خارجيَّة غينيا: هذا ما تحملهُ زيارة ملك المغرب التاريخيَّة إلى البلاد

خارجيَّة غينيا: هذا ما تحملهُ زيارة ملك المغرب التاريخيَّة إلى البلاد
الخميس 20 فبراير 2014 - 12:05

غداةَ ترقبِ أوَّلِ زيارةٍ يجريهَا عاهلٌ مغربِي إلى بلاده، يقدمُ وزير التعاون الدولِي الغيني، كوتوبُو سنوه، في حوارٍ صحفِي مع “غينيَا نيوز”، فكرةً عن أبرز خطوط الزيارة، والاتفاقيَّات التِي سيجرِي توقيعها في كوناكرِي في مجالات المباء والكهرباء، ومستوى التحضير للزيارة التي وصفها بالتاريخيَّة، والباعثَة لبلاده على الافتخار .

تستعدُّ غينيا لاستقبال العاهل المغربي، ما هي أبرز مجالات التعاون بين الرباط وكوناكري؟

لغينيا ثلاثون اتفاقَ تعاونٍ وشراكة مع المغرب، كما أنَّه البلد الذي نظمنا معه أول لجنة كبرى مشتركة سنة 1960، وبعد فترةٍ من الانقطاع، أمكن عقدها عام 2012. خلال الزيارة المرتقبة للملك المغربي سيجري توقيع حوالي عشر اتفاقات جديدة. وهي نراهن ن عليها، من أجل مصالح غينيا كما المغرب.

ما هي المحاور البارزة لاتفاقيات التعاون بين البلدين المزمع توقيعها؟

ستكونُ ثمَّة اتفاقيَّات معَ شركة الكهرباء الغينيَّة، وشركة المياه، وشركة المعادن، كما في مجال الضرائب، والتجارة، والعدل، ذاكَ ما أذكر الآن، حيث ستوقعُ شركة “مياه غينيا” اتفاقًا مع المكتب الوطني المغربي للكهرباء والماء الصالح للشرب، مما سيسمحُ للشركة الغينيَّة ببناء مختبر والتزود ببعض التجهيزات الضروريَّة، كما أنَّ هناك تكوينًا لأطر غينيّة في مجال الماء.

المغرب في يومنا هذا من البلدان الصاعدة، وَلا يعرفُ أزمة في الكهرباء، ولا خصاصًا في المياه، بل هو بخلاف ذلك، قادرٌ على أن يصدر الطاقة وعلى أن يشارك تجربته في تدبير الماء الشروب، أيْ أنَّ كون المغرب بلدًا صاعدًا أمرٌ لا مراء فيه.

كلُّ من حظوا بزيارة المغرب، شاهدُوا كيف أنَّ المغرب بلدٌ يتطور بسرعة فائقة، حتَّى أنه باتَ قادرًا اليوم على تصنيع أغلب المواد الأوليَّة على أرضه، مما لا يجعله في غير حاجةٍ كبرى إلى أن يستورد من الخارج، لقد بلغ الأمن الغذائي، فهو يصدر القمح والأرز وحبوبًا أخرى. وبالتالِي فإنَّ لنا مصلحةً في أنْ نستلهم تجربة المغرب. كما أنَّ الزيارة ستكون فرصَةً ليعلن صاحب الجلالة نفسه، مشاريع كبرى لغينيا.

العاهل المغربِي، نادرًا ما يقوم بزياراتٍ مماثلة. كيف تقرؤون زيارته إلى غينيا؟

بالفعل إنهَا زيارةٌ تاريخيَّة للصداقة والإخاء، كما أنها في الآن ذاته، زيارة عملٍ مع بلدٍ صديق وشقيق، وشريك خاص ذي ميزة، ساهم ولا يزالُ يساهم في التنمية السوسيو اقتصاديَّة لغينيا. حيث إنَّ المغرب منخرطٌ اليوم في كل مجالات التنمية تقريب ببلادنا، سواء تعلقَ الأمرُ بالفلاحة أو التجارة أو الصناعة التقليديَّة أو التكوين العسكري، أو تكوين آلاف الأطر الغينيين، الذِين استفادُوا من منح دراسة، أو منح تدريب. وتبعًا لذلك، فإنَّ في نفسنا كثيرًا من الفخر، والسعادة مع إقبالنا على استقبال الملك محمد السادس، الذِي يأتِي إلى زيارة غينيا، لأول مرة.

