داعش تعلن قيام "الدولة الإسلامية" .. وتبايع البغدادي خليفة للمسلمين

داعش تعلن قيام "الدولة الإسلامية" .. وتبايع البغدادي خليفة للمسلمين
الأحد 29 يونيو 2014 - 19:38

أعلنت الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) اليوم الأحد قيام “الخلافة” الإسلامية ومبايعة أبو بكر البغدادي “خليفة للمسلمين في كل مكان” وقال الناطق باسم التنظيم أنه تم إلغاء اسم العراق والشام من مسمى الدولة وتبديلها بتسمية “الدولة الإسلامية”.

وقال المتحدث باسم “الدولة الإسلامية” أبو محمد العدناني في تسجيل إن الدولة الإسلامية “ممثلة بأهل الحل والعقد فيها من الأعيان والقادة والأمراء ومجلس الشورى قررت إعلان قيام الخلافة الإسلامية وتنصيب خليفة دولة المسلمين ومبايعة الشيخ المجاهد أبو بكر البغدادي، فقبل البيعة وصار بذلك إماما وخليفة للمسلمين في كل مكان”.

وأضاف المتحدث “وعليه يلغى اسم العراق والشام من مسمى الدولة من التداولات والمعاملات الرسمية ويقتصر على اسم الدولة الإسلامية ابتداء من هذا البيان”.

وتابع “ها هي راية الدولة الإسلامية، راية التوحيد عالية خفاقة مرفرفة تضرب بظلالها من حلب إلى ديالا وباتت أسوار الطواغيت مهدمة وراياتهم مكسرة (…) والمسلمون أعزة والكفار أذلة وأهل السنة سادة مكرمون وأهل البدعة خاسرة (…) وقد كسرت الصلبان وهدمت القبور، وقد عين الولاة وكلف القضاة، وأقيمت المحاكم، ولم يبق إلا أمر واحد، حلم يعيش في أعماق كل مسلم، أمل يرفرف له كل مجاهد (…) ألا وهو الخلافة”.

وتسيطر الدولة الإسلامية في العراق والشام على مناطق واسعة في شمال وشرق سوريا، وتمكنت من توسيع انتشارها خلال الأسابيع القليلة الماضية إلى مناطق كبيرة في شمال وغرب العراق.

وكان تم الأربعاء الماضي مبايعة فصيل جبهة النصرة “القاعدة في بلاد الشام” لتنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام” وذلك في مدينة البوكمال الواقعة على الحدود السورية-العراقية.

‫تعليقات الزوار

138
  • al mahde
    الأحد 29 يونيو 2014 - 19:51

    الدولة الاسلاميه هي مشروع امة باذن الله مهما مكرتكم لها وكدتم لها فانها باذن الله باقيه باقيه باقيه وتمتد وهذا وعد الله ومن اصدق من الله قيلا ؟ ثانيه لم نسمع اى هجوم او تعليق على جرائم الحوثيين او حزب الدعوة او مقتدى القذر او جرائم ايران بحق المسلمين في الاهواز او حتى بورما او افريقا الوسطى ولكن نسمع ارهاب بوكا حرام المجاهدين في مالي حركة الشباب في الصومال القاعدة في اليمن والمهم الهجوم على الاسلام في كل مكان اذا اخرج الله لهم عباد له اولي باس شديد الصق لهم تهمة الارهاب اللهم انصرهم وثبت اقدامهم

  • Kamal
    الأحد 29 يونيو 2014 - 19:55

    يا أمة ضحكت من جهلها الامم
    يعلنون الخلافة بالكلشنكوب و القنابل اليدوية…سيبدونكم كما فعلو مع طالبان …أو يتركونهم يتقاتلون فيما بينهم فيكفي أن يختلفو عن نواقض الوضوء لينقسم الدعشيون الى جماعات يقاتل بعضها البعض

  • youssef
    الأحد 29 يونيو 2014 - 19:55

    il faut agir contre ces terroristes il faut mener un action militaire pour les faire ecraser 40 000 soldat 500 char 70 avion e meilleur tireurs en groupes de 10 personnes comandos per diversifier les interventions 24 sur 24

  • New York
    الأحد 29 يونيو 2014 - 19:59

    المسلميين تسطاو …هاد الناس كيجيبوا لي الضحك .

  • مغربي حر
    الأحد 29 يونيو 2014 - 19:59

    قريبا في بلدكم إذا لم تتصدى الدولة إلى هذه الوحوش البشرية القادمة من الشرق

  • مغربي
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:02

    المغرب ليس بحاجة الى قتلة الاطفال فليدهبوا الى الجحيم بعيدا عن بلدنا بافكارهم المريضة

  • جهاد النكاح
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:05

    لقد وقع ماقلناه سابقا
    وما سيقع لاحقا…
    القوى العظمى عازمة على
    تجميع المتشددين دينيا في
    العراق لتسهل عملية إبادتهم
    والسلام على من إتبع الهدى
    وكما قلنا القنوات الصهيوعربية
    التي تطلق عليهم المجاهدين أو جهاديين
    ستطلق عليهم فيما بعد الإرهابيين
    العائدون من سوريا للأسف…
    وإن الصهاينة الغربيين والصهاينة العرب
    لن يتركوا المجال لقيام خلافة
    إسلامية…
    والفاهم يفهم…
    إذن:
    من أراد أن يجاهد فليجاهد
    في أهله…
    أو يذهب للعراق و سوريا
    لينفذ عملية إنتحارية في نفسه
    إشهدوا اللهم إني بلغت

  • مونيا
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:08

    الله اكبر الله اكبر الخلافة قادمة
    الاسلام سينتصر

  • benth
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:13

    بدأ الإسلام غريبا و سيعود غريبا و الله بثل هؤلاء الناس فتحت الأندلس الله ينصرهم أشهد الله أني بايعت خليفة المسلمين أبي بكر البغدادي حفظه الله على السمع و طاعة في المنشط و المكره

  • karim
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:19

    C'est quoi cette blague. Un recul civilisationnel de1400. Malgré les outils du temps moderne, On . . continueà avoir cette pensée arriériste.

  • اسلامي حر
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:24

    "داعش" نسخة حديثة من فيروس "القاعدة"

  • الناسوتي
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:25

    مرة أخرى تؤكد السلفية عمالتها للإمبريالية بمشاركتها في تغيير الخارطة السياسية للمنطقة كخطوة أولى لتحقيق طموحات الصهيونية والإمبريالية الأمريكية والغربية في إنجاز مخطط الشرق الأوسط الكبير. الدين مجرد ديماغوجية للتحايل على الشعوب المقهورة. فليتكبد حكام العرب نتيجة دعم السلفية ومحاربة القوى الحضارية والمدنية الشريفة.

  • خليفة بدون خلافة
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:26

    عين الخليفة بدون مشورة الامة ان هذا لهو الحمق بعينه

  • عزيز
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:30

    هذه أول حلقة من المسلسل العالمي العربي عودة الخلافة الاسلامية الى العالم
    الاسلامي الذي يجري تصويره بالعراق والشام

    صافي الميركان واسرائيل مشاو فيها…

    لاحول ولاقوة الا بالله

  • الشيخ فوفو
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:30

    رايت التسجيل ولم افهم لماذا يخفي المتحدث باسم الدولة وجهه و لماذا رئيس الدولة عمرو مابان,حاجة لي بيها عرفت انهم مجانين هي:(….وصار بذلك اماما وخليفة للمسلمين في كل مكان) انا تا نعرف الخليفة ديال القايد في المقاطعة

  • mowaten
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:31

    Les fidèles de Daech avaient des doutes quant à l'existence de Baghdadi en vie. Selon ces derniers il est probablement mort, mais les dirigeants de Daech ont monté une mise en scène où un groupe de cagoulés ont reçu ces fidèles afin de les écouter. Les cagoulés n'ont prononcé aucun mot, ils se sont retirés et les organisateurs de la rencontre leur ont assuré que Baghdadi était avec les cagoulés. Al Baghdadi n'est qu'un espion au même titre que l'agent de la CIA et des services secrets saoudiens, Al Zawahiri

  • الخلافة الإسلامية
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:33

    ثم تكونُ خلافة على منهاج النبوة

  • ابراهيم
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:38

    داعش هي من ستشفي غليلنا في الشيعة واليهود والعلمانيين الذين اذاقونا الويلات من قتل وتعذيب واغتصاب .. سنرفع رووسنا عاليا باذن الله ولن نسمع لعلماني اوملحد بعدها ينهق لانه سيخشى الذبح .. اتعبتنا السلميات والاسلام دين المحبة والتسامح فلنجرب الاسلام دين المحبة والشدة علي الكفار علي المنافقين .. العالم لا يعترف الا بالاقوياء فداعش قوية ولاتعرف الا الذبح والقتل

  • elrharibbouchaib
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:38

    العالم العربي يتعرض لمكيدة ما………

  • Amine
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:44

    ا تحداكم ان تحرروا فلسطين من ايدي الصهاينة
    فان حررتموها فسوف تصبحون فعلا دولة اسلامية

  • سفيان
    الأحد 29 يونيو 2014 - 20:45

    النصر قادم ان شاء الله , اللهم انصر المسلمين في كل مكان .
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها،

    ثم تكون خلافة على منهاج النبوة فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها،

    ثم تكون ملكًا عاضًا – يصيب الرعية فيه عسْفٌ وظُلْم، كأنَّهم يُعَضُّون فيه عَضًّا – فيكون ما شاء الله أن يكون، ثم يرفعها إذا شاء الله أن يرفعها،

    ثم تكون ملكًا جبرية فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها،

    ثم تكون خلافة على منهاج النبوة، ثم سكت. رواه أحمد

  • عادل الحريزي
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:00

    هؤلاء لا يمثلون الاسلام هكذا عنواني …
    فالاسلام لا يقول بما يما يفعلوا انما هم ارهابيون خوارج خرجوا على ولاة امورهم بالكلمة و بالسلاح قال النبي صلى الله عليه و سلم : اسمع و اطع للأمير و ان ضرب ظهرك و أخذ مالك فاسمع و أطع . و الخلافة على منهاج النبو لا تقوم على مثل هؤلاء من يذبح و يقل المسلمين فقد قال فيهم النبي صلى الله عليه و سلم : يقتلون أهل الاسلام و يتركون اهل الأوتان. و لا يمثلون السلفية فالسلفية بريئة من هؤلاء بريئة من كل هؤلاء الاحزاب و الفرق.

  • dcfecf
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:00

    ليس فيكم حتى ذرة من الإسلام يا قتلة، هل الإسلام يأمر بقتل الأبرياء ؟ و حتى إن كنتم في حرب فإن القرأن ينهى عن إلحاق الأذى بالعدو إذا استسلم.

  • مغربية حرة
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:01

    عن اي خلافة يا مجانين انتم تعيشون في دولة اسلامية افتراضية ؟ هل محوتم اسم العراق وبلاد الشام مسرى رسول الله نبي الاسلام .العراق دكرت في الاحاديث النبوية يا اغبياء .انتم اتباع الوهابية القتل والارهابيين خدام الصهاينة والامريكان . سينهيكم بشارالاسد في سوريا الشام وسينهيكم اهل العراق الاحرار.دمرت العراق بدعوى صدام قتل مليون من الشيعة .واليوم تدمرونه بدعوى الشيعة يقتلون السنة .يا اغبياء نحن ﻻننسى ماحدث ونحن نقرا التاريخ جيدا ونفهمه جيدا.اما لهؤﻻء المعلقين من المغاربة فانتم بلا وعي وﻻ فكر تتركون القنوات العربصهيونية تقودكم وتفكر عوضا عنكم.ستنتهون ايضا في المغرب حقيقتكم قد افتضحت الدين لاجل السلطة ﻻغير.المرجوا النشر هده المرة

  • syd_barett
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:02

    أيها الضالون والمضللون، أيها العملاء،الجهلة، القتلة، أتحسبون أنكم للإسلام تنتصرون؟ كلا أنتم دين الله تحاربون وعلى رسوله تفترون وعباده تفتنون و للصهاينة الخدمات تسدون، فحسبنا فيكم الله ونعم الوكيل.

  • soufiane
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:04

    وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِنْ دُونِهِمْ لَا تَعْلَمُونَهُمُ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ ۚ وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللَّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لَا تُظْلَمُونَ.

