حقوقيون يطالبون بإغلاق "غوانتنامو" المرضى النفسيين بالمغرب

حقوقيون يطالبون بإغلاق "غوانتنامو" المرضى النفسيين بالمغرب
الإثنين 27 يناير 2014 - 15:30

أعادت تصريحات وزير الصحة، الحسين الوردي، أخيرا لإحدى الإذاعات الخاصة، والتي تعهد من خلالها بالعمل على إغلاق ضريح بويا عمر، موضوع هذا الضريح المثير للجدل إلى الواجهة، حيث طالب حقوقيون بضرورة أن “تسارع الدولة إلى منع أنشطته التي تسيء لحقوق الإنسان”.

وكان الوردي قد أكد في حديث لإذاعة أصوات بأنه أخذ قرارا بكونه “سيعمل كل ما في وسعه لإغلاق ضريح بويا عمر”، قبل أن يستدرك بأن “القرار ليس بيده، مادام الضريح لا يتبع للوزارة التي يشرف عليها”، حيث إنه “لو كان القرار بيدي لأغلقت الضريح غدا صباحا” يقول الوردي.

“معتقل علني” للمرضى النفسيين

وقال عمر أربيب، عضو المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، في تصريحات لهسبريس، إن الجمعية ما فتئت تنادي منذ سنوات خلت بضرورة إغلاق ضريح بويا عمر، للعديد من الاعتبارات التي ترتبط خاصة بالمعاملة الإنسانية غير اللائقة التي تسود هناك إزاء المرضى.

وأفاد أربيب بأن ضريح بويا عمر، الذي يوجد بمنطقة العطاوية على بعد 30 كلم من مدينة قلعة السراغنة، تُمارس فيه سلوكيات لاإنسانية وحاطة بالكرامة البشرية، خاصة عندما يتم تصفيد المريض النفسي أو العصبي بسلاسل حديدية في يديه ورجليه منعا له من التحرك لأي مكان”.

ولفت الناشط الحقوقي بمدينة مراكش إلى أن “العديد من الأسر تؤدي أحيانا مبالغ مالية من أجل “التخلص” من أبنائها ومرضاها، حيث يتركونهم في الضريح وسط ظروف لا إنسانية تتسم بالتعذيب النفسي والجسدي معا” وفق أربيب.

ووصف المتحدث ضريح بويا عمر بأنه “معتقل علني” للمرضى النفسيين بالمغرب، مشددا على ضرورة أن “تتحمل الدولة مسؤوليتها في التعاطي بشكل جدي مع المرضى النفسيين والعقليين، خاصة أنها رفعت يدها عن الضريح لتتحكم فيه زمرة من المستفيدين من آلام الناس ومآسيهم النفسية”.

احتجاز تعسفي للمرضى

ومن جهته اعتبر الناشط الحقوقي، عبد السلام أديب، أن ضريح بويا عمر يشهد يوميا طقوسا وخروقات تطال حقوق الإنسان بدعوى علاج المرضى النفسيين والمصابين بالأمراض العصبية، مشددا على “ضرورة منعه وإغلاقه باعتباره يشكل مسا خطيرا بحقوق الإنسان في البلاد”.

وأفاد الناشط الحقوقي، خالد الشرقاوي السموني، بأن المرضى في ضريح بويا عمر يتعرضون أحيانا كثيرة للضرب المبرح بدعوى إخراج الجن القابع في أجساد المرضى، حتى أن منهم من يصاب بعاهة جسدية قد تفضي بع إلى الوفاة جراء التعسفات عليه وإهمال حالته الصحية”.

ونبه المتحدث إلى أنه “للأسف يحدث كثيرا أن المريض يدخل أحيانا بمرض نفسي بسيط يمكن أن يجد العلاج المناسب بسهولة لدى الأطباء المختصين، لكنه بسبب مكوثه الطويل في هذا الضريح يتعقد المرض ويصبح صعب العلاج”.

وفي السياق ذاته سبق للرابطة المغربية لحقوق الإنسان أن طالبت بإرسال فريق عمل أممي معني بالاحتجاز التعسفي، لتحرير المرضى النفسيين المحتجزين من الاعتقال داخل ضريح بويا عمر، بعدما أغلقت السلطات المحلية الضريح مؤقتا”.

وكان مئات السكان قد نظموا منذ شهور خلت مسيرة احتجاجية انطلقت من الجماعة التي يتواجد فيها ضريح بويا عمر في اتجاه ولاية جهة مراكش، قطعوا خلالها خمسين كيلومترا، للتنديد بتحول منطقتهم إلى ما سموه “غوانتنامو” للمرضى النفسيين والعصبيين بالمغرب”.

وجدير بالذكر أن ضريح بويا عمر يأوي، وفق أرقام شبه رسمية، أكثر من 1080 نزيلا، حوالي 356 منهم من النساء، بينما يتحدث مراقبون وشهود عيان عن كون الضريح يضم آلاف المرضى من مختلف الطبقات الاجتماعية والفئات العمرية، خاصة من المصابين بأمراض الصرع، والمدمنين على المخدرات القوية أيضا.