هي زيارته الأولى إلى غينيا، إذن؟

بالرغم من وجود علاقات جيدة مع المغرب، إلا أنَّ هذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها ملكٌ مغربي بزيارةٍ إلى غينيا، لقدْ زار الملك الحالي غينيا، سابقًا، لكن بصفته وليًّا للعهد، لحضور جنازة الرئيس الراحل، أحمد سيكو توري، حيث كان قد مثل والده، لكنه كان وليًّا للعهد وقتها. أمَّا اليوم فيأتي بصفته ملكًا، مما يعني أنَّها زيارةٌ تاريخيَّة، من الملك المغربي ومن الشعب المغربي الشقيق.

اضطلع المغرب بدور حاسم في الانتقال بغينيا، ما الذي يمكن أن ننتظره؟

لقد وقف المغربُ دائمًا إلى جانب مالِي. كما أنَّ الاضطراب لم يشب يومًا علاقات التعاون فيما بيننا. بل تطورت مع مرور الزمن بصورة لافتة. حتَّى وإنْ كان الفتور قد أدركها في بعض الفترات، لكنها لم تقطع أبدًا. وقد استفاد البلدان من ذلك.

لا يمكننا أن ننكر استفادة المغرب أيضًا من التعاون مع غينيا. إذْ يكفي الاطلاع على الاتفاقيات، والامتيازات التي منحناها للصناعة المغربيَّة، لتطورها في غينيا، كما في مجال التجارة. حيث إنَّ بعض المنتوجات المغربيَّة تستفيدُ من تعامل تفضيلي خاص.

المغرب، ساهم من جانبه، في تكوين آلاف الأطر الغينيَّة، في جميع المجالات، كما هو الشأن بالنسبة إلى المجال العسكري، حتَّى أنَّ الجنرال سيكوبا كوناتي، تلقَّى تكوينه في المغرب، وتعاقبَ على غينيا رؤساء وزراء تلقوْا تعليمهم في المغرب، زيادة على وزراء وأطر غينيَّة أخرى.

ما هو مستوى التحضير للزيارة في وزارة الخارجيَّة؟

لقد أنهينا تقريبًا كافة مشاريع الاتفاقيَّات، التي يرتقب توقيعها، وقدْ كنت مؤخرًا مع السفير المغربي لدى غينيا، للدفع قدمًا للمباحثات، لأنَّ الملك المغربي لا يزور بلدًا إلَّا وتركَ فيه آثارًا، وأنا آملُ أن تذرَ آثار الزيارة القادمة، انطباعًا طيبًا في نفوس كل الغينيين.

‫تعليقات الزوار

38
  • youness
    الخميس 20 فبراير 2014 - 12:32

    قارتنا الافريقية تزخر بالخيرات وعلنا الايمان التعاون جنوب جنوب فنفيد ونستفيد ونشغل اليد العاملة المغربية فهي ذات كفاءات عليا

  • جمال
    الخميس 20 فبراير 2014 - 12:34

    لأنَّ الملك المغربي لا يزور بلدًا إلَّا وتركَ فيه آثارًا، وأنا آملُ أن تذرَ آثار الزيارة القادمة، انطباعًا طيبًا في نفوس كل الغينيين.
    فقرة اعجبتني كثيرا اللهم احم ملكنا وانصره على اعدائه

