حيٌّ لعمارات السكن الاقتصادِي يتحولُ إلى سوقٍ عشوائِي بمكنَاس

حيٌّ لعمارات السكن الاقتصادِي يتحولُ إلى سوقٍ عشوائِي بمكنَاس
الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 09:07

قبلَ ثلاثِ سنواتٍ منْ الآن، استبشرَ عددٌ من سكانِ مدينة مكناس القاطنِين بدور الصفيح خيرًا بمبادرة انطلاق بناء تجمعات سكانيَّة اقتصاديَّة، فِي الجماعة الحضريَّة لويسلَان. وفقَ مواصفاتٍ عصريَّة تكفَلُ العيشَ الكريم، عوضَ “برارِيك” تتحولُ إلى أفرانٍ فِي الصيف، وتستحيل قطع عائمةً مع مقدم شتاء المدينة البارد.. بيد أنَّ آمالًا كثِيرةً خابتْ بعد انتقال أسر كثيرة إلى الإقاماتِ الجديدة.

باعثُ سكان العماراتِ الجديدة بويسلان على القلق، هوَ أنَّهمْ غادرُوا دور الصفِيح، ليجدُوا أنفسهمْ بوسطٍ عشوائِي آخر، وإنْ كانتْ الشقق التي يسكنونهَا بعمارات “الصباح” و”الحمد” و”مبروكة” مستجيبة للشروط المطلوبة، حيثُ إنَّ المداخل المؤديَّة إلى العمارات، تحولتْ إلى سوقٍ يذرُ كلَّ مساء أكوامًا من النفايات وبقايَا السمك، التي تخلفُ روائح كريهة، بسبب عدمِ توانِي باعتها عن طرح بقاياها قرب العمارات، بصورةٍ تتسببُ في انتشار البعوض، ونوبات من الحساسية المفرطة لدى الكثير من السكان، الذِي أصبح حيهمْ عبارة عن “مزابل”، حسبَ قولِ السكان في اتصالٍ مع هسبريس.

محمد صبار، أحد سكان الحي، يقولُ في تصريح لهسبريس، إنَّ هناكَ تواطؤًا من السلطة فِي ترك العشرات من الباعة المتجولِين يستولُون على الممرات المؤدية إلى العمارات، التِي يفوقُ عددُ شققها الأربعمائة.. والمثير للاستغراب حسب المتحدث هو أنَّ الحيَّ الذِي بنيَ به سكنٌ اقتصادِي لاجتثاث دور الصفيح من العاصمة الاسماعيلية، أضحَى يشهدُ عودة “البرارِيك”، فبعدما خصصتْ مؤسسة العمران بقعة أرضيَّة لتبنى بها مؤسسة تعليمية، فوجئَ باحتلال البقعة بدور صفيح أخرى، على جنبات السوق المستوطن للحي.

ولأنَّ لفضاء السوق فِي المغرب عاداته وأجواءَه، فإنَّ الساكنة تعيش، حسب محمد، فِي وضعٍ صعبٍ، بعدما بات الحيُّ صاخبًا بنداءات الباعة، وغاصًّا بالمتاجرِين بالمخدرات، ومتعاطيها ممن لا يجدون حرجًا في التحرش ببنات الحيِّ.. وعمَّا إذَا كان السكان قدْ قامُوا بخطواتٍ لمعالجة الوضع، يقول المتحدث ذاته، إنهمْ حاولُوا غير ما مرة أنْ يقنعُوا الباعة بإفساح الطرِيق وعدم ترك المخلفات، لكنهمْ لمْ يجنُوا سوى غضب الباعة الذين حاولوا ضربهم بقطع الكيل الحديدية، وبالسكاكين، وهو ما حدَا بهمْ إلى قصدِ السطات المحلية، فِي انتظارِ أنْ تضعَ حدًّا لمأساتهم.

إلى ذلك، يقولُ السكان، إنهم جمعُوا توقيعات بالمئات، يعتزمون موافاة السلطات بها رفقة صور توثق معاناتهم، وتواطؤ بعض المسؤولين في تسهيل احتلال الباعة للحي وتحويله إلى سوق عشوائِي، سيما أنَّ المدينة مقبلة على استقبال زيارة ملكيَّة، في ديسمبر القادم، ستشهدُ تدشين سوق نموذجِي من بين أربعة أسواق نموذجيَّة فِي المغرب.