‫تعليقات الزوار

63
  • salman towa
    الإثنين 27 يناير 2014 - 15:37

    عار أن يبقى هذا موجودا في القرن 21 عصر التفدم والعلم

  • zahraa
    الإثنين 27 يناير 2014 - 15:41

    اقبل ماتسدوه فكروا اش غديروا فبلاصتو وفين غدين تصفتو هدوك الناس لمراض والناس لكيترزقو من وراه راه ماشي غير اجي وسد راها ظاهرة خصها بزاف ديال التفكير والعفو

  • fatoum
    الإثنين 27 يناير 2014 - 15:48

    لقد تحول ضريح هذا الولي الصالح لملاذ للمرضى النفسيين بفعل عجزالدولة وغياب مستشفيات جهوية للمرضى النفسيين

  • simo
    الإثنين 27 يناير 2014 - 15:57

    المرضى النفسيين مكانهم المصحات النفسية أو الذهاب لطبيب نفسي و ليس الشعودة و بويا عمر
    أنا شخصيا مريض بالوسواس القهري و الإكتئاب و أذهب لطبيب نفسي و أشرب الدواء مرتين في اليوم و الحمد لله حالتي النفسية بدأت بالتحسن بشكل كبير

  • منير التولالي
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:02

    مع الأسف في بلدنا لا زال هناك انتشار للبدع و الخرافات بسبب الجهل و الفقر ..بل إن موقف وزارة الأوقاف من هذه الأضرحة و المزارات لا زال سلبي إلى حد لا يمكن تفسيره إلا بوجود إرادة تعمل على تسويق مجموعة من الخزعبلات و الخرافات على أنها تصوف و طقوس إسلامية ..
    و أظن أن معظم الأنظمة تحبد هذه الزوايا و الطقوس و ما تجتدبه من مريدين على الإسلام السياسي الذي يشكل تهديدا للإستقرار داخل المجتمعات .
    ولكن السؤال يطرح عن التأثيرات السلبية لهذه السلوكيات الشاذة على مستوى الوعي العام..إذ لا يمكن القبول في وقت أصبح العالم فيه يسعى لتطوير المعارف و العلوم أن نظل نحن في المغرب رهائن لأفكار عتيقة تشوه صورتنا أمام العالم ..
    فهذا محتجز في ضريح فلان ..و ذاك يتبرك ببول فلان..و آخر يدعي أنه من الأشراف ويعيش على أعطيات البؤساء…
    كل هذه السلوكيات المشينة يجب وضع حد لها ليكون إسلامنا وسطيا معتدلا كما كان دائما بعيدا عن عبادة الأموات و تكفير الأحياء أو تقديسهم .
    وعندما نقطع مع هذه الممارسات سيكون العلم و المعرفة سبيل لعلاج الناس والإيمان بالله سراجا ينير قلوبهم للصبر و الإحتساب .

  • مفتخرة
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:03

    ا لشكر التام للسيد وزير الصحة على اهتمامه الكبير لطرح مسالة اغلاق المصحة النفسية الكبرى في العالم و المتواجدة في المغرب نظرا لافلاسها وعدم الاهتمام بمرضاها المتاجدون في حالات واوضاع مزرية يرثى لها لما يسود من افكار رجعية لبعض الناس و الذين بسببها يصبحون طعمة في افواه من لا رحمة له في النصب والاحتيال فالف شكر لوزيرنا المحترم و اعانك الله لخدمة الصالح العام

  • youssef
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:06

    أضن ان هناك من له مصلحة في بقاء هذا الزفت مفتوحا
    لا اعرف صراحتا لما يقولون ان المغرب استثناء و هو لا يزال يحتوي على مثل هذه الطقوس البدائية فأين الاستثناء .
    أه لقد فهمت نحن استثناء في العالم لاننا نؤمن بأننا ستثناء رغم أننا لسنا كدالك فعلا نحن ادكى شعب في العالم

  • الوطن والاضرحة
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:07

    ماساة المغاربة متعددة فى كل مكان في المغرب او خارجه ومعانات المغاربة عائدة الى التراكمات والى العقلية لم تتطور مع مرور الزمان والى النظام الذى يدير شؤون البلاد بحيث لايولي الاهتمام لمثل هاته القضايا وبالطبع حتى المتجمع المدني يساهم بنصيب من هذا التخلف وللاسف هاتة الاشياء تلعب على عقلية الكثير من المروجين لها وكذا السلطات المعنية تزكي الاضرحة بدعوة الوالي الصالح ويعم الفساد وتصبح الاية مقلوبة انتشار الاوبئة مرض نفسانى/ مخدرات/ دعارة/ رشوة /عدم احترام القانون/ وتفق امام شريحة من الافراد ضاعت فى متاهات واصبحت عئب الدولة.

  • غيور
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:08

    بعد قراءتي للمقال لم يسعني سوى الاستغراب لماذا اليوم وليس من عشرات السنوات اعتبار هذا الوكر الفاسد مجالا يجب التخلص منه.
    وماذا عن كوانتناموهات كثيرة توجد داخل المدن ويعامل فيها المريض كمعتقل خطير. ان التغيير في العقول لا الاماكن

  • داخ دوخ
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:08

    كون سديتو حتى بويا برلمان لي تسبب لينا فمشاكل نفسية كبيرة أو بالخصوص داك بن فيران ملي كنسمعو كنتأتر ونبدى نبكي بالفقسة حيت واحد حلا يقي شاد رئيس الحكومة والرئساء الحقيقيين فسجون :متى يبلغ البنيان تمامه إذا كنت تبنيه وغيرك يهدم:

  • bensaidms
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:12

    Oui la honte ,au 21 eme siècle des endroits comme BOU YA OMAR existe encore
    Ce lieu est connu du monde entier pour ses abus dans tous les domaines , c est triste que nos responsables ferment les yeux sur ces lieux préhistoriques qui font de nous encore Marocains la risée du monde.
    Quelques coupes budgétaires farfelues et le problème sera résolu.
    Un peu de sérieux Mr les responsables pour donner a ce pays l image qu’ il mérite.
    Je sais que certains hommes biens places vont a BOUYAOMAR pour garder leur poste ha ha ha ha (la honte)
    Il faut une action sereine et ferme pour finir avec le charlarisme qui ronge et profite de l ignorance et de la pauvreté des marocains .
    bensaidms