  • Ahmed France
    الخميس 20 فبراير 2014 - 12:44

    السلام عليكم
    زيارة الملك حفظه الله الى افريقيا ستعود على المغاربة باليمن والبركة وتسليم بطاقة الإقامة للافارقه وغيرهم واحضان السوريين المجلوا عليهم من الشرق انها مبادرة تعطي للمغرب والمغاربة شهرة لا سابق لها اقول هاذا ليس انني مغربي ولاكن ما اسمعه. من غير المغاربة
    من كان عدوا للمغرب فاليشرب مياه المحيط نحن شعب فريد من نوعه ديننا الاسلام ونتعايش مع الجميع الحكومة يخترها الشعب وأمير المؤمنين يراقب وينصح ويروج مصالح المغرب في العالم نطلب الله ان يحفظ بلدنا وملكنا ولن يفلح اي احد في خلق البلبلة في بلدنا ولو باطلاق الرصاص على حائط مبنى الحدودي ب فكيك
    كمثل اطفال يلعبون بدون مراقب لم افهم ما معنى ذالك الأفارقة يتم إجلائهم الى المغرب لخلق الازمه السوريين كذالك حاربوا تهريب البنزين على المناطق. الشرقية ليخلقوا الفوضى هناك ولا أتكلم على ما يدور في تندوف ومعانات الصحراويين المتجزين هناك الكل يعلم دالك
    جربوا كل شيئ ولن يفلح ظالم حيث أتى
    الله الوطن الملك
    والسلام المغربي يبقى مغربي شرقا وغربا شمالا وجنوبا

  • محمد
    الخميس 20 فبراير 2014 - 12:46

    بعد أن دشن جلالته انطلاقة متميزة إبان جلوسه على العرش ، تجلت بالخصوص في المشاريع السوسيواقتصادية وأخرى السوسيو اجتماعية ، وكذا بنيات تحتية أهمها ميناء طنجة ، ومشروع التهيئة لضفاف ابي رقراق ،وتحسين شبكة المواصلات . هاهو الان يعطي انطلاقة مهمة في إطار تعاون تعاون جنوب جنوب لما له من انعكاسات إيجابية من الجانب الاقتصادي بمعادلة رابح رابح وكذا الشق السياسي وما يمثله بالنسبة لقظيتنا الثانية بعد القدس ألا وهي الوحدة الترابية . لا يسعني سوى التوجه بالشكر الجزيل لجلالته ، واسأل الله العلي القدير ان يمتعه بالصحة ويعينه ويسدد خطاه .

  • مغربي اووومي
    الخميس 20 فبراير 2014 - 12:55

    يرون مغربا لا نعيش فيه … لهم مغرب ولنا مغرب

  • مغربية حرة
    الخميس 20 فبراير 2014 - 12:56

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ؛
    الزيارة الملكية لعدد من دول إفريقيا، بصراحة هي زيارة معلقنة في حد ذاتها، فسياسة الملك في حمل هذه المشاريع الكبرى إلى إفريقيا صائبا جدا، إد لم يعد التفكير الاستثمار في إوربا أو الدول العظمى، بل حتى هذه الأخيرة أصبحت تفكر في نفس الاتجاه أي الاستثمار في الدول التي هي في طريق النمو كإفريقا مثلا، والحمد لله هذا سيعود بالخير الوفير على الشعب المغربي السباق إلى هذه الفكرة، ونتمنى أن يعم الخير على هذا الشعب خاصة الطبقة الفقيرة وتستثنى الغنية حتى لا تزداد غنا عن غنا … مصداقا لقول الرسول (ص) :" لن يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه".

  • LE MALI a Expulsé 6 DRS
    الخميس 20 فبراير 2014 - 13:04

    Les autorités Maliennes ont expulsé 6 éléments polizariens(dépêchés par la DRS des Harkis haineux) le mardi 18 février,qui visaient de faire échouer par interférence la visite du souverain marocain selon certains sites d'informations et médias maliens

    La mafia polizarienne (soutenue par la DRS algérienne) a planifié un projet satanique,diabolique selon le site "Malien :" Maliweb.net",ils ont réservé des suites dans un Hôtel de la place de 3***,une semaine avant le début de la visite du monarque marocain…Ils se sont enregistré COMME DES CITOYENS ALGÉRIENS,ils se sont présenté comme des MEMBRES d'une ONG(organisation non gouvernementale),soi-disant œuvre dans l'aide des personnes en difficulté!ils ont loué 2 voitures de location sur place,ont pris des rendez-vous avec quelques responsables"maliens"pour observer les droits de l'homme au mali,et puis ont été surveillé par les services de sécurités maliennes qui se sont rendu compte que ce n'étaient que des éléments Mafieux Algériens