  • abdel
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:05

    au N 7

    يقول تعالى مرشداً للمؤمنين إلى ما يعتمدونه في حروبهم مع المشركين: { فإذا لقيتم الذين كفروا فضرب الرقاب} أي إذا واجهتموهم فاحصدوهم حصداً بالسيوف، { حتى إذا أثخنتموهم} أي أهلكتموهم قتلاً، { فشدوا الوثاق} الأسارى الذين تأسرونهم، ثم أنتم بعد انقضاء المعركة مخيرون في أمرهم، إن شئتم مننتم عليهم فأطلقتم أساراهم مجاناً، وإن شئتم فاديتموهم بمال تأخذونه منهم، والظاهر أن هذه الآية نزلت بعد وقعة بدر،
    en cas de guerre seulement

  • الفاروق عمر
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:05

    بسم الله الرحمن الرحيم
    واخير طال الانتظار لتاسيس ثاني خلافة اسلامية بعد اكثر من 1400 سنة مضت …
    وبالتالي صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف ''ثم تكون خلافة على منهاج النبوة''
    رقعة الدولة الربانية ستتسع مع مرور الوقت و الاكيد ان الشعوب الاسلامية لن تقبل ان تكون مرة اخرى عبيدا للمسيحيين و اليهود واقول للعلمانية فاتكم القطار فاتكم وكما يقول المثل الشعبي الشهير ''الى حضر الما يترفع التيمم'' واعتقد ان امريكا ستعد العدة جيدا لهاته اللحظة التاريخية باستطاب محاور الشر في العالم وحشدهم نحو بغداد لاكن هيهات يابى الله الا ان يتم نوره ولو كره الكافرون ..

  • hossain
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:10

    اللهم انصر الدولة الاسلامية ان كانت على الحق وإنا لنرى ذلك بأم أعيننا
    والخلافة قادمة كما وعد النبي عليه السلام شئتم أم أبيتم ايها الجبناء

  • لا لداعش لا للقتلة
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:13

    انتم وخلافتكم الى مزبلة التاريخ
    كمسلم غيور اقول لكم انتم ما انتم الا عصابة اجرامية
    لا خلافة ولا هم يحزنون
    لا داعش ولا طالبان ولا قتلة ولا مجرمون
    لعنة اللهم عليكم

  • متخوف
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:16

    حركة إرهابية تشوه مبادئ الإسلام المبنية على التسامح و الحوار و المساواة و الاعتدال و قبول الآخر ، حذاري من هذا الفكر الإرهابي الذي نجد له بصمات في بلدنا المغرب وصل إلى الحكومة : حذاري من حركة التوحيد و الإصلاح التي أصبح يروج لها طرف زعمائها من خلال وضع صفحات و مواقع إليكترونية و قنوات رسمية : الغرض منها تخدير العقول و التأثير على أصحاب النفوس الضعيفة ، وقبل أيام كشف تقرير للخاريجية الامريكية عن أسماء لزعماء هذه الحركة الإرهابية في مناصب حساسة كالحكومة و البرلمان ، و رئاسة جامعة القرويين ، و علماء يخدمون لصالح قطر ، أضف إلى ذلك إقامة ندوات و مؤتمرات مع نافذين في السعودية و البحرين و تركيا : حذاري من هذا الوحش المخيف

  • المهدي
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:17

    ولماذا يكتفي بالعراق والشام مادام قد أعلن نفسه خليفة للمسلمين في كل مكان ؟ على الدول من جاكارتا الى طنجة ان تختفي وان تزول أعلامها من مبنى هيئة الامم المتحدة قبل طلوع الشمس امام هذا الخبر العاجل ، ولم لا يعود السفراء الليلة الى إماراتهم التي لم تعد دولا في انتظار ماسيقرره فخامة الخليفة البغدادي في شان العلاقات الدولية ام الزحف المقدس في كل اتجاهات المعمور وان يمهل الغرب الكافر بما فيه أمريكا أسبوعا على ابعد تقدير لإشهار إسلامهم ويدعو بابا الفاتيكان الى الى اعتناق الدين او دفع الجزية ، وعلى حجاجنا الميامين ان يتمهلوا ويلغوا حجوزاتهم لهذه السنة ، فقد أعلنت داعش على موقعها في الفيسبوك البدعة انها ستهدم الكعبة لانها وثن يشغل العباد عن عبادة الله ، والآتي اعظم .

  • mohamed
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:18

    فقد روى الإمام أحمد عن النعمان بن بشير رضي الله عنه الله، قال: كنا جلوساً في المسجد فجاء أبو ثعلبة الخشني فقال: يا بشير بن سعد أتحفظ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم في الأمراء، فقال حذيفة: أنا أحفظ خطبته. فجلس أبو ثعلبة.
    فقال حذيفة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون خلافة على منهاج النبوة فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون ملكًا عاضًا فيكون ما شاء الله أن يكون، ثم يرفعها إذا شاء الله أن يرفعها، ثم تكون ملكًا جبرية فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون خلافة على منهاج النبوة

  • mojrime
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:21

    احظر من الاشهار الكادب وتبقى ضحية لبيعة كادبة ومن هو ابوبكر البغدادي لوكانوا سنريوات بن لدن ناجحة لاعطت الثمار والزيتوني وبن المختار . التشويش على العقول الفارغة من المعتقد الصحيح هي التي تخاف .اما الدي يطلب الله ان يجنبه الفتنة ويحب لقاء الله لايهمه هذا الامر ولا يساهم في نشره.دولة خلافة لا تصنع سلاح ولا دواء دولة الجهل والامية.رحم الله ابا در رضي الله عنه وقال فيه صلعم يعيش وحيدا ويموت وحيدا ويبعت وحيدا .هؤلاء من عرفوا الدين بدون رياء وكدب وتظليل الناس .

  • nabil
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:24

    لقد نجحت ايران في كل ما خططت . والعرب غافلون نائمون وا اسفاه على حقبة السبعينات والثمانينات عندما كان الصف العربي متراصا لقد تشردم العرب واصبحوا تحت اللهيب الشيعي وانتشاره وسوف تاتي الايام بما لاتشتهي العرب وستصبح الخلافة امامة بتواطئ مع امريكا لان ما يجري في الوطن العربي اصبح مفضوح المفبركات بين امريكا والفرس لان المخططات ودون شك تكون مرخصة من امريكا لان اروبا لم تحرك ساكنا واصبحت تتفرج على ما لا تريد ولو لم يكن ضوء اخضر لما تدخلت بريطانيا وفرنسا وخلصت المشكل في اسبوع كما فعلت في مالي

  • SH1981
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:43

    توقيت الإعلان هو لخلط الأوراق و تسريع لحرب دينية بين أبناء الدين الواحد،

    حرب شاملة تكون بين المسلمين من الطائفة السنية و الشيعية ،حتى يستنزفو

    بعض جيدا تكون ، عندئد تتدخل إسرائيل لتفرض عن طريق الدفاع عن نفسها

    كما تدعي واقعا جديدا متماثلا في دولة يهودية خالصة و حدود أوسع و دول

    صغيرة خاضعة
    شكرا على النشر !

  • بوشتى
    الأحد 29 يونيو 2014 - 21:52

    يا لوقاحتكم ترتكبون المجازر باسم الدين

  • مغربية حتى النخاع
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:01

    هؤﻻء يعيشون خارج الواقع يحلمون بالمستحيل.فلماذا ﻻتعلن دولة إسﻻمية في فلسطين.أقوياء على إخونكم المسلمين وضعفاء على العدو الحقيقي سيستيقضون من الحلم عندما يقع لهم ماوقع لطالبان.

  • abou reda bz
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:12

    -وهم-الخلافة عاشته الامة الاسلامية قرابة30سنة فقط في عهد الرسول ولازلت
    تطارد لتطبيقه مايفوق1400س.دون ان تحصل عليه.لانه -وهم-وليس حتى
    حلم يرجى تحقيقه.والانكى من هذا يفتخرون بعهد -الخلافة الراشدة-كونها لم تعد
    تاريخا بل -ايمانا و عقيدة-كل الجماعات الاسلامية لها هذه الرؤية باختلاف
    مذاهبها وطوائفها,واصبحت -فخرا-لهم يرون فيها مجدهم…
    وهذا-الوهم-انجب لنا -حركات وهمية-كالقاعدة,الاخوان والسلفيون..
    وابناء -وهميين-امثال,حسن البنا,محمدعبد الوهاب والسيد قطب…
    وبرجوعنا الى فترة الخلافة نجد ان ابى بكر مات مسموما وعمرمقتولا
    وعثمان قتولاو علي كذلك مقتولا.فعن اي فخريتحدثون,والفترة مرت كلها
    دموية??من اجل الحكم.
    وصدق عالم الاجتماع السياسي الفرنسي:gustav loben حين قال:
    +سيف العرب مشهر دائما,ان لم يكن لغيرهم يكن فيما بينهم..
    انشري هسبريس..!!

  • houssine
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:17

    voici ou mène la politique irresponsable du cow boy américain avec le soutien aveugle de l'Occident.il est temps de reconsidérer le soutien inconditionnel d'Israël au bénéfice d'une justice équitable respectant la volonté des peuples dans le respect des vrais valeurs universelles et de la démocratie y compris dans les oligarchies du golf

  • مغربي قح
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:18

    هؤلاء الجهلة الذين يدعون انهم سيؤسسون دولة ، كيف لمجرمين قتلوا مئات الأبرياء ان ينشروا السلم و الأمن في المنطقة ؟ وهل سيحافظون على الهوية والثقافة العربية الاسلامية في العراق و الشام؟
    اولا الدولة لا تعتمد قوتها على الجيش فقط ، فالدولة تبنى على التنمية البشرية و الاقتصاد القوي و المستوى الثقافي و العلمي للمسؤولين والسكان ، والرحمة والتضامن والتآزر بين أفراد المجتمع لان رسول الله قبل ان يؤسس لدولة الاسلام عمل على تكوين مجتمع تسوده هذه القيم وترسيخ الفكر الاسلامي في الثقافة العربية آنذاك . لو سألتم هذا الذي يسمونه "الخليفة" عن حل معادلة رياضية او تفسير ظاهرة اجتماعية او عن قواعد النحو في اللغة او عدد الكواكب في نظامنا الشمسي لوجدته بليداً أمي.
    – كفوا عن الهتاف لهؤلاء المجرمين و ليبادر كل واحد منا الى تغيير حاله نحو الأفضل و المساهمة في تنمية البلاد و طلب العلم .

  • oudad
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:23

    نضام الخلافة لم يندثر الا بعد فشله الدريع وعدم قدرته على مسايرة مستجدات الدولة الإسلامية بعد توسعها . اما هؤلاء الارهابيين القتلة الوحوش عديمي الرحمة فمصيرهم النار ان كانت هناك عدالة الاهية و معنى للدين في عموميته .. فاي دين لا يشجب تصرفات هذه الوحوش لا يستحق الاحترام .
    و لو كان لدى المسلمين المتقاتلين بينهم -سنة و شيعة-ذاكرة لاتعضو من حرب الثلاثين عاما بين الكاتوليك و البروستنت في اوروبا ، حرب انتهت بانتصار الدمار و سفك الدماء ففقدت اوروبا ثلث سكانها الذكور وانخفض سكان المانيا الى النصف فاستنتجوا ان الدين لله ، و الكل حر في مذهبه

  • ابوزرارة
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:28

    إلى صاحب التعليق رقم 7 يبدو أنك حاقد على الإسلام ومفتر عليه . الآية التي ذكرت موجهة للمسلمين في المدينة تحثهم على الثبات أمام مشركي قريش الذين أتوا لقتالهم في بدر و أحد ومواجهتهم بكل قوة ، وليست دعوة للقتل وضرب الرقاب على الإطلاق كما تريد أن تدلس على من لا يعرف أسباب نزول هذه الآية . أليس القرآن هو الذي يقول " وقاتلوا في سبيل الله اللذين يقاتلونكم ولا تعتدوا أن الله لا يحب المعتدين" ثم هل نسيت ما فعله اسيادك الصليبيون في الشام والقدس والأندلس وأمريكا الجنوبية وفي أفريقيا والجزائر وفيتنام والعراق وأفغانستان وما فعله الصهاينة في فلسطين من جرائم ومجازر؟ إقرأ كتاب زيغريد هونكه "شمس الإسلام تسطع على الغرب" لتصحح معلوماتك.

  • ابن المغرب البار
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:29

    إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ.

  • الطوفان قادم
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:31

    أعلنت داعش "أميرها للمسلمين" فمتى سيعلن الباجدة مسيلمتهم أميرا للمفسدين ؟ لو كان بحيرا حيا لأنبأهم بأننا قد أظلنا زمانه و كلنا متفقون على أنه المفسد المنتظر الذي سيظهر في آخر الزمان فيملأ الأرض جورا بعدما ملأها الأنبياء عدلا ، سيرعى المفسدين و اللصوص و المختلسين و يكون سندهم الذي يخرجهم من ورطاتهم و يعفو لهم عما سلف من جرمهم ، في زمانه ستضيع الحقوق و سيبيع المرء أثاثه و عرضه و لا يجد ما يسد به رمقه ، ستغيب المسرات و تحل الويلات فترتفع الأسعار و تشرد الأسر ، و يضيع العلم و تتفشى البطالة و الجهل ، سيلهث وراء الدرهم و ما دونه فيغالي على المساكين في المغارم والجبايات ، و يعفي زبانيته من الأداءات بل يزيدهم في العلاوات ، فيرى المنافقون و المتملقون الفساد و يخيل إليهم صلاحا ، فتراهم كالحمر المستنفرة تائهون في غيهم يستنكرون الحق و يهللون للباطل و يعارضون كل من يقول "اللهم إن هذا منكر" سيرفع المظلومون و المقهورون أكفهم إلى الله فيتضرعون و يدعون بأن يغرق الله مسيلمة و عشيرته أو يخسف بهم الأرض فيصبحون نسيا منسيا و يعود لهذه الأرض بهاءها فتزرع و تطرح غلتها حتى يفيض الخير على أهلها .

