتى الاحزاب التي كانت أنداك في الحكومة و يشتهر عليها أنها فاسدة كانت تدعي الإصلاح …
    يعني الاحزاب الحاكمة لم تكن فاسدة لانها كانت تدعو إلى الفساد و لكن لأنها خضعت لإغرائات السلطة حينما وصلت للمسووليةه
    و العدل و الاحسان و اليساريين الراديكاليين ليسو مصلحين لأنهم يحبون الإصلاح و لكن لأن لم تعطى لهم المسوولية و لم يمتحنو بإغرائات السلطة حتى ننقول عنهم أنهم يحبون ألإصلاح …
    خلاصة كما لو كان المرحوم باها قال نحن مشروعنا أننا نعدكم أننا لن نخضع لإغرائات إبليس ..
    الشعوب التي تصدق هدا النوع من الوعود تدفع غالبا الثمن غاليا ….ل

  • Abou almanteq
    الأحد 7 فبراير 2021 - 00:02

    أريد أضيف إلى تعليقي السابق كتوضيح ..
    في أعرق الديموقراطيات الكافرة أيضا يدعي السياسيين الطهرانية لإقناع الناس بالتصويت لهم…
    لكن بخلاف الاسلاميين لا يكون هدا مشروعهم الاساسي …يكون لديهم برنامج سياسي و إقتصادي يعولون عليه لإستقطاب الاتباع و الاصوات خلال الانتخابات …و لا يدعون الطهارة بصفة مباشرة بل بإلقاء الضؤ على سقطات خصومهم…
    لانهم يعرفون أن شعوبهم و إن لم تكن مومنة فصعب أن تقنعها أن هزم إبليس سهل …
    أما االاسلاميين عندنا بدون أي حرج يدعي أمام الناس أنه سيهزم إبليس حينما سيصل للسلطة و يقاوم كل الإغرائات المرتبطة بدالك …
    الطامة الكبرى هو أن هدا الزعم هو كل برنامجه للحكم …ه

  • حمادي
    الأحد 7 فبراير 2021 - 00:16

    لا امل في امه يجتمع فيها أطبائها ومهندسوها وأساتذتها الجامعيين أمام منبر يخطب فيه جاهل يبيع لهم الوهم ويحرضهم للعنف..

  • إلى رقم 5
    الأحد 7 فبراير 2021 - 00:21

    البلد الوحيد في العالم الإسلامي الذي يحكم الاسلاميون قبضتهم عليه هو إيران.. عندما أسقط الخميني حكم آخر ملوك فارس . هدم هياكل الدولة كلها وأعاد بناءها من جديد. ولا يوجد أي حزب إسلامي يحكم دولة عربية. هم فقط شماعة لاخطاء من يديرون البلد من وراء الستار. فلا تحجبوا الشمس بالغربال…

  • محمد
    الأحد 7 فبراير 2021 - 00:31

    الانقلابيون والعسكر واتباع أمريكا و الصهيونية لم يفلحوا إلا في تونس والمغرب، ونرى اذنابهم الآن يحاولون تكرار انقلاب مصر ومحاولة انقلاب تركيا في تونس، حفظ الله تونس والمغرب من الملاحدة وأعداء الإسلام.

  • محمد
    الأحد 7 فبراير 2021 - 00:51

    الإسلاميون أو الإخوان كما تدعون لم ولن تتح لهم الفرصة للحكم، فحتى في تونس العسكر والدولة العميقة هي التي تحكم، في مصر عندما اختار الشعب الإسلاميين أعطت أمريكا الأوامر للعسكر بالانقلاب على الدكتور مرسي، و الأمثلة كثيرة. لا تجعلوا حقدكم على الإسلام يعميكم حتى على رؤية الشمس الواضحة أم انكم فعلا لا تفهمون أمور السياسة والحكم وهذا جهل أقبح.

  • نبيل
    الأحد 7 فبراير 2021 - 01:13

    هؤلاء المتظاهرون من اليساريين و الشيوعيين اقلية فوضوية ترغب في الحصول على السلطة بالانقلاب على المؤسسات و خلق الفوضى في البلاد.

  • ABDERAHMAN
    الأحد 7 فبراير 2021 - 01:14

    يبدو أن هؤلاء فشلوا فشلا دريعا في تحقيق أهدافهم الخبيثة عبر الصندوق الدي هو الفاصل بين إرادة الشعب وإرادة المتربصين به والذين تعرت حقيقتهم وانكشفت مؤامرتهم على شعب تونس الشقيق شعب (إدا أراد شعب الحياة…) حيث لم يقتصر فشلهم من خلال الصندوق بل تجرعوا مرارة الفشل حتى في محاولة الحشد وبدالك تلقوا ضربة قاتلة لن يفقوابعدها أبدا وإن دلذالك على فإنه يدل على وعي الشعب بما يحاك ضده من طرف بعض العملاء الذين يتربصوا به ويحاولون إثارة الفتنة بين أبناء الشعب الواحد….