  • Amar
    الخميس 20 فبراير 2014 - 13:09

    S'il y a un pays qui a donné beaucoup à l'Afrique c'est bien l'Algérie! Qui a hébergé Mandela et lui a donné son instruction militaire? C'est l'Algérie! Pendant ce temps le Maroc entretenait des relations avec le régime de Prétoria! L'algérie est bien respéctée dans le continent pour son passé révolutionnaire et ses positions! C'est Bouteflika en temps que président de l'assemblée générale de l'ONU qui a fait exclure le régime de Prétoria de l'ONU à l'époque!! Sa majesté fait plus du tourisme en Afrique que autre chose! Il essaye en même temps de ralier certains pays africains à sa cause perdue Le Sahara occidental! Arrêtez d'inventer des histoires, occupez vous de votre développement et laissez l'Algérie s'occuper du sien! Le fossé se creuse à tous les jours! Nous sommes loin des uns des autres et tant mieux! Lisez la presse algérienne et comparez avec celle du Maroc! Nos journalistes ne se spécialisent pas dans la pomade des résponsables! L'algérie a fait un long chemin!!!

  • bob
    الخميس 20 فبراير 2014 - 13:09

    all we love our king ,god bless him

  • Rachida
    الخميس 20 فبراير 2014 - 13:23

    يارب تحفضوا وتنصر وتنجحو وكنشكروه بزاف وكل شعب المغربي فخوربك يا ملكنا الغالي

  • kamal monadil
    الخميس 20 فبراير 2014 - 13:28

    يصدر القمح و الارز و يصنع كل شئ !!!! يدخل هذا في الديبلوماسية

  • نجيب
    الخميس 20 فبراير 2014 - 13:42

    حفض الله مولنا الملك وسدد خطاه لما فيه خير البلاد والعباد امين

  • ANIR LE RIFAIN AMAZIGH
    الخميس 20 فبراير 2014 - 13:45

    Au N°: 8 – Amar

    Arrêtez de nous casser la tête avec cette bourde mensongère de soi-disant (révolution algérienne),de quelle révolution parlez-vous?de (la résistance algérienne),il faut savoir quand vous parlez de révolution est une HONTE,HONTE,parlez au moins de LIBÉRATION,à savoir une révolution se fait dans un contexte intérieur,à savoir si comme l'algerie été une partie intégrante de l'empire français et que ses sujets algériens ont déclenché LA RÉVOLUTION contre leur mère patrie LA FRANCE,vous imaginez ce que vous dites?!et de quoi vous êtes fiers?!maitrisez votre discours et les termes que vous utilisez

    Pour un peuple qui a vécu plus de 315 années(3siécles)sous occupation Ottomans(turques),132 années de colonisation française ce qui fait un total de 447 années de domination étrangères ne peut se vanter d'être un peuple Révolutionnaire,quant on sait que c'est le général de Gaulle qui a organisé le référendum

    l'algerie est l'outsider de la diplomatie en Afrique,disqualifiée
    ..

  • وجدية
    الخميس 20 فبراير 2014 - 13:52

    حبيبي ملكي الله يحميك و يغنيك

  • جزائري
    الخميس 20 فبراير 2014 - 14:02

    محمد السادس يقوم بهاته الزيارة "التاريخية" لافريقيا,وذلك لاقنقاع رئساء الدول الافريقية لمئازرته في ما يخص الصحراء الغربية,والخطر الجزائري الذي يحيط به من كل الجوانب,اقول دعوا الامور تاخذ مسارها الطبيعي بدلا من سياسة الاقناع,وكل ذي حق سياخذ حقه.
    وانا ساكون اول الجزائريين رفقة اخواني من البوليساريو في مسيرة خضراء معاكسة لاسترجاع اراضيهم من المستعمر المخزني..