  • مغربية خالصة
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:37

    الدنيا انقلبت و البشر جنوا و اصيبوا بحمى السيطرة , و اصبح الجهلة و المتسخون الدين اراهن انهم لا يعرفون حتى كيفية الطهارة الكبرى بل اصلا لا يعرفون حتى كيف يغسلون ادرانهم و نجاستهم , يعلنون تاسيسهم لخلافة اسلامية و يبايعون معتوها شبحا لا احد يدري هل هو حي او ميت خليفة على المسلمين في كل مكان و طبعا يجهلون حتى حدود بلدان المسلمين و عددهم , يدكرونني بمؤسسي الجمهورية العربية الصحراوية بلا شعب و لا وطن يجمعون رهائن و يعتبرونهم الشعب العتيد , الله يمسخكم يا جهلة و يا مجانين لقد اصبتم بالخرف و اعتقدتم ان البقعة التي تحيط بكم هي ارض المسلمين بينما المسلمون يعمرون ربوع الارض و كل القارات ,فهل تعتقدون ان بغداديكم هدا له القدرة على تسيير شؤون المسلمين (في كل مكان؟) قبح الله سعيكم يا من ارقتم الامنين و روعتم المطمئنين و نزعتم عنهم سكينتهم و راحة بالهم لترضوا رغباتكم الهوجاء, اضم صوتي الى صوت المعلق امين رقم 23 الدي تحداكم ان تحرروا فلسطين و ترجعوا بيت المقدس مسرى النبي صلى الله عليه و سلم الى حظيرة المسلمين و اعدكم انني ساكون اداك من المبايعين و الا فادهبوا الى الجحيم لانكم اعداء الله و الاسلام

  • l'optimiste
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:40

    قال الله تعالى : " ولا تقف ما ليس لك به علم"
    الخلافة الإسلامية ستكون في آخر الزمان ولا نعلم هل هي في هؤلاء الناس أم غيرهم . تتحدثون عن غزو الإسلام للشيعة كأنه منكر وتنسون ما فعل الشيعة بالسنة لعقود طويلة بالعراق والهند وباكستان وإيران … الشيعة يبغضون السنة ويبغضون أصحاب النبي المقربين . ومهما يكن فهم أخطر من داعش . من مصلحة المسلمين أن تكون هناك دولة إسلامية قوية تراقب إيران وتحد من تواسعاتها الإديولوجية و السياسية . أمريكا والدول الغربية تكبدت الخسائر الكبيرة عسكريا في أفغانستان والعراق ولن تغامر في غزو العراق مرة أخرى وإلا ستكون نهاية أمريكا هناك وستغزو داعش أمريكا في عقر دارها وبأسلحة روسية وأمريكية .
    أتباع الإمبريالية والعلمانية أعداء لأنفسهم وقد قام الغرب بغسل دماغهم وشحنهم ضد هويتهم ودينهم باسم الحداثة والديمقراطية والحرية … والتي ليست سوى شعارات ولقد رأينا في مصر المثال الواضح في ذلك .

  • adam
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:41

    انا من مؤيدي قيام دولة اسلامية موحدة باتحاد الدول الاسلامية جمعة.و ليس بهذه الطريقة

  • abdelking
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:42

    لي شاف هاد الناس كيهدروا كيسحبلوا صافي را سيدنا عمر غادي يدخل للبلاد و هوما غير القتال على خاه فين ما كان شي مجرم فالعالام مكبتها أو بغا يتوب يمشي لسوريا و لعراق أ دابا دارونا الراس لكبيرة ٱو زايدينها بلانتيرنيت إوا صافي حتاحنا نبايعوه عبر لانتيرنيت و مايتسالنا مان سالوه لله ينعل لي مايحشم حنا سحابنا غير الانظمة لي كتستحمرنا ساعة حتى خوتنا ف لله

  • jean monnet
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:47

    L'"Islam est une religion de violence par excellence .Cela ne m'étonnera pas que ce Khalifat va éclater dans la violence .Combien , il y a eu de morts après Mahomet dont le religion est une bêtise dans l'histoire de l'Humanité

  • طنجاوي
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:47

    في التاريخ القديم تمكن الامويين من السيطرة على اجزاء واسعة من العالم لاكن لم يدم حالهم والسبب هو كانو ضالمين ولايرحمون احد حتى حفيد النبي لم يسلم من وحشيتهم فقد قاموا بتقطيع جسمه اربا اربا وفصلوا راسه عن جسمه رفعوه ابتهاجا واليوم هاهم احفاد الامويين يكررون نفس الافعال باسم الاسلام والاسلام بريئ منهم ..ايها المسلمون هل سمعتم باسم وهابي انتج جملة مفيدة في الطب في الفلك في الفيزياء في الكمياء لا فهو لايجيد سوى كلمة شرك كفر ..الغرب صعد القمر ويحاول الوصول للمريخ وابن باز يقول ان الشمس هي التي تدور والارض ليست كروية الشكل وهو من صنف هاؤلاء

  • اﻷمة الجاهلة
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:50

    الخلافة ليست أمر إلهي وإنما هي من صنع الفكر البشري وﻻ يلزمنا إتبعها وتركيا ماكانت لتصل إلى التقدم لو أنها لم تنهي مسألة الخلافة وشبابنا يستهلك الطاقة في صراعات دات بعد طائفي وديني بدل مسايرة تقدم العالم وداعش من صنع القاعدة وهؤلاء ضد التطور وضد اﻷخر وضد العلم والدولة اﻷسلامية في عهد النبي كانت تجمع اليهود والمسلمين والنصارى تحت حكم إسلامي .

  • hassan
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:53

    إقامة الخلافة واجب شرعي على المسلمين في ظل خلافة الإسلام لكن القوى المعادية للإسلام تبذل جهوداً جبارة مستمرة دون قيام هذه الدول……

  • ABOMRINA ALMAGHRIBIY
    الأحد 29 يونيو 2014 - 22:54

    مات آلاف المسلمين و شرد الملايين في العراق والشام باسلحة روسية و امريكية في الاخير ستئتي امريكا و حلفاؤها و تشن الحرب على داعش والله نحن لحد الساعة لا نعرف لحقائق يآآآآا رب الطف بنا

  • الحوس المغربي
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:01

    انها دولة لن تتحقق في تاسيسها .ولن ترسو …لاسباب واحدة …وهي ان العالم لن يسكت ولن يغمض عينيه ولن يجمع يديه تجاه ما يحدث من تجاهل لحقوق الانسان في الجسم العالمي…الفكر الجهادي والخلافي يهدد العالم باكمله …وليست النوايا فقط تاسيس دولة في حدود حددتها داعش ….نحن في المغرب لنا ملك يحكم البلاد وبصفته امير المؤمنين بايعناه كما بايع اجدادنا جميع ملوك الدولة العلوية في مملكة دستورية ديموقراطية برلمانية… داعش والخلافة الاسلامية تعني الحرب مع العالم الخارجي …والاسلام كما نعلم ينتشر بسرعة عبر العالم بسلوك المسلمين وبالثراث بما فيه الاغاني والتاريخ والادب وووو…فماذا هيات داعيش للعالم.بالطبع سفك الدماء

  • ÖBSERVATER/alqüdss
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:03

    إنها جزء من الحرب الإعلامية التي يخوضها الغرب واسرائيل وبأدوات محلية عربية وإقليمية لتوجيه الرأي العام العربي والإسلامي عن قضيته المركزية والتي عمرت أكثرمن 60سنة /أولى القبلتين وتالث الحرمين/القدس والأقصى تئن تحت أقدام الصهاينة…ويتم شغل المغفلين بقضايا هامشية (سني/شيعي/عربي/كردي..) أأأأليس الكل يشهد أن لاإله إلاالله وأن محمدا عبده ورسوله ???!!! من أولى بالتحريرإذن???

  • Nehro
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:03

    أتساءل كيف تخرج علينا امريكا في محاربة الاسلام السني تحت يافطة الارهاب و تنخرط معها انظمة الدول الاسلامية بطريقة عمياء،
    كيف تعلن امريكا على لسان مستشار اوباما بانها تطبق الشريعة الاسلامية اكثر من الدول الاسلامية؟
    ثم يعاود الخروج ليعلن بان الخلافة الاسلامية لا مفر منها و سنحت بها و نجعلها كالاتحاد الأوروبي؟
    و اليوم يعلن على خلق الدولة الاسلامية تحت الخلافة للبغدادي؟
    هل الدول الاسلامية التي تحارب الاسلام السياسي هي من شجع على الاسلام الجهادي الذي انتهى باعلان الخلافة؟

  • نورالدين
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:04

    هدا الرد لصاحب التعليق رقم سبعة.يأخي هؤلاء لا يمثلون الإسلام إنما يمثلون أنفسهم.وأريد هنا أن أشرح لك حقيقة الإسلام ودعنا من المسلسلات التاريخية التي تبين المسلمين على أنهم كانو قتلة ومجرمين وكان هناك سبي وعبيد وقتل الأسرى إلخ إلخ كل دلك هراء المسلمين في دلك الزمان كانو يطبقون حدود الله ألا وهو مادكرته أنت في الأية ويجب أن تتمها .يقول الله تعالى أنه يجب أن نحارب الدين يحاربوننا وإدا وضعت الحرب أوزارها فإما فإما إطلاق سراح الأسير أو الفداء إثنان لا ثالث لهما وقد بدأ الله تعالى بالمن يعني إطلاق السراح ياأخي إدا كان هناك أناس لا يفهمون الإسلام فالعيب فيهم

  • أخوكم المسلم .
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:06

    "ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين ولكن المنافقين لا يعلمون"
    الإسلام قادم بإذن الله علام الغيوب بعز عزيز أو بذل ذليل . يا من تتحاملون على الإسلام وأهله ، أين كنتم أيام الحرب على العراق وأفغانستان والحرب على غزة وإبادة المصريين في رابعة … من انتصر لهؤلان من الجبناء . لمن لا يعرف الحق من الباطل أقول له . الأفضل لك أن تسكت على أن تقف في صف الباطل . وسؤال واحد يكفي : هل نحن حقيقة في بلدان إسلامية ؟ لكم الحكم ولكم الإجابة .

  • مغربي
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:12

    ما دخلكم بداعش يا بني علمان ومن نصبكم مدافعا عن الاسلام الحق او الضال
    داعش يدافعون عن انفسهم فلماذا تقحمون انوفكم في شؤونهم اذهبوا وتفرجوا في مسلسلاتكم المكسيكية وارقصوا على انغام حفلاتكم الاسبوعية واتركوا داعش تقيم دولتها او تتركها ذلك شأنهم

  • Oujda
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:15

    السلام عليكم الإسلام دين التسامح والسلام ولكن مع الأسف الإعلام والتلفزة بالأخص هي العدو لا نعرف الحقيقة ماذا يقع وما جرى وما يجري؟؟؟
    نطلب من الله أن يقينا من الفتنة

  • مسلم موحد
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:16

    دولة الإسلام قامت بدماء الصادقين. قهرت أمريكا وأربكت حساباتها. خرجت على المشرك الكافر المالكي الملعون القائل بوجوب تحويل القبلة إلى كربلاء عوض مكة. فمن يشك في كفره مثله في الكفر، هرب من جنودها الروافض كالأرانب بعشرات الآلاف تاركين الموصل وعتادا وأموالا طائلة، وبغداد ستسقط برميهم و صدقهم و دعاء المسلمين بإذن الله. أقامت شرع الله في أرضه و أقامت الحجة على حكام المسلمين الجبناء عباد أمريكا. والآن وجد الخليفة ورسول الله يقول: فإن رأيت في الأرض خليفة فالزمه. اللهم إشهد أني قد بلغت. أما كونهم خوارج فهذا صحيح، خرجوا على الشرعية الدولية و قوانين الأمم المتحدة على الإسلام و خربشات سايكس وبيكو على أرض الله. وأما أنهم تكفيريون فهي تهمة من السخف بمكان ولا يقولها إلا من الإسلام عنده هو الإسلام الديموقراطي الذي رضيته أمريكا ، لو كانوا تكفيريين لما دافعوا عن المسلمين عندما ذبحتهم أمريكا و الروافض و النصيرية، لو كانوا خوارج فالمسألة عندهم كفار يذبحون كفارا، فلماذا يتدخلون؟ لكنه التنفير من المجاهدين.

  • مغربي
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:22

    انا كمغربي مسلم ولله الحمد أميري هو ملكي محمد السادس نصره الله والذي تربطني به بيعة شرعية كما بايع أجداد اسلافه المنعمين . نحن المغاربة الأحرار لنا أمير المؤمنين لسنا لقطاء أو تاءهون ولا نسمح لأي مخلوق أن يفرض نفسه علينا بادعاءه انه خليفة علی كل المسلمين . انا مسلم و لا اعترف بالنكرات مجهولي الهوية فليذهبوا الی الجحيم فأنا من سلالة طارق بن زياد ويوسف بن تاشفين واميري هو ملكي سليل الدوحة الشريفة لمن لا يعلم . واذكركم أن نسيتم أن المغرب عجز أمامه الأمويون والعباسيون الی العثمانيين وانتم تعلمون كيف كان هؤلاء .فكيف لشرذمة من المراهقين أن تحلم بما عجز عنه الأقوياء . المغاربة مسلمون وخليفتهم هو محمد السادس اعزه الله . شاء من شاء ومن يقول غير هذا فليعد النجوم ويحتسي مياه البحر الميت أسهل له.