حريٌّ بالذكر، أنَّ برنامج بدون صفيح، الذي أطلقه المغرب قبل عدة سنواتٍ، يعملُ على إزاحة 25.000 بيت صفيحي “براكة”، في المغرب، بشكل سنوي، كمعدل متوسط، مقابل 5000 “براكة” سنوياً قبل إطلاق البرنامج، مما ساهمَ في خفضِ عدد القاطنين بدور الصفيح من 8.2 بالمائة سنةَ 2004 إلَى حوالَيْ 4% خلال الآونة الأخيرة. بحيث إنَّ أزيد من مليون شخص كانُوا يقطنونَ بدور الصفيح (حواليْ 250.000 أسرة) حصلُوا على سكن خلال السنوات الثماني الماضية.

‫تعليقات الزوار

21
  • هرماش تصدميت
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 09:24

    ربما يتجه المسؤلون في مكناس بمقولة عين مكة ريتما تمر الزيارة بخير .
    لأنه في الأونة الأخيرة لم يعد يتكلم احد مع الباعة المتجولون .في اعرق سوق بالمدينة (سوق الهديم السكاكين ) فوضة عارمة تسود هناك وقطع كل الطرق المؤدية إلى الماثر التاريخية في المدينة العتيقة .

  • اليوسفي
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 10:43

    مشكل عادي بالنظر الى عدم توافق الاسواق والمتاجر المعدة للتجارة مع امكانيات الباعة الذين يمارسون هته المهنة ، مشكلة ليست خاصة بهذا الفضاء فقط بل في عدة احياء جديدة في ربوع المملكة ، حيث ان التتصاميم المرخصة لا تأخد في غالب الاحيان بعين الاعتبار هته الانشطة التجارية التي تبقى جد مهمة في امتصاص العطالة اولا والاستجابة لحاجيات السكان من التسوق وتحريك عجلة التنمية البشرية لهته الشرائح، زد على ذالك باقي المهن من نجارة وحدادة وميكانيك وخياطة …الخ ، اظن ان عمل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية يجب ان يكون حاضرا في مثل هته الاحياء بتناسيق مع فعاليات المجتمع المدني وووداديات السكان للخروج بحلول منسجمة مع واقع هته الفئات من المجتمع علما ان هته الانشطة تلعب دور كبير وكبير جدا في امتصاص البطالة والتخفيف من وطاة الفقر والتهميش

  • Abdou
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 10:58

    نفس الشيء تعيشه ساكنة برج مولاي عمر بنفس المدينة وامام مقاطعة الامن الوطني ولا من يحرك ساكنا هذا ما يفسر تواطؤ السلطات المحلية منذ مدة طويلة.

  • driss
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 11:53

    لم ارى في حياتي قط مثل الذي رايته حقا في ذلك الحي.حيث ان السلطات هي من قامة بذلك الحل الترقيعي بتجزيء تلك البقعة والسماح لهؤلاء المحتلين بعرض سلعهم وسط الشارع العام وامام مداخل العمارات ولا من يحرك ساكنا وحدهم السكان في حرب غير متكافئة مع هؤلاء المحتلين.منكر ما بعده منكروالله.

  • ابوطه
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 12:04

    حقبقة واحدة يجب عليتا ان نتفق عليها. اصبح الباعة المتجولبن والفراشة فى
    الحواضرالمغربية يهددون قطاع التجارة المنظم . على سبيل المثال (مارشى حمرية ومارشى الهديم ) السوقين المركزيين اللذان ساهما فى عرض السلع بشكل
    رائع وجميل. احداث السويقات العشوائية يقضى على جمالية المدينة والحد من فنون التجارة وتشحيع الهجرة القروية وهى ام المشاكل ناهيك عن الضرائب التى
    تثقل كاهل التجار القدامى بينما يستفيد اخرين من هذا الوضع بما فى ذلك رجال
    السلطة الصغار وبعض مستشارين وموظفين الجماعة .ان ابناء المدينةالتجار المبدعون فى انواع التجارة فقدوا الثقة وملوامن هذاالوضع.
    هذه ليست منافسة عادلة واذا كانت ولابد يجب ان تكون فىالوظيفة العمومية كذالك.الموظف الذى لايقوم بواجبه يجد منافسا ينتظره اماممكتبه ليخلفه والسلام.

  • محمد البرجاوي
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 12:25

    العقلية العقلية العقلية تم العقالية ايها اﻷخوة. مادام هنالك اناس لا يفكرون بالطريقة اﻷصح.طبيعيا سوف نرى صور البؤس هده تؤتت فضاأتنا.

  • عار علينا
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 12:26

    شعب يحب الأوساخ والأزبال
    وهي علامة التخلف في بلدنا

    عار علينا أن نعطي هده الصورة القبيحة عن مجتمعنا
    المسلم.
    والإسلام يحتنا على الطهارة والوضوء خمس مرات
    في اليوم.