  • Moha le Marocain
    الخميس 20 فبراير 2014 - 14:16

    A Amar n° 8: Les marocains, et très probablement les algériens aussi, connaissent un adage qui dit: La poule pond et le coq a mal au cul". C'est bien ton cas mon cher Amar. Certes, le fossé s'élargit de plus en plus entre ton pays et le mien, à cause notemment de tes semblables qui ne pensent qu'au mal. Occupe toi plutôt des 6 médiocres espions de ton DRS qui ont été refoulés du Mali, au lieu de provoquer la Maroc.l

  • @abdellatif_07
    الخميس 20 فبراير 2014 - 14:39

    اللهم كلل هذه الزيارة بالنجاح ان شاء الله

  • Abdellah
    الخميس 20 فبراير 2014 - 14:45

    لأنَّ الملك المغربي لا يزور بلدًا إلَّا وتركَ فيه آثارً

    Tout est dit par cet expert africain

    A méditer

  • DRH
    الخميس 20 فبراير 2014 - 14:55

    السلام عليكم ليكن في علمك لولا جلالة محمد الخامس لما نلتق الإستقلال تصفح التاريخ يا اخي و اسئل اجدادك هل تعلم أن المغرب دفع ضريبة مساندته للجزائز الشقيقة إبان الإستعمار الأول ثم الإستعمار الثاني استعمار الجنرالات و بوجهك احمر ستنظم مسيرة أنصحك ان تنظم بيتك أولا ثم أفكارك ان المغرب مازالت أراضية محتلة من الجزائر أقول النظام ولكن المغاربة يربطهم الدم بالأشقاء اوشوف الجزائريين كلشي في المغرب يريدون الجنسية الهم انصر ملكنا و عاش الوطن

  • rabab
    الخميس 20 فبراير 2014 - 15:15

    كلُّ من حظوا بزيارة المغرب، شاهدُوا كيف أنَّ المغرب بلدٌ يتطور بسرعة فائقة، حتَّى أنه باتَ قادرًا اليوم على تصنيع أغلب المواد الأوليَّة على أرضه، مما لا يجعله في غير حاجةٍ كبرى إلى أن يستورد من الخارج، لقد بلغ الأمن الغذائي، فهو يصدر القمح والأرز وحبوبًا أخرى.
    dakhalna alik b Allah, il parle de quel Maroc had l2akh

  • Lounes
    الخميس 20 فبراير 2014 - 15:34

    Au n 8:Amar, vous dites que l'Algérie a hébergé Mandila, vous etes à coté de la plaque, Mandila a pris l'utilsation des armes au Maroc dans la ville de Berkane avec Boumedien, ils étaient hébergé ainsi que ben bela , boudièf et deux autres leaders africains qui sont devenus présidents dans leurs pays aprés l'indipendance, pour financer son mouvement Mandila a reçu de l'argent de Hassan 2

  • Achraf
    الخميس 20 فبراير 2014 - 17:06

    ‏‎ ‎لنكن موضوعين المغرب عرف تقدما مهما في العديد من المجالات وبالمقابل هناك نقص في مياديين عدة وانا اقول تعاون جنوب جنوب هو اتجاه صائب لتحقيق نمو اضافي وتوطيد العلاقة مع اصولنا الافريقية

  • المهدي فاس
    الخميس 20 فبراير 2014 - 17:29

    شكرا جلالة الملك تسعد شعبك وتسعد وتحمل معك الخير اينما حللت وارتحلت ومن الطبيعي ان يصابوا الاعداء بالسعار وبالشلل النصفي

  • محمد الادريسي
    الخميس 20 فبراير 2014 - 17:36

    Amar 8 – vous etes ridicules vous et tous vos compatriotes qui font des reves et qui ont des fantasmes envers le Maroc vous ne connaissez rien de sa réalité et vous ne voulez rien savoir sur notre pays tant pis pour vous le train a demarrer et vous allez voir des surprises vous etes nouveaux dans ce monde un pays de 60ans qui veut écarter un grand pays qui a des racines .. ça va pas non.. vous faites rire tout le monde sur votre profonde ignorance