  • عادي
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:26

    ها هو خليفة المسلمين هيا أعيد وا أمجادهم أبنو له القصور واجلبو له الحريم من الهند ومن الروم و اقتلو المخالفين وافتحوا واسلبوا وانهبوا وروعوا الآمنين. هادا دأب اسلافكم بني اميه وبني العباس وبني عثمان

  • غريب
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:28

    يا أمة ضحكت من جهلها الامم ؟؟

  • أحمد
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:44

    داعش تعلن قيام "دولة المجانين" .. وتبايع البغدادي خليفة للجانين
    أقسم بالله إن هؤلاء الحمقى لا ينقضي حمقهم و إنهم أبعد ما يكون عن
    مسمى الخلافة.
    الحمد لله الذي عافانا مما ابتلاهم به و فضلنا تفضيلا.

  • ibn ali
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:47

    ثم تكونُ خلافة على منهاج النبوة

  • ex-guerriste
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:49

    لن يتوقف المسلمون عن اذكاء الصرعات و القتال ما بينهم و نعت غيرهم بارذل النعوت الا بعد تدخول الامم المتحدة التدميرهم و وضعهم في اسفل السلم كما فعلت النازية مع الزنوج اما هذه الاعلنات المتتالية لن تسفر عن اي شيء هم يزودون من غيرهم بالعتاد الحربي في حدود تكفي فقط لمابينهم اما عندما يريدون المساس بالاخر فاستنقلب الاية كلياتا و ستراون كيف سيتم حرق الجميع شكرا هسبريس

  • الطاهر
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:49

    هذا عش او داعش +المالكي+الاسد +السيسي كلهم يتقاسمون 3 أشياء منبوذة ومنحطة ولا تخدم الانسان في شيء وهذه الأشياء الوخيمة هي
    1) الديكتاتورية
    2)الإرهاب
    3)التخلف
    ورمضان مبارك ل هسبريس وجميع متصفحيها.

  • ياسر
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:51

    بادروا بالدعوة لإخوانكم في العراق و سوريا و في سائر بلدان المسلمين، ابتداءً من هذا الشهر المبارك، وجزاكم الله خيرا.

  • صاغرو
    الأحد 29 يونيو 2014 - 23:52

    البغدادي أمير علينا
    ياااااااااااااااااا ليل يااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا عين
    زعما هو أمير على امير قطر و على ملك السعودية و أوباما وبوتين يا لها من أحلام كبيرة.
    من لم يستطع تحقيق شيء في الواقع ففي الحلم أو الوهم أفضل.
    لعل الكل شاهد التغطية الإعلامية للإعلان في قناة الجزيرة لقد كانت تتحدث وكأنها فعلا دولة ، والبغدادي هو بان كي مون.
    بالمختصر المفيد الجهاديون هم الجيش الغير النظامي للنظام الخليجي عامة والسعودي خاصة،أما الغطاء السياسي الديني للإرهاب السني فهو هيئة العلماء السنة ( المسلمين ).
    لا تغرنكم الكلمات و العبارات بخصوص ما يقع في سوريا ولبنان والعراق ( لاحظوا لماذا هذه الدول بالضبط ) فكل شيء يقع بسبب الخوف من الشيعة
    من يخاف من الشيعة؟
    دول الخليج بدون تردد أما في المغرب فمستحيل أن ينتشر المذهب الشيعي على الشكل الإيراني.
    إذن الجهاديون يحققون في نفس الآن مصالح إسرائيل و دول الخليج من جهة، ومن جهة ثانية فأعمالهم ( الإرهاببية ) مبرر للقضاء عليهم عند الحاجة
    وهذا هو فن السياسة.
    المتحمسون للجهاديين من المعلقين ينسون حقيقة مفادها أن المسلمين أنفسهم هم أول خصم للإرهابيين.

  • عمر
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:01

    الخوارج و بمباركة السعودية و ال وم الامريكية….، قد عثوا في الارض فسادا، و ببيانهم هذا قد دقوا آخر مسمار في نعشهم ، لان الذين صنعوهم لن يرضوا بهذا التحول الخطير، في الأيام القليلة القادمة سترون مصير ( خليفة المسلمين).

  • بنحمو
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:04

    "إعلان قيام الخلافة الإسلامية وتنصيب خليفة دولة المسلمين ومبايعة الشيخ المجاهد أبو بكر البغدادي، فقبل البيعة وصار بذلك إماما وخليفة للمسلمين في كل مكان"
    قيام الخلافة الإسلامية ؟ على أي قانون ؟ قانون الغاب ؟
    تهدم دولة و تقوم بدلها دولة أخرى.
    و مع أي مجتمع ؟
    بجماعات تقتل و تهدم , و تتقاتل في ما بينها ؟
    أهذه هي الدولة التي تريدون بناءها ؟
    ثم يعلن عن أن أحدهم :"صار بذلك إماما وخليفة للمسلمين في كل مكان"
    من بايعه من الأمة الإسلامية و كم عددهم بالنسبة للمليار و نصف مسلم ؟
    لا أظنه إلا أنه إماما و خليفة على حسابه البنكي الذي يمول من الهات المعلومة و التي تنشد تدمير كل البلدان العربية هناك و إشعال الفتن بين سكانها حتى يتسنى لها أن تتقوى أكثر و أن تقوم بكل ما تريده هناك, في تلك الرقعة من الأرض.
    فعلا المسلمين "تلفوا" والصهاينة وجدوا نقطة ضعفهم في إنقسامهم منذ الخلافة الأولى.

  • عاشق الخلافة
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:14

    انا مع التنظيم الدولة الاسلامية مؤيد لها لانها ضد النظام ال سلول الخونة الامة وعملاء الغرب والصهاينة ال سعود كما تقول بعض المصادر التاريخية انهم الاحفاظ اليهود خيبر لكدلك ما يفسر حبهم لليهود ودعم الاسرائيل يتامرون على الدول العربية بي الاموال البترول الشعب نجد والحجاز للخدمة الاسرائيل وبقاء وجودها ال سلول صنيعة بريطانيا كما صنعوا دولة الاسرائيل ان جندي من الجنود البغدادي وابايعه ادا سعى لي اسقاط هده العائلة الفاسقة التي تعمل ضد شعوب الامة الطغاة الفاسقون يحكمون اطهر الارض عند الله الخلافة الاسلامية سوف تعود رغم انف الطواغيت العرب والعلمانيين والشيعة والفرس وداعميهم الاميركان والصهاينة دولة الاسلام باقية باقية ادا الاسرم خرج غريبا وسيعود غريبا

  • simo
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:20

    salam je m attache au commentaire 29,dabord l islam na pas besoin de ces terorristes pour connaitre la gloire.se gents ne cessent jamais de tuer les musulmans au non de l islam ,ils portent des arrieres pensees qui demistifient le sense de paix et du vivre ensemble.c'est claire qu' ils travaillent pour des agenda sionistes on n'est pas coucher quoi.qui parle du vrai islam doit parler du developement sur tous les niveaux de (education ,respect ,recherches academiques,se conseiller entre musulmans et non musulmans bi allati hiya a7ssan,donner a la femme les droits quelle merite dans la societe…..).l islam na pas besoin de da3ech ,takfiryin ,zamzami. il nous faut des gents qui font bouger les choses en avant etca se fait par des gents qui ne savent meme pas le sense de l'amour et du respect.profitait de l'islam pour ses propres interets c'est de l'hypocrisie sociale et de la malhonnete intellectuele vers les textes coraniques seins.

  • كيـــان وهمــي وعدوانـــي
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:26

    أنا أســاند وأيد دولة الإسلام ونظام الخلافة لامه محمد على ارضها التاريخية التي هي الحجاز والثلث الخالي وصحراء نجد.

    أما العراق فبأهله الذين استعمرهم الأعراب ولا زالت شعوبه القديمة الى حد الآن رغم الإقصاء ومحاولة الاستئصال التي تعرضوا لها من قبل الغزاة العرب ومنها شعوب السومر (محافظة سمراء) البابليون (محافظة بابل)، وكذالك في سوريا الأكاديون الآشوريون الكلدانيون الكنعانيون لكاشيون وهي شعوب كلها ما زالت رغم تعرضها للإبادة من قبل الأعراب، وكذالك مصر للمصريين الأصليين الذين هم ألأقباط وليس الأعراب وليبيا وتونس والجزائر والمغرب وموريتانيا وشمال مالي التي هي ارض تمامزغا الحرة.

    فكيف لنا أن نقبل بهذا التافه الذي يسمى البغدادي أن يكون حاكم علينا ؟
    لكن حينما نعلم تاريخ الأعراب نعلم انهم غزوا واستعمروا بلدان الغير باسم ألإسلام ويريدون حكم جميع الشعوب باسم الأمة.

    والله إنها مسخرة، يعتقد الأعراب باننا لا زالنا سنصدق ترهاتهم وبإمكانهم أن يكرروا معنا ما فعلوه في أجدادنا السذج الذين صدقوهم وتاقوا فيهم ثفه عمياء.

    إذا صدقتم حقا بأنكم ستحققون حكمكم الأعرابي الشمولي باسم ما يسمى بالخلافة فأنكم أغبياء.

  • مغربي وافتخر باسلامي
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:28

    البعض يخاف من امريكا والغرب اكثر من خوفه من الله كحال المنافقين في غزوة الخندق عندما احاط الكفار بالمسلمين وبلغت القلوب الحناجر وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يعد اصحابه في هذا الوضع الحرج بفتح فارس والروم فقالوا ساخرين : "أيعدنا صاحبكم أن تفتح علينا بلاد قيصر وكسرى وأحدنا لا يأمن أن يقضي حاجته" المؤمن فقط من يوقن بوعد الله ! … هؤلاء القوم لو خرج لهم عمر بن الخطاب رضي الله عنه من قبره لسخروا منه ورموه بالجهل وشتى انواع التحقير .

  • tahiri
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:29

    كادالجهل ان يكون كفرا دلك للاسف الشديد ما يحصل للمغرر بهم والذين لم يعرفو من الدين اﻻ ظاهراه كالخوارج بل ومنهم من ﻻيتقن حتى صﻻته واﻻدهى واﻻمر منهم من يترك والديه وابنائه بدعوا الجهاد مع ان الجهاد فيهما أولى بالرعاية والسعي عليهما وكذا خدمة الوطن ونكران الذات كدلك لقد اصبحنا للاسف اضحوكة بدعوا الجهاد والفهم السطحي للقرآن وعدم ترك اﻻمر ﻻصحابه من اولي اﻻمر والعلماء وتصدر الرويبضاء للفتوى

  • fidel marocain
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:38

    les pays musulmans et toute la planete courent un reel danger que dieux nous protege w allah yahdi lmoslimine

  • karam
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:43

    لياخدو المسلمين العبرة من ماليزيا اندونيسيا هولاء هم المسلمون قراو العالم ويتجهون في الخط الصائب فهنيئا لهم على تنميتهم

  • سلفي لاتكفيري
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:47

    داعش فكرة و ليست حقيقة
    داعش خيال و ليست واقع

    هل تتصور أنه يوجد دولة بلا رقعة جغرافية و لا مواطنين ؟

    أيها التكفيريين أيتها التكفيريات ، ساهموا في بناء داعش و أخرجوا من بلادنا ، إرحلوا عنا و أتركونا في سلام ، إرحلوا إلى الكهوف و الجبال ، و أبحثوا عن دولتكم المنشودة اللا حقيقة .

  • zayed
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 00:58

    ce virus, latent depuis presque 1400 ans, apparaît s'activant aujourd'hui . mais comme bien localisé ça facilite son ablation

  • ولد حميدو
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 01:03

    المرحوم صدام كان يحمي المنطقة كلها و لكن تكالبت عليه جميع الدول فهو الوحيد الدي كان يقهر ايران
    و مند 10 سنوات التقيت بمغربي يعيش بامريكا و كان معه ايراني بجنسية امريكية و حكى لنا هدا الاخير بان صدام في ايام الحرب كان يحضر شاحنات مملوءة بالقنيات و الارانب فوقها اكياس و يتم اطلاقها و عندما يشاهدها الجنود الايرانيون يظنونها محمولة بالقنابل و يهربون تاركين اسلحتهم و كدلك كانت الحكومة الايرانية تعطي لكل جندي سلسلة عنقية فيها مفتاح و يقولون له
    هدا مفتاح الجنة عند استشهادك

  • ملاحظ
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 01:06

    إن ما يحصل بالعراق ليس سوى تنفيذ لخطة عسكرية تمكن أمريكا وحلفائها العودة عسكريا من جديد
    لاستنفاذ ما تبقى من طاقة أمام التحديات الاقتصادية التي أصبحت تواجها هذه الدول الامبريالية. وقضية ما يسمى بداعش يمكن اعتباره من اختراع هده الدول الجهنمية فهو سيناريو محبوك بتقنيات عالية في المكر والخداع لفيلم قصته من إبداعات أكطا كريستي وإخراج مقتبس من إبداعات هتشكوك نهايته ستكون دراماتيكيا على هذه الأمة العربية التي ما لبثت أن استيقظت من سباتها بربيعها الذي لم يقبل به الغرب لأنه مس بمصالحه لاقتصادية .القاعدة أدت دورها والآن جاء دور ممثل جديد في ثياب داعش والفاهم يفهم.