  • بنشواي
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:13

    اغلاق هذا المعتقل ليس في مصلحة عصاية من المستفيدين والمتنفدين…لقد سبق ان زرت بويا عمر ووقفت بنفسي على الكوارث التي تقع فيه..وبامكانكم أﻷستفسار عن الخسائر الاقتصادية في حالة غياب مكوس السوق والموسم المسمى"المولودية" للعمالة…ثم ما يسمى بالشرفاء الرحاليين المستفيدين من الهبات والعطايا الحاتمية…اما الزبانية فقد سمعت عن رجل كان يسمى القدافي..اسالوه فعنده الخبر اليقين…

  • محمد
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:15

    بسم الله الرحمن الرحيم. الصراحة شئ يكسر الخاطر لما تشوف ناس في هادا المكان يتعالجون بطرق غريبة جدا اين حقوق الانسان في بلاد تقول تحترم وتصون حقوق الانسان اخواني ممكن اي واحد فينا يدخل هادا المكان اذا لم تطلبون بغلقه فورا دائماً نسمع مشاريع بالملايين الدراهم ولم نسمع بمشاريع اخرى تهم الصحة العقلية ومرض التوحد عند الأطفال خصوصا الناس الفقراء منهم لا يجيدون لقمت عيشهم اليومية ومرض التوحد له مصاريف كبيرة اين وزارات الصحة ؟ اين هوى مغرب حقوق الانسان ؟ الصراحة الي معندوش الفلوس في المغرب يموت احسن مايعيش. شكرا هيس بريس

  • عطاوي
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:16

    أوجه كلامي للسيد وزير الصحة وأقول له أنني حفيد بويا عمر نفعل الله بركته . نعيش على ما يجود به أهل المرضى ونحن نخدمهم وتخدم الضريح هل سندهب للتسول في مراكش ادا أغلقتم الضريح !.

  • mohamed allouani
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:17

    يجدر في هذا الإطار طرح أسئلة أكثر من التعليق على الوضع الذي عليه المرضى في بويا عمر، لماذا توجه الأسر مرضاها إلى ذاك المكان؟؟؟ هل الأمية والجهل وقلة الوعي أم الظروف الاقتصادية المزرية؟؟؟ كيف تنظر الأسر لهذا النوع من المرض؟؟ ماهي تصوراتهم حول ذاك المكان؟؟ ماهي الجهات المتحكمة في بقاء هذا الضريح وجهة لأولئك المرضى؟؟ هل هناك بديل متوفر والمقصود هنا العيادات والمستشفيات الخاصة لعلاج الأمراض النفسية والعقلية؟؟؟ كفاية أيتها الولة نفاقا، فالمطلوب توفير المستشفيات والأطر المتخصصة في هذا المجال.

  • البوهالي محمد
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:18

    على هذا المنوال يجب أن تقفل كل المرسطنات المغرب , لأنها ليست بأحسن حال من أضرحة بويا عمار وبويا رحال .
    لماذا لا تتم هيكلة الزويا المذكورة وجعلها مستشفيات روحيكميائية للأمراض النفسية

  • karam sraghna
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:19

    يجب بناء مستشفى للامراض النفسية والعقلية والمعالجة من الادمان يكون على اعلى مستوى من التجهيزات و الخبرة الطبية … تم نقوم باغلاق الولي الصالح في وجه المرضى اما الان " خاصنا نعديو بالبلغة حتى يجيب الله الصباط "…

  • Said La Suise
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:28

    يجب أن تغلق جميع الأضرحة لكي لا يبقى المغرب في لائحة الدول المتخلفة !
    يجب أن تغلق جميع الأضرحة لكي لا يبقى المغرب في لائحة الدول المتخلفة !
    يجب أن تغلق جميع الأضرحة لكي لا يبقى المغرب في لائحة الدول المتخلفة !

  • Merlin
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:30

    Personnelement, j'ai vécu un gros traumatisme ces deux dernières années, je ne pouvais ni sortir , j'avais du mal à communiquer correctement avec les autres.
    Enfin bref, j'étais renférmé sur moi-même.
    Dans notre lycée, et précisemment à la première année bac, on nous disait qu'aller dans les zaouias, se faire guérir chez des saints, croire en des marabouts.
    On nous disait que tous cela était des supérstitions dans le programme de français et précisemment le roman LA BOITE A MEIRVEILLES.
    J'étais donc allé consulté un psy qui m'a un peu aidé par ses médicaments mais sans que mon trouble de personalité ne se soigne.
    J'ai donc décider un beau jour de me rendre chez un saint, pendant trois mois j'y allais chaque semaine.
    Et puis et comme par miracle, mon trouble de personalité se transforma en une confiance en soie positive.
    J'ai donc réalisé que tout ce qu'on nous racontait au lycée était mensonge sur mensonge.
    Merci d'avance de publier Hespress

  • almohajir
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:40

    لا بد من اعادة النظر في بعض المخلفات من ثقافتنا المغربية. السحر الشعودة الزوايا ها العيساوية الدرقاوية العلوية التيجانية البودشيشية الهداوية ها مولاي عبد سلام بلمشيش مولاي ابراهيم بن حمدوش حموا قيو عيشة قنديشة ركراكة بويا عمر بائعي الاعشاب وشعر وجلد الحيوانات التي سندثر في اقرب وقت والقائمة طويلة

  • بن المداني
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:41

    إن بلاد المغرب كله عبارة عن محبس نفساني خال من الاطباء الاخصائيين. فما بعد الاعلاق، إن المغاربةً كلهم يعانون بأمراض نفسية من العضمة إلى الهلوسة والوسوسة.