  • بيلال
    الخميس 20 فبراير 2014 - 17:41

    بكل فخر و اعتزاز يزور صاحب الجلالة الملك محمد السادس الحول الافريقية و يحمل معه ما يخفف به معاناة شعوبها مع الفقر هذه ليست زيارة استجمام بل زيارة ود و تعاون و إلتفاتة كريمة من ملك كريم عطوف الله ينصرك و يعاونك

  • Afhaal ufella
    الخميس 20 فبراير 2014 - 17:48

    للذين لا يعرفون تاريخهم: غانا و غينيا (گانا و گينيا) مشتقة من الاسم الا مازيغي اگناو الذي سمي به ايضا الگناوة. اقرأو التاريخ لتعرفو من اسس الدولة الغانية الحديثة.

  • ALGERİEN
    الخميس 20 فبراير 2014 - 17:59

    الى رقم15 انت اش دخلك في موضوع الزيارة ??!!! اذا زار هولاند او اوباما او بوتين او اي مسؤل اسرائيلي اوصيني ..طبعا ستكون من المطبلين الفرحين اوغير المبالين اصلا!!!!! اللهم اصلح احوال المسلمين والف بين قلوبهم . .. واصلحوا بين اخويكم….كفى لغطا !!!

  • بنحمو
    الخميس 20 فبراير 2014 - 19:49

    Au n 8:Amar,
    Vous ne savez rien que ce qu'on vous enfoncé dans la tete
    Il faut savoir lire l'histoire de son pays et celle des autres pour comprendre et comparer ce qu'on vous a inculqué. Mais ça on vous l'interdit et vous acquiescez
    je te relis le commentaire de Lounes n°21 avec sa permission:
    vous dites que l'Algérie a hébergé Mandila, vous etes à coté de la plaque, Mandila a pris l'utilsation des armes au Maroc dans la ville de Berkane avec Boumedien, ils étaient hébergé ainsi que ben bela , boudièf et deux autres leaders africains qui sont devenus présidents dans leurs pays aprés l'indipendance, pour financer son mouvement Mandila a reçu de l'argent de Hassan 2

    Telle est l'Histoire écrite et non fanfaronnée par tes généraux

  • houria
    الخميس 20 فبراير 2014 - 19:49

    ونحن بدورنا سنقوم بمسيرة حمراء لاسترجاع تندوف وبشار وبمسيرة خضراء تضامنا مع قبائل الطوارق

  • mesfioui a la rochelle
    الخميس 20 فبراير 2014 - 20:30

    Quelle HONTE tu parle . Ta pas bien compris je pense et ca c''est pas nouveau je vivre avec vous ici et je travaille meme avec vous. C'est la seul nation que j'aime pas c'est des profiteur et des que aime pas tout se que apelle maroc ou marocain . Grace a allah on vivre mieu que vous soi ici soit au maroc. Grace allah et notre roi MOHAMED 6 . Jsute un petite exemple le maroc de 2000 cest pas le maroc de 2014. Vous avez encore plus que 10000 toure a courire pour nous rejoindre.

  • هشام
    الخميس 20 فبراير 2014 - 21:10

    كم انت عظيم يا ملكنا الحبيب
    كم نحن فخورون بك
    حماك الله و رعاك

  • عبد الرزاق dz
    الخميس 20 فبراير 2014 - 21:28

    كمثقف جزائري اعتقد ان هاذه الزيارة مهما كانت اسبابها فهي ضرورية بالنسبة للقارة الإفريقية التي هي بحاجة ماسة لأبنائها ويجب علينا كأفارقة ان نقطع الطريق أمام فرنسا وحلفاؤها وقد حان الوقت كي نستفيد نحن من خيراتنا
    زيارة موفقة وعودة آمنة وحفظ الله الملك محمد السادس وارجعه سالما الى شعبه