  • الاسلام نور
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 01:12

    انها علامات الساعة و رب الكعبة لا شك و لا لبس بل تبينة و تكشفة خيوطها مند ظهور بما يسمى بالربيع العربي انه مشروع صهيوني صليبي صفوي.

    وجد في كتاب : ثيودور هرتزل: مؤسس الصهيونية ان دولة اسرائيل الكبرى يعني ارض الميعاد تمتد من وادي مصر الى نهر الفرات في العراق و تشمل اجزاء من سوريا و لبنان هده هي العقيدة الاساسية في الصهيونية و هدا هو هدفها و هدا هو سر تواجدها بين العرب . يعني استيلاء على جميع الحقول غنية بالنفط من شواطئ الفرات الى ضفاف النيل .

    و لكن افشل لهم الله تعالى كل مخططاتهم بالدولة الاسلامية اصحاب الراية السوداء كما اخبر عنهم النبي صلى الله عليه و سلم الان سيطرت على اكبر المناطق في العراق و سوريا و فتحت الحدود بين البلدين و امريكا ستدخل في حرب مكرهة مع الدولة الاسلامية لان تلاميدها الروافض اصابتهم الهزيمة النفسية . قال تعالى ‏{وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ‏}

  • الإثنين 30 يونيو 2014 - 01:17

    داعش صناعة امريكية صهيونية بايدي عربية وعجمية تدعي الاسلام وهو منها براء
    تسميتها بالخلافة الاسلامية هي رسالة لجميع الدول الاسلامية بان الارهاب سيضربها لامحالة اذا لم تدر في فلك امريكا ومن والاها.
    الايام القادمة سوف تؤكد مااقول

  • hassan msmrir
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 01:38

    الخلافة الاسلامية لم تقم على الترويع وقطع الرقاب والتمثيل بالجثث

  • عثمان
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 02:31

    داعش
    د=دولة
    ا=اريران
    ع=علوية
    ش=شيعية
    هذه نتيجة إريران وامريكا

  • ولد حميدو
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 02:46

    ايهما سيحكم العراق
    الدولة الاسلامية الايرانية بقيادة المالكي او الدولة الاسلامية التي بايعت البغدادي و كلاهما مر
    و المستفيد هم اعداء الاسلام

  • Omar
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 02:59

    اعتقد ان تنضيم داعش تمهيد لعودة دولة الخلافة الاسلامية ؟؟

  • محمد
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 03:26

    إن الخيال هو واقع لمن لا يقوى على الحقيقة وأن التمني وسيلة لمن لا مشروع له وأن الفوضى شعار من لا يفقه شيئا في العلم والفكر ، كل هذه الأشياء من شيم الإسلاميين المهزومين فكريا والعاجزين عقليا عن مواكبة التقدم الذي تشهده الأمم المتقدمة ، فتارة يلفقون التهم للغرب بأنه سبب تخلفهم وتارة يهددون بسفك الدماء لكل من يخرج عن طاعتهم وتارة أخرى يحلمون بإستحضار الماضي المشرق لديهم المؤلم والمؤسف حقيقة أو يتبجحون بإرجاع عصر الخلافة بكل مساوئه ونكساته ، إنكم فعلا تغردون خارج السرب وتسبحون في الظلام فعن أي دولة تتحدث ما يسمى داعش وعن أي مشروع سياسي للمواطنين وبأي فكر تنظر و أي أمل للمواطنين في هذا المخلوق الدموي المتخلف . فعلا إن التخلف لا يلازم إلا الأغبياء وأن التقدم لا ينتصر له إلا العقلاء .

  • youssef
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 03:50

    الى جميع الاخوة المسلمون في جميع انحاء المعمورة والى جميع ساكنة كوكب الارض اقولها و اكررها مئات المرات 'نحن في خطر كبير 'اسمه داعش.يجب على القوى العظمى حمايتنا من هذا الفيروس قبل فوات الاوان، والا فهم متواطئون.نحن في خطر n مرة

  • freeman
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 03:52

    تجرون العالم إلى الدمار الشامل ، ستفيقون من حلمكم العجيب هذا ! على دوي المدافع و القنابل و هديل المروحيات و الطائرات الحربية ! و الضحية دائما هم الجهلة الذين يتبعون السراب و الأفكار المتطرفة

  • aDRAR
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 04:02

    أنا لن أبايع حتى تشرحوا لنا بالتفصيل ما هو الحكم بشرع الله عندكم،ثانيا نلاحظ أنكم عندما تدخلون بلدا يتحول إلىدمار و خراب دائما.ثالثا،كيف تعلنون عن دولة و أنتم ما زلتم لم تكسبوا كل الأرض.رابعا لم تقتلون مخالفيكم بدعوى الردة و إن كانوا ينتمون إلى نفس فكركم،كذلك لم تقتلون الأسرى، و الإسلام يوصي بحسن المعاملة و ليس الذبح و قطع الرؤوس مما يعطي لخصومكم سببا ل الدفاع عن مشروعيتهم،و في الأخير أقول أن مشروعكم لن ينجح بفعل الغلو و عدم إستنباط الأحكام بطريقة جيدة و إقصاء الأخر مما يزيد من كراهية و نفور الناس منكم فالعدل يعلمه العاقل و حتى الحيوان،

  • mantiqui
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 04:06

    Commençont d abords pas se poser la bonne question ; A qui profite le crime ? a qui profite la puissance de da3ish et sa presence en Irak et en Syrie?voila la question.
    Le crime c est celui dont va etre victime la communauté sunnite d Irak qui est en ce moment entrain de se revolter contre al maliki…c est ce qui a permis a da3ish d en profiter …
    Aujourd hui dans le monde entier on crois que c est da3ish qui fait la guerre a maliki…dans les medias du monde entier on a meme entendu que le chef de Da3Ish donnait rendez vous aux americains a new york…resultat previsible :
    le monde entier va aider maliki contre les sunnites..et les sunnites vont se faire massacrer pour le plus grand bonheur d al maliki ou plutot l Iran dont il n est qu un agent.
    Je ne crois pas que les saoudiens serait assez betes pour financer da3ish qui fait tout pour que l iran gagne en Irak comme en Syrie..C est de la rancune de ikhwans al moutaaslimoun que de dire une annerie pareille..Allah Yl3an al jahl

  • yasmine
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 04:24

    أنا كمسلم من عامة المسلمين يشرفني أن أنتسب للدولة الإسلامية لأنها ستطبق الشريعة وتحكم بين الناس بما أنزل الله فلمذا إذن سنخاف منها مادامت ستنقذن من الذل و المهانة مرحبا بحدود الله

  • خلافة أم تخلف ؟
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 05:59

    ساعات "خليفة الله" معدودة …
    كم هو عدد الخلفاءالذين ماتوا بموت طبيعية ؟
    بشرى لباعة السلاح واقتصاد بلادهم، "الله" ضمن لهم زبونا وفيّاً و لعدة قرون !
    شجار بشأن ناقة، تسبّب في حرب دامت 40 سنة ! هذا يكفي للكف عن الحديث مع من يعتز بتخلفه.
    إفرحي و اسعدي يا "8 – مونيا" و اطلي الحنة سيعود فارس أحلامك من الشام بخبرة أكبر في القتل وسفك الدماء، فقط إعلمي أن مكانه هنا، في بلد الحضارة الإنسانية، هو زنزانة المجرمين إلى الأبد وعندها كبري و هللي إن ينفعك ذلك، "وماتجيش تشكاي و تهدري على الديمقراطية و حقوق الإنسان، كان عليك تفكري فيها من قبل انت و البغل بو لحية ديالك".

  • نازيون بغطاء الدين
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 06:03

    هؤلاء ليسوا سوى مرتزقة القاعدة المؤسسة من طرف أمريكا وإسرائيل لتغيير خارطة الشرق الأوسط بإسم الإسلام وزعزعة إستقرار دولها وإضعافها وجعلها تركع لأمريكا طلبا للحماية فأمريكا تعلمتالمكر والخداع إبان الحروب العالمية حين أسست النازيين لزرع الرعب والدمار في الدول الأوروبية حتى أن بريسكوت بوش (جد جورج بوش الإبن) كان المدير المالي لهتلر! فتدخلت أمريكا في الحرب إلا بعد دمار أوروبا وتغيير خارطتها وإغراق دولها بالديون وكسب إمتيازات من بينها أرض فلسطين من المحتل البريطاني…وها هو نفس السيناريو نراه خاصة وأن أمريكا تعرف أن العرب يفرحون لأي سم بغطاء الدين فشكلوا عصابات دموية بإسم الإسلام لإيهام المسلمين أن النصر قريب وهم يروا فتن تظهر ودول تدمر ودم المسلمين يسيل والغرب يتفرج وإسرائيل تضحك. فيكفي التسائل لماذا لم تتدخل أمريكا؟ ولماذا هذه الجماعات لا تجرأ حتى ذكر إسرائيل على فمها بينما تقتل وتذبح بني جلدتها؟ ومن يمدهم بالأسلحة؟ فأمريكا لم ولن تتدخل إلا بعد دمار الدول العربية خاصة العراق سوريا ومصر وتركيعها وتفثيتها لضمان أمن إسرائيل لكن للأسف المسلمين يثقون في كل من أسدل لحيته وتكلم بإسم الإسلام!

  • hassan
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 08:11

    داعش صناعة امريكية يامسليمين الصناعة الامريكية الجديدة

  • مواطن2
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 08:37

    انظروا وشاهدوا اين وصلت عجرفة حكام العرب . انهم يتمسكون بالكراسي حتى يقع ما يقع. كان الامل ان يتخلص العراق من الطاغية ولما تخلص منه برز طاغية آخر اكثر حمقا منه . والان وبسوء تدبيره لشؤون بلاده سلط الله عليه قوما اكثر بطشا منه. هدا الاخطبوط يهدد الدول العربية برمتها. ولم يبق الا التفكير بجدية في تغيير فلسفة تدبير شؤون المواطنين في كل بلدان الدول العربية والا فان الفوضى ستعم وستنتشر الفتنة في كل مكان. والفتنة اشد من القتل ولن نتمناها لأي بلد. الاستقرار نعمة لا يراها الا الدين يتخبطون في الحروب الطاحنة التي تاتي على الاخضر واليابس. الاستقرار نعمة يجب المحافظة عليها بالتخلي عن العجرفة وسوؤ تدبير شؤون العباد.
    الاستقرار نعمة ومنة من الله يهبها لمن يشاء من عباده المخلصين. والمواطن الحق الدي يحب بلده يسعى بكل جهده لينعم بالاستقرار.نتمنى صادقين ان تحارب الدولة ومعها المواطنون كل من سولت له نفسه تخريب البلاد باسم الدين او بالخرافات التي نسمعها في بلدان اخرى. ومن اساليب محاربة هدا المد هو تخليق الحياة العامة وتطهير البلاد من المفسدين.

  • khayi
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 09:02

    إنها بداية نهاية الإرهابيين،لقد أسال الطعم لعاب الدباب ،وأخيرا تمكنت الحضارة العالمية من إجماع هذه المكروبات في منطقة محددة حتى يسهل القضاء عليها ببساطة متناهية،

  • BBB
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 09:03

    Terrorisme avec rhétorique théologique démontre que ces adeptes bornés vivent d’une manière irrationnelle et fantasmagorique l’histoire à reculons annonçant version la+sanguinaire et féodale du régime politique au départ copiage modèle gouvernance empires antiques en particulier perse conduit successivement par des familles diverses même des mamlouks et se voir détruit sous abbassides par les Mongols puis sous ottomans chute sans retour comme furent celui Romain, Perse, Grec etc.On confond construction empire (califat) par la force pour des espace afin appropriation de leur richesse et promotion d’1 religion, exclusivement du jugement du Divin, par prêches .Les européennes eux aussi n’avaient-il pas sous slogan évangélisation pris possession des Amériques (16e.S et les colonies (19e.S)?Juste après mort du messager familles arabo-musulmans se sont affrontées pour le pouvoir, contre l’hérésie puis bains de sang sous Omeyades, Abbassides & ottomans sur fond de conquêtes espaces.