  • ibtissam
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:50

    قبل ما تسدوه فكرو فإنشاء مصحات لعلاج الأمراض النفسية و فكرو فين غادين ترسلو هدوك الناس لمرضى

  • من عين المكان
    الإثنين 27 يناير 2014 - 16:56

    وكان مئات السكان قد نظموا منذ شهور خلت مسيرة احتجاجية انطلقت من الجماعة التي يتواجد فيها ضريح بويا عمر في اتجاه ولاية جهة مراكش، قطعوا خلالها خمسين كيلومترا، للتنديد بتحول منطقتهم إلى ما سموه "غوانتنامو" للمرضى النفسيين والعصبيين بالمغرب" ونزيدكم حتى الطلابة كثرو عندنا في المنطقة بسبب بويا عمر لي جابوه والديه لبويا عمر ونساوه كيخرج يطلب في سوق العطاوية عا المهم لي جا للمنطقة وشاف الطلابة بزاف يعرف راه مخلطين من المغرب كامل ماشي اولاد لبلاد لهادا كنطلبو من المسؤولين يسدوه اليوم قبل غدا

  • MIDI
    الإثنين 27 يناير 2014 - 17:00

    يجب أن تفكروا من الآن في البديل ألا وهو بناء مستشفيات خاصة لهذه الفءةمن المرضى النفسانيين.أولا قبل أن يفكر في إقفال بويا عمر أن يجد الحل لهؤلاء المرضى ولعائلاتهم التي تعاني والتي وجدت في بويا عمر المتنفس لإيواء أبنائهم الذين يشكلون خطرا عليهم في الوقت الذي لم تكترث الدولة لهم وتجعل العائلة تتخبط في هذا المشكل الذي بدوره يؤثر على باقي أفراد العائلة ، فالمريض كل حسب مرضه ودرجة الخطورة تتفاوت من واحد لآخر فمنهم من يضرب والديه ومنهم من يحرق البيت ومنهم من يحاول القتل ، فليعلم السيد الوردي وباقي الناس الذين يتكلمون من غير علم ، فليس كل من لجأ إلى بويا عمر فهو بدافع الشعوذة.
    فأغلب العائلات تركت فلذة كبدها هناك فقط لتجنب الخطر الذي يسببه لهم بحيث تدفع مبالغ مالية شهرية للشخص الذي يعتني به فقط وليس لشيء آخر من قبيل الشعوذة. فهناك مرضى مرض عقلي ومنهم مدمنين أي أنه بكامل قواه العقلية فهو لا يحتاج إلى شعوذة ، بل تأخذه عائلته هناك لعلاجه وذلك في غياب المصحات والمستشفيات التي تعتني بهم . وللخلاصة فإقفال بويا عمر دون إيجاد الحل البديل فهو سبب معاناة للعائلات وسبب تشرد بعض المرضى في الشوارع.

  • Merlin
    الإثنين 27 يناير 2014 - 17:03

    Vous devriez réfléchir milles fois avant de souiller le nom des saints au Maroc.
    Insultez nous, dites ce que vous voulez de nous(les gens des zaouïas soufies au Maroc), si ça peut vous défouler ou combler vos maladies psychiques il n’Ya aucun problème à cela.
    Mais que l’on se prenne à des saints, bien qu’ils soient morts, et qui par leur BARAKA ne font que guérir les gens de leurs troubles et leurs traumatismes ; ça je ne le tolérerai jamais, si vous croyez que nous sommes des enfants de cœur vous vous trompez à la guerre comme à la guerre quand on profane des insultes infondées sur ces personnes-là il faut prendre toutes ses responsabilités et être prêt à risquer sa vie.

  • Hammou
    الإثنين 27 يناير 2014 - 17:04

    Sous la tutelle de quel ministère se trouve le centre hospitalier universitaire Bohom Omar? Merci de me fournir une réponse exacte.

  • magribi
    الإثنين 27 يناير 2014 - 17:07

    تسبب طبيب بمستشفي محمد الخامس للأمراض نفسية بالجديدةفي اختفاء مريض بعضما ادخله أهله الي مستشفي وبعض يومين أخرجه طبيب من المستشفي بقوله وش لبغا يتهنا من ولد يجيبو لينا حيث طلب رشوة لابقاءه شيء الدي لم يتوفر عند أهله فأخرجه من المستشفي وبعضها بيوم واحد خرج مريض ولم يعود الي البيت وأهله منهكين في البحث عنه في كل المناطق أين ضمير هؤلاء الأطباء الدين يستغلون الضعفاء شعب

  • زهير
    الإثنين 27 يناير 2014 - 17:13

    اولا لمذا اسميه بويا، بل اسميه عمرحيث يدفن هيكل عضمي كأمثال كل الموتى .
    المشكل الكبير هم أولائك الإنتهازيين و اللصوص الذين يدعون أحغاد هذا الاخير و الذين يكسبون الملايين يوميا من دون مراقبة مديرية الضرائب.
    هذا ما نسميه الإرتزاق على ضهور الشعوب المتخلفة حيث التخلف ضاهر للعيان خصوصا ناحية هذا القبر الذي نسميه السي عمر رغم الملايين الذي يدر على المنطقة.
    كما اتحدى السيد الوزير من إغلاق الضريح لان هناك ايادي خفية لتكريس التخلف في مغربنا. ولكم رأيي.