    عار علينا

  • مكناس المنسية
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 12:32

    العاصمة الاسماعيلية تحتظر .. اطلب من المسؤولين ايجاد حلول ناجعة لكل ما يحدث لمدينة مكناس عوض الاهتمام فقط بالامآثر و اصلاح ممرات و ارصفة centre ville هنالك مجموعة من المشاكل تعاني منها مدينتنا التي لم يتغير فيها شيء تقريبا منذ ايام الاستقلال !!!

  • messi
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 12:54

    هذا الجوطية كانت موجودة هناك قبل بناء العمارات

  • Ilmani
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 13:25

    Les marocains preferent vivre dans la ignorance, la violence et la salete…
    Regardez a travesr le Maroc, pas un coin propre, meme au centre ville, on est pas concerne par le fait de vivre dans le 21 siecle car vraiment on vit dans le15 siecle selon notre dates de la hegira.
    il nous faut 500 ans pour devenir des gens civilise.

  • WISLANI
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 14:22

    مدينة ويسلان تعيش فوضى في غياب تام للجماعة الحضرية و الامن.
    _اتعلمون ان حي العمارات لا يتوفر على اي سوق .
    _اتعلمون ان هته العمارات تحولت من مساكن تضمن العيش الكريم, الى مساكن تاوي بيوت الدعارة,و تجار الممنوعات , و الهاربين عن القانون .
    _اتعلمون ان حي العمارات لا يتوفر على اي مركب ثقافي او رياضي , وان المركب(الوحيد) السوسيرياضي مازال مغلق في وجه العموم والفآت البسيطة,و لا يستفيد منه الا اصحاب سيارات 4*4 (ليس بالضروة ابناء الحي) أو ابناء السلطات لمحلية (الجماعة, الشرطة,الأعيان….) .
    _اتعلمون اني اخاف الذهاب او الخروج من بيتي و انى الذي كنت احلم بحيت سعيدة مع ابناءي
    _

  • samiro lile
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 15:24

    للأسف مكناس منكوبة كل أحياءها تحت رحمة لوبيات العقار و سيوف المجرمين و مخدرات المدن المجاورة ورغم موروثها التاريخي فهي لم ترق إلى سياحة مراكش و لا لفلاحة أكادير. فحظك يا مكناس متعثر كحظ أبناءك

  • منصف
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 15:26

    مشكل احتلال الملك العمومي لن يحل حتى يتم القضاء على الارتشاء الذي يقوم به المسؤولين .اما الفراشة واصحاب العربات فامرهم سهل,تعطى لهم دكاكين ومن ضبط في الطريق العام يؤدي غرامة وفي حالة العود يحاكم ومن اراد احراق نفسه فليفعل لان المواطن له الحق في بيئة نظيفة وفي السلامة الطرقية,الفساد هو السبب الاول 

  • Meknessi pur
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 15:34

    Meknes est une ville oublié du Maroc, tous les projets de la région vont à Fès avec l'influence des dirigeants dans le gouvernement.
    Toutes les grandes villes ont bénéficiés des infrastructures sportives et hôteliers ainsi que des usines et des projets sauf notre ville meknes.
    Les français a l'époque de la colonisation prenait soin plus de notre villes que nos dirigeant corrompus.

  • Meknassi sahraoui
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 16:36

    انا مكناسي اقطن قريبا من الحي اريد القول ان المدينة باكملها مهملة حيث اشعر بالغيرة عندما اسافر الى مدن اخرى .علما انها تحتوي على مقومات يمكن ان تجعلها من احسن المدن المغربية.و تعتبر الجماعة الحضرية ويسلان من اكبر الجماعات في المغرب من حيث عدد السكان و المساحة. يا دوك لمسؤولين شوفو ب عين رحمة هاد المدينة.

  • darif56
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 18:37

    السكان ممنوعين من تحقيق حلمهم بحياة أفضل. هجم عليهم الباعة المتجولون والفراشة لينغصوا عليهم مساكنهم الجديدة ويشعرونهم بأنهم لن ينعموا بالهناء والامن والنظافة كما يخالون. سيتحول البيت الجديد الى كابوس ومعانات من أصوات وعويل الباعة النافذ الى الاذان بلا استأذان. ستتلوث جنبات البيت والاقامات بفعل مخلفات الباعة. ستقتلع الشجيرات حتى لا تستكمل نموها وترخي بظلالها فنحن شعب لا نكترث للبيئة. سيحرم السكان من خدمات النقل المدرسي والطاكسي ونقل المرضى بل وحتى الاموات لأن شريان الحي سيخنق بالباعة. الفراشة يسترزقون على حساب راحة السكان. المغرب جله يعاني وأشياء مثل هذه تكريس لعدم احترام القانون ودليل واضح لتقاعس ذوي القرار سلطة ومنتخبين. مستقبل غامض ينحو بنا اليه الماسكون بزمام الأمر . ضبابية عجز مداهنة وأشياء أخرى. الله يستر وصافي!