  • ex-guerriste
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 09:23

    ما حنينهم بالعودة الى ما قبل الحربين الا حلم بعيد المنال هو غير ممكن على الاطلاق _ نسئلهم سؤالا واحدا كيف سيدخلون الى المنتظم الدولي و ماهي رموزهم الجاهزة لتقديمها في جنيف و في لهاي و في وشنطون و مدن اخرة توجد فيها مقرات الامم المتحدة ( لمن يغتر بهذا الحلم فالامر لا يعدو ان يكون الا حلمتا راوضتك و انت في سبات عميق )

  • MOUSSOUI
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 09:44

    عجبا لك تنتقد الاسلام وتسخر منه و كانك لا تنتمي له و العجب العجاب انك تستدل على تغريداتك المعادية للاسلام بكلام الملاحدة اتقي الله في نفسك و قل خيرا او اصمت.
    ان حفدة قتلة الخلفاء من الروافض هم من يقتل و يدبح في اهل السنة في اليمن و لبنان و سوريا و العراق و الزحف قادم.
    رغم انه من البديهي الاختلاف مع الجماعات الاسلامية في بعض التصرفات الشاذة من بعض الافراد و التي مردها الى الاختلاف في تاويل بعض النصوص وهذا امر واضح حتى بين اكبر علماء الامة الاسلامية عبر العصور’ فان الجماعات الاسلامية اصبحت سدا منيعا امام تحركات الروافض و الصليبيين و الصهاينة.
    من يقاتل النظام الطائفي في سوريا و من جاهد ضد الامريكان انهم اهل السنة و الكل يعلم بفتوى السيستاني الدنيئة في العراق لصالح الامريكان و ضد داعش حاليا.
    و في القت الذي كان يجاهد فيه اهل السنة المحتل اطلق قادة المليشيات الرافضية العنان لافرادهم بتصفية النخبة السنية العراقية و تهجهير اهل السنة من المدن و المحافضات دات الاغلبية الشيعية و التقتيل على الهوية ليخلو لهم بلد الرافضين هم و كبيرهم الذي علمهم السحر في طهران.
    اللهم انصر الاسلام و المسلمين
    وف

  • جامعي
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 09:50

    الله يهديكم راه مكاين لا داعش ولا انصار الشام ولا هم يحزنون راه المخطط واضح واللعبة اصبحت مكشوفة هي مؤامرة تقسيم العراق وسوريا وليبيا وتحويلها الى دويلات فاشلة للسيطرة على النفط و الغاز.

  • ibn toumart
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 10:29

    ليست هذه أخلاق أمة محمد ، التباهي بصور فيها رؤوس مقطوعة ، أنا لا أظن ذلك ! وتزعمون انكم تؤسسون لدولة الإسلام ؟ وش نتومة نعستو ولا مالكم ؟ لشد شي سلاح فيده كيبدا يهلل علينا! وعلى هاد لحساب أنا ليوم باغي نكون المهدي المنتظر و غدا نولي باتمان! جمعوا راسكم و خافوا الله راح مشي هكا أمركم ديرو !!

  • مغربي--
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 10:44

    و الله إن إعلامنا هو العدو حيث يصور هذه العصابات التي لا تحمل سوى المدفع الرشاش و تركب سيارات الدفع الرباعي و الدراجات النارية و بعض الصواريخ المتواضعة و تقديم أعضائها في الإعلام على شكل الأفلام الأمريكية البطل يحمل سلسلة من الرصاص و يقوم باطلاقه في الهواء أما الكامرات و بأن هؤلاء بهذه المعطيات سيشكلون و ينشؤون الدولة الإسلامية و بأنها ستنتصر على الجيوش التي تملك الطائرات الحديثة و البواخر العملاقة التي هي عللى شكل مطارات عائمة و طائرات بدون طيار و غيرها من الأسلحة الفتاكة فهل هذا الكلام يستقيم أو يصدقه الطفل الصغير لذلك هذه المجوعات التكفيرية يتم تضخيمها اعلاميا لأنها لا تقتل الا المسلمين و الذي نراه يوميا يؤكد هذا المعنى و بابشع الصور فهي تقدم للأعداء هدية من ذهب من خلال تفتيت البلاد و إرعاب و أرهاب و قتل العباد فحسبنا الله أولا في هذا الإعلام المضلل و ثانيا في هذه الشرذمة القاتلة المضحوك عليها من الكفار و اليهود و لا لماذا لم نسمع يوما واحدا أن الطائرا الأمريكية بدون طيار و أو غيرها قامت بقصف هذه الدواعش و خاصة أنهم يتحركون في جماعات و قافلات من السيارات ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ سؤال

  • Hassan
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 11:10

    ﻳﺎﻣﻦ ﺗﻘﻮﻝ ﺇﻥ ‫#‏ﺩﺍﻋﺶ_ﺍﻟﺨﻮﺍﺭﺝ‬
    ﻳﺤﺎﺭﺑﻮﻥ ‫#‏ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ‬

    ﺇﻗﺮﺃ ﻫﺬﺍ: خيانة الخوارج ﻷهل السنة

    ﻣﻦ ﻋﺒﺮ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ :

    ﻛﺎﻥ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺴﻨﺔ ﺑﺎﻟﻘﻴﺮﻭﺍﻥ ﺃﻳﺎﻡ ﺑﻨﻲ ﻋﺒﻴﺪ – ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ – ، ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﺷﺪﻳﺪﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻈﻠﻢ ﻭﺍﻟﺨﻮﻑ، ﻛﺄﻧﻬﻢ ﺃﻫﻞ ﺫﻣﺔ. ﺗﺠﺮﻱ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﻓﻲ ﻛﺜﺮﺓ ﺍﻷ‌ﻳﺎﻡ ﻣﺤﻦ ﺷﺪﻳﺪﺓ، ﻭﺍﺯﺩﺍﺩﺕ ﻣﺤﻨﺘﻬﻢ ﻟﻤﺎ ﺃﻇﻬﺮﺕ ﺍﻟﺸﻴﻌﺔ ﺳﺐ ﺃﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ، ﻭﺍﻟﺘﻌﺮﻳﺾ ﺑﺠﻨﺎﺏ ﺍﻟﻨﺒﻮﺓ ، ﻓﺎﺷﺘﺪ ﺍﻟﻈﻠﻢ ﻭﺍﻟﻘﻬﺮ ﻭﺍﻹ‌ﺫﻻ‌ﻝ ﻋﻠﻰ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺴﻨﺔ ﻭﺍﻟﺠﻤﺎﻋﺔ، ﻭﻛﻞ ﻣﻦ ﺗﻜﻠﻢ ﺃﻭ ﺗﺤﺮﻙ ﻗﺘﻞ ﻭﻣُﺜّﻞَ ﺑﻪ.
    ﻭﻛﺎﻥ ﻓﻲ ﻗﺒﺎﺋﻞ ﺯِﻧﺎﺗﺔَ، ﺭﺟﻞ ﻣﻨﻬﻢ، ﻳﻜﻨﻰ ﺑﺄﺑﻲ ﻳﺰﻳﺪ، ﻭﻳﻌﺮﻑ ﺑﺎﻷ‌ﻋﺮﺝ ، ﻭﻛﺎﻥ ﻳﺘﺤﻠﻰ ﺑﻌﺒﺎﺩﺓ ﻋﻈﻴﻤﺔ، ﻭﻳﻠﺒﺲ ﺟﺒﺔ ﺻﻮﻑ ﻗﺼﻴﺮﺓ ﺍﻟﻜﻤﻴﻦ، ﻭﻳﺮﻛﺐ ﺣﻤﺎﺭﺍً، ﻭﻗﻮﻣﻪ ﻟﻪ ﻋﻠﻰ ﻃﺎﻋﺔ ﻋﻈﻴﻤﺔ. ﻭﻛﺎﻥ ﻳُﺨﻔﻲ ﺭﺃﻱ ﺍﻟﺨﻮﺍﺭﺝ ﻭﻳﺘﻤﺬﻫﺐ ﺑﻤﺬﺍﻫﺒﻢ، ﻭﻳﺤﻘﺪ ﻋﻠﻰ ﻋﻠﻤﺎﺀ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺴﻨﺔ ، ﻓﺤﻤﻞ ﺍﻟﺴﻼ‌ﺡ ﻋﻠﻰ ﺑﻨﻲ ﻋﺒﻴﺪ ﻭﺃﻋﻠﻦ ﻗﺘﺎﻟﻬﻢ.
    ﻭﻛﺎﻥ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻣﻦ ﺷﺪﺓ ﻗﻬﺮ ،ﻭﺇﺫﻻ‌ﻝ، ﻭﺟﺒﺮﻭﺕ ﺍﻟﺸﻴﻌﺔ ﻳﺘﻤﻨﻮﻥ ﺃﻱ ﻗﺎﺋﻢ ﻳﺜﻮﺭ ﺿﺪ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺍﻟﺸﻴﻌﻴﺔ.

  • مستقل
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 11:10

    عند قراءتي لجل التعليقات اصبت بذهول وخوف شديدين؛ذهلت من طبيعة الأفكار التي يؤمن بها بعض شبابنا وخفت من المستقبل . الخلافة في اعتقادي لن تأتي بالضرورة بقطع الرؤوس ولكن تأتي عن طريق التمكن من العلم والإقتصاد.انظروا الى الصين أليست في طريقها الى الإستحواد على العالم بدون ان تطلق رصاصة واحدة.انظروا الى النمودج الماليزي.أخيرا أختم بقول الله تعالى (لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)

  • اسلام مغلابي
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 11:12

    هل فكروا وحوش داعش يوماً ما بمصالح المسلمين الكبرى ؟ هل فكروا يوماً في التصدي للمطامع الإستعمارية في بلادنا الإسلامية ؟ هل شغلهم الغزو الغربي لبلاد المسلمين ؟ ماذا قدموا في مواجهة النفوذ الصليبي والصهيوني في بلاد الإسلام ؟ ما هو موقفهم من الولاء للغرب وفتح الأبواب أمامه ليبسط يديه على ثروات المسلمين وعلى سيادتهم وكرامتهم ؟ لم يعد شئ من ذلك خفياً علي أحد ، فما إن يفتح المسلم عينية إلاّ ويدرك أن الداعشيون هم أول خدام الإستعمار الغربي في بلاد المسلمين..

    وليس هذا فقط ، بل إنك لو تتبعت تراث ابيهم محمد بن عبد الوهاب وقادة الوهابية الأوائل من بعده فلا تجد فيه أثراً لعمارة الأرض ، وإقامة العدل ، وإنصاف المظلوم ، ومكافحة الفقر والجهل.. ولا تجد فيه أثراً لتحسين وجه الحياة ، وتحقيق التقدم العلمي والإقتصادي والإجتماعي.. ولا أثراً للسلم والرخاء.. بل لا تجد فيه سوى تكفير المسلمين ورميهم بالشرك ، وإيجاب قتالهم وإستباحة دمائهم وأموالهم

  • عبد الصمد جاحش1
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 11:33

    هذا ما أنتجه المذهب السلفي وإن كان مذهب يقوم على اركان الاسلام وعلى عقيدة راسخة في النصاعة قوية في أركانها وحدودها إلا أن هذا المذهب سلك الاختصاص من حيث إنه قبل ورفض قبل أمورا لابد منها لكي تكون سلفيا كإعفاء اللحية ووفرتها وعدم مسها وحلقها مهما يكن مثل طالب تخرج مهندسا في المانيا وحين طلبت منه الشركة ارتداء البدلة الأوربية (coustume) وقص لحيته بدرجة مسموح بها رفض وقبل البطالة وبنى قول النبي صلى الله عليه وسلم :" من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا." مع أن أمة الاسلام تحتاج في هذا الوقت بالذات الكفاءات العلمية بكل اختصاصاتها الدقيقة .كذلك لابد من أن تلبس المرأة النقاب ضرورة ملزمة والتعامل مع النصوص دون مراعاة الواقع غير الاسلامي وغلبة اليهود والكفار واستعمارهم استعمار غير مباشر وصرف أتباعهم إلى طلب العلم الشرعي دون الاضطلاع باأولويات الشرعية الحضارية يتعاملون وكأن لديهم السيادة الاسلامية .داعش ستسحق سحقا لأنها تعمل خارج واقعها فلااعتبار للقوى الخارجية او الداخلية. السلفية أنتجت القاعدة أنتجت الاحزمة التفجيرية انتجت داعش ومازالت تنتج مافيه مصلحة اليهود والغرب أدركت أم لم تدرك والله المستعان.