  • mohajir
    الإثنين 27 يناير 2014 - 17:17

    ´´بويا عمر´´ وما ادراك ´´بويا عمر´´ المرظى يتعرضون فيه للتعذيب الجسدي والنفسي بطريقة لاانسانية،وهناك فئة مسجونة منذ سنين رغماعنهم .وهذا مخالفا للدستور والقانون المتعلق بحرية الفرد.
    انالست لسد السيد امام الناس احتراما لعادتنا و ثقافتنا ولكن اريد المرضى ان يحرروا من سجنهم. ولكن يجب على الدولة ان تدشن مرافق الرعاية الصحية طويلة المدى من اجل اقامة وعلاج المرضى النفسيين المزمنين الذين يشكلون خطرا لانفسهم وللمجتمع,

  • ناقد
    الإثنين 27 يناير 2014 - 17:17

    والله انني استغرب في معظم الاحيان عن جل المواضع الساخنة التي تعرض على العموم فجأة وكانها موضوع اليوم، الا انها مرسخة قدم التاريخ في حياتنا. و استغرابي هو كالتالي: اين المسؤولين المحليين، و ماذا كانت بوادر هم قبل اللحظة من هته المشاكل؟ و كيف بهم العيش في مناطقهم وهم من سمحوا بالأجواء كي تطال و تترعرع تحت سقوف مناطقهم؟
    المهم صمتي ربما يكون دواءا الى حين اخر.
    لان في الدول المتقدمة القاعدة تقول: اشتغل او افضي المكان لمن يشتغل، فلا وجود للنوم وراء المكاتب، و السلام

  • said amazigh
    الإثنين 27 يناير 2014 - 17:46

    اضم صوتي للاخت زهرة قبل اي خطوة لاغلاق بويا عمر واش كاين البديل شي ممي عيشة التي بامكانها ان تستقبل هذه الحالات الاجتماعية المستعصية مع العلم ان العدد في تزايد بسبب الضغوطات الاجتماعية على الانسان المغربي الذي نجده اليوم بصحة جيدة و غدا لا قدر الله حتى لويا عمر من المحال ان يقبل عليه.. ما بقاتش في التصريحات الوزارية التي يزين بها اعضاء بنكيران ماء وجههم و تفادي الخوض في الازمة التي يتخبطون فيها و تنعكس على هذا الشعب المغلوب على امره بل الاهم هو وضع برامج و بالاحرى ترصيد ميزانية معقولة و تتبع سير البرامج بحذافرها فصد اعادة ادماج ما يمكن ادماجه في المنظومة البشرية . و اخر الكلام الله يلطف بالعباد اماتصريحات وزارئنا الله يغفر ليهم غير الخوا الخاوي

  • اعلاميائي
    الإثنين 27 يناير 2014 - 17:58

    شكرا للتعليق 4 على الاعتراف والصراحة. انا لي أخ مريض بالوسواس لكن لا يريد أخد الدواء.

  • بلعطاوي
    الإثنين 27 يناير 2014 - 18:21

    تحية للسيد الوردي انها بادرة ان تحققت فستبقى حسنة جارية لهدا الرجل

  • عبد الله الحارث
    الإثنين 27 يناير 2014 - 18:36

    يريدون إغلاقه بدعوى انتهاك حقوق الإنسان، ويستحيون من إغلاقه لانتهاكه حقوق الإسلام. الشرك والكفر وعبادة الأضرحة مجتمعة بذلك المكان ولا نجرؤ على ذكر كلمة الإسلام أو التوحيد… كم أنت غريب يا ديني في وطنك.

  • شهيدة
    الإثنين 27 يناير 2014 - 18:43

    لكل مريض يائس ……… توجه الى الله…… فما الشفاء و لا الخلاص الا بيد الواحد القهار

  • ولد البلاد
    الإثنين 27 يناير 2014 - 18:43

    الإغلاق بالفم سهل النطق به
    قبل الإغلاق على الدولة أن تتكلف بالألف مريض أو ما يزيد توفر لهم مكانا يحتمون فيه من البرد عوض إطلاقهم في الطرقات يسببون الحوادث ويتعدون على المارة. فعلى السيد الوزير أن يوفر لهم أطباء نفسيين ومختصيين و يبني لهم مستشفى خاصا بهذه الفئة من المرضى بالمنطقة على شاكلة مستشفى برشيد .

  • Hamid
    الإثنين 27 يناير 2014 - 19:06

    المطلوب لمنظمات حقوق الانسان قبل الكلام ماذا قدموا لهؤلاء المرضى ، لقد ذهبت إلى هناك لأزور أحد المرضى عقليا بعدما رفضته جميع مصحات المغرب وليس له أب ولا أم ووجدته على الأقل في ظروف أحسن مما كان عليه في بلدته ، فأتمنى من الحقوقيين العمل على إيجاد مركز صحي في العطاوية ويسيره اولائك الذين يحتضنون هؤلاء المرضى في بيوتهم ويسهرون على المرضى ويخدمونهم مقابل مبالغ مالية معقولة ، وتعمل الدولةتتبع المرضى طبيا ونكون قد قطعنا الطريق على الاستغلاليين وفي نفس الوقت قدمنا خدمة للمريض وقدمنا خدمة لعائلته وساهمنا في تشغيل أهل المنطقة ما دام أن لهم تجارب في التعامل مع المريض خاصة المدمنين على المخدرات

  • المتدبر
    الإثنين 27 يناير 2014 - 19:09

    أعتقد أنه قبل إغلاقه فلا بد من إيجاد البديل لهؤلاء المرضى. و بما أن البديل لا يمكن أن يوجد بين عشية و ضحاها، و جب على الدولة التدخل لقطع الطريق على هؤلاء المستفيدين من معاناة الناس، و تغييرهم بممرضين و أطباء نفسانيين في انتظار حل لهذه المشكلة و مشاكل الأضرحة بصفة عامة.