  • من ويسلان
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 21:17

    مشكل الباعة الجائلين هو مشكل وطني تراه في كل المدن المغربية، وفي منطقة ويسلان يستفحل المشكل بسبب الهجرة من مكناس والمدن المجاورة. هذا السوق هو حل مؤقت لإيواء الجزء الثاني من الباعة المحصيين لدى السلطة المحلية الى حين اتمام بناء السوق الجديد الموجود في طور البناء بعد أن حصل الجزء الاول منهم على دكاكين بالسوق البلدي 11 يناير.
    لن يبق هذا الوضع بصفة دائمة ، وفي انتظار ذلك يجب منع الباعة من التواجد بالشارع وامام مداخل العمارات تجنبا لعرقلة حركة المرور ولما يخلفونه يوميا من أزبال متراكمة وهذا الأمر لايمكن تحقيقه إلا بحزم السلطات المحلية التي تمتلك القوة العمومية ( قوات مساعدة وشرطة ).
    الشركة المكلفة بالنظافة تقوم بجمع النفايات التي يخلفها هؤلاء الباعة ، ولو تركت هناك لما استطاع سكان العمارات المكوث في شققهم .
    يجب تعاون الجميع لحل معضلة الباعة المتجولين لأن لها ارتباط بمشكل البطالة وتعيش عليه أسر وعائلات

  • Majooo
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 22:25

    بعد التحية لكل من يعاني مرارة الفقر و التهميش المسلط من طرف القوى الرجعية من داخل هذا الوطن الجريح، فعندما نتحدث عن واقع مأساوي في مجتمع معين يجب ربط هذا الواقع المر بمخططات الرأسمالية التي تقوم بتنزيل مشاريعها في كل مكان باستخدام ديماغوجيتها المشؤومة و من هنا مثال واضح للعماراة التي بنيت بحي ويسلان بعدما وهمو أبناء الشعب باسم محاربة دور الصفيح لكن طموحهم هو جعل الفقراء في صفيح من تحته نار لكي يزيدو فقرا و تهميشا، حيت أصبح جل العائلات همهم الوحيد هو دفع الديون الملقات على عاتقه مع الأبناك لخدمة الطبقة البرجوازية و ذلك بأي طرق كانت مشروعة أو غيرها و من هنا نجد ان هاؤلاء من يبيعون بجانب هاته التجمعات السكنية ما هم إلا طبقة محرومة، فالمسؤول الوحيد عن هذا الواقع المر هي الحكومة التي تشن قرارات لا شعبية، هي المسؤولة عن توفير سكن لائق و خلق مرافق و مكان للشغل لكل المواطنين.
    فنار الجماهير الشعبية ستأتي مادام التهميش قائم.

  • tarik
    الأربعاء 30 أكتوبر 2013 - 22:42

    أنا مع صاحب التعليق رقم 3عبدو.أنا من سكان برج مولاي عمر. تواطئ السلطات بما فيها المقاطعة 13.في جانب أخر. كيف يعقل إحتلال الرصيف بأكمله من طرف مقهى هبة.التي تقابل المقاطعة 13بحي قدماء المحاربين بمكناس.و جل أعوان السلطة يجلسون بتلك المقهى.

  • مكناسي غيور على مدينته
    الخميس 31 أكتوبر 2013 - 11:01

    شكراً هسبريس لإلتفاتكم إلى معاناتنا.
    أما بعد، إلى صاحب التعليق 17 أحب أن أُذكرك أن الأشغال متوقفة بالسوق البلدي الجديد،كما أن الشركة المعنية بالنظافة لا يدخل في نطاق عملها المكان المذكور.فالتنظيف لا يتم إلا بتطوع السكان.
    أما عن المعاناة،فنعاني بالأساس من مخلفات بائعي الأسماك وتقشيرهم للأسماك و طرحها في الطريق العام،مما يخلف روائح جد نتنة ،فلا نستطيع على إثرها حتى فتح النوافذ.فقد تحول حينا إلى مرسى.ناهيك عن التحرش ومما ذكر في التقرير.
    فحسبنا الله و نعم الوكيل.اللهم ولِّ أُمورنا خيارنا و اصرف عنا شِرارنا.

  • RAOUF SAIFEDDINE
    الخميس 31 أكتوبر 2013 - 23:14

    C'est içi ou réside le rôle d'un wali le monsieur qu'on a à MEKNES on ne connait même pas son visage il attend que Mohamed 6 vient lui dicter son travail .
    Bouge Monsieur ou céde la place à quelqu'un qui veut travailler ce pays

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 6

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 6

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 1

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30 3

أوحال وحفر بعين حرودة