  • Hassan
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 11:51

    ﻓﻔﺮﺡ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺴﻨﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﻴﺮﻭﺍﻥ ﻟﺜﻮﺭﺓ ﺃﺑﻲ ﻳﺰﻳﺪ ﻫﺬﺍ، ﻭﺧﺮﻭﺟﻪ ﻋﻠﻴﻬﻢ ، ﻭﺗﺤﺮﻛﻮﺍ ﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺗﻪ، ﻭﺍﺳﺘﺠﺎﺑﻮﺍ ﻟﻪ. ﻓﻔﺘﺢ ﺑﻼ‌ﺩ ﺍﻟﻘﻴﺮﻭﺍﻥ ﻭﺃﺧﺬﻫﺎ ﻣﻦ ﻳﺪ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ، ﻭﻫﺮﺏ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ﺍﻟﻰ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻤﻬﺪﻳﺔ، ﻓَﻨَﻔَﺮَ ﺍﻟﻨﺎﺱُ ﻣﻊ ﺃﺑﻲ ﻳﺰﻳﺪ ﺍﻟﻰ ﺣﺮﺏ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ، ﻭﺧﺮﺝ ﻣﻌﻬﻢ ﻓﻘﻬﺎﺀ ﺍﻟﻘﻴﺮﻭﺍﻥ، ﻭﺻﻠﺤﺎﺅﻫﻢ، ﻭﺭﺃﻭﺍ ﺃﻥ ﺍﻟﺨﺮﻭﺝ ﻣﻌﻪ ﻣﺘﻌﻴﻦ، ﻟﻜﻔﺮ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ، ﻭﺃﻣﺎ ﺃﺑﻮ ﻳﺰﻳﺪ ﻓﻬﻮ ﻭﺇﻥ ﻛﺎﻥ ﺧﺎﺭﺟﻴﺎ ﺇﻻ‌ ﺃﻧﻪ ﻣﺴﻠﻢ ﻣﻦ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻘﺒﻠﺔ، ﻭﻛﺎﻥ ﻓﻘﻬﺎﺀ ﺍﻟﻘﻴﺮﻭﺍﻥ ﻳﻘﻮﻟﻮﻥ : ﻫﺆﻻ‌ﺀ ﻣﻦ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻘﺒﻠﺔ ، ﻓﺈﻥ ﺍﻧﺘﺼﺮﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ، ﻟﻢ ﻧﺪﺧﻞ ﺗﺤﺖ ﻃﺎﻋﺔ ﺃﺑﻲ ﻳﺰﻳﺪ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻲ، ﻭﻧﺴﺄﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﺴﻠﻂ ﻋﻠﻴﻪ ﺇﻣﺎﻣﺎً ﻋﺎﺩﻻ‌ً ﻳﺨﺮﺟﻪ ﻋﻨﺎ.
    ﻭﺗﺴﺎﺭﻉ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻟﻠﻘﺘﺎﻝ، ﻭﺛﺎﺭﻭﺓ ﺛﻮﺭﺓ ﺷﻌﺒﻴﺔ !! ﺛﻢ ﺧﺮﺟﻮﺍ ﻭﺍﺟﺘﻤﻌﻮﺍ ﺑﺎﻟﻤﺼﻠﻰ ﺑﺎﻟﻌُﺪَّﺓ ﺍﻟﻈﺎﻫﺮﺓ، ﻓﻀﺎﻕ ﺑﻬﻢ ﺍﻟﻔﻀﺎﺀ ﻣﻦ ﻛﺜﺮﺗﻬﻢ. ﻭﺗﻮﺍﻋﺪﻭﺍ ﻟﻠﺨﺮﻭﺝ ، ﺛﻢ ﺍﺟﺘﻤﻌﻮﺍ ﻳﻮﻡ ﺍﻷ‌ﺭﺑﻌﺎﺀ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻼ‌ﺡ، ﻭﺃﻋﻠﻨﻮﺍ ﺍﻟﺘﻬﻠﻴﻞ ﻭﺍﻟﺘﻜﺒﻴﺮ، ﻭﺗﻼ‌ﻭﺓ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ، ﻭﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻭﻋﻠﻰ ﺁﻟﻪ، ﻭﺍﻟﺘﺮﺣﻢ ﻋﻠﻰ ﺃﺻﺤﺎﺑﻪ، ﻭﺃﺯﻭﺍﺟﻪ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻋﻨﻬﻢ. ﻓﺎﺳﺘﻨﻬﻀﻮﺍ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻟﻠﺠﻬﺎﺩ، ﻭﺭﻏﺒﻮﻫﻢ ﻓﻴﻪ.

  • aid
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 11:56

    Ce khalifa devrait commander des vetements et des sabres qui remontent au 7 eme siecle. il doit donc commencer par une relation de partenariat avec la chine. ca ce n est pas un probleme mais comment va til trouver les cheveaux qui sont beaucoup tres cher de nos jours…bonne chance

  • ex-guerriste
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 12:14

    الفصائل التي لم تعلعب بالسلاح الكرتوني هاهي الان تلعب بماوصلها ( وصلها ) من سلاح حقيقي_ ندم الفريد نوبل عندما اكتشف مخاطر ماصنعت يداه و هو لم يستعملها في حق احد الا اخيه الذي تعرض لحدث وندم المستر براونينك و اخرون كثر اخيرهم ازرق العينين ميخاييل تيموفوفيتش كالاش نيكوف = على الرغم من كونهم صنعوا و لم يستعملوا في حق احدا الى ان اتى ناقص العقل فابداؤا يحرقون الاخضر و اليابس

  • mahdi
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 12:20

    داعش صنيعة المخابرات
    لكن خلافة المهدي قادمة

  • متتبع
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 12:21

    المرجو من الاخوة القراء الامعان والتدبر والتفكير العميق في التعليق رقم 20

  • Hassan
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 12:36

    ﻓﻠﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﻳﻮﻡ ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ، ﺭﻛﺒﻮﺍ ﺑﺎﻟﺴﻼ‌ﺡ ﺍﻟﺘﺎﻡ، ﻭﺍﻟﺒﻨﻮﺩ ﻭﺍﻟﻄﺒﻮﻝ، ﻭﺣﻀﺮﺕ ﺻﻼ‌ﺓ ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ، ﻓﺨﻄﺐ ﺧﻄﻴﺒﻬﻢ، ﺃﺣﻤﺪ ﺑﻦ ﺃﺑﻲ ﺍﻟﻮﻟﻴﺪ، ﺧﻄﺒﺔ ﺑﻠﻴﻐﺔ، ﻭﺣﺮّﺽ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺠﻬﺎﺩ، ﻭﺳﺐ ﺑﻨﻲ ﻋﺒﻴﺪ، ﻭﻟﻌﻨﻬﻢ ﻭﺃﻏﺮﻯ ﺑﻬﻢ. ﻭﺗﻼ‌: " ﻻ‌ ﻳﺴﺘﻮﻱ ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﻭﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺆﻣﻨﻴﻦ " ﺍﻵ‌ﻳﺔ. ﻭﺃﻋﻠﻢ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺑﺎﻟﺨﺮﻭﺝ ﻣﻦ ﻏﺪﻫﻢ، ﻳﻮﻡ ﺍﻟﺴﺒﺖ.
    ﻓﺨﺮﺝ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻣﻊ ﺃﺑﻲ ﻳﺰﻳﺪ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻲ ﻟﺠﻬﺎﺩ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ، ﻓﺮﺯﻗﻮﺍ ﺍﻟﻈَﻔَﺮَ ﺑﻬﻢ ﻭﺍﻧﺘﺼﺮﻭﺍ ﻋﻠﻴﻬﻢ ، ﻭﺣﺼﺮﻭﺍ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ﻓﻲ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻤﻬﺪﻳﺔ.
    ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺃﻯ ﺃﺑﻮ ﻳﺰﻳﺪ ﺫﻟﻚ، ﻭﻟﻢ ﻳﺸﻚ ﻓﻲ ﻏﻠﺒﺘﻪ، ﺃﻇﻬﺮ ﻣﺎ ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﻳﺨﻔﻴﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ. ﻓﻘﺎﻝ ﻷ‌ﺻﺤﺎﺑﻪ: ﺇﺫﺍ ﻟﻘﻴﺘﻢ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ﻓﺎﻧﻜﺸﻔﻮﺍ ﻋﻦ ﻋﻠﻤﺎﺀ ﺍﻟﻘﻴﺮﻭﺍﻥ، ﻭﺍﻧﺴﺤﺒﻮﺍ ﻋﻨﻬﻢ ﺣﺘﻰ ﻳﺘﻤﻜﻦ ﺍﻟﺮﺍﻓﻀﺔ ﻣﻦ ﻋﻠﻤﺎﺀ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ. ﻓﻘﺘﻠﻮﺍ ﺧﻠﻘﺎ ﻋﻈﻴﻤﺎ ﻣﻦ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺴﻨﺔ ﻭﻋﻠﻤﺎﺀ ﺍﻹ‌ﺳﻼ‌ﻡ !!
    ﻫﺬﻩ ﻫﻲ ﺧﻴﺎﻧﺎﺕ ﺍﻟﺨﻮﺍﺭﺝ ﻷ‌ﻫﻞ ﺍﻟﺴﻨﺔ ﻓﻤﻦ ﻳﻌﺘﺒﺮ؟

    ﺗﺮﺗﻴﺐ ﺍﻟﻤﺪﺍﺭﻙ ﻭﺗﻘﺮﻳﺐ ﺍﻟﻤﺴﺎﻟﻚ ﻟﻠﻘﺎﺿﻲ ﻋﻴﺎﺽ 1/ 364

  • عمار
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 12:43

    اللهم احفظ بلادنا من شر الدواعش يالله..

  • ابو معاوية المغربي
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 12:53

    والله لا نقول إلا كما قال إبن حزم الأندلسي: ما نصر الله الإسلام بمبتدع

  • مغربي
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 13:05

    من حفر حفرة سقط فيها الدول العربية هي من تتحمل المسؤولية. لأنها انشأت هذه الكائنات الارهابية لمواجهة الأسد الذي كان أسدا فعلا في مواجهة هذه الجماعات ودحرها لتوجه بنادقها نحو الدول العربية والغربية التي دعمتها. هؤلا ء الارهابيين سيشكلون خطرا كبيرا على بلدانهم عندما يعودون اليها. وعلى هذه الدول ومنها المغرب على لبخصوص الاستعداد من الأن لهذا الخطر المحدق.

  • عبد الصمد جاحش 2
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 13:07

    تعيين خليفة للمسلمين دون إعمال لأصل المراعاة شبه ارتماء في بحر لاساحل له من لايحلم بتطبيق الشريعة الاسلامية من لايحلم لاخلافة الراشدة على منهج النبوة من لايحلم بدخول الناس افواجا في دين الاسلام خاصة الغرب وهذا لن يكون إلا إذا تم القضاء على سرطان البشرية الصهيونية .لكن السنة الكونية لله تعالى جرت لأنه لابد من المراعاة فالنبي صلى الله عليه وسلم كان في الزمن المكي يراعي قوة خصومه وكان يمنع صحابته من إظهار إسلامهم رغم تحدي بعضهم لذلك الأمر مثل الصحابي الجليل ابن مسعود ولم يكن تحديا للنبي صللى الله عليه وسلم بل كان تحديا للكفار ولم يجرأ النبي صلى الله عليه وسلم أن يمس الأصنام بل حتى بعد ظهور الاسلام كان رغبة النبي في إعادة بناء الكعبة على قواعد إسماعيل ولم يستطع خوف الفتنة فقال لعائشة :" لولا أن قومك حديثوا عهد بالاسلام لهدمت الكعبة ولبنيتها على قواعد إسماعيل ." أو كما قال .ثم تأتي داعش هذا فتعلن اميرا للمؤمنين إلا إذا كانت هناك آيادي خفية تحبك المؤمرات ضد الاسلام من أجل تنفير الغرب المهيأ لاغتناق الاسلام بله المسلمين أنفسهم للالتزام بشعائره اتباعا وتقوى. لابد من ربط حركية الاسلام بواقعها

  • سقوط الارهاب صانع الارهاب
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 13:11

    إنتبه : آيات كثيرة في القرآن تحثنا على التأمل في خلق الله واستخدام العقل:

    إنتبه : العلوم الحديثة مجموعة من القوانين إكتشفها العلماء بالتأمل والبحث في كل ما خلق الله .

    قارن بتبصر.

    ثم استنتج: الصهيون وكلابهم وبيادقهم وزبانيتهم صنعوا الارهاب وألصقوه بالاسلام لكي لا تقوم له قائمة. ولكي يتشدق الاقزام القول بأن الاسلام هو التخلف
    ولاكن سقوط القطب الصهيوني وأتباعه ليس إلا مسألة وقت. العلي القدير لهم بالمرصاد. والله خير الماكرين.

  • يؤتي الحكمة من يشاء
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 13:21

    لقد فعلتها الماسونية، جاءت بأجهل الناس لتمرير مشروعها الأبدي؛ "دافن" الدولة الإسرائلية من الفرات إلى النيل. تذكرو هذا جيدا. ستتخذهم ذريعة و تهجم على العراق و ستصطد هم مثل الأرانب. مخطط قديم، و الأمة مستهدفة و هؤلاء الجهلة في غفلة. الأمة التي أنجبت الفارابي، ابن سينا، الخوارزمي ، ابن خلدون، ابن رشد ، و علماء أجلاء كابي حنيفة ، و شافعي، و غيرهم كثير.و الأندلس شهيدة على ما أقول، أصبحت تنجب الحثالة و الجهلة ليدعو إمارة المسلمين. و الله ضربة معلم من صهاينة. انتظرو الأسوأ ولكن خروج المهدي و المسيح ليس بعيد من حسن الحظ.