  • kamal
    الإثنين 27 يناير 2014 - 19:11

    نعم كلنا مع هدا لكن ماهو البديل؟ ماهو البديل؟ هؤلاء المدافعون على حقوق الانسان المرتزقة يجب ان يقدمو حلولا اوغير الثرثرة من الاجهاض الى الشذوذ الجنسي الى حرية المعتقد الى زواج التعدد الى الارث الى اعبار ان الزواج اغتصاب الى القبلة الجماعية اوزيد اوزيد

  • cap3
    الإثنين 27 يناير 2014 - 19:34

    سبق لموقع هسبريس قبل ستة أعوام أن أثار موضوع هذا الضريح عبر مقال للكاتب عبد الله ساورة الذي نقل صورة قاتمة ومأساوية لما يجري بذلك الضريح وسبق للصحافي التلفزيوني عبد الغفور دهشور أن أنجز تحقيقا مصورا حول بشاعة انتهاك حقوق الإنسان بذلك الضريح وتعرض الصحافيان عبد الله ساورة وعبد الغفور دهشور للهجوم من طرف ورثة الضريح الذين يدعون أن لذيهم الحق في استغلال الضريح بالشكل الذي يريدون وتجرأ كبيرهم وهدد باللجوء الي القضاء السؤال المطروح هل تنتظرون من الدولة المغربية التي تشجع زيارة ((مقامات الأولياء الصالحين)) وتغدق علي بعضها بالملايين سنويا وتسوق لذلك عبر برامج صوفية تذاع عبر وسائل الإعلام الرسمية أن تصادق علي إغلاق هذا الضريح؟

  • hamouda بوهم عمار
    الإثنين 27 يناير 2014 - 19:40

    يجب اغلاق هذا الوكرمنذ مدة ومعاقبة من يسهرون عليه لانه كان و اصبح ملاذ لبعض الشواد في استغلال المرضى جنسيا ،حيث تقام ولائم ليلا وشرب الخمر،وكل الاعمال الرذيلة،كالسحر والشعودة

  • بيضاوية
    الإثنين 27 يناير 2014 - 19:41

    بادرة احترم فيها السيد الوردي فاغلاق بويا عمر سيكون رحمة للمرضى النفسانيين الذين تزداد حالتهم تدهورا لكن يجب على وزير الصحة اعادة النظر في وضعية المرضى النفسانيين فهؤلاء المرضى محتاجون الى مستشفيات في المستوى وليس لمستشفيات لحبسهم كما هو الحال في بويا عمر

  • abdou meknassi
    الإثنين 27 يناير 2014 - 20:02

    Bravo Mr Le Ministre une fois que j'ai lu votre decision je savais que vous etes un homme de bonne reflexion et homme qui a bien pense de fermer ce gwantanamo du maroc on espere bien fermer tous les aglomerations qui rassemble comme ce genre de bouya omar

  • citoyen
    الإثنين 27 يناير 2014 - 20:19

    قرار الإغلاق لن يروق البعض خوفا من المطالبة في يوم ما بإغلاق الزوايا الصوفية التي يشرف أشخاص نافذون، والتي تمارس فيها أبشع الطقوس التي يسمونها بالدينية والدين الإسلامي بريء منها. فهل يعقل أن مريد طريقة صوفية إذا وجد زوجته تزني مع شيخ الطريقة أن يحضر لهما الماء الساخن للوضوء لأن شيخ الطريقة إذا زنا فلا تسريب عليه لأنه ولي من أولياء الله وأنه سيدخلهما معا الجنة حسب مايلقنونه للمريدين، هذه المسألة من العقائد التي يسعى المتصوفة جاهدين لإخفائها وعدم التصريح بها. واقرأوا إن شئتم كتاب (النصرة العلمية لأهل الطريقة الصوفية تأليف الشيخ عبد المحمود بن الشيخ نور الدائم بن الشيخ أحمد الطيب البشير) فسوف ترون العجب العجاب. ثم من يستفيد من تلك الزوايا والقرابين التي تصلها؟ هناك زوايا تحظى أيضا بما يسمونه بالريع.
    الكل يعرف أن هناك جهات أجنبية غربية ترعى التصوف بالعالم الإسلامي وبالخصوص الولايات المتحدة الأمريكية، لكن على المسؤولين أن يطلعوننا إن كانت رعاية تلك الجهات حبا فينا وفي الإسلام، أم مساندة لمن يهمهم سياسة تكليخ الشعوب.

  • El kadiri
    الإثنين 27 يناير 2014 - 20:57

    Halt au ministere de la sante publique:arretez cette hemoragie !il faut absolument créer les psychatries

  • jabhat rafidin
    الإثنين 27 يناير 2014 - 21:45

    ورقة حقوق الإنسان مجال إستعمالها وإشهارها بات معروفا عند عامة الناس ،فقط لضغط عن طرف معين٠نقول لهؤلاء الحقوقيون بويا عمارات عبر التراب الوطني لا حصر لها وما لاشك فيه أنكم تعرفون معانات الفقراء لولوج المستشفيات مرضى يرقضون على الضص٠السؤال لهؤلاء الحقوقيون ما سبب وصول المرضى لهدا المكان؟ ومن المسؤول؟ و ما هومقترحكم البديل لحماية حق هؤلاء؟ لكن هذا الأمر ليس من مهامكم
    الله إهدي ماخلق٠يجب عليكم الخوض في المشاكل ومعانات الطبقة المسحوقة أو براكا من التفاهات ـمآ تقيش ولدي التحرش الجنسي ـإدهبوا للمناطق نائية بل إنتظروا الجزيرة كلام كثير كتير لا حصر له

  • رشيد ب.
    الإثنين 27 يناير 2014 - 21:54

    هذه الممارسات للا إنسانية على مرضى بسطاء، صورة من صور الظلم البشع في المغرب، اجد نفسي بصدد هذا المقال و كأني في عصور ما قبل التاريخ . وَكان الزمان توقف في هذه البقاع الملعونة على الصعيد الوطني. كيف الانفلات من هذا الواقع المرير مدامت العقلية الخرافية منتشرة في بلدنا أكثر منها في دولة اخرى. ومن المخزي جداً ان نجد الى حد الساعة مروجين لهذه العقلية المخربة للدولة و الدين. بصدد ما اطلعت عليه من آفات في هذا المقال لا يسعني الا ان أقول من المخزي جداً ان المسؤولين في الدولة تغاضوا والى حد الساعة عن استفحال هذه الظاهرة المتفشية بشكل عميق في بلدنا. أليس جديرا ان تهدم كل تلك الا ماكن و تعوض بمدارس للتوعية الا جتماعية و جمعيات لمحاربة الجهل و الفقر و الياس. لقد بات الامر يتخذ مجرا خطيرا حين نسمع او نقرا ان أطفالا قدموا قرباناً لهذه الأفكار الشيطانية ولازالوا كذلك ان لم يكن هناك وعي إسلامي شامل و صحيح. اذ لا فائدة من 39 وزيرا ان لم يسعوا الى إصلاح المجتمع و نشر الوعي الهادف في المدارس المغربية.

  • مغربي%100
    الإثنين 27 يناير 2014 - 22:04

    يا من تبيحون هده الضواهر الرذيئة لقد ادللتونا في كل الإعلانات السمعية والمرئية وأصبح المغرب يضرب به مثلا شائع في الشعودة والسحر
    اقسم بالله انني سمعت هدا من العديد من اجناس اخرى هنا في المهجر مما يجعلنا نطئ الرأس مخجل بما اسمعه عن وطني انه يألمنا كثيرا
    فسارعو يامن بيدهم القرار الى إغلاق كل هده الأماكن يا ما خربت عائلات وشردتها بسبب الإنفاق على محرم الله الرسول
    بالله عليكم هل هده هي العلوم التي سنبني بها اجيال ومستقبل الوطن
    من مغربي غيور على وطنها

  • MAGHREBI NAFSS
    الإثنين 27 يناير 2014 - 22:15

    le Maroc médiéval symbolisé par ce centre répressif de la honte!

  • موسى
    الإثنين 27 يناير 2014 - 22:17

    Je vous invite à vous renseigner sur le sanctuaire de Sainte Dymphne, la sainte patronne de la ville de Geel dans la province d’Anvers en Belgique. C’est, en quelque sorte, Lalla Aicha Al-Bahria des belges. Renseignez-vous aussi sur le célèbre sanctuaire de Saint-Dizier-l’Évêque ; si je ne me trompe pas, c’est le Bouya Omar des français… le problème ne consiste pas uniquement dans ‘’l’ignorance’’ ou dans la faiblesse infrastructurelle en matière de prise en charge. Il est aussi – je dirais même principalement- question de ‘’méthode’’ ou de ‘’vision’’ thérapeutique. La majorité des psychiatres marocains souffrent d’un manque de formation dans des domaines sollicités universellement par le métier de psychothérapeute : psychanalyse, anthropologie, littérature,…etc. ils en ne connaissent que le ‘’qarqobi’’, c.t.d. les psychotropes.

  • BEN ARBI
    الإثنين 27 يناير 2014 - 22:34

    وزيرالصحة لايعلم ما يجري في مستشفيات وزارته التي تاوي المرضى النفسيين,و النمودج من تين مليل,أسفي, الجديدة,بني ملال…أن تغلق بويا عمر لأن المرضى يكبلون بالسلاسل فهذا امر جد عادي في أغلب الأقسام أمراض العقلية في مستشفياتنا ,فكيف يعقل أن تتكلف ممرضة واحدة بحراسة ثمانية مرضى أدخلوا المستشفى في حالة هيجانية, الطريقة الوحيدة متاحة لهؤلاء الممرضين للحد من هذا الثوران و قبل ان يبلغ الدواء مفعوله هو تكبيل المريض بالسلاسل في سريره, لأن وزارة السيد الوزير لا تتوفر حتى على تلك الأشرطة ( sangles de contention)التي تساعد على الحد من هيجان المريض. فكيف يعقل ان لا يتمكن أكثر من أربعة رجال من الشرطة من السيطرة على مريض قبل أن يتركوه لممرضة واحدة تتكفل به. ثم ان هناك مرضى يؤتى بهم من الشوارع خاصة في بعض المناسبات لكن لا أحد يسأل عنهم بعد ذلك, و لا أحد يتكلف بمواكبة علاجهم عندما يغادرون المستشفى, فينقطعون عن تناول الدواء ثم تتكس حالتهم فيردون الى المسثشفى عراة متسخين بعد خرجوا منه نظيفين بثياب لم توفرها لهم الوزارة. لتاتي في الأـخير ألسنة السوء لتتهم من يسهرون على هؤلاء المرضى با نعدام الانسانية

  • مغربي
    الإثنين 27 يناير 2014 - 22:38

    الى كاتب التعلبق والى جل الحقوقيون والى أصحاب التعاليق
    المغاربة هو المغرب بأكمله يعتبر بويا عمر من حجم كبير فلا داعي للمزايدات

  • كاتب التعليق
    الإثنين 27 يناير 2014 - 22:42

    إنه لمن العار والسخف أن يتواجد ببلادنا مكان كهذا ، ولعل السلطات والمخزن هم المستفيدون الأولون من هذا السجن المزخرف بكل أنواع التهيبيل والخِبرة
    أقترح شخصيا اعتقال كل المسؤولين المتورطين في الزج بالأبرياء في هذا السجن

  • احمد اموزك باريس
    الإثنين 27 يناير 2014 - 23:00

    يجب اغلاق جميع الاضرحة وهدمها حتى يزيل اثار الشرك و الجهل عندها يمكن لنا القول باننا في بلد اسلامي نسمو بقيم واداب الاسلام
    اما بويا عمر فليس سوى وسيلة لنهب اموال ناقصي العقل و الدين
    اللهم رد بنا ردا جميلا

  • mouatine
    الإثنين 27 يناير 2014 - 23:25

    Je suis d'accord avec le ministe de la santé mais ils ya des malades que le psychiatre ne peux rien faire pour eux comme chabate , lachgar, et asside il n'y a que ce bouyaomar ou ils fallait les mettre avant sa fermeture

  • محمد
    الإثنين 27 يناير 2014 - 23:35

    لقد فكر ويفكر السيد وزير الصحة في اغلاق ضريح بويا عمر غير انه ليس من اختصاصه الكلي لفعل ذلك . انه يفكر في اطار اهتماماته بإصلاح ما يفسد العمل الطبي وفي اطار إصلاح الإدارة كل في دائرة اختصاصه .هذا جيد ، لكن لا بد من تظافر الجهود بين كل الوزارات ذات الاهتمام بهذا الشأن . فان تدخلت وزارة الشؤون الإسلامية سيقال انها تنهج مسيرة الوهابية التي هي في الحقيقة اتباع السنة النبوية ، و لا يمكن لها ان تغلق الضريح بمجرد الحاح الجمعية الحقوقية الا توفرت الشروط اللازمة ، منها إيجاد مصحات وأموال لايواء العديد من نزلاء الضريح. ومنها تعيين الطاقم الطبي المؤهل لمعالجة الحالات بشتى أنواعها .اما الذين يستعدون لرفع الحالة الى يوجد عليها بويا عمر المنظمة الدولية لحقوق الانسان فانهم واهمون لان ضريح بويا عمر ليس وليد هذا العام ولا العام قبله ليقال انه من إهمال واللامبالاة الحكومة الحالية وانه من تشجيعها .فالمغاربة جميعهم الا من رحم ربي يؤمنون بالخرافات والشعوذة .هذا تجد الكثير منهم يعتقدون ان وجود مثل هذه الاضرحة والطقوس الى تقام في المناسبات وبغيرها وما يسمى ب" الحضرة" من مميزات هذا البلد المدعي الوسطية

  • belkacem
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 01:01

    , meme la fermeture de Darih bouya OMAR ne mene nul part pour le confort de ses malades ,pour savoir plus ;ces malades la plus part sont des pauvres , y a t il d autre alternatives pour la prise en charge de ses malades ! d apres les derniers etudes ; il y a une insuffisance importante dans le domaine de la psychiatrie en particulier l hospitalier , les medecins specialistes ,les medicaments ,et …………etc le meilleur exemple c est le RAMED ?? donc il faut bien etudier ce fleau et les facteurs socio_economiques qui sont en rapport d une amelioration de prise en charge de ces malades .Si non meme la fermeture du darih bouya omar , il y aura l ouverture à d autre darih sidi bouya …….. sidi khouya ..; c est la pauvreté ,meme leurs familles cherchent un soutien psychique (wa fi alhadithi bakiat). !e

  • Merlin
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 02:28

    A ce qui me parait la majorité des lécteurs ne conaissent ou ignorent encore le coté spirituel chez l'être humain.
    Ce côté est aussi important que le côté psychique.
    Négliger l'un de ces deux cotés entrainera sans aucun doute un trouble chez l'individu.

  • amazigh
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:59

    Il ya des 10 de bouya omar
    Das notre pays.il faut les

    raser pour faire disparaitre
    Lacha3wada

  • بساس
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:14

    سجن يؤدى عليه لمرتزقة يستغلون سداجة المواطن العادي ولسماسرة السلطة المحلية

  • المنصف
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:16

    هل كان بويا عمر في حياته طبيبا نفسيا?اوكانت له كرامات شهد بها معاصروه?وهل كان فقيها ?فمن يعرفنا بشخصيته وعصره مشكورا?

  • youness kaddouri
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:47

    نحن ضد الخراف والمعتقدات الباطلة لكن أي بديل سيلجأ اليه هؤلاء المتخلى عنهم اللهم بيا عمر ولا الشارع

  • المسكيوي ياس.friends yes.
    الثلاثاء 28 يناير 2014 - 11:36

    كوني عشت ازمة نفسية، سأحكي لكم باختصار، تجربتي القصيرة، وتقبلوا انتم مروري: اذا لجأت الى فقهاء الزوايا تجد اغبلبهم يستغلون جهل الناس باسالبهم لكسب المال، اما الطب المغربي فلا يهمه نوعية المرض بقدرما يهمه التسرع في كسب مال المريض.

صوت وصورة
عربات "كوتشي"  أنيقة بأكادير
الجمعة 22 يناير 2021 - 20:29

عربات "كوتشي" أنيقة بأكادير

صوت وصورة
دار الأمومة بإملشيل
الجمعة 22 يناير 2021 - 18:11 2

دار الأمومة بإملشيل

صوت وصورة
غياب النقل المدرسي
الجمعة 22 يناير 2021 - 14:11

غياب النقل المدرسي

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20 2

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 3

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 4

اعتصام عاملات مطرودات