  • إن المسألة
    الأحد 7 فبراير 2021 - 01:28

    * إن المسألة ليست في شكل النظام أو من يقود البلاد ، إنه تحالف عرب
    و غرب ، لكي لا تنجح التجربة التونسية ، لأن في نجاحها رجات العروش ،
    و ضياع مصالح الغرب .

  • Abou almanteq
    الأحد 7 فبراير 2021 - 01:44

    أما أن يكون إنتقاد الإخوان هو إنتقاد للإسلام …كيف دالك يا أخي ؟
    آه صحيح الدكتور مرسي الدي قال للتلفزيون أنه إشتغل مع النازا في صنع محركات فضائية قبل أن ينكر دالك أيضا في التلفزيون ( و الفيديوهات موجودة ) كان يصلي الفجر في المسجد و هدا دليل قاطع أنه كان مومنا أليس كدالك ؟
    و هنا أيضا يوجد فيديوهات و صور توتق أدائه لصلاة الفجر محاطا بعشرين رجل من الامن الرئاسي …
    لكن اريد أن اسألك يا أخي محمد بالإضافة إلى العشرين رجل أمن الدين يحرسون مرسي اتناء صلاته هناك مئات اخرين تومن دهابه إلى المسجد أعتبر كم من مسلمين كان يحرمهم مرسي من أداء صلاتهم فقط ليظهر للناس أنه كان مومن رحمه الله …
    أهدا هو االاسلام ؟

  • متأمل
    الأحد 7 فبراير 2021 - 10:22

    لا تخليطو الدين بالسياسة.

    فالدين مصباح المجتمع، والسياسة بقواعدها لتدبير شؤن الدولة الداخلية والخارجية.

  • احمد
    الأحد 7 فبراير 2021 - 10:30

    يسقط حلفاء عسكر الجزائر
    الغنوشي تحالف مع عسكر الجزائر ضد إرادة الشعب التونسي الذي يرنوا الي استعادة اراضيه الصحراوية التي تستعمرها الجزائر
    فليذهب اخوان تونس الي الجحيم
    عاش شعب تونس الابي

  • عبدالرحمان
    الأحد 7 فبراير 2021 - 11:18

    أعداء الحكم الراشد و العيش العادل و السياسة المتوازنة.
    أصحاب الحكم الدكتاتوري و الإستغناء و الفساد و التسلط على الشعب.
    بقايا الحكم البائد و العصابة الفاسدة.
    لازالوا في محاولتاهم التخريبية و خلق الفتنة و ترويع المواطنين و لن يتوقفوا إلا بتوقيفهم و محاسبتهم. تلك الناقة التي خلقت الفوضى في قاعة البرلمان و أوقفت جلساته لابد من محاسبتها قانونا.

  • العبو دية المهنية
    الأحد 7 فبراير 2021 - 11:42

    الى العمال فهاذ الميدان :راه مستحيل يسمع شي واحد صوتكم. راه حيت لتتسنوهم يسمع لكم تيكونو غالبا هم ارباب الشركات ديال الحراسة ة. ….. من الاأحسن بدلو هذا المجال الى بغيتو تعيشو بحالكم بحال بنادم

  • Mogador
    الأحد 7 فبراير 2021 - 21:01

    الجميع يعرف الدول التي تحارب الديمقراطية التونسية ، لذا لا داعي لدر الرماد في العيون، حزب النهضة لباقي الأحزاب التونسية صوت عليه الشعب التونسي و أعطاه المرتبة الأولى و بنسبة تكفيه للحكم وحده لكنه رفض ذلك و دعى الأحزاب الأخرى لمشاركته في تسيير البلاد ، لأنه يعرف أن مجموعة من الدول العربية تحاول تقويض الديمقراطية التونسية عن طريق تشجيع بعض الأحزاب التونسية على شن إنقلاب سياسي على الحكومة التونسية و هذا ما رفضه النواب التونسيون المؤمنون بالديمقراطية .

صوت وصورة
مقهى مفتوح في رمضان
السبت 17 أبريل 2021 - 13:33

مقهى مفتوح في رمضان

صوت وصورة
تشديد المراقبة بسيدي بوزيد
السبت 17 أبريل 2021 - 12:34 2

تشديد المراقبة بسيدي بوزيد

صوت وصورة
بين المرض وقلة ذات اليد
السبت 17 أبريل 2021 - 11:33 4

بين المرض وقلة ذات اليد

صوت وصورة
عبد الرزاق أفيلال
السبت 17 أبريل 2021 - 10:30 4

عبد الرزاق أفيلال

صوت وصورة
حزب مايسة .. المغرب الذي نريد
الجمعة 16 أبريل 2021 - 23:00 43

حزب مايسة .. المغرب الذي نريد

صوت وصورة
بدون تعليك: المغاربة والشباب
الجمعة 16 أبريل 2021 - 22:00 18

بدون تعليك: المغاربة والشباب