  • أحمد سليمان
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 13:39

    خايفين من داعش لي بالكالاشنيكوف ؟ إوا وداعش لي فالحكومة والبرلمان التي يقودها الماجيدي ومزوار وبن عبدالات و اللذين على شاكلتهم.ماذا سنفعل بهؤلاء الدواعش التي تفتك بأرزاق المغاربة جاوبوني

  • aziz
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 13:44

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تقوم الساعة حتى ينزل الروم بالأعماق، فيخرج إليهم جلب من المدينة من خيار أهل الأرض يومئذ، فإذا تصافوا قالت الروم: خلو بيننا وبين الذين سُبُوا منا نقاتلهم. فيقول المسلمون: لا والله لا نخلي بينكم وبين إخواننا فيقاتلونهم، فينهزم ثلث لا يتوب الله عليهم أبداً، ويقتل ثلث هم أفضل الشهداء عند الله عز وجل، ويصبح ثلث لا يفتنون أبداً، فيبلغون القسطنطينية فيفتحون، فبينما هم يقسمون غنائمهم وقد علقوا سلاحهم بالزيتون إذ صاح الشيطان إن المسيح قد خلفكم في أهليكم

    أظن انا ما يقع اليوم في العراق هو تمهيد لدخول القوات الصليبة (الروم) الى أرض الشام ,,للقضاء على ما يسمى دعش ومن هنا ستكون بدايه النهاية ,,,,,,,,,,,وهدا لا يزيد المسلم الا يقين بصدق نبوة رسول الله صلى الله عليه وسلم ,, اللهم أحينا على ملة الاسلام وامتنا على ملة الاسلام ,,وانصر الاسلام والمسلمين

  • طنجاوي
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 13:58

    هل دوله داعش ستتأهل الى المونديال القادم ؟ و مادا عن الاولمبيات ؟ و مادا سيكون موقف الخليفه ان كان حكم المقابله كافر فاجر يشرب الخمر

  • أمير البادية
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 14:05

    نصب إمام للمسلمين يسوس الناس بالكتاب و السنة و يقيم شريعة الله لا شريعة الطاغوت واجب شرعا لكن لكثرة الجهل و نشأة المنتسبين للملة على غير دين الله الحق جعل كثيرا من أحكام الدين غريبا و لو كلف المنتسبون أنفسهم عناء تصفح كتاب من كتب السياسة الشرعية لوجدوا أول باب في وجوب نصب إمام للمسلمين مهمته حفظ الدين و الدنيا و إقامة شريعة الله تعالى بين المسلمين أما ما تخوفون به الناس من أن أمريكا ستضرب فالله تعالى وعد أمة الإسلام بالنصر شرط تحقيق الإسلام و تطبيقه فاللهم انصر خليفة المسلمين أبابكر و وفقه لما فيه خير الإسلام و المسلمن آمين

  • محمد بن عبد الله
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 14:35

    بسم الله الرحمن الرحيم الى صاحبة التعليق التي سماة نفسها مغربية حره اولا انتي لستي حره تطعن في شيخ الاسلام محمد بن عبد الوهاب الذي جاء بالتوحيد وحرر ناس منعبادة الاضرحة مثل ماعندنا في المغرب وتطعنين في المسلمين وتدافعين عن الشيعة اصحاب الخرافات الذين يسبون الصحابة ويطعنون في شرف امنا عائشة رضي الله عنهما اما داعش هاذا اسم جاء على لسان الاعلام هم في الحقيقة سنه العراق الذين نتوهكت اعراضهم على يد الشيعة المجوس والمالكي خادم ايران وعبيد الامريكان اليوم مايحصل هو انتصار ﻷهل السنه في العراق وتحريره من يد المجوس اللذين مسكوا العراق بعد الحتلال الامريكي والذي كان يد الخونه فيه دور كبير (تحى السنه النبويه والذل للشيعة والصوفين وعبدة الاصنام)انشر من فضلك ياصوت الحق هسبريس العزيزة

  • ابن عداري المراكشي
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 14:45

    هــل تــسـاألـــــتم عــــن السـبـب فـي مـايحــدث
    الدول العربية تبيع ما مجموعه40مــليون برميل من النفط يوميا
    40مـليون برميل بتمن 100دولار للبرميل يوميا………………
    وهده الثروة يتصرف فيها الحكام العربي بغير وجه حق والأمة
    العربية في الحضيض أسفل سافلين في كل المجــــــــــــــلات
    رغم هدا المبلغ الظخم من الدولارات التي تدهب إلى البنوك
    الغربية يوميا ولا يستفيد منها سوى الحاكم وحاشيته ……….
    والغرب بإضفائه الشرعية على الحاكم وحمايته من كل انقلاب بمحاربة الإرهاب!!!!!!!

  • الفاروق عمر
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 15:00

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الى الرد 127 – أمير البادية
    يا اخي ان الله متم نوره ولو كره الكافرون ولو اجمع اهل الارض بالدولة سوءا فان الله على نصرهم لقدير …
    بعض الايات العظمى في هذا العالم نتجاوزها ولا نابه لها على رغم من عظمتها بقدر القادر جل وعلى …
    الم ترى كيف سقط الاتحاد السوفياتي من تسبب في سقوطه واليس هم المجاهدون في افغانستان في ثمانينات القرن الماضي عندما حاولت الامبراطورية الشيوعية الكافرة استعمار افغانستان لاكن الله عز جل جل نصرهم وطرد الغزاة ولم تمر ثلات سنوات حتى قضي عليهم وتشتت شملهم امثل هذا الحدث نتغاضى عنه على الرغم من اسطوريته …
    الم ترو الازمة العالمية التي كادت ان تعصف بدول العالم واليس سببها الحرب الامريكية على العراق و افغانستان التي تكبدت فيها امريكا و حلفائها خسائر قاربت ثلاث تريليونات من الدولارات''ما يجمعها غير الفم'' تقريبا ميزانية المغرب مضروبة في اربعين مرة انها ارادة الله يا سادة …
    الان الخلافة الاسلامية تقام رغم انف امريكا و عملائها وان شاء الله القدس الشريف هو الهدف القادم يعني ما كانو منه يحيدون تحقق وما يحيق المكر السئ الا باهله …

  • ibrahim khachia
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 15:07

    بسم الله الرحمن الرحيم , كل عام وانتم بخير ,
    عندي تعليق على رسام الكاريكاتور السيد كدار وارجوا ان يكون منصفا وان يتقبل مني نصحتي , انك لازلت لاتحسن الرسم الكاريكاتوري اولا , ويجب ان تسأل عن نفسك إن رسمك جنود الدولة على درجات ونسيت او تناسيت افخر السيارات عندهم والهمرات هل تعلم كم تساوي سيارة واحدة اللسي ، بارك عليك ارسم السي بن كيران راه في المتناول اما اولائك فإنهم رجال اترك الصورة الحقيقية لهم وإياك ان ترسمهم برسم يذهب من قيمتك والله انصحك , اما الأكثريةالتي علقت سلبيا على هذه الدولة هؤلاء هم من يدافع عن بيضة الأمة في الوقت الحالي , واما من قال ان يحاربوا اليهود بدل المسلمين هي مسألة وقت وبعينيكم سترون إن شاء الله , نحن نأكل ونشرب ونتفرج طول الليل في كأس العالم وهم في الثغور يزيلون عن الأمة الذل والهوان والإنهزامية التي يدعوا لها الزنادقة والعلمانيين وبيادق الغرب الصلبيين
    إذا لم تكن معهم اقل شيء من الإيمان ان تدعوا لأصحاب الحق بالثبات ان تقول اللهم إن كان هؤلاء من الذين ينصرون دينك وفيهم الخير للأمة فانصرهم
    وإن كانوا غير ذلك فاخذلهم واعلموا ان الله سبحانه ليس بينه و بين عباد قرابة

  • mimoun
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 16:04

    ا لمهدي المنتظر محمد ناصر اليماني هو بيننا لتوحيد الامة واغلب علماء له منكرون رغم سلطان علمه الكبير

  • محماد
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 16:23

    وجهة نظري فقط وبحكم انتمائي لمنطقة سوس ورغم شح المعلومات لدي عن هذه المنطقة الا انها عرفت في عهدها الذهبي نموذجا اسلاميا مالكيا راقيا تم فيه ترويض المعطيات التقافية والتقاليد والعادات الامازيغية لتتلاام مع الشريعة الاسلامية ما اعطى اسلاما متسامحا وسطيا لاغلو فيه ولاتشدد
    يجب على علماتنا الاجلاء ومفكرينا ان يتعمقوا في دراسة هذا النموذج المحلي الوطني من انتاج مغربي صاف ومن نتاج مجهود جبار لعلماء المغرب القدامى ذوي الاحاطة الكبيرة بالفقه واصوله
    هذا سيغني عن استيراد الافكار والمذاهب المتطرفة من طرف الشباب المغربي لانه وبحسن نية وبمعرفته السطحية لامور الدين ينجرف بسرعة في هذه التيارات الاجنبية والغريبة عن تربتنا ويستجيب لنداءاتها
    1500 من شبابنا دهبوا للجهاد كما اوهموهم نتاسف من اجلهم ومن اجل تفكيرهم لان اقامة الدولة الاسلامية ما هو الا تجميع للجهاديين في رقعة جغرافية معينة ليسهل القضاء عليهم والتخلص منهم ولاعطاء وجه مشين للاسلام الذي ينتشر بسرعة في جميع انحاء العالم
    شتان بين المعطيات والاوضاع زمن الرسول صلعم و هذا الزمن الامر مختلف تماما ليتهم يدركون ذلك

  • الله عظيم
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 17:26

    الله اكبر اللهم انصر الاسلام والمسلم واهزم المنافقين والحثالة الصديقة للفجار اليهود

    الله اكبر الله اكبر وان شاء الله خروج المهدي قريب

  • طنجاوي
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 18:15

    عند قيام الدوله اول امر قام اتخاده ، القضاء و محاكم التفتيش لقطع الايدي و الرؤوس " حباً في الله " و ما عاد الله ، هل الدول تقام هگدا ، من قبل ظلام وحوش معتدين ، جهله و اعطيت ل " امير المؤمنين معادله رياضيه " لقطع رأسك لاتباعك للكفار !! اين الفلاحه و التعليم ؟ ………او اهم حاجه هي محاكم التفتيش لبسط الفاشيه و الرعب في قلوب السكان سياسه الرهبان و الدجالين . كما يحزنوني ان ارى مغاربه قلبا و قالبا مع الارهاب ، اين هي اجهزه الامن ، او حتى يفوت الفوت؟؟؟ كدوله ديمقراطيه اعيك الحق اللالتحاق بهم ، الخلا ليدربكم كملين. اللهم لشوه الاسلام فشوهه دنيا واالاخرى

  • مسلم
    الإثنين 30 يونيو 2014 - 18:37

    هم ليسوا قتلة أطفال ، بل نصرة إسلام في زمان قل فيه الرجال ، أما قتلة أطفال فتلك مجرد إشاعات لتشويه صورتهم ، و هم من أنصار السنه و يشكلوا أي تهديد للأمة الإسلامية

  • مراهق يحاول فهم العالم
    الثلاثاء 1 يوليوز 2014 - 02:06

    لقد تفاجئة بعد قرائتي هذا الكم الهائل من التعليقات من مؤيد ورافض لهذا تنظيم وأحسست بأني أرى مسلمون مؤمنون حقيقيون مستعدون لمبايعته ولكن أذكركم انكم ولدتم في دولة اسلامية منذ عدة قرون وهذا لايعني أنكم مسلمون حقيقيون تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر.وهذا يظهر في أبنائكم وشبابكم وأنا منهم فهمهم الوحيد هو الهجرة الى اوربا للحصول على المال بدون جهد ورؤيتهم لدين سطحية أذن من وجهتي نظري سبب هذا كله اولا ابتعادونا عن الدين الاسلامي ثانيا الجهل الثقافي هذا هو رأي أما أن أكون رافضا أو مؤيد رافض لداعش فأنا لااستطيع لأني لا أعرف الحقيقة ولننتظر الايام القادمة لنعرف الحقيقة

  • عبد الحق
    الثلاثاء 1 يوليوز 2014 - 09:35

    { مكث النبي عشر سنين خائفا يدعو الله سرا وجهرا ، ثم أمر بالهجرة إلى المدينة ، فمكث بها وأصحابه خائفين يصبحون في السلاح ويمسون ، فقال رجل : ما يأتي علينا يوم نأمن فيه ، ونضع عنا السلاح ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم كلمة معناها لا تعبرون إلا يسيرا حتى يجلس الرجل منكم من الملأ العظيم محتبيا ليس بيده حديدة } – وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ [ سورة النور – الآية 55 ]

صوت وصورة
هيسطوريا: قصة النِينِي
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 22:30

هيسطوريا: قصة النِينِي

صوت وصورة
مبادرة مستقل لدعم الشباب
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 21:19

مبادرة مستقل لدعم الشباب

صوت وصورة
إشاعة تخفيف الإغلاق الليلي
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 20:41 14

إشاعة تخفيف الإغلاق الليلي

صوت وصورة
التأمين الإجباري عن المرض
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 15:15 3

التأمين الإجباري عن المرض

صوت وصورة
رمضانهم في الإمارات
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 15:00 3

رمضانهم في الإمارات

صوت وصورة
ساكنون تحت الخيام بالرباط
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 12:59 13

ساكنون تحت الخيام بالرباط