  • majd
    الخميس 20 فبراير 2014 - 21:41

    الى الاخوة الجزائريين وليس المرتزقة المندسين في هذا المنبر باسم الجزائريين او حكومة الحركي(كلمة استعملها مرارا للدلالة على كل من يسمم الاجواء بيننا من اجل عيون الغرب )اقول ان تقدم المغرب امر واقع وعلاقاته مع محيطه القاري تصحيح لاخطاء ماضية..ارجو ان تتفهموا ذلك وتفهموا ان في تقدمنا منفعة للمنطقة ككل في يوم ما حين يزول الاحتقان والعداوة بزوال من سببها او تسبب فيها..حكامكم مهما كانت اسباب عداوتهم لحكامنا اختاروا تقسيمنا كشعب متنوع الاعراق باختيارهم سكان جنوبنا شعبا متناسين ان له امتداد حثى شمال المملكة مثله مثل الامازيغ او العرب او السود ..فتسببوا بذلك في الاسوء التفريق بيننا وبينكم..لا يرضينا ابدا ان نطالب بتقرير مصير عربكم او القبائل او المزاب او التوارق لان الامر سيان لكن لا تتخدوا من كذبة حكامكم مطية لابتزازنا او كرهنا بدعوى ان الصحراء قضية المخزن(هو الدولة المغربية منذ قرون سمي كذلك منذ الادارسة الى اليوم)بل الشعب لانه هو المهدد بالتقسيم ..

  • عاش الملك
    الخميس 20 فبراير 2014 - 22:24

    الله على جلاليب كيلبس سيدنا ؟ من داك الشي..الله يطول في عمره ويعطيه الصحة والعافية في مرضاة الله وطاعته امين

  • احمد
    الخميس 20 فبراير 2014 - 23:03

    اللهم انصر الاسلام والمسلمين وكن لنا وكيلا على اعداء الدين .
    واحفظ اللهم من يريد خيرا بالارض والعباد الناهي عن التخريب والفساد .جلالة الملك محمد السادس ملك المغرب نصره الله وحفظه .

  • الإمام
    الخميس 20 فبراير 2014 - 23:38

    …مضطر أخاك لا بطل…!!!…ما يشبه استباق أحداث التاريخ أو الاستفراد بالمشيئة لعل وعسى…!!!

  • algerien
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 09:59

    cheres freres marocains , politiquement vous etes tjr. deux pas deriers le polisario, reveillez vous!! nous vivons l'ans 2014.

  • عبداللطيف المغربي
    الجمعة 21 فبراير 2014 - 20:33

    الى جزائري 15. المغرب يصحح اخطاء وخزعبلات كابرناتكم .الذين عاتوا فسادا في منطقة الساحل والصحراء .التي اعتبروها مرتعا لهم. وهاهي الوقائع على الارض .توضح ان هذه المنطقة كانت ولا تزال .وستبقى العمق الاستراتيجي للمملكة المغربية العظمى.المغرب يعود وبقوة الى عمقه الاستراتيجي .رغم انف كابرنات الجزائر.المغرب يبني ويشيد ما هدمه حكام الجزائر في هذه المنطقة.فشل هؤلاء في ابعاد المغرب عن عمقه الافريقي يدل على قوة المغرب وصموده…البلد الوحيد المستقر والمشهود له بذلك هو المغرب .اما الجزائر فالجميع يعلم انها فوق برميل من البارود…نظرا للصراعات التي تمخر قواه الحيه فيما يخص استحقاقات الراسة.اما البوليزبال فقد مات سريريا. بعد ان انتهاء الحرب الباردة .وهو يترنح كالديك المدبوح…في كل الاحوال المغرب اسد افريقيا ان زئر فان زئيره يسمع من الرباط الى جوهانسبورك.وكمغربي احيي جلالة الملك نصره الله لانه يعطي الدليل للعالم ان المغرب هو الدولة المحورية الوحيدة المؤهلة لصنع الامن والسلام في منطقة الساحل والصحراء بعد العبث الذي خلفه كابرنات الجزائر في هذه المنطقة الحيوية من قارتنا السمراء…

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 17

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 27

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 11

مسن يشكو تداعيات المرض

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 3

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى